المحرر موضوع: جمعية سان جود العراق تدعم الفقراء ضد موجة البرد والكورونا  (زيارة 704 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ظافر نوح

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 71
    • مشاهدة الملف الشخصي
جمعية سان جود العراق تدعم الفقراء ضد موجة البرد والكورونا
      بسبب موجة البرد الشديدة التي يتعرض العراق، وتفشي الفايروس المتحور الجديد، قامت جمعية سان جود العراق باستنفار جهودها عبر جمع التبرعات من المحسنين لغرض ارسالها الى العراق من أجل دعم العائلات الفقيرة من فئة (الارامل واطفالهم) ذلك من خلال همة الكادر الاداري العامل في مقرها الام في امريكا – ميشيغان، حيث كانت وماتزال الجمعية منذ تأسيسها في عام 2015،  تبذل كافة الجهود من أجل أعانة وتمكين الفقراء وبشكل خاص فئة (الارامل واطفالهم)، بالتعاون والاعتماد على كادر فرع الجمعية في بغداد الذي يعمل بشكل طوعي وبهمة عالية على تقديم كافة الخدمات المادية والمعنوية والمساعدة في تجاوز المعوقات التي تتعرض لها الارملة واطفالها من مشاكل عدة منها: اجتماعية وصحية واقتصادية وحتى قانونية، والوقوف معها ومساندتها وتشجيع اطفال الارملة في الاستمرار على الدراسة وعدم ترك التعليم بحجة عدم توفر الامكانية المادية، هكذا رافقت ومازالت ترافق جمعية سان جود العائلات المحتاجة الساكنة في المناطق الفقيرة في بغداد وبعض القرى التابعة الى اقليم كردستان.
     اليوم وبسبب موجة البرد الشديد وانقطاع الكهرباء وغلاء الاسعار وانتشار البطالة وتفشي الفيروس المتحور، قامت جمعية سان جود عبر فرعها في بغداد بتقديم الدعم لهذه العائلات من خلال تسليمها مبلغ مالي يساعدها على شراء الوقود للتدفئة واقتناء الملابس الشتوية والمواد الغذائية الضرورية، ومن الجدير بالذكر كانت الجمعية ومنذ عام 2017 تقوم بتوزيع الاعانة وبشكل شهري عبر مقر فرعها في بغداد في كنيسة القلب الاقدس–الكرادة، وذلك بدعوة العائلات المشمولة للحضور الى مقرها، وبعد استقبالهم والاستفسار عن وضعهم ومشاكلهم، تقدم لهم الاعانة وفي بعض الاحيان كانت توزع معها سلة غذائية أو ملابس للأطفال أو لوازم المدرسية من الكتب والقرطاسية أو بطانيات. حاليا وبسبب تفشي فايروس الكورونا لجئت الجمعية الى ايصال الاعانات مباشرة الى بيوت العائلات من خلال متطوعي الجمعية.
م. فرع جمعية سان جود في العراق
ظافر نوح المحامي / بغداد     



غير متصل فوزي دلي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 87
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تتسابق الكلمات وتتزاحم العبارات لتُنظم كلمات الشّكر لكم يا من بذلتم ولم تنتظروا العطاء...
كلمات شكر وثناء إلى مؤسسي هذه المؤسسة الخيرية  -  سان جود – من ولاية مشيكان الأمريكية وابنائها الكلدان الخيرين الذين يقدمون الكثير ولكل المؤسسات في اميركا والعراق , هنيئا الى كل ألاعضاء العاملين ليل نهار من اجل اسعاد الأخرين مضحين بوقتهم الثمين متحملين المسؤولية الأجتماعية والأنسانية ليرسموا اجمل صورة لمعاني الأنسانية.
أجمل التحيات لجمعية سان جود الغالية بالأخص اخينا وصديقنا المحامي ظافر نوح من العراق
فوزي دلي


غير متصل josef1

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4747
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

   بارك الله لكل من يقدم المساعدة للمحتاجين خاصة بوطنهم في هذه الضروف . واخصهم بالذكر الاخ المحامي ظافر نوح .