الاخبار و الاحداث > أخبار شعبنا

مدير المرصد الآشوري من أوربرو السويدية نحن بحاجة ماسة اثناء مواجهتنا للتحديات الراهنة إلى تحديث خطابنا القومي والسياسي، وإعطاء أهمية أكبر لبناء الإنسان فيه، وجعله محور وأساس لكل النظريات.

(1/1)

عنكاوا دوت كوم:

مدير المرصد الآشوري من أوربرو السويدية نحن بحاجة ماسة اثناء مواجهتنا للتحديات الراهنة إلى تحديث خطابنا القومي والسياسي، وإعطاء أهمية أكبر لبناء الإنسان فيه، وجعله محور وأساس لكل النظريات.

عنكاوا دوت كوم/المرصد الآشوري لحقوق الإنسان
 بدعوة من الجمعية الآشورية في مدينة أوربرو السويدية ألقى المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان جميل دياربكرلي محاضرة حول وضع شعبنا الكلداني السرياني الآشوري في الوطن بعد عام 2003، ومدى تأثير المتغيرات السياسية المحيطة على وجوده وديمومته، وذلك مساء يوم السبت المصادف في 23 تشرين الأول / أكتوبر 2021 في مقرّ الجمعية .

وجاءت المحاضرة على عدد من المحاور منها : المتغيرات السياسية الهامة في دول المنطقة من العراق فسوريا ولبنان وتركيا وإيران منذ عام 2003. مرحلة ما قبل احتلال تنظيم داعش الإرهابي لقرى وبلدات شعبنا في العراق وسوريا، واثناء الاحتلال، ومرحلة ما يسمى التحرير وما رافق هذه المراحل الثلاث من إرهاصات. بالإضافة إلى واقع شعبنا اليوم في الوطن وفي بلاد الانتشار.
وخلال حديثه شدد دياربكرلي على ضرورة الالتفات وبذل الجهود في القضايا التي يمكننا كشعب لعب دور فاعل فيها، بدل إضاعة الوقت في التفكير بنظريات المؤامرة الكونية، والمتغيرات الدولية والإقليمية الكبرى التي لا نملك الإرادة والإمكانات والقدرة على تغييرها، وأكبر دور يتاح لنا لعبه فيها هو دور المغلوب على أمره.

مبيناً في كلامه أننا بحاجة ماسة اثناء مواجهتنا للتحديات الراهنة إلى تحديث خطابنا القومي والسياسي وبالتالي ادائنا وممارساتنا في ادارة الملفات القومية والسياسية والثقافية والمجتمعية، وإعطاء أهمية أكبر لبناء الإنسان فيه، وجعله محور وأساس لكل النظريات.

وفي نهاية حديثه أوضح المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان على أنه من الضروري وضع اليد على مكامن الضعف في مجتمعاتنا، والاشارة اليها، ليس من باب التشاؤوم وفقدان الامل بل لتشخيصها، وايجاد حلول لمعالجتها، ومع الاسف لايزال الكثير من ابناء شعبنا لا يريد سماع سوى اخبار الانتصارات الوهمية.

وفي ختام المحاضرة شكر رئيس الجمعية الآشورية في أوربرو صبري يلدز، المدير التنفيذي للمرصد الآشوري لحقوق الإنسان جميل دياربكرلي على تلبيته الدعوة، مثمناً عمل ودور المرصد الآشوري في دعم قضايا شعبنا. وقدم للمحاضر هدية تذكارية باسم مجلس الادارة.



تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة