الحوار والراي الحر > المنبر الحر

مختصر تاريخ الامة " الارامية السريانية " المجيدة

(1/6) > >>

Adris Jajjoka:
مختصر تاريخ الامة " الارامية السريانية " المجيدة

التسمية :

ان تسمية " ارام " كما اوردها الدكتور بولس عياد عياد ، استاذ مساعد للاثار المصرية و الشرقية القديمة في جامعة  كلورادو  الامريكية في ص 8 من كتابه " الاراميون في مصر " بحسب " العالم {{ كريلنج }} " تعني ما يلي :

" اسم " ارام " انه اسم ل شعب و ليس لمنطقة. و تسمية " ارام " معناها " سكان البلاد المرتفعة او العالية " ، و ان سكان " البلاد المرتفعة " اطلق عليهم لاقامتهم في اعالي الدجلة و الفرات باعتبار ان هوْلاء كانوا بالنسبة لسكان الوادي { الدجلة و الفرات } يعيشون في اماكن مرتفعة. "

الشعوب السامية :

كل الشعوب التي دعيت ب  السامية  خرجت من البادية ~ الصحراء السورية الكبيرة التي بين سوريا و العراق ~ وفقا لما اثبتته وثائق التنقيبات حيث كتب عن هذا عالم الاشوريات الفرنسي جان بوتيرو  في ص 246 من كتابه " بلاد الرافدين " تحت عنوان " موجز تاريخ التقدم الثقافي في بلاد الرافدين " و هو من بين العلماء الذين عملوا في العراق  لسنين طويلة  و استخرجوا اكثر من نصف مليون وثيقة من باطن الارض و كتبوا تاريخ العراق ،  و فيما يلي نص ما نحن بصدده :

" موجز تاريخ التقدم الثقافي في بلاد الرافدين :

 .. ويتعلق الامر بالبلاد التي كانت تشمل حدود العراق المعاصر. و لم تظهر منطقة " {{ بين النهرين }} " اْي بين " الفرات و دجلة " الا في زمان متاْخر و بنوع تدريجي انطلاقا من " الالف السادس / الخامس قبل الميلاد. " و ليس لدينا عن الشعوب الاولئ التي سكنتها سوئ بقايا اثارية  ، دون ان نعرف عنها شيئا كثيرا. فلا يسعنا و الحالة هذه ان نقدر الدور الذي لعبته هذه الشعوب في المنطقة و في تنظيم ثقافتها ،  في حقبة ما قبل التاريخ. انما نعرف فئة منها معرفة جيدة انهم """ ساميون """ اقبلوا من الحدود الشمالية و الشمالية الشرقية من  الصحراء السورية الكبيرة ،  حيث كانوا يعيشون منذ اْقدم الاْزمنة ك رحل عاكفين علئ تربية المواشي. "

و كل ما كتب خلافا لهذا يعتبر سوالف.

ظهور الاراميون :

ظهر الآراميون في التاريخ منذ الألف الثالث قبل الميلاد كأقوام رحّل ثم بداْت تستقر.

و اقدم الوثائق التي تذكر اسم آرام كإقليم تعود إلى عهد الملك الأكدى "نارام سن" (نرام – اين زو = حبيب الرب سين) (2270 – 2233 ق.م.) وهي نسخة بابلية لكتابة أكادية، تتحدث عن انتصار نارام سن على "شيخ آرام" خرشامتكي وغيره.

ومن المرجح ان هذا الاقليم يقع في أعالي الجزيرة في سورية. وتقول وثيقة أخرى، اكتشفت بمدينة خفاجة في العراق، أن نارام سن إياه، قد انتصر على مدينتي "شيموروم" و "آرامي".
ويستدل من سياق الآحداث المذكورة في الوثيقة، أن هاتين المدينتين تقعان في منطقة شرقي الدجلة بين نهري الزاب الأسفل والديالى[7]
ومن هاتين الوثيقتين استنتج "شنايدر"[8]، ان مدينة "آرامي"، واقعة بالقرب من مدينة أشنونة، على الدجلة، وقد أسسها الآراميون الذين هاجروا إلى بلاد سومر وأكاد تباعاً،
وهم أسلاف الآراميين، الذين ظهروا على مسرح السياسة بعد ذلك بنحو الف عام {1} و {2}.

{1} المؤرخ الدكتور علي أبو عسّاف ، الآراميّون " تاريخا و لغة وفنا " ، ص 11 و 12 .
{2} المؤرخ الأب ألبير أبونا ، أستاذ اللغة الآرامية وآدابها في معهد مار يوحنا الحبيب في حينه ، كتابه " أدب اللغة الآرامية."
                     
 {يتبع}

Adris Jajjoka:
التوسع الارامي و بداية تكوين ممالكهم :

{اولا}  في عام 1500 ق.م. دخل " الاراميون " سوريا المجوفة  و منطقة دمشق .. " {1}

{ثانيا}   الاراميون  يخرجون " الكنعانيين من سوريا الوسطئ " ثم " اصبحوا في سوريا الداخلية " كما و ان ضغط و طغيان " الاراميين " المتواصل و التدريجي ادئ الئ امتصاص او طرد " الاموريين " و " الحوريين " و " الحثيين " في " وادي العاصي و المنطقة التي تليها في الشمال. " {2}

{ثالثا} و يستدل من المدونات الاشورية البابلية وغيرها ان قسما كبيرا من " بلاد الرافدين " و " سوريا الشمالية و الوسطئ " قد اجتاحته في " خلال القرنين الرابع عشر و الثالث عشر " جماعات سامية و ان هذه المناطق بداْت تتخذ صفة " ارامية " باستثناء جيوب " حثية " قليلة منها " كركميش. " {3}

