المحرر موضوع: الحياة سفرة  (زيارة 1194 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انور مارزينا

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 148
    • مشاهدة الملف الشخصي
الحياة سفرة
« في: 16:04 03/08/2007 »
   
      بوسعنا ان نقراء في المزامير هذه العبارة الجميلة التي تعلن عن طوبى لايعرفها الا القليلون.

      ( طوبى للانسان الذي يضع ثقته فيك و يغرم في قرارة قلبه على السفر المقدس )_مزمور 84,83

     الى اي سفرة تشير هذه الاية ؟ بالتاكيد الى دليل سفرة الانسان نحو الله , نحو السماء. عن سفرة تقديس ذاتنا التي تفتح امامنا ابواب الملكوت . ان قرار المباشرة بهذه السفرة  نتخذه عندما نلتزم كليا بدعوتنا كمسيحين. بالحقيقة ان نصبو الى الكمال, الا يشكل ذلك التزاما حاسما بالنسبة الينا ؟ كونوا كاملين كما ان اباكم السماوي هو كامل  متى 5, 48 .
      بوسعنا ان تساءل الان, هل نحن فعلا ملتزمون بسفرة الحياة هذه  ؟ لنتوقف قليلا , و اليوم بالذات لنقيم اعمالنا امام الله و لربما امام بيت القربان,  فقط من اجل مجده .
      اين نحن من الامتثال لمشيئة الله . من المحبة , من المحبة التبادلة التي هي مشيئة الله الاولى؟ اين نحن من نكران الذات , من الاماتات , اي من محبة يسوع على الصليب ؟ هل نحن نتقدم في ذلك ؟
      اذا كان جوابنا (نعم) ؟ فلنشكر الرب و نسير قدما , اما بالعكس  اذا كان الجواب ( لا ) فلنشكره لانه  لم يزل لدينا متسع من الوقت كي نبداء من جديد  اليوم , و نسير الى الامام .
                 نحن نريد قطعا ان نتذوق معا هذه  الطوبى الجديدة .       
 

                                                                كيارا لوبيك
                                                                                        اختيار      انور م حنا