المحرر موضوع: تحت جدارية بلاد ما بين الحروب  (زيارة 2774 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل bentsahelnenava

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 100
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحت جدارية بلاد ما بين الحروب

بهنام عطاالله



في بلاد ما بين الحروب ..
حروب جامدة
تبصم بالبصاق شظاياها
حروب أخرى ..
باردة تبصم بالدم بقاياها
الليل مسكون بالأنين
يقطنه خريف السكون
وسكون اليقظة
المنفلة بين العربات
تقص مكارم الخزي
وعار الشبهات
حيث سيكنسها الكناسون
في شوارع النسيان


* * *

منذ عقود طالت
وعقود غابت
وعقود دانت
وعقود نهب اللصوص فيها
حتى أسماءنا المركونة في الزوايا
تماثيلنا المحنطة بالشرائع
ياآاآاآ.. ه   .. أنا ... أنت.. هم .. نحن
يا جنائن القلب المعلقة
ما عادت تغرد فيها الدماء
وتنطلق منها الشحارير
ألوان البلابل
انخطفت حد الغثيان
لربيع يهرب من اوراقه
نحو الصحارى


* * *

منذ أكثر من خمسين زهرة
غصت بها قوانين الكون
ها هو حلمك يلملم رؤاه
في بلاد ما بين الحروب
حروب ابطالها ممثلون
يتأصلون بالصراخ
بالعويل والكسل الملقى
على جوانب المسارح
هام يبعثرون شظياهم
بكل الاتجاهات


* * *


فيا أيها السائرون نحو الشمال
أو نحو الجنوب
نحو الشرق أو نحو الغرب
اليوم ستدخلون غابة النسيان
وبيدكم سيف من ذهب
ونهر من الفقراء
وفرائض تدور تدور
في دم الجهلاء


* * *


اليوم آت ٍ
سأرتدية كالقميص
وبعد وهلة اخلعه للغسيل
انشره على حبال المكائد
القيه في صناديق المواجع
نعم سأعلقه فوق الشفاه
وأداعب سقوف البراءة
ومرايا الجنون والفواجع
خيوط الحنانات
وزهورنا التي غابت عنها ألوانها
شوارعنا التي غادرتها الأقدام
ما انفكت ..
تبعث في أرصفة المنافي
القريبة
البعيدة
عن حرية مفقودة ..
لكنها متوفرة
في أسواق المزادات
في الفضائيات
وأعمدة الصحف اليومية
وبقايا الحانات



   


غير متصل simo

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 62
  • الجنس: ذكر
  • حُبُ آلحَيْاةِ
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
موضوع حلو

شكرا .........

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

منذ أكثر من خمسين زهرة
غصت بها قوانين الكون
ها هو حلمك يلملم رؤاه
في بلاد ما بين الحروب
حروب ابطالها ممثلون
يتأصلون بالصراخ
بالعويل والكسل الملقى
على جوانب المسارح
هام يبعثرون شظياهم
بكل الاتجاهات


*
>>>>>>>>>>>>>>>>>

العزيز بهنام عطالله

بلاد ما بين الحروب

وخارج النهرين

اصابع

في رؤوسها رما ح

تدسه في جسد النهر المتعب

وتعجنه بأوجاع  ثم تضطجع تقهقه

وهي اسيرة الفتن

اسيرة الحرائق

اسيرة الدماء

وهي تسفح هنا وهناك

جيوش الاشاوس

الاشاوس هذه

لا تفقه غير علم الخراب

العزيز بهنام

دوماً خطواتك قفزات عالية في رحاب الفكر والخيال البارع

بأناشيدك يزهر الوادي الذي افرغوه حتى من الفراغ

هنا يلم الشمل ويلبس ثياباً جديدة

احييييييييييييييييييك بقوة

سيمار




غير متصل Enhaa Yousuf

  • مشرف
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1720
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.enhaasefo.com/
الدكتور بهنام عطا الله المحترم

تحت جدارية بلاد ما بين الحروب

اضع باقة من الزهور

تفوح بعطر الاصرار على الحياة

مزيدا من الابداع والتألق

انهاء سيفو

غير متصل bentsahelnenava

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 100
    • مشاهدة الملف الشخصي
الشاعرة انهاء سيفو

سلامي

شكرا لباقة الزهور التي اطرت تحياتك .. نشرت لك قصيدة النرجس البري المترجمة مع نبذة عن حياتك وحياة الكاتب في مجلة الابداع السرياني التي ستصدر لاحقا
والى مزيد من الابداع

بهنام عطاالله

غير متصل سيلفاحناحنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 777
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحت جدارية بلاد (آهات بلا عنوان )ما بين الحروب

غزالة العينين شريدة الحور
تصلي صلاة الختام و تبكي
أسترني من وجه الأشرار
تدس الدعاء بجوف الجدار
وخلفها سرب الخفافيش
يمتد بين شقوق الدار
من الدم والدمع تحصد الذكريات
تعلن النداء
(نداء من داخل السجن وهي السجينة
أرفعوا عني ظلم البشر )

ياااااااه يا غزالة الوادي
أنظري حولك ما فعله الكون النتن
فوق ظهرك يركض الدمار
جيوشا تطارد سرب اليمام
تحرق أعشاشه
ويفر الحمام الزجلي المطوق بالنار
يهرب من الموت والأمنيات
ليبني عشا بعشب الشعاب الحزينة
وراء الغمام وفوق كل ركام الحطام
يحن لمرعى يواصل فيه الحياة .
وأنت يا غزالة الوادي الجريحة
ألم تحني للزعتر البري
ألم تشتاقي للنعنع النهري
هيا أنتفضي ولا تنتظري الكون النتن
فتشي بين البراري
وراء السفوح
بين الكهوف
فوق الجبال
لربما تجدين من يصهل
في ربيع حقولك
كصهيل الزعيم
الذي كان ينقب تحت الحجارة
ويحطم الصخور ويقلب التلال
ليزيح العفن المسعور
في أزقة بلاده
كان ينشر جراده هنا وهناك
ويفتش في الحقول والوديان ليمسح
وجه السهول من الأوغاد الخونة
غدر ...ظلم ...
 حولوه  لفزاعة ؟؟
والبارحة .واليوم ..وغدا
 الكل تحول لعابر سبيل
لينسى ذكرياته على الطريق
هيهات يا ميجنة هيهات
من سينسى هيهات
غدا يعودون
يقلبون الحجارة
سيجدون شيئا من الذكريات العتيقة ....


((تحياتي للأستاذ د.بهنام عطا الله ))يا لوصفك وأسلوبك الحداثوي يا سيدي قمة الأبداع

                                                                                 ليوفقنا الله

غير متصل سيلفاحناحنا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 777
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحت جدارية بلاد (آهات بلا عنوان )ما بين الحروب

غزالة العينين شريدة الحور
تصلي صلاة الختام و تبكي
أسترني من وجه الأشرار
تدس الدعاء بجوف الجدار
وخلفها سرب الخفافيش
يمتد بين شقوق الدار
من الدم والدمع تحصد الذكريات
تعلن النداء
(نداء من داخل السجن وهي السجينة
أرفعوا عني ظلم البشر )
ياااااااه يا غزالة الوادي
أنظري حولك ما فعله الكون النتن
فوق ظهرك يركض الدمار
جيوشا تطار سرب اليمام
تحرق أعشاشه
ويفر الحمام الزجلي المطوق بالنار
يهرب من الموت والأمنيات
ليبني عشا بعشب الشعاب الحزينة
وراء الغمام وفوق كل ركام الحطام
يحن لمرعى يواصل فيه الحياة .
وأنت يا غزالة الوادي الجريحة
ألم تحني للزعتر البري
ألم تشتاقي للنعنع النهري
هيا أنتفضي ولا تنتظري الكون النتن
فتشي بين البراري
وراء السفوح
بين الكهوف
فوق الجبال
لربما تجدين من يصهل
في ربيع حقولك
كصهيل الزعيم
الذي كان ينقب تحت الحجارة
ويحطم الصخور ويقلب التلال
ليزيح العفن المسعور
في أزقة بلاده
كان ينشر جراده هنا وهناك
ويفتش في الحقول والوديان ليمسح
وجه السهول من الأوغاد الخونة
غدر ...ظلم ...
 حولوه  لفزاعة ؟؟
والبارحة .واليوم ..وغدا
 الكل تحول لعابر سبيل
لينسى ذكرياته على الطريق
هيهات يا ميجنة هيهات
من سينسى هيهات
غدا يعودون
يقلبون الحجارة
سيجدون شيئا من الذكريات العتيقة ....


((تحياتي للأستاذ د.بهنام عطا الله ))يا لوصفك وأسلوبك الحداثوي يا سيدي قمة الأبداع

                                                                                 ليوفقنا الله

غير متصل bentsahelnenava

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 100
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخت سيلفا

تحياتي

شكرا على الرد / القصيدة .. وشكرا على العنوان الجديد (تحت جدارية بلاد  آهات بلا عنوان) فعلا لقد تعددت الآهات فليس هناك عناوين  لكثرتها .. حيث المآسي والحزن والشجن والتهجير والقتل ، فهرب الحمام حيث الظلام يطارده في كل مكان ..يحرق اعشاشه .. لكنه لن يستسلم للظلام ويصر على ان من احزانه  سيبني له عشا حتى ولو  وراء الغمام ..
افكار خلاقة مبدعة ، ربما تعطينا الامل بالتشبث في هذه الارض والبقاء رغم الظلام .. الظلام .. انه يعدو ويعدو انه مثل (الكوليرا) على غرار قصيدة الشاعرة الراحلة نازك الملائكة .. فالظلام = الطوفان

(أنظري حولك ما فعله الكون النتن
فوق ظهرك يركض الدمار
جيوشا تطار سرب اليمام ْ
تحرق أعشاشه
ويفر الحمام الزجلي المطوق بالنار
يهرب من الموت والأمنيات
ليبني عشا بعشب الشعاب الحزينة
وراء الغمام  ْ)

فليحمي الرب العراق

دمت

بهنام عطاالله

غير متصل bentsahelnenava

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 100
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخت سيمار

دمت شاعرة

شكرا على الرد الجميل الذي ينم عن عمق ما تفكرين .. (وخارج النهرين ../ اصابع / في رؤوسها رماح / تدسه في جسد النهر المتعب) ذلك لان هذه الاصابع  لا تستطيع العيش الا باالحرائق والحروب
وعلم الخراب .. احسنت التعبير
شكرا ثانية

بهنام عطاالله