المحرر موضوع: البطريرك مار يونان يتجول في شوارع العمارة (ميسان) برفقة وزيرة الهجرة وعوائل مسيحية  (زيارة 1534 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ankawa admin

  • المشرف العام
  • عضو مميز جدا
  • *
  • مشاركة: 2213
    • مشاهدة الملف الشخصي
عنكاوا كوم / وكالات

رافق عدد من العوائل المسيحية في محافظة ميسان، أمس السبت، زيارة غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي في العالم مع وزيرة الهجرة والمهجرين في محافظة ميسان.

وقالت وزيرة الهجرة والمهجرين إيفان فائق جابرو في تصريح صحفي، إن "20 عائلة مسيحية من أصل 30 عائلة تسكن ميسان حضرت إلى الزيارة التي قامت بها مع الوفد المسيحي برئاسة غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي في العالم إلى محافظة ميسان".

وأضافت، أنها "أطلعت على واقع المسيحيين بالمحافظة وأبرز احتياجاتهم، مبينة أن المسيحيين يعيشون بسلام وأمان مع إخوانهم من كل الطوائف والأديان بميسان وأن الدولة تسعى لاهتمام أكبر بالفترة المقبلة والسعي لتلبية احتياجاتهم".

وتابعت، إنها "زارت أسواق ميسان مع الوفد المسيحي ونقلت للمواطنين تحيات رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي ومساعيه لخدمة أهل المحافظة بكل أطيافهم".

وزار غبطة البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي في العالم، أول أمس الخميس، النيابة البطريركية في البصرة والخليج العربي، لحضور مراسم تنصيب المطران النائب البطريركي الجديد للأبرشية مار أثناسيوس فراس دردر وهي الزيارة الأولى له.

وكشفت وزيرة الهجرة والمهجرين، إيفان فائق جابرو، في وقت سابق اليوم السبت (8 أيار 2021)، عن وجود توجيه من رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، يخص محافظات البصرة وميسان وذي قار، من أجل الاطلاع عليها.

وقالت جابرو المتواجدة حالياً في ميسان إنها "ستزور مدينة أور الأثرية لأداء وإقامة قداس الصلاة"، مشيرةً إلى أن "تلك الزيارات جاءت بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي للاطلاع على مدن البصرة، وميسان، وذي قار، والاهتمام بها ونقل كل ما تحتاجه إلى الكاظمي، بناءً على توجيهاته".

وأضافت، أن "الصلاة في أور تعدّ أمراً مهماً وتكريساً لأن تكون تلك المدينة هي قبلة الحج للطائفة المسيحية أو أي طائفة أخرى ترغب بزيارة تلك المدينة العظيمة، التي زارها مؤخراً البابا فرنسيس، والتي كانت تمثل معانياً حقيقياً لالتقاء الأاديان في أرض الناصرية".

ولفتت الوزيرة إلى أن "هذه المدينة تحظى باهتمام وزارتها والحكومة بشكل عام، وهي تسعى لتطويرها لتكون بوابة حقيقية للقداس".

وكان البابا فرنسيس، قد زار مدينة أور الأثرية في السادس من آذار الماضي، خلال زيارته التي أجراها إلى العراق، واستمرت 3 أيام، والتقى فيها المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، في محافظة النجف، مع إلقاء كلمة له في اجتماع ممثلي الأديان بمدينة أور.