المحرر موضوع: مميزات عملية قص المعدة بالمنظار  (زيارة 144 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ham16

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 16
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • www.jsatcs.com
    • البريد الالكتروني
مميزات عملية قص المعدة بالمنظار
ان عملية قص المعدة بالمنظار هي الطريق المباشر والسهل إلى الحصول على وزن مثالي وجسم صحي، كما أنها بداية طريق التعافي من العديد من الأمراض المزمنة التي عادة ما تصاحب السمنة، مثل: مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة نسب الكوليسترول، وغيرها من الأمراض المصاحبة للسمنة المفرطة أو الناتجة عنها.

و هي العملية الأشهر في عالم جراحات علاج السمنة، وتُجرى بأحدث التقنيات الطبية المتاحة، ويستغرق إجراؤها نصف الساعة فقط !

الحالات المرشحة لاجراء عملية قص المعدة بالمنظار :
توصف عملية تكميم المعدة بالمنظار للأشخاص المصابين بالسمنة، لما تمثله نتائجها من حل نهائي لمشكلة السمنة والمشاكل الأخرى المصاحبة لها، فلا تنحصر نتائج العملية فقط في الحصول على جسم متناسق، بل يضاف إليها كذلك التخلص من الكثير من الأمراض والمشاكل، لذلك تأتي الحالات الآتية في مقدمة المرشحين لإجراء عمليات تكميم المعدة :

حالات الإصابة بالسمنة والسمنة المفرطة، لمن يزيد مؤشر كتلة جسمه عن 30.
حالات السمنة المصاحبة للأمراض المزمنة.
الأشخاص الذين فشلت معهم طرق خسارة الوزن التقليدية، ولم تستجب أجسامهم بشكل كافي للحميات الغذائية وممارسة التمارين الرياضية.
مرضى السكري وخاصة من النوع الثاني، لما تحققه عملية تكميم المعدة من تقدم كبير في شفائهم من السكري بعد إجرائها.
مرضى ارتفاع ضغط الدم.
أصحاب أمراض العظام وتآكل أو خشونة المفاصل.
من يعانون من أمراض القلب والذبحات الصدرية وتصلب الشرايين.
حالات انقطاع النفس المتكرر خلال النوم.
 كيف تؤدي عملية قص المعدة بالمنظار إلى إنقاص الوزن ؟
 يؤدي تكميم المعدة بالمنظار الى تصغير حجمها و تقليل سعتها , بما أنها هي بيت الطعام والمستقبل الأول له . وبالتالي تقل كميات الطعام التي يتناولها المريض، أي أن العملية تقوم على أساس تصغير السعة الاستيعابية للمعدة، عن طريق إزالة نحو ثلثي حجمها أو ما يقدر بـ 70% تقريبًا من حجمها، وعادةً ما يكون الجزء المزال هو الجزء السفلي، فيما يتم الإبقاء على الجزء العلوي للمعدة، بعد أن يصبح أنبوبًا أو تجويفًا أسطوانيًا يشبه أكمام الملابس، ويصل بين المريء والأمعاء الدقيقة، ومن هنا أتت تسمية هذه العملية بالـ “تكميم”.
بعد هذا التقليص الهائل لحجم المعدة؛ لا تتمكن المساحة الباقية في المعدة من استيعاب الكميات نفسها التي كانت تستوعبها في السابق من الطعام والشراب، والتي اعتاد المريض أن يتناولها باستمرار، وإنما تكتفي بكميات قليلة من الطعام، ثم ترسل إشارات الشبع إلى المخ، فيشعر المريض بالشبع والاكتفاء من الطعام سريعًا، كما أنها -مع الالتزام بنظام غذائي محدد- تبدأ في إعادة تنظيم إفراز هرمون الجوع، فيقل إحساس المريض الشديد بالجوع، الذي كان يدفعه من قبل لتناول أقرب طعام من يديه دون النظر إلى سعراته الحرارية، ومقدار الزيادة في الوزن الذي من الممكن أن يسببه.
كل ما سبق يساهم بشكل كبير في نتائج العملية، ويؤدي إلى انحسار مقدار السعرات الحرارية التي يمتصها الجسم من الطعام بعد مروره في الجهاز الهضمي واكتمال عملية الهضم، وبالتالي تقل كميات الدهون المكتسبة لدى المريض، بالتوازي مع حرق الدهون المخزنة مسبقًا، وهو ما يؤدي إلى خسارة الوزن في النهاية   افضل دكتور قص معدة في الامارات
كيف تتم عملية قص المعدة بالمنظار ؟
تتطلب العملية في البداية تخدير المريض، ثم يدخل المنظار إلى بطن المريض من جهة المعدة بعد عمل 4 شقوق جراحية صغيرة في البطن، يحتوى المنظار على كاميرا دقيقة، تعرض الكاميرا محتويات البطن على شاشة أمام الجراح ليتمكن من تحديد مكان المعدة ومقدار الجزء المراد التخلص منه، كما أنه يتحكم بالأدوات التي يدخلها من الشقوق الجراحية الأخرى في إزالة المقدار المحدد من حجم المعدة، معتمدًا على تقنية الكَيّ خلال القص والتدبيس، وذلك لتجنب حالات النزيف ومضاعفاتها.
ينهي الطبيب العملية بعد إخراج المنظار والأدوات والبدء في خياطة الجروح بطرق تجميلية حتى لا تترك آثارًا مزعجة في البطن.
مميزات عملية قص المعدة بالمنظار
 بعد الاعتماد لفترات طويلة في السابق على الجراحة المفتوحة في إجراء عمليات السمنة  ؛ بدأ الأطباء مؤخرًافي إتمام عملية تكميم المعدة بدون جراحة والاعتماد عليه بشكل أساسي في كل خطوات العملية لمميزاته المتعددة، منها:

صغر حجم الجروح في البطن بشكل يسمح فقط لتمرير المنظار والأدوات المستخدمة في العملية، وذلك بدلًا من الشق الجراحي الكبير الذي اعتاد الأطباء إحداثه في بداية الجراحات المفتوحة والتقليدية.
تستغرق العملية باستخدام المنظار الطبي نصف الساعة تقريبًا.
يضمن المنظار أقل قدر ممكن من الألم للمريض، سواء خلال العملية، أو بعد إجرائها، نظرًا لحجم الجروح الصغير.
لا تظهر أي ندوب أو علامات في البطن كآثار للعملية، فمع صغر حجم الجروح يتم أيضًا إغلاقها بطرق تجميلية.
عادة لا يضطر المريض لقضاء عدة أيام في المستشفى بعد إجراء قص المعدة، قد تصل المدة التي يمكثها إلى يوم واحد على الأكثر.
قلة نسبة حدوث مضاعفات خلال العملية أو بعدها