المحرر موضوع: الامن البرلمانية للمربد: تركيا تريد بناء قاعدة كبيرة في سهل نينوى، ولابد من الشكوى لدى الامم المتحدة  (زيارة 343 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 2242
    • مشاهدة الملف الشخصي

وصف قائد قوات الحدود، الفريق الركن حامد الحسيني، التوغل التركي في مناطق شمال العراق "بالمشكلة الازلية" التي كانت منذ النظام السابق، نتيجة تواجد قوات حزب العمال الكردستاني "بي كا كا" التي تطاردها تركيا معتبراً ذلك "حجة وصنعية تركية للدخول بأراضينا، حيث تتواجد بالعمق من 15 الى 20 كم، مستدركاً ان قيادة الحرس الحدود العراقية فتحت مؤخراً 20 نقطة حدودية شمالي البلاد

ولفت الحسيني خلال تصريحه للمربد، إن الإقليم بدأ يشعر بالخطر الحقيقي بخلاف السابق نتيجة وجود القوات التركية على قمم الجبال باتجاه زاخو والمناطق الاخرى ضمن واقع محافظة دهوك، مؤكداً ان ذلك التوغل يعتبر قضية غير مشروعة ولابد من القوات العراقية تندفع الى خط الصفر، مستدركاً ان هناك اجتماعات بهذا الصدد سيما مع مستشارية الامن القومي

وقبل ذلك دعا عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية سعران الأعاجيبي قد دعا الحكومة الاتحادية إلى توضيح موقع تمركز القوات التركية، مبينا أن الدلائل تشير إلى أن تمركز القوات على الحدود المشتركة وهناك قطعات تدخل الأراضي العراقية وتعود مرة أخرى للتموضع في أماكنها بناء على اتفاق مع حكومة النظام السابق في ثمانينيات القرن الماضي.

وكانت لجنة الأمن والدفاع النيابية قد أوضحت في وقت سابق للمربد إن قرار البرلمان بإخراج القوات الأجنبية من العراق يشمل القوات التركية أيضا وذلك في معرض تعليقه على تصريح عضو الاتحاد الوطني الكردستاني صالح فقي لوسائل إعلام محلية بشأن تحرك الاتحاد لجمع تواقيع داخل البرلمان لإصدار قرار بإخراج القوات التركية الأراضي العراقية بإقليم كردستان، على غرار قرار إخراج القوات الأمريكية.

هذا وتنفذ القوات التركية في السنوات الماضية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد، الذين تعتبرهم إرهابيين، في كل من العراق وسوريا، قائلة إن ذلك يأتي ردا على هجمات نفذها أو خطط لشنها عناصر "حزب العمال الكردستاني" بي كا كا، الذي تحاربه تركيا على مدار أكثر من 3 عقود داخل البلاد وخارجها، فيما سلمت وزارة الخارجية العراقية، في 3 آيار لجاري، القائم بأعمال السفارة التركية مذكرة احتجاج على تواجد وزير الدفاع التركي بالأراضي العراقية.