الحوار والراي الحر > تاريخ شعبنا، التسميات وتراث الاباء والاجداد

فضحية جديدة لأبو سنحاريب

<< < (2/3) > >>

اخيقر يوخنا:
شلاما
وهذة تفاصيل من الكتاب الفرنسي حول الاشوريين ضمن خراءط  لاثبات صحة ذكره للاشوريين


‏4 Akra
‏Captions and sources
‏2) Amadia/Amedi. A town inhabited by Nestorians (Assyrians) (Source: Henry Binder, Au Kurdistan, en Mésopotamie et en Perse, Paris, 1887)
‏3) The fortress of Khoshab (Hoşab kaza) (Source: Henry Binder, Au Kurdistan, en Mésopotamie et en Perse, Paris, 1887)
‏4) Akra. A town inhabited by Nestorians (Assyrians) (Source: Mark Sykes, Dar-ul-Islam, London, 1904)


https://www.houshamadyan.org/mapottomanempire/vilayet-of-van.html


https://www.houshamadyan.org/mapottomanempire/vilayet-of-van.html

مغترب انا 2:
الأستاذ القدير أبو سنحاريب
لأقطع حجتك سأناقشك بكل احترام حيث يبدو انك فعلا مهووس بكلمة اشور  فقط بدون علم وهذه هي مصادرك الأخرى


ألاَّ تعترف اعترافا صريحا أن الأثوريون هم كلدان حسب هذا المصدر ؟؟ أريد جواب على هذه النقطة حصراً

اخيقر يوخنا:
رابي مغترب انا
شلاما
عظيم ان يتحلى الكاتب باخلاق السؤال بادب ولذلك تقبل كل احتراماتي
استاذي
المسعودي قسم الامم انذاك الى ان الفرس يشكلون  الاولى او الاكثرية ثم الامة الكلدانية والتي كانت تطلق على الشعوب التي ذكرها ومنها الاثوريون ،،فانها كانت صفة جامعة للكل كما نقول الان عراقيون فانها تجمع كل الشعوب والقوميات العراقية
ولا تنسى ان مصطلح الكلدانية يرمز الى اصحاب العلم في الفلك والرياضيات والعلوم الاخرى انذاك ،،ولكن تلك المهنة انتهت بدخول كورش ال بابل حيث انتقم منهم بمجزرة  رهيبة وهرب من استطاع الهروب الى بلدان بعيدة وضاع اثرهم ،،، وهناك كتاب يتطرق الى تلك الماساة
ونحن نفتخر بان يكون من شعبنا من يتحلى بتلك المعرفة والعلوم ،،ولكن لم يبقى لهم اثر ممن يقراون الفلك والتنجيم. وذلك حقا مؤسف

 والرب يبارك

مغترب انا 2:
السيد أبو سنحاريب
كلامك غير صحيح وهو اعتراف صريح ان الآشوريين هم كلدان وكلامك هو مجرد تبرير لشخص يريد أن يقول شيا لانه أخطأ واصلا الكلدان جاءوا بعد الاشوريون فكيف اعتبرتهم كلدان
 ولو كان العكس أي الكلدان هم آشوريون لاتخذته حجة قوية وعليه أقول:

انت اصلا اجتزت قول المسعودي كلام قبل الفقرة وبعدها لأنك قرات كلمة أثوريين فقط واعتقدت انها ستخدم رايك فالمسعودي يوكد أن الكلدان القدماء هم سريان ولغتهم سريانية وفي أكثر من مكان من ذلك الكتاب تحديدا وان السريان منسوبة لسورية فيسمي اللغة السريانية سورية وهو الصحيح فيقول:
 
الكلدانيون ويسمون سريان ولغتهم سورية وتسميهم العرب النبط. والكلدانيون وهم السريانون ثم يكمل وكانت بلاد الكلدانيين العراق وديار ربيعة وديار مضر والشأم وبلاد العرب اليوم وبرها ومدرها اليمن وتهامة والحجاز واليمامة والعروض والبحرين والشحر وحضرموت وعمان، وبرها الذي يلي العراق وبرها الذي يلي الشأم وهذه جزيرة العرب كانت كلها مملكة واحدة يملكها ملك واحد ولسانها واحد سرياني وهو اللسان الأول لسان آدم ونوح وإبراهيم عليهم السلام وغيرهم من الأنبياء فيما ذكر أهل الكتب وإنما تختلف لغات هذه الشعوب من السريانيين اختلافاً يسيراً على حسب ما ذكرنا من حال الفرس والعبرانية منها والعربية أقرب اللغات بعد العبرانية إلى السريانية وليس التفاوت بينهما بالكثير وقيل إن أول من تكلم بالعبرانية إبراهيم الخليل عليه السلام بعد أن خرج من قريته المعروفة بأوركشد من بلاد كوثي من خنيرث وهو إقليم بابل وصار إلى حران من أرض الجزيرة وعبر الفرات في من كان معه إلى الشأم فتكلم بها فسميت العبرانية لحدوثها عند عبوره إضافة إلى العبر وبها أنزلت التوراة غير أن للإسرائليين بالعراق لغة سريانية تعرف بالترجوم يفسرون بها التوراة من العبرانية الأولى لوضوحها عندهم وقرب وأخذها، ولفصاحة العبرانية وتعذر فهمها على كثير منهم ولا تنازع بين النزارية وهم ربيعة ومضر الصريحان من ولد إسماعيل وإياد وأنمار على ما فيهما من التنازع بنو نزار بن معد بن عدنان بن أد بن أدد بن مقوم ابن ناخور بن تيرخ بن يعرب بن يشجب بن نابت بن قيذار بن إسماعيل ابن إبراهيم وقيل إنه نزار بن معد بن عدنان بن أد بن أدد بن يامر بن يشجب بن يعرب ابن الهيمسع بن صابوح بن نابت بن قيذار بن إسمعيل وبين اليمانية وهم حمير وكهلان ابنا سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن عابر بن شالخ بن أرفخشد بن سام ابن نوح وغيرهم من جرهم وحضرموت ابني عابر وبين الإسرائليين وغيرهم أن إبراهيم الخليل كان سرياني اللسان.

