الارشيف > تضامنا مع الاباء المخطوفين، الاب بيوس عفاص و الاب مازن ايشوع

صلاة إلى الله وكلمة إلى الأبوين بيوس ومازن

(1/1)

YousifKhalid:
يا رب
أنت دعوت كل من يحبك أن يحمل صليبه ويتبعك
إبناك هاذان، الأب بيوس والأب مازن، حملا صليبهما وتبعاك بتكريس ذاتيهما لخدمتك وخدمة إخوتهم وأخواتهم على المذبح المقدس
نضعهما بين يديك
أنت تحفظهما من كل شر، وتعيدهما إلى كنيستك وأهلهم وكل محبيهما، فيواصلا خدمتك وخدمة الكنيسة، وخدمة عراقنا الحبيب بكافة أطيافه
آمين

أبونا مازن
نود أن تعلم كم نحن نصلي من أجلك، كي يفرج عنك الله هذا الضيق الذي أنت فيه، فتعود إلى كنيستك، وتعيد إلينا تلك الأشعار النابعة من قلبك المحب والنابض بالحياة ومحبة الله والقريب.

أبونا بيوس
قلبنا معك، وصلاتنا لأجلك، فأنت الأب والمعلم والمرشد الذي أضفى على حياتنا نكهة الروح والتجدد والشباب الدائم. نشتاق إلى لقائك ومحاضراتك وكتبك الجديدة... وننتظر عودتك إلينا محميا بصلاة أمنا العذراء ونعم الله أبينا.

أخوة "أصدقاء يسوع الملك"-بغداد

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة