المحرر موضوع: وطن بلا شعب  (زيارة 869 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل SALAM_MARCOS

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 92
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
وطن بلا شعب
« في: 15:30 18/08/2007 »
وطن بلا شعب

 

,,,,,,,, لماذا هذه المره كان الارهاب بهذه القسوه


 

هل كان الارهابيين في حالة انهيار عصبي لعدم تمكنهم من استهداف اهدافهم المفروضه ففرغوا كل شحناتهم الخبيثه في منطقه امنه اهله بالسكان الابرياء ,في منطقه لاتحمل مقومات داعمي المحتل والفعاليات السياسيه المعارضه لنهجهم الارهابي او اي نشاط ثقافي جديد يتقاطع مع افكارهم السلفيه الجهاديه او مناهضه لرسالة تصدير الثورات الدينيه ,,,,,,كل هذا لا, وانما لمجرد انهم اي الايزيديين ادميين مسالمين اصحاء العقل ,

ان الشعب الايزيدي شعب مسالم لايمارس سياسة التعصب الديني الطائفي ولا يشارك في العمليه السياسيه الفاشله ولا يقدم اي اجنده غير عراقيه فجاء القصاص والغضب من ممثلي ارداة السماء ووكلاء الشرع والشريعه جاء التفجير الاخير قاسي ودامي ومدمر وهاثل وخبيث ولثيم ووحشي و,و,و,و,و,

جاء الزلزال الاخير في مناطق الايزيديه ليجتث شعب عراقي جميل رائع مسالم محب ,,,جاء زلزال ارهابي ليثبت للعالم وللعراقيين انهم فرغوا من محتواهم انهم كانوا ومازلوا مجموعه من الحثاله والافكار الباليه المتعفنه وان رسالتهم وان وجدت فانها لا تعبر الا عن حقد وغباء وسقط اخلاقي ,

ان اختيار الزمان والمكان ليوقع اكبر عدد من الضحايا الابرياء دليل على ان العمل كان مستهدفا لمجموعه عراقيه معينه ضمن اهداف معروفه الا وهى افراغ العراق من اقلياته واثنياته واديانه المتعدده الجميله وبذلك ان عمليه زلزال المناطق ذات اغلبيه ايزيديه كانت رساله فاشله غبيه ولم تكن ضد المحتل او الحكومه او المعارضه او اي شيئ انها عمليه مبرمجه ضمن اجنده اجنبيه خطره مستغله الفراغ السياسي والامني فدخلت على مدن مستقره امنه منذ مئات السنين وكانت النتيجه بهذه البشاعه والدمار الكبير ,فهل سنستلم في النهايه وطن بلا شعب