المحرر موضوع: رحلة قداسة البابا إلى موطن النبي إبراهيم نزهة عابرة أم ضرورة دائمة؟  (زيارة 6491 مرات)

0 الأعضاء و 2 ضيوف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رحلة قداسة البابا إلى موطن النبي إبراهيم نزهة عابرة أم ضرورة دائمة؟
د. صباح قيّا
سويعات ويطلُ قداسة البابا فرانسس الاول على بلد الرافدين حيث خرج النبي ابراهيم, بأمر الرب, قبل أكثر من 4000 سنة  من أور الكلدان مرتحلاً إلى أرض كنعان.
لقد نشر الكثيرون منذ الإعلان عن الزيارة ولحد اليوم بين متحفظ من البعض ومتحمس من البعض الآخر, وكل له مبرراته لموقفه المتحفظ او المتحمس. ومن دون شك أن من هذين الموقفين المتباينين, تبرز تساؤلات متعددة تتطلب رؤية متجردة بعدسة منفرجة بغية الإجابة عليها باعتدال.
ألملاحظ من خلال إستعراض التاريخ البابوي بأن حركة الكرسي البابوي كانت محدودة إلى حد ما بحيث أن المجامع الكنسية الأولى ( المسكونية وغيرها)  لم تشهد, بصورة عامة, حضوراً بابوياً شخصياً وإنما حضور من يمثله بدلاً عنه. واستمر الحال على هذا المنوال تقريباً إلى وقت ليس بالبعيد,  ثم تغير تغيراً جذرياً بعد المجمع الفاتيكاني الثاني (1962-1965) الذي دعى إليه البابا القديس الراحل يوحنا الثالث والعشرون (فترة البابوية 1958-1963), ومن بعده تم إكمال جلساته في عهد البابا الراحل بولس السادس (فترة البابوية 1963-1978) الذي شهد عهده عدة رحلات إلى مناطق مختلفة من العالم. وحصل الامر نفسه بل اكثر في عهد البابا القديس الراحل يوحنا بولس الثاني (فترة البابوية من 1978-2005), وأيضاً في زمن البابا المتقاعد بندكتوس السادس عشر (فترة البابوية 2005-2013), وأخيراً في عهد البابا الحالي فرانسس الاول (فترة البابوية 2013- ويستمر بعون الرب). يمكن القول ان ما حصل ويحصل قد يكون تحصيلاً حاصلاً لحركة الإنفتاح الكنسي التي أقرّها المجمع الفاتيكاني الثاني.
لا بد من الإشارة أن البابا القديس الراحل يوحنا بولس الثاني خطط لزيارة العراق زمن النظام السابق الذي اعتذر عن استقباله بحجة عدم إمكانية تأمين الحماية له, مع العلم انه لم تكن هنالك دعوة رسمية من قبل ذلك النظام لقداسته حول الزيارة المذكورة. وإنما كانت مبادرة من الكرسي البابوي نفسه.
إذن , من الممكن القول ان رحلة البابا الحالي إلى موطن النبي ابراهيم مسالة طبيعية جداً سواء جاءت بدعوة من مسؤول حكومي او من مرجع ديني, أو هي مجرد مبادرة بابوية.
لا بد أن أشير, حسب رأيي المتواضع, بأنه من المهم جداً ان يقوم كل بابا خلال عهده بهذه الزيارة وأيضاً بزيارة الأراضي المقدسة واقتفاء خطوات المسيح المخلص, بالإضافة إلى زيارة الأماكن التي استشهد فيها رسل المسيح, مع عدم إغفال الرحلات إلى المناطق التي كانت يوما ما مراكزاً ومدارساً للمسيحية والتي فقدتها بعد الغزو الإسلامي كالقسطنطيينة في تركيا وأنطاكية في سوريا والإسكندرية في  مصر. تلك من اولويات مشروع سفريات البابا لأنها تمثل إرثاً مسيحياً وتاريخاً مشعاً بغض النظر عن تواجد المسيحيين في تلك المناطق او خلوها منهم. ولا أرى ان تحقيق ذلك المشروع يتوقف على دعوة حكومية أو دينية بل أن يكون سياقاً منتظماً للكرسي الرسولي. ذلك جزء جوهري من التاريخ المسيحي الذي يجب أن لا يُنسى إطلاقاً.
هنالك من يتحفظ على رحلة البابا إلى الوطن الجريح بحجة الحرص على حياته في ظل أوضاع سائبة تتوزع فيها السلطات بين هذا الجانب وذاك وتقف السلطة الحكومية بين ذلك الكم من المتسلطين كأضعف سلطة.
قد لا أتفق مع هذا الجانب المتحفظ لسببين. أولهما ان الوضع المستقر ظاهرياً في هذا الزمن الغادر لا يعنى سلامة مواطنيه, أي أن حياة أي كان وبضمنهم قداسة البابا قد تكون معرضة للخطر حتى في الدول الآمنة كلياً أو جزئياً, وما محاولة الإعتداء على قداسة البابا الراحل بولس السادس ومحاولة اغتيال البابا القديس الراحل يوحنا بولس الثاني إلا دليل واقعي على ما تم ذكره. أما السبب الثاني فيكمن في كون المعروف عن الرسالة المسيحية عبر التاريخ الغابر والحاضر بأنها مشروع إستشهاد, والذي أشار إليه بوضوح اللاهوتي "ترتوليان" في القرن الثاني أو الثالث الميلادي عبر مقولته الخالدة "شهداء المسيحية بذور الكنيسة". كما أنه لا يمكن إغفال التاريخ الكنسي الحافل بآبائه الأوائل وقديسيه وكافة مؤمنيه الذين ركبوا الأهوال والمخاطر من أجل البشارة ونشر الكلمة. فهل من المعقول أن يتردد البابا الحالي عن إتمام هذه الرحلة المهمة بسبب الاوضاع الأمنية المقلقة والتي حتماُ ستحاول السلطة الحالية, على الأقل لتبييض وجهها, باتخاذ أقصى ما يمكن من الإجراءات لتأمين حماية قداسته؟. ألجواب كلا للتردد.
أما عن زيارة قداسته للمرجع الشيعي "ألسيستاني". نعم أنها ضرورية ولا بد منها, على الأقل من ناحية أصولية كون السيد السيستاني يمثل أعلى مرجع للمذهب الشيعي في العالم وتفرض اللياقة والفضائل المسيحية أن يؤدي قداسته المراسيم الأصولية. الأمل ان لا ينسى المعنيون من الإكليروس الكلداني المرافق للبابا من إيصال المعلومة إلى قداسته كي يذكرها امام السيستاني في كلمته بأن  للمسيحيين دَيْن ازلي على الشيعة, ألا وهو الثمن الذي دفعه الراهب المسيحي لشراء رأس الإمام الحسين وغسله وتنظيفه. هذه نقطة جداً مهمة تثير مشاعر الشيعة عموماً. وايضاً أن يشدد المرافقون لقداسته على عدم تكرار ما فعله البابا القديس الراحل يوحنا بولس الثاني عند تقبيله كتاباً يقدسه غير المسيحيين. لا أظن أن أي من ابناء الشعب المسيحي تسره رؤية مثل ذلك المشهد الشاذ. وحسب رايي المتواضع أن الزيارة ستكون بروتوكولية أكثر من أي شيء آخر, وإن غيرت من واقع الحال فسيكون التغيير هامشياً ومرحلياً.
قد يذهب البعض بعيداً في بناء آمال نرجسية على زيارة قداسته. من دون شك ستطغي الإبتسامات والمجاملات على الأجواء إلا أن ذلك لن يغير من ألم المسيحيين خصوصاً ومعاناة الشعب العراقي عموماً. ألخلاص من الآلام والمعاناة لا يتم إلا بعد الخلاص من النظام الطائفي والمذهبي المعتمد على المحاصصة الضيقة, ومن ثم إحلال النظام العلماني الذي يمنح الحقوق لكافة أطياف الشعب العراقي ويؤمن العدالة للجميع. فهل يتمكن قداسته أن يُلمح بذلك حتى بصورة غير مباشرة؟.
هنالك من يشير عن استفادة هذا الجانب اوذاك من زيارة قداسته إلى أرض الرافدين. مهما كانت الإستفادة المزعومة على المستوى الحكومي أو الديني فلن تكن سوى استفادة مرحلية ظرفية.   
برأيي المتواضع أن ألتاريخ وحده هو المستفيد الأزلي من رحلة البابا إلى أرض النبي ابراهيم في أور الكلدان. نعم سيسجل التاريخ هذه الزيارة الميمونة باحرف مسيحية مضيئة. إنها دعم للإرث المسيحي الذي نهضت به الشعوب الأصيلة في هذه الارض المعطاءة التي غرست بذور الحضارة الأولى فمنحت الإنسانية القلم والقانون, ثم اعتنقت رسالة الحياة الابدية عبر إيمانها بالمسيح الرب. نعم, ألتاريخ المسيحي في بلد الحضارات هو الذي سيكلل بتاج الفائدة من رحلة قداسة البابا فرانسس الاول, والأمل ان ينحو اسلاف قداسته نفس المنحى وتستمر الرحلات عبر الآتي من الزمان.



غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رسالة البابا فرنسيس للعراقيين   
"أيها الإخوة والأخوات الأعزاء في العراق.
 وأخيراً سوف أكون بينكم في غضون أيام قليلة. إني أتوق لمقابلتكم ورؤية وجوهكم وزيارة أرضكم، مهد الحضارة العريق والمذهل". إني أوافيكم حاجاً تائباً. لكي ألتمس من الرب المغفرة والمصالحة بعد سنين الحرب والإرهاب، ولأسأل الله عزاء القلوب وشفاء الجراح".
"أوافيكم حاجاً يشوقني السلام لأكرر: "أنتم جميعاَ إخوة". أجل أوافيكم حاجاً يشوقني السلام، وأسعى خلف الأخوة، وتدفعني الرغبة في أن نصلي معاً ونسير معاً، ومع الإخوة والأخوات من التقاليد الدينية الأخرى أيضاً، تحت راية أبينا إبراهيم، الذي يجمع في عائلة واحدة المسلمين واليهود والمسيحيين.
"أيها الإخوة والأخوات المسيحيون الأعزاء الذين شهدتم لإيمانكم بيسوع في خضم المحن القاسية للغاية، أتوق لرؤيتكم بفارغ الصبر. يشرفني أن ألتقي بكنيسة تميزت بالشهادة: شكراً لشهادتكم، عسى أن يساعدنا الشهداء الكثيرون الذين عرفتم على المثابرة في قوة المحبة المتواضعة. لا تزال في أعينكم صور البيوت المدمرة والكنائس المدنسة، وفي قلوبكم جراح فراق الأحبة وهجر البيوت".
"أود أن أحمل لكم عناق الكنيسة بأسرها المفعم بالحنان، الكنيسة التي هي قريبة منكم ومن الشرق الأوسط المتألم، وأن أشجعكم على المضي قدماً. لا تسمحن للمعاناة الفظيعة التي عشتموها والتي تؤلمني كثيراً بأن تنتصر. لا تستسلمن في وجه انتشار الشر، لأن منابع الحكمة العريقة في أرضكم توجهنا لنتخذ سبيلاً آخر، لنفعل مثل إبراهيم الذي فيما ترك كل شيء، لم يفقد الرجاء أبداً، بل وضع ثقته بالله فصار أباً لذرية يعادل عددها عدد نجوم السماء".
أيها الإخوة والأخوات الأعزاء،
 فلننظر إلى النجوم، وفيها نرى ما وعدنا به الله. إخوتي وأخواتي الأعزاء، لقد فكرت فيكم كثيراً طيلة هذه السنين. فيكم أنتم الذين عانيتم الكثير لكنكم لم تشعروا بالإحباط. فكرت فيكم مسيحيين ومسلمين، وفيكم أنتم الشعوب، مثل الشعب الإيزيدي. فكرت في الإيزيديين الذين عانوا الكثير الكثير. جميعنا إخوة، جميعنا"
"الآن أوافي أرضكم المباركة والمجروحة، حاجاً يشوقني الرجاء. من وسطكم في نينوى، تردد صدى نبوة يونان التي حالت دون دمار المدينة وحملت رجاء جديداً، رجاء الله. فليملأنا هذا الرجاء الذي يمنح الشجاعة من أجل إعادة الإعمار والبدء من جديد".
"في فترة الجائحة العصيبة هذه، لنساعد بعضنا البعض فنشدد روابط الأخوة ونبني معاً مستقبلاً يسوده السلام. معاً إخوة وأخوات من مختلف التقاليد الدينية. منذ آلاف السنين بدأ إبراهيم مسيرته، وعلينا اليوم أن نواصل هذه المسيرة بالروح نفسها ونجوب دروب السلام معاً".
"لذا فإني ألتمس لكم جميعاً السلام وبركة الله العلي، وأطلب من جميعكم أن تقتدوا بإبراهيم، أي أن تسيروا بالرجاء وألا تتوقفوا عن النظر إلى النجوم. وأطلب منكم جميعاً، من فضلكم، أن ترافقوني في صلاتكم".


غير متصل سامي عطالله

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 20
  • السريانية هويتنا الكنسية والقومية
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد صباح المحترم
الانسان العلمي عليه إقناع جميع الناس وعلمياً لا بطريقة إيمانية تخصه فليس كل الناس مسيحيون أولا وليس معنى أور الكلدان أنها في العراق ثانيا فمعنى أور مدينة أو أرض مثل أورشليم مدينة السلام, وكلدان هي صفة معناها سحرة ومنجمين, وثالثاً أصلاً كلمة كلدان هي كسيديم وليس كلدان.
وعلمياً وآثارياً وتاريخياً لا يوجد اسم كلدان زمن إبراهيم أصلاً مثلما لا يوجد حينها اللواء الطبيب صباح قيا (وإذا لديك دليل علمي آثاري واحد ارجو اان تدرجه, وتوراتياً إبراهيم نفسه يقول أن أرض ميلاده هي آرام نهرين تك 24/10, وهي في محيط الرها (أور هاي) أي مدينة الكلدان السحرة


وأنت نفسك تعترف أن البابا في رسالته أقر أن موطن إبراهيم ليس العراق وهي أسطورة، فلم يستعمل البابا أن العراق أو أور الناصرية هي أرض إبراهيم، بل استعمل صيغة فنية دبلوماسية عامة تستعمل دائماً وفي أي مكان وهي: المسيحيون والمسلمون واليهود هم أولاد إبراهيم فقال:
(نصلي معاً تحت راية أبينا إبراهيم) الذي يجمع في عائلة واحدة المسلمين واليهود والمسيحيين
وحتى نينوى التي قال البطرك لويس ساكو أن يونان النبي أسطورة, استعمل البابا صيغة فنية أيضاً بأن نبؤه يونان (تردد صداها في نينوى)


اعتقد أن المكابرة تضر بصاحبها والأكاديمية العلمية والآثار هي الفيصل والحكم كما في هذا المقال:

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,1010825.0.html
القومية موروثة عن الآباء والأجداد ولايمكن تغييرها أو تبديلها بِجرة قَلم وجنون المهاترين ومراهقي السياسة

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخ الأستاذ سامي عطا الله
سلام المحبة
شكراً جزيلاً على إيضاحك.
أتفق معك كلياً بأن الآثار هي الفيصل والحكم, ومتى ما كانت الكفة الراجحة تميل إلى كون "أور" في حران عندها سأشير بكل ثقة إلى "أور حران". ألثوابت لا جدال فيها أما المتغيرات فالراي مع الاغلبية إلا إذا ثبت, وأركز على ثبت, عكس ذلك.
قداسة البابا من دون شك يميل بل يعمل من أجل وحدة الإنسان, لذلك ينتقي التعابير التي تصب بهذا الإتجاه دون الخروج عن جوهر الحقيقة.
أما الرابط الذي ألحقته بمداخلتك فإنه بالنسبة لي يقع في خانة مقالي المنشور سابقاً على المنبر والموسوم "إرهاب القلم" حسب الرابط المرفق:
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,712499.msg6155343.html#msg6155343
تحياتي ودمت أخاً عزيزاً


غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4803
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي صباح قيا
شلاما
احسنتم في طرح الموضوع ،،املين ان ينجح قداسته في ابلاغ رسالته المسيحية لبناء الانسان العراقي وفق مبادي المحبة والتسامح والتعاون كابناء اسرة عراقية واحدة
وحول الاختلافات في مكان مدينة اور فلم يتم التوصل الى حل نهاءي فما زالت الاراء تتفاوت بين ما جاء في الكتاب المقدس وبين ما يطرحه بعض المورخين مخالفين ذلك
وكما نعلم اننا نقرا اختلافات في الاراء حول كل المواضيع التاريخية خاصة ،،وعلى سبيل المثال هناك من يقول ان الجناءن المعلقة في بابل بينما يقول اخرون ان ذلك ليس صحيحا وان المكان الصحيح  هو نينوى
كما ان هناك اختلاف في الاراء  حول وجود ممالك اسراءييلية او عدم وجودها
وقد يذهب البعض الى ان قصص الانبياء انفسهم قد لا تكون واقعية وانما هي من وضع رجال الدين ،،وهكذا
ولذلك الانسان المؤمن بالكتاب المقدس يكتفي بما جاء فيه حتى يتم اثبات العكس بادلة تاريخية صحيحة وواضحة ومقنعة
تقبل تحياتي
https://www.youtube.com/watch?v=l9M3REFdqoM

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي سامي عـطا الله الموقـر
أرجـو أن لا تجـتـهـد من تـفـكـيـرك الشخـصي بـدون أن يكـون لك إلمام أو قاعـدة إستـناد في مسألة ما
إن كـلمة كلـدان لا تعـني سحـرة
ولو كان بإمكانـك أن تـقـرأ في كـتاب الـ (( حُـذرا ))وهـو كـتاب الصلـوات الرسمي لكـنيسة المشرق
ستعـرف أن إسم الكـلـدان وارد كـشعـب منـذ 343 ميلادية ... إسأل أهـل العـلم إنْ كـنـتَ لا تعـلم

غير متصل جورج السرياني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد صباح المحترم
تعليقك على الأستاذ سامي عطا الله للأسف ليس علمياً!! بل تعليقاً سياسياً فلسفياً، وكنت أتمنى أن ترد أكاديمياً على الأكاديميين الكثيرين في الرابط الأكاديمي وليس الفكري أو الفلسفي
.
إن كـلمة كلـدان لا تعـني سحـرة ولو كان بإمكانـك أن تـقـرأ في كـتاب الـ (( حُـذرا ))وهـو كـتاب الصلـوات الرسمي لكـنيسة المشرق ستعـرف أن إسم الكـلـدان وارد كـشعـب منـذ 343 ميلادية ... إسأل أهـل العـم إنْ كـنـتَ لا تعـلم

السيد مايكل سبي المحترم
انا ساجيبك على كلمتك التي استليتها من الحودرا وتدلل
أنت تستل كلمة كلدان سنة 343 مثلما يستل أبو سنحاريب كلمة اشور والتاريخ لا يكتب باستلال كلمة واحدة يا شماس بل بعبارات ودلالات واضحة، ومع ذلك كلمة كلدان نعم تعني سحرة، منجمين, وثنينن، مجوس، هراطقة، كفرة فتان, فتاح فال،..إلخ, ومنها كلمة كلدان التي استليتها!!! وأحضرت لك الرد المبين وبوثائق كعادة السريان لانهم أهل علم فعلاً, لكني أجلته قليلا لأنه لدي أسئلة عندكم لأرى مستوى النقاش العلمي وهل تستطيعون الإجابة بعلم أم لا؟؟ وهل انتم تريدين الحقيقة أم النقاش وتوجيه اسئلة للاخرين فقط؟؟!! لذلك اطلب منك ومن اي شخص يدعي أنه كلداني من أهل العلم الإجابة على أسئلتي علميا:


السؤال الأول
لماذا السريان يجيبون على سؤال لكم من كلمة واحدة فقط وفي صلب الموضع بعشرات الوثائق ومن وثائقكم؟؟؟ أما الكلدان والآشوريون فلا يجيبون على الآف مؤلفة من الوثائق التي تقول إنهم سريان بكلمة واحدة؟؟؟؟؟يجب تفنيد جميع الوثائق!! وعدم تفنيدها يعني أنها صحيحة ولا وجود لكلدان وآشوريين!!!


السؤال الثاني: أريد منك أو من غيرك ممن يدعي انه كلداني أو حتى آشوري أن تكتب مقالة قصيرة عن تاريخ الكلدان (بالنسبة للآشوريين تاريخ الآشوريين) بشكل واضح ونصف صفحة فقط,, وبخيارين، الخيار الأول على شكل حقب, ومطلوب حقبة واحدة فقط:
1-350
351-700
701-1050
1051-1444م
وأدرج لك نموذج من تاريخ كنيسة المشرق السريانية حصراً الفترة من 700 -1050م
- تقول سيرة يوحنا الدلياثي من آباء كنيسة المشرق +680م: كتب يوحنا الدلياثي لرهبان دير قردو قوانيين ونواميس مثل شعبنا السرياني
- داود الفينيقي عاش سنة 780م، كَتب سير عدد من آباء كنيسة المشرق منهم يوحنا الدلياثي وعرض ما كتبه على أحد الشيوخ، قائلا: عندما رأيته عرضتُ عليه أعمالي التي ألفتها من اثنين من متنوري السريان.
- يشوع دناح مطران البصرة حوالي +860 ألَّف كتاب العفة، وسَمَّاه (الديورة في مملكتي العرب والفرس) ذكر 140 ديراً بأسماء كل الأمم، العرب الفرس، السريان، الآراميين، الأرمن، الماديين، الرومان، المصريين (باستثناء الكلدان والآشوريين).
- رسالة الجاثليق طيمثاوس الأول +823م إلى سرجيوس مطران عيلام: أرسلنا إليك ميامر القديس غريغوريوس الثاغلوس التي نُقلت حديثاً من اليونانية إلى السريانية.
إيليا الجوهري مطران دمشق النسطوري سنة 890م تقريباً، يُسَمِّي الجميع سرياناً ويؤلف كتاب: اجتماع الأمانة بين السريان المُكنيين بالنسطورية والملكية واليعقوبية.
- عبدلله بن الطيب (980–1043م) أشهر فلاسفة الكنيسة الشرقية يقول: إنه كتب بالسريانية لأن شعبه طلب أن يكُتب لهم بالسريانية، ويعقوب النصيبيني نَصَّبَ مار أفرام سريانياً، ويستعمل كلمة السريان واللغة والسريانية.
-المطران إيليا برشينايا +1046م، أشهر مؤلف في تاريخ كنيسة المشرق، يذكر السريان دائماً مع الأمم الأخرى، والسنين والشهور واللغة وقواعدها وكل شيء عنده، سرياني، وسريانية.

الخيار الثاني من مؤرخ واحد قبل سنة 1500م مثل: السعردي، المجدل، برشينايا، بطرك طيمثاوس، يشوع داد، يشةع دناح، بركوني، يشوع بن نون، سليمان البصري، فنكاي، سير القديسين..إلخ وأدرج لك نموذج:
المؤرخ ميخائيل السرياني الكبير استعمل اسم السريان، شعباً وكنيسةً ولغةً ( نحن السريان، شعبنا السرياني، السريان الأرثوذكس، فتاة سريانية، كنيستنا السريانية) ويقول:
 وتوفي البطريرك سويريوس الأنطاكي فأقام الأرثوذكس سرجس بدلاً منه، وحاول بولس الإسكندري إحداث شقاق بين السريان والإسكندريين، وبطريرك الإسكندرية دميان +605م من أصل سرياني وأرسل رسالة إلى الكنيسة السريانية، وأقيم بطرس القالينيني (الرقي +591م) بطريركاً لكنيستنا الأنطاكية الأرثوذكسية وأرسل رسالة إلى السريان في الإسكندرية، وتزوج والد يوليان من فتاة سريانية، وقد أرَّخ المؤرخون إلى سنة 843م، ومنذ تلك السنة لم يظهر بين شعبنا السرياني من يدون أخبار الملوك والكنائس، ومن الآن فصاعداً سيخلو كتابي من ذكر أسماء رؤساء الأساقفة الخلقيدونيين في روما والقسطنطينية وسيقتصر على بطاركة كرسي أنطاكية والإسكندرية فقط، وهم الأرثوذكسيون من السريان والأقباط، لأن انتشار دولة المسلمين هو في سوريا ومصر حيث يتواجد السريان والأقباط، وقرر بطريرك القسطنطينية اضطهاد السريان والأرمن الموجودين في العاصمة، فحُرقت الكتب والآنية وكل ما يوجد في كنائس الأرمن والسريان.
ولم يقبل اليونان السكن في ملطية خوفاً من المسلمين فأرادوا إسكان السريان، فاستدعى الملك نيقوفوز البطريرك يوحنا ذي الحصيرة +985م ووعدوا بمنع الخلقيدونيين إيذاء شعبنا مقابل موافقته على سكن السريان، ، وأساء ابن الصابوني إلى السريان، ووصلت المشاكل لكنيسة والدة الله السريانية في أنطاكية، وتدخَّل بطريرك الإفرنج الخلقيدونيين ومنع مغادرة البطريرك، وأمر حاكم المدينة وكيل بطريرك الخلقيدونيين، قائلاً: لا سلطة لك على السريان، ولم يكف اليونان عن خبثهم فكانوا يحرضون ضد السريان والأقباط والأرمن كالحية، فقد اعتادوا أن يحرضوا ضد بطاركة وأساقفة شعوبنا الثلاثة، أي نحن السريان والأقباط والأرمن وحتى ضد النوبيين والأحباش، وإن زماننا تعيس لاسيما لنا نحن السريان، ونتيجة اضطهاد جوسلين لنا، صرخ السريان والأرمن بصوت واحد، ففزع جوسلين، ونحن نكتب بنعمة الله عن ممالك الآراميين القديمة، أي بني آرام الذين سُمُّوا سرياناً.

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي السرياني
قـرأنا في التأريخ عـن الشعـوب الـقـديمة ( الكـلـدانيون ، البابليون ، الآشـوريون ، السومريون .... )
(1) لماذا السومريون هم شعـوب بمعـنى شعـب ... والكـلـدانيون هم صفة وليس شعـب .
(2) لماذا لم يُـذكـر من بـين تلك الشعـوب شعـب بإسم السريانيون ..؟؟؟؟
(3) إسمك ( سريان ) لا يـؤثـر عـلي وأنا أحـتـرمه وأحـتـرم أي شعـب حـتى لو كانـوا عـشرة نـفـرات .... فـلماذا يثيرك إسمنا نحـن الكـلـدان ؟ حـتى لـو كـنا موسيقـيـن ، صباغي الـدور ، فـتاحي الفال ، عـمال نـظافة ؟؟؟؟؟؟

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

رابي أخيقر
بشينا
شكراً جزيلاً على ترحيبك للموضوع.
 وما يسُرني أيضاً انني أرى  من خلال متابعتي لاستقبال قداسة البابا في الوطن الجريح تناغماً مع ما اوردته في متن مقالى عن التاج الذي سيكلل التاريخ المسيحي في بلد الحضارات جراء هذه الزيارة.
أتفق معك عن الشكوك التي تطال العديد من الاحداث التاريخية. لكن عندما لا يكون إجماع على أمر ما فالرأي مع الاغلبية.
ظهرت دراسة واحدة قبل سنوات على أن الجنائن المعلقة شُيدت في نينوى وليس في بابل, لكن لم تؤيد من قبل أصحاب الشأن فوضعت فوق الرفوف العالية.
ألأغلبية تصف أور بأور الكلدان, وحتى سيادة المطران "يوسف توما" اشار إليها بأور الكلدانيين في مقاله الموجود على المنبر والخاص بزيارة قداسة البابا. كما ان الأغلبية تتفق على أن موطن إبراهيم في أور الناصرية, ومن لا يصدق فليستمع إلى الإعلام في كل مكان والمكلف بتغطية رحلة قداسته إلى ارض الوطن.
ألحوار التالي يشير إلى أور الكلدان وعلى كون النبي ابراهيم من أور الناصرية
Don Stewart :: Where Was Abraham From, Ur or Haran?
 There seems to be a contradiction with respect to Abraham and where he was from. In Genesis 11, he is said to be from Ur of the Chaldees.
And Haran died before his father Terah in his native land, in Ur of the Chaldeans (Genesis 11:28).
Later, however, the family of Abraham said they were from Haran.
And Jacob said to them, My brethren, where are you from? And they said, We are from Haran (Genesis 29:4).
How can Abraham be from two different places?
Moved
Again we have a simple solution. The family originated in Ur but later migrated to Haran:
And Terah took his son Abram and his grandson Lot, the son of Haran, and his daughter-in-law Sarai, his son Abram's wife, and they went out with them from Ur of the Chaldeans to go to the land of Canaan; and they came to Haran and dwelt there. So the days of Terah were two hundred and five years, and Terah died in Haran (Genesis 11:31,32).
Abraham lived in Haran until he was seventy-five, so it is not unusual he could consider it home.

وهذه المعلومة التالية من الموسوعة البريطانية
The Genesis narrative in the light of recent scholarship
The saga of Abraham unfolds between two landmarks, the exodus from “Ur of the Chaldeans” (Ur Kasdim) of the family, or clan, of Terah and “the purchase of” (or “the burials in”) the cave of Machpelah. Tradition seems particularly firm on this point. The Hebrew text, in fact, locates the departure specifically at Ur Kasdim, the Kasdim being none other than the Kaldu of the cuneiform texts at Mari. It is manifestly a migration of which one tribe is the centre. The leader of the movement is designated by name: Terah, who “takes them out” from Ur, Abram his son, Lot the son of Haran, another son of Terah, and their wives, the best known being Sarai, the wife of Abram. The existence of another son of Terah, Nahor, who appears later, is noted.

ألرجاء ممن يعترض على هذه الحقائق مناقشة مصدرها بحججه المؤمن بها.
تحياتي




غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
لماذا السريان يجيبون على سؤال لكم من كلمة واحدة فقط وفي صلب الموضع بعشرات الوثائق ومن وثائقكم؟؟؟ أما الكلدان والآشوريون فلا يجيبون على الآف مؤلفة من الوثائق التي تقول إنهم سريان بكلمة واحدة؟؟؟؟؟يجب تفنيد جميع الوثائق!! وعدم تفنيدها يعني أنها صحيحة ولا وجود لكلدان وآشوريين!!!

سيد صباح نريد وثائق اكاديمية وليس اعلام ففي الاعلام إبراهيم بنى الكعبة ومريم العذراء بنت عمران وهامان وزير احشورش هو وزير فرعون والمسجد الأقصى هو في قصة الاسراء والمعراج والانتصار تم  بحجارة من سجيل

سيد مايكل
لا تهرب إلى سؤال آخر مع انه تمت الإجابة عليه وبالوثائق سابقاً
وهو ولا يحتاج لإجابة أصلا لأن أبائك هم الدليل والإثبات والإجابة أي ندوايك بالتي هي الداء
فالطريف هذا كان السؤال الأول للسيد جورج
 فنحن لم نكن نعرف أن هناك سريان لولا آبائك الذين قالوا إنهم سريان، لذلك نحن من يسال:
لماذا يذكر آباؤك بآلاف الوثائق أنهم سريان
فهل يذكبون؟؟. ولا ذكر للسريان؟؟؟ أجب بنعم أم لا
وأجب على سؤاله الثاني وبطريقته أين الكلدان ؟؟؟
إن كنت أنت أو السيد صباح شخص آخر كلدان فعلاً أجيبوا على أسئلة السيد جورج بوجود كلدان

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي السرياني
أجـب عـلى أسئلتي واحـداً فـواحـداً ، ولا تـتـهـرّب

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي السرياني
أجـب عـلى أسئلتي واحـداً فـواحـداً ، ولا تـتـهـرّب

اتمنى ان تملك الشجاعة ولا تهرب ولكني لا اعتقد ذلك وساجيبك على سوالك لابن لك من انتم

اجابك السريان عن وجود السريان ومن آبائك أفواه بافواههم فقط
وعدا العراق الذي اسمه بيت الاراميين فإذا كل  كانت بلاد سوريا لا تملي عينك  ولم تسمع ببلادي سوريا انها بلد السريان منذ 2600 سنة باسمها سوريا اي سريان وقبلها باسم ارام وان آبائك يفتحرون بقولهم انا سوريا اي انا سوري  واسم سوريا شمل كل غرب اسيا في الالف الاولى قبل الميلاد بمن فيها كبدوكية وبلاد الشام
فانا ايضا لم اسمع لا بكلدان ولا اشوريين ولا سومر ولا هند ولا صين ولا امريكا
ألا توكد كل مصادرك انكم تسميتم سريان نسبة إلى سوريا؟؟؟!!!!!!!!!!!
فاذهب واضحك على نفسك فالسريان ومنهم آبائك وكذلك والاقباط والارمن الوحيدون يملكون بلداً باسمهم كان ومازال مستمرا هو سوريا ولا يفتخرون بانقاض واسماء ميتة علما ان السريان يملكون  بلداً اخر باسمهم هو العراق بيت الاراميين كما سماه آبائك لا كلدان ولا آشوريين
واضيف ومن افواه ابائك فقط
أن ماري مبشر المشرق يذكر بلاد السريان والاراميين لا اشوريين ولا كلدان ولا آشوريين وبابل محكومة من الفرثيين وليس من الكلدان


يقول المطران الكلداني! أدي شير : غلب العنصر الآرامي على سكان بلاد الرافدين، وكان سكانها من العشائر الآرامية، ويُسَمِّي الكلدان، الآراميين الكلدان، وانتشرت الممالك الآرامية في بلاد ما بين النهرين، بل إنه من القلائل جداً في التاريخ الذين سَمَّوا كنيستهم، الآرامية، كما في مقدمة كتابه، شهداء المشرق سنة 1906م، ج2، ويضيف: بعد سقوط الأثوريين والكلدان انتشرت لغتهم الآرامية السريانية في كل البلاد، كسوريا ومصر وآسيا وبلاد العرب، ويُسَمِّي بلاد الكلدان قبل الميلاد، بلاد السريان، ولغتهم السريانية أو الآرامية، ويذكر ملوك الآراميين أنهم ملوك السريان، واللغة الآرامية قرضت جميع اللغات السامية التي كانت مستعملة في بلاد السريان، ويستشهد بالراهب بركوني من كنيسته سنة 600م وكتابه لأسكولين  من المخطوطات السريانية، الذي قال فيه: كان البابليون آراميون، وإبراهيم كان سريانياً، واللغة السريانية مع تغير الزمان ومرور الأجيال تبدلت وفسدت بألفاظ غريبة، لا بل عُربت من حيث كانت، أي من بابل واستوطنت بلاداً أخرى، وأنك لو قابلت اللغة البابلية مع اللغة السريانية الفصحى، لن ترى فيها كلمة سريانية من مئة كلمة، ويُعلِّق أدّي شير على بركوني قائلاً: كان الكلدان مستوطنين في بلاد السريان، وصارت بلاد السريان الشمالية من أخص مراكز الكلدان القدماء وقرضت لغة الأقوام القديمة، ونعم إن اللغة السريانية بقيت في بابل والسريانية الفصيحة نراها في حمص وآفامية وأطرافها.

واخيرا هذه هدية لك من بطرك الكلدان عن بلاد السريان


الان إن كنت شجاعاً أجب على اسئلة السريان ومنها سوالا السيد جورج

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي السرياني
أجـب عـلى أسئلتي واحـداً فـواحـداً ، ولا تـتـهـرّب مرة أخـرى

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
اجبتك على سوالك وبالتفصيل ومن آبائك حصراً
تفضل واجب بالمثل على سوال واحد لنا لان من أسئلة الأستاذ جورج
وبعد اذن الأستاذ جورج انا مستعد لاجابتك على سوال كلمة الكلدان المستلة من كتاب الحودرا


ارفع صفحة كتاب الحودرا وسنة الطبع لا علمك انت وغيرك امام القراء من انتم
لأنهي لك هذه الأسطوانة المزورة التي نضحك بها على الناس البسطاء
انتظر ذلك بشوق



غير متصل جورج السرياني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد عادل السرياني
اشاطرك الرأي أن هذا مايكل سبي وغيره يسالون فقط ولا يستطيع ان يردوا على سوال واحد
ومع ذلك حسناً فعلت بجوابك عن السريان ومن فم آبائه فقط  ليس احتراما له بل  ليعلم الجميع ان هولاء فارغين علميا
 فماذا تنتظر من شخص لا يعلم بوجود دولة اسمها سوريا اي بلد السريان وان جميع ابائه بقولون نحن سورَيا نسبة لسوريا التي كان اسمها بلاد ارام عدا اسم العراق بيت الآراميين ايضا
هذا الشخص مغرم باسماء ميتة قديمة ومع ان السريان لديهم بلد سوريا باسم أحد مناطقهم فقط واسمها ورد قبل وبعد الميلاد وفي عهدي الكتاب المقدس القديم والجديد بل اسم سوريا وارام ورد في الكتاب المقدس اكثر من اسمي كلدان واشوريين، لكن هذا الشخص وغيره يبدو أنهم يريدون الغاء امم وحضارات باكملها لو استضاف قسم منها جميع الكلدان في العالم اليوم ستخصص لهم أحد فنادقها، فلا وجود عند مايكل سبي وغيره امم وحضارات: ايطالية، فرنسية، المانية، يونانية، إيران، ارمنية، لان هذه الاسماء غير موجودة في التاريخ القديم بل اسمها: رومان، غال، قوط، هيليس، فارس، اراراط، ولا وجود للهند والصين واليابان وروسيا ايضاً لانهم غير موجودين في الكتاب المقدس (ملاحظة قرلات مؤخرا أن آخر الاكتشافات الآثارية  تدل على ان في استراليا وامريكا حضارات أقدم من حضارات الشرق الاوسط).


واشكرك على طلبك برفع الخودرا لنرى مصداقيته علما إني مستعد للرد أيضا في حال عدم ردك لاكشف التزوير
وانا أيضا اطالبه بادراج الصفحة والطبعة لارد علما اني سارد عندما يرفع الصقحة حتى قبل ان يرد على اسئلتي الاثنين لاضعه في مكانه الحقيقي وليعلم القراء من هم السريان الذين يردون على كلمة بعشرات الوثائق ومن هم الهاربون والمتنصلون من أقول آبائهم وهي بالالاف ولا يستطيعون قول كلمة واحدة
ولاُعلم القاري كيف  يقوم هذا الشخص  وغيره بغش الناس بتزوير نص الخودرا وغيره

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

كلمة قداسة البابا فرنسيس خلال اللقاء بين الأديان في سهل أور
 
أيُّها الإخْوَةُ والأخَواتُ الأعِزّاء،
 هذا المَكانُ المُبارَكُ هُوَ مَكانُ الأُصُولِ واليَنابِيع، هُنا بَدأَ عَمَلُ الله وَوُلِدَت دِياناتُنا. وَهُنا، حَيْثُ عاشَ أبونا ابراهيم، يَبْدُو وَكَأنَّنا نَعُودُ إلى بَيْتِنا. هُنا سَمِعَ ابراهيمُ دَعْوَةَ الله، وَمِن هُنا انْطَلَقَ في رِحْلَةٍ غَيَّرَتْ التاريخ. وَنَحْنُ ثَمْرَةُ تِلْكَ الدَّعْوَةِ وَتِلْكَ الرِحْلَة. قالَ اللهُ لإبراهيم: انْظُرْ إلى السَماءِ وأَحْصِ النُجُوم (را. تك 15، 5). في تِلْكَ النُجُومِ رأَى ابراهيمُ وَعْدَ نَسْلِه، لَقَدْ رآنا نَحْنُ. واليَوم، نَحْنُ اليَهُودَ والمَسِيحِيينَ والمُسْلِمين، مَعَ إخوَتِنا وأخَواتِنا مِنَ الدِياناتِ الأُخْرَى، نُكَرِّمُ أبانا ابراهيم وَنَعْمَلُ مِثْلَهُ: نَنْظُرُ إلى السَماءِ وَنَسِيرُ علَى الأرْض.
 
1. نَنْظُرُ إلى السماء. نُشاهِدُ السماءَ نَفْسَها بَعْدَ آلافِ السِنين، وَنَرَى النُجُومَ نَفْسَها. إنَّها تُضيءُ أَحْلَكَ الليالي لأنَّها تُضيءُ مَعًا. وَبِذَلِك، تُعْطِينا السماءُ رِسالَةَ الاتِحاد: يَدْعونا الإلَهُ العليّ، مِن فَوْق، إلى عَدَمِ الانْفِصالِ أبَدًا عَنِ الأخِ المُقيمِ إلى جانِبِنا. اللهُ المُتَعالي مِن فَوْق، يَدْفَعُنا نَحْوَ أخينا المُختَلِفِ عَنَّا. فإذا أرَدْنا أنْ نُحافِظَ علَى الأخُوَّةِ بَيْنَنا، لا يُمْكِنُنا أنْ نُحَوِّلَ نَظَرَنا عَنِ السَماء. نَحْنُ، نَسْلَ ابراهيم وَمُمَثلِي الدِياناتِ المُخْتَلِفَة، نَشْعُرُ قَبْلَ كُلِّ شيءٍ أنَّنا نَحْمِلُ هَذِهِ المَسْؤُولِيَّة: أنْ نُساعِدَ إخوَتَنا وأخَواتِنا لِيَرْفَعُوا نَظَرَهُم وَصَلاتَهُم إلى السَماء. جَميعُنا في حاجَةٍ إلى ذَلِك، لأنَّنا وَحْدَنا لا نَكْفِي أنْفُسَنا. الإنسانُ لَيْسَ كُلّيَّ القُدْرَة، وَلا يَقْدِرُ أنْ يَعيشَ وَحْدَه. إذا أبْعَدَ اللهَ عَن حَياتِه، انْتَهَى بِهِ الأَمْرُ إلى عِبادَةِ الأمُورِ الأرْضِيَّة. لَكِنَّ خَيْراتِ العالَم، التي تَجْعَلُ الكَثيرِينَ يَنْسَوْنَ اللهَ والآخَرين، ليْسَتْ هيَ سَبَبَ رِحْلَتِنا علَى الأرْض. إنَّنا نَرْفَعُ أعْيُنَنا إلى السماءِ لِنَرْتَفِعَ فَوْقَ دُنْيا الأَباطيل، وَنَخْدُمُ اللهَ لِنَخْرُجَ مِن عُبُودِيَّةِ الأنا، لأنَّ اللهَ يَدْفَعُنا إلى المَحَبَّة. هذا هُوَ التَدَيُّنُ الحَقيقيّ: أنْ نَعْبُدَ الله وأنْ نُحِبَّ القريب. في عالَمِ اليَوم، الذي غالِبًا ما يَنْسَى اللهَ العَلِيَّ أو يُقَدِّمُ صُورَةً مُشَوَّهَةً عَنْهُ تَعالى، فإنَّ المُؤْمِنينَ مَدْعُوُّونَ لِيَشْهَدُوا لِصَلاحِه، وَلْيُبَيِّنُوا أُبُوَّتَهُ بأنْ يَكُونوا هُم إخْوَةً فيما بَيْنَهُم.
 
مِن هذا المَكانِ يَنْبُوعِ الإيمان، مِن أرْضِ أبينا ابراهيم، نُؤَكِّدُ أنَّ اللهَ رَحيمٌ، وأنَّ أَكْبَرَ إساءَةٍ وَتَجْديفٍ هيَ أنْ نُدَنِّسَ اسْمَهُ القُدُوس بِكَراهِيَةِ إخْوَتِنا. لا يَصْدُرُ العَداءُ والتَطَرُّفُ والعُنْفُ مِن نَفْسٍ مُتَدَيِّنَة: بَلْ هذِهِ كُلُّها خِيانَةٌ لِلْدِين. وَنَحْنُ المُؤْمِنين، لا نَقْدِرُ أنْ نَصْمُتَ عِندما يُسيءُ الإرهابُ إلى الدِين. بَلْ واجِبٌ عَلَيْنا إزالَةُ سُوءِ الفَهْم. لا نَسْمَحْ لِنُورِ السَماءِ أنْ تُغَطِّيَهُ غُيُومُ الكَراهِيَة! كانَتْ كَثِيفَةً، فَوْقَ هذا البَلَد، غُيُومُ الإرْهابِ والحَرْبِ والعُنْفِ المُظْلِمَة. وَعانَتْ مِنْها جَميعُ الجَماعاتِ العِرقِيَّةِ والدينيَّة. أَوَدُّ أنْ أذْكُرَ بِصُورَةٍ خاصَّة اليَزِيدِيّين الذينَ بَكَوا لِمَقْتَلِ الكَثيرينَ مِنْهُم، وَشاهَدُوا أُلوفَ النِساءِ والفَتَياتِ والأطْفالِ يُخْطَفُونَ وَيُباعُونَ كَعَبِيد، وَقَدْ أُخْضِعُوا لِلْعُنْفِ الجَسَدِيّ والارْتِدادِ الدينيّ الإجباري. نُصَلّي اليَوْمَ مِن أجلِ الذينَ تَحَمَّلُوا هذهِ الآلام، والذينَ ما زالوا في عِدادِ المَفْقُودِين والمَخْطُوفِين حَتَى يَعُودُوا إلى بُيُوتِهِم قَريبًا. وَنُصَلّي مِن أجلِ احتِرامِ حُرِّيَّةِ الضَّميرِ والحُرِّيَّةِ الدينيَّة والاعتِرافِ بِها في كُلِّ مَكان: إنَّها حُقُوقٌ أَساسِيَّة، لأَنَّها تَجْعَلُ الإنسانَ حُرًّا لِلتَأَمُّلِ في السماءِ التي خُلِقَ لَها.
 
عِندما اجْتاحَ الإرْهابُ شَمالَ هذا البَلَدِ الحَبيب، دَمَّرَ بِوَحْشِيَّةٍ جُزءًا مِن تُراثِهِ الدينيّ الثَمين، بِما في ذَلِكَ الكَنائِسَ والأَدْيُرَةَ وَدُورَ العِبادَة لِمُخْتَلِفِ الجَماعات. وَلَكِنْ حَتَى في تِلْكَ اللحَظاتِ الحالِكَة، كانَتْ النُجُومُ تَتَألَّق. أُفَكِّرُ في الشَبابِ المُسْلِمين المُتَطَوِّعِين في المُوصِل، الذينَ ساعَدُوا في إعادَةِ تَرْميمِ الكَنائِسِ والأَدْيُرَة، وَبَنَوْا صَداقاتٍ أَخَوِيَّة علَى أنْقاضِ الكَراهِيَة، وأُفَكِّرُ في المَسيحيّينَ والمُسْلِمينَ الذينَ يُرَمِّمُونَ اليَوْمَ مَعًا المَساجِدَ والكَنائِس. كَلَّمَنا الأُسْتاذُ علي ثجيل عَن عَوْدَةِ الحُجَّاجِ إلى هذهِ المَدينة. الحَجُّ إلى الأماكِنِ المُقَدَّسَةِ أَمْرٌ مُهِمّ: إنَّها أَجْمَلُ عَلامَةٍ لِلْحَنينِ إلى السَماءِ وَنَحْنُ علَى الأرْض. لِذَلِك حُبُّ الأماكِنِ المُقَدَّسَة، والمُحافَظَةُ عَلَيْها، ضَرُورَةٌ وُجُودِيَّة، مُتَذَكِرينَ أبانا ابراهيم، الذي أقامَ في أماكِنَ مُخْتَلِفَة مَذابِحَ للهِ مُتَّجِهَةً إلى السماء (را. تك 12، 7 .8؛ 13، 18؛ 22، 9). لِيُساعِدْنا أبونا ابراهيم أنْ نَجْعَلَ الأماكِنَ المُقَدَّسَة، لِكُلِّ واحِدٍ مِنّا، واحَةَ سَلامٍ وَمكانَ لِقاءٍ لِلْجَميع! فَهُوَ، بِأمانَتِهِ لله، صارَ بَرَكَةً لِجَميعِ الشُعُوب (را. تك 12، 3). ولْيَكُنْ وُجُودُنا هُنا اليَوْم علَى خُطاه عَلامَةَ بَرَكَةٍ وَرَجاءٍ لِلْعِراق، والشَرْقِ الأوْسَط، والعالَمِ أجْمَع. السّماءُ لا تَتْعَبُ مِنَ الأرض: اللهُ يُحِبُّ كُلَّ أبْنائِهِ وَكُلَّ الشُعُوب. وَنَحْنُ أيضًا، لا نَتْعَبُ أبَدًا مِنَ النَظَرِ إلى السماء، وَمِنَ النَظَرِ إلى هذهِ النُجُوم، التي نَظَرَتْ وَرَأَتْ أبانا ابراهيم في زَمَنِه.


غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4803
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي صباح قيا
شلاما
نقتبس الاتي ( هذا المَكانُ المُبارَكُ هُوَ مَكانُ الأُصُولِ واليَنابِيع، هُنا بَدأَ عَمَلُ الله وَوُلِدَت دِياناتُنا. وَهُنا، حَيْثُ عاشَ أبونا ابراهيم، يَبْدُو وَكَأنَّنا نَعُودُ إلى بَيْتِنا. ) انتهى الاقتباس
كما نعلم ان الفاتيكان لديها واحدة من اضخم مكتبات العالم ان لم تكن اضخمها ولديها العديد من الموؤرخين  الاكاديميين ،،ولذلك فان ما نطق به قداسته من ان هذا المكان هو المكان الصحيح لابونا ابراهيم
قد انهى  الجدال العقيم حول اختلاف الموضع والمكان ،،
تشكر على نقل الكلمة لتضع حدا لكل الاجتهادات الاخرى  المبنية على اعتقادات واجتهادات واقوال  لاقلام لا يملكون شهادات اكاديمية بالتاريخ وقسم منهم عاشوا في قرون خلت غارقة بالجهل مقارنة لعلوم اليوم ،،ولذلك الانسان المعاصر لا يقاد بتلك الافكار بل بالاسس الاكاديمية المعاصرة
رابي
اعتقد ان كلمة  قداستة في الكنيسة بعد ذلك مهمة جدا وبصراحة اعتقد انها اعظم خطبة دينية في عصرنا الحاضر فيما يخص وجودنا كشعب ،،فهل تملك نسخة منها. او تعرف المصدر لاقتناءها ،،،
وشكرا

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

عظة الأب الأقدس في كاتدرائية القديس يوسف في بغداد
ألقى الأب الأقدس عظة خلال القداس الإلهي الذي ترأسه بحضور الكاردينال ساكو بطريرك الكلدان الكاثوليك عصر السبت تحت عنوان تُكلِّمُنا كَلِمَةُ اللهِ اليومَ على الحِكمةِ والشَّهادةِ والوعودِ
بمناسبة الزيارة الرسولية الى العراق، ترأس قداسة البابا فرنسيس عصر السبت في السادس من شهر آذار مارس علم 2021 القداس الإلهي في كاتدرائية القديس يوسف للكلدان في بغداد واحتفل بالقداس بحضور بطريرك بابل للكلدان الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو وخلال القداس ألقى الأب الأقدس عظةً قال فيها: تُكلِّمُنا كَلِمَةُ اللهِ اليومَ على الحِكمةِ والشَّهادةِ والوعودِ.
ظَهَرَتْ الحِكمَةُ ونَمَتْ في هذهِ الأرضِ مُنْذُ أقْدَمِ العُصُور، والبَحْثُ عَنْها فَتَنَ الإنسانَ دائمًا. وَمَعَ ذَلِك، في كَثيرٍ مِنَ الأحيان، مَنْ كَثُرَتْ إمكاناتُهُ هو الذي زادَ كَسْبُهُ للمَعارِف، وَزادَتْ فُرَصُ الحياةِ أمامَهُ، أمّا الذي قَلَّتْ إمكاناتُهُ فَقَد تُرِكَ جانِبًا وَصارَ مُهَمَّشًا. وهذا أمرٌ لا يُمْكِنُ القُبولُ بِهِ، مَع أنَّ عَدَمَ المُساواةِ هذهِ قَد اتَّسَعَتْ اليومَ وَزادَتْ. لَكِنْ يُفاجِئُنا سِفْرُ الحِكْمَةِ ويَعْكِسُ وِجْهَةَ النَظَر، فَيَقُول: "إِنَّ الصَّغيرَ أهْلُ الرَّحمَة. أَمّا أَرْبابُ القُوَّةِ فبِقَوَّةٍ يُفحَصُون" (حك 6، 6). في نَظَرِ العالَم، مَنْ لَدَيْهِ القَليلُ يُنبَذُ وَيُهَمَّش، وَمَنْ لَدَيْهِ الكَثيرُ فَهُو المُمَيَّز. وأمَّا في نَظَرِ اللهِ فَصاحِبُ القُوَّةِ يَخْضَعُ لامْتِحانٍ صارِم، والآخِرون هُمُ المُمَيَّزون لدَى الله.
وتابع الاب الاقدس بالقول: يُكَمِّلُ يسوع، الحِكْمَةُ المُشَخَّصَة، هذا الانقلابَ في الإنجيل، وليسَ في أيَّةِ لَحْظَة، وَلَكِنْ مُنْذُ البِداية، في أوّلِ خِطابٍ لَهُ، في التَطويبات. الانقِلابُ كامِل: قالَ إنَّ الفُقَراءَ والباكينَ والمُضْطَهَدينَ هُمُ المُطَوَّبُون. كيفَ يُمْكِنُ أنْ يكونَ ذَلِك؟ في نَظَرِ العالَم، الأغْنِياءُ والأَقوِياءُ وأَصحابُ الشُهْرَةِ هُمُ المُطَوَّبُون! لَهُ قيمَة مَنْ يَمْلِك، وَمَنْ يَقْدِر، وَمَنْ كانَ مُعْتَبَرًا! ليسَ كَذَلِكَ في نَظَرِ الله. في نَظَرِ الله ليسَ الكَبيرُ مَنْ يَمْلِك، بَلْ الفَقيرُ في الرُّوح. ليسَ الذي يَقْدِرُ أنْ يَفْرِضَ كُلَّ شيءٍ على غَيْرِه، بَلْ الوَديعُ مَعَ الجَميع، ليسَ مَن تَهْتِفُ لَهُ الجُموع، بَلْ مَنْ يَرْحَمُ أخاه. هُنا، يُمْكِنُ أنْ يُراوِدَنا شَكٌّ وَسُؤال: إنْ كُنْتُ أَعيشُ كَما يَطْلُبُ يسوع، ماذا أَكْسَبُ مِنْ ذَلِك؟ ألَا أُخاطِرُ بأَنْ أدَعَ الآخَرِينَ يَدُوسُونَني تَحْتَ أقْدامِهِم؟ عَرْضُ يسوع هَلْ هُوَ مُناسِب؟ أم خاسِر؟ عَرْضُ يسوع ليسَ خاسِرًا، لَكِنَّهُ حَكيم.
وتابع البابا فرنسيس بالقول: عَرْضُ يسوع حَكيم، لأنَّ المَحَبَّةَ التي هيَ قَلْبُ التَطويبات، حتَى لَو بَدَتْ ضَعِيفَةً في نَظَرِ العالَم، فإنَّها في الواقِعِ تَنْتَصِر. بَيَّنَ يسوعُ على الصَّليبِ أنَّهُ أقوَى مِنَ الخَطيئة، وَفي القَبْرِ هَزَمَ المَوْت. إنَّها المَحَبَّةُ نَفْسُها التي جَعَلَتْ الشُهَداءَ يَنْتَصِرونَ في المِحْنَة، وَكَم كانوا كَثيرِينَ في القَرْنِ الماضي، أكْثَرَ مِنْهُم في القُرونِ الماضيَة! المَحَبَّةُ هي قُوَّتُنا، وَقُوَّةُ إخوَةٍ كَثيرِينَ لنا وأخَوات، عانَوْا هُنا أيضًا مِنَ الأحكامِ المُسْبَقَةِ والإساءاتِ وَسُوءِ المُعامَلَةِ والاضْطِهادات، مِنْ أجلِ اسمِ يسوع. وَبَيْنَما تَزُولُ قُوَّةُ العالَمِ وَمَجْدُهُ وَأباطِيلُه، المَحَبَّةُ تَبْقَى، كَما قالَ لنا الرَسُول بولس: المَحَبّةُ "لا تَسْقُطُ أَبَدًا" (1 قور 13، 8). العَيْشُ بِحَسَبِ التَطويبات هو بالتالي أنْ نَجْعَلَ الزَمَنيَّ العابِرَ أبَدِيًا. وأنْ نُنْزِلَ السَّماءَ إلى الأرض.
 وأضاف البابا فرنسيس: وَلَكِن كَيْفَ نَعيشُ التَطويبات؟ لا يَقْتَضي مِنَّا الأمْرُ أنْ نَقومَ بأشياءَ غَيْرِ عادِيَّة، أو بأعمالٍ تَفُوقُ قُدُراتِنا. ما يُطْلَبُ مِنَّا هو شَهادَةُ حَياتِنا اليَومِيَّة. طُوبَى لِمَنْ يَعيشُ بِوَداعَة، وَلِمَنْ يُمارِسُ الرَحْمَةَ أيْنَما كان، وَلِمَنْ يَحْتَفِظُ بَقَلْبٍ نَقيٍّ حَيْثُما كان. حتَى نَكونَ مِن المُطَوَّبِينَ ليسَ مِن الضَروريّ أنْ نَكونَ أبطالًا بَيْنَ الحينِ والآخَر، بَلْ أنْ نَكونَ شُهُودًا كُلَّ يوم. الشَهادَةُ هي الطَريقَةُ لِتَجْسيدِ حِكْمَةِ يسوع. هَكَذا يُغَيَّرُ العالَم: ليسَ بالسُلطانِ أو بالقُوَّة، بَلْ بالتَطويبات. لأنَّ هذا مَا فَعَلَهُ يسوع: عاشَ حتَى النِهاية ما قالَهُ مُنْذُ البِداية. كُلُّ شَيءٍ يَكْمُنُ في الشَهادَةِ لِمَحَبَّةِ يسوع، تِلْكَ المَحَبَّةِ نَفْسِها التي وَصَفَها القِدّيسُ بولس بِصُورَةٍ بَليغَة، في القِراءَةِ الثانيَةِ اليوم. لِنَرَ كَيْفَ وَصَفَها.
 وتابع الاب الاقدس قالَ بولس أوَلًا "المَحَبَّةُ تَصْبِر" (آية 4). لمْ نَتَوَقَّعْ هذهِ الصِّفَة. تَبْدُو المَحَبَّةُ مُرادِفَةً لِلصَلاحِ والكَرَمِ وأعمالِ الخَيْر. ومَعَ ذَلِك، قالَ بولس إنَّ المَحَبَّةَ هي قَبْلَ كُلِّ شَيءٍ صابِرة. وَرَدَتْ هذهِ الكَلِمَة، في الكِتابِ المُقَدَّس، في الكَلامِ على صَبْرِ الله. ظَلَّ الإنسانُ عِبْرَ التاريخِ يَخُونُ العَهْدَ مَعَ الله، وَيَقَعُ في خَطاياه المُعْتادَة، والله، لَمْ يَتعَبْ ولَمْ يَتْرُكْ الشَعْب، بَلْ بَقِيَ أمينًا كُلَّ مَرَّة، وَغَفَرَ، وَبَدأَ مِن جَديد. الصَّبْرُ والبَدْءُ مِن جَديد في كُلِّ مَرَّةٍ هُوَ الصِّفَةُ الأولَى لِلمَحَبَّة، لأنَّ المَحَبَّةَ لا تَغْضَب، بَلْ تَنْطَلِقُ دائِمًا مِن جَديد. ولا تَحْزَنُ بَلْ تَفْرَح. ولا تَيأَسُ، بَلْ تَبْقَى خَلَّاقَة. وأمامَ الشَّرِّ لا تَسْتَسْلِم، ولا تَرْضَخ. مَن يُحِبّْ لا يَنْغَلِقْ علَى نَفْسِهِ عِندما تَسُوءُ الأمُور، بَلْ يُجيبُ على الشَّرِّ بالخَيْر، وَيَتَذَكَّرُ حِكْمَةَ الصَّليبِ المُنْتَصِرَة. إنَّ الشاهِدَ للهِ يَفْعَلُ هذا: ليسَ انهزاميًّا، ولا يَخْضَعُ لِلحَتْمِيَّة، ولا يَعيشُ تَحْتَ رَحْمَةِ الظُرُوف والغَريزَةِ واللَحْظَة، بَلْ يَرْجُو دائمًا، لأنَّهُ مُؤَسَّسٌ على المَحَبَّةِ التي "تَعْذِرُ كُلَّ شَيء وَتُصَدِّقُ كُلَّ شَيء وَتَرْجُو كُلَّ شَيء وَتَتَحَمَّلُ كُلَّ شَيء" (آية 7).
 وتابع الأب الأقدس: يُمْكِنُ أنْ نَسْألَ أَنْفُسَنا: وأنا، كَيْفَ أَتَصَرَّفُ أمامَ المَواقِفِ الصَّعْبَة؟ أمامَ الشَدائِدِ تُراوِدُنا دائِمًا تَجْرِبَتان. التَجْرِبَةُ الأولَى هيَ الهُرُوب: نَهْرُبُ، وَنَتْرُكُ كُلَّ شَيء، ولا نُريدُ أنْ نَعْرِفَ شَيْئًا بَعْدَ الآن. والتَجْرِبَةُ الثانية، هيَ اللجُوءُ إلى الغَضَبِ والقُوَّة. هذا مَا حَدَثَ لِلتلاميذِ في الجُسْمانيَّة: عِنْدَ الارتباك، هَرَبَ الكَثيرون، وأَخَذَ بُطرسُ السَيْف. لَكِنْ لا الهَرَبُ ولا السَيْفُ أفادَ شَيْئًا. أمَّا يسوع فَقَد غيَّرَ التاريخ. كَيْفَ ذَلِك؟ بِقُوَّةِ المَحَبَّةِ المُتَواضِعَة، وَبِشَهادَتِهِ الصَّابِرَة. إلى هذا نَحنُ مَدْعُوُّون. هَكَذا يُتَمِّمُ اللهُ وُعُودَه.
 وأضاف الأب الأقدس: الوُعود. إنَّ حِكْمَةَ يسوعَ التي تَجَسَّدَتْ في التَطويبات تَطْلُبُ الشَهادة، وَتَعِدُ بالمُكافأة، التي تَتَضَمَّنُها الوُعُودُ الإلهيّة. نَرَى في الواقِعِ أنَّ كُلَّ تَطويبَةٍ يَتْبَعُها وَعْد: فَمَن عاشَ بِحَسَبِها كانَ لَهُ مَلَكُوتُ السماوات، أو سَيُعَزَّى، أو يُشْبَع، أو سَيَرَى الله... (را. متى 5، 3 - 12). وُعُودُ اللهِ تَضْمَنُ فَرَحًا لا مَثيلَ لَه، ولا تُخَيِّبُ الآمال. لَكِن كَيْفَ تَتِمّ؟ مِن خِلالِ ضَعْفِنا. طَوَّبَ اللهُ الذينَ يسيرونَ حتَى النِهاية في طَريقِ فَقْرِهِم الداخليّ. هذا هُوَ الطَريق، ولا يُوْجَدُ طَريقٌ آخَرُ غَيْرُه. لِنَنْظُرْ إلى أبينا ابراهيم. وَعَدَهُ اللهُ بِنَسْلٍ كَبير، لَكِنَّهُ هُوَ وَسارة كانا مُتَقَدِمَيْنِ في السِّنِّ وَدونَ أبناء. وَفي شَيْخُوخَتِهِما تَحْدِيدًا، وفي صَبْرِهِما وَثِقَتِهِما بالله، صَنَعَ لَهُما أُمورًا عَظيمة، وأعْطاهُما ابنًا. وَلْنَنْظُرْ إلى موسى: وَعَدَهُ اللهُ أنَّهُ سَيُحَرِّرُ الشَعْبَ مِنَ العُبُودِيَّة، وَلِهذا طَلَبَ مِنْهُ أنْ يُكَلِّمَ فِرعَوْن. فلَفَتَ موسَى نَظَرَ اللهِ إلى أنَّهُ ثَقيلُ اللِسان. وَمَعَ ذَلِكَ فإنَّ اللهَ سَيُتَمِّمُ الوَعْدَ مِن خِلالِ كَلامِه. وَلْنَنْظُرْ إلى سَيِّدَتِنا مَرْيَمَ العَذْراء، بِحَسَبِ الشَريعَةِ لا تَسْتَطيعُ أنْ يكونَ لها ابنٌ، والله دَعاها لتكونَ أُمًّا. وَلْنَنْظُرْ إلى بُطرس: لَقَدْ أَنْكَرَ الرَّبّ، ويسوعُ دَعاهُ هُوَ ليُثَبِّتَ إخوَتَه. إخوَتي وأخَواتي الأعِزّاء، في بَعْضِ الأحيانِ نَسْتَطيعُ أنْ نَشْعُرَ بأنَّنا لا نَقْدِرُ أنْ نَعْمَلَ شَيْئًا، ولا فائِدَةَ لنا. لا نُصَدِّقْ ذَلِك، لأنَّ اللهَ يُريدُ أنْ يَصْنَعَ العَجائِبَ بالتَحْديدِ مِن خِلالِ ضَعْفِنا.
 وختم البابا فرنسيس عظته بالقول: إنَّه يُحِبُّ أنْ يَعْمَلَ ذَلِك، وَقَدْ قالَ لنا في هذا المساءِ ثَمانِي مرَّاتٍ "طُوبى"، حتَى نَفْهَمَ أنَّنا طُوباويُّون حقًا مَعَهُ. بالطَبْع، نَحنُ مُعَرَّضُونَ لِلمِحَن، وَنَقَعُ كَثيرًا، لَكِنْ يَجِبُ ألّا نَنْسَى: مَعَ يسوع، نَحنُ طُوباويُّون. ما يَسْلُبَهُ العالَمُ مِنًّا لا يُقارَنُ بالحُبِّ الحَنونِ والصَّابِرِ الذي بِهِ يُتَمِّمُ الرَّبُّ وُعودَهُ لنا. أُختي العَزيزة، وأَخي العَزيز، رُبَما تَنْظُرُ إلى يَدَيْكَ فَتَراها فارِغة، وَرُبَما يَتَسَرَّبُ إلى قَلْبِكَ عَدَمُ الثِقَة، وَلا تَشْعُرُ بأنَّ الحياةَ تُعَوِّضُكَ. إذا كانَ الأمْرُ كَذَلِك، فَلا تَخَفْ: التَطويباتُ هيَ لكَ، لكَ أنتَ الحَزينُ والجائِعُ والعَطْشانُ لِلعَدالة، والمُضْطَهَد. وَعَدَكَ الرَّبُّ أنَّ اسْمَكَ مَكْتُوبٌ في قَلْبِهِ في السَماوات! واليومَ أنا أَشْكُرُهُ مَعَكُم وَمِن أجلِكُم، لأنَّه هُنا، حَيْثُ نَشَأَتْ الحِكْمَةُ في القَديم، ظَهَرَ في هذهِ الأوْقات شُهُودٌ كَثيرون، غالِبًا مَا تَتَجَاهَلُهُم الأخْبارُ والإعلام، وَلَكِنَّهُم أعِزّاءُ في عَيْنَيْ الله. هَؤُلاءِ الشُهودُ الذينَ يَعيشونَ التَطويبات، هُم أعوانُ اللهِ يُساعِدونَهُ في تَحْقيقِ وَعْدِهِ بالسَّلام.


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

البابا فرنسيس: أتيت حاجّا يحمل السَّلام، باسم السيّد المسيح أمير السلام
وصل البابا فرنسيس هذا الجمعة إلى العراق في زيارة رسولية، الأولى لحبر أعظم إلى بلاد الرافدين، تستغرق لغاية يوم الاثنين المقبل. وكان في استقبال البابا لدى وصوله إلى مطار بغداد رئيس الحكومة العراقي مصطفى الكاظمي. بعدها توجه الموكب البابوي إلى القصر الجمهوري حيث جرت مراسم الاستقبال الرسمية بحضور السلطات المحلية، في مقدمتها رئيس البلاد برهام صالح الذي وجه للبابا كلمة ترحيبية.
ألقى البابا خطاباً قال فيه: السَيِّدُ فَخَامَةَ الرَئِيس، أعضاءَ الحُكُومَةِ والسِلْكِ الدُبلُوماسي، السُّلُطاتُ المُوَقَرَة، مُمَثِلي المُجْتَمَعِ المَدَنِي، سَيِداتي وَسَادَتِي! إنِّي مُمْتَنٌّ لإتاحَةِ الفُرْصَةِ لي لأنْ أَقُومَ بِهذهِ الزِيارَةِ الرَسُولِيَّة، التي طالَ انتِظارُها والشَوْقُ إليها إلى جُمْهُورِيَّةِ العِراق. أنا مُمْتَنٌّ لأنِّي اسْتَطَعْتُ أنْ آتِيَ إلى هذهِ الأرْض، مَهْدِ الحَضَارَة، والمُرْتَبِطَةِ ارتِباطًا وَثيقًا، مِن خِلالِ أبِينا ابراهيم والعَدِيدِ مِن الأنْبِياء، بِتاريخِ الخَلاصِ والتَقَاليدِ الدِينِيَّةِ الكُبرى، اليَهودِيَّةِ والمَسِيحِيَّةِ والإسْلام. أَشْكُرُ السَيِّدَ الرَئِيس الدُكتور بَرْهَم صَالِح على دَعْوَتِه لي، وَعَلَى كَلِماتِ التَرحِيبِ الطَيِبَة التي وجَّهَها إليّ، باسْمِهِ وباسمِ السُلُطات، وَشَعْبِهِ الحَبِيب. أُحَيِّي أيضًا أَعضاءَ السِلْكِ الدُبلُوماسي، ومُمَثِّلِي المُجْتَمَعِ المَدَنِي.
تابع البابا يقول: أُوَجِّهُ تَحِيَّةً حارَّة إلى الأساقِفَةِ والكَهَنَةِ والرُهبانِ والراهِبات، وَجَميعِ المُؤْمنين في الكَنيسَةِ الكاثُوليكيّة. جِئْتُ حاجًّا لأُشَجِّعَهُم في شَهادَتِهِم للإيِمانِ والرَجاءِ والمَحَبَّة، في وَسَطِ المُجْتَمَعِ العِراقي. أُحَيِّي أَعضاءَ الكَنائِسِ الأُخْرَى والجَماعاتِ الكَنَسِيَّةِ المَسِيحِيَّة، والمُؤْمِنينَ المُسلِمِين وَمُمَثِلِي سائِرِ التَقاليدِ الدينيَّة. لِيَمْنَحْنا اللهُ أنْ نَسيرَ مَعًا، إخْوَةً وأَخَوات، في "القَناعَةِ الراسِخَةِ بأنَّ التَعاليمَ الصَّحيحَة لِلأدْيانِ تَدعُو إلى التَمَسُّكِ بِقِيَمِ السَّلام [...] والتَعارُّفِ المُتَبادَل والأُخُوَّةِ الإنسانيَّة والعَيْشِ المُشْتَرَك.
تَأْتي زِيارَتي في زَمَنٍ يُحَاوِلُ فيهِ العالَمُ بأسْرِهِ أنْ يَخْرُجَ مِن أَزْمَةِ جائِحَةِ فيروس الكورونا، والتي لمْ تُؤَثِّرْ فَقَط في صِحَةِ العَديدِ مِنَ الناس، بَلْ تَسَبَّبَتْ أيضًا في تَدَهْوُرِ الظُروفِ الاجْتِماعِيَّةِ والاقْتِصادِيَّةِ التي كانَتْ تُعاني أصْلًا مِنَ الهَشاشَةِ وَعَدَمِ الاسْتِقرار. تَتَطَلَّبُ هذهِ الأزْمَةُ جُهُودًا مُشْتَرَكَةً مِن كُلِّ واحِد، لاتِخاذِ العَديدِ مِنَ الخَطَواتِ الضَّرُورِيَّة، بِما في ذَلِكَ تَوْزيعٌ عادِلٌ لِلُّقاحٍ يَشْمَلُ الجَميع. وهذا لا يَكْفي: هذهِ الأزْمَة، هيَ قَبْلَ كُلِّ شَيءٍ دَعْوَةٌ إلى "إعادَةِ التَفْكيرِ في أَنْماطِ حَياتِنا [...]، وَفي مَعْنَى وُجودِنا". وهذا يَعْنِي أنْ نَخْرُجَ مِن زَمَنِ المِحْنَةِ هذا أَفْضَلَ مِمَّا كُنَّا عَلَيْهِ مِن قَبْلُ، وَأنْ نَبْنِيَ المُسْتَقْبَلَ علَى ما يُوَحِّدُنا وَلَيْسَ علَى ما يُفرِّقُ بَيْنَنا.
مضى البابا فرنسيس إلى القول: على مَدَى العُقُودِ الماضِيَّة، عانَى العِراقُ مِن كَوارِثِ الحُروبِ وآفَةِ الإرْهابِ وَمِن صِراعاتٍ طائِفِيَّةٍ تَقُومُ غالِباً على أُصُولِيَّةٍ لا تَسْتَطِيعُ أنْ تَقْبَلَ العَيْشَ مَعًا في سَلام، بَيْنَ مُخْتَلَفِ الجَماعاتِ العِرْقِيَّةِ والدينيَّة، بِمُخْتَلَفِ الأَفكارِ والثَقافات. كلُّ هذا جَلَبَ المَوْتَ والدَمار، وَأَنْقاضًا ما زالَتْ ظاهِرة لِلْعَيان، وَلَيْسَ فَقَط على المُسْتَوَى المادِي: فالأَضْرارُ أَعْمَقُ بِكَثيرٍ في القُلُوبِ، إذا فَكَّرْنا في الجُرُوحِ التي مَسَّتْ قُلُوبَ الكَثيرِ مِن الناسِ والجَماعات، والتي سَتَسْتَغْرِقُ سَنَواتٍ لِلْشِفاء. وَهُنا، مِن بَيْنِ الكَثيرينَ الذينَ عانَوْا وتأَلَّمُوا، لا يَسَعُني إِلّا أنْ أَذْكُرَ اليَزِيدِيّين، الضَّحايا الأَبْرياء لِلْهَمَجِيَّةِ المُتَهَوِّرَة وعَديمَةِ الإنسانيَّة. فَقَدْ تَعَرَّضُوا للاضْطِهادِ والقَتْلِ بِسَبَبِ انْتِمائِهِم الديني، وَتَعَرَّضَتْ هُوِّيَتُهُم وَبَقاؤُهُم نَفْسُهُ لِلْخَطَر. لذَلِك، إذا اسْتَطَعْنا نَحْنُ الآنَ أنْ نَنْظُرَ بَعْضُنا إلى بَعْض، مَعَ اختِلافاتِنا، وَكَأَعْضاءٍ في العائِلَةِ البَشَرِيَّةِ الواحِدَة، يُمْكِنُنَا أنْ نَبْدأَ عَمَلِيَّةَ إعادَةِ بِناءٍ فَعَّالَة، وَيُمْكِنُنَا تَسليمُ عالَمٍ أفضَلَ لِلأَجْيالِ القَادِمَة، أَكْثَرَ عَدْلاً وأَكْثَرَ إنسانِيَّة. في هذا الصَّدَد، فإنَّ الاخْتِلافَ الدينيَّ والثَقافيَّ والعِرقيّ، الذي مَيَّزَ المُجْتَمَعَ العِراقي، مُدَةَ آلافِ السِنين، هُوَ عَوْنٌ ثَمينٌ للاستِفادَةِ مِنْهُ، وَلَيْسَ عائِقًا لِلْتَخَلُّصِ مِنْهُ. والعِراقُ اليَوْمَ مَدْعُوٌّ إلى أنْ يُبَيِّنَ لِلْجَميع، وَخاصَةً في الشَّرْقِ الأَوْسَط، أنَّ الاخْتِلافات، بَدَلًا مِن أنْ تُثيرَ الصِّراعات، يَجِبُ أنْ تَتَعاوَنَ في وِئامٍ في الحَياةِ المَدَنِيَّة.
تابع البابا خطابه إلى السلطات المدنية في العراق قائلا: يَحْتاجُ العَيْشُ الأَخَويُّ مَعًا إلى حِوارٍ صَابِرٍ وَصَادِق، يَحْميهِ العَدْلُ واحتِرامُ القانون. إنَّها ليْسَت مُهِمَّةً سَهْلَة: إنَّها تَتَطَلَّبُ جُهْدًا والتِزامًا مِنَ الجَميع، لِلْتَغَلُبِ علَى رُوحِ العَداءِ والمُجابَهات، وَتَتَطَلَّبُ أنْ نُكَلِّمَ بَعْضُنا بَعْضًا انطِلاقًا مِن أَعْمَقِ هُوِّيَّةٍ تَجْمَعُنا، وَهي هُوِّيَّةُ أبناءِ اللهِ الواحِدِ والخالِق. علَى أَساسِ هذا المَبْدأ، فإنَّ الكُرْسِي الرَّسُولي، في العِراقِ وفي كُلِّ مَكان، لا يَتْعَبُ أبَدًا مِن مُناشَدَةِ السُّلُطاتِ المُخْتَصَة لِمَنْحِ الاعْتِرافِ والاحْتِرامِ والحُقُوقِ والحِمايَةِ لِكُلِّ الجَماعاتِ الدينيّة. إنَّني أُقَدِّرُ الجُهُودَ التي بُذِلَتْ بالفِعْلِ في هذا الاتِجاه، وأَضُمُّ صَوْتي إلى صَوْتِ الرِجالِ والنِساءِ ذَوي النَوايا الحَسَنَة، حتَى يَسْتَمِرُّوا في مَسْعَاهُم لِخَيْرِ البَلَدِ وَمَنْفَعَتِه.
بعدها قال البابا: إنَّ المُجْتَمَعَ الذي يَحْمِلُ سِمَةَ الوَحْدَةِ الأَخَوِيَّة، هُوَ مُجْتَمَعٌ يَعيشُ أَفْرادُهُ مُتَضامِنِينَ فيما بَيْنَهُم. "يُساعِدُنا التَضامُنُ علَى رُؤْيَةِ الآخَر [...] بِمَثابَةِ قَريبٍ لنا، وَرَفيقٍ لِلْدَرْب". التَضامُنُ فَضيلَةٌ تَحْمِلُنا علَى القِيامِ بأَعْمالٍ مَلْمُوسَةٍ لِلْرِعايَةِ والخِدْمَة، مَعَ إيلاءِ اعْتِبارٍ خاصّ لأَكْثَرِ الناسِ ضُعْفاً وَحاجَة. أُفَكِرُ في الذينَ فَقَدُوا، نَتيجَةَ العُنْفِ والاضْطِهادِ والإرْهاب، عائِلاتِهِم وَأَحِباءَهُم وَبُيُوتَهُم وَمُمْتَلَكاتِهِم الأَساسِيَّة. وأُفَكِرُ في جَميعِ الذينَ يُكافِحونَ كُلَّ يَوْمٍ بَحْثًا عَنِ الأَمْنِ وَعَنِ الوَسائِلِ التي تُمَكِّنُهُم مِن المُضِيِّ قُدُمًا، بَيْنَما تَزْدادُ البَطالَةُ والفَقْر. إنَّ "مَعْرِفَتَنا بِمَسْؤُولِيَتِنا تُجاهَ ضَعْفِ الآخَرينَ". يَنْبَغي أنْ تُلْهِمَ كُلَّ جُهْدٍ لِخَلْقِ إمكاناتٍ عَمَلِيَّة على الصَّعيدَين الاقتِصادي والتَرْبَوي، وَكَذَلِكَ لِلْعِنايَةِ بالخَلِيقَة، بَيْتِنا المُشْتَرَك. بَعَدَ الأَزْمَة، لا يَكْفِي إِعادَةُ البِناء، بَلْ يَجِبُ أنْ يَتِمَّ بِشَكْلٍ جَيِد: حَتَى يَتَسَنَى لِلْجَميعِ التَمَتُّعُ بِحياةٍ كَريمَة. لا نَخْرُجُ مِنَ الأَزْمَةِ كَما كُنَّا مِن قَبْل: إمَّا نَخْرُجُ في حالَةٍ أَفْضَل أوْ أَسْوأ.
بِصِفَتِكُم مَسْؤُولينَ سِياسيِّينَ وَدُبْلُوماسيِّين، أنْتُم مَدْعُوُّونَ إلى تَعْزيزِ رُوحِ التَضامُنِ الأَخَويِّ هذا. مِنَ الضَّرُوري التَصَدِّي لآفةِ الفَساد، وَسُوءِ اسْتِعْمالِ السُّلْطَة، وَكُلِّ ما هُوَ غَيْرُ شَرْعي. وَلَكِنْ هذا لا يَكْفي. يَنْبَغي في الوَقْتِ نَفْسِهِ تَحْقِيقُ العَدالَة، وَتَنْمِيَةُ النَزاهَةِ والشَفافِيَّة، وَتَقْوِيَةُ المُؤَسَّساتِ المَسْؤُولَةِ عَن ذَلِك. بِهَذِهِ الطَريقَة، يُمْكِنُ أنْ يَزْدادَ الاسْتِقْرار، وأنْ تَتَطَوَّرَ سِياسَةٌ سَليمَةٌ قادِرَةٌ علَى أنْ تُقَدِّمَ لِلْجَميع، وَبِخاصّةٍ لِلْشَباب – وَهُم كُثْرٌ في هذا البَلَد -، الأمَلَ في مُسْتَقْبَلٍ أفضَل.
تابع البابا فرنسيس قائلا: السيِّدُ الرَئيس، والسُّلُطاتُ المُوَقّرَة، والأَصْدِقاءُ الأَعِزاء! لَقَدْ أَتَيْتُ بِصَفَةِ تائِبٍ يَطْلُبُ المَغْفِرَةَ مِنَ السَماءِ وَمِنَ الإخْوَة، لِلْدَمارِ الكثيرِ وَقَسْوَةِ البَشَر. أَتَيْتُ حاجًّا يَحْمِلُ السَّلام، باسْمِ السَيِّدِ المَسيحِ أميرِ السَّلام. كَمْ صَلَّيْنا في هذهِ السِنين مِن أجلِ السَّلامِ في العِراق! لَمْ يُوَفِّرْ البابا القدّيس يوحنا بولس الثاني المُبادَرات، ولا سِيَّما الصَّلَوات والآلام مِن أجلِ السَّلام. واللهُ يُصْغِي، إنَّهُ يُصْغِي دائِمًا! عَلَيْنا نَحنُ أنْ نُصْغِيَ إليْه، وأنْ نَسيرَ في طُرُقِه. لِتَصْمُتْ الأَسْلِحَة! وَلْنَضَعْ حدًا لانْتِشارِها هُنا وَفي كُلِّ مكان! وَلْتَتَوَقَّفْ المَصالِحُ الخاصَّة، المَصَالِحُ الخارِجيَّة التي لا تَهْتَمُ بالسُكانِ المَحَلّيين. ولْنَسْتَمِعْ لِمَنْ يَبْني ويَصْنَعُ السَّلام! لِلْصِغارِ والفُقَراء، وَلِلْبُسَطاءِ الذينَ يُريدونَ أنْ يَعيشوا وَيَعْمَلُوا وَيُصَلُّوا في سلام. كَفَى عُنْفٌ وَتَطَرُّفٌ وَتَحَزُّبَاتٌ وَعَدَمُ تَسَامُح! لنُعْطِ المَجالَ لكُلِّ المُواطِنينَ الذينَ يُريدونَ أنْ يَبْنُوا مَعًا هذا البَلَد، في الحِوار، وفي مُواجَهَةٍ صَريحَةٍ وَصَادِقَةٍ وَبَنَّاءَة. لِنُعْطِ المَجالَ لِمَنْ يَلْتَزِمُ السَّعْيَ مِن أجلِ المُصَالَحَة، والخَيْرِ العام، وَهُوَ مُسْتَعِدٌّ أنْ يَضَعَ مَصَالِحَهُ جانِبًا. حاوَلَ العِراق، في هَذِهِ السَنوات، إرْساءَ الأسُسِ لِمُجْتَمَعٍ ديمُقْراطي. مِن أجلِ هذا، مِنَ الضَّرُوري أنْ نَضْمَنَ مُشارَكَةَ جَميعِ الفِئاتِ السِياسيَّةِ والاجتِماعيَّةِ والدينيَّة، وأنْ نُؤَمِّنَ الحُقوقَ الأساسِيَّةَ لِجَميعِ المُواطنين. يَجِبُ ألّا يُعْتَبَرَ أحَدٌ مُواطِنًا مِنَ الدَرَجَةِ الثانِيَّة. أُشَجِّعُ الخُطُواتِ التي تَمَّ اتِخاذُها حتَى الآن في هذا الاتِجاه، وَأَرْجُو أنْ تَتَعَزَّزَ الطُمأْنينَةُ والوِئام.
مضى البابا إلى القول: علَى المُجْتَمَعِ الدَوْلي أيْضًا أنْ يَقومَ بِدَوْرٍ حاسِمٍ في تَعزيزِ السَّلامِ في هذهِ الأرضِ وَفي كُلِّ الشَّرْقِ الأوْسَط. رأَيْنا ذَلِكَ في الصِّراعِ الطَويلِ في سوريا المُجاوِرَة - وَقَدْ مَرَّتْ الآنَ عَشْرُ سَنَواتٍ علَى بِدايَتِه! - إنَّ التَحَدِيّاتِ المُتَزايِدة تَدْعُو الأُسْرَةَ البَشَرِيَّةَ بأَكْمَلِها دَعْوَةً مُلِحَّة. إنَّها تَقْتَضِي تَعاوُنًا علَى نِطاقٍ عالَمِيّ حتَى تُواجِهَ أيْضًا عَدَمَ المُساواةِ في مَجالِ الاقتِصاد، والتَوَتُراتِ الإقليميَّة التي تُهَدِّدُ اسْتِقرارَ هَذِهِ البُلْدان. أَشْكُرُ الدُوَلَ والمُنَظَماتِ الدَوْلِيَّة التي تَعْمَلُ الآنَ في العِراق لإعادَةِ الإعْمار وَتَقْديمِ المُساعَدَةِ لِلاجِئينَ والنازحين، وَلِلَذينَ يَصْعُبُ عَلَيْهِم العَوْدَةُ إلى بيوتِهِم، وَلأَنَّها تُوَفِّرُ الغِذاءَ والماءَ والمأوَى والخَدَماتِ الصِحِيَّة في البَلَد، وَكَذَلِكَ البَرامِجَ الهادِفَة إلى المُصَالَحَةِ وَبِناءِ السَّلام. وَهُنا لا يَسَعُني إلّا أنْ أَذْكُرَ الوِكالاتِ العَديدَة، وَمِن بَيْنِها العَديدَ مِنَ الوِكالاتِ الكاثُوليكِيَّة، التي ظَلَّتْ مُنْذُ سَنَواتٍ تُساعِدُ السُكانَ المَدَنيّين بالتِزامٍ كَبير. إنَّ تَلْبِيَةَ الاحتِياجاتِ الأَساسيَّة لِلْعَديدِ مِنَ الإخْوَةِ والأَخَواتِ هُوَ عَمَلُ مَحَبَّةٍ وَعَدْلٍ، ويُسْهِمُ في سَلامٍ دائِم. أَتَمَنَّى أَلّا تَسْحَبَ الدُوَلُ يَدَ الصَّداقَةِ والالْتِزامِ البَنَّاءِ المَمْدُودَةَ إلى الشَعْبِ العِراقي، بَلْ تُواصِلُ العَمَلَ بِرُوحِ المَسْؤُوليَّةِ المُشْتَرَكَة مَعَ السُّلُطاتِ المَحَلِيَّة، دُونَ أنْ تَفْرِضَ مَصَالِحَ سِياسيَّة أو أَيدْيُولُوجيَّة.
هذا ثم قال البابا فرنسيس: الدينُ بِطَبيعَتِهِ، يَجِبُ أنْ يكونَ في خِدْمَةِ السَّلامِ والأُخُوَّة. لا يَجُوزُ استِخْدامُ اسمِ اللهِ "لتَبْريرِ أَعْمالِ القَتْلِ والتَشْريدِ والإرْهابِ والبَطْش". على العَكْسِ مِن ذَلِك، إنَّ اللهَ الذي خَلَقَ البَشَرَ مُتَساوينَ في الكَرامَةِ والحُقوق، يَدْعُونا إلى أنْ نَنْشُرَ المَحَبَّةَ والإحْسانَ والوِئام. وَفي العِراقِ أيضًا، تُريدُ الكَنيسَةُ الكاثوليكيَّة أنْ تَكونَ صَديقَةً لِلْجَميع، وأنْ تَتَعاوَنَ مِن خِلالِ الحِوار، بِشَكْلٍ بَنّاءٍ مَعَ الأدْيانِ الأُخْرَى، مِن أجلِ قَضِيَّةِ السَّلام. إنَّ وُجودَ المَسيحيّينَ العَريق في هذهِ الأرْضِ وإسْهامَهُم في حَياةِ البَلَدِ يُشَكِّلُ إرْثًا غَنِيًّا، ويُريدُ أنْ يكونَ قادِرًا على الاسْتِمْرارِ في خِدْمَةِ الجَميع. إنَّ مُشارَكَتَهُم في الحياةِ العامّة، كمُواطِنين يَتَمَتَعُونَ بِصُورَةٍ كامِلة بالحُقُوقِ والحُرِياتِ والمَسْؤُوليات، سَتَشْهَدُ علَى أنَّ التَعَدُدِيَّةَ الدينيَّةَ والعِرْقِيَّةَ والثَقافيَّةَ السَليمَة، يُمْكِنُ أنْ تُسْهِمَ في ازدِهارِ البَلَدِ وانْسِجامِه.
في ختام خطابه إلى السلطات المدنية في العراق قال البابا: أيُّها الأصْدِقاءُ الأَعِزّاء، أَوَدُّ أنْ أُعَبِّرَ مَرَةً أُخرَى عَن شُكْرِي الصَّادِق لِكُلِّ ما صَنَعْتُمُوهُ وما زِلْتُم تَصْنَعُونَهُ مِن أجلِ بِناءِ مُجْتَمَعٍ مُؤَسَّسٍ علَى الوَحْدَةِ الأَخَوِيَةِ والتَضامُنِ والوِئام. خِدْمَتُكُم لِلْخَيْرِ العامّ عَمَلٌ نَبيل. أَسْأَلُ اللهَ القَدير أنْ يُؤَيِّدَكُم في مَسْؤُولياتِكُم، وأنْ يُرْشِدَكُم جَميعاً على طَريقِ الحِكْمَةِ والعَدْلِ والحَقيقَة. لِكُلِّ واحِدٍ مِنْكُم، وَلِعائِلاتِكُم وَأَحِبائِكُم وَلِلْشَعْبِ العِراقيّ بِأَسْرِه، أَسْأَلُ اللهَ وافِرَ البَرَكاتِ الإلَهِيَّة. شُكْرًا!


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


البابا فرنسيس يلتقي في كاتدرائية سيدة النجاة في بغداد الأساقفة والكهنة والرهبان والراهبات والإكليريكيّين ومعلّمي التعليم المسيحيّ
في أول أيام زيارته الرسولية إلى العراق وعقب لقائه السلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي التقى قداسة البابا فرنسيس في كاتدرائية سيدة النجاة للسريان الكاثوليك في بغداد الأساقفة والكهنة والرهبان والراهبات والإكليريكيّين ومعلّمي التعليم المسيحيّ. وهذه هي كلمة الأب الأقدس:
أصحابَ الغِبطَة،
أصحابَ السِيادَة الأساقِفَة،
الكَهَنَةُ والرُهبانُ والراهِباتُ الأعِزاء،
الإخوَةُ والأخَواتُ الأعِزاء،
أُعانِقُكُم جَميعًا بِمَوَدَّةٍ أبَوِيَّة. أشْكُرُ اللهَ الذي سَمَحَ لنا بِعِنايَتِهِ الإلَهِيَّة أنْ نَلْتَقِيَ اليوم. وأَشْكُرُ غِبْطَةَ البَطْرِيَرْك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان وَغِبْطَةَ البَطْرِيَرْك الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو على كَلِماتِهِم التَرحِيبيَّة. نَجْتَمِعُ اليومَ في كاتدرائِيَّةِ سَيِّدَةِ النَجاة هذِه، وَنَتَبَارَكُ فيها بِدِماءِ إخوَتِنا وأَخَواتِنا الذينَ دَفَعُوا هُنا ثَمَنَ أَمانَتِهِم للرَّبِّ وَلِكَنِيسَتِه، ثَمَنًا غاليًا. أَرْجُو أنْ تُلْهِمَنا ذِكْرَى تَضْحِيَتِهِم بأنْ نُجَدِّدَ ثِقَتَنا بِقُوَّةِ الصَّليبِ وَرِسالَتِهِ الخَلاصِيَّة للمَغْفِرَةِ والمُصالحَةِ والولِادَةِ الجَديدة. فَفي الواقِع، المَسيحيُّ مَدْعُوٌ لِلْشَهادَةِ لِمَحَبَّةِ المَسيح في كلِّ مكانٍ وَزَمان. هذا هو الإنجِيلُ الذي يَجِبُ إعْلانُهُ وَتَجْسيدُهُ في هذا البَلَدِ الحَبيبِ أيضًا.
وأنتُم، بِصِفَتِكُم أساقِفَةً وَكَهَنَةً، وَرُهبانًا وَراهِباتٍ، وَمُعَلِّمي التَعليمِ المَسِيحيّ، وَمَسْؤُولين عِلمانيِّين، إنَّكُم جَميعًا تُشارِكونَ في أفراحِ المُؤْمِنينَ وآلامِهِم وآمالِهِم وهُمُومِهِم. لَقَدْ ازْدادَت احتِياجاتُ شَعْبِ اللهِ والتَحَدِّياتُ الرَعَوِيَّة الشاقَّة التي تُواجِهُونَها يَوْمِيًا في زَمَنِ الجائِحَةِ هذا. وَمَعَ ذَلِك، فإنَّ الغَيْرَةَ الرَسُولِيَّة يَجِبُ ألَّا تَتَوَقَّفَ ولا تَنْقُصَ أبَدًا، والتي تَسْتَمِدُونَها مِن جُذورٍ قَدِيمَةٍ جِدًا، مِنَ الحُضُورِ المُسْتَمِرِ لِلْكَنيسَةِ في هذهِ الأراضي مُنْذُ الأزمِنَةِ الأوْلَى (را. بندكتس السادس عشر، الإرشادُ الرَّسوليُّ ما بعدَ السّينودُس، الكنيسةُ في الشَّرقِ الأوسط، 5). نَحْنُ نَعْلَمُ كَمْ هو سَهْلٌ أنْ نُصابَ بِفيرُوسِ الإحْباطِ الذي يَبْدُو أحْيانًا أنَّهُ يَنْتَشِرُ مِن حَوْلِنا. مَعَ ذَلِك، لَقَدْ مَنَحَنا اللهُ لُقاحًا فَعَّالًا ضِدَّ هذا الفِيروس الخَبيث: وَهو الرَجاءُ الذي يَنْبُعُ مِنَ المُثابَرَةِ علَى الصَّلاةِ والأمانَةِ اليَوْمِيَّة لِرِسالَتِنا. بِهذا اللُقاح، يُمْكِنُنا المُضِيُّ قُدُمًا بِقُوَّةٍ مُتَجَدِّدَةٍ دائِمًا، لِكَي نُشارِكَ فَرَحَ الإنجِيل، كَتلامِيذَ مُرْسَلِينَ وَعلاماتٍ حَيَّةٍ لِحُضورِ مَلَكُوتِ الله، مَلَكُوتِ قَداسَةٍ وَعَدْلٍ وَسَلام.
وَكَمْ يَحْتاجُ العَالَمُ مِن حَوْلِنا إلى سَماعِ هذهِ الرِسالَة! ولا تَنْسَوْا أبَدًا أنَّ البِشارةَ بالمَسِيحِ تَتِمُّ قَبْلَ كُلِّ شَيءٍ مِن خِلالِ شَهادَةِ حَياةٍ غيَّرَها فَرَحُ الإنجيل. كما نَرَى مِن تاريخِ الكَنيسَةِ القَديمِ في هذهِ الأراضي، الإيمانُ الحَيُّ بالرَّبِّ يسوع "يُعْدِي"، وَيَسْتَطيعُ أنْ يُغَيِّرَ العالَم. وُيُبَيِّنُ لَنا مِثالُ القِدِّيسين أنَّ اتّباعَ يسوعَ المسيح "ليسَ فقط أمْرًا حَقًّا وَعَدْلًا، بَلْ هو أيضًا شيءٌ جَميل، وَقادِرٌ أنْ يَمْلأَ الحَياةَ بِبَهاءٍ جَديدٍ وَفَرَحٍ عَميق، حتَى في وَسَطِ الشَدائِد" (را. الإرشاد الرسولي فرح الإنجيلEvangelii gaudium ، 167).
إنَّ الصِّعابَ جُزْءٌ مِن حَياتِكُم اليَوْمِيَّة، أنتُمُ المُؤْمِنينَ العِراقيِّين. فَقَدْ كانَ عَلَيْكُم وَعَلَى مُواطِنِيكُم، في العُقُودِ الأخِيرَة، أنْ تُواجِهُوا عَواقِبَ الحَرْبِ والاضْطِهاد، وَهَشاشَةَ البِنَى التَحْتِيَّةِ الأساسِيَّة، وأنْ تُناضِلُوا باسْتِمرار، مِن أجلِ الأمْنِ الاقتِصاديِّ والشَخْصيّ، والذي غالِبًا ما أدَّى إلى نُزُوحٍ داخِلِيّ وِهِجْرَةِ الكَثيرين، بِما في ذَلِكَ بَيْنَ المَسِيحِيِّين، إلى بُلْدانٍ أُخرَى في العالَم. إنِّي أَشْكُرُكُم، أيُّها الإخوَةُ الأساقِفَةُ والكَهَنَة، علَى بَقائِكُم قَريبينَ مِن شَعْبِكُم، وَعَلَى دَعْمِكُم لَهُ، وَسَعْيِكُم لِتَلْبِيَةِ احتِياجاتِ الشَعْبِ وَمُساعَدَةِ كُلِّ واحِدٍ على القِيامِ بِدَوْرِهِ في خِدْمَةِ الخَيْرِ العام. إنَّ الرِسالَةَ التَرْبَوِيَّة وَرِسالَةَ المَحَبَّة في كَنائِسِكُم الخاصَّة تُمَثِّلُ مَوْرِدًا ثَمينًا لِحياةِ الجَماعَةِ الكَنَسِيَّة والمُجْتَمَعِ بأسْرِه. إنِّي أُشَجِّعُكُم علَى المُثابَرَةِ في هذا الاجتِهاد، مِن أجلِ أنْ تَتَمَكَّنَ الجَماعَةُ الكاثُولِيكِيَّة في العِراق، وإنْ كانَتْ صَغيرةً مِثْلَ حَبَّةِ الخَرْدَل (را. متى 13، 31- 32)، مِنَ الاستِمرارِ في إثراءِ مَسيرَةِ البَلَدِ بِأَكْمَلِه.
إنَّ مَحَبَّةَ المَسيحِ تَطْلُبُ مِنّا أنْ نَضَعَ جانِبًا كُلَّ نَوْعٍ مِنَ الأنانيَّةِ وَكُلَّ مُنافَسَة، وَتَحُثُّنا علَى أنْ نَكونَ في شَرِكَةٍ شامِلَةٍ مَعَ الجَميع، وَتَدْعُونا إلى أنْ نُكَوِّنَ جَماعَةً الكُلُّ فيها إِخوَةٌ وأخَواتٌ يُرَحِبُونَ بَعْضُهُم بِبَعْضٍ وَيَهْتَمُّونَ بَعْضُهُم لِبَعْض (را. الرسالة العامّة Fratelli tutti، 95 - 96). أُفَكِّرُ في صُورَةِ البِساطِ المَألوفَة: مُخْتَلَفُ الكَنائِسِ المَوْجُودَةِ في العِراق، وَلِكُلِّ مِنْها تُراثُها التاريخيّ والليتورجيّ والرُوحيّ العَريق، هيَ مِثْلُ الخُيوطِ الكَثيرة المُنْفَرِدَة المُلَوَنَة التي، عِنْدَ تَشَابُكِها، تُصْبِحُ بِساطًا واحِدًا جَميلًا، لا يَشْهَدُ فَقَط على أُخُوَّتِنا، بَلْ يُذَكِّرُنا أيضًا بِمَصْدَرِها. ولأنَّ اللهَ نَفْسَهُ هو الفَنانُ الذي صَمَّمَ هذا البِساط، والذي نَسَجَهُ بِصَبْرٍ وَرَثاهُ بِعنايَّة، يُريدُنا دائِمًا أنْ نكونَ مُتَرابِطينَ جَيِّدًا فيما بَيْنَنا، فَكُلُّنا أبْناؤُهُ وَبَناتُه. عَسَى أنْ تَبْقَى نَصيحَةُ القِدِّيسِ أغناطيوس الأنطاكي في قُلُوبِنا علَى الدَوام: "لا يَكُونَنَّ بَيْنَكُم ما يُفَرِّقُكُم، [...] بَلْ صَلاةٌ واحِدَة، وَرُوحٌ واحِد، وَرَجاءٌ واحِد، بالمَحَبَّةِ والفَرَح" (رسالة إلى المغنيسيين Ad Magnesios، 6-7: الآباء اللاتين 5، 667). كَمْ هيَ مُهِمَّةٌ شَهادَةُ الوَحْدَةِ الأَخَوِيَّةِ هذِه، في عالَمٍ غالِبًا ما تُمَّزِقُهُ الانقِسامات! إنَّ كُلَّ جُهْدٍ يُبْذَلُ لبِناءِ الجُسُورِ بَيْنَ الجَماعاتِ والمُؤَسَّساتِ الكَنَسِيَّة والرَعَوِيَّة والأبْرَشِيَّة سَيَكُونُ بادِرَةً نَبَوِيَّةً في كَنيسَةِ العِراق واستِجابَةً مُثْمِرَةً لِصَلاةِ يسوع بأنْ يَكُونُوا جَمِيعُهُم واحِدًا (را. يو 17، 21؛ الكنيسةُ في الشَّرقِ الأوسط، 37).
تَقَعُ مَسْؤُولِيَةُ حَمْلِ رِسالَةِ الكَنيسَةِ على عاتِقِ الجَميع، رُعاةً وَمُؤْمِنينَ وَكَهَنَةً وَرُهبانًا وَراهِبات، وَمُعَلِّمِي التَعلِيمِ المَسِيحيّ، وَلَوْ بِطُرُقٍ مُخْتَلِفَة. قَدْ يَنْشَأُ أحْيانًا بَيْنَنا سُوءُ تَفاهُمٍ وَيُمْكِنُ أنْ نَتَعَرَّضَ لِبَعْضِ التَوَتُّرات: إنَّها عُقَدٌ تُعِيقُ نَسْجَ الأُخُوَّة. هيَ عُقَدٌ نَحْمِلُها في داخِلِنا، فَنَحْنُ جَميعًا خَطأة، مَعَ ذَلِك، يُمْكِنُ فَكُّ هذهِ العُقَدِ بالنِعْمَةِ، وَبِمَحَبَّةٍ أكبَر، ويُمْكِنُ أنْ نَرْخِيَها بالمَغْفِرَةِ والحِوارِ الأخَويّ، وَتَحَمُّلِ أعباءِ بَعْضِنا البَعْضَ بِصَبْرٍ (را. غل 6، 2) وَبِتَقْوِيَةِ بَعْضِنا البَعْض، في أوْقاتِ المِحَنِ والصُّعُوبات.
الآن، أَوَدُّ أنْ أَقُولَ كَلِمَةً خاصّة لإخوَتي الأساقِفَة. يَرُوقُ لي التَفْكيرُ في خِدْمَتِنا الأُسْقُفِيَّة بِمَفْهومِ القُرْب: قَريبُونَ مِن الله، فَنَحْنُ نَحْتاجُ أنْ نَبْقَى مَعَ اللهِ في الصَّلاة، وَقَريبونَ كَذَلِكَ مِنَ المُؤْمِنينَ المُوْكَلينَ إلى رِعايَتِنا، وَمِن كَهَنَتِنا. كُونوا قَريِبين بِشَكْلٍ خاصّ مِن كَهَنَتِكُم، حتَى لا يَرَوْا فِيكُم إداريِّين أو "مُديري أعمال"، بَلْ أباءً، يَهْتَمُّونَ لأنْ يَكُونَ أَبناؤُهُم في حالَةٍ جَيِّدَة، وَهُم على اسْتِعْدادٍ لِدَعْمِهِم وَتَشْجِيعِهِم بَقَلْبٍ مُنْفَتِح. رافِقُوهُم في صَلاتِكُم وَوَقْتِكُم وَصَبْرِكُم وَقَدِّرُوا عَمَلَهُم وَوَجِّهُوا نُمُوَّهُم. وَسَوْفَ تَكُونونَ لِكَهَنَتِكُم بِهذهِ الطَريقةِ عَلامَةً مَرْئِيَّةً لِيَسُوع، الراعي الصَّالِحِ الذي يَعْرِفُ خِرافَهُ وَيَبْذِلُ حَياتَهُ في سَبيلِها (را. يو 10، 14- 15).
أعِزّائي الكَهَنَة، والرُهبانَ والراهِبات، وَمُعَلِّمِي التَعْليمِ المَسيحيّ والإكليريكيِّين الذين تَسْتَعِدُّونَ لِلخِدْمَةِ في المُسْتَقْبَل: لَقَدْ سَمِعْتُم جَميعًا صَوْتَ الرَّبِّ في قُلوبِكُم وأَجَبْتُم مِثْلَ صَمُوئيل الشابّ: "هاءَنَذا" (1 صم 3، 4). أَدْعُوكُم إلى تَجْدِيدِ هذهِ الإجابَةِ كُلَّ يَوْم، وأَتَمَنَّى أنْ تَقُودَ كُلَّ واحِدٍ مِنْكُم لأنْ يَحْمِلَ البُشْرَى السارَّة بِحَماسٍ وَشَجاعَة، وأنْ تَعيشُوا وَتَسيرُوا دائِمًا في نُورِ كَلِمَةِ الله، والتَبْشيرُ بِها نِعْمَةٌ لَنا وَواجِبٌ عَلَيْنا. نَعْلَمُ أنَّ خِدْمَتَنا تَتَضَمَّنُ أيضًا جانِبًا إدارِيًّا، لَكِنْ هذا لا يَعْني أنَّهُ عَلَيْنا أنْ نَقْضِيَ كُلَّ وَقْتِنا في اجتِماعاتٍ أو خَلْفَ المَكْتَب. مِنَ المُهِمِّ أنْ نَخْرُجَ لِنَكُونَ في وَسَطِ قَطيعِنا وَنُقَدِّمَ حُضُورَنا وَمُرافَقَتَنا لِلمُؤْمِنينَ في المُدُنِ والقُرَى. أُفَكِّرُ في الذينَ قَدْ نُهْمِلُهُم: في الشَبابِ وَكِبارِ السِنِّ والمَرْضَى والفُقَراءِ. عِندما نَخْدُمُ قَريبَنا بِتَفانٍ، كَما تَفْعَلونَ أَنْتُم، وَبِروحِ الشَفَقَةِ والتَواضُعِ واللُطفِ والَمَحَبَّة، فإنَّنا نَخْدُمُ يسوعَ حَقًا، كَما قالَ لَنا هوَ نَفْسُه (را. متى 25، 40). وَمِن خِلالِ خِدْمَةِ يَسوعَ في الآخَرين، نَكْتَشِفُ الفَرَحَ الحقيقيّ. لا تَبْتَعِدوا عَن شَعْبِ اللهِ المُقَدَّسِ الذي وُلِدْتُم فِيه. لا تَنْسَوْا أُمَّهاتِكُم وَجَدّاتِكُم، اللواتي "أَرْضَعْنَكُم" حَليبَ الإيمان، كَما يَقولُ القدِّيسُ بولس (را. 2 طيم 1، 5). كُونوا رُعاةً وخُدّامًا للشَعْبِ لا مُوَظَّفِي دَوْلَة. كُونُوا دائِمًا مَعَ شَعْبِ الله، لا تَنْفَصِلُوا عَنْهُ أبَدًا كَما لَوْ كُنْتُم طَبَقَةً مُمَيَّزَة. لا تُنْكِرُوا "الأُمَّةَ" النَبيلَة التي هي شَعْبُ اللهِ المُقَدَّس.
أَوَدُّ أنْ أَعُودَ الآن إلى إخوَتِنا وأخَواتِنا الذينَ لَقُوا حَتْفَهُم في الهُجُومِ الإرْهابي علَى هذهِ الكاتِدرائِيَّةِ قَبْلَ عَشْرِ سَنَوات، والذينَ ما زالَتْ دَعْوَى تَطْويبِهِم مَفتُوحَة. يُذَكِّرُنا مَوْتُهُم جَيِّدًا أنَّ التَحْريضَ علَى الحَرْبِ وَمَواقِفَ الكَراهِيَةِ والعُنْفِ وإراقَةِ الدِماء لا تَتَّفِقُ مَعَ التَعاليمِ الدِينيَّة (را. Fratelli tutti، 285). وَأُريدُ أنْ أَذْكُرَ كُلَّ ضَحايا العُنْفِ والاضطِهادِ المُنْتَمينَ إلى مُخْتَلَفِ الجَماعاتِ الدِينِيَّة. سَوْفَ أَلتَقي غَدًا في أور بِقادَةِ التَقاليدِ الدِينيَّةِ المَوجُودينَ في هذا البَلَد، لِكَي نُعْلِنَ مَرَّةً جَدِيدَةً إيمانَنا بأنَّهُ علَى الدِينِ أنْ يَخْدُمَ قَضِيَّةَ السَّلامِ والوَحْدَةِ بَيْنَ جَميعِ أبناءِ الله. وأُريدُ في هذا المَساء أنْ أَشْكُرَكُم علَى اجتِهادِكُم لأنْ تَكُونوا صانِعِي سَلام، داخِلَ جَماعاتِكُم وَمَعَ مُؤْمِني التَقاليدِ الدينيَّةِ الأخرى، وأنْ تَزْرَعُوا بُذُورَ المُصَالَحَةِ والعَيْشِ الأَخَويِّ مَعًا، التي تَسْتَطيعُ أنْ تَقُودَ إلى وِلادَةِ رَجاءٍ جَديدٍ لِلْجَميع.
أُفَكِرُ بِشَكْلٍ خاص في الشَّباب: حَيْثُما كانوا، هُم حامِلُو وَعْدٍ وَرَجاء، وَبِخاصَةٍ في هذا البَلَد. في الواقِع، لا يُوجَدُ هُنا تُراثٌ أثَريٌ لا يُقَدَّرُ بِثَمَنٍ فَحَسْب، بَلْ كَذَلِكَ ثَرْوَةٌ كَبيرَةٌ لِلْمُسْتَقْبَل: إنَّهُم الشَّباب! هُم كَنْزُكُم وَيَنْبَغي الاعتِناءُ بِهِم، وَتَغْذِيَةُ أحلامِهِم، وَمُرافَقَةُ مَسيرَتِهِم، وَتَنْمَيَّةُ رَجائِهِم. وَعَلَى الرَّغْمِ مِن صِغَرِ سِنِّهِم، فَقَدْ تَعَرَّضَ صَبْرُهُم بالفِعْلِ لامْتِحانٍ قاسٍ بِسَبَبِ صِراعاتِ هَذهِ السّنوات. ولْنَتَذَكَّرْ في الوقتِ عَيْنِه، أنَّهُم - مَعَ كِبارِ السِّن - جَوْهَرَةُ هذا البَلَد، وأَلَذُ ثِمارِ أشْجارِه: عَلَيْنا تَقَعُ مَسْؤُولِيَّةُ زِراعَةِ الخَيْرِ فيهِم وإرواءِ رَجائِهِم.
أيُّها الإخوَةُ والأخَوات، بالمَعْمُودِيّةِ والتَثْبيت، وبالسِيامَةِ الكَهْنُوتِيَة أو النُذُورِ الرَهْبانِيَّة، كَرَّسْتُم أَنْفُسَكُم للهِ وأُرْسِلْتُم لتَكُونُوا تَلاميذَ تَحْمِلونَ الرِسالَةَ في هذهِ الأرضِ المُرْتَبِطَةِ ارتِباطًا وَثيقًا بِتاريخِ الخَلاص. أَنْتُم جُزْءٌ مِن هذا التاريخ، تَشْهَدُونَ بِأمانَةٍ لِوُعودِ اللهِ التي لا تُنْقَضُ أبَدًا، وَتَسْعَوْنَ لِبِناءِ مُسْتَقْبَلٍ جَديد. لِتَكُن شَهَادَتُكُم، التي أنْضَجَتْها الشَدائِدُ، وَقَوَّتْها دِماءُ الشُهَداء، نُورًا يَشِعُّ في العِراقِ وَخارِجِه، لِكَي نُشيدَ بِعَظَمَةِ الله، وَيَبْتَهِجَ رُوحُ هذا الشَعَبِ باللهِ مُخَلِّصِنا (را. لو 1، 46- 47).
أَشْكُرُ اللهَ مُجَدَّدًا لأنَّنا تَمَكَّنَّا مِن أنْ نَلْتَقيَ. لِتَشْفَعْ بِكُم سَيِّدَةُ النَجاة والقِدِّيسُ توما الرسول، وَلْيَحْمِياكُم دَوْمًا. أُبارِكُ مِن كُلِّ قَلْبِي كُلَّ واحِدٍ مِنْكُم وأُبارِكُ جَماعاتِكُم. وأَطْلُبُ مِنْكُم أنْ تُصَلُّوا مِن أجلي. شُكْرًا!


غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


اور مدينة " سومرية " و لم تكن كلدانية و التسمية هذه تسمية يهودية  ليست صحيحة كما ان شخصية  برهوم  شخصية وهمية لا وجود لها في التاريخ. و التسمية الحالية ل الكلدان هي تسمية كنسية عمرها 470 سنة  :


اور = كما كتب عنها عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في ص 25 من كتابه "  الحياة اليومية في بلاد الرافدين القديمة " :

""" تقع " اور {Ur} " في جنوب العراق على بعد 200 كم شمال غرب البصرة ، وكانت مأهولة بالسكان بشكل مستمر جنبا إلى جنب مع أوروك {Uruk} ولكش {Lagash} ، و كانت واحدة من العواصم الثلاث ل * سومر * التي كان ملوكها يهيمنون عليها مرتين خلال * الألفية الثالثة * وحتى اليوم ف ان " أنقاض أور  هي الأجمل والبليغة في كل بلاد الرافدين."

غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 256
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي أستاذ مايكل
يبدو أن علاّمتهم من جبنه يدخل بأسماء مستعارة مرة جورج ومرة عادل
أنظر إلى الإجابات بهذه الأسماء الثلاثة تراها لشخص واحد
لهذا لا نرد على الجبناء
تحياتي وتقديري
د. نزار ملاخا

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي السرياني
أجـب عـلى أسئلتي واحـداً فـواحـداً ، ولا تـتـهـرّب مرة أخـرى

السيد مايكل سبي
انا موجود وسمعا وطاعة لك وللمرة الثانية انتظر
واعتقدت انك هربت ولكني بعد ذلك فكرت ربما عندك ضرف معين لا وإن شاء الله المانع خير

أنت سالت سوالين ونحن سالنك سوالين
انا اجبتك على سوال واحد  وبقي لك سؤال آخر

بقي لك ياشماس ثلاث مهام:
1: ادرج صفحة الحودرا وسنة الطبع ليتسنى لي الإجابة على سؤالك الآخر
ثم
2 و3 الإجابة على سوالين السريان الذي طرحهما السيد جورج السرياني

بربك يا شماس مايكل هل شاهدت في كل العالم ناس تلاحق وتتوسل بشخص شماس ان يدرج مصدر سواله من كتابه الديني لكي يجيبوه؟

هل تعلم نحن لماذا نفعل ذلك معك؟؟
الجواب: ليس احتراما لمقامك بل لكي تبقى الإجابة لك ولغيرك من الهاربين ولنثبت كيف تغشون العالم 

اخيرا هناك مقترح جميل من احد العلماء الكلدان الالقويين كله اكاديمية علمية
وبامكانك الجواب على السوالين بوثايق كلدانية فعلية مثله

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

عظة البابا فرنسيس في القداس الإلهي في أربيل
ترأس قداسة البابا فرنسيس اليوم الأحد السابع من آذار مارس القداس الإلهي في ملعب "فرانسو حريري" في أربيل، وألقى عظة قال فيها:
ذَكّرَنا القِدِّيسُ بولس قائلًا: "فهُوَ مَسيحٌ، قُدرَةُ اللّهِ وَحِكْمَةُ اللّه" (1 قور 1، 24). بيَّنَ لَنا يسوعُ المسيح هذهِ القُدْرَةَ وَهَذِهِ الحِكْمَةَ، خاصّةً بالرَحْمَةِ والمَغْفِرَة. لم يُرِدْ أنْ يَفْعَلَ ذَلِكَ بإظهارِ القُوّةِ أو فَرْضِ صَوْتِهِ مِن أَعْلَى، وَلا بِخِطاباتٍ طَويلَة، أوْ عُرُوضٍ عِلْمِيَّةٍ فَريدَة. إنَّما أَظْهَرَ قُدْرَتَهُ بِتَقْدِيمِ حَياتِهِ علَى الصَّليب. أَظْهَرَ حِكْمَتَهُ وَقُدْرَتَهُ الإلَهِيَّة، مُبَيِّنًا لنا، حتَى النِهايَة، أَمانَةَ مَحَبَّةِ الآبِ لَنا، أَمانَةَ إلَهِ العَهْد، الذي أَخْرَجَ شَعْبَهُ مِنَ العُبُودِيَّةِ وَقادَهُ في طَريقِ الحُرّيَّة (را. خر 20، 1-2).
ما أَسْهَلَ الوُقُوعَ في شَرَكِ التَفْكيرِ في أَنَّهُ يَجِبُ عَلَينا أنْ نُبَيِّنَ لِلآخَرينَ أَنَّنا أَقْوِياء، وَحُكَماء... ما أَسْهَلَ الوُقُوعَ في شَرَكِ تَصَوُراتٍ خاطِئَةٍ عَنِ الله، لِنجِدَ فيها الأمان... (را. خر. 20، 4 -5). في الواقِع، العَكْسُ هُوَ الصَّحيح، إنَّنا نَحْتاجُ كُلُّنا إلى قُدْرَةِ اللهِ وَحِكْمَةِ اللهِ التي أَعْلَنَها يَسُوعُ على الصَّليب. على الجُلْجُلَة، قدَّمَ يَسُوعُ للآبِ جِراحَهُ التي بِها شُفينا (را. 1 بط 2، 24). هُنا في العِراق، كَثيرونَ هُم إخوانُكُم وأخَواتُكُم وأَصْدِقاؤُكُم وَمُواطِنُوكُم الذين يَحْمِلُونَ جِراحَ الحَرْبِ والعُنْف، جِراحًا مَرْئِيَّةً وغَيْرَ مَرْئِيَّة! التَجْرِبَةُ هي الرَدُّ عَلَيْها، وَعَلَى غَيْرِها مِنَ الوَقائِعِ الأَليمَة، بالقُوَّةِ البَشَريَّة وَبِحَسَبِ الحِكْمَةِ البَشَريَّة. أمَّا يَسُوعُ فَقَدْ بَيَّنَ لَنا طَريقَ الله، الذي سارَ هُوَ فيه، وَيَدْعُونا لاتِّباعِهِ فيه.
في الإنْجيلِ الذي أصْغَيْنا إلَيْهِ الآن (را. يو 2، 13-25)، نَرَى كَيْفَ طَرَدَ يَسُوعُ مِن هَيْكَلِ أُورَشَليم الصَّيارِفَةَ وَكُلَّ الذينَ كانوا يَشْتَرونَ وَيَبِيعُون. لِماذا أقْدَمَ يَسُوعُ علَى هذا المَوْقِفِ بِما فيهِ من قُوَّةٍ واسْتِفزاز؟ فَعَلَ ذَلِكَ لأنَّ الآبَ أَرْسَلَهُ ليُطَهِّرَ الهَيْكَل: لا هَيْكَلَ الحَجَرِ فَقَط، بَلْ علَى وَجْهِ الخُصُوصِ هَيْكَلَ قُلُوبِنا. كَما لمْ يَسْمَحْ يَسُوعُ أنْ يَصيرَ بَيْتُ أبِيهِ مَكانَ تِجارة (را. يو 2، 16)، هَكَذا لا يُريدُ أنْ يُصْبِحَ قَلْبُنا مَساحَةَ اضْطرابٍ وَفَوْضَى وارتِباك. يَجِبُ أنْ يكونَ القلبُ نقِيًا وَمُنَظَمًا وطاهِرًا. مِن ماذا؟ مِنَ الأكاذيبِ التي تُلَوِثُه، وَمِنَ الازْدِواجِيَّةِ المُنافِقَة التي لَدَيْنا جَميعًا شيءٌ مِنْها. إنَّها أمْراضٌ تُؤْذي القَلْبَ وَتُلَطِخُ الحياةَ وَتَجْعَلُها مُزْدَوَجَة. نَحْنُ بِحاجَةٍ لأنّ نَتَطَهَرَ مِنَ الأمانِ الزائِف، الذي يَسْتَبْدِلُ الإيمانَ بالله بالأُمُورِ الزائِلَة، وبالمَصالِحِ الآنِيَّة. نَحْنُ كَذَلِك بِحاجةٍ لأنْ نُزيلَ مِن قُلُوبِنا ومِنَ الكَنيسةِ الطُمُوحاتِ لِلْسُلْطَةِ والمالِ المُؤْذِيَة. لتَطْهُرَ قُلُوبُنا، نَحْتاجُ أنْ تَتَسِخَ أيْدِينا: أنْ نَشْعُرَ بالمَسْؤُوليّةِ ولا نَقِفُ مَكْتُوفي الأيْدِي بَيْنَما يُعاني إخْوَتُنا وَأَخَواتُنا. وَلَكِنْ كَيْفَ نُنَقي قَلْبَنا؟ لسْنا قادِرينَ علَى ذَلِكَ وَحْدَنا: نَحْنُ بِحاجَةٍ إلى يَسوع. لَدَيْهِ القُدْرَةُ علَى أنْ يَنْتَصِرَ علَى شُرُورِنا، وأنْ يَشْفِيَ أمْراضَنا، وأنْ يُرَمِّمَ هِيْكَلَ قَلْبِنا.
تأكيدًا علَى ذَلِك، وَدَليلًا علَى سُلْطانِهِ، قال: "اُنقُضُوا هذا الهَيْكَل أُقِمْهُ في ثَلاثَةِ أَيَّام!" (الآية 19). يَسُوعُ المَسيح، وَحْدَهُ، يَقْدِرُ أنْ يُطَهِّرَنا مِن أَعْمالِ الشَّرّ، هوَ الذي ماتَ وَقام، وَهوَ الرَّبّ! إخْوَتي وَأَخَواتي الأَعِزّاء، إنَّ اللهَ لا يَتْرُكُنا نَمُوتُ في خَطيئَتِنا. حتَى إذا تَرَكْناه نَحنُ، هُوَ لا يَتْرُكُنا أبدًا لأَنفُسِنا. إنَّهُ يَبْحَثُ عَنّا، وَيُتابِعُنا، حتَى يَدْعُوَنا إلى التَوْبَةِ وَيُطَهِّرَنا. "حَيٌّ أَنا، يَقُولُ السَّيِّدُ الرَّبّ – علَى فَمِ حِزقيالِ النبي-، لَيْسَ هَوايَ أَنْ يَمُوتَ الشِّرِّير، بَلْ أَنْ يَرْجِعَ عَن طَريقِهِ فيَحْيا" (33-11). يُريدُنا الله أنْ نَخْلُصَ وأنْ نُصْبِحَ هَيْكَلًا حَيًّا لِمَحَبَّتِه، في الأُخُوَّةِ وَفي الخِدْمَةِ والرَحْمَة.
لا يُطَهِّرُنا يَسُوعُ مِن خَطايانا فَحَسْب، بَلْ يَجْعَلُنا شُرَكاءَ في قُدْرَتِهِ وَحِكْمَتِه. إنَّهُ يُحَرِّرُنا مِن طَريقةٍ لفَهْمِ الإيمانِ والعائِلَةِ والجَماعَةِ تُسَبِّبُ الانْفِصالَ والمُعارَضَة والإقْصاء، حتَى نَتَمَكَّنَ مِن أنْ نَبْنِيَ كَنِيسَةً وَمُجْتَمَعًا مُنْفَتِحَيْن لِلْجَميع، وفيهِما نَهْتَمُّ بإخوَتِنا وَأخَواتِنا وَبِأَكْثَرِهِم حاجَةً. وَفي الوَقْتِ نَفْسِهِ يُقَوِّينا، حتَى نَعْرِفَ أنْ نُقاوِمَ تَجْرِبَةَ البَحْثِ عَنِ الانْتِقام، الذي يُغْرِقُنا في دَوَّامَةٍ مِن عُنْفٍ مُتَبَادَلٍ لا يَنْتَهي. وَيُرْسِلُنا بِقُدْرَةِ الرّوحِ القُدُس، لَيْسَ لِلْبَحْثِ عَن أَتباعٍ لَنا، بَلْ يُرْسِلُنا تَلاميذَ لَهُ، حامِلِي الرِسالَة، رِجالًا وَنِساءً، مَدْعُوِّينَ إلى أنْ نَشْهَدَ أنَّ في الإنجيلِ قُدْرَةً لِتَبْديلِ الحياة. الرَّبُّ القائِمُ مِن بَيْنِ الأموات يَجْعَلُنا أَدَواتٍ لِسَلامِ اللهِ وَرَحْمَتِهِ وَصانعِينَ صابرِين وأقوياءَ لنِظامٍ اجتِماعيٍّ جَديد. وَهَكَذا، يَتِمُّ، بِقُوَّةِ المَسيحِ وَرُوحِه، مَا تَنَبَّأَ بِهِ بولسُ الرَسول لأهْلِ قورِنتُس: "الحَماقَةُ مِنَ اللّه أَكثَرُ حِكْمَةً مِنَ النَّاس، والضُّعْفُ مِنَ اللّه أَوْفَرُ قُوَّةً مِنَ النَّاس" (1 قور 1، 25).  وَهَكَذا تُصْبِحُ الجَماعاتُ المَسيحيَّةُ المُكَوَّنَةُ مِن أُناسٍ مُتواضِعِينَ بُسطاءَ عَلامةً للمَلَكوتِ الآتي، مَلَكوتِ المَحَبَّةِ والعَدْلِ والسَّلام.
"اُنقُضُوا هذا الهَيكَل أُقِمْهُ في ثَلاثَةِ أَيَّام!" (يو 2، 19). كانَ يَسُوع يَتَكَلَّمُ عَن هَيْكَلِ جَسَدِهِ، وبالتالي عَن كَنيسَتِهِ أيْضًا. وَقَدْ وَعَدَنا الرَّبُّ يسوع أنَّهُ يَسْتَطيعُ، بِقُوَّةِ قِيامَتِه، أنْ يُقيمَنا نَحْنُ أيْضًا وَجَماعاتِنا مِن بَيْنِ الأنقاضِ التي أَحْدَثَها الظُلْمُ والانْقِسامُ والكَراهِيَة. بِهذا الوَعْدِ نَحْتَفِلُ في هذِهِ الإفخارستيا. إنَّنا نَرَى بِعُيُونِ الإيمان، الرَّبَّ يسوع المَصلوبَ والقائِمَ مِن بَيْنِ الأموات حاضِرًا في وَسَطِنا، وَنَتَعَلَّمُ أنْ نَسْتَقْبِلَ حِكْمَتَهُ المُحَرِّرَة، وأنْ نَجِدَ راحَتَنا في جِراحِه، والشِفاءَ والقُوَّةَ لخِدْمَةِ مَلَكوتِهِ الآتي إلى عالَمِنا. بِجِراحِهِ شُفِينا (را. 1 بط 2، 24). في جِراحِهِ، إخوَتي وأخَواتي الأعِزاء، نَجِدُ بَلْسَمَ حُبِّهِ الرَحيم، لأنَّهُ هُوَ السامرِيُّ الرَحيم لِلْبَشَريَّة، يُريدُ أنْ يُبرِئَ كُلَّ جُرْحٍ، وأنْ يَشْفِيَ كُلَّ ذِكْرَى أَليمَة، وأنْ يُلْهِمَ مُسْتَقْبَلَ سَلامٍ وأُخُوَّةٍ في هذهِ الأرْض.
عَمِلَتْ الكَنيسَةُ في العِراق، والحَمْدُ لله، وَلا تَزالُ تَعْمَلُ الكَثيرَ لإعلانِ هذهِ الحِكْمَة، حِكْمَةِ الصَّليبِ العَجيبَة، وَنَشَرَتْ رَحْمَةَ المَسيحِ وَمَغْفِرَتَهُ، ولا سيما بَيْنَ أكثَرِ الناسِ احتِياجًا. حتَى في وَسَطِ الفَقْرِ الشَديدِ والصِّعاب، قَدَّمَ الكَثيرُونَ مِنْكُم بِسَخاءٍ كَبير، مُسَاعَدَةً مَلْمُوسَةً وَتَضامُنًا مَعَ الفُقَراءِ والمُتَألِمين. وَهَذا هُوَ أَحَدُ الأسْبابِ التي دَفَعَتْني إلى المَجيءِ حاجًّا إليْكُم، لأَشْكُرَكُم وَلأُثَبِّتَكُم في الإيمانِ والشَهادَة. اليوم، أَسْتَطيعُ أنْ أَرَى وأَلمِسَ لَمْسَ اليَد أنَّ الكنيسَةَ في العِراقِ حَيَّة، وأنَّ المسيحَ حَيٌّ فيها يَعْمَلُ في شَعْبِهِ المُقَدَّسِ والمُؤْمِن.
أيُّها الإخْوَةُ والأخَواتُ الأعِزّاء، إنِّي أَضَعُكُم، وَعائِلاتِكُم وَجَماعاتِكُم، في حِمايَةِ سَيِّدَتِنا مَرْيَمَ العَذْراءِ الوالِدِيَّة، التي رافَقَتْ آلامَ ابْنِها وَمَوْتَهُ، وَشارَكَتْ في فَرَحِ قِيامَتِه. فَلْتَشْفَعْ لنا وَلْتَقُدْنا إلَيْه، هُوَ قُدْرَةُ اللهِ وَحِكْمَتُه.


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بابا فرنسيس: اقتربت لحظة العودة إلى روما. لكن العراق سيبقى دائما معي وفي قلبي
في ختام القداس الإلهي الذي ترأسه في ملعب "فرانسو حريري" في أربيل اليوم الأحد السابع من آذار مارس، وجه قداسة البابا فرنسيس كلمة قال فيها:
تَحِيتي القَلْبِيَّة الحارّة لِقَداسَة البَطْرِيْرَك مار جيوارجيس صْليوا الثالث، بَطْرِيْرَك كَنيسَة المَشْرِق الآشوريَّة، المُقيم في هَذِهِ المَدينَة وَيُشَرِفُنا بِحُضورِه. شُكْرًا أخي العَزيز! مَعَكَ أعانِقُ المَسيحيِّينَ مِن مُخْتَلِفِ الطَوائِف: هُنا كَثيرونَ مِنْهُم سَفَكُوا دِماءَهُم علَى هَذِهِ الأرْضِ نَفْسِها! شُهَداؤُنا يَتأَلَقونَ مَعًا مِثْلَ النُجُومِ في نَفْسِ السَماء! وَمِن هُناك يَطْلبونَ مِنا أنْ نَسيرَ مَعًا دونَ تَرَدُدٍ نَحْوَ مِلءِ الوَحْدَة.
في نِهايَةِ هذا الاحتِفال، أَشْكُرُ رئيسَ الأَساقِفَة المُطران بشار متي وردة، وَمَعَهُ كُلَّ الجَماعةِ المَسيحِيَّة، وَكَذَلِكَ المُطران نزار سمعان وإخوَتي الأَساقِفَة الذينَ عَمِلُوا كثيرًا مِن أجلِ هذهِ الزِيارَة. وأَشْكُرُكُم جَميعًا أنْتُم الذينَ أَعدَدْتُمُوها وَرافَقْتُمُوها بالصَّلاةِ وَرَحَّبْتُم بِي بِمَوَدَّة. أُحيّي تَحِيَّةً خاصَّة مِن أَعمَاقِ قَلبِي، السُكَّانَ الأكراد الأعِزّاء. وأُعْرِبُ عَن شُكْري الجَزيل للحُكُومَةِ والسُّلُطاتِ المَدَنِيَّة، علَى مُساهَمَتِها الفَعَّالَة والتي لا غِنَى عَنْها. وأَشْكُرُ كُلَّ الذينَ تَعاوَنُوا، بِطُرُقٍ كَثيرة، لتَنْظيمِ هذهِ الزِيارَة، والمُتَطَوِّعِينَ الكَثيرين. شُكرًا لَكُم جَميعًا!
في هذهِ الأيامِ التي أمْضَيْتُها بَيْنَكُم، سَمِعْتُ أصْواتَ ألَمٍ وَشِدَّة، وَلكِن سَمِعْتُ أيضًا أَصْواتًا فيها رَجاءٌ وعَزاء. وَيعودُ الفَضْلُ في ذَلِكَ إلى حَدٍّ كبير، إلى عَمَلِ الخَيْرِ الذي لمْ يَعْرِفْ الكَلَلَ ولا المَلَل، الذي قامَتْ بِهِ المُؤَسَساتُ الدينيَّةِ مِن كُلِّ الطوائف، والفَضْلُ كَذَلِكَ لِكَنائِسِكُم المَحَليَّة والمُنَظَّماتِ الخيريّة المُخْتَلِفَة، التي تُساعِدُ أهلَ هذا البَلَدِ في العَمَلِ على إعادَةِ الإعمارِ والنَهْضَةِ الاجتِماعيَّة. وَشُكْرٌ خاصّ لأَعضاءِ تَجَمُّعِ المُؤَسَّساتِ لِمُسَاعَدَةِ الكَنائِسِ الشَّرْقيَّة، ROACO، وللوِكالاتِ التي يُمَثِّلُونَها.
الآن، اقتَرَبَتْ لَحْظَةُ العودةِ إلى روما. لَكِنَّ العِراق سَيَبْقَى دائِمًا مَعِي وَفي قَلْبي. أَطلُبُ مِنْكُم جَميعًا، أيُّها الإخوَةُ والأخَواتُ الأعِزّاء، أنْ تَعْمَلُوا مَعًا مُتَّحِدِينَ مِن أجلِ مُسْتَقْبَلِ سَلامٍ وازْدِهارٍ لا يُهْمِلُ أَحَدًا، ولا يُمَيِّزُ أَحَدًا. أُؤَكِّدُ لَكُم صَلاتي مِن أجلِ هذا البَلَدِ الحَبيب. وأُصَلِّي بِصُورَةٍ خاصَّة، حتَى يَتَعاونَ مَعًا أَعضاءُ الجَماعاتِ الدينيَّةِ المُخْتَلِفَة، مَعَ جَميعِ الرِجالِ والنِساء، ذَوي الإرادَةِ الصَّالِحة، مِن أجلِ تَرْسيخِ رَوابِطِ الأُخُوَّةِ والتَضَامُنِ في خِدْمَةِ الخَيْرِ العامّ والسّلام. سلام، سلام، سلام. شُكْرًا! بارَكَكُم اللهُ جَميعًا! بارَكَ اللهُ العِراق! اللهُ مَعَكُم
[/b]

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


البابا يلتقي الجماعة المسيحية في قره قوش ويتلو التبشير الملائكي
بعد صلاته على نية ضحايا الحرب في الموصل استقل البابا فرنسيس الطائرة المروحية فتوجّه إلى مدينة قره قوش في محافظة نينوى وقام بزيارة إلى كاتدرائية الحبل بلا دنس (كنيسة الطاهرة الكبري) حيث كان له لقاء مع الجماعة المسيحية المحلية بحضور البطريرك يونان، بطريرك السريان الكاثوليك قبل أن يوجه البابا إلى الحاضرين كلمة ويتلو صلاة التبشير الملائكي. قال البابا فرنسيس:
 أيُّها الإخوَةُ والأَخَواتُ الأعزّاء، صَباح الخير! أَشْكُرُ اللهَ الذي مَنَحَني هذهِ الفُرْصَةَ لأكونَ بِيْنَكُم هذا الصَّباح. لَقَدْ انْتَظَرْتُ هذهِ اللحْظَةَ بِفارغِ الصَّبْر. أَشْكُرُ غِبْطَةَ البَطْرِيَرْك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان لِكَلماتِهِ التَرْحيبيّة، وأَشْكُرُ السَيِّدَة ضُحَى صَباح عبد الله والأب عمار ياكو على شَهادَتَيْهِما. حينَ أَنْظُرُ إليْكُم، أرَى الاخْتِلافَ الثَقافيّ والدينيّ لأَهالي قَرَه قوش، وهذا يُبَيِّنُ شيئًا مِنَ الجَمالِ الذي تُقَدِّمُهُ مِنْطَقَتُكُم للمُسْتَقْبَل. إنَّ وُجودَكُم هُنا يُذَكِّرُ بأنَّ الجمالَ ليسَ في لَوْنٍ واحِد، وَلَكِنَّهُ يَتَأَلَّقُ بالتَنَوُعِ والاخْتِلاف.
في الوَقْتِ نَفْسِه، وبِحُزْنٍ شَديد، نَنْظُرُ حَوْلَنا ونَرَى عَلاماتٍ أُخرَى، آثارَ القُوَّةِ المُدَمِّرةِ بِسَبَبِ العُنْفِ والكَراهِيَةِ والحَرْب. كَمْ مِنَ الأشْياءِ أَصابَها الدَمار! وَكَمْ مِنَ الأشْياءِ يَجِبُ إعادَةُ بِنائِها! لَكِنَّ لِقَاءَنا هذا يُبَيِّنُ أنَّ الكَلِمَةَ الأَخيرةَ ليْسَتْ للإرْهابِ والمَوْت. الكَلِمَةُ الأَخيرَةُ للهِ ولابنِهِ المُنْتَصِرِ على الخَطيئَةِ والمَوْت. حتَى في وَسَطِ دَمارِ الإرْهابِ والحَرْب، يُمْكِنُنا أنْ نَرى بأَعْيُنِ الإيْمانِ انتِصارَ الحَياةِ على المَوْت. أَمامَكُم مِثالُ آبائِكُم وأُمَهاتِكُم في الإيمان، الذينَ عَبَدُوا اللهَ وَسَبَّحُوه في هذا المكان. لَقَدْ ثابَرُوا بِرَجاءٍ ثابِتٍ في مَسيرَتِهِم الأرْضيَّة، وَوَضَعُوا ثِقَتَهُم في اللهِ الذي لا يُخَيِّبُ آمالَنا أَبدًا والذي يَسْنُدُنا دائِمًا بِنِعْمَتِه. الإرْثُ الرُوحيُّ العَظيمُ الذي تَرَكُوهُ لَنا ما زالَ يَعيشُ فيكُم. تَمَسَّكُوا بِهذا الإرْث! إنَّهُ قوَّتُكُم! الآن، في هذا الوَقْت، نُعيدُ البِناءَ ونَبْدأُ مِن جَديد، مُعْتَمِدِينَ على نِعْمَةِ الله، التي تَقُودُ مَصيرَ كُلِّ إنسانٍ وَجَميعِ الشُعوب. لَسْتُم وَحْدَكُم! الكَنيِسَةُ بِأَكْمَلِها قَريبَةٌ مِنْكُم، بالصَّلاةِ والمَحَبَّةِ المَلْمُوسَة. وَفي هذهِ المَنْطِقَة، فَتَحَ الكَثيرونَ أبْوابَهُم لَكُم في أوْقاتِ حاجَتِكُم.
أَيُّها الأحِباء، هذا الوَقْتُ ليسَ فَقَط لِتَرْميمِ المَباني، وَلَكِن أَوَلاً وَقَبْلَ كُلِّ شَيءٍ لِتَرْميمِ الرَوابِطِ التي تُوَحِّدُ الجَماعاتِ والعائِلات، الشَبابَ والكِبارَ في السِّن. قالَ النَبي يوئيل: "سَيَتَنَبَّأُ بَنُوكَ وَبَناتُكَ، وَسَيَحْلَمُ شُيوخُكَ، وَسَيَرى شُبَّانُكَ رُؤًى". عندما يَلْتَقي الكِبارُ في السِّنِ والشَباب، ماذا يَحْدُث؟ يَحْلَمُ الكِبارُ في السِّنِ أَحْلامًا، يَحْلَمُونَ في مُسْتَقْبَلِ الشَباب، وَيُمْكِنُ للشَبابِ أنْ يَجْمَعُوا هذهِ الأَحْلام، وأَنْ يَتَنَبَّأُوا، وَيَسِيرُوا بِها إلى الأمام. عِندما يَجْتَمِعُ الكِبارُ في السِّنِ والشَبابُ مَعًا، نُحافِظُ على العَطايا التي مَنَحَنا إياها الله، وَنُسَلِّمُها لِغَيْرِنا. لِنَنْظُرْ إلى أَبْنائِنا، وَنَحنُ عالِمونَ أَنَّهُم سَيَرِثُونَ ليسَ فَقَط أَرْضًا وَثَقَافَةً وَتَقاليدَ، بَلْ أَيضًا ثِمارَ الإيمانِ الحَيَّة التي هي بَرَكاتُ اللهِ على هذهِ الأرْض. أُشَجِّعُكُم كَي لا تَنْسَوْا مَنْ أَنتُم وَمِن أيْنَ أَتَيْتُم! حافِظُوا على الرَوابِطِ التي تَجْمَعُكُم مَعًا، حافِظُوا على جُذورِكُم!
بالتأكيد، هُناكَ أَوْقاتٌ قَدْ يَتَعَثَّرُ فيها الإيمان، عِندما يَبدُو أنَّ اللهَ لا يرَى ولا يَعْمَل. كانَ هذا صَحيحًا بالنِسْبَةِ لَكُم في أيّامِ الحَرْبِ الحالِكَة، وَهُو صَحيحٌ أَيضًا في أيامِ الأَزْمَةِ الصِحِيَّةِ العالَمِيَّةِ اليوم، وانْعِدامِ الأمْنِ الكَبير. في هذهِ اللَحَظات، تَذَكَّرُوا أنَّ يسوعَ بِجانِبِكُم. لا تَتَوَقَّفُوا عَنْ أنْ تَحْلَمُوا! لا تَسْتَسْلِمُوا، لا تَفْقِدُوا الرَجاء! مِنَ السَّماءِ، القِدِّيسونَ يَسْهَرونَ عَلَيْنا: لِنَتَوَسَّلْ إليْهِم ولا نَمَلَّ مِن طَلَبِ شَفَاعَتِهِم. وَهُنَاك أيضًا "القِدِّيسونَ الذين يَعيشُون في جِوارِنا وَبَيْنَنا. وَهُم انْعِكاسٌ لِحُضورِ اللهِ بَيْنَنا". إنَّهُم كثيرونَ في هذهِ الأرْض. هذهِ أَرْضُ القِدِّيسين، رِجالًا وَنِسَاءً. دَعُوهُم يُرافِقُونَكُم نَحْوَ مُسْتَقْبَلٍ أَفْضَل، مُسْتَقْبَلٍ مَليءٍ بالأَمَل.
قالَتْ السَيِّدَة ضُحَى شَيْئًا أَثَّرَ فيَّ. قالَتْ إنَّ المَغْفِرَةَ ضَرُوريَّةٌ مِن قِبَلِ الذينَ نَجَوْا مِنَ الهَجَماتِ الإرْهابيَّة. المَغْفِرَة: هذهِ كَلِمَةُ - مُفْتاح. المَغْفِرَةُ ضَروريّةٌ حتَى نَبْقَى في المَحَبَّة، وَحَتَى نَبْقَى مَسِيحيّين. قد يكونُ الطَريقُ إلى الشِفاءِ الكامِلِ ما زالَ طَويلًا، لَكِنِي أَطْلُبُ مِنْكُم، مِنْ فَضْلِكُم، أَلا تَيْأَسُوا. يَتَطَلَّبُ الأمْرُ القُدْرَةَ على المَغْفِرَة، وفي الوَقْتِ نَفْسِه، الشَجاعَةَ للكِفاح. أَعْلَمُ أنَّ هذا صَعْبٌ للغايَة. لَكِنَنا نُؤْمِنُ أنَّ اللهَ يُمْكِنُهُ أنْ يُحِلَّ السَّلامَ في هذهِ الأرْض. إنّا نَثِقُ بِهِ وَنَقُولُ مَعَ كُلِّ أَصْحابِ النَوايا الحَسَنَة "لا" للإرْهابِ واسْتِغلالِ الدين. اسْتَذْكَرَ الأب عمار أَهوالَ الإرْهابِ والحَرْب، وَشَكَرَ اللهَ الذي سانَدَكُم دائمًا في الأيامِ الجَميلَةِ والصَّعْبَة، وفي الصَّحَةِ والمَرَض. يَنْشَأُ الشُكْرُ وَيَنْمُو عِندما نَتَذَكَّرُ عَطايا اللهِ وَوُعُودَه. وإنَّ ذاكِرَةَ الماضي تُغَذِّي الحاضِر، وَتَدْفَعُنا إلى المُسْتَقْبَل.
لِنَشْكُرِ الله في كُلِّ لَحْظَة، على عَطاياه، ولْنَطْلُبْ إليْهِ أنْ يَمْنَحَ هذهِ الأرضَ وأهْلَها، السَّلامَ والمَغْفِرَةَ والأُخُوَّة. لا نَمَلَّ مِنَ الصَّلاةِ مِن أجلِ تَوْبَةِ القُلُوبِ وانْتِصارِ ثَقافَةِ الحَياةِ والمُصالَحَةِ والمَحَبَّةِ الأَخَويَّة، مَعَ احترامِ الاخْتِلافاتِ وَتَنَوُّعِ التَقاليدِ الدينيَّة، وفي السَعِي لِبِناءِ مُسْتَقْبَلٍ مُرَسَّخٍ على الوَحْدَةِ والتَعاوِنِ بَيْنَ جَميعِ أصْحابِ النوايا الحَسَنَة. مَحَبَّةٌ أَخَويَّة، تَعْتَرِفُ "بالقِيَمِ الجَوهَريَّةِ للإنسانيَّةِ الواحِدَة، القِيَمِ التي باسْمِها يُمْكِنُنا، بَلْ يَجِبُ أنْ نَتَعاوَنَ، وَنَبْنِيَ وَنَتَحَاوَرَ، وَنَغْفِرَ وَنَنْمُو".
بَيْنَما كُنْتُ أَهبِطُ بالطائِرَةِ المَرْوَحِيَّة، رَأَيْتُ تِمثالَ العَذراءِ مَرْيَم على كَنيسَةِ الحَبَلِ بِلا دَنَس، فأَوْكَلْتُ إلَيْها وِلادَةَ هذهِ المدينَةِ مِن جَديد. لا تَحْمينا السَيِّدَةُ العذراء مِنَ فَوْقُ فَحَسْب، بَلْ تَنْزِلُ نَحْوَنا بِحنانِ الأمّ. تِمْثالُها هُنا تَعَرّضَ للإِساءَةِ وَداسَتْهُ الأَرْجُل، لِكَنَّ وَجْهَ والِدَةِ الإلَه لا يزالُ يَنْظُرُ إلينا بِحنان. لأنَّ هذا ما تَفْعَلُهُ الأُمَهات: إنَّهُن يُواسِينَ ويُقَوِّينَ ويُعْطِينَ الحياة. وَأَوَدُّ أنْ أَشْكُرَ مِن عُمْقِ قَلْبِي كُلَّ الأمَهاتِ والنِساءِ في هذا البَلَد، النِساءِ الشُجاعاتِ اللواتي يُواصِلْنَ إعْطاءَ الحَياةِ بالرَّغْمِ مِنَ الانتِهاكاتِ التي يَتَعَرَّضْن لَها والجِراحاتِ التي تُصِيبُهُنَّ. فَلْتُحْتَرَمِ النساءُ وَلْيُمْنَحْنَ الحِمايَة! لِيَحْظَيْنَ بالاهْتِمامِ ويُمْنَحْنَ الفُرَص! والآن لِنُصَلِّ مَعًا لأُمِّنا مَرْيمَ البتُول، وَلْنَلْتَمِسْ شَفاعَتَها مِن أجلِ احتِياجاتِكُم وَمَشاريعِكُم. إنِّي أَضَعُكُم جَميعًا تَحْتَ حِمايَتِها. وأَسْأَلُكُم مِن فَضْلِكُم ألا تَنْسَوْا أنْ تُصَلُّوا مِن أَجلي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

البابا فرنسيس يزور الموصل ويرفع الصلاة على نية ضحايا الحرب
صباح الأحد توجه البابا جوا من بغداد إلى مدينة إربيل التي تشكل عاصمة كردستان العراق وتُعتبر من أقدم مدن العالم. لدى وصوله إلى المطار كان في استقباله رئيس إقليم كردستان وممثلون عن السلطات المدنية والدينية في الإقليم وكان للبابا لقاء مع رئيس الإقليم ورئيس الوزراء في صالون الشرف بالمطار قبل أن ينطلق من إربيل إلى الموصل مستقلا طائرة مروحية. لدى وصوله إلى الموصل توجه البابا إلى حوش البيعة، حيث ألقى كلمة وتلا الصلاة على نية ضحايا الحرب. قال البابا:
أيُّها الإخوَةُ والأخَواتُ الأعِزاء، أيُّها الأصْدِقاءُ الأعِزاء! أَشْكُرُ سِيادَةَ رَئيسِ الأَساقِفَة المُطران نجيب ميخائيل لِكَلِماتِهِ التَرْحِيبِيَّة، وَأَشْكُرُ بِشَكْلٍ خاصّ الأب رائد كالو والسَيِّد قُتَيْبَة آغا علَى شَهادَتَيْهِما المَؤَثِّرَتَيْن. شُكْرًا جَزيلًا لكَ، الأب رائد. رَوَيْتَ لَنا عَنِ التَهْجيرِ القَسْريِّ لِلْعَديدِ مِنَ العائِلاتِ المَسِيحيَّةِ مِن بُيُوتِهِم. هذا التَناقُصُ المأساويُّ في أعْدادِ تَلامِيذِ المَسيح، هُنا وَفي جَميعِ أنْحاءِ الشَّرْقِ الأوْسَط، إنَّما هُو ضَرَرٌ جَسِيمٌ لا يُمْكِنُ تَقْديرُهُ، ليسَ فَقَط لِلأَشْخاصِ والجَماعاتِ المَعْنِيَّة، بِلْ لِلمُجْتَمَعِ نَفْسِهِ الذي تَرَكُوهُ وَراءَهُم. في الواقِع، يَضْعُفُ النَسِيجُ الثَقافيُّ والدِينيُّ الغَنيُّ بالتَنَوُّعِ بِفُقْدانِ أيٍّ مِن أعْضائِه، مَهْما كانَ في الظاهِرِ صَغيرًا. كَما هو الحالُ في أحَدِ بُسُطِكُم الفَنِيَّة، فإنَّ نَزْعَ خَيْطٍ صَغيرٍ مِنَ البِساطِ يُمْكِنُ أنْ يُؤَدِّيَ إلى اتلافِهِ كُلِّه. وَتَكَلَّمْتَ أَيضًا، أَيُّها الأب، عَنِ الخِبْرَةِ الأخَوِّيَةِ التي تَعِيشُها مَعَ المُسْلِمينَ بَعْدَ أنْ عُدْتَ إلى المُوْصِل. لَقَدْ وَجَدْتَ بَيْنَهُم التَرْحيبَ والاحْتِرامَ والتَعاوُن. شُكْرًا لَكَ، أيُّها الأب، لأنَّكَ شارَكْتَنا هذهِ الخِبْراتِ التي تُزْهِرُ بِقُوَّةِ الرُّوحِ القُدُس في الصَّحْراء، وَلأَنَّكَ بَيَّنْتَ لَنا أنَّ الأَمَلَ ما زالَ مُمْكِنًا في المُصالَحَة، وَفي حَياةٍ جَديدة.
مضى البابا إلى القول: السَيِّد آغا، أنْتَ ذَكَّرْتَنا أنَّ الهُوَّيَّةَ الحَقيقيَّة لِهذهِ المَدينةِ هيَ العَيْشُ المُتَناغِمُ مَعًا بَيْنَ أُناسٍ مِن مُخْتَلِفِ الأُصُولِ والثَقافات. لِهذا أُرَحِّبُ بِحَرارَةٍ بِدَعْوَتِكُم لِلْجَماعَةِ المَسِيحِيَّة، لأنْ تَعُودَ إلى المُوْصِل وتَقُومَ بِدَوْرِها الحَيَويِّ في عَمَلِيَّةِ الشِفاءِ والتَجْديد. نَرْفَعُ اليَوْمَ صَلاتَنا إلى اللهِ القَدِير، مِن أجلِ جَميعِ ضَحايا الحَرْبِ والنِزاعاتِ المُسَلَّحَة. هُنا في المُوْصِل، تَبْدُو واضِحَةً جِدًّا عَواقِبُ الحَرْبِ والعَداواتِ المأساوِيَّة. إنَّها لَقَسْوَةٌ شَدِيدة أنْ تَكونَ هذهِ البِلاد، مَهْدُ الحَضارات، قَد تَعَرَّضَتْ لِمِثْلِ هذهِ العاصَفَةِ اللاإنْسانِيَّة، التي دَمَّرَتْ دُورَ العِبادَةِ القَديمَة، وأُلوفَ الأُلوفِ مِنَ الناس، مُسْلِمينَ وَمَسِيحيِّينَ ويَزِيدِيِّينَ وَغَيْرِهِم، قضى عليهم الإرهاب هُجِّرُوا بالقُوَةِ أو قُتِلُوا! واليَوْم، علَى الرَّغْمِ مِن كُلِّ شَيء، نَحنُ نُؤَكِّدُ مِن جَديد قَناعَتَنا بأنَّ الأُخُوّةَ أَقْوَى مِن قَتْلِ الإخْوَة، وأنَّ الرَجاءَ أَقْوَى مِنَ المَوْت، وأنَّ السَّلامَ أَقْوَى مِنَ الحَرْب. تَنْطِقُ هذهِ القَناعةُ بِصَوْتٍ أكثَرَ بَلاغَةً مِن صَوْتِ الكَراهيَةِ والعُنْف، ولا يُمْكِنُ أنْ يُخْنَقَ في وَسَطِ الدِّماءِ التي تَسَبَّبَ في إراقَتِها هؤلاءِ الذينَ يُشَوِّهونَ اسمَ اللهِ وَيَسيرونَ في طُرُقِ الدَمار.
بعد أن ألقى البابا كلمته رفع الصلاة على نية ضحايا الحرب وقال: قَبْلَ أنْ نُصَلِّيَ مِن أجلِ جَميعِ ضَحايا الحَرْبِ في هذهِ المَدينة، المُوصِل، وفي العِراقِ وفي جَميعِ أنحاءِ الشَّرْقِ الأوْسَط، أَوَدُّ أنْ أُشارِكَكُم هذهِ الأفكار: إنْ كانَ اللهُ إلَهَ الحَياة - وَهُوَ كَذَلِك - فلا يَجُوزُ لَنا أنْ نَقْتُلَ إخْوَتَنا باسمِه. إنْ كانَ اللهُ إلَهَ السَّلام - وَهُوَ كَذَلِك - فلا يَجُوزُ لَنا أنْ نَشُنَّ الحَرْبَ باسمِه. إنْ كانَ اللهُ إلَهَ المَحَبَّة - وَهُوَ كَذَلِك - فلا يَجُوزُ لَنا أنْ نَكْرَهَ إخْوَتَنا. والآن لِنُصَلِّ معًا مِن أجلِ جَميعِ ضَحايا الحَرْب، لِكَي يَمْنَحَهُم اللهُ القَدير الحَياةَ الأبَدِيَّةَ والسَّلامَ الذي لا نِهايَةَ لَهُ، ولْيَسْتَقْبِلْهُم في حُبِّهِ وحَنانِه. ولْنُصَلِّ أيضًا مِن أجلِنا جَميعًا، حتى نَعيشَ في وِئامٍ وَسَّلامٍ مُتَجَاوِزِينَ الانتِمَاءاتِ الدِينِيَّة، لأنَّنا نُدرِكُ أنَّنا جَميعًا في عَينَيِ اللهِ إخوَةٌ وأخَوات.
مضى البابا مصلياً: أيُّها الإلَهُ العَلِيّ، يا رَبَّ الزَمانِ والتاريخ، بِحُبِّكَ خَلَقْتَ العالَم، وما زِلْتَ تُفيضُ بَرَكَتَكَ على خَليقَتِك، وبالرَّغمِ مِن هَوْلِ الآلامِ والمَوْت، والمَيْلِ إلى العُنْف، والظُلْمِ والمَكاسِبِ الأثيمَة، ما زِلْتَ تُرافِقُ أبناءَكَ وَبَناتِك، أبًا مُحِبًّا حَنُونًا. لكِنَّنا نَحنُ البَشَر، أنكَرْنا عَطاياكَ وَطَغَتْ عَليْنا اهتِماماتُنا وطُمُوحاتُنا الأرضِيَّة. غالِبًا ما نَسَيْنا أفكارَك، أفكارَ السَّلامِ والوِئام. انْغَلَقْنا على ذَواتِنا، وعلى مَصالِحِنا الخاصَّة، ولمْ نَكْتَرِثْ لَكَ ولِلآخرين، فأغْلَقْنا الأبوابَ أمامَ السَّلام. وهكذا تَكرَّرَ ما سَمِعَهُ يونان النَبي عَن نينَوَى: قَدْ صَعِدَ شَرُّ البَشَرِ إلى السَّماء. لمْ نَرفَعْ إلى السَّماءِ أيْدِيًا طاهرة، بلْ صَعِدَ مَرَةً أُخرَى مِن الأرْضِ صُراخُ الدَمِ البَريء. سَمِعَ سُكانُ نينَوَى، في قِصَةِ يونان، صَوْتَ نَبيِّكَ وَوَجَدُوا الخَلاصَ في التَوْبَة. نَحنُ أيضًا، يا رَبّ، إنَّنا نُوْكِلُ إليْكَ الضَّحايا الكثيرة لِكَراهِيَةِ الإنسانِ للإنسان، ونَلتَمِسُ مَغْفِرَتَكَ ونَسْأَلُكَ نِعْمَةَ التَوْبَة: يا ربُّ ارحم! يا ربُّ ارحم! يا ربُّ ارحم!
تابع البابا فرنسيس صلاته يقول: أيُّها الرّبُّ إلَهَنا، في هذهِ المَدينةِ رَمزان يَشهَدانِ على شَوْقِ الإنسانِيَّةِ الأبَديّ للاقتِرابِ مِنكَ: جامِعُ النُوري ومَنارَتُه الحَدْباء، وكَنِيسَةُ السَّاعة. إنَّها ساعَةٌ ما زالتْ مُنْذُ أكْثَرَ مِن مائةِ عامٍ تُذَكِّرُ المارَّةَ بأنَّ الحَياةَ قَصِيرَةٌ والوَقْتَ ثَمين. عَلِّمْنا أنْ نَفهَمَ أنَّكَ أنتَ أوْكَلْتَ إلينا خِطَّتَكَ، خِطَةَ مَحَبَةٍ وسَلامٍ ومُصَالحَة، فَنَتَمَكَنَ مِن تَحقيقِها في هذا الزَمَن، في فَترَةِ حياتِنا الأرضِيَّةِ القَصِيرَة. أعْطِنا أنْ نُدرِكَ أنَّهُ فقط مِن خِلالِ العَمَلِ بِحَسَبِ خِطَةِ حُبِّكَ دونَ تأخير، يُمكِنُ أنْ يُعادَ بِناءُ هذهِ المَدينةِ وهذا البَلَد، ويُمكِنُ شِفاءُ القُلُوبِ التي مَزَّقَها الألَم. ساعِدْنا حتَى لا نَقْضِيَ الوَقتَ في خِدْمَةِ مَصالِحِنا الأنانِيَّة، أفرادًا أو جَماعات، بلْ في تَحقيقِ خِطَةِ حُبِّكَ. وإذا ضَلَلْنا أعْطِنا أنْ نُصْغِيَ إلى صَوْتِ رِجالِ اللهِ الصَّادِقين، فَنُصَحِّحَ مَسَارَنا قَبْلَ فواتِ الأوان، حتَى لا نَهْلَكَ مَرَةً أُخرَى في الدَمارِ والمَوت. وختم البابا الصلاة على نية ضحايا الحرب متوجها إلى الرب وقال: إنَّنا نُوْكِلُ إليْكَ أولَئِكَ الذينَ تَوَقَّفَتْ حَياتُهُم على الأرْضِ بِسَبَبِ العُنْفِ على يَدِ إخوَتِهِم، ونَطْلُبُ مِنْكَ أيضًا مِن أجلِ الذينَ صَنَعُوا الشَّرَّ لإخْوَتِهِم وأخَواتِهِم: أنْ يَتُوبوا بِفِعْلِ قُوَّةِ رَحْمَتِك. الراحَةَ الأبَدَيَّة أعطِهِم يا ربّ، والنُورُ الدائِمُ فَلْيُضِئْ لَهُم. لِيَسْتَريحوا بِسَّلام. آمين!


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي أخيقر
أحد مبارك
شكراً على إطلالتك الثانية.
بالتأكيد أن في الفاتيكان من المخطوطات الكثير والغزير. لو يشعر الفاتيكان أن هنالك شكوك في أية معلومة فلن اتصور أنه سيتردد في تصحيحها.
ربما تكون أور في أرض سومر أو أكد. لكن المتداول عنها حالياً في كافة مصادر الثقافة المعرفية بأنها"أور الكلدان".
يُقول العديد من علماء وأساتذة الاحياء بأن أصل الإنسان من قرد أو من سمكة أو من خلية ترابية, ولكن المعروف عنه حالياً بصورته أنه "إنسان", فهل نطلق عليه ما يعتقده الآخرون بدون الدليل القطعي لإثبات معتقدهم؟
هنالك من يتصور أن شخصية "إبراهيم" شخصية وهمية وكأنها شخصية" دون كيشوت". طيب... ماذا عن كتب التاريخ التي ذكرته وأهمها كتاب المؤرخ اليهودي "يوسيفوس" الذي أرّخ تاريخ اليهود وذكر عن النبي يوحنا وعن يسوع المسيح في كتابه؟. بالمناسبة, عندي نسخة من الكتاب ولا أشعر بضرورة عرض ما مذكور فيه عن النبي إبراهيم. من لا يقتنع عليه أن يتأكد بنفسه.
رابي أخيقر: لقد شجعتني على درج ما جاء على لسان قداسة البابا, وهذا ما فعلته. كل عظاته وما يخص رحلته إلى أرض الحضارات متوفرة على موقع الفاتيكان وباللغة العربية.
ألرجاء من الإخوة المتداخلين عدم الإنحراف نحو الشخصنة والتوصيف غير المًستحب بل الإلتزام بالصيغة الحضارية في إبداء الرأي "ناقش ما قيل وليس من قال".
تحياتي


غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي السرياني إنـتـظر فأنا لا أعـرف كـيف أنـزّله ذلك

غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


جديد ما كتبه الاثاري و الموْرخ و التدريسي الدكتور عامر عبدالله الجميلي { ابو هشام } عن زيارة البابا  فرنسيس  الئ مدينة الموصل يوم ٢٠٢١/٣/٧ م و تتضمن جزء يسير جدا عن تاريخ الاراميين السريان :

" ابو هشام‎ is with D Yousif Altony Yako.
 
شاهد على لحظة تأريخية ، يوم الأحد 23 رجب 1442 هـ / الموافق   ٢٠٢١/٣/٧ م

زيارة بابا الڤاتيكان فرنسيس للموصل ، إشارة طمأنينة وغوث للقانطين واليائسين من بقية أهلها المسيحيين  ورسالة محبة وتواصل لبقية مكوناتها الأخرى  .
كان الجميع حريصون على أن لا تفوته لحظة وبرهة لكي يملأ ناظريه لذلك الحدث التاريخي  والأحداق تشخص وترنو  لرؤية البابا وسماع خطابه وكلماته والتقاط صورة له ، فيما كنت كمؤرخ لم أعبأ بهذه الجزئية ، ولم أكترث بها كثيراً  بل حرصت ان أرصد مشاعر ولهفة وسعادة وحماس أتباعه من الأسر المسيحية الموصلية السبعين التي قيل أنها عادت للموصل بعد تحريرها من رجس ودنس عصابات د1عش ،  وقبل ذلك بساعتين ونحن جالسين في الحافلة التي اقلتنا من تجمعنا الأول في كنيسة البشارة للسريان الكاثوليك في حي المهندسين بالساحل الأيسر من الموصل إلى كنيسة الطاهرة في الموصل العتيقة حيث سيحل البابا ويلقي عصا ترحاله في تلك البقعة من المدينة المنكوبة : محلة حوش البيعة وتجمع الكنائس ، ليلقي لهم عظة و عبارات أمل ومحبة ودعوة للتجذر في بلادهم والإسهام في إعادة بنائها وطلب الغفران لمن أساء لهم كما فعل السيد المسيح مع جلاديه  ، كنت اسمع إمرأة مسنة تنهر شابة تجلس إلى جوارها وكانت تسأل عن إمكانية أن يجلبوا لهم الفطور هناك ! فقالت لها : رؤية البابا هي غذاؤنا الروحي يا بلهاء !  دعينا نصل ونرى البابا سيدنا المُخَلّص و طوق نجاتنا من مصيرنا المجهول هذا  !

 كنت قد قرأت الكثير من المصادر  التاريخية عن مصير العديد من الحواضر السريانية المسيحية التي هَوَت او مرت بهكذا تجربة مريرة من سِنيّ التهجير والضياع ، في العصور الوسطى والحديثة ، وهذه الزيارة أعادت لي سطور عالقة بذهني من قراءاتي في كتب ( الرؤساء لتوما المرجي - أسقف مرج الموصل في القرن العاشر الميلادي ) و (  التأريخ الكنسي لغريغوريوس ابو الفرج ابن العبري من القرن الثالث عشر الميلادي ) و ( القصارى في نكبات النصارى للعلاّمة الأب اسحق أرملة السرياني 1919 )  وغيرها .

ومما تذكرته مما كتبه زميلي وصديقي الدكتور المؤرخ يوسف جرجيس ألطوني البخديدي D Yousif Altony Yako  ، المهاجر إلى أستراليا منذ سنوات في موسوعة تكريت / الجزء الثاني ، ١٩٩٦ ،  عن واقعة زيارة المفريان ابن العبري ( جاثليق الكنيسة السريانية في المشرق ، مدينة تكريت في سنة ٦٧٦ ه‍ـ/ ١٢٧٨ م وأمضى مدة بين رعيته الباقية هناك من مسيحيي تكريت ، حيث لم تشهد تكريت زيارة المفريان منذ ستين سنة ، فكان لزيارته تلك وقع كبير بين أبنائها ، كما فرح بتلك الزيارة ما تبقى من مسيحيي  قرى ريف تكريت آنئذ ، وكأنما ملاك الرب هبط عليهم ، لينحدر الوضع بعد ذلك القرن اي في العصر الجلائري ( القرن الثامن الهجري / الرابع عشر الميلادي ) ثم ليسوء أمرهم أكثر مع حملة تيمورلنگ عام ٧٩٥ م وسقوط المدينة وتفرق أهلها في البلاد ( بغداد والموصل والشام ومصر ) وبقيت قلة تصارع الوجود والمصير والهوية ، حيث سيتضاءل ويتلاشى الوجود المسيحي في تكريت ، وكان آخر ذكر لوجود مسيحيين فيها يعود إلى منتصف القرن السابع عشر الميلادي ، فقد جاء في رحلة تافرنييه الفرنسي سنة ١٦٥٢ م قوله وهو ينظر عبر الكلك الذي يقله في نهر دجلة متوجهاً لبغداد أن ثمة اضواء سراج تنبعث وتُرى من برج كنيسة وقسم من خرائبها القائمة لبقية مسيحيين هناك ، ويبدو أن هؤلاء لم يطل بهم المقام فرحلوا إلى الموصل و كورة نينوى في شرقها ، ولم تعد المصادر التأريخية تذكر شيئاً يتعلق بأهلها من المسيحيين ، وكل ما بقي من ذلك كله ، يدخل في باب الآثار التأريخية ، وفي صميم الذكريات !

الموصل قبل عام ٢٠١٤ كان فيها  20  كنيسة في المدينة القديمة بالساحل الأيمن ، وفي الساحل الأيسر : قرابة 6 ، ناهيك عن ديارات ضواحي مدينة الموصل ( دير مار ميخائيل / حاوي الكنيسة ، ودير مار إيليا الحيري في معسكر الغزلاني ، ودير مارگوركيس في قرية بعويرا / حي العربي .
ويفترض أن تكون كنيسة مار توما الرسول هي الأقدم لأنها من عهد الرسل والتلاميذ ( الحواريين ) . " 
     
                            https://www.facebook.com/photo?fbid=285734799574948&set=pcb.285734912908270

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد مايكل سبي
كيف لشماس يذكر موضوع مسمتد من كتاب ديني عادي ويكتب به مقالات ولا يعرف مصدر ما كتبه
فهل بهذا تريد أن تثبت انك كلداني؟؟

مع ذلك أعذرك فإذا كانت كل بلاد سوريا لم تقرا عنها فيها التاريخ ولا تعرفها خاصة أن آبائك كلهم يفتخرون ويقولون أنهم سورَيا المنسوبة لسوريا فسورَيا معناها أنا سوري= سُرياني أو سورياني مجرد أحدها بياء النسبة والأخرى بنون النسبة مثل كلدة، كلدي كلداني، روما- رومي روماني وأمريكا امريكي امريكاني فالسُرياني الألقوشي مثل آبائك اسمه منسوب لسوريا مثلما جيرانه العربي من قضاء زمار منسوب لجزيرة العربية[/color]

ولا تنسى مسألة مهمة جداً أن هي حمورابي الأموري هو سورياني أو سُرياني من سوريا
 ونبوخذ أيضا من عائلة سوريانية أو سُريانية نزحت من سوريا مثل ما يقول آبائك بالضبط


وعدا كل بلاد سوريا التي هي بحد ذاتها حضارة سريانية ومتحف سرياني عالمي قائم فالعراق أيضا هو متحف الحضارات ومنها الحضارة الآرامية- السريانية واسمه في كل تاريخ أبائك بيت الآراميين وليس بيت الكلدان والاشوريين وعدا ذلك راجع كتب تاريخك ومجلة سومر لتقرا بأم عينك الحضارة الآرامية- السريانية بالاسمين (آرامية- وسريانية) مثل مدينة الحضر الآرامية والآثار السريانية في المتحف العراقي وراجع مجلة سومرالعراقية ج1 و2 لسنة 1962 ص51-64 وحاولت ارفاق الملف لكنه كبير ولن يقبه النظام عدا متحف عينكاوا السرياني

فالعراق كله حسب قول ابائك بيت الاراميين لا كلدان ولا اشوريين

علما أن مناطق سكن آبائك الآراميون السُريان أو السوريان في العراق اسمها سورستان كما في وثيقة  الاب البير ابونا المدرجة في ردي رقم 11 أعلاه وراجع صفي الدين البغدادي وابو زيد البلخي كيف يسمي مناطق الآراميين من الموصل إلى الكوفة سورستان
ومع ذلك لا توجد مشكلة في انتظارك على إدراج وثيقة الحودرا وأنا بانتظارك وخذ وقتك بالبحث عن مصدر ما كتبته!!!
ولكن لا تنسى أنه عليك أن تجيب على سوالين السريان اللذان طرحهما السيد جورج السريان في الرد رقم 6

فلا تهرب وتفضل بالإجابة على السؤالين ولا باس واحد واحد كما تريد انت الإجابة على اسئلتك
فنحن لسنا خدم عندك !!! الانسان صاحب المبادي ويدعي انه امة ويسال ويطلب من الاخرين الإجابة  عليه هو أيضا الاجابة على اسئلة الاخرين [/size]
وهذه مجموعة من الاثار باسم سريانية وآرامية في متاحف العالم وراجع متاحف لندن برلين وباريس عدا متاحف دمشق وحلب وغيرها












آثار إمبراطورية السريان العظمى باسمي سوريا السريانية، والآرامية
https://www.google.com/search?q=Syrian+antiquities&source=lnms&tbm=isch&sa=X&ved=2ahUKEwja6crWw9vvAhXvyYUKHQFQCXYQ_AUoAXoECAEQAw&biw=1600&bih=757

https://www.google.com/search?q=%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AB%D8%A7%D8%B1+%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%A9&tbm=isch&source=lnms&sa=X&ved=0ahUKEwj6jZOw_dzvAhWpw4sKHabzA1sQ_AUIDygB&biw=1600&bih=757&dpr=1

وراجع المديرية العامة للآثار/ مجلة الحوليات الأثرية العربية السورية وهي بإعداد كثيرة
https://archive.org/details/ThesesDzMajalatorathsorya09_201610
وراجع تاريخ وآثار مدينة الحضر الآرامية/  تدمر/ البتراء وغيرها


غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي السرياني
عـنـدي صورة الصفحة ولكـن لا أعـرف كـيف أنـزله هـنا
بعـثـته إلى السيد صباح شابو ــ إدرارة الموقع ــ كي يساعـدني في تـنـزيله هـنا

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
عزيزي مايكل شكرا وساجيبك

لكن عليك عدم الهروب وفصل الموضوع
اجب على سولين السريان المدرجين في تعليق الاستاذ جورج ولا بأس ان تجيب على واحد واحد
واكرر
نحن لسنا خدم عندك !!! الانسان صاحب المبادي ويدعي انه امة ويسال ويطلب من الاخرين الإجابة  عليه هو أيضا الاجابة على اسئلة الاخرين
[/color]

لحين رفع الصورة وتحضير اجابتي عليها ارجو ان الرد على السوالين

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

البابا يتحدث للصحفيين على متن الطائرة عن زيارته للعراق ويقول إنه وعد البطريرك الراعي بزيارة لبنان
في طريق عودته من بغداد إلى روما عقد البابا فرنسيس مؤتمرا صحفياً على متن الطائرة البابوية أجاب خلاله على أسئلة الصحفيين متوقفا عند أبرز المحطات التي طبعت زيارته الرسولية إلى العراق، متحدثا عن لقائه مع آية الله السيستاني وتأثره لرؤية الكنائس المهدمة في الموصل وأوضح أنه وعد البطريرك الماروني بزيارة لبنان.
في رد على سؤال بشأن إمكانية قيامه بزيارة رسولية إلى لبنان قال البابا إن لبنان هو رسالة، وهو يتألم اليوم، ولفت إلى أن البطريرك الراعي طلب منه أن يقوم بمحطة في بيروت خلال زيارته للعراق، لكنه اعتبر أن زيارة لبنان كمحطة أمر قليل أمام معاناة البلاد، موضحا أنه وجه رسالة إلى البطريرك الماروني ووعده فيها بزيارة لبنان الذي يواجه اليوم "أزمة حياة"، وأثنى البابا هنا على سخاء لبنان في استضافته للنازحين.
في سياق حديثه عن اللقاء الذي جمعه في النجف إلى المرجع الشيعي آية الله السيستاني لفت البابا إلى أن الأخوة الإنسانية تتطلب منا أن نسير برفقة أتباع باقي الديانات، مذكرا بأن المجمع المسكوني الفاتيكاني الثاني خطى خطوات كبيرة في هذا المجال، ومن بينها إنشاء المجلس البابوي لتعزيز وحدة المسيحيين والمجلس البابوي للحوار بين الأديان. وأضاف أن كل إنسان هو ابن الله وهو بالتالي أخ لنا. وعن زيارته لمدينة النجف ولقائه مع السيستاني قال البابا إنه شعر بالحاجة لأن يقوم بزيارة حج وتوبة، وبلقاء رجل حكيم، رجل الله. ولفت إلى أن هذا الأخير تصرف باحترام كبير. وشدد البابا بعدها على أهمية أن يعيش الناس حياتهم ويمارسوا الأخوة بشكل ينسجم مع إيمانهم.
وبعد أن قال البابا إنه قد يزور الأرجنتين والأوروغواي والبرازيل عندما ستتاح الفرصة أوضح أنه قبل أن يقرر القيام بزيارة رسولية يفضل الاستماع إلى المستشارين، وهذه النصائح تساعده على اتخاذ القرارات. وأحيانا يفكر ملياً قبل أن يقرر زيارة بلد ما. وأضاف أنه قبل أن يقرر زيارة العراق قرأ كتاباً لناديا مراد، الكاتبة الأيزيدية تناولت فيه قصة الأيزيديين. وكان هذا الكتاب من الدوافع وراء قراره بزيارة العراق. وأشار إلى أنه شعر بالتعب خلال هذه الزيارة أكثر من سابقاتها، مضيفا أنه سيزور المجر للمشاركة في القداس الختامي للمؤتمر القرباني الدولي.
في سياق إجابته على سؤال بشأن إمكانية عقد سينودس خاص بالشرق الأوسط قال البابا إنه لم يفكر بهذا الأمر، وأضاف أن الجماعات المسيحية في الشرق الأوسط تعاني، وهذا ينطبق أيضا على الأيزيديين. وهناك أيضا مشكلة الهجرات. ولفت إلى أنه شاهد الأعداد الكبيرة من الشبان والشابات اليافعين في العراق الذين ينظرون بأعين الأمل إلى المستقبل، ومعظمهم قد يفكرون بالهجرة. وأشار البابا إلى الحق في الهجرة وعدم الهجرة موضحا أن هؤلاء الأشخاص لا يتمتعون بأي من هذين الحقين.
في رد على سؤال أحد الصحفيين بشأن إمكانية القيام بزيارة رسولية إلى سورية قال البابا إنه في الوقت الراهن يفكر بزيارة لبنان، ولم يفكر بزيارة سورية. لكنه عبر عن قربه من سورية الحبيبة والجريحة التي يحملها في قلبه. بعدها تحدث البابا عن تأثره لدى زيارته الموصل وقره قوش. وقال إنه لم يتوقع رؤية هذا الدمار في الموصل وأضاف أنه شاهد كنائس مدمرة ومسجدا مدمرا، مشيرا إلى أن وحشية الإنسان لا تُصدق. ولفت البابا أيضا إلى تأثره أمام الشهادة التي سمعها من امرأة في قره قوش فقدت ابنها خلال القصف، لكنها قالت كلمة "مغفرة"، مشيرا إلى أن المغفرة للأعداء هي عيش الإنجيل الأصيل.


غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد صباح قيا المحترم
1- نرجو أن تكون مبدئيا وغير منحاز وعليك تسمية الأشياء بسمياتها وعدم خلط الامور
الذي تلفظ بكلمة غير لائقة وشخَّصَ هو شخص محدود اسمه نزار ملاخا وأنت قدمت له سابقا
نرجو إدراج تعيلق خاص وانتقاده بالاسم وبخلافه انت انسان منحاز وغير محايد لانه كلداني مثلك وتسمح له باستعمال ارهاب القلم
2: هل تعلم أنه لأول مرة بدأ العالم الإسلامي ينتبه إلى خرافة أور الكلدان في الناصرية وبداء المهتمين بكتابة المقالات العديدة متهمين البابا انه ينفذ اجندة سياسية يهودية
3- لدي سوال: ما الفرق بين أن قول اور الكلدان في العراق وقول شيخ الازهر إن إبراهيم شيد الكعبة والمسجد الأقصى شوهد في الأسراء والمعراج ومريم بنت عمران التي هي أخت موسى انها مريم العذراء واسيا مزاحم بزوجة فرعون وهامان وزير احشورش الوارد في سفر استير هو وزير فرعون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

السيد مايكل سبي
فعلاً أنت مغرم بأسماء ميتة قديمة ونحن نحمد الله لدينا بلدان باسمنا سوريا وبيت الاراميين (أي العراق كما يسميه آباؤك)،  واستعمل آبااؤك مصطلحي نحن سُريان  نسبة لسوريا أو آراميين نسبة العراق الحالي
وكتب العالم زاخرة باسم السريان فهل قرأت أن اسم السريان يرد في الألف الرابعة قبل الميلاد في المخطوطات السنسكريتية وهل تعلم أن  البحر المتوسط يسمى البحر السرياني في نهاية الألف الثانية قبل الميلاد، وهل تعلم ان ملك صور في الوارد في ملوك 2 هو السُرياني بالسين وليس الصوراني،وهل راجعت كتب قبل الميلاد زينفون الذي يسمي الامة السُريانية وسترابوا الذي يقول السريان هم الاراميين



وأقليديس الذي ترجم كتابه يوسف حبي وغيرهم قبل الميلاد

وهل تعلم أن كنيسة المشرق تاريخيا هي كنيسة سُريانية تابعة لسوريا وليست رُومانية تابعة لروما


وهل قرأت عن الآثار السُريانية في أوربا وفرنسا (راجع آثار فرنسا في لبنان وسوريا)، وكذلك الأب بطرس حداد الكلداني (مواطن المخطوطات السريانية في أوربا وأمريكا)

وهل قرأت عن آثار السريان في الكعبة والجزيرة العربية قبل الإسلام كالوليد بن المغيرة الذي أعاد بناء الكعبة سنة 608م عادة وبعدها كاثار السريان في جامعة الملك فهد


وهل تعلم شيء عن أديرة السُريان في مصر وإيران التي ذكرها آباؤك وهل قرأت طبقات الأطباء السُريان عند ابن ابي أصيبعة وهل تعلم أن اسم ولغة آبائك السُريان ورد بصيغة سوريان وسوريين أيضا نسبة لسوريا فالُسوريان هم الآراميين.

وهل تعلم أن الملك ܐܚܝܪܡ (احي آرام: أخي العظيم أو العالي)، وهو ملك صور الشهير 969 ق.م، المذكور
وأبو أحيرام (آخو آرام) الصوري النحَّاس الذي ساهم في بناء قصر الملك سليمان بالعبرية ،1 ملوك 7: 14) هو (السوري، السُرياني צֹרִי֮، ṣō-rî).

لكن إذا افترضنا أن اسم سوريا والُسريان لم يرد إلا قبل 200 عام على الآراميين/ فعدا السؤال الموجه لك إن كنت هل تؤمن أو قرأت أن هناك حضارة إيطالية وفرنسية وانكليزية وإيرانية..إلخ في التاريخ القديم؟؟؟
[/size]
سوالي لك هل هناك حضارة عراقية أم لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
سيد مايكل
أولاً: نعلم قبلك أين هي المعلومة ومعناها بالضبط وسنؤكد ذلك كما سترى عندما نجيبك
لكن نحن نتعامل علميا وليس مع قصاصات ورق ولنا غاية علمية بذلك لذلك
أنت شماس والمفروض تمتلك نسخة الحودرا فأدرج رقم الصفحة وسنة الطبع
ثانياً: اكرر لأكثر من مرة لحين اكتمال المعلومات وإجابتي على سؤالك الثاني
مطلوب منك عدم الهرب كعادتكم فأجب بدورك على سؤالينا في تعليق السيد جورج رقم6
هذا هو السياق العلمي ومن يريد الدفاع عن افكاره يجيب على أسئلة الآخرين
أو أكتب لا استطيع الإجابة


السيد صباح قيا المحترم
باعتبارك كاتب المقالة وسابقاً قدمت لكتاب شخص كلداني أتمنى
منك أن تجيب أو حث من يسمي نفسه كلداني بالإجابة على سؤالينا
في تعليق الأستاذ جورج السرياني وبطريقة أكاديمية

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أعـتـذر من الأخ صباح فـقـد إستـغـلـينا مقاله كـثيرا
وأقـول لكـل سرياني مع الإحـتـرام له
إن أور كـلـدانية
وشعـب كـنيستـنا المشرقـية كـلـداني بـدليل مـذكـور بالحـذرا في مناسبة تأريـخـها 342 ميلادية
وأنت حـر فـيما تسمي نـفـسك
وأرجـع وأقـول :
أجـب عـن أسـئـلـتي واحـدا فـواحـدا / كأن تـقـول : هـذا جـواب السؤال الأول .... وهـكـذا
عـلماً أنـك غـير ملـزم عـلى ذلك
ودمت بخـير


غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى مايكل
اجبنا على أحد اسئلتك بكتاب وليس بجواب
وسنجيبك عن الثاني كذلك رغم أنه مجاب عليه اصلاً من غيرنا سابقاً
واثبتنا للجميع أنك  تتعامل بقصاصات ورق
انت غير صادق اذكر رقم الصفحة والطبعة لكتاب الحودرا
انا السرياني ابو المتكلدنين الجدد أمامي ثلاث نسخ للحودرا وليس واحدة

اعدك وعد شرف اني ساجيبك على سوالك وبالوثائق[color=red] وتعلم ماذا يعني عدم تنفيذي للوعد[/color]

فكن شجاعا ولا تهرب وأجب على سوال  من اسئلتي حاليا ثم الثاني

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي
أنا لا أريـد كـتب وصفحات
أنا أريـد منك أن تـقـول مثلاً :
(1) السومريون شعـب لأنهم ( ؟ .... ) أما الكلـدان ليسوا شعـباً لأنهم ( ؟ ... ) ... ولا تـنسَ أن اليوم يوجـد فـتاحي الفال وسحـرة في العالم قـد يربـو عـددهم مئات الألـوف ولا يشكــّـلـون شعـبا !!!

(2) لم يُـذكـر السريان من بـين تلك الشعـوب الـقـديمة لأنهم ( ؟ .... )

(3) إسمك ( سريان ) هـل يـؤثـر عـلي ؟؟ ماذا يثيرك إسمنا نحـن الكـلـدان ، حـتى لـو كـنا موسيقـيـن ، صباغي الـدور ، فـتاحي الفال ، عـمال نـظافة ؟؟؟؟؟؟
*************
لا تـدرج لي مكـتبة الإسكـندرية ولا مكـتـبة جامعة كامبردج

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي مايكل
لا داعي للإعتذار. كل ما ارجوه أن يستمر النقاش بشفافية وبروح رياضية عالية. أي مناقشة "ما قيل وليس من قال".
لقد دعوت جميع الإخوة المتحاورين بالإلتزام بالنهج المذكور, وإني لا أحمل عصا معلم الزمن الماضي لأقاصص كل من يخرج عن النهج. كما ان كلمات الشخصنة مثل: غير أكاديمي , ليس علمياً , غير شجاع, لا مبدأي, منحاز, غير محايد, وما شاكل تصب في نفس خانة الجبن, وإلا ماذ تعني كلمة غير شجاع. ألنقاش الحضاري يخلو من: أنت كذا, وأنت كذا وكذا وكذا, ووووووو...
كم كان بودي ان يتطرق النقاش إلى ما جاء من نقاط حول زيارة البابا التي سررت بها من ناحية كونها توجت التاريخ المسيحي في ارض الرافدين بإكليل من نور, وحسب ما جاء بالمقال. كما دعمت الزيارة ما أشرت إليه في نفس المقال عن الفائدة الظرفية والهامشية التي سيجنيها الشعب المسيحي, والتي بدت بوادرها من خلال النية في تشريع "قانون المحكمة الإتحادية", والحبل على الجرار كما يُقال.
سبق وأن نشرت مقالاً قبل عدة سنوات بعنوان "إتركوا دين الله" حسب الرابط, عسى ولعل يتم ترك السجالات النقاشية عن "كان ما كان", والتي تصلح للدراسات الاكاديمية وزيادة الثقافة المعرفية لمن يشاء.
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,761177.msg7344027.html#msg7344027
تحياتي


غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


الحوار حول هوية شعبنا في هذا الموقع كما في مواقع اخرئ ايضا انتهئ من زمان و سبق ان تم التاْكيد علئ هذا لاْكثر من مرة  و اخرها في « رد #3 في: 17:08 04/01/2021 » كما في الرابط ادناه و كما يلي :

" مستر ابرم شبيرا

قلناها لك اكثر من مرة و اخرها في « رد #2 في: 20:11 28/12/2020 » و نكررها الان ايضا :

" لا تتعب نفسك بعد و بطططل تكتب و تذكر باْن الحوار حول الهوية انتهئ من زمان ... و التاريخ سجل كما هو الان " :

تاريخيا و كما في تاريخ الكنائس ايضا " كلنا سريان ~ مغاربة و مشارقة ~ اراميون " و هذا نص " تاريخ الكنائس " كما اورده المطران اسحق ساكا / النائب البطريركي العام في كتابه " السريان ايمان و حضارة / الجزء الاول " و كالاتي :

الرئاسة في الكنيسة المسيحية عامة :

نشاءت في المسيحية كراسي اسقفية عديدة في المسكونة غير ان الكنيسة ميزت باءرشاد الروح القدس ثلاثة منها كانت في عواصم الامبراطورية الرومانية

انطاكية
رومية
الاسكندرية

و في القرن الرابع تاءسست مدينة القسطنطينية فجعلت هي الاخرئ عاصمة للامبراطورية الرومانية كما تقرر جعل مركزها الاسقفي كرسيا رابعا.


الرئاسة في الكنيسة السريانية الانطاكية :

كانت الكنيسة السريانية قديما علئ قسمين باءعتبار موقعها الجغرافي ف الاولئ تحت حكم الروم و تشمل علئ :
{بلاد سوريا و فلسطين و اسيا الصغرئ و يعرف اهلها " بالسريان المغاربة " يراءسها الاسقف الانطاكي تحت حكم البطريرك الانطاكي}'

و الثانية تحت حكم الفرس و تشتمل علئ :
{ما بين النهرين و تركستان و فارس و الهند و يسمئ اهلها " بالسريان المشارقة " و يتولئ ادارتهم الروحية اسقف عام دعي جاثليقا و مفريانا و كان يستمد رسامته و تاءييده من البطريرك الانطاكي و يخضع له.


~ الرابط المشار اليه اعلاه :
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,1001567.0.html...

ملاحظة :
~~~~
لابد من الاشارة هنا الئ ما سبق و ان بيناه في منشوراتنا و مداخلاتنا في هذا الموقع و كما في مواقع اخرئ بخصوص المتاْشورين و المتكلدنين حيث حسم موضوع التسمية باْننا كلنا " اراميون سريان " و كما اوردناه اعلاه ايضا موْكدين علئ التالي وفق ما اورده الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب حتي في كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الثاني " :

1 ~ هكذا صنع الانكليز من بعض الاراميين السريان " متاْشورين " كما اورد هذا الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب في ص 137 من كتابه المذكور اعلاه و كما يلي :

""" و كان يقيم في منطقة ارمية و الموصل و كردستان الوسطئ ، عند ابتداء الحرب العالمية الاولئ 190000 من اتباع الكنيسة السريانية الشرقية {5} ، علئ ان الاسم الاشوري الجديد الذي اطلقه عليهم " المرسلون الانكليكان " ، تقبله منهم بعض زعمائهم."""

2 ~ لا توجد في التاريخ " قومية كلدانية " ... ف " التسمية الكلدانية " هي " تسمية كنسية " حديثة ... و ان المنتمين اليها هم اراميون سريان ~ و لا ينحدرون من القبيلة الكلدانية الارامية ~ حيث ان " اول بطريرك للطقس الكلداني انتخب سنة 1551 " كما اورد هذا ايضا الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب في ص 135 من نفس الكتاب المذكور اعلاه و كما يلي :

""" و لقد انتخب " اول بطريرك للطقس الكلداني سنة 1551 " في مدينة الموصل ، و ذلك علئ يد جماعة من الساخطين."""

3 ~ اذن المتاْشور هو " ارامي سرياني " سواءا كان فردا مستقلا او متحزبا او منتمي الئ " الكنيسة الاشورية " الحديثة كما هو المتكلدن ايضا " ارامي سرياني " و منتمي الئ " الكنيسة الكلدانية " الحديثة ايضا ! "

غير متصل مغترب انا 2

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 78
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي مايكل
لا داعي للإعتذار. كل ما ارجوه أن يستمر النقاش بشفافية وبروح رياضية عالية. أي مناقشة "ما قيل وليس من قال".
 كما ان كلمات الشخصنة مثل: غير أكاديمي , ليس علمياً , غير شجاع, لا مبدأي, منحاز, غير محايد, وما شاكل تصب في نفس خانة الجبن, وإلا ماذ تعني كلمة غير شجاع. ألنقاش الحضاري يخلو من: أنت كذا, وأنت كذا وكذا وكذا, ووووووو...

والله فعلا يا سيد صباح قيا انت انسان غير منصف 
إن كلمات غير أكاديمي , ليس علمياً , غير شجاع, لا مبدأي, منحاز, غير محايد, ليست مثل كلمة جبان
فانت يا سيد صباح لست علميا ومنحاز وغير محايد وليس لديك الشجاعة في قول الحق (هذه تعابير عادية جداً) وتختلف عن تعابير صاحبك الذي قدمت له
ثانيا كيف تقول لمايكل ليكون نقاشك علمي
اين هو نقاش مايكل العلمي
هو لا يستطيع ان ياتي برقم الصفحة والكتاب الذي استشهد به ويسال عنه
هو يسأل كلمة واجابه السريان بكتاب وليس بجواب ولا يستطيع ان يجيب على الاسئلة


السيد عادل السرياني المحترم
منذ 6 أيام ولم يستطيع مايكل سبي ذكر الصفحة وطبعة الحودرا وعليه
اقترح إعطاء مايكل وغيره من السريان المتكلدنين 6 أيام ليكتب 6 أسطر عن تاريخ الكلدان أسوة بما كتبت أنا
وخلال ال 6 أيام كل يومين أعطيه رسالة ذكره بالعد التنازلي ويوم الاثنين 15/ 3/ 2021م عندما يفشل ولا يستطيع الرد لا هو ولا غيره وأكيد سيفشلون واحتراماً للقراء فقط أدرج الرد على سؤال الحودرا المضحك لمايكل في 15/3
مع تحياتي

غير متصل جورج السرياني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد صباح قيا المحترم
لا نكتب هذا التعليق لأهمية مقالتك لأننا نرى أنه ليس من اهتمامك، ويبدو أن اهتمامك بالإعلام، وسبب كتابته يعود لأمرين:
الأول وهو المهم: لكي يتم إدراج هذا الرابط مستقبلاً كيلا يدوخ السريان رأسهم في كل مرة ويجيبون على خزعبلات بعض الذين لا يعلمون وجود سريان ودولة في العالم اسمها سوريا وشمل اسم السريان من البحر المتوسط حتى بلاد فارس، ومن كبدوكية وأرمينيا شمالاً إلى الجزيرة العربية جنوباً والأمر المضحك أن (الكلدان والآشوريين الحاليين) هم أكثر من يعتز باسم سورَيا المنسوب إلى سوريا، بل لأن شرق الفرات أي العراق اسمه بيت الآراميين في لغتهم فقد سموه ܣܘܪܝܐ ܒܪܝܬܐ سوريا باريتا، الخارجية، وأطلقوا على سوريا الأصلية غرب الفرات ܣܘܪܝܐ ܓܘܝܬܐ سوريا كاويتا، الداخلية، انظر مثلا مقدمة قاموس أوجين منا الكلداني)، وإلى اليوم إن سالت طفلاً أو شيخاً بسيطاً منهم: ما أنت؟ أجابك على الفور أنا سورَيا أي أنا سوري أو سُرياني.
الأمر الثاني: نكتب في مقالتك لكي تفرح بعدد القراءات كما لاحظنا في المرة السابقة، ونتمنى من الله أن يرتفع عدد القراء هذه المرة إلى 100000 فارتفاع العدد هو بسبب ما يكتبه السريان وليس بسبب نشر الأخبار والإعلام أو الشتائم التي يدرجها جماعتك ولا ترد عليهم بالاسم.
 

التعليق عن السريان
إضافة لما ذُكر أعلاه عن اسم السريان، يقول العلامة موفق نيسكو في كتابه اسم سريان، لا آشوريين ولا كلدان: اسم السريان وسوريا في التاريخ ومنها في العراق:
اسم سوريا يعود للألف الرابع قبل الميلاد، وهو سنسكريتي معناه الشمس، أطلقه الهندو أوربيين الذين أعجبوا بخصوبة أرض المنطقة وشمسها، ويرد اسم سوريا في قاموس سنسكريتي– عربي، بالألف الطويلة، وكان اسم سوريا يسبق أسماء ملوكهم (مفيد عرنوق، صرح ومهد الحضارة السورية، ص10، معتمدا على تاريخ الحثيين والماتينين لكونشينو).

السريان: سيريون في سفر (تثنية 9:3 ومزمور 29: 6) مقترن بلبنان وجبل حرمون في سوريا، وحرمون يستعمله الصيدونيون والفينيقيون، والأموريون يلفظونه سريانا، ومعناه الصخرة، سور، درع، وفي نص المعاهدة بين الحثيين والأموريين سنة 1350 ق.م. ورد اسم حرمون، سريانا، وفي نص نارام سين (2254–2218 ق.م.)، بالأكدية دُعي جبل حرمون آرمانا، آرمانو، ولبنان كان اسمه عند المصرين رام نين، والعرب سَمَّوا شمال لبنان، سنير، المطابق لسريون في التثنية: الصيدونيون يدعون حرمون سريون والأموريون يدعونه سنير. (بطرس ضوء، تاريخ الموارنة، ج1 ص254-255/ كتاب جغرافية فلسطين للمؤرخ والآثاري الفرنسي  Félix Marie ، Abel ، Géographie de la Palestine، v1، p9-347، ويعطي الأب ضو تاريخ نارام سين 2300 ق.م..وطه باقر، مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة، ج2 حضارة وادي النيل وبعض الحضارات القديمة، فارس، الإغريق، الرومان، ص245، جواد بولس، الموسوعة التاريخية، شعوب الشرق الأدنى وحضاراته، ج1 ص79).

الترجمة السبعينية سنة 280 ق.م. تسمي كل آرامي سوري، سُرياني، وبلاد آرام، سوريا.


 يقول المؤرخ طه باقر إن بعض أسماء ملوك الكشيين في العراق القديم تحمل اسم سوريا Surya)) مثل الملك (shuriash 1255 ق.م.)، وهو يضاهي اسم إله آري، هندو- أوربي قديم، وكلمة Šarru، بالأكدية معناها، ملك، وهناك إله أكدي قديم باسم، ساريانيتو (مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة، ج1، وادي الرافدين، ص449، و د. باسم ميخائيل جبّور، ملاحم تاريخية من الأدب الأكدي، ص205، وليو أوبنهايم، بلاد ما بين النهرين، ص246). وكلمات مثل: (Seru ،Suru ، Sur.ra ،Sauru ،Sarruti ،Serum، Sirara) باللغة السومرية أو الأكدية المسمارية لبلاد وادي الرافدين، تعني: السهول، القناة، مدينة، ضاحية مدينة، منطقة، حدود، منطقة القصور الملكية، رياح..إلخ.

في معاهدة الملك الحثي شوبيلوما الأول بحدود 1430-1380 ق.م. مع الممالك التي في سوريا، يرد اسم جبل شريانا، مقترناً بمناطق سوريا وبلاد أمور وجبل لبنان (فاروق إسماعيل، معاهدات الملك الحثي شوبيلوليوما الأول، نحو 1430-1380 ق.م. مع الممالك السورية، مجلة جامعة الملك سعود، م21، السياحة والآثار (1)، الرياض 2009م، 1430ه، ص11، 15).
 
في نشيد اخناتون حوالي (1353-1336ق.م.) يمدح أتون الشمس ويرد اسم سوريا: كل ما في العلا وعلى الأرض من بلاد سوريا والنوبة ومصر (أدلف إرمان، ديانة مصر القديمة، ترجمة د. عبد المنعم أبو بكر، ص164، وول ديوارنت، قصة الحضارة، ج2 ص172).

يقول الدكتور نجيب ميخائيل إبراهيم: سوريا كلمة سامية قديمة حورَّها اليونان، وورد من القرن الرابع عشر قبل الميلاد في نصوص أوغاريت رأس شمرة بصيغة (Shryn سورين)، وأُطلقت على إقليم لبنان الداخلي ثم عمَّ الاسم جميع بلاد الشام، وسَمَّى البابليون أحد أقاليم الفرات الأعلى باسم (Su-Ri، سو -ري) (مصر وسورية في العصور القديمة، ص7. وفيليب حتي، تاريخ سوريا ولبنان وفلسطين، ص62).

المؤرخ العراقي طه باقر يضع علامة يساوي = بين إقليم (سو- ري والفرات الأعلى)، مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة، حضارة وادي النيل وبعض الحضارات القديمة، فارس، الإغريق، الرومان، ج2 ص311، ص746). ويقول: عندما اتخذ المسيحيون وهم من أصل آرامي لهجة الرها صاروا يعرفون باسم السريان أو السوريون

قرب بابل كانت مدينة قديمة مشهورة باسم سورا، تقع على نهر سورا، وأنقاضها موجودة إلى اليوم، ويقول ياقوت الحموي إنها من أرض بابل، وكانت مدينة السريانيين، وبالقرب منها مدينة قديمة جداً اسمها (أورُم) (أحمد سوسة، تاريخ حضارة وادي الرافدين، ج2 ص384، وانظر معجم البلدان، مج3 ج5 ص92. وينسب لبعض سكان سورا لقب سوراني، وسوراوي، وكان فيها مدرسة مشهورة لليهود سنة 247م. والدكتور عامر عبدالله الجميلي، المعارف الجغرافية عند العراقيين القدماء، ص329-330).

اسم سوريا أقدم من اليونان وقبل الغزو الآشوري لبلاد الآراميين وسوريا، بدليل ورود اسم سوريا في الآثار المصرية القديمة باللغات الثلاث، الهيروغليفية والمصرية واليونانية قبل استيلاء الآشوريين على سوريا بقرون. (بولس السمعاني، لمعة تاريخية في فرائد اللغة السريانية، ص9. مستنداً على العلاَّمة الأب داكار).

يرد اسم سوريا وسوريون (سريان) سنة 1090 ق.م. في قصة الكاهن المصري "ونأمون"، ويُسَمِّي البحر المتوسط، البحر السوري، السرياني. (أحمد فخري، أستاذ تاريخ مصر والشرق القديم، كلية الآداب، جامعة القاهرة، دراسات في تاريخ الشرق القديم، مصر والعراق- سوريا- اليمن- إيران، مختارات من الوثائق التاريخية، مكتبة الأنجو المصرية، طبعة ثانية 1963م، انظر القصة، ص91-99).

كان  اليونان والفرس يُسَمُّون الكبدوكيين، السريان البيض Leucosyri، Leucosyrians، وذكر المؤرخ سترابو +19م تقريباً، الكبدوكيين باسم، السريان البيض (السريان البيض الآراميون (Leucosyri) سكان كبدوكية،2002 م. Robertino Solàrion, The White Syrians Of Aramaean Cappadocia، وانظر أيضاً، تيودور نولدكه، ألماني، برلين 1871م، ص448. الآشوريين، السريان.
Hermes, Zeitschrift Philolodle, Noldeke, ΑΣΣΥΡΙΟΣ, ΣΥΡΙΟΣ, ΣΥΡΟΣ, Assyrios, Syrios, Syros.

في العراق وسوريا مناطق كثيرة يرد اسمها في الكتابات السومرية والأكدية بصيغة: سيرين، سيراك، سوري أو شوري وغيرها، فاسم مدينة شورباك السومرية القديمة، هو: (ri-Šu)، واسم منطقة اللجاة (شعارة) السورية جنوب شرق دمشق، هو: (ساءارا Sa, a-ar-ri)، وفي رحلة بابلية قديمة تُسَمَّى (الطريق إلى أيمار) وفي المرحلة الخامسة من الرحلة من حاران إلى إيمار، ورد اسم مدينة (Serqi وهي مدينة سيرين في سوريا)، واسم طريق حاران (حاران سرري Haran Sarri)، ومدينة ألتون كوبري في العراق كان اسمها (Sarè سيري أو Sirwãn سيروين)، والمخيم السادس والعشرون الذي أقامه الملك الآشوري توكلتي ننروتا الثاني (890–884 ق.م.) كان قرب مدينة سورو- سوحي (قرب مدينة عانة العراقية التي كانت تسكنها قبائل سوحي الآرامية(، أمَّا المخيم الثامن والثلاثون كان قرب عاصمة مملكة بيث خالوفي الآرامية Suru Bit Haupi، وكان اسمها، سورو أو سوري أيضاً، وعاصمة الآشوريين الثالثة دور شركوين، أي حصن سرجون هي قرية النوران، واسمها (سورو نوران Nurani Suru)، وإلى اليوم اسمها النوران، ومدينة تل أبو حطب جنوب شرق الديوانية اسمها (Ki Sur-ra)، ومدينة أخرى (سيورو Siuru) قرب جبال حمرين، ومدن أخرى مثل: سيري، سارارا، سيرارا Si-ra-ra، Šuuru، باسورين، سُرِّتُ، (سورريتو Surrita)، وغيرها (د. عامر عبدالله الجميلي، المعارف الجغرافية عند العراقيين القدماء، ص36، 41، 53، 61، 97، 110، 112، 114، 120-122،145 ، 223، 227-229، 234، 241، 253، 260، 262، 266، 274، 278، 354، 358، 361).
اسم الجزء الجنوبي من نهر دجلة إلى مصب نهر الكرخ في الخليج (سوروبو)، ومدينة سورونو (سارين) تقع على الضفة اليسرى لنهر الساجور في سوريا وكانت من مدن مملكة بيث عديني الآرامية (علي أبو عسَّاف، الآراميون ص21، 38. وانظر المطران أدّي شير، تاريخ كلدو وأثور، ج1 ص67).

 وذكرنا أن الوثائق السومرية تذكر مواقع متفرقة باسم، سوري أو شوري، مثل منطقة مذيات، تل سوار وأخرى في مثلث الخابور في وثائق شاغر بازار وماري وتل ليلان، وثالثة في وثائق نوزي (يورغان تبه قرب كركوك)، الدكتور فاروق إسماعيل، جامعة حلب، دراسات تاريخية 49-50، 1 يونيو 1994م، رأي للمناقشة حول اسم سوريا، ص122).

عاصمة مملكة بيث خالوفي الآرامية كان اسمها، سوري أو سورو (كان يعتقد أنها تل صور الحالية، وثبت أنها تل الفدين الحالية، يمين الخابور، 30 كم عن مصبه في الفرات، غزاها وذكرها ملك آشور أدد نيراري الثاني سنة 894 ق.م.، وهذا يعني أنها كانت قائمة منذ زمن أبعد، وغزاها وذكرها آشور ناصر بال الثاني +859 ق.م أيضاً (الآراميون، ألبير أبونا، ص43-44. وأحمد المشعل، الإمارات الآرامية، ص83-84، 121).
يقول فيليب حتي: بعض كُتَّاب العصر الكلاسيكي يخطئون في الكلام عن السوريين حين يجعلونهم مرادفين للآشوريين، فاسم سوريا قديم سَمَّى البابليون به إقليم الفرات الأعلى في القرن الرابع عشر قبل الميلاد (Su-Ri  سو- ري)، وفي رسالة إلى اخناتون في نفس الزمن، يشكو رب عدي الأموري الحاكم في بلاد الشام الموالي للمصريين من أن أبناء عبد عشرتا حاكم حوض العاصي أخذوا بعض الناس والضباط وأعطوهم رهينة لبلاد سوري (Suri)، وُيشير اسم (سوري Syrian) بالإنكليزية إلى جميع الشعوب التي تتكلم السريانية (الآرامية)، ومنهم الذين في العراق وإيران، وكان اسم (سيروس Syrus) بالنسبة للرومان يعني كل شخص يتكلم السريانية، كما يُشير إلى أتباع كنيسة سوريا أو السريانية، وقد انتشر بعضهم حتى في جنوب الهند، وتميزت العربية باستعمال سوري للمفهوم العرقي والجغرافي وسرياني للمسيحين الناطقين بالسريانية. (الدكتور فيليب حتي، تاريخ سورية ولبنان وفلسطين، ص62-63، 79، رقم الرسالة 108، ص185).

(ملاحظة: لقد ميَّز سكان بلاد الرافدين القدماء بين أسماء منطقتي آشور وسوريا، فأطلقوا على جغرافية سوريا وبلاد الشام غرب الفرات، مات أمورو (أرض الأموريين، وبالسريانية أُمة الأموريين، أي أرض الغرب)، طه باقر، مقدمة في تاريخ الحضارت ج1، ص405. واسم بلاد الشام في الكتابات المسمارية، كور مار تو. د. عامر عبدالله الجميلي، المعارف الجغرافية عند العراقيين القدماء، ص257. وانظر في جداوله أسماء معظم مناطق سوريا، وورد اسم الآراميين وبلاد (مات ارمي) في الكتابات الآشورية منذ العهد الآشوري الوسيط، وسَمَّى الآشوريون سوريا، عبر نهارا (طه باقر، مقدمة في تاريخ الحضارات القديمة، ج2 ص302، 482).

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألاخ ألأستاذ جورج السرياني
سلام المحبة
للأسف الشديد هنالك سبعة من أصل تسعة من معشركم السرياني المتواجد على المنبر, مع جّل احترامي للإخوة السريان قاطبة, أتحفوا هذا المقال ومقالي السابق وما تلاه من مقال هجين لاحق, بكلمات تجريحية وجمل نابية تدل على مدى الحقد الذي تولد لدى البعض من معشركم لمجرد عرضي كتاب يتحدث عن الكلدان.
من حقكم جميعاً عرض ما يحلو لكم ولكن ليس بالضرورة أن يقتنع الآخرون بكل ما تعرضون. لكم مصادركم ولهم مصادرهم. لكم ثقافتكم ولهم ثقافتهم. ما تملكونه من الحقائق يملكون أمامها حقائق مناقضة لحقائقكم. ألآراء لا تُفرض وإنما تُعرض ومن يقتنع يأخذ بها والعكس صحيح. ما تعتقدونه الصحيح من وجهة نظركم قد لا يتفق معكم به الآخرون.
ربما يكون لمعشركم بعض التأثير بزيادة عدد قراءات هذا المقال أو ذاك, ولكن رجائي يا أستاذي العزير أن تراجع مقالاتي المتوفرة في الآرشيف كي تتأكد بأن عدد روادها بهذه النسبة الحالية وأكثر قبل أن يظهر معشركم على المنبر الحر. وأملي ان تنتبه لفحوى ما أتطرق إليه والذي يشيرإلى بعدي قدر الإمكان عن المهاترات التي تحصل بسبب التسميات أو البحث في الأصل والفصل والسجالات العقيمة التي تحصل بين مكونات شعبنا , بل ستجد أن معظم النقاش الحاد هو مع الإخوة من الكلدان أنفسهم. لذلك أتفق معك بأن المواضيع التي يطرحها معشركم بإسلوبها المعلن لا تستهويني. كما انني أفخر عندما أحاول وأفلح في تقييد مقالي بالمعلومات التي تعزز وتضيف إلى ما جاء في متنه الاصلي.
أستاذي العزيز: رجائي الآخر ان تثق بأن الموقع بالنسبة لي منبر أتعلم منه واعلم, ويتوهم من يحاول أن يجرني إلى موقف لا ينسجم مع تطلعاتي الحياتية . لقد جرب العديد قبل أن يدخل في نفس التجربة معشركم وفشل, وحتماً من جاهد وسيجاهد من معشركم بنفس الإتجاه سيلقى نفس المصير.
أنا لا أزال على وعدي باستعدادي وبكل ممنونية أن أعرض أي كتاب يصلني من معشركم حتى ولو احتوى على الإشارة إلى الكلدان بالسحر والشعوذة وفتاحي الفال وما شاكل. وإذا أمكن, أرجو أن تلقي نظرة على ما كُتب عن الكلدان في الموسوعة اليهودية, وكما تعلم أن الشعب اليهودي لا يمكن أن ينسى السبي الآشوري أو البابلي الكلداني. والحمد للرب لم يتم سبيه من السريان حسب المراجع المتوفرة ومن ضمنها موسوعته.
أخي جورج: سبق وأن كتبت لك بأنك تملك معلومات غزيرة عن تاريخ المكون المسيحي, وأملي كما ذكرته لك أن توظب ثقافتك المعرفية المتميزة في تقريب وجهات النظر وبناء المشتركات بين أبناء الرسالة الواحدة. أو أن تنشرها وينشرها الآخرون من معشركم كما ينشرها زميلكم أعلاه بمخاطبته المثقفين بدون شخصنة معينة, وهذه حسنة يستحق عليها كل التقدير.
ألامل ان لا يغتاض معشركم مما سيقرأ ويبدأ, كالعادة, بتوجيه إرهاب قلمه  نحوي.
تحياتي ودمت أخاً عزيزاً.


غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


من هم السريان و من هم الكلدان ... بموجب وثائق التنقيبات و ليس سوالف ... ؟؟

غير متصل sardar kurdi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 137
    • مشاهدة الملف الشخصي

الدكتور صباح قيا المحترم
كل المعلومات والخرائط التي يدرجها السادة السريان هي مأخوذة من موقع الويكيپيديا وعن طريق الكوپي بيست......
هل هذه المواضيع تعتبر نقاش علمي واكاديمي وهل موقع الويكيپيديا معترف به رسميا بمعلوماته
انا لا اعتقد لانه كل واحد يستطيع ان يدخل ویفتح حساب بالويكيپيديا ويكتب ويمسح بكيفة

ولهذا قلت سابقاً باحد ردودي هؤلاء هم مثل حشرة البيطوباط تظهر بالليل لكي تظهر نفسها بانها موجودة فقط





غير متصل جورج السرياني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد صباح قيا المحترم
تحية
تعرف معزتك عندي ولكن أتمنى أن تكون منصفاً
لا وجود لمقارنة أخلاق السريان بشخص يدعي انه دكتور ويشتم الناس وأعطني مرة واحدة قام السريان ببداية بالشتم؟؟؟؟

لا وجود لمقارنة بين ما يسطره السريان من حقائق ووثائق تقنع حتى الصخر وتجيب على كلمة بكتاب وبين السريان الشرقيين الذي سمتهم روما كلدانا واحدهم اسمه مايكل يدعي انه شماس لم يستطع أن يأتي برقم صفحة وطبعة لكتاب علما أنا شخصيا عندي جميع الكتب والطبعات وكلمة كلدان الوارد في قصاصة الورق معناها الوثنيين ولكني تركت الأمر للأستاذ عادل السرياني والشماس مايكل لا يعلم بوجود حضارة بلدان مثل ايطاليا وفرنسا وإيران وغيرها بل حتى بلده العراق لعدم وجود تلك الأسماء في التاريخ والأهم ينكر أقول آبائه السريان متشبثا بأسماء ميتة قديمة فقط
وهذاا الشماس يهرب لا يجرا الرد على سؤال واحد

ولكي لا نضيع الوقت ولتتثبت انك منصف، فأنت قلت انك مستعد للتقديم لاي شخص
 وأنا اطلب أن تكتب مقال تدرج أسئلتي الاثنين في ردي رقم 6 وأضف لها سؤلا ثالثا

السؤال الثالث: لم يقل، ولا يوجد أثر واحد في التاريخ في زمن الملوك الستة 612-539 ق.م. من نابو بلاصر مرورا بنوخذ نصر إلى نبونيدس في دولة بابل الأخيرة التي سماها اليهود كلدانية: تقول إنهم كلدان، أما الآشوريين فعليهم ذكر قطعة أثر آشورية واحدة بعد سنة 612 ق.م.)

واطلب انت من الكلدان والآشوريين بمقالة اسمها: ثلاث أسئلة مطلوب من الكلدان والاشوريين الإجابة على الأسئلة وبمصادر ووثائق اكاديمية من زمن الحدث او مصادر قبل سنة 1900م

وقل لهم إن لم تستطيعوا الإجابة فكلام السريان صحيح ونحن سريان واسم الكلدان والآشوريين مزيف

مع التحية

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد عادل السرياني المحترم
منذ 6 أيام ولم يستطيع مايكل سبي ذكر الصفحة وطبعة الحودرا وعليه
اقترح إعطاء مايكل وغيره من السريان المتكلدنين 6 أيام ليكتب 6 أسطر عن تاريخ الكلدان أسوة بما كتبت أنا
وخلال ال 6 أيام كل يومين أعطيه رسالة ذكره بالعد التنازلي ويوم الاثنين 15/ 3/ 2021م عندما يفشل ولا يستطيع الرد لا هو ولا غيره وأكيد سيفشلون واحتراماً للقراء فقط أدرج الرد على سؤال الحودرا المضحك لمايكل في 15/3
مع تحياتي


السيد مغترب أنا
شكرا وساعمل بمقترحك
ومن الآن يا مايكل أجب عن سولين السريان واحد واحد وباقي لك 5 أيام إلى ان اجيبك على سوال الحودرا ليس تقديرا لك بل لاثبت لك كيف تغشون انفسكم والعالم بكلمات متساقطة هنا وهناك
وساجيبك سواء ادرجت الصفحة أو لم تدرجها فنحن اثبتنا للعالم انك تتعامل بقصاصات ورق انترنيتية ولست لا بشماس ولا كلداني لانك لم تدرج صفحة الحودرا والطبعة


غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
بالله عليك يا دكتور صباح كيف وبأي مقياس تقارن السريان الذين يجيبون على كلمة بكتاب وفي كل مرة وثائق جديدة الأول مرة  وباحترام شديد
مع شخص قدمت لكتابه وهو يزوِّر الكتاب المقدس بوضوح ويستعمل شتائم 

هسا افتهمنا ربما لم تكن تعرف انه زوَّر في البداية
لكن عندما كشف لك السريان ذلك
أقل ما كنت يجب أن تفعله أنك تسحب مقالتك أو على الأقل عدم الدفاع عن مزوِّر
لكنك للأسف احترمته ودافعت عنه
يبدو ان التزوير عندك يدخل في خانة كل له وثائقه واحترام الرأي والاختلاف فيه لا يفسد للود قضية


هدية جديدة للسيد صباح قيا ونزار ملاخا ومايكل سبي المعجبون بمطرانهم أدي شير



بالله عليك يا دكتور بعد كل هل الوثائق هل لشخص مثل جنابك الكريم أو ملاخا أو سبي يحترم الحقيقة وقول أحد أشهر آبائه المتعصبين للكلدانية للعظم هذا الكلام، ثم يأتي ويقول إنه كلداني أو آشوري وأين بلاد السريان؟؟؟

الأخ الفاضل الأستاذ عادل السرياني المحترم

أرجو وضع هذه الوثائق في تعليقك رقم  11 بعد استشهادك بأدي شير عن بلاد السريان ليكون التعليق متكامل
فلا يتعب السريان أنفسهم مستقبلاً للرد على من يسال عن بلاد السريان  بل إدراج الرابط فقط
وسأقوم أنا بعدها بحذف هذا التعليق مع جزيل الاحترام
[/color]

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني


في مقابلته العامة البابا فرنسيس يتحدّث عن زيارته الرسوليّة إلى العراق
"حافظوا على الإيمان والرجاء، وكونوا ناسجين للصداقة والأخوة أينما حللتم" هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في مقابلته العامة مع المؤمنين.
أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة مع المؤمنين في مكتبة القصر الرسولي بالفاتيكان واستهلَّ تعليمه الأسبوعي بالقول خلال الأيام الأخيرة، سمح لي الرب بزيارة العراق، مُحققًا هكذا مشروع القديس يوحنا بولس الثاني. لم يسبق أن يزور أب أقدس أرض إبراهيم؛ ولكنَّ العناية الإلهية أرادت أن يحدث هذا الآن، كعلامة رجاء بعد سنوات من الحرب والإرهاب وخلال جائحة شديدة.
تابع الأب الأقدس يقول بعد هذه الزيارة، امتلأت روحي بالامتنان. امتنان لله ولجميع الذين جعلوا هذه الزيارة ممكنة: لرئيس الجمهورية ولحكومة العراق، لبطاركة وأساقفة البلاد، بالإضافة إلى جميع الكهنة والمؤمنين؛ للسلطات الدينية، بدءًا من آية الله العظمى السيستاني، الذي كان لي لقاء معه لا يُنسى في مقر إقامته في النجف.
أضاف الحبر الأعظم يقول لقد شعرت بقوة بمعنى التوبة الذي تحمله رحلة الحج هذه: لم أستطع الاقتراب من ذلك الشعب المعذب، ومن تلك الكنيسة الشهيدة، دون أن آخذ على عاتقي، باسم الكنيسة الكاثوليكية، الصليب الذي يحملونه منذ سنوات؛ صليب كبير كالذي وُضع عند مدخل قره قوش. لقد شعرت به بطريقة خاصة عندما رأيت جروح الدمار التي ما زالت مفتوحة، لا بل وأكثر من ذلك من خلال اللقاء والاستماع إلى الشهود الذين نجوا من العنف والاضطهاد والنفي ... وفي الوقت عينه رأيت حولي فرحة استقبال رسول المسيح، لقد رأيت الرجاء في الانفتاح على أفق السلام والأخوة، مُلخّصًا في كلمات يسوع التي كانت شعار الزيارة: "أنتم جميعًا إخوة". لقد وجدت هذا الرجاء في خطاب رئيس الجمهورية، كما وجدته أيضًا في العديد من التحيات والشهادات، وفي أناشيد وتصرفات الناس. لقد قرأته على وجوه الشباب المشرقة وفي عيون المسنين المليئة بالحيويّة.
تابع البابا فرنسيس يقول يحق للشعب العراقي أن يعيش بسلام، ويحق له أن يجد مجدّدًا الكرامة التي تخصه. إنَّ جذوره الدينية والثقافية تعود إلى آلاف السنين: إنَّ بلاد ما بين النهرين هي مهد الحضارة، ولطالما كانت بغداد مدينة ذات أهمية قصوى عبر التاريخ، إذ استضافت أغنى مكتبة في العالم لعدة قرون. وماذا دمرها؟ الحرب. الحرب هي دائمًا الوحش الذي يتغيّر، مع تغير العصور، ويستمر في التهام البشرية. لكن الردَّ على الحرب ليس حربًا أخرى، والرد على الأسلحة ليس أسلحة أخرى. الجواب هو الأُخوَّة. هذا هو التحدي الذي يواجه العراق، ولكن ليس فقط: إنه التحدي بالنسبة للعديد من مناطق الصراع، وبالتالي، فالأخوّة هي التحدي للعالم بأسره. فهل سنكون قادرين على خلق الأخوَّة فيما بيننا؟ وعلى خلق ثقافة الأخوَّة؟ أم أننا سنستمرُّ في المنطق الذي بدأه قايين: أي الحرب.
أضاف الأب الأقدس يقول لذلك التقينا وصلينا مسيحيين ومسلمين مع ممثلي الديانات الأخرى في أور حيث نال إبراهيم دعوة الله منذ حوالي أربعة آلاف عام. إبراهيم هو أب في الإيمان لأنه أصغى لصوت الله الذي وعده بنسل، فترك كل شيء وانطلق. والله أمين لوعوده وما زال اليوم أيضًا يوجه خطواتنا نحو السلام، ويوجه خطوات الذين يسيرون على الأرض فيما يتوجّه نظرهم نحو السماء. وفي أور، إذ كنا معًا تحت تلك السماء المشعّة، السماء عينها التي رأى فيها أبونا إبراهيم، نسله، بدى لنا أنَّ صدى تلك العبارة يتردد مرة أخرى في قلوبنا: أنتم جميعًا إخوة.
تابع البابا فرنسيس يقول رسالة أخوّة بلغتنا من اللقاء الكنسي في كاتدرائيّة السريان الكاثوليك في بغداد حيث قُتل عام ٢٠١٠ ثمانية وأربعين شخصًا من بينهم كاهنين خلال الاحتفال بالقداس الإلهي. إن كنيسة العراق هي كنيسة شهيدة وفي تلك الكنيسة التي تحمل منقوشةً في الصخر ذكرى أولئك الشهداء تردّد صدى فرح اللقاء: لقد كانت دهشتي لكوني في وسطهم تنصهر مع فرحهم لوجود البابا بينهم.
لقد أطلقنا رسالة أخوّة من الموصل ومن قره قوش على نهر دجلة بالقرب من أطلال نينوى القديمة. إنّ احتلال داعش قد سبّب هرب الآلاف والآلاف من السكان، بما في ذلك العديد من المسيحيين من مختلف الطوائف والأقليات المضطهدة الأخرى، ولاسيما اليزيديين. لقد دُمِّرت الهوية القديمة لهذه المدن. والآن هناك جهود كبيرة من أجل إعادة البناء؛ والمسلمون يدعون المسيحيين للعودة ويرممون معًا الكنائس والمساجد. لنواصل، من فضلكم، الصلاة من أجل إخوتنا وأخواتنا المُمتحنين، لكي يكون لديهم القوة لكي يبدؤوا من جديد. وإذ أفكر بالعديد من العراقيين المهاجرين أود أن أقول لهم: لقد تركتم كل شيء، مثل إبراهيم، ومثله، حافظوا على الإيمان والرجاء، وكونوا ناسجين للصداقة والأخوة أينما حللتم، وعودوا إذا أمكنكم.
رسالة أخوّة جاءت من الاحتفالين الإفخارستيين: احتفال بغداد بحسب الطقس الكلداني، واحتفال أربيل المدينة التي استقبلني فيه رئيس الإقليم ورئيس وزرائه والسلطات والشعب. لقد تحقق رجاء إبراهيم ونسله في السر الذي احتفلنا به، في يسوع، الابن الذي لم يشفق الله الآب عليه، بل قدّمه من أجل خلاص الجميع: بموته وقيامته، فتح لنا الممرَّ إلى أرض الميعاد، وإلى الحياة الجديدة حيث تُكَفكَفُ الدموع، وتلتئم الجراح، ويتصالح الإخوة.
وختم قداسة البابا فرنسيس تعليمه الأسبوعي بالقول أيها الإخوة والأخوات الأعزاء، لنحمد الله على هذه الزيارة التاريخية، ولنواصل الصلاة من أجل تلك الأرض ومن أجل الشرق الأوسط. في العراق، وعلى الرغم من جلبةِ الدمار والأسلحة، استمرت أشجار النخيل، رمز الوطن ورجاؤه، في النمو وفي أُتيان الأثمار. وهكذا أيضًا هو الأمر بالنسبة للأخوَّة: هي لا تُحدث ضوضاء، لكنها تثمر وتجعلنا ننمو. ليمنح الله، الذي هو السلام، العراق والشرق الأوسط والعالم أجمع مستقبل أخوّة


غير متصل Eddie Beth Benyamin

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1638
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
حضرة الدكتور صباح قيا المحترم

زرت زقورة اور قبل عشرة سنوات وقرات عنها وكل ما كتبت عنها في مقالتك عن اور الكلدانية صحيح ....

.... وشكرا .

غير متصل bet nahrenaya

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 473
    • مشاهدة الملف الشخصي
رابي دكتور صباح قيا،

إنا ممتن جدا لك ياسيدي لقيامك بنقل وترجمة فعاليات وكلمات الحبر الأعظم، قداسة البابا فرنسيس، خلال زيارته للعراق،

ما أشهى ما ينطق به رجل الله هذا، وما أطيبه من كلمات، لا تستطيع العيون مهما كانت عصية أن لا تذرف الدمع لما يحسه بنا وبمعاناتنا وبإخلاص، يا ليت أن يصغي كل إنسان ويتمعن بكل ما يقوله.

وياريت أن يفهم كل إنسان له ولو ذره من الإنسانية رسالة السلام التي جاء بها  صاحب القلب الملئ بالمحبة والوداعه والحكمة هذا.

لا يهم عندي ياسيدي إن كانت أور كلدانية أو آرامية، ولكنها بلا شك بيث نهرينية خالصة، ولا جدال حول ذلك أطلاقا.

وأأسف حقا على التجاوزات التي أتت وتأتي بحقك ولشخصك من بعض الأخوه هنا، وأشكرك على رباطة جأشك وحسن تعاملك واستجابتك لتعليقاتهم وردودهم .

تحياتي ودمت سالما.

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور صباح قيا المحترم
نقل رائع لتفاصيل زيارة البابا لأور وهي بمثابة زيارة تاريخية يتشرف يها العراقيون وواصل ابداعاتك ولاتنظر لخفافيش الظلام مع التحيات .

الشماس
نمئيل بيركو
كندا

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخت سريانية اولا ساعمل باقتراحك وشكرا
ثانيا تفسير بلاد السريان من صباح وزملائه بسيط جدا 
وأرى أن صباح قيا مشغول بالإعلام
واعتقد رده سيكون مستندا إلى العلامة مايكل سبي وبالشكل التالي

المتأشورون يقولون إن كلمة أتورهي سور بعد حذف الألف وقلب الشين سين
لذلك المتكلدن مايكل سبي لانه مغرم بالسومريين سيقرأ اسم بلاد السُريان (السُمريين) لأن السين مضمومة أصلا والضمة هي واو خفيفة، ثم إضافة ميم وقلب الألف ياء

 
إلى صباح قيا عندي هدية جديدة لك ولزميلك العلامتين نزار وسبي ثلاث خرائط وفيها سؤال واقترح
السؤال :لماذا في خرائط أدي شير وسرهد جمو وألبير أبونا كل أمم العالم موجودة باستثناء الكلدان
 



الاقتراحممكن إضافة بيت الكلدان مستقبلاً ولكن ماذا سنفعل بهذه الخرائط الموجودة عند الناس

وأخيرا هدية بطريرك الكلدان ساكو خارطة مواطن السريان لا شوريين ولا كلدان
ملاحظة يا مايكل سبي نذكرك إن كنت كلداني فعلا  نطالبك بالرد على سوالينا لحين الرد على سوالك الثاني يوم 15/ 3

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـزيزي .................. وفي عـز الكلام سكـت الكلام !!
أنا لا أريـد كـتب وصفحات
أنا أريـد منك أن تـقـول مثلاً :
(1) السومريون شعـب لأنهم ( ؟ .... ) أما الكلـدان ليسوا شعـباً لأنهم ( ؟ ... ) ... ولا تـنسَ أن اليوم يوجـد فـتاحي الفال وسحـرة في العالم قـد يربـو عـددهم مئات الألـوف ولا يشكــّـلـون شعـبا !!!

(2) لم يُـذكـر السريان من بـين تلك الشعـوب الـقـديمة لأنهم ( ؟ .... )

(3) إسمك ( سريان ) هـل يـؤثـر عـلي ؟؟ ماذا يثيرك إسمنا نحـن الكـلـدان ، حـتى لـو كـنا موسيقـيـن ، صباغي الـدور ، فـتاحي الفال ، عـمال نـظافة ؟؟؟؟؟؟
*************
لا تـدرج لي مكـتبة الإسكـندرية ولا مكـتـبة جامعة كامبردج

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألاخ الأستاذ Adris Jajjoka
سلام المحبة
سؤالك المشروع: من هم السريان و من هم الكلدان ... بموجب وثائق التنقيبات و ليس سوالف ... ؟؟
ألجواب:
ألسريان هو أنت والكلدان هو أنا.
يصادف أن يسأل ضابط الحدود عن  كنية من يعبر الحدود الارضية بين كندا وأمريكا. لا يستغرب الضابط عندما يجيب المعني أنه "كلداني", لسبب بسيط أن الكلدان أشهر من نار على علم في أمريكا الشمالية قاطبة, ونشاطاتهم في شتى المجالات الحياتية التي تشير إلى أصلهم الكلداني تُبهر الجميع. ومن حسن الحظ أن يقظتهم الجديدة بضرورة أن يكون لهم موقعاً مؤثراً في سياسة موطنهم الثاني سيظهر ثمرها عاجلاً ام آجلاً.
ربما ستقول أستاذي العزيز هذه مجرد سوالف... طيب سأذكر المعلومات المؤكدة والنابعة من بحوث ودراسات المختصين والمؤيدة بالتنقيبات أو باتفاق الاغلبية. هذه المعلومات التي درسها أنا وأنت ولا تزال هي نفسها ضمن المناهج الدراسية في كافة أرجاء المعمورة. وأيضاً هي نفسها المكررة في الكتب التاريخية المعتمدة. ومن غيض هذه المعلومات لا فيضها:
ألنبي ابراهيم خرج من أور الناصرية
المعروف عن أور في أغلب الموسوعات والمراجع التاريخية إن لم يكن جميهعا بأنها "أور الكلدان".
ألحضارات الرافدينية (العراقية) عبر التاريخ هي: ألحضارة السومرية, ألحضارة الأكدية, ألحضارة البابلية, ألحضارة الآشورية, والحضارة البابلية الكلدانية.
من سبى اليهود عبر التاريخ هم الآشوريون إلى نينوى الآشورية ثم الكلدان إلى بابل الكلدانية.
لا وجود لحضارة سريانية تاريخياً, والسريانية أطلقت على الوثنية بعد إيمانها بالرسالة المسيحية.
أنا أفخر بما قدم المسيحيون باسم السريان للإنسانية عموماً ولأرض الرافدين خصوصاً. وللعلم بأن "الصالون الثقافي الكلداني" الذي كان لي شرف طرح فكرته ثم تأسيسه مع عدد من الإخوة الكلدان, قدم عدة محاضرات تشير لذلك ومنها على سبيل المثال لا الحصر: "أثر اللغة الآرامية السريانية على القرآن", وأيضاً "أثر السريان على الحضارة العربية والإسلامية". بالإمكان مراجعة التفاصيل عن المحاضرتين وغيرها في آرشيف الصالون الموجود على الموقع.
 كلمة "السريان" لا ترعبني بل تزيدني فخراً, لا كما ترعب معشرك كلمة "الكلدان" أو "آشور". ألسريانية جزء من تاريخي المسيحي الذي تعلمته من دراستي ويختلف أغلبه عن ما تطرحه أنت ومعشرك.
هل ستعتبر النقاط أعلاه "سوالف"؟ لا يا عزيزي إنها الحقائق المعترف بها من الجميع عدى معشركم.
ألامل أن لا يمتعض معشر السريان سواء العراقي بينه أوغير العراقي من إجابتي ويعود كعادته لتصويب إرهاب قلمه نحوي.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أهلاً وسهلاً كاكا sardar kurdi
ما تقوله عن الويكيبيديا صحيح ولا شائبة عليه. قد تحوي الويكيبيديا معلومات صحيحة لكنها ايضاً لا تخلو من معلومات تأليفيبة وتحريفية حسب أهداف من يُضيف إليها والذي ,كما أنت نوهت, يستطيع الدخول وحذف أو إضافة  او تغيير ما يشاء. لذلك المعلومات الواردة من الويكيبيديا لا تقبلها الدراسات الأكاديمية من جهة ولا تحبذها أغلبية المدارس والجامعات كمصدر رصين للمعلوماتية من جهة اخرى.
ما يأتي به الإخوة من المعشر السرياني على المنبر من وثائق لا تتفق بأغلبها مع الثوابت المعتمدة في المناهج الدراسية أو في الكتب التاريخية. لا يهم مصدرها سواء كان من الويكيبيديا أو من غيرها.
ألمعروف ان المعلومات لا يمكن الإقرار برصانتها إلا بعد أن تدخل ضمن المناهج الدراسية وأيضاً في متن المراجع التاريخية المعتمدة والمعترف بها. متى ما استطاع المعشر السرياني تحقيق ذلك عندها يستوجب الإعتذار منه ورفع القبعة له... لكن متى؟؟؟
ألامل أن لا يمتعض معشر السريان سواء العراقي بينه أوغير العراقي من إجابتي ويعود كعادته لتصويب إرهاب قلمه نحوي.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الاستاذ جورج السرياني
سلام المحبة
شكراً على مشاعرك تجاهي وعلى إضافتك للثقافة المعرفية بما أنت مقتنع به.
من بدأ الكلمات النابية والتوصيف الشخصي غير المستحب ولا يزال واضح من خلال ما منشور في هذا المقال والمقالين الآخرين, وأيضاً ما تم حذفه من المقال الاول. هنالك أمران أحاول تجنبهما قدر الإمكان وهما : ألعتاب والنصيحة, فالأفضل كما يُقال:
Let Us Move Forwad
نعم, وعدت أن أقدم لأي كتاب يصلني منكم وإني على وعدي. أما عن كتابة مقال حول النقاط الواردة في مداخلاتك فسبق أن أوضحت بأن مثل هذه الامور لا تستهويني, وحتى لو قدّر لي أن أتطرق إليها فقد لا تتناغم المصادر المعتمدة من قبلي مع ما تصبو إليه, كما ان أسئلتك مطروحة على كافة رواد الموقع الكرام ولهم حرية الإختيار والقرار.
أحياناً أتساءل عن الغاية من الرد والبدل في موضوع لن يغير من واقع الحال حيث كل راض يما جُبل عليه. إن كانت الغاية هي طرح الحقائق من وجهة نظر معينة, لكنها تُجابه بحقائق تتقاطع مع وجهة النظر تلك. إذن إلى متى سيستمر الحال على هذا المنوال والحقيقة يمتلكها الطرفان بشكل متناقض؟
تحياتي ودمت أخاً عزيزاً


غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
إلى مايكل سبي
سأجيبك على أسئلتك الثلاثة رغم أنها هروب وخارج الموضوع ومجابة سابقة لأثبت ضعفك وهروبك من الإجابة على أسئلتنا
1: السومريون كانوا شعباً مستقلاً لهم لغتهم وثقافتهم وحضارتهم، لكنهم سقطوا ولم يعد لهم أي ذكر في التاريخ منذ 2000 ق.م. إلى سنة 1900م عندما اكتشفت الآثار، أسماء أمم سادت ثم بادت، فمن هو الذي ذكر السومريين في التاريخ بعد سقوطهم، المؤرخون الأولون قبل الميلاد لا يعلمون من هم السومريون ؟؟؟؟ اما الكلدان فلم يكونوا شعباً وحضارة مستقلة مثل السومريين والسريان، بل سلالة بابلية أخيرة وقصيرة ولا يوجد شعب ولغة باسم كلداني، عائلة نبوخذ نصر كانت آرامية-سريانية نزحت من سوريا، فنبوخذ نصر آرامي، مثلما ملك السعودية عربي، لكن اليهود في الكتاب المقدس أطلقوا على دولته القصيرة 605-562 539 ق.م. اسم كلدانية، وعنهم أخذها اليونان، وهي صفة معناها منجمين سحرة وثنين مجوس دجالين فتاحين فال، ولا يوجد أثر أو خبر واحد عن أبيه وعنه وعن خلفائه سموا نفسهم أو دولتهم كلدانية، والشعب زمن نبوخذ نصر هو شعب أكدي وليس كلداني ولغته أكدية، وأسماء نبوخذ نصر وخلفائه أكدية، وهو وأبيه وشعبه يفتخرون أنهم أكديون وليس كلدان، لذلك نبوخذ نصر عند المؤرخين العرب نادراً يأتي ملك الكلدان بل ملك بابل وهناك من اعتبره فارسي كالطبري والمسعودي وابن حبيب 

2: السريان مذكورون في التاريخ القديم من ما قبل الميلاد وبشكل مستمر وإلى اليوم، في التاريخ المدني والآثار والعهد القديم أيضاً، شعباً ولغة وجغرافية وحضارة مستقلة، وهناك ذكر لصيغة اسمهم حتى قبل السومريين، وأدرج لك السريان تاريخهم وآثارهم بكتاب، وللعلم سنة 478 ق.م.، ضم الفرس ولاية آشور وبابل التاسعة إلى ولاية سوريا السادسة، التي ضمت فلسطين وقبرص أيضاً، فأصبحت آشور وبابل جزء من سوريا أي كانوا (syrian)، وراجع طه باقر وغيره (السوريون أو السريان)، ويقول أدي شير إن بلاد السريان تشمل بين النهرين أثور وحدياب وبلاد الكلدان..إلخ، أي من كبدوكية التي كان اسمها السريان البيض وأرمينيا إلى جزيرة العرب ومن البحر المتوسط إلى بلاد فارس، مع ملاحظة أن أدي شير ج1من تاريخه وغيره يستعمل اسم بلاد السريان قبل المسيحية.

3: ما يؤثر علي حين تقول إنك كلداني هو انك تزور ولا تعترف بالتاريخ وأقول آبائك وأصلك واسمك الحقيقي السرياني، وعدم استطاعتك إثبات انك كلداني، فأنت متكلدن ولست كلداني.

أجبتك عن أسئلتك علما انه لا علاقة لها بالموضوع، وسأجيبك على سؤالك عن كلمة كلداني اليتمية في الحودرا أنها تعني وثني
وألان إن كنت تملك ثقافة وعلم وتدعي انك شماس وكلداني اجبني عن تاريخك بسؤالين جورج السرياني ؟؟؟؟؟؟

الى صباح قيا
السريان ليسوا بحاجة لك فهم طلبوا منك نشر أسئلتهم ليقيسوا مصداقيتك وعدم انحيازك وقاسوا ذلك وانت انسان منحاز وغير علمي وعنصري وغير مثقف وليس لديك سوى شعارت فانت ناشر اخبار وليس كاتب
وننصحك بالعمل كمراسل لإحدى القنوات او على الأقل في موقع عينكاوا فالسريان ليسوا بحاجة لشخص ينكر تاريخ وأقوال آبائه واعلم ان انكارك لاقوال آبائك لن يختلف عن انكار أحفادك مستقبلا لك ولاسمك فالسريان ليسوا بحاجة لك بل انت بحاجة لهم لأنهم أهل علم ومصادر ليست في الوكبيديا والانترنيت بل في مكاتبهم ومنها كتبك أبائك قبل غيرهم، فهم ليسوا أهل شعارات مثلك يقدمون كتاب فيه 105 مصدر من الوكبيديا، ويشتمون الناس ويتصلون بالموقع لحذف ردود الآخرين على شتائمهم وإبقاء شتائمهم معتقدا انه لا زال لواء في الجيش! أنت مثل أبو سنحاريب لكن بثوب كلداني فلا انت ولا غيرك من زملائك المزورين وهواة الانترنيت والوكبيديا تستطيع ان تجيب بمادة تاريخية أن هناك كلدان واشوريين لان مبدا الفيزياء لمايكل سبي يقول: المادة لا تستحدث من العدم 

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
آسف أخي السرياني
أجـوبتـك خـطأ

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
ههههههههههههههههه
والله انت تحفة الكلدان وجوابك أكبر دليل على انتصار السريان
والان اجبني انت عن اسئلتي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخت الأستاذة سريانية أنا
سلام ومودة
للأسف الشديد أن سبعة من مجموعتك التسعة لا يعرف "لغة الحوار" إطلاقاً بل كل ما يتقنه هو فرض ما يطرحه من الوثائق وإلا الويل والثبور لمن يُبدي ولو ذرة من عدم الإقتناع وحتى أحياناً لمجرد طرح رأي او استفسار لا يتناغم مع ما تحاول المجموعة فرضه بالإكراه.
بصراحة, ما ذكره الأستاذ الوقور حسام سامي بحق مجموعتكم هو جوهر الحقيقة.
مقتبس من الأستاذ حسام سامي:
ألأخ الدكتور صباح قيا قدم عرضاً لكتاب الدكتور نزار ملاخا وكأن الارض انشقت ولو ( كفروا ) لما نال ما نالوه منكم من تسقيط فقط لأنكم أردتم فرض نظرياتكم التاريخية... أنتم عرضتم مبرراتكم وهم عرضوا دفاعاتهم (( وكل قوم بما لديهم فرحون )) فهل هذا يستوجب كل ذاك الهجوم وكتابة موضوع منفرد لإعادة إشعال ذات الموضوع...ثق تصورت لو كان بيدكم سيوف ( لقطعتم رقاب ) فما الذي يميزكم عن الآخرين في فرض القناعات والآيدولوجيات..
..
ماذا حصل الوقور حسام غير الكلام المهين الذي يندى له الجبين. وماذا حصل أمثاله من المتداخلين غير التجريح والتوصيف غير المليح. 
هل سالت نفسك كم عدد الداعمين لطروحات مجموعتك؟ ألجواب صفر بامتياز. ولو كانت لغة مجموعتك لغة الحوار الحضاري للمست كم عدد الرافضين لوثائقها من رواد المنبر الذي يتجنب إبداء رأيه تلافياً لما قد يقرأ من إسلوب سقيم.
بدون شك أن هنالك من يدخل بإسم مستعار تحسباً لما قد يحصل له/لها من أذى لظروف معينة وخاصة عندما يكون محل السكن في بلد غير آمن... طيب لماذا جميعكم يدخل بإسم مستعار؟ ألجواب لان مجموعتك تخشى أن ينفضح أمرها بالمكشوف امام السريان أنفسهم. إذن إخفاء شخصيتهم الحقيقية ناتج عن خشيتهم من أقرانهم السريان لئلا يصبح كل من اعضاء المجموعة أضحوكة بين نفس الملُة. إثبتي لي العكس عندها سأعتذر.
وكي تكون لك ولبقية أعضاء المجموعة مصداقية فيما تعرضين ويعرضون أرجو:
إثبات أن عدد اعضاء المجموعة تسعة ولا يشترك نفس الشخص بأكثر من إسم مستعار واحد.
إثبات أنك حقاً سريانية أنا.
إثبات أن المجموعة تتكون من عراقيين فقط.
إثبات أن المجموعة تحوي سريان كاثوليك بينها.
نعم. لقد ربحتم النقاش وهُزم الآخرون. لكن للأسف الشديد فوزكم تم بسلاح المجموعة المستند على "إرهاب القلم", فمبروك عليكم هذا الإنتصار الأجوف.
رجائي أن تستمتعي بما يقوله الفيلسوف والكاتب والشاعر والفنان السرياني الماروني "جبران خليل جبران" عن الكلدان:
ألكلدان في فكر جبران خليل جبران
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,866569.msg7567285.html#msg7567285
ألامل أن لا يمتعض معشر السريان سواء العراقي بينه أوغير العراقي من إجابتي ويعود كعادته لتصويب إرهاب قلمه نحوي.
تحياتي ودمت اختاً عزيزة


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الأخ الأستاذ Eddie Beth Benyamin
سلام المحبة
شوقتني لزيارة زقورة أور حيث عملت في الناصرية من عام 1981-1984.
للأسف الشديد لم يتسنى لي الإستمتاع بتلك الآثار العظيمة على الوجه الاكمل لظروف الحرب ومحاذير التوجه إلى ذلك المكان.
أتذكر في تلك الفترة أن اتصل بي آمر مركز التأهيل الطبي في بغداد يعلمني عن أن  للكادر التمريضي والصحي الأجنبي  الذي كان يعمل في المركز آنذك نية التوجه لزيارة زقورة أور وما حولها, والتمس مني أن أنسب أحد ضباط المستشفى لمرافقة الكادر إثناء تلك الزيارة. قمت بالواجب حسب الاصول. وبعد عودة الضابط المرافق إلى المستشفى أخبرني عن دهشته وتعجبه وهو يلاحظ الوفد الزائر يتطلع بشوق وحماس إلى كل أثر موجود هناك ويستعين بالكتب التي حملها معه للوقوف على تفاصيل ذلك الاثر. قلت للضابط: هم يقيّمون ما نفتقده نحن من ثقافة الآثار رغم كون الآثار تلك آثارنا وتمثل جانباً مهماً من تاريخ أرض الرافدين العظيم.
أتفق معك بان المصادر والمراجع والموسوعات الرصينة تشير إلى أور بأور الكدان أو الكلدانيين. من ينكر هذه الحقيقة عليه ان يعود إلى مناهجه الدراسية مجددا.
تحياتي

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أعزائي رواد المقال الكرام
سلام المحبة
يظهر ان هنالك من يتابع المقال عن بعد حيث وصلني هذا الشريط:
من يرغب بمعرفة المزيد عن مدينة اور والزقورة فليستمع الى هذا الخبير الرائع المذهل مع التركيز على ما بعد الدقيقة الرابعة والسادسة.
https://www.facebook.com/AAli.Alghanem/posts/1358931311139624
تحياتي


غير متصل دومنيك كندو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 800
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام الرب معكم جميعا
إليكم بعض المعلومات قد تفيدكم لمن لا يعرف معنى الكلدان ومن اين جاء ، وبعض عن تاريخ الإمبراطورية الكلدانية وشكرا

English below
من أين أتى أسم الكلدان؟ و ما معنى كلمة كلدان؟

- أصل تسمية كلدان تعود لكلمة كاشديم أو كاسديم في التوراة، حيث تم وصف مدينة أور
باللغة السومرية (وريم) ب أور كاشديم باللغة العبرية (لغة بني إسرائيل) و تم ترجمتها إلى أور الكلدانيين، مثلما موضح في الصورة 1 ، ما هو مصدر و معنى كلمة كاشديم أو كاسديم؟

- في الحقيقة هذه التسمية لم تأتي من العدم، بل هناك معنى لهذه الكلمة ، حيث أصل هذه الكلمة يعود لكلمة (كاشدو) السومرية التي تُكتب على هيئة 𒁽 𒁺 باللغة السومرية / الكتابة المسمارية ، و تتكون من مقطعان صوتيان و هم
(كاش / دو، دوگ) و تعني الناجحون أو المنتصرون مثلما موضح في الصورة 1
و أيضا إذا ننظر للصورة الأولى نشاهد كلمة كاشدو موجودة حتى في القاموس الأكادي

ملاحظة / اللغة السومرية أقدم من اللغة الأكادية

- إذا هذا يعني تسمية كلدي أو كلداني تعني الناجحون أو المنتصرون ، و ليس كما يدعي البعض بأن الكلدان يعني المنجم أو الساحر
لأن كما وضحنا في منشوراتنا السابقة بأن الفلك كان مجرد مهنة لدى كلدانيين القدماء و تسمية الكلدان ليس لها علاقة بمهنة التنجيم .

Where did the name Chaldeans come from ? And what is the meaning of the term Chaldean ?

- The origin of the name Chaldeans goes back to the word Kašdim or Kasdim in the holy bible , where the city of Ur was described in the Sumerian language (Urim) Ur Kašdim in the Hebrew language (the language of the israelis) and it was translated into Ur of the Chaldeans , as shown in picture 1, what is the source and meaning of the term Kašdim or Kassdim?

- In fact, the name did not come from nothingness , there is a meaning of this word , as the origin of this word goes back to the Sumerian word (kašdu), which is written in the form of 𒁽 𒁺 in Sumerian language / cuneiform writing, consisting of two syllables and they are
(Kaš / Du, Dug) which means successful or victorious, illustrated in picture 1
And also, if we look at the first picture, we see the word Kašdu found even in the Akkadian dictionary

Note / The Sumerian language is older than the Akkadian language

- So this means the term Chaldean  means successful or victorious, and not as some claim that Chaldeans mean astrologer or magician
Because as we explained in our previous posts that astronomy was just a profession of the ancient Chaldeans, and the term Chaldean
hasn't any relation to astrology profession .
🌼🌼🌼🌼🌼🌼

#Great_CHALDEA
#CHALDEAN
#الكلدان
#كالديا_العظيمة #كالديا
English below [history of the Chaldeans]
تأريخ الكلدان :
هناك أربعة سنوات تلخص تأريخ الكلدان :
أولاً /
٥٣٠٠ قبل الميلاد : سنة تأسيس مدينة إيريدو التي كانت عاصمة كلدانيين الأوائل (فراتيون الأوائل) في عصر ما قبل السومري و أيضاً هي سنة ظهور أعياد أكيتو التي كانت تسمى (آكيتي)

ثانياً /
ألفية الثانية قبل الميلاد : في هذه الفترة ظهر إسم (كالدو) الذي تم أخذه من تسمية كاشدو باللغة السومرية التي تعني الناجحون أو المنتصرون ، كالدو أو مات كالدي تعني أرض الكلدانيين ، شرحنا عن موضوع كاشدو في منشوراتنا السابقة .
https://www.facebook.com/104859028057070/posts/201578341718471/

ثالثاً /
٦١٢ قبل الميلاد : و هي سنة تأسيس إمبراطورية البابلية الكلدانية و التي إشتهرت بالإمبراطورية الكلدانية و كانت عاصمتها بابل و تأسست على يد الملك نبوخذنصر الكلداني و والده نبوبلاصر .

رابعاً /
القرن السادس عشر بعد الميلاد :
و هي فترة تحولنا من كنيسة المشرق الكلدانية إلى كنيسة الكاثوليكية الكلدانية ، يعني سنة تأسيس كنيسة الكلدانية الكاثوليكية .
 
History of the Chaldeans:
There are four years summarizing the history of the Chaldeans
Firstly /
5300 BC: The year of the founding of the city of Eridu, which was the capital of the proto chaldeans (proto Euphrateans) in the pre-Sumerian era and also the year of the emergence of the Akittu festivals, which were called (Akitti)

Secondly /
The second millennium BC: In this period, the term (Kaldu) appeared, which was taken from the name Kašdu in the Sumerian language, which means successful or victorious. Kaldu or Mat Kaldi means the land of the Chaldeans.
We explained about Kašdu in our previous posts
https://www.facebook.com/104859028057070/posts/201578341718471/

Thirdly /
612 BC: It is the year of the foundation of the Babylonian Chaldean empire, which was called as the Chaldean Empire, and the capital was Babylon, and it was founded by the Chaldean King Nebuchadnezzar and his father Nabopolassar

Fourthly /
16th century AD:
This was the period of our transition from the Chaldean Church of the East to the Chaldean Catholic Church, meaning the year of the foundation of the Chaldean Catholic Church .
🌼🌼🌼🌼Share
Great_CHALDEA
#CHALDEAN
#الكلدان
#كالديا_العظيمة #كالديا

غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الفاضل الدكتور صباح قيا المحترم
تحية المحبة الأخوية
أرى أن تعليقك  الأخير لي متشنجاً يدل على انفعالك ويختلف عن تعليقاتك السابقة** وعليه أرجو أن تفتح صدرك وقلبك للمناقشة الثقافية والعلمية والنقد البناء برح أخوية

1: استعمالك لمصطلح شلتك لا يناسبك* وان كنت ترى انه صحيح* فانا أيضا أقول إن الأسماء التي تؤيدك هي شلتك.

2: أنت إنسان مبدئي وقلت وكررت عبارة *ليس مهما من قل بل ما قيل* فلماذا تتراجع وتريد الشخصنة* ونحن لا نطلب منك سوى الالتزام بكلامك* وثانيا لماذا ترد على أسماء مستعارة فهل الاسم المستعار إن ناسبك يكون صحيحاً* وإن لم يناسبك يصبح من شلتي؟

3: أكثر من مرة استعملت أسلوب عشائري هو كسب تعاطف الآخرين وتحريضهم ضد السريان بجلب أسماء أشخاص من مقالات أخرى واستلال عبارات معينة، وهذا أسلوب غير صحيح، فلكل مقال ظرفه وخصوصيته التي تم التعليق فيها* وارتباط تعليق شخص تريد انتقاده بعبارات أو استفزازات وردت في تعليقات سابقة لشخص تعتبره انت محقاً في ذلك المقال* لذلك عليك انتقاد أو مدح شخص معين في نفس المقالة لأن الصورة هناك متكاملة. 

4: بخصوص التزوير بالنسبة لنزار ملاخا أرجو أن لا تعتقد أن السريان ضجروا منك لأنك قدمت لكاتب مهم* بل لأنك قدمت لشخص يزور الكتاب المقدس بصورة فاضحة، وأنت لم تنتقده ولم تعترض/ لذلك أنت موافق على تزوير الكتاب المقدس/  ونحن لحد الآن لم نستعمل كلمة كافر كما ذكرتها أنت* لكن الآن أقول لك إن تزوير الكتاب المقدس بتبديل كلمة آرامية إلى كلدانية بهذه الطريقة الواضحة هو* كفر*، لذلك نزار ملاخا ليس مزوراً فقط/ بل *كافر* والمسيحي الذي يوافق على كفره *كافر مثله* وعدا ذلك هذا الشخص تلفظ بكلمات نابية يندى لها الجبين فعلاً ومنها معي وأنت لم تنتقده بالاسم* بل طلبت من الموقع شطب ردود السريان على من يشتمهم وإبقاء شتائم جماعتك* وهو أمر لن نقبل به ومسجل ضدك* وسنبقى نقولها لك دائماً ومطلبنا هو: انتقد ملاخا بالاسم لتزويره الكتاب المقدس ولكلماته النابية* علماً أن هناك آخرين أيضا يستعملون كلمات نابية *ملاحظة: لم أجد سرياني كان البادئ بألفاظ نابية* وإذا عندك حالة اذكرها وسأنتقده بالاسم.
 
الأخ الفاضل صباح: نحن السريان لدينا مركز تقييم نفرزن فيه الناس المحترمين مثل الأخ الفاضل الوقور مايكل سبي الذي نختلف مع أفكاره 100 بالمئة وهو أحد المتكلدنيين الجدد* لكننا نحني له رؤوسنا له لأخلاقه العالية*

5:أسلوب السريان أكاديمي علمي وقوي جداً وهو أسلوب يستعمل لأول مرة في التاريخ ابتكره علامتنا موفق نيسكو* وهو ليس قال فلان عن علان* بل ذكر الوثيقة الأصلية مباشرة وقبل التسميات الحديثة وبلغة القوم أنفسهم* لذلك كلام السريان فقط هو الحقيقة والسبب وجود وثيقة* ولا مكان للرأي في هذا الجانب* فالسؤال هل السيد صباح قيا طبيب؟ جوابه: نعم لوجود وثيقة صادرة من كلية الطب الفلانية بالتاريخ الفلاني* وعليه:
هناك الآلاف مؤلفة لوثائق تقول إنكم سريان وبلغتكم:
- هل الوثائق صحيحة أم لا؟؟؟؟؟؟؟
- إن كانت صحيحة فهي الحقيقة وانتم سريان/ واسمي آشوريين وكلدان مزوران.
- إن كانت مزورة أولاً يجب إثبات أنها مزورة وهذا أيضاً لن يثبت أنكم آشوريين وكلدن بل يتطلب خطوة ثانية هي:
- جلب وثائق كثيرة مثلها تثبت أنكم كلداناً وآشوريين.

6: قولك رواد المنبر يرفضون ما يقوله السريان *غير صحيح* فأولا موقع عينكاوا ليس مهما عندنا وهو موقع كلداني-آشوري* ومع ذلك الذين أيدوك هم اثنان*ملاخا وسبي* مع تعليقات مقتضبة لخمسة آخرين: أبو نينوس/ أبو سنحاريب/ ادي بنيامين/ سرددار الكردي/ بيث نهرينا* وأول ثلاثة منهم آشوريين علقوا من باب عدو عدوي صديقي وهم أكثر الناس أنكروا سابقاً وجود كلدان أصلاً, وسبحان مغير الأحوال.
 وثانيا: عدد رواد الموقع حوالي 15 ألف* وهذا معناه أن 14993 شخص موافقون على ما يقوله السريان.
مع تحية المحبة الأخوية

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي Bet nahrenaya
سلام المحبة
شكراً على تعابيرك الجميلة ذات البعد الإنساني العميق وخاصة حول ما نطق به قداسة البابا خلال زيارته للوطن الجريح أو بعد مغادرته له. حقاً أن كل كلمة جاءت على لسان قداسته هي  بمثابة شعاع ينير إدراك من يرغب بالتنوير.
أضفتُ أغلب ما نًشر من كلام يخص قداسة البابا  إلى هذا المقال لعلاقته الضمنية مع فحوى المقال وهدفه. أحاديث قداسته تكملة جوهرية لمتن المقال.
أنا اتفق معك بان ليس المهم أن تكون أور آرامية أو كلدانية. نعم أنها بيت نهرينية خالصة ولا جدال في ذلك إطلاقاً. لكن لا بد من الإقرار بأن الإشارة إليها في مختلف أنواع المراجع والنشريات التاريخية والمناهج الدراسية السابقة واللاحقة, بالإضافة إلى الكتاب المقدس بأنها "أور الكلدان". هنالك, للأسف الشديد, من لا يكتفي برفض كل تلك الحقائق وإنما يحاول أن يفرض ما يعتقده بأن أور لا تقع في بلد الحضارات النهريني. إحترام وجهة النظر مظهر حضاري لكن محاولة فرض وجهة النظر تلك بالإكراه مرفوض رفضاً باتاً اليوم وغداً وإلى يوم الدين.
خالص تقديري لأسفك على تجاوزات بعض الإخوة بحقي. تعلمت من إرهاصات الحياة أن أجعل من بساطتي قوة ومن تواضعي ثقة. بصراحة, ولا ابالغ إن ذكرت, بأني أترك ما يُكتب عني من تعابير جارحة وألفاظ نابية بعد قراءة السطر الاول من الكلمات السادية النزعة, لأن وقتي أثمن من أن اضيعه بما أعرف مضمونه سلفاً. كما يقال "لحم الخروف معروف", ومن الفخر أن اكون منتمياً لخراف المسيح الرب.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألاخ الشماس نمئيل بيركو
سلام المحبة
شكراً جزيلاً على ترحيبك بنقل تفاصيل زيارة قداسة البابا والتي هي إضافة جوهرية مهمة جداً لهدف المقال.
أتذكر خفافيش الظلام في محلتي في بغداد أيام زمان, كيف كانت تنشط متى ما حل الظلام فتدور جيئة وذهابا هنا وهنالك , كنت مع إخوتي وأولاد المحلة الآخرين نستمر في لعبنا دون الإكتراث لدورانها العشوائي.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الأستاذ دومنيك كندو
سلام المحبة
شكراً على إطلالتك وإضافتك القيمة عسى أن يستفاد منها الطالب والمعلم على حد سواء. فليست الحياة سوى مدرسة يتعلم الكل فيها من البعض, ومن حسب نفسه معلماً على الدوام فقد حكم على تعليمه بالإعدام.
تحياتي

غير متصل مغترب انا 2

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 78
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سلام الرب معكم جميعا
إليكم بعض المعلومات قد تفيدكم لمن لا يعرف معنى الكلدان ومن اين جاء، وبعض عن تاريخ الإمبراطورية الكلدانية وشكرا


وسلام الرب معك أيضاً
لماذا اتعبت نفسك بالذهاب 6000 سنة قبل الميلاد قبل خلق آدم وقفزت من القرن السادس قبل الميلاد إلى القرن 16 بعد الميلاد

لقد اختصر المعلقون كثير من التاريخ للسيد صباح وزملائه لكي لا يتعبون/ لكنهم لم يستطيعوا الإجابة/ ونتمنى من جنابك الموقر حل المشكلة لنا وتجيب على سؤالين السيد جورج السرياني في تعليق رقم 6 وبشكل اكاديمي كما هو مطلوب نقطة نقطة عن تاريخ الكلدان والآشوريين من سنة 1 ميلادي إلى القرن السادس عشر ولفترة بسيطة منه فقط.

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
إلى إخـوانـنا السريان الموقـرين
تحـية
أفـضل حـل هـو أن نـقـول لكم :
يابا ... لا   أكـو كـلـدان ، ولا هم يحـزنـون
ولكـنـنا نحـن بُـسـطاء جـهـلة ، نعـتـبر أنـفـسـنا كـلـداناً ... شـنـو إعـتـراضكم

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الاخ الشماس سامي ديشو
أحد مبارك على الجميع
إرتأيت أن أدرج هنا الصفحات الواردة في كتاب المؤرخ اليهودي "يوسيفوس" والتي اشار إليها أحد المتداخلين رداً على ما اتيت أنت به من ثوابت تستند على الكتاب المقدس. ارجو ملاحظة حقيقة ما جاء في الكتاب ومقارنتها بما جاء في المداخلة التي تستند على نفس المؤلف أيضاً. وكمثال:
هل حقاً هنالك إشارة أن الكدانية هي مذهب او عقيدة محددة؟
هل هنالك ذكر لكلمة "حاران" قبل "أور" أم أن الإرتحال من "أور" إلى "حاران"؟
أليس ما ذكره المؤرخ اليهودي عن "إبراهيم" يدل على أنه كلداني؟
من الأقرب إلى بابل؟ أور الناصرية أم حاران السورية أيام زمان والتركية اليوم؟
تحياتي




غير متصل دومنيك كندو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 800
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام الرب معكم
الى الغرباء وفاقدي الشخصية؟،،،،، او الهوية  لا اعلم الحقيقة ؟ او الاثنان معا الشخصية والهوية لانهم متلازمتان ؟
تعلمت منذ الصغر بأن لا اكلم وأناقش الغرباء ( لي إذن من طين وأذن من عجين )
الرب معكم وليخلصكم من عقم تفكيركم وليرجعكم الى المحبة والكلمة ، امين يا رب

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخت الاستاذة سريانية أنا
أحد مبارك على الجميع
يتوهم من يعتقد انني اتشنج لأي تعليق مهما كان, ولكن أتاسف وأرثي لحال من ينعتني او ينعت اي من كتاب الموقع ورواده الكرام بكلمات التجريح والتقريع التي هي رأس مال المفلس.
أعتذر إن كانت كلمة "الشلة" التي وردت في ردي لم تناسبك. بإمكاني استبدالها بكلمة أخرى مثل "المعشر" أو "المجموعة", بالرغم من كون كلمة "الشلة" تعني "جماعة من الاصدقاء ذات ميول واحدة" كما جاء في معاجم اللغة العربية. لكن, ما دام تفسيرك لها سلباً, فقد استبدلتها بكلمة "ألمجموعة".
نعم, إني مع إدارة الموقع في تشذيب وحذف كل ما يسئء إلى إسلوب الحوار الحضاري حتى ولو صدرت مني. وأتمنى ان يحذوا المسؤولون في الموقع حذو المواقع الرصينة التي لا تسمح إطلاقاً بأية إساءة شخصية لكتابها وروادها. ولو تعمل إدارة الموقع بموجب هذا الراي لما استطاع عدد سبعة من مجموعتك التسعة أن يستمر في المساهمة في كتابة حرف واحد على المنبر.
 ربما تتذكرين جيداً بأنني اعتذرت مرتين عن كل إساءة بدرت على مقالي السابق, ولكن الاغلبية في مجموعتك تحمل النزعة السادية وتستمتع  بإيذاء الآخرين بطريقة أو بأخرى, وأرشيف الموقع خير شاهد على ما اقول.
نعم, ألسريان لم يضجروا فقط مني وإنما حقدوا عليّ شخصياً لمجرد عرضي كتاب يتضمن إسم الكلدان في عنوانه. لا بد أن تعلمي استاذتي العزيزة وتعلم مجموعتك أن هنالك فرق شاسع بين تقييم أي  كتاب وبين مجرد عرضه. أنا عرضت كتاب الأخ الدكتور نزار ملاخا ولست معنياً بتقييم المادة التي يحويها متن الكتاب. سبق وأن اشرت بأن عرض او تلخيص او تقييم النشريات بمختلف أنواعها يعتبر اليوم بمثابة عمل يسترزق منه المرء. وكمثل على ذلك بأنني أتمكن من العمل في تلخيص البحوث الطبية بغض النظر عن ماهية تلك البحوث وسواء أتفق مع مضمونها أم لا. ما اقوله بديهية معروفة لعشاق الثقافة المعرفية ومن لا يقتنع فليسأل أو يبحث عن ذلك في الشبكات العنكبوتية.
أستاذتي العزيزة: انني أكتب باستقلالية تامة وأحاول أن أعبر عن رايي بعيداً عن المهاترات والمناكفات. أسترشد بكل ما يدعم وجهة نظري ومن أي مصدر كان. ليس بالضرورة أن يتفق معي القارئ ولكن على الاقل أن يتعامل بأدب إذا تقاطع رأيي مع وجهة نظره...
 لا أتفق معك بتعبيرك عن الآشوريين "عدو عدوي صديقي". قد أتفق مع الإخوة الآشوريين في حلقات حياتية معينة وقد اختلف معهم في حلقات أخرى. لكن, والحق يُقال لم تأتني إساءة من أي آشوري, بل الإساءة الشخصية أتتني من إخواني الكلدان أولاً ثم من معشر السريان ثانياً. ذلك لا يعني أنني أحمل ضغينة تجاه من أساء لي بل "لن أذهب معه إلى الغابة". إن تسأليني ما هو القصد من ذلك؟ جوابي أن تراجعي كتاب "الفيلد مارشال مونتكومري" الموسوم "ألسبيل إلى القيادة" حيث تجدين معنى تلك الجملة.
لا أعتقد أن هنالك مادة للنقاش حيث سبق وأن أوضحت وجهة نظري. أغلب ما تعرضيه أنت ومجموعتك لا تُقرّه المؤلفات التاريخية ولا المناهج الدراسية أو المصادر الأكاديمية الرصينة. وأيضاً لن تجدي ومجموعتك نفراً واحداً يوافق على الغرابة التي تعرضونها ويشمل ذلك حتى السريان الآخرين من رواد الموقع. ويظل الإختلاف بالرأي ليس خلافاً.
لا بد أن أعترف بانني في كل مرة أقرأ إسم احد أعضاء مجموعتك أمام عنوان مقالي أهمس بيني وبين نفسي: يا رب سترك. لذلك إسمحي لي أن أكررما سبق وكتبته:
ألامل أن لا يمتعض معشر السريان سواء العراقي بينه أوغير العراقي من إجابتي ويعود كعادته لتصويب إرهاب قلمه نحوي.
تحياتي ودمت أختاً عزيزة

غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الفاضل صباح قيا المحترم
شكر لردك الجميل وأنا أيضاً بدوي اعتذر إن صدرت كلمة معينة لا تعجبك

النقطة التي لا اتفق بها معها هي حول السريان و المصادر- فكل ما يقوله السريان فقط هو الحقيقة وفي كل جامعات ومكتبات ومتاحف العالم وثائق من يسمون أنفسهم اليوم آشوريين وكلدان هي بالاسم السرياني- أما الكلدان والآشوريين فقولهم ليس له أي قيمة علمية- والسبب السريان يدرجون مصادر قديمة ومباشرة بينما الكلدان والآشوريون قال زيد في كتابه سنة 2010م وتحدث المطران سنة 1992م، وذكر فلان عن علان- وجاء في الوكبيديا

ولحسم النقاش علميا أقول: لا وجود لقوم مسيحيين باسم كلدان وآشوريين قبل التسميات الحديثة بل سريان فقط
وقولي هذا هو الحقيقة، لكن لإقناعك فقط باستطاعتك أن تسميه في البداية رأي

لكي تدحض هذا الرأي: أدرج مصادر قديمة مباشرة لأشخاص معروفين وبلغتك تقول بوضوح هناك آشوريين وكلدان كما أدرج السيد جورج السرياني في سؤاله الثاني في الرد رقم 6 وكالوثائق الكثيرة التي أدرجها السريان.

إذا لا تدرج وثائق فقولي (لا وجود لكلدان وآشوريين) ليس رأياً- بل هو حقيقة تامة مطلقة مثل حقيقة وجود الشمس.

ثانيا: راجعت تعليقات السريان منذ البارحة وإلى اليوم ولم أجد مرة واحدة كان السريان هم البادئون باستعمال كلمات خارجة عن الأدب
ثالثاً: بالنسبة لملاخا عدا استعماله لكلمات نابية- فصحيح انك لست مسؤول عما قاله ملاخا ولكنه عندما زوَّر الكتاب المقدس بعهديه مع سبق الإصرار والتعمد، واكتشف السريان ذلك- وطلبوا منك أكثر من مرة ككاتب المقال أن تعطي رأيك، لكنك لم تعطي رأيك لحد الآن- وبدوري أسالك الآن هل زوَّر ملاخا النص أم لا؟
 مع تحياتي الأخوية

غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور  صباح قيا


 اشارة الئ تعليقك الاخير.

نعم انا " ارامي سرياني " و انت " لست كلداني " و انما ارامي سرياني مثلي و منتمي الئ الكنيسة الكلدانية الحديثة كما مبين في مداخلتي الثالثة اعلاه. و لا يوجد شعب كلداني و لا قومية كلدانية في التاريخ كما بينت في منشورك السابق كما لا يوجد سبي كلداني في التاريخ .. و السبي الثاني الذي حصل في التاريخ هو " السبي البابلي " كما هو " التلموذ البابلي " الذي كتبه اليهود  بالآرامية.
 
حضرتك مستمر في سرد نفس السوالف المتكررة و التي لا تمل منها لاْن ما عندك غيرها و التي لا قيمة لها تاريخيا ... رغم انك رجل علمي " طبيب و برتبة لواء " ... !!!!!!!!!!!!

واضح تماما باْنك مثل موْلف الكتاب موضوع منشورك السابق حول ما سمي بالكلدان المستند مما قراْناه الئ سوالف و  خرافات و لم تسمعوا حتئ بالتنقيبات التي جرت و تجري في العراق حيث تجاوز امدها  قرن من الزمان و تم استخراج اكثر من نصف مليون وثيقة من باطن الارض و بضوءها تم كتابة تاريخ العراق مجددا و لم يعد ما كتب قبلها له قيمة الا الشواهد الشخصية.

اور مدينة سومرية و تاريخها واضح كما في مداخلتي الاولئ اعلاه.  اما ما قيل باْن  ابراهيم  خرج منها فهي خرافة من خرافات اليهود لاْن هذه الشخصية لا وجود لها في التاريخ وفق ما اشرت اليه و ان ما كتبه اليهود هو مماثل ل النظام الديني السائد في بلاد الرافدين في حينه و لا " ادم و لا حواء " , و فقط ابتكار اسماء خرافية غير حقيقية لا وجود لها في التاريخ بديلة للاْسماء المذكورة في النظام الديني المذكور.  و انت تدور في فلك خرافات اليهود و " زيارة البابا " كانت ل " معبد وثني سومري " و ليس ل بيت ابراهيم و لا لبيت ابيه.

كل تاريخك كما بينت في منشورك السابق هو " ارامي سرياني " كما هو تراثك كله " ارامي سرياني " و لغتك هي " ارامية سريانية " معترف بها عالميا كما هي " لغة رسمية " في  العراق  الئ جانب العربية و الكردية و كذلك الموْسسات الرسمية ايضا كلها هي " ارامية سريانية " و لا شئ اخر غيرها.

و حتئ العربية التي تكتب بها الان هي من الاراميين السريان.

لا توجد حضارة اشورية و ان كان الاشوريون المنقرضون  قد نجحوا علئ الصعيد السياسي , لكن كل ما كانوا قد تعلموه كان من البلاد البابلية كما لا توجد حضارة كلدانية.

الحضارة تولدت بعقول " السومريين و الاْكديين و الاراميين السريان "

~  راجع الرابط التالي ك نموذج ل دور السومريين و الاْكديين '' :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,976414.0.html?fbclid=IwAR1Z2WlyY1CG8nCVTemxHnZ1u1U_JyKhbUdf3xfJPirCQr12bT801GFzfBE

~  و راجع ايضا الرابط التالي ك نموذج ل دور الاراميين السريان :

https://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,956446.0.html?fbclid=IwAR1BdsmqWc0Zwcha2Z2nUUwXu5n1BVh0CZL-U4FUAJkPvji7H5MGTmdquIQ

 و الاقوام التي توالت علئ العراق كما بينت في المنشور  السابق الذي اشرت اليه اعلاه حسب تسلسلها هي :

 ~  السومريون
~  الاْكديون
~ العموريون {نوهنا سابقا عن الاشوريين المنقرضين}
~  الاراميون السريان

 
و هنا لابد من الاشارة بهذه المناسبة مرة اخرئ الئ احدئ اهم " وثائق التنقيبات " حول " هوية و لغة شعبنا " و هي اهم مرجع تاريخي لكل متتبع و تفيد ايضا كل الاكاديميين ك مصدر سياسي و عرقي و ثقافي مع اللغة و الكتابة و يعتبر هذا اْهم تغيير جرئ في تاريخ العراق منذ تكوينه كما و يحسم كل الجدالات التي حصلت و تحصل بهذا الشاْن مستقبلا كذلك و كما كتب عن هذا علماء متخصصون عملوا في العراق لسنين طويلة و اشرفوا علئ استخراج اكثر من نصف مليون وثيقة من باطن الارض ثم كتبوا عن تاريخ بلاد الرافدين { العراق الان } و منهم عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو  و كما يلي :

" ان اجتياح " الاراميين " ل بلاد الرافدين و تدميرهم ل البلاد الاشورية و ابادة اشورييها بالتنسيق مع الميديين بات العراق ايضا " اراميا سريانيا سياسيا و عرقيا و ثقافيا و لغويا " و العراقيون ~ منذ تكوين العراق ~ تكلموا 4 لغات و هي " السومرية و الاْكدية و الارامية السريانية ثم العربية {لغة حديثة} " و قد ماتت الاولئ و الثانية ~ السومرية و الاْكدية ~ و ظلت " الارامية السريانية " لغة سكان بلاد الرافدين كلها ~ مع اعتماد النظام الاْبجدي الحالي في الكتابة المتكون من  22 حرفا  الذي قضئ علئ نظام الكتابة السومري المعقد المتكون من مئات العلامات ~ كما اورد هذا عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في صفحة 250 من كتابه " بلاد الرافدين " ~ علما باْن اللغة العربية هي {لغة حديثة} ~ و كما يلي :

" و هناك علامة بليغة علئ التغييرات الخطيرة ليس السياسية حسب بل العرقية كذلك و بالنتيجة الثقافية ايضا و ستقود حضارة " بلاد الرافدين " الجليلة الئ حتفها وهي ان " اللغة الاْكدية منذ " منتصف الالف الاول تقريبا " شاءن اللغة السومرية " فقدت مهمتها كلغة متداولة و " استبدلت " بلغة سامية اخرئ جاء بها بعض الغزاة الحديثي العهد " اللغة الارامية. " فاءصبحت الاْكدية غير مستعملة من بعد في " كتابتها المسمارية " و " استبدلت " في كل مكان بالاْبجدية : L`Alphabet: الا في حلقات ازدادت انغلاقا علئ ذاتها و تقلصا علئ فئة من المثقفين و الكهنة و العلماء. و اخر " وثيقة مكتوبة وصلتنا باللغة الاْكدية و الكتابة المسمارية " ترقئ الئ سنة 74 من تاريخنا الميلادي و هي وثيقة تتناول علم الفلك.
 
                                                 
و السريان هم الاراميون كما س اوضح هذا في تعقيب لاحق رغم شرحي لهذا في اكثر من مناسبة في هذا الموقع كما في مواقع اخرئ ايضا.

انصحك باْن تبطططل تكتب في التاريخ كما نصحت المستر المتاْشور ابرم شبيرا من قبلك !


الملاحظات :
~~~~~~
فيما يلي بعض ما كتبه المنتمون الئ الكنيسة الكلدانية :

1 ~  مطران الطائفة الكلدانية في مدينة  ماردين  عام 1915 :

المطران اسرائيل اودو " الذي كان مطراناً على الطائفة الكلدانية في مدينة ماردين اثناء وقوع المجازر التي ارتكبها العثمانيون عام 1915 كان قد اصدر كتاب هام جدا " باللغة السريانية " بعنوان " تاريخ اضطهادات المسيحيين الأرمن والآراميين في ماردين وآمد وسعرت والجزيرة ونصيبين التي حصلت عام 1915 " ك شاهد عيان علئ تلك المجازر و المعروفة ب SAYFO 1915 حيث حصل موْخرا الدكتور أسعد صوما أسعد / باحث متخصص في تاريخ السريان ولغتهم وحضارتهم / ستوكهولم / السويد علئ نسخة منه من الكنيسة الكلدانية و قام بترجمه الئ اللغة العربية و بالتفاصيل كما في الرابط التالي :

http://baretly.net/index.php?topic=80150.0&fbclid=IwAR0zEmbXuTI7Yfkk7oCJWk6RRhrTQtjuyExGVvUMrMDstGQB6TtCoOl7VXs


2 ~  المطران يعقوب اوجين منا اورد الاتي في مقدمة كتابه " الاصول الجلية في نحو اللغة الارامية " و الذي  اعاد طبعه في حينه المطران الدكتور روفائيل بيداويد عندما كان " مطران علئ الكنيسة الكلدانية في بيروت " { صورة الغلاف كما في الرابط ادناه } "  :

اللهجة الشرقية ل اللغة الارامية { الكلدانية }

~ رابط صورة غلاف الكتاب :

https://www.facebook.com/messenger_media?thread_id=1203973911&attachment_id=2973145172968558&message_id=mid.%24cAABa8yPHiOF-OW4Xvl4CCi8xCf5S


3 ~  فيما يلي نص منشور البطريركية الكلدانية في عام 1915  وفق شكله القديم قبل التحديث كما هو الان :

" غبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو يخاطب البرلمان الكوردستاني عند اعداد مسودة دستورهم ب اننا " كلنا اراميون " و التسمية الثلاثية خاطئة لاءنها ليست تاريخية " :

كنيستنا الكلدانية's photo.
May 1 at 6:14 am
غبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو مخاطبا البرلمان الكوردستاني : " كلنا اراميون " و التسمية الثلاثية خاطئة لاءنها ليست تاريخية ...
See More
كنيستنا الكلدانية's photo.
كنيستنا الكلدانية
April 30, 2015 ·
مقترح حول التسمية في مسودة دستور اقليم كوردستان من غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو بطريرك بابل على الكلدان
.................................
بناءً عل... "


4 ~  الاكاديمي الدكتور ليون برخو :

فيما يلي ما كتبه الاكاديمي الدكتور ليون برخو قبل اكثر من 10 سنوات في هذا الموقع  « في : 15:35 02/04/2010 » حول ما نحن بصدده واقتطف من ذلك التالي حول لغة شعبنا " اللغة الارامية السريانية " و " الاثنية " كذلك :

اْ ~ بصدد اللغة كتب التالي :

" اللغة الكردية لها " لهجات كثيرة ولكنها واحدة. " اللغة السريانية " بالنسبة للقومي الكلداني والأشوري ليست لغة واحدة. يتصورون زورا ان اللهجات السريانية لغات قائمة بذاتها. وهذه كارثة علمية يريد الجهلاء منا إدخالها في عقولنا."

