المحرر موضوع: ما أجمل الأمانات عندما تحملها اليمامات... كتابة الأستاذة سلمى عقيل  (زيارة 184 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل فهد عنتر الدوخي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 658
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ما اجمل الأمانات عندما تحملها اجنحة اليمامات
وما اروع القصائد عندما تكون امانات لرسائل ملونه لتلك الاجنحه.
فعلى الرغم من وصف (الاستاذ فهد) انها وضعت على اجنحتها عنونة الا انني  اجد ان هذه اليمامه من بين اليمامات السعيدات لفتح باب القدر لها  منافذ المدارات ....
بأن تحمل تلك الحزمه من الابداعات  لتصل بها الى اول الاحلام واول المحاولات....
فاني اتلمس فرح في عيون هذه اليمامه لما تيسر لهامن مواصله التحليق المكنوز  بالدرر وأعطاء الثقه لها للتنزه في رحاب اوسع الفضاءات...
وكذلك كان من سعة المكان واختلاف الازمان اضفاء طاقه فوق طاقتها للوصول الى الهدف المعلوم.. وبلوغ اول الاحلام...
انا لم اطّلع على القصائد والمحتوى ولكني وجدت من عناوين القصائد هذا الثراء والتنوع والتضاد في بعض الاحيان مثل  (لن تكوني لي سيدة بيتي)  و ( يا منارة العشق كوني لي)
وكذلك (فليكن هواك عاصفه ) و ( سيدة الصمت)
حقيقة تلون الاحلام على جناح طائر اليمام جعلتنا نتشوق ان تحط اليمامه قريبا منا كي نستمتع بطيب احمالها..
وشكرا للاخ الزميل فهد عنتر لاصطحابنا لهذه الرحلة المترعه بجمال الحرف والفن والأدب