الحوار والراي الحر > المنبر الحر

ماذا لو تم اغلاق موقع عنكاوا ...؟؟؟

<< < (2/3) > >>

كوركيس أوراها منصور:
الأخ الفاضل الشماس أوديشو المحترم

تحية وإحترام  .. على الرغم من أن قرار إغلاق موقع عنكاوا كوم من عدمه هو قرار عائد لمؤسسي الموقع والقائمين على إدارته؟
إلا إنني سأعلق على تساؤلك الذي جاء على شكل مقال مقتضب وأقول: ((  لو كنتم طرحتم هذا التساؤل قبل العام 2013 ، كنت أرفض طلب غلق الموقع، كونه كان في قمته من حيث نوعية الكتابات والمقالات المفيدة وعدد ونوع الكتاب والمشاركين وكذلك عدد القراء، وأنا هنا أقصد تحديدا المنبر الحر وليس الموقع كله.

أما اليوم، فأنا أؤيد مقترحك في غلق المنبر الحر ، لعدة أسباب أذكر منها:
أولا: هذا المنبر أذكى نشر ثقافة الكراهية بين أبناء الشعب الواحد.
ثانيا: لم يتقيد مسؤوليه بتطبيق شروط وآداب النشر ولم يرعوا حرية إبداء الرأي والرأي الآخر وهنا أقصد حرية الآراء البناءة والتي تخدم قضيتنا ووحدة أبناء شعبنا، وليس حرية التهجم على من يخالفك الرأي.
ثالثا: المنبر أعطى مجالا وحرية للذين ينشرون ثقافة الكراهية بين أبناء الشعب الواحد وأبناء الكنيسة الواحدة وأبناء الأمة الواحدة، وكل هذا من أجل أن يكسب الموقع قراءات أكثر من أجل المادة.
رابعا: اليوم أضحى المنبر مرتعا لأعداء أبناء شعبنا وأعداء كنيستنا، ليغدوا المنبر مكانهم المريح لسب وشتم الرموز الكنسية، لا بل التعرض لهيبة ومكانة كنيستنا، ومذهبنا ورئاسته بدءا من الحبر الأعظم وإنتهاءا بأصغر شماس فيها، وهذا أعتبره تهجم ماسوني مخطط له يريد القائمون عليه تنفيذه وهم عميانا ومسيرون.
خامسا: ضعف الإدارة وتقاعس المشرفين في متابعة المواضيع المثيرة لكل هذه المشاكل.
سادسا: لذلك سأقول في النهاية لم يعد يهمني موقع عنكاوا ولا منبره الحر كالسابق، حيث كنت في السابق اطالعه يوميا ولفترات مناسبة، أما الآن ربما أسبوعيا وأمر عليه مرور الكرام ليس إلا !!!

شكرا وتقبل محبتي وإحترامي

Odisho Youkhanna:

--- مقتبس من: كوركيس أوراها منصور في 23:48 13/01/2022 ---الأخ الفاضل الشماس أوديشو المحترم

تحية وإحترام  .. على الرغم من أن قرار إغلاق موقع عنكاوا كوم من عدمه هو قرار عائد لمؤسسي الموقع والقائمين على إدارته؟
إلا إنني سأعلق على تساؤلك الذي جاء على شكل مقال مقتضب وأقول: ((  لو كنتم طرحتم هذا التساؤل قبل العام 2013 ، كنت أرفض طلب غلق الموقع، كونه كان في قمته من حيث نوعية الكتابات والمقالات المفيدة وعدد ونوع الكتاب والمشاركين وكذلك عدد القراء، وأنا هنا أقصد تحديدا المنبر الحر وليس الموقع كله.

أما اليوم، فأنا أؤيد مقترحك في غلق المنبر الحر ، لعدة أسباب أذكر منها:
أولا: هذا المنبر أذكى نشر ثقافة الكراهية بين أبناء الشعب الواحد.
ثانيا: لم يتقيد مسؤوليه بتطبيق شروط وآداب النشر ولم يرعوا حرية إبداء الرأي والرأي الآخر وهنا أقصد حرية الآراء البناءة والتي تخدم قضيتنا ووحدة أبناء شعبنا، وليس حرية التهجم على من يخالفك الرأي.
ثالثا: المنبر أعطى مجالا وحرية للذين ينشرون ثقافة الكراهية بين أبناء الشعب الواحد وأبناء الكنيسة الواحدة وأبناء الأمة الواحدة، وكل هذا من أجل أن يكسب الموقع قراءات أكثر من أجل المادة.
رابعا: اليوم أضحى المنبر مرتعا لأعداء أبناء شعبنا وأعداء كنيستنا، ليغدوا المنبر مكانهم المريح لسب وشتم الرموز الكنسية، لا بل التعرض لهيبة ومكانة كنيستنا، ومذهبنا ورئاسته بدءا من الحبر الأعظم وإنتهاءا بأصغر شماس فيها، وهذا أعتبره تهجم ماسوني مخطط له يريد القائمون عليه تنفيذه وهم عميانا ومسيرون.
خامسا: ضعف الإدارة وتقاعس المشرفين في متابعة المواضيع المثيرة لكل هذه المشاكل.
سادسا: لذلك سأقول في النهاية لم يعد يهمني موقع عنكاوا ولا منبره الحر كالسابق، حيث كنت في السابق اطالعه يوميا ولفترات مناسبة، أما الآن ربما أسبوعيا وأمر عليه مرور الكرام ليس إلا !!!

شكرا وتقبل محبتي وإحترامي
--- نهاية الإقتباس ---

المحترم الأستاذ كوركيس أوراها
تحية ومحبة
قبل عام 2013 وبالضبط عاما 2008 كان من افضل المواقع والمشتركين فيه كانوا لاخيراً عليك وعلى الوجوه الطيبة من الشخصيات ومن مختلف الاخصاصات العلمية وكانت جميع المواضيع المطروحة تنشر بانتظام في اماكنها المخصصة لها ولكن عندما تدخلت في الامر خفافيش الظلام لتزرع بذورها السامة وتنشر الحقد والكراهية بين ابناء شعبنا جعل الكثير كتاب شعبنا الأفاضل يبتعدون ويقللون من تواجدهم في الموقع وبالاخص المنبر الحر والموقع والمشرف العام عملوا المستحيل من اجل ان لا يبقى الوضع على هذه الحالة لكن هذه الخفافيش التي مازالت تعشش في ذلك الموقع السيء الصيت ومن يقف خلفهم استمروا في شرورهم وحقدهم الدفين وكرهم لاخوة لهم غايتهم واعمالهم اصبحت مكشوفة ومعروفة لجميع ابناء شعبنا وفي الاخر سيخزيهم الله ويعودون غائبين منكسرين الى وكرهم السيء
تقبل فيض محبتي واحترامي

وليد حنا بيداويد:

اخي الكبير Odisho Youkhanna
بعد التحية
لا فض فوك
طالعتك مقالتك واستنتجت منها ان الخفافيش الذين تقصدهم لربما غادروا هذا الموقع المحترم بكتابه ومعلقيه منذ فترة طويلة وراحوا يكتبون في صفحات اخر تشجعهم على استمرار قذاراتهم
هؤلاء بائعوا الضمير وبائعوا القومية والدين والشرف ، هؤلاء المتصيدون في المياه العكرة والذين يبحثون في ضرب مكونات شعبنا الموحد الكلدان السريان الاشورين في بعضهم، خسئوا الف مرة ان يحققوا ما في بالهم وانفسهم المريضة.
هؤلاء قبضوا ثمن عمالتهم ولكنهم خسئوا في هدفهم بئس هؤلاء اينما هم واينما كانوا نحن شعب واحد ويوحد فينا ارضة وسوس سندوسها بالاقدام خسئوا هؤلاء الحشرات.
تحيتي الكبيرة

Odisho Youkhanna:

--- مقتبس من: وليد حنا بيداويد في 23:47 26/01/2022 ---
اخي الكبير Odisho Youkhanna
بعد التحية
لا فض فوك
طالعتك مقالتك واستنتجت منها ان الخفافيش الذين تقصدهم لربما غادروا هذا الموقع المحترم بكتابه ومعلقيه منذ فترة طويلة وراحوا يكتبون في صفحات اخر تشجعهم على استمرار قذاراتهم
هؤلاء بائعوا الضمير وبائعوا القومية والدين والشرف ، هؤلاء المتصيدون في المياه العكرة والذين يبحثون في ضرب مكونات شعبنا الموحد الكلدان السريان الاشورين في بعضهم، خسئوا الف مرة ان يحققوا ما في بالهم وانفسهم المريضة.
هؤلاء قبضوا ثمن عمالتهم ولكنهم خسئوا في هدفهم بئس هؤلاء اينما هم واينما كانوا نحن شعب واحد ويوحد فينا ارضة وسوس سندوسها بالاقدام خسئوا هؤلاء الحشرات.
تحيتي الكبيرة
--- نهاية الإقتباس ---
ألمحترم وليد حنا بيدوايد
تحية ومحبة
شكراً لحضرتك على المشاركة في ما هو مطروح هذه ألخفافيش وألتي تعيش حياتها في ظلأم طامس تختفي لفتره وتظهر في بعض الاوقات حسب ارشادات وتعليمات من اسيادهم افعالهم باتت معروفة لشعبنا الكلداني السرياني الآشوري غايتهم زرع بذور الحقد والكراهية بين ابناء الشعب الواحد وبين رجال الدين فلا نترجى خيراً ولا نفعاً من انسان يفقد ظميره ومسيحيته ويسيء الى اخوة له من اجل غيره ومصالحه الشخصية صدقني ايها المحب هؤلاء في الاخر هم الخاسرين وسوف يخزيهم الله ويعودون الى جحورهم المظلمة منبوذين وسنبقى شعب واحد بمسيحيتنا ومعموذيتنا بارك الرب فيك
تقبل فيض محبتي واحتــــرامي

غانم كني:

 العزيز Odisho Youkhannaا
تحية  و اامل ان تكون مع العائلة باتم الصحة و العافية .
عزيزي  : لا قطعا لا , لا اوافق فرضيتك  اغلاق موقع عنكاوة دوت كوم , و سيبقى البيت الذي نلتقي فيه و نتبادل الاراء  و لو اجتمع ظلام الدنيا كله لا يستطيع اطفاء نور شمعة مهما كانت صغيرة و مهما يحاول اعمدة موقع الخيمة الموبوءة  تلوث اجواء موقعنا هذا بالرياح الكريهة القادمة من موقع الشتائم و المسبات لكل من يخالفهم الراي و شبعنا من نعوتهم . منافقين , هزازي الذيل , و اللوكية و اطلاق نعت " الجحوش " بالجملة على عدد من الكتاب و ذنبهم لا يؤيدون هولاء, قمة الاخلاق. هذا السلوك  لن يستطيعوا تغيير موقفنا و ايماننا .
هناك من يعتبر نفسه افلاطون زمانه و يحاول فرض الوصايا على رجال كنيستنا  و هذا مرفوض رفضا قاطعا , كنيستنا بخير و لها اساقفتها و على راسهم غبطة ابينا البطريرك الكاردينال مار لويس ساكو و جمع من الكهنة الكلدان و لن  يقبل التدخل في شوؤنها , تقديم الاراء مقبول و لكن الاخذ بها ليس فرض و حتى لا ارى موجب لتقديم  بعض الايضاحات لما يصدر منها , الشعب الكلداني برمته له الثقة المطلقة بكنيسته و رجالاتها و خاصة ما وصلت اليه كنيستنا  في بلدان الاغتراب  وان تشتت شعبنا في انحاء العالم كان تجربة صعبة للغاية لكنيستنا الكلدانية  بتوفير و تعين كاهن في كل مدينة و زاوية يتواحد فيها حتى كم عائلة كلدانية  و تشكر كنيستنا  لما بذلته و لبت طلبات ابنائها.
 الامر الاخر موضوع الرابطة الكلدانية و هي خيمة كل الكلدان  المنتشرة في كل العالم  و لو انا لست عضو فيها – لانه لا يوجد لها فرع في مونتريال لقلة عدد العوائل الكلدانية – ولهذا انا  ليس لي الحق التدخل في شوؤنها لكن الحقيقة تقال انها عملت و قدمت الكثيرو ان الاخ يوحنا بيداويذ قدم تقريرا شاملا عن ما قدمته و بكل جراة و صدق و امانة ذكر الايجابيات و السلبيات – و بصراحة حتى هذا التقرير لم يكن فرض تقديمه  فالامر يخصهم وحدهم  و هذا شان داخلي لمناقشته من قبل اللجان المختصة و  حتى بعض الاستفسارات ان هي سياسية او منظمة المجتمع المدني ام هي اخوية تابعة للكنيسة , بالتاكيد رجال  الرابطة و حتى رجال كنيستنا لن يقفوا مكتوفوا الايدي حيال كل ما يهم و له علاقة بالشعب المسيحي عامة و الكلدان خاصة و لكن من الواضح ليست سياسية لانها ليست حزب سياسي كما كا المثلث الرحمة المطران مكاريوس و الذي اصبح رئيس جمهورية قبرص , مع هذا ممكن توضيح هذا  في اجتماعهم.
 ارجو من كل المخلصين عدم الالتفات لمناقشات عقيمة بدون أي فائدة  ما زالت ثقتنا كبيرة  و نؤمن بما يقدم لشعبنا الكلداني . 
مع خالص التحيات
غانم كني - دبي




 

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

[*] الصفحة السابقة

الذهاب الى النسخة الكاملة