 ب ~  و  نصحكم « في: 14:35 03/09/2010 » بالكف عن الهرولة خلف الخرافات و الاوهام و كما يلي :

 " والإنقساميون من الكلدان والأشوريين يشكلون خطرا كبيرا على وجودنا ولغتنا وحضارتنا وتراثنا وتاريخنا. السبب بسيط. إنهم يقفزون على وفوق القرون العشرين ويأخذوننا إلى أقوام لا ناقة ولا جمل لنا بهم. ولأنهم لا يعرفون شيء عن القرون العشرين ونيف التي تجمعنا كشعب واحد، تراهم يقفزون إلى ما تعلموه من الكتب المدرسية والتوراة التي لا يعتد بها أكاديميا كمصدر أساسي. "

ج~ اما بصدد الاثنية ف ان المذكور كان قد كتب قبل ذلك « في: 10:24 27/11/2009 » ما يلي :

" وأخيرا، الكلدانية بالنسبة لي تعني انه كوني انا كاثوليكي ! "

غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2438
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد ادريس ججوكا والاخوة السريان لمحترم
بعد التحية
عجيب امور غريب قضية، نحن الكلدان الاشوريين لا لا لا نريد ان نكون سريانا انفصاليين ولا علاقة لنا بكم ولا انتم لعلاقة بنا ولا تربطنا معكم اية روابط تاريخية ولا قومية، فلماذا تصرون على اننا سريانا؟ اليس هذا عجيبا غريبا، لماذا لا تبحثون عن اصولكم في الجزيرة العربية وعند القريش تحديدا كما يقول السيد نيسكو ان السريان هم من ال البيت وكذلك مثلما قال سيدنا  المثلث الرحمة المرحوم  زكا عيواص اننا (السريان) هم عرب،
 فلماذا يا اخوة واخوات تحاولون الغائنا وتحويلنا الى عرب الجزيرة والحاقنا باصولكم العربية، نحن لا نقبل ذلك ذلك لاننا  من اصول صنعت الحضارة والنور وكتب اسمنا في اسفار الحياة لم تنالها ايادي التزوير والتلاعب، لماذا لاتبحثون عن شعوب اخرى تقبلكم وتقتنع بوجهة نظركم ومعكم موفق نيسكو.
الا تقولون لنا متى وجد السريان عندما كان الكلدان اصحاب التنجيم والعلوم الفلكية واصحاب حضارة  امبراطورية وبناء وجنائن.
الا تقولون لنا متى وجد السريان عندما كان الاشوريون اصحاب علم وقوة وامبراطورية وفكر وتجدد وبناء ومكتبات.
الا ترشدوننا لطفا على المتاحف التي تعرض التاريخ السرياني.
ولكي انور عليكم امرا
ان مصطلح السريانية الذي نتداوله فيما بيننا وفي صحفنا لا يعني ولا يشير كاعتراف بوجود قومية سريانية على الاطلاق لانه لايوجد قومية سريانية في التاريخ، بل يشير الى الكلدان والاشورين وهم من دفعوا الامور في اصدار قرار من مجلس قيادة الثورة (الناطقين بالسريانية) عندما كانت لهم نوادي ثقافية في جميع محافظات العراق وهم كانوا اصحاب الحركة الفكرية والثقافية والرياضة ونوادي وتجمعات اجتماعية.
ابحثوا في الهند عن شعوبا اخرى تقبلكم.
من المضحك ان يكتب شخصا مثلك لو يقرا التاريخ كما يجب ويقول ان الكلدانية تعني الكاثوليكية، فاكلدانية يا سيد هي تاريخ وحضارة لقومية اوجدت قبل المسيحية ولها عمق واسم في التاريخ ولها اتباع احييوا اسمها واليوم نشكل مع شعبنا الاشوري البطل شعبنا موحدا ومع من اتخذ اسم السريان ولكن لا نريد الانفصالين بيننا 
 

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخت الأستاذة سريانية أنا
سلام ومودة
ألحقائق لا ما تقوليه أنت أو ما أكتبه أنا, وإنما ما هو متفق عليها من قبل الاغلبية والتي تستند على الدراسات والتنقيبات وما شاكل. كافة الكتب التاريخية المتيسرة لا تتناغم مع الوثائق المعروضة من قبلكم.
هل من الممكن أن تدليني على كتاب تاريخي اجنبي يقسم حضارات وادي الرافدين كتقسيمكم؟
وهل بالإمكان إرشادي إلى كتاب اجنبي يقر بنظريتكم "لا كلدان ولا آشوريون بل فقط سريان"؟.
متى ما دخلت نظريتكم في الكتب التاريخية والدراسات الاكاديمية عندها سألتزم بالجديد من المعلومات وارفع القبعة لكم على السبق التاريخي المتميز...لكن متى؟
من الممكن في هذا الزمن لأي امرءٍ ان يفرض نظرية ما, ثم يقوم بجمع المعلومات المتيسرة من هنا وهناك لكي تخدم دعم فرضيته, عندها يخرج على الملأ بصيغة جديدة... وكي تتقبل الاغلبية هذه الصيغة لا بد أن تؤيد من قبل آخرين من خلال إجراء الدراسات المماثلة لتحقيق ذلك... طيب, هنالك من فرض نظرية "سريان لا كلدان ولا آشوريون" وقام بالخطوات لإثبات ذلك. لكن هل هنالك دراسات مماثلة آزرت تلك الفرضية؟ ألرجاء إسعافي.
أما عن وجود الكلدان والآشوريين سابقاً ولاحقاً فهنالك عدد لا يُحصى من الكتب والنشريات والدراسات وعلى شتى الاصعدة الثقافية والتعليمية تجيب بنعم وألف نعم لوجود الآشوريين والكلدان... ألموضوع لا يحتاج الموقف المتزمت بل النظرة المنطقية فقط.
بعيداً عن العتاب والنصيحة, ولكن فقط للحقيقة ليس إلا. كل من يستعرض ما منشور على المنبر ويتذكر ما حُذف يستطيع بكل بساطة أن يُشخص البادئ بالتجاوزات ولا يزال مستمراً على ذلك النهج. ألمعضلة أن المرء لا ينظر إلى الخشبة التي في عينيه, ولكنه لا يتردد بمحاسبة المقابل على قشة قد تكون موجودة أو حتى غير موجودة في عيني المقابل. ومهما حصل أدعو للمضي قُدُماً وتجاوز ما حدث, والامل ان يكفّ المعنيون عن نهجهم اللاحضاري.
أستاذتي العزيزة: كل عمل مهما كان حجمه يتطلب جهداً معيناً. أنت تكتبين وبدون شك تُقدرين الجهد الذي يُبذل حتى في كتابة سطر واحد. ألأخ الدكتور نزار ملاخا بذل جهداً واضحاً لإخراج كتابه. قناعتي من خلال الإسلوب الذي تعاملت به مجموعتك معي ولا تزال, أن ما أغاض المجموعة فعلاً  كون الدكتور نزار نشر كتاباً عن الكلدان والذي يتقاطع كلياً مع من يدّعي بعدم وجود الكلدان لذلك صبت المجموعة جام غضبها إلى درجة الحقد عليّ بالذات لعرضي الكتاب وتعريفه للقراء ناهيك عن الأخ نزار صاحب الكتاب نفسه.
وتباً لكل مزور سواء طال الكتاب المقدس ام الثوابت التاريخية المعروفة.
تحياتي ودمت أختاً عزيزة


غير متصل ناصر عجمايا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2263
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخوان أعزاء جميعاً
يبدو أن التاريخ والمصادر أصبحت أهواء ونوايا، في الحقيقة والواقع تبقى قناعات تحترم من قبل الآخرين ومن المقتنعين وكفى!!! وعلى الجميع أحترام قناعات الناس وفق ما يفكرون به هم، وتلك هي الحرية الفردية واجب أحترامها..
تحياتي لجميعكم..
16\3\2021

غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اعزائنا القراء المثقفون المحترمون ،


من المضحك الا يعرف المتكلدن  و منهم المدعو  " وليد العراقي " الاجابة علئ السوْال التالي :

" ما هو اصل الكلدان و كيف ظهروا و اين و متئ ... و ماذا كانت لغتهم ... ؟؟؟؟؟ "


علما باْن احدهم حولهم الئ  عرب  قادمون من الجزيرة العربية  كما في النص الاتي :

 " قبيلتهم كلدي، وقد هاجروا من جزيرة العرب في أواسط اللف الثاني قبل الميلاد، "

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

 ألأخ الأستاذ Adris Jajjoka
سلام المحبة
ربما يتذكر العديد من رواد الموقع الكرام إطلاق صفة "الشيوعي" أبان العهد الملكي على كل من يحمل شعوراً وطنياً لا يتفق مع سياسة الحكم آنذاك. وكان المصير إما السجن او إعلان البراءة في الصحف المحلية السائدة ذلك الوقت كالزمان والأخبار والبلاد.
وعندما استنشق الشيوعيون نسيم الحرية النسبية بعد انقلاب تموز 1958 بدأوا بإطلاق صفة "رجعي" على كل من لا يتناغم مع معتقدهم.
ثم تطور الأمر خلال النظام السابق إلى التنوع في إطلاق النعوت , ومنها "ضد الحزب والثورة".
ألملاحظ على المنبر أن كل من لا يخضع للفكر السرياني الجديد يلقى العجيب والغريب من التوصيف الإستهزائي والمهين والجارح وأبسطها: لا أكاديمي , لا علمي, جاهل في التاريخ, لست بكاتب, فاشل, مزور, وووووو, والقائمة تطول والتي أدلتها متوفرة على المنبر وفي الآرشيف ناهيك عن الإساءات الشخصية التي حذفها الموقع مشكوراً.
أستاذي العزيز: رجائي منك ومن مجموعتك أن تستهدف مناقشتكم الٌإقناع الطوعي, وليس باستخدام الإسلوب الإضطهادي وإطلاق التعابير التسقيطية والتصغيرية وما شاكل بغية فرض ما تعتقدونه بالإكراه. أرجو المعذرة إن قلت أن أن هذا الإسلوب يعني "إفلاس الحجة".
ما تعرضه أنت هنا وما تعرضه مجموعتك ليس إلا تكرار ممل لما عرضتموه سابقاً ولم تفلحوا لا قبلاً ولا الآن  باقناع حتى الإخوة السريان الآخرين.
يكتب المؤرخ اليهودي "يوسيفوس" والذي استشهد به أحد أفراد مجموعتكم عن نسب الفرس والكلدان والآشوريين, وأيضاً عن نسب الآراميين حيث يؤكد إطلاق كلمة "السريان" عليهم من قبل اليونانيين. وهذا هو بيت القصيد الذي يتعارض كلياً مع قريضكم , ولكنه يعزز الرأي السائد  بأن السريانية أطلقت على من أمن برسالة الفادي المخلص, ثم اتخذتها الأقوام الأخرى المتحولة من الوثنية إلى المسيحية... ألأمل أن هذه المعلومة الموثقة تضع حداً للنقاش حول نفس المسألة...
تحياتي ودمت أخاً عزيزاً. 




غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
                         ܞ
ܐܢܐ ܒܠܫܢܘܟܘܢ ܝܡܝܐ ܒܟܬܒܐܝܘܢ ܐܚܘܬܘܢ ܒܠܫܢܐ ܢܘܟܪܝܐ ܒܟܬܒܐܝܬܘܢ ܀
ܗܕܟܐ ܡܝܘܩܪܐ دكتور صباح قيا ܘܡܝܩܪܹܐ ܐܢܝ ܫܡܢܐ ܕܐ̄ܣܘܪܝܢܝܐ ܕܟܐ موفق نيسكو ܡܦܠܘܟܗܝ ܐܝܠܗ ܓܘ ܫܘܦܐ ܕܥܢܟܒܐ ܕܟܐ ܪܒܐ ܡܢ ܟܬܒܐ ܒܚܫܒܐܠܗ ܐܢܝ ܫܡܢܐ ܟܠ ܚܕ ܡܢܗܝ ܫܡܐ ܕܚܕ ܐܝܠܗ ܕܚܕ ܦܪܨܘܦܐ ܀ ܗܕܟܐ ܓܫܩܘܢ ܓܘ ܓܪܓ ܕܫܡܢܐ ܕܟܬܒܐ ܒܥܕܢܐ ܕܒܟܬܒܐܠܗ ܓܘ ܥܢܟܒܐ ܫܒܘܩ ܐܚܟܝ ܚܕ ܫܡܐ ܡܢ ܕܐܢܝ ܫܡܢܐ ܕܐܣܘܪܝܢܝܐ ܒܘܬ ܚܙܝܬܘܢ ܦܠܝܛܐ ܓܘ ܓܪܓ ܕܫܡܢܐ ܡܢ ܤܒܒ ܐܢܝ ܫܡܢܝ ܟܠܝܗܝ موفق نيسكو ܡܦܠܘܚܐܠܗ ܩܬܗܝ ܚܕ ܚܕ ܡܢ ܐܢܝ ܫܡܢܐ ܒܘܬ ܦܠܛ ܓܘ ܓܪܓ ܣܒܒ ܠܐ ܡܨܐ ܩܕ ܬܪܝ ܝܢ ܬܠܬܐ ܡܢ ܕܐܢܝ ܫܡܢܝ ܕܐܣܘܪܝܢܝܐ ܩܕ ܦܠܛܝ ܓܘ ܓܪܓܐ ܕܟܬܒܐ ܕܥܢܟܒܐ ܀ ܗܕܟܐ ܐܘܦܙܐ ܫܡܐ السريانية انا بهنام موسى ܡܦܠܘܚܐܠܗ ܀ ܗܕܟܐ ܟܠܗ ܐܗܐ ܒܠܒܠܬܐ ܘܫܓܘܫܝܐ ܒܫܡܐ ܐܤܪܝܝܐ ܐܝܠܗ ܡܘܦܩ ܢܝܤܟܘ ܗܡܢܘܢ ܥܠܝ ܀ ܗܕܟܐ ܝܐ ܡܝܩܪܐ ܟܠܕܝܐ ܕܟܐ ܒܩܪܝܐܝܘܬ ܓܢܘܟ ܐܘܡܬܐ ܟܠܕܢܝܬܐ ܐܗܐ ܫܡܘܟ ܟܠܕܢܝܐ ܐܝܠܗ ܫܡܐ ܕܥܕܬܘܟ ܒܒܠ ܕܟܠܕܝܐ ܐܕܝܘܡ ܕܟܐ ܐܝܗܘܐܗܘܐ ܗܠ ܫܢܬܐ ܕ 2003 ܫܡܘܟ ܦܦܝܐ ܩܠܝܒܝܐ ܒܝܕ ܐܦܩܤܩܘܦܐ ܝܘܚܢܐ ܤܘܠܩܐ ܀ ܗܕܟܐ ܐܗܐ ܫܡܐ ܟܠܕܝܼܵܐ ܕܟܐ ܟܬܝܒܐܠܗ ܓܘ ܟܬܒܐ ܕܐܘܪܝܬܐ ܒܝܕ ܝܘܕܝܐ ܩܐ ܐܕܝܘܡ ܕܚܕ ܐܝܟ ܐܤܝܐ ܝ دكتور صباح قيا ܕܐܡܕ ܟܠܕܝܐ ܐܝܗܘܐ ܐܬܪܐ ܘܐܝܬܗܘܐܠܗܘܢ ܡܕܝܢܝܘܬܐ ܘܫܘܠܛܢܐ ܕܟܐ ܟܠܗ ܬܫܥܝܬܐ ܕܐܬܘܪ ܐܝܠܗ ܒܤܪܒܐܠܗ ܀ ܡܝܘܩܪܐ ܐܣܝܐ ܨܒܐܗ ܩܝܐ ܗܐ ܥܕܬܐ ܩܬܘܠܝܩܝܬܐ ܐܝܠܗ ܪܒܐ ܓܘܪܬܐ ܐܝܠܗ ܥܕܬܐ ܫܠܝܚܝܬܐ ܐܝܢܐ ܒܚܒܫܐܠܗ ܡܢ ܪܒܐ ܐܬܪܘܬܐ ܠܬܝܢܝܐ ܡܥܪܒܝܐ ܢܘܟܪܝܐ ܠܐܠܗ ܡܢ ܓܢܤܘܟܘܢ ܐܢܝ ܐܝܬܠܗܘܢ ܐܬܪܘܬܐ ܕܓܢܗܝ ܐܚܬܘܢ ܐܝܬܘܢ ܚܕ ܤܗܡܐ ܪܒܐ ܙܥܘܪܐ ܓܘ ܕܗܝ ܥܕܬܐ ܩܬܘܠܝܩܝܬܐ ܠܝܬܠܘܟܘܢ ܪܫܢܘܬܐ ܕܓܢܘܟܘܢ ܐܝܬܘܢ ܟܠܝܦܐ ܡܢ ܐܒܗܬܐ ܕܡܕܢܚܐ ܦܝܫܐ ܬܒܥܐ ܘܩܘܠܠܐ ܩܐ ܥܕܬܐ ܕܪܗܘܡܐ ܡܥܪܒܝܬܐ ܗܝܟ ܥܕܢܐ ܠܐܝܬܘܢ ܗܘܝܐ ܝܢ ܗܘܝܐ ܐܬܪܐ ܝܢ ܐܘܡܬܐ ܐܘܦܙܐ ܠܐ ܦܝܫܝܬܢ ܐܬܪܐ ܬܚܘܬ ܕܐܗܐ ܫܡܐ ܟܠܕܢܝܐ ܚܕܬܐ ܀ ܗܕܟܐ ܐܘܦܙܐ ܐܢܬ ܡܝܩܪܐ ܐܤܘܪܝܢܝܐ ܗܐ ܥܕܬܐ ܘܟܘܪܤܝܐ ܫܠܝܚܝܐ ܕܐܢܛܝܘܟܝܐ ܐܝܠܗ ܓܘܪܐ ܐܝܢܐ ܗܝ ܥܕܬܐ ܐܤܘܪܝܢܝܬܐ ܐܪܬܕܘܟܤܝܬܐ ܐܝܬܠܗ ܡܪܘܬܐ ܐܬܪܘܬܐ ܕܓܢܗܝ ܘܫܡܢܐ ܕܐܬܪܘܬܐ ܕܓܢܗܝ ܠܬܝܢܝܐ ܝܘܪܦܢܝܐ ܓܘ ܡܥܪܒܐ ܘܓܘ ܗܢܕܘ ܐܢܝ ܗܝܟ ܥܕܢܐ ܠܐܠܗ ܡܢܘܟܘܢ ܐܘܡܬܢܐܝܬ ܝܢ ܓܘ ܕܐܗܐ ܫܡܘܟܘܢ ܚܕܬܐ ܘܠܐܠܗ ܬܒܥܐ ܐܠܘܟܘܢ ܠܐܗܐ ܫܡܘܟܘܢ ܕܗܕܝܐ ܡܬܒ ܠܘܟܘܢ ܠܓܢܘܟܘܢ ܐܣܘܪܝܢܝܐ ܡܢ ܒܬܪ ܕܟܐ ܗܠ ܫܢܬܐ ܕ 2003 ܫܡܘܟܘܢ ܐܝܗܘܐ ܝܥܩܘܒܝܐ ܩܠܝܒܝܐ ܒܝܕ ܚܕ ܐܦܣܩܘܦܐ ܝܥܩܘܒ ܐܠܒܪܕܥܝ ܟܠܝܦܐ ܡܢ ܥܕܬܐ ܕܐܒܗܬܐ ܕܡܕܢܚܐ ܐܚܬܘܢ ܓܘ ܗܝܟ ܙܒܢܐ ܘܥܕܢܐ ܠܝܬܘܢ ܗܘܝܐ ܐܘܡܬܐ ܬܚܘܬ ܕܐܗܐ ܫܡܐ ܐܣܘܪܝܝܐ ܐܪܡܝܘ ܐܚܟܝ ܥܕܬܐ ܕܝܘܟܘܢ ܗܕܝܐ ܡܦܠܘܚܐܝܬܘܢ ܫܡܐ ܐܣܘܪܝܝܐ ܐܚܪܢܐ ܒܐܡܪܐܝܘܢ ܠܝܬܘܢ ܗܘܝܐ ܐܘܡܬܐ ܬܚܘܬ ܕܐܗܐ ܫܡܘܟܘܢ ܝܥܩܘܒܝܐ ܗܕܝܐ ܐܤܘܪܝܢܝܐ ܐܪܡܝܘ ܀ ܗܕܟܐ ܐܬܪܐ ܘܐܪܥܐ ܘܫܡܐ ܘܗܝܝܘܬܐ ܘܝܪܬܘܬܐ ܘܬܫܥܝܬܐ ܘܡܕܝܢܝܘܬܐ ܘܫܘܠܛܢܐ ܐܝܗܘܐ ܐܫܘܪܝܐ ܐܘܦ ܗܠ ܗܕܝܐ ܗܘܝܐܠܗ ܕܐܫܘܪܝܐ ܘܚܡܝܐ ܠܐܫܘܪܝܐ ܘܡܠܟܹܐ ܡܫܡܗܐ 117 ܡܠܟܹܐ ܐܫܘܪܝܐ ܥܒܝܕܐܝܢܐ ܫܘܠܛܢܐ ܐܚܬܘܢ ܒܐܢܐ ܬܪܝ ܫܡܢܐ ܕܥܕܬܬܐ ܝܢ ܕܗܝܡܢܘܬܐ ܟܠܕܝܬܐ ܘܐܣܘܪܝܝܬܐ ܠܐܝܬܘܢ ܐܘܡܬܐ ܝܢ ܗܘܝܐ ܐܬܪܐ ܒܐܢܐ ܫܡܢܘܟܘܢ ܕܥܕܬܐ ܓܘ ܐܪܥܐ ܕܐܬܘܪ ܒܝܬ ܢܗܪܝܢ ܐܬܘܪ ܦܠܚܢܐ ܕܐܝܕܬܐ ܕܐܠܗܐ ܡܪܐ ܕܟܠ ܀ ܗܕܟܐ ܠܐܝܘܢ ܒܕܥܝܐ ܐܪܐ ܟܐ ܚܙܝܬܘܢ ܦܝܤܒܘܟ ܩܕ ܐܢܐ ܫܩܠܢ ܗܘܐܠܗܘܢ ܐܢܐ ܡܠܘܐܘܟܘܢ ܡܢ ܓܘ ܥܢܟܒܐ ܘܡܚܙܢ ܗܘܐܠܗܘܢ ܓܘ ܦܝܣܒܘܟ ܬܡܐ ܪܒܐ ܨܦܝܝ ܡܨܢ ܗܘܐ ܡܓܘܘܒܢ ܗܘܐ ܩܐ ܡܝܩܪܘܬܟܘܢ ܤܒܒ ܓܘ ܥܢܟܒܐ ܪܒܐ ܦܫܬܐܠܗ ܥܤܩܐ ܝܢ ܐܝܬܠܝ ܥܤܩܘܬܐ ܡܛܠ ܐܝܬܠܝ ܪܒܐ ܐܩܦܝܬܐ ܟܬܝܒܐ ܒܘܬ ܡܨܢ ܗܘܐ ܡܓܘܘܒܢ ܗܘܐ ܩܬܘܟܘܢ ܐܝܬ ܚܕܟܡܐ ܟܕܝܪܐ ܦܠܚܐ ܓܘ ܥܢܟܒܐ ܠܐ ܒܥܝܝ ܕܡܚܙܝ ܠܗ ܐܩܦܝܬܝ ܡܛܠ ܐܢܐ ܫܪܪܐ ܡܚܙܘܝܐܝܘܢ ܀ ܗܕܟܐ ܕܐܝܟ ܕܐܢܐ ܒܥܝܐܢ ܠܐܝܘܢ ܡܨܝܐ ܡܓܘܘܒ ܢܘܟܘܢ ܡܛܠ ܐܝܬܠܝ ܪܒܐ ܡܠܘܐܐ ܘܐܩܦܝܬܐ ܝܢ ܥܠܠܝܬܐ ܟܬܝܒܐ ܟܠܝܗܝ ܒܠܚܡܐܠܗ ܩܐ ܕܐܢܐ ܡܢܕܝܢܐ ܙܐܦܢܐ ܕܒܟܬܒܐܝܬܘܢ ܕܠܐܠܗ ܫܪܝܪܐ ܕܬܫܥܝܬܐ ܝܪܝܟܬܐ ܕܐܬܘܪ ܀ ܗܕܟܐ ܐܢ ܚܙܚ ܗܘܐ ܚܕ ܡܢܕܝ ܨܦܝܝ ܘܕܘܙ ܕܥܒܝܕܐܝܬܘܢ ܩܐ ܕܐܗܐ ܐܘܡܬܐ ܒܕܥܒܪ ܘܒܩܐܡ ܒܘܬ ܛܥܢܚ ܗܘܐܠܗ ܡܢܬܘܟܘܢ ܐܝܢܐ ܡܢ ܙܒܢܐ ܕܟܠܦܘܟܘܢ ܗܠ ܗܕܝܐ ܡܢܕܝ ܕܟܐ ܡܚܙܘܝܐܝܬܘܢ ܐܝܠܗ ܗܒܤ ܘܙܐܦܢܐ ܠܝܬ ܡܢܕܝ ܫܪܝܪܐ ܕܡܚܙܘܝܐܝܬܘܢ ܟܠ ܚܕ ܡܢܕܝ ܕܡܚܙܘܝܐܝܬܘܢ ܕܪܩܘܒܠܝܐ ܕܡܢ ܩܕܡ ܡܢܘܟܘܢ ܐܝܠܗ ܟܬܝܒܐܠܗ ܩܬܘܟܘܢ ܩܐ ܗܕܝܐ ܒܤܝܡܐ ܪܒܐ ܐܡܡܝܢ ܀ ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 16-3-2021             

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد الشماس مايكل سبي المحترم
تحية من محبي المسيح السريان (لا آشوريين ولا كلدان) بشفاعة مار أفرام السرياني استناداً إلى كتاب الحودرا/ تذكار الملافنة السريان/ لا آشوريين ولا كلدان/ بالصورة والصوت.
https://www.youtube.com/watch?v=TlqXFW03zac
ثانية 35-45، وكذلك دقيقة 2 و40 ثانية – 2 دقيقة و44 ثانية

وعدتك بالرد عليك بخصوص كلمة كلدان الواردة في كتاب الحودرا في صلاة الجمعة عن مار شمعون بن الصباغين السرياني/ علما انه المفروض أن أرد عليك لثلاث أسباب:
1- لأن سؤالك أصلاً تم الرد عليه من يعكوب أبونا في (قراءة نقديــــة في الفكر القومي للمطران سرهد جمو ج1 و2/ ومع أن يعكوب نسطوري متأشور/ لكن رده كان صحيحاً بأن كلمة كلدان تعني: وثني.
2- لأنك تدعي أنك شماس ولم تستطيع إدراج رقم صفحة وطبعة الحودرا التي وردت فيها.
3: لأنك إنسان لا تفقه أي شي ولم ترد على سؤالين الأستاذ جورج السرياني/ وأنا متأكد لو أنك تستطيع أن ترد على لرديت.
وسأرد عليك لثلاثة أسباب
1: أني وعدك أن أرد/ ووعد السريان دينٌ فنحن وأشقائنا العرب معروفون في التاريخ أصحاب كلم وقيم وشيم/ ولكي ترى رد الآباء السريان على كلمة بكتاب وعدم استطاعة رد الأبناء الضائعين من المتكلدنين والمتـأشورين على آلاف الكتب بكلمة.
2: حتى بكونك متكلدن وتحمل اسم مزور لكن فعلا أنت إنسان ذو أخلاق عالية جداً أعجبتني وفرضت نفسها على خاصة عندما هنئنني بانتصار السريان على المتكلدنيين الذين لا يستطيعون الرد.
3: لكي يكون الرد بتفصيل أكثر من يعكوب أبونا ولينظر القراء على مستوى المتكلدنين والمتأشورين الذي يريد إثبات قوميته بكلمة متساقطة عابرة وردت في أحد الكتب/ ولا يعلم الشماس السرياني المتكلدان الصفحة والطبعة/ لكن الأب السرياني يُدرج له الصفحة لجميع الطبعات.

وهنا أسألك أيها السرياني المتكلدن مايكل سبي بالله عليك: لنفرض أن كلمة كلدان هذه صحيحة 100 بالمئة/ لكن السؤال: أية أمة هذه التي تدعي أنها عظيمة في التاريخ وتريد إثبات عظمتها بكلمة عابرة واحدة فقط وغامضة مستلة من أحد الكتب؟ أليست هذه أمة مضحكة؟، فما بالك أن تلك الكلمة ليست صحيحة بل يتم إخراجها من سياقها ومعناها. فإذا كنت تريد أن تبحث عن كلمة كلدان في التاريخ ووثائقك فليست تلك هي المرة الوحيدة بل وردت كثيراً لكن كلها وردت بمعنى سحرة/ منجمين/ وثنيين/ هراطقة/ ومن كتب أسلاف المتكلدنين الحاليين أنفسهم:
- في خطاب 42 لطيطانوس +189م إلى اليونان يقول: ولدت بحسب طريقة البرابرة، ويُعلِّق بطريرك الكلدان لويس ساكو قائلاً: هل يقصد الآشوريين والكلدان؟
- يقول القس نصري الكلداني: الاسم الكلداني كناية عن المنجمين والعرَّافين والمشتغلين في الكهانة والفال المحرم
- الأطرف أن آباء الكلدان الحاليين أنفسهم، ألَّفوا عدة كتب ضد الكلدان أكثر من غيرهم مُعدِّينهم منجمين وسحرة وهراطقة، فقد ألَّفَ ديودورس الطرسوسي +392م كتاباً في دحض التنجيم اسمه: دحض كلدو أي السحر والتنجيم ، وألَّف جبرائيل المروزي أسقف هرمزارد اشير (شقيق تيودور أسقف مرو سنة 540م) كتاباً ضد الكلدانيين، ويُعلِّق الأب ألبير أبونا الكلداني بالقول: أي المنجمين، وألَّف دانيال الرأسعيني أسقف رأس العين أيام الجاثليق آبا +552م مقالاً ضد المرقونيين والمانويين وكتاباً ضد الهراطقة الكلدان، ووضع بردوقسين (برقوسي) أيام الجاثليق حزقيال +581م كتاباً بجزأين ضد الكلدانيين، ويُعلِّق الأب يوسف حبي الكلداني مُترجم كتاب فهرس المؤلفين لعبديشوع الصوباوي +1318م، الذي يورد تلك المؤلفات، قائلاً: المقصود بالكلدان المنجمين والعرَّافين والسحرة، والملاحظ أنه دائماً يُدرج الكتب ضد الكلدان مقترنة بالكتب ضد المجوس وفقور وبرديصان والهراطقة والأونيميون وفرفرون الهرطوقي والمرقونيون والمانويون، أي أن الكلدان هم جزء من هؤلاء، وفي عنوان "الهرطقة الكلدانية ومن أين بدأت"، يصف الراهب ثيودورس بركوني بحدود سنة 600م في كتابه الأسكولين الكلدان بالسحرة والهراطقة ويقول: الكلدانية هي أولى البدع التي نشأت وهذه هي الوثيقة من سنة 600م.


- بل إلى القرن الثالث عشر الميلادي قبل أن ينتحل السريان النساطرة اسم الكلدان/ يفتخر آباء الكلدان الحاليين أن الله نصر الآرشاقيين على الكلدان القدماء كما في مخطوط من ق13 كُتب في دير إيليا 45 كلم قرب الموصل، محفوظ في الفاتيكان حيث يقول عن القديس إيليا الحيرى العربي الذي شَيَّد الدير: في بيت إيل حيث يقوم المجد والبهي الناسك ميخائيل رفيق الملائكة قرب مدينة أرشاق التي كانت يوماً مقر الملك الأرشاقي الذي أُطلق اسمه على مدن كثيرة، ولما أصبح الأرشاقيون القدامى مميزين على الكلدان بنصرةٍ من الله، أقاموا في المدينة الغنية الموصل/ وكلمة كلدان تأتي مع الصابئة وأهل حران كثيراً / أي مع كل وثني أو عامل في الطلمسات والسحر. أطلقت كثيراً في التاريخ على أشخاص يونان، وزاردشت، وماني، والصابئة، وغيرهم/ وهي مرادفة لكلمة مجوس.

ويقول الأستاذ موفق نيسكو في كتابه اسمهم سريان لا آشوريين ولا كلدان: إن كتاب الحودرا قام بترتيبه البطريرك إيليا عبو (1879-1894م)، وهو صلوات وطقوس قديمة مشتركة مع النساطرة، فحذفَ ما يُشير إلى النسطرة، وأضافَ أموراً أخرى مثل إضافة الآباء الرومان مع السريان في التذكارات، علماً أن كل تاريخ كنيسة المشرق فيه تذكار آباء يونان وسريان فقط، والرومان هم ضمن اليونان، وسُمِّي الكتاب بالسرياني واللاتيني: صلوات وطقوس السريان الشرقيين-الكلدان، وطُبع في روما سنة 1886م، ، وأُعيد طبعه في روما سنة 1938م، وقدَّم له الكاردينال أوجين تيسران مسؤول الكنائس الشرقية في الفاتيكان يقول إنه يهدي طقس السريان الشرقيين إلى بطريرك بابل عمانوئيل توما وأساقفته في ما بين النهرين وملبار الهند، وطُبع في روما سنة 2002م بنفس الاسم، وسنة 2008م طبعه البطريرك دلي، فحذف السريان الشرقيين من العنوان، وأبقى الكلدان، لكن الطريف أن الفهرس يُشير أن ص533-545 هي فقرة: تذكار المعلمين السريان والرومان، وداخل الكتاب هي: تذكار المعلمين الكلدان والرومان، ويبدو أنهم زوَّروا المتن ونسوا الفهرس، والأطرف أنهم لم ينتبهوا إلى أن ص543 تقول: إن السريان هم أحباب المسيح، عدا ذكر أفرام السرياني وغيره، ومع أن الآشوريين النساطرة يُزوِّرون أيضاً، لكنهم طبعوه في الهند سنة 1960-1962م، بإدراج المعلمين السريان فقط بدون الرومان، والسبب أن غالبية مسيحي الهند الساحقة ومنهم رعية الكنيسة الآشورية، اسمهم سريان، والحودرا لا يحوي على أي ذكر للآباء الكلدان والآشوريين بل الآباء السريان فقط، والسريان هم أحباب المسيح/ ومع أن الحودرا ليس كتاباً قديماً جداً وأقدم طبعة معتمدة هي 1886م/ وأيضاً يتم فيه إضافة وحذف وتبديل دائماً/ لكن ليقتنع كل المتكلدنيين أننا نعتبر كلمة كلدان صلاة الجمعة صحيحة عن إعدام شمعون بن الصباغين ورفاقه، التي وردت في ج3 ص365، طبعات روما أو طبعة موقع البطريركية التي تحتوي على زيادة ونقصان عن الطبعات الأخرى، ج30 ص365. وكذلك ص328 من طبعة البطريرك دلي المزورة لسنة 2008م، لكن كلمة كلدان التي وردت تعني: الوثنيين أو المجوس.



فصلاة الجمعة المذكورة في الحودرا مأخوذة من قصة استشهاد ابن الصباغين من كتاب شهداء المشرق/ وكلمات مثل: كلدان وحنفا (وثنيين)/ وكفرايا (كفرة، هراطقة)/ وعورالايا (الغير مختونين، وثنيين)، كلها تستعمل مع الوثنيين أو الهرطقة، في الأدب السرياني ومنها قصة ابن الصباغين الواردة في ج2/ السرياني/ للأب بيجان اللعازري 1891م، التي فيها ابن الصباغين لا آشوري ولا كلداني، بل آرامي-سرياني من بيت الآراميين، كما تقول متن قصته نفسها ولعدة مرات، ومقر كنيسته المدائن (ساليق وقطسيفون) هي بيت الآراميين، لا بيت الآشوريين ولا الكلدان، ولم يكن الفرس وغيرهم يطلقون على المسيحيين أسماء قومية، فكانوا يُسمُّون مسيحي فارس (النصارى أو الفرس)، ومسيحي سوريا (المسيحيين أو الروم)، وكثير من آباء تلك الفترة لقبهم فارسي مثل هرمز وافراهاط وبولس، وشهداء المشرق دائماً يُسمِّي مسيحي بلاد فارس، النصارى، ويُسمَّي ابن الصباغين رئيس النصارى، وعندما استشهد ابن الصباغين هجم الوثنيون على الكنيسة فهرب الرهبان والمؤمنون وامتلاءات الكنيسة بالوثنيين، وتم اقتياد شمعون ورفاقه لإعدامهم، وكان الوثنيون واقفون/ وهؤلاء هم المقصودين في كتاب الحودرا/ فهؤلاء الوثنيون استهزؤوا بشمعون ورفاقه قائلين: (فليخلصهم ربهم الذي لا يرى)، ولم يكن من المسيحيين هناك من  يجرأ بالصراخ والافتخار بالمسيحية في أبشع اضطهاد في التاريخ، ولو كان من يستطيع أن يفعل ذلك/ لما استشهد شمعون وغيره.
وشمعون بن الصباغين أسقف ساليق وقطسيفون ليس سريانياً وأرثوذكسياً في التاريخ فحسب، بل أهم علامة عند أسلاف من يُسمَّون أنفسهم اليوم كلداناً وآشوريين وهو عبديشوع الصوباوي في فهرسه الآباء السريان (لا آشوريين ولا كلدان)/ يبدأ بشمعون ابن الصباغين السرياني.



غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
أخي صباح
يمكـنـك أن تخـتـصر الردود بقـولك للإخـوة السريان :
هـنيئاً لكم سـريانيتـكم .... ونحـن كـلـدان

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
دكتور صباح قيا المحترم
بطبيعة الحال لا احب الدخول في مناقشات عقيمة مع البعض الذي لايتعظ ولكن يكفي الهزل عندما يقول ان الكلدان يقصد بها السحرة ولكنه يعرف بأن الاراميين ايضا تعني الوثنيين فلماذا لايذكرونها ؟ النقطة الأخرى هم لايفرقون بين الوثنيين والآراميين ويأتون بالمجادلة وليس هناك ادلة وبراهين سوى ما كتبه السابقون وهم كتبوا دون علم ومعرفة في الأساس فهل كان احد القساوسة او المطارنة قد تعرف على الخط المسماري لكي يؤخذ رأيه وهل كان هناك من اختص في التاريخ فكل ما يذكر هو هباء في هباء . طلب البعض وثائق فاعطيناهم بدل الواحدة عشرة ولكنهم يعودوا ليقولوا هذه ليست بوثائق رسمية ولا ادري ما هي الرسمية ولا اعلم ماهي شروط الوثيقة الرسمية .
هذه بعض الهدايا
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.800671896717155/1974324059351927/
https://www.facebook.com/Assyrian-Talents-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-800513603399651/photos/pcb.3651175918333391/3651170281667288/
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.2314353248682338/3600371036747213/
https://www.facebook.com/Assyrian-Talents-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-800513603399651/photos/pcb.3563583193759331/3563572390427078/
://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.2314353248682338/3479456825505302
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.2314353248682338/2529815140469480/
وهذا حول الأسم السرياني ليقرأ السريانيون
https://www.facebook.com/Assyrian-Talents-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-800513603399651/photos/pcb.3125295344254787/3125294817588173/
وهذا الكتاب عن اصل اللغة الكلدانية والسريانية
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.2314353248682338/3048589371925385/
ططيانوس الآشوري في القرن الثاني للميلاد
https://www.facebook.com/Assyrian-Talents-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-800513603399651/photos/pcb.3037677489683240/3037676946349961/
لوسيان يشرح للأخوة السريان اصل اسم سوريا
https://www.facebook.com/Assyrian-Talents-%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A2%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%8A%D9%86-800513603399651/photos/pcb.3037677489683240/3037676969683292/
وهذا كتاب السيد مازن زارا يذكر عن الكلمات الآشورية الأكدية في لهجة قرقوش وطبعاً هذه المرادفات لا توجد في اللغة السريانية الطقسية فقالوا عنه متأشور ولكن هل يتنكرون للغتهم ولهجتهم يا ترى ام يتنكرون لأصلهم
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.800671896717155/2739842082800117/
هدية أخرى من الصحفي الاديب أوكين حينانكي
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.2314353248682338/2669835253134134/
صورة لكنيسة سريانية في اسطنبول في عام 1840 يذكر اسم سريان باللغة السريانية واسيريان بالأنكليزية الحمد للرب لم يكن هناك انكليز قد وصلوا بعد
https://www.facebook.com/800513603399651/photos/a.800671896717155/2650868481697478/
وهناك الكثير لمن يريد أن يبحث
مع تحياتي
الشماس
نمئيل بيركو
كندا

غير متصل جورج السرياني

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 134
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
إلى أبو نينوس
اولاً منذ متى بدأ يعلق من فضحهم السريان واثبت جهلهم بالوثائق آخرها قبل أيام
ثانياً: أليس من المخجل أن تجيب خارج المطلوب فكل أجوبتك باستثناء طيطانوس هي حديثة بعد أن قام الغرب بتسمية السريان النساطرة باسمي كلدان واشوريين المزورين والأمثلة التي أتيت بها قليلة ونعلم انك تستطيع جلب مليون مثال بعد سنة 1900م للسريان المتاشورين سواء نساطرة ام أرثوذكس وكاثوليك (وحتى طيطانوس ليس جواباً نريد وثائق بالسريانية وليس باليونانية)
ثالثاً: لكن فقط لنعريك امام القراء نقول: أليس من المخجل جداً ومن علامة الإفلاس إعادة سؤال أجيب عليه عدة مرات لتمويه القراء؟؟
إن طيطانوس لم يقل إنه آشوري ܐܬܘܪܝܐ بل قال مخاطيا اليونان وباليونانية: ولدت في بلاد آشور حسب طريقة البرابرة، ويُعلِّق البطريرك الكلداني لويس ساكو قائلاً: هل يقصد الآشوريين أو الكلدان (لويس ساكو، آباؤنا السريان ص56، لا آشوريين ولا كلدان)
وفي مقدمة كتابه الدياطسرون كتب مقدم الكتاب كلمة (آشوري) ووضعها بين قوسين، وعلَّق قائلاً: أي انه عاش بين النهرين قرب دجلة، يريد مدينة الموصل، وبعدة عدة سطور يسميه طيطانوس العراقي، ومعروف أن مدينة الموصل اسمها أثور،  كما ورد أنه ولد في أربيل، حدياب (أي الحديابي)، ألبير أبونا، أدب اللغة الآرامية ص46، ولقَّبه آخرون، بالإسكندري، بولس السمعاني، لمعة تاريخية في فرائد اللغة السريانية، ص100.

والمهم في متن كتابه الأصلي هو طيطانوس اليوناني وليس آشوري
من اليوم فصاعداً كل جواب أجيب عليه سنكتب من المخجل انك تردد سؤال مجاب عليه سابقا
نريد أجوبة ووثائق ومصادر قديمة قبل انتحال اسمي كلدان واشوريين المزورين وباللغة السريانية وكما في رد رقم 6 للسيد جورج السرياني
من يدعي أنه كلدان وآشوري فلتفضل أو يصمت



السيد صباح قيا المحترم
أرجو ملاحظة مسألتين مهمتين الأولى ان السريان مبدئين وعندهم ثقة عالية فهم يطلبون من الآشوريين أيضاً مع الكلدان أن يجلبوا وثائق
ثانيا وهو المهم أن السريان لا يهملون أي شيء ويجيبون ويفندون أي سؤال وجواب في صلب الموضوع
فليس المطلوب من الآشوريين والكلدان كلام عام وفلسفي احترم راي واحترم رايك

المطلوب من الآشوريين والكلدان إدراج وثائق ومصادر قديمة وبلغتهم تثبت وجودهم كما في رد السيد جورج السرياني رقم 6 وإن لم يدرجوا فلا وجود لاسمي آشوريين وكلدان

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
سيد عادل السرياني :
هناك مثل يقول  " شر البلية ما يضحك "
ابن الصباغين آرامي لأنه من بلاد الآراميين وططيانوس ليس بأشوري لأنه فقط مولود في لآشور . لو سألت بشار الأسد سيقول انه سرياني لأنه مولود في سوريا ولكن نيسكو العراقي لا ادري كيف صار سريانيا سوريا  . هذه كلماتكم وتقبل تحياتي ولن اناقش المثلمين بعد الآن طلبت سريانية وثيقة اعطيتها عشرة والسلام
الشماس
 نمئيل بيركو
كندا

غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
نعم ابن الصباغين هو ارامي -سرياني ليس لأنه من بيت الاراميين فقط بل لان ثقافته ولغته هي الآرامية او السريانية وفي جميع مخطوطات وكتب العالم يرد اسمه بالسرياني
حتى الاشوريين القدماء كانوا اكدي القومية لان لغتهم اكدية وعندما تأرموا في القرن الثامن قبل الميلاد أصبحوا آراميين فاللغة هي التي تحدد اسم وطيطانوس كان سريانيا أيضاً ويرد بين الاباء السريان لكن لانه كتب باليونانية جاء اسمه يوناني

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي مايكل
ملاحظتك واقعية وجديرة بالأخذ بنظر الإعتبار.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألاخ الشماس نمئيل بيركو
سلام المحبة
شكراً على المعلومات الغزيرة التي أضفتها, وحتماً لها صداها العبق عند القراء الكرام.
من الافضل عدم توسيع حلبة النقاش الذي ربما سيدخل في متاهات اللغة كما تشير بوادره. لا بد أن نسأل البرازيلي إن كان أصله برتغالي والمكسيكي إن كان اصله إسباني وهلم جرّا...
ولتسريع إسدال الستار على المسرح اللامنتهي ينبغي أن نُقر ونعترف بانتصار الإخوة السريان الإنترنيتي رغم أن حصيلة فوزهم أن الآشوري بقي متعلقاً بآشوريته, والكلداني ملتصقاً بكلدانيته. كما ان الحقيقة التي تمتلكها أنت والتي أمتلكها أنا ظلتا على حالهما. بالإضافة إلى خلو هذا الإنتصار من أي مهلل له.
 لا بد من التسليم بأنه من العسير دحر مجموعة تتفنن باستخدام سلاح الإستهزاء والتصغير وكلمات التجريح والتقريع وما شاكل, وأخرها "إنك إنسان لا تفقه أي شيء". فما أحلاه من انتصار.
رجائي إن سمح لك الوقت أن تترجم لي مداخلة الاب الوقور قشو ابراهيم نيروا. حتماً لها أهميتها.
تحياتي


غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
من الافضل عدم توسيع حلبة النقاش الذي ربما سيدخل في متاهات اللغة كما تشير بوادره. لا بد أن نسأل البرازيلي إن كان أصله برتغالي والمكسيكي إن كان اصله إسباني وهلم جرّا...ولتسريع إسدال الستار على المسرح اللامنتهي ينبغي أن نُقر ونعترف بانتصار الإخوة السريان الإنترنيتي رغم أن حصيلة فوزهم أن الآشوري بقي متعلقاً بآشوريته, والكلداني ملتصقاً بكلدانيته.
هذا مصير الانسان الذي لا يملك معلومات ويجيب بطريقة عشائرية معترفا بحقيقة انتصار السريان وملغياً نفسه بفمه حتى حالياً دون أن يعلم
اعتراف واضح وصريح بعدم وجود آشوريون وكلدان حتى حاليا والى اليوم بل وجود سريان فقط
فجميع الاشوريون والكلدان في أمريكا وكندا وأستراليا هم كنديون وأستراليون وامريكيون فقط وحتى في العراق هم عراقيون فقط
لعدم وجود دولة باسمهم مثل المكسيك والبرازيل منذ سقوطهم وإلى اليوم في التاريخ؟
والشعب الوحيد الموجود هم نحن السريان لوجود دولة قائمة باسمنا ولغة خاصة بنا اسمها مطابق لاسم دولتنا سوريا

وكتاب شهداء المشرق يذكر أن الصلاة أوقفت ملاك الرب عن قتل أطفال الألقوشيين في بلاد نينوى
والألقوشيين هنا قومية مثل البرازيل والمكسيك وليس كلدان/ أم أنه يقصد أن القوش هي من بلاد نينوى الكلدانية؟؟؟!!!!!!!!
[/color]

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور صباح المحترم
بالنسبة لما كتبه الأخ قشو هو اختصاراً للقول ان التسميتين السريانية والكلدانية هي تسميات لكنائس وليست لقومية والنص طويل في الحقيقة وهذه الأحرف فيها نوع من الصعوبة وهو يكتب بدون وضع الحركات وببعض الأخطاء الأملائية .
ما يقوله بالنص :
أكتب بلغة امكم الأصلية وانتم تكتبون بلغات غريبة . هكذا السيد الدكتور صباح قيا والسادة السريان المحترمين الذين يستخدمهم موفق نيسكو في موقع عنكاوة والكثير من الكتاب يعتقدون بانها اسماء وهمية لشخص واحد لذلك يجب ان يكون اسم واحد لكل شخص يكتب في الموقع وكذلك بالنسبة لكل من سريانية أنا وبهنام موسى وكل هذه البلبة خارجة من موفق نيسكو .
هكذا وانت المنادي بالاسم الكلداني واسم كنيستك هو بابل للكلدان في يومنا الحالي وكانت تسمى بالكنيسة البابوية قبل 2003 وقد قلب الأسم من قبل الأسقف يوحنان سولاقا . هكذا الأسم الكلداني مكتوب في توراة اليهودية واليوم اشخاص مثل الدكتور صباح قيا يقول ان الكلدان لديهم حضارة وسلطة بينما ينكرون اسم اشور وتاريخ اشور . الكنيسة الكاثوليكية واسعة جداً ، كنيسة رسولية لكنها ضمت او احتوت الكثير من اللاتينيين والغربيين ولاتمثل جذوركم وهم لديهم بلدانهم الخاصة وانتم جزء صغير في هذه الكنيسة لا تمتلكون السلطة والرئاسة وتبعتم لها بعد انقساكم وانفصالكم عن ابائكم الشرقيين لكنيسة روما الغربية ولم تكونوا قومية او امة او بلد ولن تكونوا تحت هذا الاسم .
هكذا انت يا سرياني ، هذه الكنيسة كنيسة انطاكيا كنيسة رسولية كبيرة لكن الكنيسة السريانية تمتلك السلطة في بلدانها فقط واما اسمائهم فهي لاتينية في الغرب والهند وهم لايشتركون معكم في الانتماء القومي تحت الاسم السرياني وهذا الاسم الذي جعلتموه كاسم قومي بعد 2003 واما اسمكم كان اليعاقبة بعد انقلاب يعقوب البرادعي على كنيسة ابائه المشرقيين ولم يسبق ان كنتم قومية او امة والآن تدعون تنكم قومية سريانية وتنكرون الاسم اليعقوبي .
هكذا التاريخ والحضارة والوطن والاسم والهوية والميراث كان الاسم الاشوري ولحد الآن هو اشوري ويحمل 117 اسم لملوك اشوريين وانتم بهاذين الاسمين للكنيستين او المعتقدين لم يكونا بامة او قومية او دولة فوق ارض اشور بيت نهرين ، اشور هو عمل يد الرب سيد الكل .
لا اعلم ان كنتم تنظرون للفيسبوك لكي اخذ مواضيعكم هذه واعرضها هناك في الفيسبوك فهناك استطاع الرد عليها لأن هنا في الموقع لدي الكثير من التعقيبات والبعض لايتم نشرها لأنها الحقيقة لهذا السبب لا استطيع الرد وتاريخ الاشوريين طويل ولدي الكثير من المواضيع . هكذا لو رأينا بأنكم قد عملتوا او قدمتوا اي شئ جيد لهذه الأمة في الماضي او الحاضر كنا سنشكركم لكن منذ زمن الانفسامات الى الان كل ما تقدمونه هو زيف وهباء وكل ما تقدمونه هو اعتراض وعداء آمين .
قشو ابراهيم

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
                    ܞ
 ܡܝܘܩܪܐ ܫܡܫܐ ܒܐܡܪܐܝܘܬ ܪܒܐ ܐܬܘܬܐ ܐܝܘܢ ܚܠܝܛܐ ܐܘܦܙܐ ܛܦܐ ܠܐܝܘܢ ܡܬܒܐ ܀ ܗܕܟܐ ܐܚܪܢܐ ܕܐܪܝ ܘܩܪܐܠܗ ܐܩܦܬܝ ܐܚܟܝ ܚܕܐ ܐܬܘܬܐ ܕ ܦ ܧ ܚܠܝܛܐ ܐܝܢܐ ܡܝܩܪܘܬܘܟ ܟܠܗ ܗܝ ܐܩܦܬܝ ܡܬܘܪܓܡܐܠܘܟ ܕܘܙ ܕܐܝܟ ܕܐܝܘܢ ܟܬܝܒܐܠܗ ܀ ܗܕܟܐ ܒܛܠܒܐܝܘܢ ܡܢ ܟܬܒܐ ܐܫܘܪܝܐ ܐܢܝ ܕܟܐ ܨܦܝܝ ܝܕܥܝ ܠܫܢܐ ܐܬܘܪܝܐ ܚܙܝܡܢ ܕܘܙ ܐܝܠܗ ܡܬܘܪܓܡܐܠܗ ܒܠܫܢܐ ܥܪܒܝܐ ܫܡܫܐ ܒܪܟܘ ܤܒܒ ܐܘܦ ܐܢܐ ܠܐܝܘܢ ܒܕܥܝܐ ܠܫܢܐ ܐܪܒܝܐ ܢܘܟܪܝܐ ܒܤܝܡܐ ܪܒܐ ܐܡܝܢ ܀ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 

غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الفاضل السيد صباح قيا المحترم
تعليقاتك ومنها الأخير كلها عمومية لا تجيب على صلب الموضوع* لكن اعتقد أن جنابك ستحل المشكلة وتسكت الكثيرين وانا منهم بالإجابة في صلب الموضوع، بقول جنابك الجميل الموسوم:

أما عن وجود الكلدان والآشوريين سابقاً ولاحقاً فهنالك عدد لا يُحصى من الكتب والنشريات والدراسات وعلى شتى الاصعدة الثقافية والتعليمية تجيب بنعم وألف نعم لوجود الآشوريين والكلدان
ولا أريد كتب ودراسات عن وجود كلدان وآشوريين قبل الميلاد سابقاً لأني أقرُّ بذلك، بل:

ادرج لنا خمسة أسطر (أي ربع تعليقك الأخير لي) *ومن مصدر واحد فقط* من تاريخ من يُسمون أنفسهم اليوم كلداناً وآشوريين *وبلغتهم* يتحدث عن وجودهم بشكل واضح: أمة* شعب* لغة* كنيسة* دير* قديسين* رجال دين*، زعيم مدني أو عسكري* شاعر* طبيب*، لغوي* مترجم....، من سنة 1 ميلادي إلى 7/ 9/ 1445م. 

أو جَمّع خمسة أسطر من مصادرك التي لا تحصى وبلغتك ذكر كلدان وآشوريين ولفترة قصيرة فقط

1-350م
351-700م
701-1050م
1051-  7/9/ 1445م
وتسهيلاً وإيضاحاً لجنابك الكريم نقصد نريد المصادر (بلغتهم) أي من أرشيف من يسمون أنفسهم اليوم كلداناً وآشوريين ومكتوبة بلغتهم ولا مانع ان تكون مترجمة للعربية، ولا داعي لرفع وثائق مثل السريان فقط أذكر المصدر والسنة والصفحة

انتظر بشوق كبير تنفيذ قول جنابك مع خالص تقديري واحترامي

غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
يا عـيني يا سـريانية
هـنيئاً لكِ سـريانيتـكِ
عـهـد في ذمـتـنا : لـن نـصارعـكِ فـيها ولا نـزاحـمكِ عـليها
وعـليه : ماذا سيحـدث لكِ لو تـتـركـينا عـلى كـلـدانيتـنا

غير متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4803
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي صباح قيا
شلاما
ارجو ان تكون بخير وامان وصحة جيدة في وقت هذا الوباء اللعين.  ا
اسمح لي بان استشهد ببعض المصادر التاريخية والاكاديمية حول التواصل القومي الاشوري
وليس ذلك من باب ادامة الجدل العقيم مع من لا يؤمن باشوريتنا  بل من اجل  اثبات حقيقة انحدارنا القومي  رغم عدم جدواها مع من ينقادون بالحقد
وتقبل تحياتي والرب يرعاكم  كما اعتقد سيدي الكريم  بان عدم الرد هو افضل جواب

ادلة تاريخية عن الاشوريين
المسيحيين

اولا

 مما جاء في كتاب ( التحفة الاشورية في احكام اللغة السريانية الجژء الاول بقلم نعمة الله دنو السرياني   ما يلي :
( الى المترعرع السرياني   رايتك حبيبي تخطر بين خمائل اداب العصر تضم الى يديك منها باقة ازهار خلت
منه وردة اللغة السريانية الاريجة التي تحمل شعارها وتفاخر بارومتها فاشفقت الى اضاعتك تلك الدرة اليتمية
 بل الارث ،. ،.،،،،،،لذلك اقدمت على اتحافك بهذة العجالة التمهيدية ،،،، فاقبل عل دراستها باجتهاد وشوق  مستعملا
     
        ذكائك  الاشوري
الوقاد وانا الكفيل  برقيئك ان شاء الله ) انتهى الاقتباس

ثانيا


وثيقة تاريخية بلغتنا حول بطريرك الاثوريين عام 585 م


ادناه صورة من وثيقة تاريخية  نشرها الدكتور افرام يلدز ، بلغتنا الام لسنة ٥٨٥ م ، جاء فيها اسم  بطريرك الاثوريين انذاك ،ولاهميةالموضوع كاثبات تاريخي باستمرارية اسمنا القومي بعد اعتناقنا الديانة المسيحية
واترك القاريء الكريم مع ما اتى به الدكتور افرام يلدز ،،مشكورا

‏Efrem Yildiz

‏MAR ḤENNANA MITRAPOLIṬIS D’ATORAYĒ
ܡܪܝ ܚܢܢܐ ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܝܣ ܕܐܬܘܪ̈ܝܐ
‏When I was preparing some exercises in our classical language for this academic year, I reviewed the synod of 31 canons that was held in 585 under the patriarchate of Mar Isho' Yahb I. I share with you the last page of the synod where we can read the signatures of the bishops and archbishops whose metropolis had several dioceses. In the text we can clearly read the archbishop (Metropolitan) of the Assyrians. The dioceses of Nineveh, Nouhadra appear in the text as well. Serve this for those who deny the existence and continuity of the Assyrian people who deserve to be recognized as a people, a nation, with a great legacy and enormous historical-literary wealth that continues to this day.

‏MAR ḤENNANA MITRAPOLIṬIS D’ATORAYĒ
ܡܪܝ ܚܢܢܐ ܡܝܛܪܦܘܠܝܛܝܣ ܕܐܬܘܪ̈ܝܐ
When I was preparing some exercises in our classical language for this academic year, I reviewed the synod of 31 canons that was held in 585 under the patriarchate of Mar Isho' Yahb I. I share with you the last page of the synod where we can read the signatures of the bishops and archbishops whose metropolis had several dioceses. In the text we can clearly read the archbishop (Metropolitan) of the Assyrians. The dioceses of Nineveh, Nouhadra appear in the text as well. Serve this for those who deny the existence and continuity of the Assyrian people who deserve to be recognized as a people, a nation, with a great legacy and enormous historical


ثالثا

كتاب لاتيني قديم يتحدث عن( بطريرك الاشوريين)
حيث جاء في الكتاب ما يلي
ABD-BSU, Patriarch of the Eastern Assyrians 1562
‎بطريرك الاشوريين للكنيسة الشرقية عبد بشو
ABD-BSU، بطريرك الآشوريين (للكنيسة ) الشرقية. المجلس المقدس ترينت، فان المجلس ، وافق على مهنة ورساءل ماركوس انتونيو ، كاردينال اموليلي ،لترسل الى المجلس ترنيت المقدس 1562
‎الترجمة الى الانكليزية
‏ABD-BSU, Patriarch of the Eastern Assyrians. The sacred Council of Trent, the council approve the profession; and letters of Marcus Antonio Cardinal Amulii to send the holy Council of Trent 1562.Page 3

رابعا

يقول المؤرخ ساغز: “إن تدمير الإمبراطورية الآشورية لم يقضي على سكانها. فقد كانوا. مزارعين فلاحين ، وبما أن بلاد آشور تحتوي على بعض أفضل أراضي القمح في الشرق الأدنى ، فإن أحفاد الفلاحين الآشوريين ، بعد ان سمحت لهم الفرصة ، قاموا ، بناء قرى جديدة فوقالمدن القديمة والاستمرار في الحياة الزراعية ، مع تذكر تقاليد المدن السابقة. وبعد سبعة أو ثمانية قرون وتقلبات مختلفة ، أصبح هؤلاءالناس مسيحيين “.
كما توصل علماء الاشوريات ، آخرين مثل سيمو باربولا ، وروبرت ديغز ، وجورجي تسيريتيلي ، وعلماء إيران مثل ريتشارد نيلسون فري إلىنفس النتيجة. ويقدم الآشوريون بعد سقوط نينوى أدلة تاريخية وأثرية لتوثيق هذه الحقائق. يقدم معلومات عن بقاء الآشوريين القدماء بعدسقوطهم في مدن آشور والحضر ونينوى وحران وغيرها من الأماكن. تشير الأدلة إلى أن بعض جوانب الديانة والثقافة الآشورية القديمة قدنجت في العصر المسيحي بين أحفادهم

خامسا

عن الكنيسة الاشورية في القرن الثالث في تركيا ،،نقرا الاتي ،
تاريخ وأهمية كنيسة مريم العذراء الآشورية الأرثوذكسية
يعود تاريخ كنيسة مريم العذراء الآشورية الأرثوذكسية إلى القرن الثالث في جنوب شرق تركيا في مدينة ديار بكر ، حيث ظلت كنيسةالقديسة مريم علامة بارزة في التاريخ والتقاليد والثقافة السريانية. على مر السنين ، احتوت كنيسة ديار بكر على مؤلفات قيمة وكتب وصوروحتى قطعة من خشب من الصليب صلب عليها المسيح.
قبل تسمية هذه المدينة باسم ديار بكر ، كانت تسمى أميدا ، والتي تشهد باللغة السريانية على حقيقة أنها كانت ذات يوم مقر بطريركأنطاكية للسريان الأرثوذكس. ومن المعروف أيضًا أن خمسة بطاركة وقديسين قد دفنوا في قسم مار يعقوب بالكنيسة

سادسا

كتاب تاريخي نشر سنة 1628 ، حول الاشوريين وكنيستهم
بعنوان
‏( The grand imposture of the ,now , church of Rome )
ذكر اسم الشعب الاشوري والكنيسة الاشورية ،
والكتاب يتطرق الى طقوس كنيسة روما وعلاقاتها مع بقية الكناءس في العالم المسيحي انذاك حيث يذكر الكاتب اسم الكنيسة الاشورية من ضمن كناءس الشعوب البعيدة عن روما ،
ومن جانبنا ، سوف نكتفى باقتباس بضعة مقاطع من الكتاب التي تتعلق بالكنيسة الاشورية وبما يثبت للقاريء الكريم ان اسم الكنيسة. كان (الكنيسة الاشورية ، )وليس كما يحلو للبعض في الادعاء بان هذا الاسم ( اي الكنيسة الاشورية ) هو حديث العهد استحدث عام ١٩٧٥ من قبل قداسة مار دنخا الراحل ، بل ان الحقيقة هي ان قداستة اعاد الاسم القومي الاشوري للكنيسة
ونبدا اقتباساتنا
اولا ، من مقدمة الكاتب
حيث يقول الكاتب في رسالتة الى امير انكلترا انذاك ، ( ،،،،ان عالم الكناءس المسيحية للشعوب البعيدة يقتصر الى هذة الاسماء العامة ، اليونانيين ، الاشوريين ،الاثيوبيين ، المصريين ،الارمن ، الروس )
‏Page [unnumbered]
‏( a world of Chri∣stian Churches of remote Nations, reduced to these Generall appellations, to wit, Grecians, Assy∣rians, Aethiopians, Aegyptians, Armenians, Russians, with diuers other particular Churches, for Time as ancient, for Faith as fundamentall, for Succession as Continuall, and for the Profes∣sion thereof (because daily suffering grieuous pres∣sures and afflictions for the name of Christ) as much, or rather,
الاقتباس الثاني :
ونجد هنا ايضا ان الكاتب يذكر اسم الكنيسة الاشورية من ضمن الكناءس الاخرى

‏Page 332
‏And what shall wee say of the After-ages of the Church, wherein wee * haue obserued the Church of the Graecians, Ae?thiopians, Aegyptians,
‏Assyrians (not to mention, as yet, the Churches of Protestants) Armenians, Russians, and others for extent, more large than Rome; for worship, more pure; for faith, more sound; and for profession thereof, more constant, by sustaining daily iniuries and thraldomes vnder the Mahu?metans, and other Pagan Enemies: all which Churches a?mount
‏to innumerable numbers of Christian soules; who be?ing, by your Article of The Catholike Romane Church, ex?cluded from your Communion, must accordingly be held to perish euerlastingly
الاقتباس الثالث
وهنا ايضا يذكر اسم الكنيسة الاشورية من ضمن بقية الكناءس ،حيث يقول ان الكنيسة البروتستانية تقف في اتحاد مسيحي مع اليونانيين والمصريين والاسيويين والاشوريين والاثيوبيين
‏. As for Vnion with the Church Catholike, there is no o?ther difference than this: Protestants (as you haue heard) stand in Christian Vnion with Graecians, Aegyptians, Asians, Assyri?ans, Aethiopians, and all Churches Christian, that haue not o?uerthrowne the fundamentall Articles of faith. Whereas the Romane Church, by Excommunicating all other Christian Churches from her, hath Excommunicated her selfe, and made
‏Page 361
الاقتباس الرابع
يذكر الكنيسة الاشورية ضمن الكناءس العالمية التي لم تتواصل مع روما.
‏Page 349
‏،supposing a Necessity of Names, why aske Yov names? As though the Church of Rome had beene then The Catholike Church, without which there was none then, or be?fore the daies of Luther, who reiected the doctrine of Romish Indulgences, and of Papall Iurisdiction, as well as he: when (as you haue heard) there were, euen since the Apostles times, the Churches of the Grecians, Aethiopians, Aegyptians, Assy?rians, Russians, and indeed a world of faithfull Christians, that wanted not names, who Communicated not with the Church of Rome

سابعا


من كتاب طه باقر ( الاشوريون بعد سقوط نينوى  )

من كتاب  طه باقر  ( مقدمة في تاريخ الخضارات القديمة ،الجزء الاول ،الوجيز في تاريخ حضارة وادي الرافدين )

الاشوريون  ورثاء العصور ،

( ثمة ميزة تفردت بها الحضارة الاشورية استتبعت اتساع الفتوح الاشورية ، فان الثقافة الاشورية الى جانب صلتها بالحضارة الام ، السوريةىوالبابلية اثرت وتاثرت بدورها بثقافات شعوب اخرى كثيرة اتصل بها الاشوريون عن طريق الحرب والسلم بحيث يصح ان يطلق على الاشوريين ، ورثاء العصور ،وكانت اتصالات الاشوريين الواسعة عاملا مهما في التقاء الثقافات والخضارات المختلفة واختلاطها ) ص٥٨٥

وعن تفرق الاشوريون بعد سقوط نينوى ،نقرا الاتي

( والاشوريون حتى من بعد سقوطهم السياسي وزوال دولتهم تفرقوا واختلطوا بالشعوب المجاورة ،فاستخدم الفرس الاخينيون الكثير من اصحاب الحرف والمهن والفنانيين الاشوريين في تشييد مدنهم وتجميل قصورهم فاستمر الكثير من تراث الحضارة الاشورية ،واخذت عنهم الاقوام الاخرى عناصر مهمة من النظم العسكرية والادارية والسياسية ، ولعل ابرز من اخذ عنهم الدولة البابلية الاخيرة ،اي سلالة نبو بولاصر وابنه نبوخذنصر ،واقتبست الامبراطورية الفارسية الاخمينية الشيء الكثير من التنظيمات الادارية والعسكرية ويجدر ان نذكر بهذا الصدد اتصال الاشوريين في عهد امبراطوريتهم. الاخيرة بالاغريق ولا سيما الايونيين منهم منذ زمن سنحاريب ) ص٥٨٥

ثامنا

من كتاب after Saturday comes Sunday  ،بعد السبت ياتي الاحد


جاء في الصفحة الثانية ما يلي ( وبحلول نهاية القرن الثاني ، كان للكنيسة في مدينة إديسا أربعة أناجيل باللغة الآرامية وكانت تنشر المسيحية شرقًا عبر الإمبراطورية الفارسية. في حوالي عام 280 ميلادية ، أسست كنيسة المشرق الأشورية مقرها الرئيسي في العاصمة السلوقية ، 32 كلم جنوب شرق بغداد المعاصرة)


‏After Saturday Comes Sunday: Understanding the Christian Crisis in ...
‏https://books.google.ca › books

‏Elizabeth Kendal · 2016 · Religion
‏By the end of the second century, the church in Edessa had four Gospels in Aramaic and was spreading Christianity east through the Persian Empire. In around AD 280, the Assyrian Church of the East established its headquarter at the metropolitan seat of Seleucia ,32km southeast of modern - day Baghdad

تاسعا

ن ، موقع مجلس الكناءس العالمي ،
نقرا ان لكنيسة الاشورية كانت ممثلة في مجلس نيقية في عام 325 م
نترجم بايجاز (
كانت الكنيسة الآشورية ممثلة في مجلس نيقية في 325. حول قانون الايمان المسيحي لكناءس العالم . وفيما  يتعلق بتدريس نسطور ، تؤكد كنيسة المشرق أن يسوع المسيح هو ابن الله وابن الإنسان ،،،،،،،وان جميع وثائق الكنيسة باللغة الآرامية ، ،،،،،،. وتشمل الطقوس المقدسة لكنيسة المشرق طقس ما قبل 431 من أدي وماري ، بالإضافة إلى نصوص أخرى



‏The Assyrian Church was represented at the Council of Nicea in 325. The Nicene Creed is the universally received faith of the church. With regard to the teaching of Nestorius, the Church of the East maintains that Jesus Christ is Son of God and Son of Man, two qnome united in one Sonship. All the documents of the church are in Aramaic, utilizing the Nestorian Syriac script. The sacred rites of the Church of the East include the pre-431 rite of Addai and Mari, together with other texts.

ونقرا ايضا :

. في عام 280 ، تم تنظيم كنيسة المشرق رسمياً تحت كاثوليكوس-البطريرك مار بابا بار  جاججاي من سلوسيا-سيسفون ، وفي عام 410  تبراءت  من كل اشكال الخضوع  لاسقف انطاكيا  ،،كما اثمرت  نشاطات  الكنيسة الشرقية ولادة  مجتمعات مسيحية مزدهرة في ما يعرف الآن بأفغانستان وجنوب ووسط اسيا
 
‏. In 280, the Church of the East was officially organized under the Catholicos-Patriarch Mar Papa bar Gaggai of Seleucia-Ctesiphon, and in 410 it renounced all subjection to the see of Antioch. The eastward movement of the church saw Christian communities flourishing in what is now Afghanistan and south-central Asia.

‏https://www.oikoumene.org/en/member-churches/holy-apostolic-catholic-assyrian-church-of-the-east

المصدر العاشر
 
: من كتاب
‏Church schism and corruption
(انشقاق الكنيسة والفساد
في الصفحة 220 (مؤسسي اللاهوت الآشوري من طرسوس وثيودور ، الذي علم  في أنطاكية ،
التعليل اللاهوتي للكنيسة الاشورية والذي كان مكتوبا من قبل باباي البارع  551-628)
،،، ومن الواضح أنه مختلف عن اتهامات العقاءدية  الموجهة  إلى  نسطورس ، وان كتابه  الذي يدعي كتاب الوحدة كان انجازه  الاساسي في اللاهوت


‏( church schism and corruption
‏page 220 ( the founders of assyrian theology of tarsus and theodore , who taught at antioch ,
‏the normative christology of the assyrian church was writen by babai the great 551-628 )
‏and it is clearly different from the accusations of dualism directed toword nestorius ,his main christological work is called the book of union



""""""""""""""""""""""""
المصدر الحادي عشر

كشف البروفيسور امير حراق  ،استاذ اللغة السريانية في جامعة تورنتو ، في محاضرة له May2019 ،عن نقش على الحجر باللغةالسريانية، على لسان مطران الكنيسة الارثوذكسية السريانية في سنة ١٧٣٩ ، سمى دير مار بهنام ( الدير الاشوري لمار بهنام  المجيد ،في قرية  خوديدا  ) الرابط اسفل المقال
ومن اجل الاستفادة من معلومات اكاديمية حول لغتنا نقتبس الفقرات التالية من مقال له بعنوان اللغة الارامية ولهجتها السريانية ،
‏http://bakhdida.ca/AmirHarrak/HarrakAL.pdf



المصدر الثاني عشر

في قاموس كلاسيكي باللغة الانكليزية طبع في لندن عام ١٨٢٣ ،جاء في صفحة 107 ما يلي :
‏(The Assyrians often called Syrian and the Syrians Assyrians )
والترجمة الى العربية تكون :
غالبا ما يتسمى الاشوريون بالسريان والسريان اشوريون
وهذا المفهوم التاريخي يثبت بجلاء باننا شعب واحد اطلقت علينا عدة تسميات عبر الزمان
وخاصة من قبل اليونانيين الذين غزوا المنطقة
وللراغب بالحصول على الكتاب ادناه هو العنوان
‏https://archive.org/details/classicaldiction00lemp

المصدر الثالث عشر


موءرخو الكتاب المقدس ( مسيحيو العراق هم من بقايا الاشوريين )
كلما تعمقنا في بحثنا عن اصالة اشوريتنا ،،نزداد ثقة وايمان بعمق وجودنا واصالة انتسابنا كاشوريين اصحاب هذةالارض المقدسة
ولعل من اهم ما يثبت اصالتنا التاريخية هو شهادة من ذوي التخصص في التاريخ والكتاب المقدس اليهودي ،حيث نقرامن موقع ،،الكتابالمقدس الاسراءيلي،،، بان المسيحيون في الوطن في وقتنا الحاضر هم احفاد الاشوريين الاصلاء  الوطنيين اصحاب الارض الشرعيين الذيناعتنقوا المسيحية
وبهذة الشهادة من ذوي الشان والعلاقة بتاريخ اخواننا اليهود تبطل كل الادعاءات المسمومة والكاذبة التي يروج لهاالحاقدون حيث نجد اناليهود بانفسهم يوءيدون باننا كمسيحيوا اليوم ، نحن احفاد الاشوريين
والذين يفبركون الاكاذيب ان كانت لهم حجة او ادلة تثبت خطا ما جاء به هذا الموقع الاسراءيلي ان يكتبوا لهم ويشرحون حججهم
واذا عجزوا عن ذلك فليحترموا انفسهم ويسكتوا ،ونحن شهود لما تاتي به الايام
وادناه النص حول ما جاء في موقع الكتاب المقدس  اليهودي
‏The region of Assyria fell under the successive control of the Median Empire, the Achaemenid Empire, the Macedonian Empire, the Seleucid Empire, the Parthian Empire, the Roman Empire, and the Sasanian Empire. The Arab Islamic Conquest in the mid-seventh century finally dissolved Assyria (Assuristan) as a single entity, after which the remnants of the Assyrian people (by now Christians) gradually became an ethnic, linguistic, cultural and religious minority in the Assyrian homeland, surviving there to this day as an indigenous people of the region.
‏Read more at https://theisraelbible.com/glossary/ashur/#du1hBDExqQwGSmzK.99
يقول النص ( تعاقبت عدة امبراطوريات في السيطرة على اقليم اشور، الامبراطورية الميدية ثم الامبراطورية الاخمينية،ثم الامبراطوريةالاغريقية ثم الامبراطورية السلوقية ثم الامبراطورية الفارسية ثم الامبراطورية الرومانية ثم الامبراطورية  الساسانية ،
والعرب المسلمون الذين غزوا البلاد في منتصف القرن السابع الميلادي اذابوا او انهوا وجود اشور ،اشورستان
وبعد ذلك فالباقون من الشعب الاشوري والذين هم الان المسيحيون ، ،تدريجيا اصبحوا ، عرقيا ، لغويا ،ثقافيا ،ودينيا ،اقلية في الوطنالاشوري ، و الباقون هناك الى يومنا هذا كشعب اصيل للمنطقة )

المصدر الرابع عشر

الاسم الاشوري استعمل في القرن السادس الميلادي
‏The use of the term “Assyrian” for “Aramaean” is even found in the sixth century AD when the Talmudic rabbis speak of their Aramaic alphabet as “Ashuri
‏https://www.geopolitica.ru/en/article/how-persia-created-judaism-persian-and-jewish-religion

المصدر الخامس عشر

في المراسلة بين  ملك جورجيا  والبطريرك الاشوري سنة ،١٧٦٩-١٧٧٠ م ، يعرف الملك شعب مار شمعون بالاشوريين
‏who live in the Soviet Union call themselves Assyrians and their mother tongue Assyrian, an appellation which occurs in the 18th century Georgian documents”. More recently, Tseretely specifically refers to some correspondence between the Georgian King Irakli II and Mar Shimun in the years 1769 and 1770 in which Mar Shimun refers to himself as the “ Assyrian Catholicos” and the King identifies Mar Shimun’s people as “Assyrians.”8 The above documents are significant because they imply that the appellation “Assyrian” was in circulation before the British missionaries arrived in the region and that they were not the first to use the name Assyrian in connection with the Christians of the Church of the East. In reference to the significance of Tsereteli’s documentation, Heinrichs writes: “There is, however, one suggestive indication that the idea of Assyrianism may have a slightly longer history than hitherto assumed: according to Tsereteli....”9


‏of the split in the Church of the East in 1552. Then it further dwells on the subject as follows: “Under Pope Julius III (1549-55), certain of the Nestorian Chaldeans refused to obey the ‘Patriarch at Babylon’ and came into communion with the Catholic Church. The Pope appointed for them, as they petitioned, a patriarch they had chosen named Simeon Sulaka, a monk of the Order of S. Pacomius. Sulaka went back to his people with the pallium of a patriarch and the title of “Patriarch of the Eastern Assyrians.”


‏http://www.jaas.org/edocs/v14n1/e3.pdf

االمصدر  السادس عشر

من كتاب الخودر ا بلغتنا  وترجمة رابي جورج
ايشو

تقول ( هذه ترتيلة مُترجمة من كتاب الخوذرا ليوم الأربعاء من صلوات باعوث نينوى. لا نعرف متى تم تأليفها بالتحديد، لكن من المرجح ان تكون في أواخر القرن الثامن او التاسع للميلاد. العجيب في الامر، ان المؤلف لم يذكر (الشعب السرياني او الارامي في هذه الترتيلة). غير انه يذكر الشعب البابلي والاشوري ويربط رئاسة كنيسة المشرق بهما) انتهى الاقتباس
تشكر على هذة الشهادة التاريخية من كتاب الخوذار المقدس المعمول به في كناءسنا حيث جاء فيه ذكر اسمنا كاشوريين
( . يا رب، تقبل طلبة البابليين والاشوريين؛)


المصدر السابع عشر
وعن نهاية الاراميين بذوبانهم في الشعوب الاشورية والامورية نقرا :


( ومن الثابت أن آخر الممالك الآرامية كانت مملكة"بيت عدنى"  ٧٩٠  - ٧٤٣  ق.م وكــــان آخر حكامهم أشوريآ وهو"شامشى – أيلو" *٤٥  من عام٧٨٠ - ٧٤٣ ق.م ، وكان يحكم بدون شـــك من طرف"تغلاتفلاسر" الأشورى الثالث *٤٦  .
وهكذا كان الذوبان فى الشعوب الأشورية والأمورية هو المآل الذى آلت إليه الأمة الآرامـــــــــية صاحبة"دمشق"حتى سميت منطقتهم بإسم"أشوريا"والتى تحولت مع الزمن لتصبح "سوريا" الحالية) انتهى الاقتباس


‏http://biblicalg2.blogspot.com/2013/11/blog-post_4491.html





متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ܡܝܲܩܪܵܐ ܩܲܫܘܼ
ܫܠܵܡܵܐ ܕܡܵܪܝܵܐ
ܒܫܘܼܪܵܝܵܐ ܐܝܼܡܵܢ ܕܟܲܬܒܸܬ ܫܒ̣ܘܼܩ ܗܵܘܝܵܐ ܟܬܲܒ̣ܬܘܼܟ̣ ܚܲܕ̄ܟ̰ܵܐ ܙܥܘܼܪܬܵܐ ܘܡܲܦܠܸܚ ܙܵܘܥܹ̈ܐ ܩܵܐ ܕܡܵܨܸܚ ܩܵܪܸܚܠܵܗ̇
ܝܲܕܥܸܢ ܐܲܢܹ̈ܐ ܐܲܬܘܵܬܹ̈ܐ ܥܵܣܩܹ̈ܐ ܝ̄ܢܵܐ ܐܝܼܢܵܐ ܒܸܟܬܵܒ̣ܵܵܐ ܝ̄ܘܸܬ ܒܠܸܫܵܢܘܟ̣ ܟܬܘܼܒ̣ ܬܪܘܼܨܵܐ ܘܐܵܢܵܐ ܒܬܲܪܓ̰ܸܡܸܢ ܠܟܬܲܒ̣ܝܵܬ̈ܘܼܟ̣ ܒܚܵܕܘܼܬܵܐ ܐܵܦܸܢ ܐܘܼܪܚܵܐ ܕܟܬܲܒ̣ܬܘܼܟ̣ ܐܝܼܬ ܒܵܗ̇ ܥܲܣܩܘܼܬܵܐ ̣   ܚܘܪܼ ܕܵܐܟ̣ܝ ܝ̄ܘܸܢ ܒܸܟܬܵܒ̣ܵܐ ܒܙܲܘܥܹ̈ܐ ܘܪܘܼܟܵܟܹ̈ܐ ܘܣܝܵܡܹ̈ܐ ܥܲܡ ܐܲܬܘܵܬܹ̈ܐ ܬܠܝܼܩܹ̈ܐ  ̣ ܗܲܟ̣ܵܐ ܐܘܼܦ ܐܲܢ̄ܬ ܡܵܨܸܬ ܟܲܬܒܸܬ ܘܩܲܒܸܠ ܫܠܵܡܝܼ

ܡܫܲܡܫܵܢܵܐ
ܢܲܡܐܝܼܠ ܒܝܼܪܟܘ
ܟܵܢܵܕܵܐ

غير متصل مغترب انا 2

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 78
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألاخ الشماس نمئيل بيركو
رجائي إن سمح لك الوقت أن تترجم لي مداخلة الاب الوقور قشو ابراهيم نيروا. حتماً لها أهميتها.[/

السيد صباح قيا الكندي المحترم
هناك مثل انطبق تماما (يا ام حسين جنت بوحدة وصرت باثنين)
انت طلبت من زميلك ابو نينوس الكندي ان يترجم لك ما قاله قشو الأمريكي لاهميته ضنا منك انه قد كتب لصالحك
والاهمية ما قاله لك قشو  انه هو ابضا لا يعترف بالكلدان سنرى ما هي أجابتك له

ما يجب ان تعلمه ان السريان أذكياء جداً ويعلمون ان تعليقاتك العشائرية بالتعاطف مع المتأشورين لن تجدي نفعا بل العكس فما بني على باطل هو باطل وصدق البطرك دلي حين قال إن تسمية كلدو وأثور ستجعلنا اضحوكة للعالم وها ان ليس قشو فقط بل صديقك ابو سنحاريب الذي رغم خزعبلاته المجداب عليها سابقا فهو أيضا يدفاع عن الأشورية فقط وينكر الكلدان
لذلك عليك إجابة الاثنين معاً واوكد لك ان صديقك ابو نينوس لا يختلف عن زمليه

طالما معلوماتك ضعيفة ولست سوى اعلامي فارى من الافضل ان تكون واقعي مثل مايكل سبي الاسترالي وتقول انا كلداني والسلام
ملاحظة تم استعمال الانتماء القومي حسب البلد الجغرافي على وزن مكسيكي وبرازيلي كما تقول انت

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأب الوقور قشو ابراهيم نيروا
سلام المحبة
شكراً للشماس نمئيل بيركو على ترجمته لمداخلتك.
يظهر أن الكلداني أصبح بين مطرقة الأخ الِآشوري وسندانة الأخ السرياني. لا بد وأن هنالك "أزمة وعي". ألسريان يقولون "سريان لا كلدان ولا آشوريون", وانت تقول "أشوريون لا كلدان ولا سريان". إذن لا يجوز أن تحرّم لغيرك وتحلل لنفسك. أي ما معناه لو تعطي الحق لنفسك أن تلغي الآخرين فمن الإنصاف أن تمنح الحق لغيرك أن يلغي الآخرين. أما أنا فأقول "نعم, كلدان وآشوريون وسريان".
وكي يستمر النقاش معك ابتي العزيز, ألرجاء استخدام اللغة التي أفهمها فلا يمكن تكليف أحد الإخوة الضليعين في لغتك كل مرة.
جوابي لما أنت عبّرت عنه من وجهة نظر ربما تستنبطه من الابيات الشعرية أدناه.
تحياتي

من الرباعيات الشعرية ,ومضات الألم الحاضر"
نحن في سومر كتبناها حروفاً بديعه
وفي بابل شيدنا ما تضاهيه الطبيعه
ومن آشور اجبرنا الممالك أن تطيعَ
كيف للآثار تلك أن تضيعَ...من أنادي؟


من الرباعيات الشعرية "تراجيديا: كمْ مرةً كمْ؟
كمْ مرةً يتصارع النون على الأسماءِ؟
كمْ مرةً يدعي الآشورُ حكراً بالبقاءِ؟
كمْ مرةً يعلن السريانيْ ذا محض افتراءِ؟
كم مرةً يزدري الكلدانيْ بهذا الهراءِ؟...كم؟


من ديوان "جدائلْ مُزركشه" – طي الإنجاز
                   مسخرة التسميات                                         
شبعنا من التسمياتِ مللنا                 ومن لغَطِ الكلامِ قد سئمنا
فبعضٌ يدّعي الاصولَ إليه                وما يلقاهُ من دعمٍ به يهْنا
ولو الأمرُ كما البعضُ يشتهي            فالقردُ بالأصلِ منسوبٌ إلينا
فبئس من شوّه التاريخَ زوراً            ونعمَ ما نحنُ به وما كُنّا
من كلدو أو من آشورً كلاهما            ماضٍ عشقناهُ فخراً وما زِلنا
لقيطٌ من لا يعرفُ أباً  لهُ                  وعاقُ من أنكرً الأصلً علينا
قطاريةٌ كيْ تلمَّ أهلَنا                       تاهَ القطارُ وفي الضياعِ فزنا
على المعبر الحدوديِّ من أنا             سريانيٌّ آشوريٌّ كِلدنْ نا
مسخرةٌ هذي التي نحن فيها             ناهيك عن تكلدنّا تأشورنا
أيّ ثقافةٍ يصبُّ نبعُها                      مرارةَ واقعً منها ارتوينا
فرقةٌ ورياءٌ وتناقضٌ                      وكم من المآسي بها اكتوينا
متى الصحوة يا شعبَ الحضاراتِ       في كلِّ متحفٍ لإرثكمْ معنى
[/color]

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخت الأستاذة سريانية أنا
سلام ومودة
مقالي خاص بزيارة قداسة البابا والمفروض ان تصب الأسئلة والإضافات وشتى المداخلات في صلب متن المقال. أنا تطرقت إلى رحلة النبي ابراهيم من أور الكلدان. هنالك من اعترض وهنالك من اتفق. لا تحفظ على ذلك ما دام النقاش ضمن المقال.
أما عن أسئلتك وأسئلة مجموعتك في نفس السياق فإنها خارج محتوى وهدف المقال. متى ما اكتب مقالاً يتطرق إلى حيثيات أسئلتك عندها المعاتبة ملزمة.
للاسف الشديد أن هذا المقال والذي قبله أخذ أبعاداً شاذة وأسمعتني مجموعتك واسمعت الإخوة المعلقين الآخرين من الكلام المُقرف الكثير. ذلك يدل على حقد لا تقره الأعراف الإجتماعية ولا المعتقدات الدينية. حقاً أرثي لحال كل من يكتب خارج الأصول المتعارف عليها في الكتابة الحضارية التي هي نعمة الخالق ويمتلكها من يستحقها فقط.
إسمحي لي أن أقول: أعتذر عن مناقشة  كل ما لا يمت لفحوى المقال بصلة.
تحياتي


غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
                              ܞ 
 ܡܝܘܩܪܐ ܕܟܬܘܪ ܨܒܐܗ ܩܝܐ ܐܢܐ ܐܗܐ ܠܫܢܝ ܐܫܘܪܝܐ ܒܠܫܢܐ ܕܓܢܝ ܐܝܘܢ ܒܟܬܒܐ ܒܗܘ ܠܫܢܐ ܕܗܝ ܐܘܡܬܐ ܕܒܐܡܪܐܝܘܬ ܐܝܠܗ ܕܝܘܟ ܀ ܗܕܟܐ ܐܢܐ ܒܟܝܒܐܝܘܢ ܟܠܕܝܐ ܘܐܘܦ ܐܣܘܪܝܝܐ ܐܚܟܝ ܐܝܠܗ ܥܕܬܐ ܐܢܐ ܫܡܢܐ ܕܝܘܟܘܢ ܟܠܕܝܐ ܘܐܘܪܝܝܐ ܓܘ ܟܠܝܗܝ ܙܘܢܝ ܘܕܪܐ ܠܐܝܘܬܘܢ ܗܘܝܐ ܐܘܡܬܐ ܐܚܟܝ ܐܘܡܬܐ ܐܫܘܪܝܬܐ ܗܘܝܬܐܠܗ ܫܘܠܛܢܐ ܘܐܝܬ ܗܘܐܠܗ ܡܕܝܢܝܘܬܐ ܠܐ ܐܢܬ ܘܠܐ ܐܣܘܪܝܢܝܐ ܗܝܟ ܥܕܢܐ ܠܐܝܘܢ ܗܘܝܐ ܐܘܡܬܐ ܚܝܠܘܟܘܢ ܐܝܠܗ ܕܗܝܡܢܘܬܐ ܕܥܕܬܐ ܩܬܘܠܝܩܝܬܐ ܘܥܕܬܐ ܕܐܢܛܝܘܟܝܐ ܕܓܢܤܐ ܡܥܪܒܝܐ ܢܘܟܪܝܐ ܠܐ ܟ̰ܵܟܘܿܟ̰ܵܐ ܕܐܫܘܪܝܐ ܘܠܵܐ ܤܸܢܕܵܢܵܐ ܕܐ̄ܣܘܼܪܝܵܢܵܝܹܐ ܬܪܢܬܢܘܟܘܢ ܟܠܝܦܐܝܬܘܢ ܡܢ ܥܕܬܐ ܕܐܒܗܬܐ ܕܡܕܢܚܐ ܘܦܝܫܐ ܬܒܥܐ ܠܡܥܪܒܐ ܡܝܘܩܪܐ دكتور صباح قيا ܐܝܢܐ ܐܢ ܠܫܢܘܟ ܠܐܝܘܬ ܒܕܥܝܐ ܕܐܝܟ ܒܐܡܪܐܝܘܬ ܕܐܝܘܬ ܟܠܕܝܐ ܐܝܗܘܐ ܐܡܦܪܛܘܪ ܓܘ ܐܪܥܐ ܕܐܫܘܪ ̇Please ܐܚܪܢܐ ܠܐ ܐܡܪܬ ܩܬܝ ܩܕ ܐܢܐ ܟܬܒܢ ܒܠܫܢܐ ܥܪܒܝܐ ܩܕ ܡܦܪܡܬܠܐ ܐܢܐ ܒܤܝܦܐ ܢܘܟܪܝܐ ܠܐ ܐܙܠܢ ܠܩܪܒܐ ܘܐܚܪܢܐ ܡܓܘܘܒܢܘܟ استاذ دكتور صباح قيا ܐܡܝܢ ܀ ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 18-3-2021 

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
ܡܝܲܩܪܵܐ ܩܲܫܘܼ
ܫܠܵܡܵܐ ܕܡܵܪܝܵܐ
ܒܫܘܼܪܵܝܵܐ ܐܝܼܡܵܢ ܕܟܲܬܒܸܬ ܫܒ̣ܘܼܩ ܗܵܘܝܵܐ ܟܬܲܒ̣ܬܘܼܟ̣ ܚܲܕ̄ܟ̰ܵܐ ܙܥܘܼܪܬܵܐ ܘܡܲܦܠܸܚ ܙܵܘܥܹ̈ܐ ܩܵܐ ܕܡܵܨܸܚ ܩܵܪܸܚܠܵܗ̇
ܝܲܕܥܸܢ ܐܲܢܹ̈ܐ ܐܲܬܘܵܬܹ̈ܐ ܥܵܣܩܹ̈ܐ ܝ̄ܢܵܐ ܐܝܼܢܵܐ ܒܸܟܬܵܒ̣ܵܵܐ ܝ̄ܘܸܬ ܒܠܸܫܵܢܘܟ̣ ܟܬܘܼܒ̣ ܬܪܘܼܨܵܐ ܘܐܵܢܵܐ ܒܬܲܪܓ̰ܸܡܸܢ ܠܟܬܲܒ̣ܝܵܬ̈ܘܼܟ̣ ܒܚܵܕܘܼܬܵܐ ܐܵܦܸܢ ܐܘܼܪܚܵܐ ܕܟܬܲܒ̣ܬܘܼܟ̣ ܐܝܼܬ ܒܵܗ̇ ܥܲܣܩܘܼܬܵܐ ̣   ܚܘܪܼ ܕܵܐܟ̣ܝ ܝ̄ܘܸܢ ܒܸܟܬܵܒ̣ܵܐ ܒܙܲܘܥܹ̈ܐ ܘܪܘܼܟܵܟܹ̈ܐ ܘܣܝܵܡܹ̈ܐ ܥܲܡ ܐܲܬܘܵܬܹ̈ܐ ܬܠܝܼܩܹ̈ܐ  ̣ ܗܲܟ̣ܵܐ ܐܘܼܦ ܐܲܢ̄ܬ ܡܵܨܸܬ ܟܲܬܒܸܬ ܘܩܲܒܸܠ ܫܠܵܡܝܼ

ܡܫܲܡܫܵܢܵܐ
ܢܲܡܐܝܼܠ ܒܝܼܪܟܘ
ܟܵܢܵܕܵܐ
                              ܞ
ܡܩܠܤܐ ܫܡܫܐ ܐܚܢܢ ܐܝܬܠܢ ܡܕܪܫܬܐ ܕܡܪܝ ܕܢܚܐ ܪܒܝܥܝܐ ܕܡܪܥܝܬܐ ܕܪܒܢ ܗܘܪܡܝܙܕ ܓܘ ܤܢ ܕܝܓܘ ܩܐ ܝܠܘܦܢ ܟܐ ܟܬܒܚ ܝܢ ܡܚܙܚ ܙܩܦܐ ܦܬܚܐ ܙܠܡܐ ܪܘܚܐ ܪܒܨܐ ܚܒܨܐ ܛܦܐ ܘܙܘܥܐ ܡܓܠܝܢܐ ܛܠܝܩܬܐ ܪܘܟܟܼܹܐ ܝܢ ܡܫܚܠܦܝܬܐ ܐܢܐ ܩܐ ܝܠܘܦܐ ܕܡܕܪܫܬܐ ܕܚܕܒܫܒܐ ܟܠ ܝܘܡܐ ܕܥܪܘܒܬܐ ܘܫܒܬܐ ܒܐܘܚܐ ܕܦܝܤܒܘܟ ܟܐ ܡܚܙܚ ܠܗܘܢ ܩܐ ܝܠܘܦܐ ܕܝܢ ܒܤܝܡܐ ܪܒܐ ܐܡܝܢ ܀ ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 18-3-2021   

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ܡܝܲܩܪܵܐ ܩܲܫܘܼ
ܠܹܐ ܝ̄ܘܼܢ ܒܸܠܝܵܡܵܐ ܠܐܘܪܼܪܚܵܐ ܕܒܸܟܬܵܒ̣ܵܐ ܝ̄ܘܸܬ ܣܵܒܵܒ ܐܵܢܵܐ ܒܡܵܨܸܢ ܕܩܵܪܸܢ ܘܦܲܪܡܸܝܸܢ ܐܝܼܢܵܐ ܐ̄ܚܹܪ̈̄ܢܹܐ ܠܹܐ ܡܵܨܝܼ ܠܦܘܼܬ ܕܐܵܗܵܐ ܒܹܐܡܵܪܵܐ ܝ̄ܘܼܢ ܕ̰ܵܪܸܒ ܕܟܲܬܒܸܬ ܒܗܸܫܵܪܘܼܬܵܐ  ܘܒܢܝܼܚܘܼܬܵܐ ؛ ܡ̣ܢ ܩܲܕ̄ܡ ܕܫܲܕܪܸܬ ܠܐܲܩܵܦܬܘܼܟ̣ ܚܙܝܼܠܵܗ̄ ܒܲܬ̄ܪ ܡܚܲܝܬܵܐ ܥܲܠ معاينة ܘܩܪܝܼܠܵܗ̇ ܘܡܲܕܪܸܙ ܠܚܸܠܛܹ̈ܐ ܘܒܐ̄ܚܲܪܬܵܐ ܡܫܵܕܸܪܵܗ̇ ܘܓ̰ܵܪܸܒ ܒܟܬܲܒ̣ܬܵܐ ܒܘܼܫ ܙܥܘܼܪܬܵܐ  ܥܒ̣ܘܕܠܵܗ̇ 18 ܝܲܢ 20 ܩܵܐ ܕܗܵܘܝܵܐ ܡܲܦܪܸܡܲܢܬܵܐ ̣   ܚܙܝܼ ܟܬܲܒ̣ܬܘܼܟ̣ ܐ̄ܚܵܪܲܝܬܵܐ ܐܘܼܪܚܵܐ ܕܦܲܝܣܒܘܼܟ ܠܵܐ ܒܐܘܚܵܐ ܕܦܲܝܣܒܘܟ ܐܲܝܟ̣ ܕܝܼܘܸܬ ܟܬܝܼܒ̣ܵܐ ܘܩܲܒܸܠ ܫܠܵܡܝܼ ܘܐܝܼܩܵܪܝܼ

ܡܫܲܡܫܵܢܵܐ
ܢܲܡܐܹܝܠ ܒܝܼܪܟܘ
ܟܵܢܵܕܵܐ

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألاب الوقور قشو ابراهيم نيروا والأخ الشماس نمئيل بيركو
سلام المحبة
هل بالإمكان تنويري وتنوير القراء الكرام بترجمة للحوار الدائر بينكما. من دون شك انه له أهميته مهما تضمن من معلومات.
إحترام الرأي والرأي المقابل مظهر حضاري وفضيلة إنسانية, ومن لا يتقن هذه الموهبة عليه مراجعة الذات لعله يتعظ.
من يحترم المرء عليه أن يحترم رأيه أيضاً. فلا يمكن الفصل بين الإثنين كما لا يمكن الفصل بين الروح والجسد.
كلاكما يحضيان بالإحترام والتقدير لأسلوبكما الشفاف في طرح المعلومات التي يمتلكها كل منكما حتى ولو اختلفت مع وجهة نظري, فالإختلاف في الرأي ليس ولن يكون خلافاً على الإطلاق. من له أذنان فليسمع ويتعلم.
ألأمل أن يصب الحوار في تعزيز روح الألفة والإخاء بين أبناء مكونات الشعب المسيحي في الوطن الجريح.
تحياتي


غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
                     ܞ
ܡܝܘܩܪܐ رابي دكتور صباح قيا ܐܢܐ ܐܘܦ ܗܕܝܐ ܒܐܡܪܐܝܘܢ ܟܠܕܝܐ ܐ̄ܣܘܪܝܝܐ ܘܐܬܘܪܝܐ ܟܠܢ ܐܝܘܚ ܚܕܐ ܐܘܡܬܐ ܘܚܕܐ ܗܝܝܘܬܐ ܘܚܕ ܝܪܬܘܬܐ ܚܕ ܕܡܐ ܘܚܕ ܠܫܢܐ ܕܐܝܟ ܗܡܫܐ ܕܟܐ ܐܡܝܪܐܝܘܢ ܐܝܘܚ ܘܪܕܐ ܕܚܕܐ ܓܢܬܐ ܓܪܝܐ ܡܢ ܚܕ ܢܒܘܥܐ ܐܫܘܪܝܐ ܘܚܕܐ ܗܝܡܢܘܬܐ ܒܡܪܢ ܝܫܘܥ ܡܫܝܚܐ ܐܝܢܐ ܥܕܬܬܐ ܦܪܝܫܐ ܟܠ ܚܕ ܗܝܡܢܘܬܐ ܘܥܕܬܗ ܗܘܝܐ ܒܪܟܬܐ ܐܠܗ ܐܝܢܐ ܒܚܙܝܐܝܘܢ ܟܠ ܚܕ ܡܢܘܟܘܢ ܒܩܪܝܐ ܓܢܘܟܘܢ ܟܠܕܝܐ ܘܐܣܘܝܝܐ ܐܚܬܘܢ ܗܘܝܐܝܬܘܢ ܐܘܡܬܐ ܘܡܚܙܘܝܐ ܐܫܬܪܐ ܙܐܦܢܐ ܐܢܐ ܗܝܟ ܥܕܢܐ ܠܐ ܗܡܢܢ ܒܝܗܝ ܐܢܐ ܐܚܪܢܐ ܒܐܡܪܐܝܘܢ ܟܠܢ ܚܕ ܐܘܡܬܐ ܐܝܘܚ ܐܘܦܙܐ ܗܘܝܐܝܘܚ ܡܪܘܬܐ ܕܐܬܪܐ ܡܐܘܚܕܕܐ ܀ ܠܐܝܘܢ ܚܙܝܐ ܗܝܟ ܡܕܝܢܝܘܬܐ ܒܫܡܐ ܟܠܕܝܐ ܘܠܐ ܒܫܡܐ ܐܣܘܪܝܐ باسيما رابا اسيا صباح بطلابيوخ منتايتا وخيي ياريخي قاتوخ ܐܡܝܢ ܀ ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 19-3-2021

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور صباح قيا المحترم
بالنسبة لنا بيني وبين الأخ قشو كان حول طبيعة الكتابة عبر الكومبيوتر من ناحية حجم الخط واستخدام الحركات لتسهيل القراءة وفي رده الأخير الموجه اليكم قال بأنه يحترم ارائكم ولكنه غير مؤمن بها فباعتقاده ان التفرقة جاءت كنسياً ونحن من جم واحد ورابطة واحدة ويختم قوله بالكتابة العربية قائلاً " شكراً جزيلاً الطبيب صباح قيا واتمنى لك النجاح والتوفيق والعمر المديد " وتستطيع قراءتها بالكرشوني  .
بالنسبة لرأيي يا دكتور لم اتطرق الى مواضيع جانبية وردي كان بالاساس على بعض الخفافيش ليس الا فلو راجعت ردودي قلت لك في البداية كان عرضك رائعاً لزيارة قداسة البابا ولا ادري كيف تطور الأمر ليدخل فيه ذكر الآشوريين والكلدان والسريان والعرب والهنود والى آخره هذا ليعلم الذين يصطادون في المياة العكرة لغايات في نفس يعقوب .
قلت في الكثير من المرات بأن الكثيرين يستندون على كتاب وعلى معلومات خاطئة لا تتوافق  مع الطرح الخاص باي موضوع . العض يعتقد أننا نجهل ما كتبه ابائنا ولكن هذا خطأ بالنسبة لي ليس كل ما كتبه الأخرون اعتبره صحيحاً دون ايجاد الدليل على صحته .
بالنسبة لمسألة أور وخط مسار ابراهيم  فساطرح الموضوع برد قادم ببعض التفاص ليكون هناك وضوح في الموضوع ولمعرفة الألتباسات فيه مع التقدير .

