المحرر موضوع: طلقة في القلب  (زيارة 3588 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
طلقة في القلب
« في: 01:49 07/10/2007 »
طلقة في القلب

(إلى صديقة فقدت ولدها)



سيمار





أيُ قرار اتخذه الأسبوع

أيُ  يوم حَسَم  ؟

خطا الموت نحوي ممدداً

فاغر ُ الفمْ !

أيُ شريان ٍ بك تلعثم ؟


حقل ٌ صرف حراسه

تآمر

من بعدكَ

صار  قفرا ً

حين دب  َّالخاطف به

لم يساوم 

لم يعارك

وما قاوم !


أتغادر ُ بهذا الصباح الجميل

يا ولدي ؟


من بعدك َ

يبيت ُ ليلي لزجا ً

نهاري جحيم


كتابك المفتوح  طواه القدر

حين استلقيت في قعر ٍ

تستريح

وإني حبيسة ُ الصور


وا

أحمد ..............

أثنان كنا نغني

لم َ غيرتَ الطريق

لم َ استبدلتَ الرفيق

ورحلت َ عني

من ألوم ؟

إطّباق ُ الأرض ِ عليك

أم قبةٌ  زرقاءَ  غافلتني

وصوتك الذي  اختبأ

لا يزال ُ يداهمني


ااااااااااااااااااه

يا وردتي الذابلة

خلف القرية تواريت َ

والصبايا

يحزمنَّ  السنابل

يحزمن َّ الأقحوان

يا قمري

لو تنحدر

لو يضج ُ بك

مكان السهر

وردتي

وقع خطواتكَ  عني  حبستها 

أهكذا  تعاتبني ؟

أين أنت ؟

لم َ تبتعد أكثر ؟


ملّستُ  جسدك

حين زحف الموت إليك

أمسكتُ

كفكَ البارد

صرخت ُ

ولدي قم ْ

فإن كان يوم َ عرسك مآتما ً

فما نفع عيني

ولمن  أنتظر


..


أمي !!

في ذاك الحقل   الناسك

نزعت ُ ثوبي

لا تنبشي حوائجي

لا تشّميها

لا تسقطي أيامك ِ خلفي

وإن رحلت ُ

وتناهبتني السماء

وإن صرّتني الأرض

إني

في مضارب الفضاء

كرباب ٍ أبيض

عائم



ثري بالسكون

لا مسائي مخنوق

ونهاري لا يتململ ْ

تحررتُ من عنائي

لا تبكني أمي

فحزنك أحتل العالم

ويكاد يحتلني

أكابد حين تثيرين الغبار

حين تمرغين وجهك السمح

حين ترتشفين  الغياب

أثنان  كنا  نغني

ولا نزال

لا نزال

فأنزعي ثوب اليباب

أمي

حبيبتي

- أحمد -




   



غير متصل غاده البندك

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2206
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: طلقة في القلب
« رد #1 في: 12:07 07/10/2007 »
ختي الشاعرة العريقة سيمار

كثيرة طلقات القلب هذه الايام فلم نعد ندري من اين نلتقط الاحزان والاحباطات و علينا ان نعيش احياءا بعدها..ارسلي عزائي  لتلك الوالدة و قبليها على جبينها المنكوب مني..

تقديري العميق

غاده

غير متصل fadi.konda

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1288
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: طلقة في القلب
« رد #2 في: 12:19 07/10/2007 »
أنها فعلاً طلقة في القلب
طلقة تمزق قلب كل أم تفقد ولدها
وما أكثرهم في  هذه الايام العصيبة
في هذه الايام البسمة فيها شحيحة
ولاندري ماذا  نفعل أو ماهي الطريقة
لنتخلص من الحزن الذي توارثناه منذ الخليقة

 أتمنى من الله أن يزيل حزن كل أم فقدت ولدها......
     تحياتي.....ضياء يوسف

غير متصل راهب الحب

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1546
  • الجنس: ذكر
  • †من لا يحِب لم يعرف اللــه .. لأن اللــه محبّــة †
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: طلقة في القلب
« رد #3 في: 15:05 07/10/2007 »
ما اكثر الطلقات في يومنا هذا وما اكثر الآهات
كل يومٍ قوافل ٌ التشييع  تسير متعددة الاتجاهات
عاشت اناملك يا سيمار وتعازينا لام احمد  وليسكنه الرب فسيح جناته ولاهلهِ الصبر والسلوان
† إذا كـُنت لا تحـِب أخـاك الـذي تـراهُ ؟؟ فكيـف َتحـِب اللـه الـذي لا تراهُ !! ... †

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #4 في: 16:54 07/10/2007 »
ختي الشاعرة العريقة سيمار

كثيرة طلقات القلب هذه الايام فلم نعد ندري من اين نلتقط الاحزان والاحباطات و علينا ان نعيش احياءا بعدها..ارسلي عزائي  لتلك الوالدة و قبليها على جبينها المنكوب مني..