الهوامش
~~~~~
{1}  الموْرخ  و الاكاديمي الدكتور فيليب حتي ، تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الاول , ص 69 .
{2}  نفس المصدر، ص 75 و 104 و 145 و 175 و 176 .
{3}  نفس المصدر، ص 175 .

{يتبع}

Adris Jajjoka:
الممالك الارامية :

كوّن  الاراميون  الممالك المبينة ادناه  و القائمة زمان كان الاشوريين ~ المنقرضين ~ في السلطة  و التي تم تغيير اسمها الئ سوريا {Syria} من قبل اليونانيين ~ استنادا الئ الوثائق المسمارية ~  كما هي اليوم حيث حارب  الاراميون  اولئك المنقرضين لاْكثر من قرنين من الزمان قبل ان يكونوا لاحقا اخر امبراطورية في تاريخ العراق القديم ~ امبراطورية نبو خذ نصر ~ بعد تدمير البلاد الاشورية و ابادة اشورييها بالتنسيق مع الميديين  و كما اوردها الاثاري السوري محمود حمود في كتابه " الممالك الارامية السورية " :

{1} ممالك الجزيرة السورية
ا ~ بيت بخياني
ب ْ~ بيت عديني
ج ~ بيت زماني
د ~ ايمارة تيمانا

{2} امارات الفرات الاوسط
امارة خالوبي

{3} ممالك سوريا الوسطئ و الجنوبية و اماراتها
 ا ~ مملكة دمشق
ب ~ مملكة حماه و لعش

{4} ممالك سوريا الشمالية
ا ~ بيت اغوشي
ب ~ شماءل {ياءدي}

و {4} امارات ضمن ممالك سوريا الوسطئ و الجنوبية هي :

{1} صوبة في سهل البقاع  و {2} رحوب الئ الجنوب من صوبة في منطقة نهر الليطاني  و {3} معكا الئ الجنوب الغربي من دمشق في منطقة الجولان  و {4} جيشور.

ملاحظة :
~~~~
كانت  " سوريا الكبرئ " تشمل  الاراضي  من جنوب شرقي تركيا علئ حدود ارمينيا  و  سوريا الحالية  و  لبنان  و فلسطين {بضمنها الاردن} كما اورد هذا الموْرخ  و الاكاديمي الدكتور  فيليب حتي  في ص 3  من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الاول " و كما يلي :

" تحتل سوريا مكانة فريدة في تاريخ العالم.  و قد كان فضلها علئ رقي البشرية من الناحيتين الفكرية  و الروحية اجل شاْنا من فضل اْي بلد اخر خصوصا و انها كانت تشمل " فلسطين " و " لبنان " ضمن حدودها القديمة. "

{يتبع}

Adris Jajjoka:
اسم سوريييييييييييييييييييييا { و من هنا بداْ اسم السريان بدلا من الاراميين } :

اسم " سوريا " مشتق من " الوثائق المسمارية " كما اورد هذا ايضا الموْرخ  و الاكاديمي الدكتور فيليب حتئ في ص 62 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الاول " و كما يلي :

ان اسم " سورية " يوناني في شكله {1}. و يظهر بشكل شرين Shryn في اداب اوغاريت {2} و سيريون Siryon في العبرية {3} حيث كان يطلق علئ لبنان الشرقي. و استخدم اسم الجزء فيما بعد ليشمل البلاد كلها. و كلمة لبنان هي سامية ايضا {4} و لكنها تظهر في " الوثائق المسمارية " التي هي اقدم من الوثائق العبرية و الاوغاريتية. و كانت احدئ مناطق " شمالي الفرات " معروفة عند البابليين باْسم سوري Su - Ri {5}. و لا توجد في الغالب صلة في الاشتقاق بين { سورية } و { اسيريا } { اشور} {6}. و في " العصور اليونانية و ما بعدها " توسع استعمال هذا الاْسم و اطلق علئ " البلاد كلها " و استخدم بهذا المعنئ حتئ نهاية الحرب العالمية الاولئ. و قد شمل عموما المنطقة الواقعة بين طوروس و سينا و بين البحر المتوسط و البادية.

{يتبع}

Adris Jajjoka:
اول ملك علئ سوريا :

سلوقس موْسس الدولة السورية في سنة 312 ق.م. :

كما اورد هذا نفس الموْرخ  و الاكاديمي الدكتور فيليب حتي في ص 259 و 260 من كتابه " تاريخ سوريا و لبنان و فلسطين / الجزء الاول " و كما يلي :

" برز اسم سلوقس الاول { 312 ~ 280 ق.م. } الملقب نيكاتور Nicator { المنتصر } لاْول مرة في الحملة الهندية التي قادها الاسكندر. و لم تكن منطقة سوريا ~ فلسطين في حوزته لدئ اقتسام الامبراطورية لاْنها الحقت ب اسيا الصغرئ .. و بعد ان ساهم في احراز نصر اخر علئ انتيغونس في ايبسوس Ipsus { في فريجيا الكبرئ سنة 301 ق.م. } حصل علئ القسم الشرقي كله من اسيا الصغرئ ب الاضافة الئ سوريا من الفرات حتئ المتوسط {1}. و اصبحت انطاكيا التي بناها علئ العاصي و سماها باْسم والده " مقر حكومة سوريا " و مع ذلك تعتبر السنة " 312 ميلاد الدولة السورية " و بداْ التاريخ السلوقي {2}. و يظهر اسم {{ ملوك سوريا }} لاْول مرة."

{يتبع}

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

الذهاب الى النسخة الكاملة