الشماس
نمئيل بيركو
كندا

غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


{اولا}  و الله لم تستطيع لا انت و لا غيرك من المتكلدنين من اثبات باْن لكم هوية خاصة ب اْي اسم اخر خارج الامة الارامية السريانية و تبقون * اراميون سريان * حتئ انقضاء الدهر و هكذا انتهت بلاد الرافدين { العراق الان } تاريخيا كما هكذا انتهت كل حواراتنا ايضا وفق منشوراتنا و مداخلاتنا سواءا في هذا الموقع او في المواقع الاخرئ ايضا.  و حضرتك بعدك تسولف و لا شئ اخر غير ذلك كما تضل تدور في فلك خرافات اليهود حيث لم يخلو تعليق منك الا و ان تشير اليهم ... ف الاْمر ليس بنشر ههههه غلاف ضخم لكتاب مبني سوالفه علئ خرافات المذكورين و التي تم فضح منها ما يهما الان ... كما  لم تتمكن مع الغير من الاتيان ب اْي دليل من وثائق التنقيبات التي اشرت اليها في اكثر من مناسبة تدلنا علئ غير اصلكم  الارامي السرياني  الذي سبق و ان اشرت اليه ... !!!!!!!!!!!!

{ثانيا}  عجزكم واضح في عدم تمكن اي منكم من الرد علئ السوْال التالي الذي يدلنا علئ اْي اصل اخر للمنتمين للكنيسة الكلدانية  غير الاْصل الارامي السرياني :

" ما هو اصل الكلدان و كيف ظهروا و اين و متئ ... و ماذا كانت لغتهم ... ؟؟؟؟؟ "

كل ما كان بمقدور  احدكم و الذي يضع كلمة دكتور تاريخ بجانب اسمه هو ما بينته ل ~ المدعو  وليد العراقي اعلاه ~ و هذا يدخل ضمن السوالف مثل سوالف حضرتك  الدائمة دون  ان يعرف اصلهم و كيف ظهروا ... و ماذا كانت لغتهم ... و ما دورهم في التاريخ ؟؟؟؟


ربما ههههه هبطوا من السماء و انتم لا تدرون ... !!!!!!!!!!!!


{ثالثا}  تاريخ الاْمة الارامية السريانية باختصار شديد :

1 ~ الممالك التي كونها الاراميون :

فيما يلي الممالك الارامية القائمة زمان كان الاشوريون ~ المنقرضين ~ في السلطة و التي تم تغيير اسمها من قبل اليونانيين الئ سوريا {Syria} كما هي اليوم ~ استنادا الئ الوثائق المسمارية ~ حيث حارب الاراميون اولئك المنقرضين لاْكثر من قرنين من الزمان قبل ان يكونوا لاحقا اخر امبراطورية في تاريخ العراق القديم ~ امبراطورية نبو خذ نصر ~ بعد تدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها و كما اوردها الاثاري السوري محمود حمود في كتابه " الممالك الارامية السورية " :
{1} ممالك الجزيرة السورية
ا ~ بيت بخياني
ب ْ~ بيت عديني
ج ~ بيت زماني
د ~ ايمارة تيمانا

{2} امارات الفرات الاوسط

امارة خالوبي

{3} ممالك سوريا الوسطئ و الجنوبية و اماراتها

اْ ~ مملكة دمشق
ب ~ مملكة حماه و لعش

{4} ممالك سوريا الشمالية

اْ ~ بيت اغوشي
ب ~ شماءل {ياءدي}

و {4} امارات ضمن ممالك سوريا الوسطئ و الجنوبية هي :
{1} صوبة في سهل البقاع و {2} رحوب الئ الجنوب من صوبة في منطقة نهر الليطاني و {3} معكا الئ الجنوب الغربي من دمشق في منطقة الجولان و {4} جيشور. "


2 ~  اسم سوريييييييييييييييييييييا { و من هنا بداْ اسم السريان } :

اسم " سوريا " مشتق من " الوثائق المسمارية " كما اورد هذا الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب حتئ في ص 62 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين | الجزء الاول " و كما يلي :
ان اسم " سورية " يوناني في شكله {1}. و يظهر بشكل شرين Shryn في اداب اوغاريت {2} و سيريون Siryon في العبرية {3} حيث كان يطلق علئ لبنان الشرقي. و استخدم اسم الجزء فيما بعد ليشمل البلاد كلها. و كلمة لبنان هي سامية ايضا {4} و لكنها تظهر في " الوثائق المسمارية " التي هي اقدم من الوثائق العبرية و الاوغاريتية. و كانت احدئ مناطق " شمالي الفرات " معروفة عند البابليين باْسم سوري Su - Ri {5}. و لا توجد في الغالب صلة في الاشتقاق بين { سورية } و { اسيريا } { اشور} {6}. و في " العصور اليونانية و ما بعدها " توسع استعمال هذا الاْسم و اطلق علئ " البلاد كلها " و استخدم بهذا المعنئ حتئ نهاية الحرب العالمية الاولئ. و قد شمل عموما المنطقة الواقعة بين طوروس و سينا و بين البحر المتوسط و البادية.


3 ~  اول ملك علئ سوريا :

سلوقس موْسس الدولة السورية في سنة 312 ق.م. :

كما اورد هذا الموْرخ و الاكاديمي الدكتور فيليب حتي في ص 259 و 260 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين | الجزء الاول " و كما يلي :
" برز اسم سلوقس الاول { 312 ~ 280 ق.م. } الملقب نيكاتور Nicator { المنتصر } لاْول مرة في الحملة الهندية التي قادها الاسكندر. و لم تكن منطقة سوريا ~ فلسطين في حوزته لدئ اقتسام الامبراطورية لاْنها الحقت ب اسيا الصغرئ .. و بعد ان ساهم في احراز نصر اخر علئ انتيغونس في ايبسوس Ipsus { في فريجيا الكبرئ سنة 301 ق.م. } حصل علئ القسم الشرقي كله من اسيا الصغرئ ب الاضافة الئ سوريا من الفرات حتئ المتوسط {1}. و اصبحت انطاكيا التي بناها علئ العاصي و سماها باْسم والده " مقر حكومة سوريا " و مع ذلك تعتبر السنة " 312 ميلاد الدولة السورية " و بداْ التاريخ السلوقي {2}. و يظهر اسم {{ ملوك سوريا }} لاْول مرة."


4 ~  الهوبة الارامية السريانية :

الهوية " الارامية السريانية " تعني شعب الممالك التي كونها الاراميون في " سوريا الكبرئ " حيث كان ساكنوها " مواطنون اراميون " حينئذ .. و لما تم تغيير اسمها الئ " سوريا { Syria } " كما هي اليوم فقد تغيرت التسمية القومية من " ارامي " الئ " سرياني " نسبة الئ سوريا " كما شملت ايضا كل " مواطنوا بلاد الرافدين " لاحقا بعد قيام الاراميون و بالتنسيق مع المديديين ب تدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها كما موثق تاريخيا ... ف " ارامي " هي للتاريخ الاسبق  و " سرياني " للتاريخ اللاحق.


5 ~  دور الاراميون السريان في التاريخ واضح كما اشرت الئ جزء بسيط منه فيما سبق اعلاه.


{رابعا}  لا علاقة لتسمية السريان بما اورته انت ... و انما بسبب تغيير اسم جغرافية سوريا كما اوضحت فيما تقدم  حيث ينسب المواطن الئ اسم جغرافية بلده اينما كانت اقامته ك حال  العراقي  فهو عراقي اينما يقيم ... علما باْن ما كتبه  يوسيفوس عن تاريخ اليهود مبني علئ العهد القديم حيث تم فضح الخرافات التي تعنينا الان  ... و لكن اهم ما فيه انه كتب  *** باللغة الارامية *** !

البقية لاحقا للتواصل , مع تحياتي و دمت اخا اراميا سريانيا عزيزا  !

متصل Abo Nenos

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 379
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتور صباح قيا المحترم
بالنسبة لأزمة اور تدخل في ثلاث مسارات تاريخية .
1- البعض يعتبر شخصية ابراهيم وهمية وهؤلاء يمثلون الفكر الألحادي فلن اتجادل معهم لأننا سنفتح ابواب جديدة للنقاش .
2- المسار المعروف بحسب كتاب التوراة اليهودية ويمثل رأي الغلبية عالمياً ويتبناه اليهود والمسيحييون .
3- التيار المناهض لليهودية والمسيحية وذلك من خلال الطعن في صحة الكتاب المقدس ويتبناه بعض الأسلاميون والعروبيون من حملة الفكر الداعشي تحت القيادة الأردوغانية ويتبعهم بعض الدواعش المسيحية .
لشرح الأزمة باختصار نقول بأن مدينة  أور مدينة تاريخية وهي مدينة سومرية دون ادنى شك فلا هي آشورية ولا كلدانية ولا ارامية ولا سريانية . واغلب الظن منها انطلق ابراهيم ليواصل المسيرة المعروفة بحسب التوراة . التوراة التي كُتبت بعد موسى ذكرتها باسم اور الكلدان لأن الدولة الكلدانية كانت آخر حقبة حاكمة للمدينة وليس لأن اهل اور كانوا كلداناً وهنا يخطأ الكلدانيون ادعاء ان ابراهيم هو كلداني ، نقول الدكتور صباح عراقي ولكن العراق دولة اسلامية فمن يقول انه طبيب مسلم سيكون القول خاطئ ونفس الحالة نشير اليها . مدينة اور قد سقطت وتُركت لتنغمر تحت الأنقاض والأتربة وتضيع تحت التراب في العصور اللاحقة فلن يبقى لها اي ذكر لاحق غير ماحفظه كتاب التوراة لها . كل الكتب تشير الى مدينة اور في الناصرية في يومنا هذا الى ان جاء الأسلام ولذكر ابراهيم صارت العودة الى ذكر اسم اور مرة أخرى فبحث المسلمون عن موطن ابراهيم لم يجدوه ولكن وجدوا اورهاي وهو الأسم القديم لمدينة الرها فقالوا وجدناها وبدأ التزييف ، في هذه البحيرة كان يسبح ابراهيم فسجلت باسمه ومن هذا الشارع مر ابراهيم الخليل فصار الشارع باسمه وبالطبع الغاية كان لبرهنة صحة كتاب المسلمين فهكذا تحولت اور من الناصرية الى جنوب تركيا .
عندما نأتي الى اورهاي نجد تاريخها لايتوافق مع رواية التوراة وهي بالاساس لم يكن لها اي وجود يذكره التاريخ فبل الدولة الآشورية وسجلات الآشوريين والبابليين والأخمينيين تدعوها باسم أدَما وليس باسم اورهاي .
بعد سقوط مملكة سومر وارتفاع نسبة الملوحة في ارض اور وافتقارها اقتصادياً هجر سكانها لمدن أخرى لتنطمر اور تحت التراب ويعاد اكتشافها مابين السنوات 1922-1934تحت تل المقير بالقرب من الناصرية ، تم اكتشاف المقابر الملكية وزقورة اور المشهورة وعثروا على حجر باسم ابرامو ليثبت صحة كتاب التوراة . المشكلة تكمن في ما كتبه المسلمون في اواخر العصر العباسي  لذلك تولدت قناعات جديدة لدى علماء الأثار المسلمين ولكنهم بقوا يحملون نوعاً من التحفظ خوفاً على تاريخهم الأسلامي واليوم التاريخ ليعيد اردوغان وبعض اعوانه نفس القوانة طعنا في صحة التوراة لذلك نقول من يقر بأن اور  ابراهيم هي اورهاي عليه ان يبرز دليل وجود مدينة اسمها اورهاي في عهد ابراهيم قبل النقاش والجدال وتقبل تحياتي.

الشماس
نمئيل بيركو
كندا

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

رابي أخيقر
بشينا
حضارات وادي الرافدين معروفة للقاصي والداني, وهي مثبتة بامتياز في كافة الكتب التاريخية, وأيضاً تُدرس في مراحل أكاديمية متعددة. يتكلم عنها الآخرون اكثر مما يتكلم عنها المعنيون. ليستمر الآخرون بالتطرق إليها حيث من الافضل أن يُشأر للمرء لا أن يشير هو لنفسه.
ألإعتزاز بالرأي وبكل ما له صلة بالإبداع الفكري ليست مسألة طبيعية فحسب, وإنما ضرورية للتواصل بين الماضي والحاضر والمستقبل. أما التعصب والتعنت والتطرف, فكلها ميزات غير سوية ومرفوضة. ألواثق من رأيه يحترم رأي الطرف المقابل سواء اتفق أم تقاطع معه, فكلما زادت الثقافة المعرفية برز التواضع في المعرفة نفسها, وبطلت مزاعم الإحتواء وإقصاء البعض لبعضهم.
من يلجأ إلى إسلوب "إرهاب القلم" بأنواعه المتعددة حتماً حجته ضعيفة, وإلا لماذا اللجوء لمثل هذا الإسلوب لو كانت له الحجة الرصينة بحق.
ومهما حصل, فالعجلة تسير ولن توقفها استهجانات المفلسين. ولا بد من النظر إلى نصف القدح المملوء لتقريب وجهات النظر التي تصب في خدمة عموم مكونات الشعب المسيحي المُضطهد على مر العصور.
زيارة قداسة البابا تتضمن العديد من الدروس والعبر جديرة بالتأمل والتعمق, وكلها تستهدف تسخير الفكر الإنساني بأبعاده الدنيوية والدينية لإسعاد الإنسان نفسه.
تحياتي


غير متصل عادل السرياني

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 48
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيدان صباح قيا وأبو نينوس الكنديان
لقبكم الجغرافي الكندي وقشو الأمريكي ومايكل الأسترالي لن يفيدكم بشي
إن آبائكم السريان لم يسمَّوا المدائن عاصمة الفرس زمن شمعون بن الصباغين السرياني بيت الآراميين فحسب//
بل سموا الإمبراطورية الفارسية العظيمة كلها بلاد فارس السريانية

البطريرك يشوعياب الجدالي الثالث 649-659م يسمي بلاد فارس كلها الموجودة فيها رعيته السريانية (لا كلدانية ولا آشورية) بل// بلاد فارس السريانية// ويذكر السريان والآراميين في أماكن أخرى من رسائله

السيد صباح لينتبه العالم كله على سرعة وشجاعة ودقة السريان للتعليق في صلب الموضوع ولأول مرة في التاريخ ومن كتاب مترجم قبل أشهر مع إدراج النص السرياني الأصلي القديم.
وأتقدم بالشكر الجزيل للشماس بهنام موسى الذي أرسل لي الوثائق مشكوراً والذي بدوره استلمها من العلامة موفق نيسكو مشكوراً أدامه الله ذخرا للأمة السريانية الآرامية




غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عاش كل سرياني ... فلا يؤثـر عـليّ وعـلى جـميع الكلـدان

غير متصل قشو ابراهيم نيروا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4370
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيدان صباح قيا وأبو نينوس الكنديان
لقبكم الجغرافي الكندي وقشو الأمريكي ومايكل الأسترالي لن يفيدكم بشي
إن آبائكم السريان لم يسمَّوا المدائن عاصمة الفرس زمن شمعون بن الصباغين السرياني بيت الآراميين فحسب//
بل سموا الإمبراطورية الفارسية العظيمة كلها 
ܞ 
عادل السرياني ܐܢܬ ܒܓܢܘܟ ܕܐܝܘܬ ܡܘܦܩ ܢܝܤܟܘ ܀ ܗܕܟܐ ܟܬܒܼܹܐ ܕܥܢܟܒܐ ܚܙܝܡܘܢ ܓ̰ܵܪܓܵܐ موضوع بدء بواسطة ضيوف يشاهدون هذا المنتدي ܐܚܟܝ ܚܕ ܫܡܐ ܡܢ ܕܐܢܝ ܫܡܢܹܐ ܕܐ̄ܣܘܪܝܢܝܹܐ ܕܟܐ ܒܟܬܒܐܠܗ ܘܡܚܙܘܝܐ ܠܐܢܝ ܐܫܬܪܹܐ ܙܹܐܦܢܹܐ ܘܠܐ ܫܪܝܪܐ ܒܐܢܹܐ ܫܹܡܵܢܹܐ ܕܐܪܒܥܐ ܚܡܫܐ ܦܪܨܘܦܹܐ ܀ عادل السرياني . ابو ابرام . ادريس ججوكا . شابا . جورج السرياني ܀ ܗܕܟܐ ܓܫܩܘܢ ܓܘ ܓ̰ܪܓܵܐ ܕܟܬܒܼܹܐ ܐܚܟܝ ܚܲܕ ܫܡܵܐ ܡܢ ܕܐܢܐ ܒܘܬ ܚܙܝܬܘܢ ܓܘ ܓܪܓܐ دالمنتدي ܕܫܡܢܐ ܕܟܬܒܐ ܡܢ ܤܒܒ ܐܢܝ ܫܡܢܐ ܕܐܣܘܪܝܢܝܐ ܟܠܝܗܝ ܐܝܠܗ ܡܦܠܘܚܐܠܗ موفق نيسكو ܒܓܢܐ ܐܚܟܝ ܓܘ ܕܐܗܐ ܓܕܓܐ ܕܫܡܢܐ ܚܕ ܫܡܐ ܡܢ ܕܐܢܐ ܫܡܢܐ ܒܓܢܐ ܡܨܐ ܕܦܠܛ ܠܦܬܐ ܐܠܡܢܬܕܝ ܬܡܐ ܕܐܝܠܗ ܓܪܓܐ ܕܫܡܢܐ ܀ ܗܕܟܐ ܚܕ ܦܓܪܐ ܒܚܡܫܐ 5 ܟܝܢܐ ܡܦܠܘܚܐܠܗ ܡܘܦܩ ܢܝܣܟܘ ܒܓܢܐ ܓܘ ܥܢܟܒܐ ܗܡܢܘܢ ܥܠܝ ܒܤܝܡܐ ܪܒܐ ܐܡܝܢ ܀ ܩܫܘ ܐܒܪܗܡ ܢܪܘܝܐ 20-3-2021


غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
ألأخت الأستاذة سريانية أنا
سلام ومودة
مقالي خاص بزيارة قداسة البابا والمفروض ان تصب الأسئلة والإضافات وشتى المداخلات في صلب متن المقال. متى ما اكتب مقالاً يتطرق إلى حيثيات أسئلتك عندها المعاتبة ملزمة.

الأخ الفاضل صباح قيا المحترم
تحية وسلام المسيح
جنابك أجبت وباسهاب على تسأؤلات كثيرة من هذا النوع وأكثر/ ومع ذلك إني أنقل سؤالي إلى مقالك (قراءة في كتاب الدكتور نزار ملاخا)، وهو في صلب الموضوع علماً أني قد اختصرت من السؤال كثيراً:
أدرج لنا خمسة أسطر من الكتاب يتحدث عن وجود كلدان بشكل واضح: أمة* شعب* لغة* كنيسة* دير* قديسين* رجال دين*، زعيم مدني أو عسكري* شاعر* طبيب*، لغوي* مترجم، احتفال بعيد مثل أكيتو....، من سنة 1 ميلادي إلى 7/ 9/ 1445م . ولفترة قصيرة فقط
1-350م
351-700م
701-1050م
1051-  7/9/ 1445م
انتظر جواب جنابك في المقال المذكور مع خالص تقديري واحترامي

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألاخ الشماس نمئيل بيركو
سلام المحبة
شكراً جزيلاً على ما جاء في مداخلتيك من معلومات وإيضاحات.
ليس المهم إن كان النبي ابراهيم سومرياً أو اكدياً أو بابلياً بل المهم أنه خرج من "أور الناصرية" التي يطلق عليها الكتاب المقدس وكافة المؤرخين "أور الكلدان أو الكلدانيين". هذا ما هو متفق عليه اليوم. أما إذا جاء من يُثبت غير ذلك وأيدته الدلائل المعتمدة عندها يستوجب إطلاق ما يتم اقراره حديثاً. 
باختصار أن النبي ابراهيم خرج من "أور الكلدان" حتى يثبت العكس.
تحياتي


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

الاخ الأستاذ Adris Jajjoka
سلام المحبة
بصراحة أعجبني توديعك "ودمت أخاً آرامياً سريانياً عزيزاً"
 ما كان متعارفاً عليه إلى قبل عقدين من الزمن تقريباً هو تعبير "تحية عربية" ثم تطورت إلى تحية سومرية , كلدانية, آشورية, مسيحية, رافدينية ووو... أما "آرامية سريانية" فهذه جديدة واهلاً وسهلاً بها وبأصحابها.
لا بد والإعتراف بأني أستأنس بالمرور على ما تبديه من معلومات. على الاقل أن مداخلاتك قد تحوي بعض الشطط الخطابي, ولكنه على "الخفيف وينجرع" كما يُقال بالعامية. ولا بأس بذلك لأنه سبحان من لا يشتط, وحتى أنا شخصياً قد أشتط.
أستاذي العزيز: أنت تعتبر الإستناد على مصدر سبق وأن استند عليه أعضاء مجموعتك بأن ذلك سوالف, وان هذا المصدر ليس إلا خرافات يهودية وووو... طيب ما هي الاسس التي تجعلك تنتقي من نفس المصدر ما يلائم نظرية مجموعتك وتشير إلى ما لا يروق لك ولهم بالخرافات والسوالف  وما شاكل؟
نعم, أنا كلداني غير متكلدن. لماذا؟ لأنه حسب شجرة العائلة الموجودة في الفيسبوك فإن السلسلة تصل إلى جدي الكلداني السابع. لا أحد يعلم من الذي كان قبله. لكن هنالك من يُشير, وليس لي علم بالمصدر الذي استند إليه, بأن أصول عائلتنا يهودية. إذن ما دام اليهود حسب كتاب المؤزخ "يوسيفوس" هم أحفاد الكلدان , فهذ يعني انني كلداني بحق وحقيق.
ألتعميم هو الذي يُعتبر سوالف, ومثله كمثل الذين على طاولة "عرك مستكي أو زحلاوي" يُنزلون هذا ويُصعدون ذاك حسب صعود ونزول "بيك العرق".
أستاذي العزيز: هنالك كلداني متأشور, وأيضاً سرياني متأشور. ألأمل أن يصب حرصك على السريان وتحاول ان تعيد العدد الكبير من السريان المتأشورين إلى حاضنتكم, أفضل من مضيعة الوقت لإثبات ان الجميع وحتى الفرس, والله أعلم من الذي سيُشمل لاحقاً, أصولهم سريانية.
تحياتي ودمت أخاً سريانياً آرامياً عزيزاً


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألاخت الأستاذة سريانية أنا
تحية ومودة
ربما قد اجبت على ما ليس له علاقة بالموضوع, ولكن بعد الإشتطاط اللاحضاري الذي صدر ولا يزال من أعضاء مجموعتك, أصبح الإلتزام بالنص المطروق ضرورة أخلاقية.
كما اوضحت سابقاً, متى ما تطرقت في مقال منفصل إلى حيثيات اسئلتك, عندها سأحاول ان أجيب على تساؤلاتك بكل ممنونية... لكن هل هنالك ضمانة من عدم تهجم "إرهابيي القلم" عليّ شخصياً؟
لي سؤال إن أمكن, ولك مطلق الحرية بالإجابة أم لا: إلى ماذا يُشير "عيد أكيتو" رجاءً؟
تحياتي ودمت اختاُ عزيزة


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أخي مايكل
فصاحتك بين فينة وأخرى تستحق التأمل.
تحياتي


غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الأخ الفاضل صباح قيا المحترم
تحية طيبة
أولا تم تحويل سؤالي إلى مقالكم (قراءة في كتاب الدكتور نزار ملاخا) وهو في صلب الموضوع وانتظر الجواب هناك وارجو التعامل بالمثل كيف نرد مياشرة وفي صلب الموضع
ثانيا: استغرب كيف تسأل عن أكبر دليل على عدم وجود آشوريين وكلدان وهو عيد أكيتو
فهل هناك في العالم أمة لا تحتفل بعيد  أكثر من 2500 سنة وفجاءة سنة 1968 تقرر استرجاع أحد اعياد التاريخ؟؟؟؟
لذلك أضفت على سؤالي المطروح لأثبات وجود آشوريين وكلدان يجب ذكر الاحتفال بعيد مثل أكيتو


بين كذبة نيسان وعيد أكيتو المُنتحل
http://www.malikyadilan.com/forum/viewtopic.php?f=26&t=32349&p=70733#p70733
المفروض جنابك يكتب مقالة عنوانها: ما لم يذكر الكلدان والاشوريين متى احتفلوا بعيد أكيتو من سنة 1- 1970م/ فلا وجود لآشوريين وكلدان

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

ألأخت الاستاذة سريانية أنا
سلام المحبة
أبديت وجهة نظري على مداخلتك المنوه عنها.
ألرجاء لو سمح لك الوقت أن تطالعي مقالي المنشور على المنبر قبل عدة سنوات بعنوان:
"إحياء الأعياد الغابرة بدعة سياسية أم مشاعر صادقة / عيد أكيتو نموذجاً"
وحسب الرابط
https://ankawa.com/forum/index.php/topic,777694.msg7379140.html#msg7379140

ربما ستتكون لديك القناعة بأنني اكتب باستقلالية تامة وبدون تعصب أو تعنت او تطرف. تعودت ان أرحب بكل رأي سواء اتفق مع وجهة نظري او تقاطع ولا ازال, لكني لست مستعداً لاستلام الكلمات النابية والجارحة من أجل مقال انترنيتي يطالعه بضع مئات ثم ينزوي في زاوية النسيان.
تحياتي ودمت اختاً عزيزة


غير متصل samer arabu

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 12
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الشعب السلافي الأوربي أنقسم إلى شعوب السلاف الشرقية والغربية والجنوبية وكل شعب صار له منطقة .
نفس الحال ينطبق على الشعب السامي الذي أنقسم إلى السريان في سوريا والكلدان وسط وجنوب العراق والآشوريين في شمال العراق والموارنة في جبال لبنان والإسرائيليين في جبال كنعان والعرب في صحراء الجزيرة

غير متصل سريانية انا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 89
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
ألأخت الاستاذة سريانية أنا
سلام المحبة
ألرجاء لو سمح لك الوقت أن تطالعي مقالي المنشور على المنبر قبل عدة سنوات بعنوان:"إحياء الأعياد الغابرة بدعة سياسية أم مشاعر صادقة / عيد أكيتو نموذجاً

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,777694.msg7379140.html#msg7379140

الأخ الفاضل صباح قيا المحترم
أشكرك أخيراً على إجابتك بطريقة غير مباشرة في مقالتك انه لا وجود لكلدان وآشوريين في التاريخ المسيحي مطلقاً
فإحياء أسماء قديمة مثل كلدان وآشوريين لم يسمع بها أحد قبل القرون الأخيرة لا يختلف عن إحياء أعياد مثل كيتو
وبعد 100 سنة أيضا سياتي من يفتخر بأكيتو ولا يعترف أن أبيه السيد صباح قيا لم يسمع بهذا العيد سايفاً
مع تقديري

غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


{اولا}  الان بات عندنا نظريتان جديدتان عن اصل المتكلدنين :

1 ~  بحسب اخونا نزار عيس ملاخا {  al8oshi } و كما قلنا ل المتكلدن  وليد العراقي  هم كانوا  " عرب " قادمون من وسط الجزيرة العربية ... و غير معلوم من اْي كوكب قد هبطوا ... !!!!!!!!!!!!

"""  قبيلتهم كلدي، وقد هاجروا من جزيرة العرب في أواسط اللف الثاني قبل الميلاد، """

2 ~  و بحسب جد حضرتك السابع ف هم  " يهود " اما ما قبل جدك السابع  ف انهم تاريخيا " اراميون سريان " مثل كل من المطرانين  " اسرائيل اودو "  و "  يعقوب اوجين منا  " و " الكاردينال لويس ساكو " و " الاكاديمي الدكتور ليون برخو " كما موثق فيما تقدم اعلاه.


{ثانيا}  لو عدنا الئ اصلك اليهودي ف هذه ديانة و " ليست قومية " نشاْت عن نسخة { copy } من ديانة  بلاد الرافدين { العراق الان } و الئ حضرتك فيما يلي سفر التكوين  عندهم و كما موثق من قبل  عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في ص   270 و 271 من كتابه " بلاد الرافدين " :

""""" من ضمن النظام الديني في بلاد الرافدين :

علم نشاْة الانسان / خلق الانسان من " طين "  :

 علم نشاْة الانسان عند اسلافنا الاوائل ~ هو ايضا مثل المسودة الاولئ للفصول الاولئ من سفر التكوين في العهد القديم ~ ثم الطوفان الاول :

هكذا هو الشاْن مع علم نشاْة الانسان ايضا. فلدينا عن هذا العلم اكثر من معطئ واحد. الا اني لن الح في ذلك , بل اكتفي بالتوقف عند اوسع اسطورة و اروعها , و هي * {{ قصيدة الحكيم الخارق }} { بالاكدية : اتراخاسيس } " التي وضعت في نحو سنة 1700 ق.م. " و كانت في اصلها الكامل تتضمن 1200 سطر , و قد اعيد تكوين ثلثيها. انها تشهد معا لذوق و طاقات المفكرين الدينيين , بعد مطلع الاْلف الثاني , للمجموعات الواسعة و الواضحة و الثاقبة و المبنية برسوخ و بعيدة عن الموْلفات الموجزة و الدقيقة الاقدم منها عهدا. انه اقدم عرض معروف للاْفكار التي حملها البشر بشاْن اصولهم الخاصة و معنئ وجودهم. و اذ يدفع الاْمور الئ " ما قبل الطوفان " الذي يفتح " نهاية العهود الاسطورية " لتكوين الاْشياء و بدء الاْزمنة التاريخية , حيث ليس للاْشياء سوئ السير بحسب طبيعتها المنظمة تنظيما نهائيا , فهو ايضا مثل * المسودة الاْولئ للفصول الاولئ من سفر التكوين في العهد القديم. *
ف الرواية تبداْ اذن قبل الكون {{ التاريخي }} , حينما كان " مجتمع الالهة " وحده موجودا. و اذ ذاك من الواجب ان تقضئ احتياجاته المادية و لم يكن الاْمر ممكنا الا بعمل انتاج , فكان هذ المجتمع بالطبع { مثل مجتمعنا } مقسوما الئ فئتين : الروْساء المستهلكين المسمين ب اْنوناكو اْو انوناكي , و الالهة من الدرجة الثانية المخصصين للعمل , و كانوا يحملون لقب ايكيكي :

1 ~ حينما كان الالهة يقومون بدور الانسان ,
كانوا مسخرين و يشتغلون
و كان شغلهم ثقيلا
و سخرتهم مرهقة , و جهدهم كبيرا ,

2 ~ لاْن اْنوناكو كانوا يفرضون
علئ ايكيكي سخرة سبعو اضعاف ...
اخيرا , ثار ايكيكي , و قد ارهقهم عملهم المضني , و بداْوا الاضراب و احرقوا ادوات عملهم , و ذهبوا يحتجون لدئ المشرف علئ شغلهم , و هو انليل. فحدث اضطراب بين اْنوناكو : ف بدون العمال , كان الشقاء و المجاعة حتما. فجمعوا المجلس بكامل هيئته برئاسة {{ انو }} شخصيا. و {{ ايا }} الاله الصاحي و الذكي و الدقيق و المبتكر هو الذي حل الاْزمة , اذ اقترح " خلق بديل للالهة ~ العاملين : علئ ان يكون موهوبا بكفاية لكي يشتغل مثلهم , و منظما بحيث لا يتسنئ له ابدا ان يطالب , مثل الالهة , و باسم الطبيعة ذاتها , بمصير مماثل و بحق علئ عدم الشغل , اذ ان الاْمر من شاْنه ان يعرض العالم الالهي للخطر المقلق ذاته. و هذا البديل سيكون """ الانسان. """ لا شك في انه سيكون ذكيا و قادرا علئ القيام بمهمته الاْصلية علئ افضل وجه. و لكنه سيحكم عليه بحياة اْمدها محدود. و ما ان قبل الالهة هذا المشروع بحماس , حتئ وضع قيد التنفيذ , فخلق """ الانسان """ : خلق من " طين { و سيعود يوما اليه بعد موته } " ممزوج بدم اله قاصر , لكي ياْخذ منه الصفات الجديرة التي تساعده علئ انجاز عمله مثل اْسلافه الالهة. """"" {يتبع}


ف اول انسان عندهم كان اسمه  لولو  ف حوله  اليهود  الئ  ادم.


و هكذا عن " الطوفان " حيث حصل فعلا الطوفان عندهم ~ في  بلاد الرافدين في عام 3000 ق.م. ~ و لكن في حقيقته نتيجة ارتفاع مياه الخليج  12  مترا  و  ليس كما هو معروف الان ...

و لا وجود ل  ابراهيم  كما بينت سابقا  ف ذلك اسم وهمي ... و بذلك يطلع جدك الذي تنتسب اليه هو خرافة حقيقية للاْسف.

و جنة عدن هي " البحرين " حيث فيها سلام دائم  و راحة و ... بحسب عالم السومريات الاميركي  صاموئيل نوح كريمر  في كتابه " التاريخ يبداْ في سومر "


و هذا يكفي فيما يخص هذا الموضوع بعد ان عرفت  ادم  العراقي و حقيقة الطوفان و الجنة و خرافة برهوم.


{ثالثا}  اما بشاْن السوالف التي انا تحدثت عنها فهي بقولك """ ولكنه يعزز الرأي السائد  بأن السريانية أطلقت على من أمن برسالة الفادي المخلص, ثم اتخذتها الأقوام الأخرى المتحولة من الوثنية إلى المسيحية """ في حين الحقيقة هي كما شرحت عن تاريخ * الاراميون السريان * اعلاه  و لم اتطرق الئ ما اورده اهلي الاراميون السريان و لا الئ المتاْشورين بعد لاْن الحديث عن المتاْشورين طويل و سبق ان حاورناهم و كل ما استطاعوا ان يقدموه كان " سفسطات " تتضمن ~ كذب و خرافات و سوالف و سخافات و فوتو شوب و كلام فارغ  و لنكات من زبالة النت مع تزوير ~ وقد كتب عنها منشور خاص في هذا الموقع و في مواقع اخرئ ايضا كما في الرابط ادناه :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,977341.0.html?fbclid=IwAR0pSVYRXSDQGSUxeNn0JVsfmJPBxchrWxdHNtIO3cczjmVqmxYkIn7fGwk


{رابعا}  ان تاْشور بعض السريان هو ههههههه لمصلحة شخصية و هو البحث عن وظيفة فحسب  و ليس ايمانا بها ... و هو ما اعترف به ايضا الكاردينال لويس ساكو في فيديو مسجل له حيث اكد باْن  ثلاثة ارباع  المتاْشورين هم من " المتكلدنين " ,  و ابو التاْشور هو  المتاْشور نفسه و تاجر السياسة المعروف المدعو " يويو كنا  " الذي باع حتئ اصحابه ب ثلاثة الاف دينار حيث تم اعدامهم بعد ان وشئ بهم و هو وكيل في مخابرات صدام كما في منشور سابق في هذا الموقع و كما في الرابط ادناه :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,997671.0.html?fbclid=IwAR3alLufoh3KmwpYVz8pUttAbZllncAH5OzCnHC62WYGiSjQze8UxpYl0O8


و ما دمت شراب عرق ف جييييييييييييييييييييرس و انشاءالله سنلتقي يوما ما لنسكر معا !

تحياتي  و  "دمت أخاً آرامياً سريانياً عزيزاً " !

غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 256
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


من هم السريان و من هم الكلدان ... بموجب وثائق التنقيبات و ليس سوالف ... ؟؟

السريان كلمة أو تعبير أطلقه اليونانيين على الآراميين الذين آمنوا برسالة سيدنا
يسوع المسيح وهي كلمة مدلولها ديني بحت ولا علاقة لها بالأسم القومي مطلقاً
أما الكلدان فهي قبيلة كلدو والقبيلة مفهومها معروف فيها شيخ وهو رئيس القبيلة
وفيها عشائر وعوائل وبيوتات وغير ذلك
ها أصبح واضحاً ومفهوماً
تحياتي
نزار

غير متصل al8oshi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 256
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


{اولا}  الان بات عندنا نظريتان جديدتان عن اصل المتكلدنين :

1 ~  بحسب اخونا نزار عيس ملاخا {  al8oshi } و كما قلنا ل المتكلدن  وليد العراقي  هم كانوا  " عرب " قادمون من وسط الجزيرة العربية ... و غير معلوم من اْي كوكب قد هبطوا ... !!!!!!!!!!!!

"""  قبيلتهم كلدي، وقد هاجروا من جزيرة العرب في أواسط اللف الثاني قبل الميلاد، """

2 ~  و بحسب جد حضرتك السابع ف هم  " يهود " اما ما قبل جدك السابع  ف انهم تاريخيا " اراميون سريان " مثل كل من المطرانين  " اسرائيل اودو "  و "  يعقوب اوجين منا  " و " الكاردينال لويس ساكو " و " الاكاديمي الدكتور ليون برخو " كما موثق فيما تقدم اعلاه.


{ثانيا}  لو عدنا الئ اصلك اليهودي ف هذه ديانة و " ليست قومية " نشاْت عن نسخة { copy } من ديانة  بلاد الرافدين { العراق الان } و الئ حضرتك فيما يلي سفر التكوين  عندهم و كما موثق من قبل  عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو في ص   270 و 271 من كتابه " بلاد الرافدين " :

""""" من ضمن النظام الديني في بلاد الرافدين :

علم نشاْة الانسان / خلق الانسان من " طين "  :

 علم نشاْة الانسان عند اسلافنا الاوائل ~ هو ايضا مثل المسودة الاولئ للفصول الاولئ من سفر التكوين في العهد القديم ~ ثم الطوفان الاول :

هكذا هو الشاْن مع علم نشاْة الانسان ايضا. فلدينا عن هذا العلم اكثر من معطئ واحد. الا اني لن الح في ذلك , بل اكتفي بالتوقف عند اوسع اسطورة و اروعها , و هي * {{ قصيدة الحكيم الخارق }} { بالاكدية : اتراخاسيس } " التي وضعت في نحو سنة 1700 ق.م. " و كانت في اصلها الكامل تتضمن 1200 سطر , و قد اعيد تكوين ثلثيها. انها تشهد معا لذوق و طاقات المفكرين الدينيين , بعد مطلع الاْلف الثاني , للمجموعات الواسعة و الواضحة و الثاقبة و المبنية برسوخ و بعيدة عن الموْلفات الموجزة و الدقيقة الاقدم منها عهدا. انه اقدم عرض معروف للاْفكار التي حملها البشر بشاْن اصولهم الخاصة و معنئ وجودهم. و اذ يدفع الاْمور الئ " ما قبل الطوفان " الذي يفتح " نهاية العهود الاسطورية " لتكوين الاْشياء و بدء الاْزمنة التاريخية , حيث ليس للاْشياء سوئ السير بحسب طبيعتها المنظمة تنظيما نهائيا , فهو ايضا مثل * المسودة الاْولئ للفصول الاولئ من سفر التكوين في العهد القديم. *
ف الرواية تبداْ اذن قبل الكون {{ التاريخي }} , حينما كان " مجتمع الالهة " وحده موجودا. و اذ ذاك من الواجب ان تقضئ احتياجاته المادية و لم يكن الاْمر ممكنا الا بعمل انتاج , فكان هذ المجتمع بالطبع { مثل مجتمعنا } مقسوما الئ فئتين : الروْساء المستهلكين المسمين ب اْنوناكو اْو انوناكي , و الالهة من الدرجة الثانية المخصصين للعمل , و كانوا يحملون لقب ايكيكي :

1 ~ حينما كان الالهة يقومون بدور الانسان ,
كانوا مسخرين و يشتغلون
و كان شغلهم ثقيلا
و سخرتهم مرهقة , و جهدهم كبيرا ,

2 ~ لاْن اْنوناكو كانوا يفرضون
علئ ايكيكي سخرة سبعو اضعاف ...
اخيرا , ثار ايكيكي , و قد ارهقهم عملهم المضني , و بداْوا الاضراب و احرقوا ادوات عملهم , و ذهبوا يحتجون لدئ المشرف علئ شغلهم , و هو انليل. فحدث اضطراب بين اْنوناكو : ف بدون العمال , كان الشقاء و المجاعة حتما. فجمعوا المجلس بكامل هيئته برئاسة {{ انو }} شخصيا. و {{ ايا }} الاله الصاحي و الذكي و الدقيق و المبتكر هو الذي حل الاْزمة , اذ اقترح " خلق بديل للالهة ~ العاملين : علئ ان يكون موهوبا بكفاية لكي يشتغل مثلهم , و منظما بحيث لا يتسنئ له ابدا ان يطالب , مثل الالهة , و باسم الطبيعة ذاتها , بمصير مماثل و بحق علئ عدم الشغل , اذ ان الاْمر من شاْنه ان يعرض العالم الالهي للخطر المقلق ذاته. و هذا البديل سيكون """ الانسان. """ لا شك في انه سيكون ذكيا و قادرا علئ القيام بمهمته الاْصلية علئ افضل وجه. و لكنه سيحكم عليه بحياة اْمدها محدود. و ما ان قبل الالهة هذا المشروع بحماس , حتئ وضع قيد التنفيذ , فخلق """ الانسان """ : خلق من " طين { و سيعود يوما اليه بعد موته } " ممزوج بدم اله قاصر , لكي ياْخذ منه الصفات الجديرة التي تساعده علئ انجاز عمله مثل اْسلافه الالهة. """"" {يتبع}


ف اول انسان عندهم كان اسمه  لولو  ف حوله  اليهود  الئ  ادم.


و هكذا عن " الطوفان " حيث حصل فعلا الطوفان عندهم ~ في  بلاد الرافدين في عام 3000 ق.م. ~  لكن نتيجة ارتفاع مياه الخليج  12  مترا  و  ليس كما هو معروف الان ...

و لا وجود ل  ابراهيم  كما بينت سابقا  ف ذلك اسم وهمي ... و بذلك يطلع جدك الذي تنتسب اليه هو خرافة حقيقية للاْسف.

و جنة عدن هي " البحرين " حيث فيها سلام دائم  و راحة و ... بحسب عالم السومريات الاميركي  صاموئيل نوح كريمر  في كتابه " التاريخ يبداْ في سومر "


و هذا يكفي فيما يخص هذا الموضوع بعد ان عرفت  ادم  العراقي و حقيقة الطوفان و الجنة و خرافة برهوم.


{ثالثا}  اما بشاْن السوالف التي انا تحدثت عنها فهي بقولك """ ولكنه يعزز الرأي السائد  بأن السريانية أطلقت على من أمن برسالة الفادي المخلص, ثم اتخذتها الأقوام الأخرى المتحولة من الوثنية إلى المسيحية """ في حين الحقيقة هي كما شرحت عن تاريخ * الاراميون السريان * اعلاه  و لم اتطرق الئ ما اورده اهلي الاراميون السريان و لا الئ المتاْشورين بعد لاْن الحديث عن المتاْشورين طويل و سبق ان حاورناهم و كل ما استطاعوا ان يقدموه كان " سفسطات " تتضمن ~ كذب و خرافات و سوالف و سخافات و فوتو شوب و كلام فارغ  و لنكات من زبالة النت مع تزوير ~ وقد كتب عنها منشور خاص في هذا الموقع و في مواقع اخرئ ايضا كما في الرابط ادناه :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,977341.0.html?fbclid=IwAR0pSVYRXSDQGSUxeNn0JVsfmJPBxchrWxdHNtIO3cczjmVqmxYkIn7fGwk


{رابعا}  ان تاْشور بعض السريان هو ههههههه لمصلحة شخصية و هو البحث عن وظيفة فحسب  و ليس ايمانا بها ... و هو ما اعترف به ايضا الكاردينال لويس ساكو في فيديو مسجل له حيث اكد باْن  ثلاثة ارباع  المتاْشورين هم من " المتكلدنين " ,  و ابو التاْشور هو  المتاْشور نفسه و تاجر السياسة المعروف المدعو " يويو كنا  " الذي باع حتئ اصحابه ب ثلاثة الاف دينار حيث تم اعدامهم بعد ان وشئ بهم و هو وكيل في مخابرات صدام كما في منشور سابق في هذا الموقع و كما في الرابط ادناه :

https://ankawa.com/forum/index.php/topic,997671.0.html?fbclid=IwAR3alLufoh3KmwpYVz8pUttAbZllncAH5OzCnHC62WYGiSjQze8UxpYl0O8


و ما دمت شراب عرق ف جييييييييييييييييييييرس و انشاءالله سنلتقي يوما ما لنسكر معا !

تحياتي  و  "دمت أخاً آرامياً سريانياً عزيزاً " !


حبيبي أبو لؤي الورد : أنت سرياني المذهب
 وكلداني القومية، لا يورطك العلامة
الفاشل في الهندسة والملتجئ إلى التاريخ، حكّموا عقولكم يا سادة أقرأوا التاريخ جيداً
ليس كل من سكن العراق هو عربي أو هو كردي أو هو كلداني، وهكذا جزيرة العرب،
 ارجع إلى حدودها قبل الميلاد هل تستطيع أن تحددها ؟ ثم أرجع إلى قبائلها هل كل
 مَن سكنها كان عربي؟ يا أخي أدريس أنا أنصحك أن لا تستمع إلى الذين يهذون بحجة
إنهم حجّة في التاريخ بينما قد فاتهم الكثير ولا ارغب بتصحيح معلوماتهم (دعهم في غيّهم يعمهون)
لأنهم لن يستمعوا إلى صوت الحق، يا أخي أنظر إلى الردود والصور فإنها تتكرر في
كل المواضيع وبأسماء مستعارة متعددة وهذا دليل جبن وتخاذل مرسلها، وأنا تعرفني جيداً جداً
شجاع ولستُ متخاذل ولو أنك سرّبت معلومات شخصية عني للمتغابي، لكنني لا أهتم ولا أنكر
 إنتمائي السياسي وكنتُ أشهر من نار على عَلَم في تلك المرحلة وفي تلك المنطقة وأوردتُ لك
 مثلاً وحالة إنسانية في ردي السابق لك، وليس من عادتي التكرار، عسى أن أكون قد وفقت في
 إسداء النصح لك ولغيرك الذي يدخل بأسماء مستعارة أو يرسل لك أجوبة حاضرة تنشرها بأسمك
 وتتورط، تحياتي لشخصكم الكريم
أخوك الدكتور نزار ملاخا


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخت الأستاذة سريانية أنا
أهلاً وسهلاً بك مرة اخرى.
لا أتفق مع تصورك بأنني أنكرت بصورة غير مباشرة وجود الكلدان والآشوريين. ألإثنان موجودان قديماً وحديثاً, وإنكار أي منهما يعني إنكار الحقائق التاريخية التي يقرها كافة المؤرخين المنصفين.
ألمقال عن "عيد أكيتو" يُعزز دور الحضارة الآشورية والحضارة البابلية الأولى والحضارة البابلية الثانية التي هي الحضارة الكلدانية في تخليد التاريخ الحضاري الرافديني. كما أنه يُدلل بصورة غير مباشرة على عدم وجود ما يسمى بالحضارة السريانية سواء في التاريخ الغابر أو الحاضر. ألسريانية مدلول للمسيحية وإلا لاحتفلت بعيد أكيتو إن كانت هنالك حقاً حضارة رافدينية بهذا الإسم.
لا بد وأنك تلاحظين العديد من المقالات الساخنة عن الكلدان والدائرة على المنبر. على الاغلب لهم إجابات وافية على استفساراتك حيث أن معظمهم من المهتمين بالشأن القومي الكلداني ومنهم من كان له باع متميز في المؤتمرات الكلدانية.
تحياتي ودمت أختاً عزيزة


غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألأخ الاستاذ  Adris Jajjoka
تحية بابلية
كما أنك توهمت عن أصلي وفصلي فإنك أيضاً توهمت عن شربي للعرق. ثق انني لا أعرف طعم العرق كما انني لست نديماً لكؤوس الخمر مهما كان نوعها لا قليلها ولا كثيرها. ولكن أعاهدك لو التقينا فإنني سوف أسمح لشفتي أن تتذوق طعم العرق احتفاءً بشخصك الكريم.
أرى على المنبر صحوة كلدانية برزت على حين غرة. ربما كرد فعل على الكبت الإختياري الذي لازم أغلب المساهمين عند المرور على هذا المقال والمقال الذي سبقه الخاص بعرض كتاب الأخ الدكتور نزار ملاخا بحيث أن معظمهم أغفل عن قصد وبدون قصد عن تقديم حتى التهنئة الروتينية لصدور الكتاب.
ألشكر الجزيل لكل من ساهم في إيقاظ الكلدان من جديد بعد سبات عميق. عسى أن تؤدي هذه الصحوة الجديدة إلى خلق روح الألفة الصادقة والتلاحم الأمين بين أبناء الامة الكلدانية المبعثرة.
أرى أنها فرصتك أستاذي العزيز لكي تُروج بضاعتك بين المقالات الساخنة على المنبر والخاصة بالشأن الكلداني.
تحياتي ودمت أخاً رسريانياً آرامياً عزيزاً


































غير متصل Michael Cipi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4199
    • مشاهدة الملف الشخصي
عـلى الكـلـداني (( وكـل كـلـداني )) أن يتــّـبع أسـلـوباً جـمـيلاً وهـو :
تجاهـل كـل مَن لا تعـجـبه كـلمة ... كـلـدان

غير متصل صباح قيا

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1716
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

أخي مايكل
هنالك من تُفجعهم كلمة (كلدان). كيف لا وأعماقهم تُقر بعظمة الكلدان وديمومتهم حتى انقضاء الدهر.
من الافضل أن لا تعجبهم كلمة (كلدان), فربما يتحول الإعجاب إلى حب ومن ثم إلى عشق وعندها قد يحصل ما لا تُحمد عقباه.
وبالرغم من ذلك أقول: نعم, أتفق معك بأن التجاهل يمثل إسلوباً جميلاً يستوجب اتباعه مع من لا تعجبه كلمة (كلدان), علماً باني أتجاهل كل من يلجأ إلى أسلوب "إرهاب القلم" في النقاش والذي يدل على الإفلاس الثقافي والإجتماعي وكل ما له صلة بالمسيرة السوية للحياة.
تحياتي


غير متصل Adris Jajjoka

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 447
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاْخ الدكتور صباح قيا


نختم هنا ايضا كما ختمنا في منشورك السابق عن الكتاب المبني علئ السوالف و الخرافات التي قراْناها سواءا من العناوين التي نشرت او من تعقيبات عقيمة كلها " مهاترات " للاْسف مما جعلنا  نقول سابقا باْن موْلفه حتئ  " لم يسمع بالتنقيبات التي جرت و تجري لاْكثر من قرن من الزمان" كما و لا تتناسب مع شخصية تضع الشهادة التي قراْناها بجانب الاْسم.

1 ~  كتبنا ما فيه الكفاية بالاْدلة التاريخية التي اساسها التاريخ الموثق كما في وثائق التنقيبات  و  انتهت  الحوارات مع المتاْشورين و المتكلدنين في هذا الموقع كما في مواقع اخرئ ايضا باننا كلنا * اراميون سريان * و هكذا سجل التاريخ كما هو الان.   و امل باْن هذا ما يخلي حضرتك  تلجاْ الئ العرق بعد ان زال عنك وهم اصلك الخرافي السابق.


2 ~  اشرنا في تعقيبنا قبل هذا الئ ما كان قد كتبه المتاْشورون في حواراتنا معهم حيث لم تتعدئ عن " سفسطات " تحتوي ما بيناه بهذا الشاْن.


3 ~  و فيما يخص المتكلدنين ف انهم لم يتمكنوا حتئ من الرد علئ  السوْال التالي :

" ما هو اصل الكلدان و كيف ظهروا و اين و متئ ... و ماذا كانت لغتهم ... و ما دورهم في التاريخ ... ؟؟؟؟؟؟ "


اْ ~  اما القول باْنهم قادمون من جزيرة العرب و كما يلي فهي مجرد سوالف بحيث نسوا حتئ اسمها الحقيقي ب انها " شبه جزيرة " و ليس جزيرة ... في حين وثقنا باْن الساميين و بموجب وثائق التنقيبات قادمون من البادية التي بين  سوريا  و  العراق :

""" قبيلتهم كلدي، وقد هاجروا من جزيرة العرب في أواسط اللف الثاني قبل الميلاد، """

ب ~  اما الانتساب الئ  الاْصل اليهودي فهو مجرد خرافة كما شرحنا و زيارة  " البابا " ل  اور السومرية كانت زيارة لمعبدها الوثني التاريخي تقديرا ل دور السومريين في  " ميلاد الحضارة " مع " الاْكديين  و  الاراميين السريان " !

ج ~  لا يوجد شعب كلداني و لا قومية كلدانية تاريخيا ... و " التسمية الكلدانية " الحالية هي " تسمية كنسية " حديثة ... و ان المنتمين اليها هم اراميون سريان ~ و لا ينحدرون من العشيرة الكلدانية الارامية  كما بينا فيما سبق اعلاه , و قد انتخب " اول بطريرك للطقس الكلداني " سنة 1551 ! " في مدينة الموصل ، و ذلك علئ يد جماعة من الساخطين.

 و التاريخ  سجل الاتي و كما هو الان :


كلنا " اراميون سريان" و تراثنا كله هو " ارامي سرياني " و الكنيسة هي " ارامية سريانية " و تاريخها يبداْ كما كتبه البير ابونا في كتابه " تاريخ الكنيسة السريانية الشرقية " منذ التاْسيس في انطاكيا ، و الكنائس الاخرئ هي كنائس حديثة ... و لغتنا هي " ارامية سريانية " و معترف بها عالميا ، كما يتم تدريسها في جامعات عالمية عديدة ، و هي " لغة رسمية في العراق " الئ جانب العربية و الكردية ، و ان كل الموْسسات الرسمية ايضا هي " ارامية سريانية " و كما يلي :

~ يتم تدريسها في قسم اللغة السريانية في كلية اللغات في جامعة بغداد.
~ لها هيئة تسمئ " هيئة اللغة السريانية " في " المجمع العلمي العراقي."
~ لها مديرية ب اسم " مديرية الدراسة السريانية العامة " في بغداد و مديرية للتعليم السرياني في اربيل و مديرية عامة للثقافة و الفنون السريانية في اربيل و كذلك اتحاد للاْدباء و الكتاب السريان الذي هو جزء من الاتحاد العام للاْدباء و الكتاب في العراق.
~ يتم التدريس باللغة السريانية في المدارس التي اغلبها مسيحيون.
~ و افتتح موْخرا قسم للغة السريانية في جامعة صلاح الدين ايضا.
~ نشرت وزارة ألتربية معجماً باللغات ألثلاث ألإنكليزية وألعربية وألسريانية بعنوان منارة ألطالب ليستعمل في ألمدارس ألسريانية.

لا شئ " اشوري " بعد قيام الاراميين بالتنسيق مع الميديين بتدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها قبل اكثر من 2600 عام و لا شئ " كلداني " كذلك !


مع تحياتي  و  "دمت أخاً آرامياً سريانياً عزيزاً " !