تقديري العميق

غاده

>>>>>>>>>>>>>

غادتي
صدقت يا غادة ما اكثر الطلقات في هذا الوقت
تنهال من كل حدب وصوب

ادام الله عمرك يا غادة

سلمت ِ
سيمار

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #5 في: 00:26 09/10/2007 »
أنها فعلاً طلقة في القلب
طلقة تمزق قلب كل أم تفقد ولدها
وما أكثرهم في  هذه الايام العصيبة
في هذه الايام البسمة فيها شحيحة
ولاندري ماذا  نفعل أو ماهي الطريقة
لنتخلص من الحزن الذي توارثناه منذ الخليقة

 أتمنى من الله أن يزيل حزن كل أم فقدت ولدها......
     تحياتي.....ضياء يوسف

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

وانا معك بالدعاء
يا اخي ضياء

ازال الله كرب كل ام
وازمة كل مرض وغم
واحل السلام بين الاسر

تحيتي لمرورك الكريم يا ضياء
سيمار

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #6 في: 00:29 09/10/2007 »
ما اكثر الطلقات في يومنا هذا وما اكثر الآهات
كل يومٍ قوافل ٌ التشييع  تسير متعددة الاتجاهات
عاشت اناملك يا سيمار وتعازينا لام احمد  وليسكنه الرب فسيح جناته ولاهلهِ الصبر والسلوان


...............................

نعم يا راهب كثيرة هي السهام التي تخترق
مشاعر المرء
وعن الطلقات لا تسل
بعضها سماوي مقدر
وبعضها
تخطف الروح عمداً

وانا معك
اقدم التعازي للغالية ام احمد
صبرها الله على هذه الفجيعة
تحيتي لمرورك الكريم
سيمار

غير متصل sabri oghanna

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 532
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #7 في: 11:26 09/10/2007 »
إثـنَـين كنا نغني

ولا نزال

لا نزال

فأنزعي ثوب اليباب

أمي

حبيبتي

- أحمد -
*********

  رثاء يمزق صدور كل الأمهات على ابنائهم وبالأخص ام احمد تغمده الله في جناته والى اهله
  السلوان.  لقد تحول الغنـاء الى بكاء وليكون لسان حالها تقول:( لولا كثرة الباكين حولي على ابنائهم لقتلت نفسي).
 
 
 ومن الله العون.
         صبري اوغنـا

   

غير متصل Enhaa Yousuf

  • مشرف
  • عضو مميز
  • *
  • مشاركة: 1712
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • http://www.enhaasefo.com/
رد: طلقة في القلب
« رد #8 في: 21:11 09/10/2007 »
اختي العزيزة سيمار

تحدثتي عن حزن عميق لام غلَبها القهر وتمكن منها الصمت
احييك على محاولتك لاستئصال طلقة الموت من جسد الحياة
تحيتي وتعازي الحارة لصديقتك

انهاء

غير متصل أبو مهند

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 241
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #9 في: 23:46 09/10/2007 »
نعم سيمار

من رحم الأمِّ ...
إلى رحم الأرضِ...
إن هي إلاَّ  دورة الحياة ... والموت...

ومن رحم قلمكِ ...
جاءت ولادة الفقيد من جديد ...
وعلى اليراع وبإبداعٍ منقطع النظير ...
أرَّختِ لميلادٍ جديد ...
وانتزعت طلقة من قلب الأم .

لقد تمخَّضَ حزنك وألمك على والدته وعليه ...
عن ولادة قصيدة جديدة ...
تنمُّ عن مشاعرك النبيلة الصادقة ...
عن إحساسك المرهف حيال آلام وأرزاء الآخرين.

للفقيد الرحمة ... ولوالدته وذويه الصبر والسلوان ...

ولكِ أيتها الأم الرؤوم والأديبة الشاعرة المبدعة ...
عظيم الأجرِ وطول العمر .

مع فائق الاحترام والتقدير
لقلمك وقلبك الغني بالمحبَّة والوئام ...

