المحرر موضوع: الفاشية مستمرة في العراق  (زيارة 453 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فيفيان صليوا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 55
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الفاشية مستمرة في العراق
« في: 08:25 19/02/2021 »
الفاشية مستمرة في العراق


المعارضة العراقية الحاكمة العراق الأن تكمل ما بدأه المجرم صدام حسين من قتل وإضطهاد وسلب حقوق الشعب العراقي وخاصة النساء والأطفال. سجناء رؤية كبيرهم صدام حسين. نرى منذ اعتلاء السلطة مِن قِبَل مَن كانوا في المعارضة العراقية لهم مجاعة وحشية لإضطهاد وقمع وقتل الشعب العراقي على عكس كل ما كانت تعمل وتدعي به المعارضة العراقية في الخارج سابقاً وفي السلطة حالياً. سافروا وركضوا وهرولوا من واشنطن إلى لندن ومن لندن إلى واشنطن لتقبيل أحذية الأمريكيين والبريطانيين للإطاحة بصدام حسين المجرم وفي النهاية نكتشف أنهم رضعوا من حليب هذا المقبور. كالعادة طاغية جديد يكمل ما بدأه الطاغية الذي كان قبله. اعداء معلبة حافظة اساليب ومعاداة حياة وحرية الشعب بأكمله.

 العراق لديه ماضٍ مآساوي، حاضر مآساوي، ومستقبل اشد مأساوية لأن معتوهين آخرين يقفون في الطابور للصعود إلى السلطة بعد المعتوهين الحاليين. شلال الدم والفقر مستمر ولن ينقطع طالما هناك سلطة قمعية طائفية خبيثة تحكم بايديولوجيا دينية متشددة. إعادة تدوير الإضطهاد والقمع في قلب العراق، بدلاً من إعادة تدوير القيم الإنسانية والحرية التي وصلت إليها الدول الأوروبية. العراق هو كما كان في زمن صدام حسين المقبور.

الكابوس العراقي ضد كل الألوان. هذا الكابوس صناعة يدوية. الحمقى الذي يعتلون السلطة خبراء دائماً بتطويل هذا الكابوس لدرجة أصبح أطول كابوس في العالم "الكابوس العراقي". الكابوس الذي لا تزدهر فيه حقوق الإنسان والحرية. السياسة في العراق مثل الكلاميديا المنقولة. لا شفاء للسلطة من الكلاميديا! كما يبدو لي أصبحت الحياة في العراق كلها ثأر، الكل يثأر من الكل، ولن يتخلوا عن هذا الثأر طالما هناك مغاسل لغسل الأدمغة بايدولوجيا دينية فاشية. العراق البقعة الغارقة يإرادتها وبكل حواسها تكره التغيير والحق الإنساني بكل مسمياته. هم وحدهم مع عقولهم المبرمجة لشيء واحد ويمنعون من فك هذا المبرمج. خلاصة إنهم نائمون عامودياً. إذا لم يستفيق شعب "البقعة الغارقة" لن يخرج منهم، ولن يخرج لهم سياسي واحد ينتمي للكائن البشري.

فيفيان صليوا
الانستقرام:vivianneslioa@



غير متصل David Barno

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 18
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: الفاشية مستمرة في العراق
« رد #1 في: 22:21 19/02/2021 »
إنها مقالة رائعة تجسد الواقع الذي نعيشه،وهذا الواقع يسير بنا من سئ الى أسوأ ولا يوجد بصيص أملٌ بالإنفراج، لكون العراق يجاور دولآ فعلآ ذات أنظمة فاشية تحاول إستعادة الماضي القديم والمرير بكل الطرق والوسائل المتاحة لهم،مثلآ النظام في تركيا،يعمل من أجل إقامة الخلافة الإسلامية ويعتبر العراق جزءً لا يتجزأ من إمبراطوريتهم.أما النظام في أيران لا يختلف عن تركيا،فهم علنآ يقولون أيضآ إن العراق عادَ الى حضن الأمبراطورية الفارسية كما كان في الماضي،وإن الذين يسيطرون على المال والسلطة الآن سيفقدونها إن عاجلآ أو آجلآ،وكل شئ سيعود الى المرجعية الدينية(ولاية الفقيه).أما إذا تدخل المجتمع الدولي،فيمكن أن يتم تقسيم العراق الى ثلاث كيانات،ويبقى الأقليم السني العربي الوحيد يحافظ على أسم العراق.

متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4001
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: الفاشية مستمرة في العراق
« رد #2 في: 01:26 20/02/2021 »
يا عـزيزي داود
قـرأتُ مداخـلـتـك هـنا فـقادتـني (( الـتـناقـضات )) إلى أن أتـذكــّـر ... وأذكــّـرك بمقالي الـذي كان قـد جاء جـوابا عـلى مقالك قـبل أكـثر من عـشر سـنـوات
كان مقالك بتأريخ 21  آيار 2010 ، بعـنـوان (( تشكيل قوة مسلحة هي الضمان الوحيد لحماية شعبنا من الأرهاب ))
https://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,415029.0.html

فـكـتـبتُ لك بتأريخ 26  آيار 2010 مقالي  :

كيف تـقـبل أن نـنـجـرف إلى المجهـول يا داود بـرنـو / وأنـت ألقـوشي
https://kaldany.ahlamontada.com/t394-topic
 وبعـد خـمسة أشـهـر (  17 تـشـرين الأول  2010 )) جاء جـوابك :
 (( أيضاح الى السيد مايكل سيبي ))

https://ishtartv.com/viewarticle,31790.html

حـبـذا لـو تعـيـد قـراءة مقالك الأول ، ومقالي المشار إليه  (( لـتـنـشـيـط الـذاكـرة .. كما يقـول ساكـو البطرك ))............. وحـبذا لـو يقـرأه كـل قارىء هـنا ـ لـيـعـرف كـيـف نـفـكـر جـميعـنا .
دمت سعـيـداً