2: أصلاً كل ما ذكرته عن المسعودي لا علاقة له بمقالتك لأنه يتكلم عن الآشوريون والكلدان القدماء وليس في عصره باستثناء السريان  فهو إضافة إلى انه يتكلم عنه قديما كما مر بنا إضافة أنه،جميع الناس بعد الطوفان سريان،  ذكر ملوك السريان،  تاريخ الروم والسريانيين من أول السنة من ملك الإسكندر، شهور القبط ومقابلها من شهور السريان ..إلخ،  فهو يتكلم عن السريان في عصره ويخصص لهم باب أطباء السريان والموسيقى السريانية وشهور السريان وجبل السريان وهذا يعني انهم موجودون في عصره والسريان يختلفون عن الآشوريين والكلدان الغير موجودين في زمنه مطلقا  وهو أصلا لا يعترف يسمي ملوك الموصل القدماء اشوريين بل صوريون فهو يقول: ذكر ملوك السريانيين/ ذكر ملوك الموصل ويينَوَى، وهم الصوريون/ ذكر ملوك بابل من النَّبَطِ وغيرهم، وهم الكلدانيون.

عذر عن التواصل أكثر لأني لست مقتنعا بمعلوماتك وأسلوبك ولن ادخل معك في جدل وأنت تأتي بكلام للمسعودي  عن كلمة اشوريون قدماء في مقال اسمه لقطات موجزة من تاريخ الاشوريين بعد اعتناقهم المسيحية وحتى أولئك القدماء كانوا عند المسعودي كلدان وليس اشوريين وملوك الموصل ليس اسمهم اشوريين/size][/color

saliwa karim:
الى أبو سنحاريب
لماذا عندما تزور ويقبض عليك fثايق وفضيحة دامغة لا تستطيع الإجابة وتشخصن

ويبدو أن الأستاذ نيسكو قد أصبح فايروس أقوى من كورونا للمتأشورين
جورج السرياني
شابا حنا
أبو افرام
سريانية أنا
الشماس بهنام
صليوا كريم
عادل السرياني
حدبشاب العربي
مغترب انا
وغيرهم كثير
الشماس خوشو
كلهم موفق نيسكو
والله على راسي أستاذ موفق دولة كاملة 

سيد أبو سنحاريب انت لست جاهل بالمقالات  فقط  بلل بالفيدوات أيضا فنحن  ننشر الفيدو في اليوتوب لنشره في المواقع فقط والمقالات فقط وهناك نشر في الايف ستريم والفيس بوك وما يهمنا  هو شعبنا
فأكثر من 2500 مشاهد و18 مشاركة و12 تعليق فيهم شخصيات محترمة إعلامية  وشعراء وحملة دكتواره
https://www.facebook.com/SuryoyoSatOfficial/videos/1014920325696841

الشجاعة منك تقتضي ان تعمل مقابلة تلفزيونية أو فيديو أو محاضرة عبر الزوم لنرى المقارنة بينك وبين العلماء يا أبو سنحاريب وأنا مستعد لمساعدتك في اتلفزيون سريويو و فيديو أو الزوم
ومن خلالك سول أخير للمدقق وخبير الوثائق أدي بنيامين
هل ما قام به السيد أبو سنحاريب مصيبة وتزوير أم عندك هو أمر عادي وطبيعي؟  وهل لو قام السريان بواحد بالمئة من هذا العمل الشنيع كنت ستعتبره عاديا؟ مثل زميلك بولص صاحب نظرية انصر أخاك طالما أو مظلوما الاشورية وليس الاسلامية لأن الاسلامية أرحم بكثير كما قال أحد الكتاب حيث تفسيرها أصلح أخاك إن كان مظلوما

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

[*] الصفحة السابقة

الذهاب الى النسخة الكاملة