أبو مهند



غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #10 في: 23:48 09/10/2007 »
إثـنَـين كنا نغني

ولا نزال

لا نزال

فأنزعي ثوب اليباب

أمي

حبيبتي

- أحمد -
*********

  رثاء يمزق صدور كل الأمهات على ابنائهم وبالأخص ام احمد تغمده الله في جناته والى اهله
  السلوان.  لقد تحول الغنـاء الى بكاء وليكون لسان حالها تقول:( لولا كثرة الباكين حولي على ابنائهم لقتلت نفسي).
 
 
 ومن الله العون.
         صبري اوغنـا

   

>>>>>>>>>>>>>>

انصرف الشاب احمد
الى عليائه
لكن يا صبري
كيف ينصرف الهم عن امه وذويه

اقف بخشوع امام الموت
وبخشوع امام والدته
فقد اجتاز سيف في فؤادها
صبرها الله
واعانها
تحيتي
لك استاذ صبري
سيمار  

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #11 في: 23:58 09/10/2007 »
اختي العزيزة سيمار

تحدثتي عن حزن عميق لام غلَبها القهر وتمكن منها الصمت
احييك على محاولتك لاستئصال طلقة الموت من جسد الحياة
تحيتي وتعازي الحارة لصديقتك

انهاء

.......................

انهاء غاليتي

نعم بالصواب أجبتِ

كان قصدي
ان يصل صوت احمد الى امه
كي
تخفف من الامها
وحقيقة  الموتى احياء يدورون حول ذويهم
فما عليها
سوى فتح النافذة له
ليدخل
وخاصة كل صباح
فنحن نختبئ خلف اجسادنا العاتمة بينما هم
باجساد هلاميه
يصعب علينا رؤيتهم
وهذه حقيقة اكتشفتها العلوم والابحاث
وصورتها كاميرات حساسة جداً
كثير من الموتى كانوا معلقين بسقف بيوتهم
هذا ما اظهرته الكاميرات الحساسة
تحيتي
انهاء لمرورك
سيمار

غير متصل مهند البشي

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 5832
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: طلقة في القلب
« رد #12 في: 12:34 10/10/2007 »
ماتت في بلدي الازهار
والباقية منها كلها ذابلة
وكثر بدلها الرصاص
يخترق جسد الجميع
لم يتركوا
في اي بيت حصرة
لم يجعلوا
في الحديقة تنموا زهرة
لم نعد نرى الفرحة
فقط احزان
وألم ومحنة
وكل يوم
تخترق الف ... الف طلقة
تصيب من كانت واحدة في حظه
في تلك اللحظة
ولكن لاتحزني
ياام احمد
فأبنك عند ربه
مع اخوته
لهذا الوطن يصلون
ويدعون
ويطلبون
وهو معهم في الجنة خالدون

-------------------------------------
الاخت العزيزة سيمار ----- نشاركك وصديقتك الاحزان ونطلب لها الصبر والسلوان
وان يحفظ الرب كل ابنائنا ويبعد عنهم شبح الموت والخطر ويكون في بلدنا الأمان ان شاء الله
وكان الله في عون كل عراقي

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #13 في: 01:13 11/10/2007 »
نعم سيمار

من رحم الأمِّ ...
إلى رحم الأرضِ...
إن هي إلاَّ  دورة الحياة ... والموت...

ومن رحم قلمكِ ...
جاءت ولادة الفقيد من جديد ...
وعلى اليراع وبإبداعٍ منقطع النظير ...
أرَّختِ لميلادٍ جديد ...
وانتزعت طلقة من قلب الأم .

لقد تمخَّضَ حزنك وألمك على والدته وعليه ...
عن ولادة قصيدة جديدة ...
تنمُّ عن مشاعرك النبيلة الصادقة ...
عن إحساسك المرهف حيال آلام وأرزاء الآخرين.

للفقيد الرحمة ... ولوالدته وذويه الصبر والسلوان ...

ولكِ أيتها الأم الرؤوم والأديبة الشاعرة المبدعة ...
عظيم الأجرِ وطول العمر .

مع فائق الاحترام والتقدير
لقلمك وقلبك الغني بالمحبَّة والوئام ...

أبو مهند




>>>>>>>>>>>>>>>

غالباً ما تحتج الروح وتتظاهر
في وسطنا
وام احمد احتجت لفقدان   احمد
ونحن نحتج لكن لا نتجاوز ارادة الله
من رحمها لرحم الارض
الى رحم القلم والولادة الجديدة
اتأمله في دوراته
هذا المأسوف على شبابه
ملأ عبيره
اعطاف البوادي
وقامات الربى
هكذا ينثر اشواقه
في الوجوه التي تشتاقه
سيمار
تحية لك ابو مهند ولمرورك الكريم

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #14 في: 02:06 11/10/2007 »
ماتت في بلدي الازهار
والباقية منها كلها ذابلة
وكثر بدلها الرصاص
يخترق جسد الجميع
لم يتركوا
في اي بيت حصرة
لم يجعلوا
في الحديقة تنموا زهرة
لم نعد نرى الفرحة
فقط احزان
وألم ومحنة
وكل يوم
تخترق الف ... الف طلقة
تصيب من كانت واحدة في حظه
في تلك اللحظة
ولكن لاتحزني
ياام احمد
فأبنك عند ربه
مع اخوته
لهذا الوطن يصلون
ويدعون
ويطلبون
وهو معهم في الجنة خالدون

-------------------------------------
الاخت العزيزة سيمار ----- نشاركك وصديقتك الاحزان ونطلب لها الصبر والسلوان
وان يحفظ الرب كل ابنائنا ويبعد عنهم شبح الموت والخطر ويكون في بلدنا الأمان ان شاء الله
وكان الله في عون كل عراقي


>>>>>>>>>>>>>>

نعم يا مهند العزيز

تلك النفوس 

قد هاجرت اغصان الشجر
ومن بعدهم
لملمت الاشجار  اغصانها

ونكست اوراقها اسفاً
كم
هي
تحتاج لانامل البشر

وتسأل :

لم ؟   تفرق البشر

ونحن نسأل : ؟

والجواب

بعضه في السماء

وبعضه بايدي البشر

اكرمتني بمرورك
تحيتي لك مهند
سيمار




غير متصل anitos

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 53
    • مشاهدة الملف الشخصي
رد: طلقة في القلب
« رد #15 في: 08:14 11/10/2007 »
عزيزتي سيمار:
منذ عدة أيام أرسلت ردا على قصيدتك
الميت من العمر
وقلت يومها أن عزاءنا في المأساة الإنسانية
التي نعيش قد يكون في مثل هذه القصيدة
أو ما شابهها واليوم أقرا لك قصيدة شبيهة
بقصيدة الميت من العمر
لكنها هذه المرة طلقة في القلب وأية طلقة؟؟!!
إنها طلقة أصابت قلوبنا جميعا.
كثيرة هي القصائد التي كان الموت موضوعا لها
ولكن تميز قصيدتك وصلني...
وكان حديث الميت أحمد إلى والدته،
وليتك أطلت، حتى تمنيت أن تكون القصيدة بأكملها
هذا الحديث..!!
لقد كانت هذه القصيدة بمثابة عزاء لنا جميعا
وكأن الميت هو ابن  أو أخ لنا
نعرفه منذ زمن بعيد.
كثيرة يا سيمار...
هي الأشياء التي نحاول أن نحققها
نناضل ونكافح من أجلها
نعترض ونصرخ وربما نشتم،
نفعل أشياء...و أشياء
نرتكب أخطاء وخطايا كثيرة
لكننا أمام جبروت الموت
نقف خانعين مستسلمين..فلا مفر..!
ننساه معظم الوقت
فيتذكرنا حيث لا ينفع النسيان..!
نتذكره أحيانا..معتقدين أنه قد نسينا
ربما إلى ما لا نهاية..!!
لكنه ليس كذلك...أبدا
ربما لو أدرك البشر دوما
أنه سيأتي يوم سيودعون هذه الحياة
إلى مالا نهاية..
وأن هذه الحياة لا تدوم لأحد
لربما عندها، وعندها فقط
لأصبحوا أكثر إنسانية
وأكثر عدلا...
من الذي قال أن الإنسان ذئب لأخيه الإنسان؟!
ألا تعرف الذئاب أيضا فعل الموت؟!
البشر يا سيمار طلاب فاشلون
لأنهم لا يحفظون دروسهم جيدا..!!
ودرس الموت هو
من أهم الدروس على الإطلاق...
أشكرك
وتعازي القلبية والحارة لأم أحمد....

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #16 في: 17:05 11/10/2007 »
عزيزتي سيمار:
منذ عدة أيام أرسلت ردا على قصيدتك
الميت من العمر
وقلت يومها أن عزاءنا في المأساة الإنسانية
التي نعيش قد يكون في مثل هذه القصيدة
أو ما شابهها واليوم أقرا لك قصيدة شبيهة
بقصيدة الميت من العمر
لكنها هذه المرة طلقة في القلب وأية طلقة؟؟!!
إنها طلقة أصابت قلوبنا جميعا.
كثيرة هي القصائد التي كان الموت موضوعا لها
ولكن تميز قصيدتك وصلني...
وكان حديث الميت أحمد إلى والدته،
وليتك أطلت، حتى تمنيت أن تكون القصيدة بأكملها
هذا الحديث..!!
لقد كانت هذه القصيدة بمثابة عزاء لنا جميعا
وكأن الميت هو ابن  أو أخ لنا
نعرفه منذ زمن بعيد.
كثيرة يا سيمار...
هي الأشياء التي نحاول أن نحققها
نناضل ونكافح من أجلها
نعترض ونصرخ وربما نشتم،
نفعل أشياء...و أشياء
نرتكب أخطاء وخطايا كثيرة
لكننا أمام جبروت الموت
نقف خانعين مستسلمين..فلا مفر..!
ننساه معظم الوقت
فيتذكرنا حيث لا ينفع النسيان..!
نتذكره أحيانا..معتقدين أنه قد نسينا
ربما إلى ما لا نهاية..!!
لكنه ليس كذلك...أبدا
ربما لو أدرك البشر دوما
أنه سيأتي يوم سيودعون هذه الحياة
إلى مالا نهاية..
وأن هذه الحياة لا تدوم لأحد
لربما عندها، وعندها فقط
لأصبحوا أكثر إنسانية
وأكثر عدلا...
من الذي قال أن الإنسان ذئب لأخيه الإنسان؟!
ألا تعرف الذئاب أيضا فعل الموت؟!
البشر يا سيمار طلاب فاشلون
لأنهم لا يحفظون دروسهم جيدا..!!
ودرس الموت هو
من أهم الدروس على الإطلاق...
أشكرك
وتعازي القلبية والحارة لأم أحمد....



......................

العزيز انيتوس
اتدري
الموت حق
وحقاً بالنسبة لي
اشتاق لاكتشاف
عالم الموت
كيف هو
كيف تعيش الارواح
ومن المعلوم ان الارواح لا تموت
الجسد فقط
فليتنا نخلع هذا الجسد ونريح ونرتاح
اليوم
فكرت بالموت كثيراً
لا ادري
لماذا
ربما الفضول يدفعني
لأكتشاف هذا المجهول
ولما نزعل ولما  نهتم ؟
وكما قلت نحن طلاب فاشلون تضحك علينا الحياة وننسى الموت
فنلهو
وننسى بان في اقصى دربنا حاجز اخير
نمر منه دون رجعة
لكن متى نصل
لا ادري
تحيتي
سيمار

غير متصل chaldian prince

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 523
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #17 في: 20:47 12/10/2007 »
طلقة في القلب
وهم كثر
بالامس عامر وعامرة
واليوم احمد
وغدا الباقي سائرة
فالموت يحصد
والانسان لا يشبع من دم اخيه
بل يقتل ويضحك والطامة يتسكع
لم اتشرف باقذر منهم
هولاء السفلة
من اين طينتهم
وكفاك الاهي اي صبر تملك

فضول الموت سيمار ابعديه
اختاه لازال لدي بقايا عراق
وانت قلبه العفيف
بلغي ام احمد اختاه
تعازينا وله العلياءهنيئا

سالم عقراوي

غير متصل simar

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1437
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رد: طلقة في القلب
« رد #18 في: 01:15 13/10/2007 »
طلقة في القلب
وهم كثر
بالامس عامر وعامرة
واليوم احمد
وغدا الباقي سائرة
فالموت يحصد
والانسان لا يشبع من دم اخيه
بل يقتل ويضحك والطامة يتسكع
لم اتشرف باقذر منهم
هولاء السفلة
من اين طينتهم
وكفاك الاهي اي صبر تملك

فضول الموت سيمار ابعديه
اختاه لازال لدي بقايا عراق
وانت قلبه العفيف
بلغي ام احمد اختاه
تعازينا وله العلياءهنيئا

سالم عقراوي

>>>>>>>>>>>>>

سالم يا سالم
 
اخي العزيز

أعجبتني هذه العبارة بالذات

أي ُ صبر تملك كفاك يا إلهي

وكأنه يجلس على رابيه

يضع خده بين كفيه

يقطب جبينه

يسمع صراخ الليل

يكاد ينتصب

ليعلن عن ثورة

ضد القساة

ضد الموت

ضد الطين الذي ينحل

خلفي يا سالم

امم غرقت بنوم عميق منذ زمن
ولا نزال على ذات الطريق

لك العمر كله عزيزي

سيمار