الارشيف > تضامنا مع الاباء المخطوفين، الاب بيوس عفاص و الاب مازن ايشوع

بيان من مطرانية السريان الكاثوليك في الموصل

<< < (2/8) > >>

عزمي البــير:

اطلب الشكر والرحمة من ربي يسوع الفادي واشكر امنا البتول مريم العذراء على شفاعتها الدائمة لكل مؤمني العراق لما يلاقوه من مصاعب في هذه الضروف العصيبه ولكن نحن على يقين ان التدبير الالهي دائما موجود يدبر لنا طرقنا ويجعلها سالكة اهنئ نفسي على سلامة الابوين الكريمين وخصوصا استاذي وابتي الفاضل الاب بيوس واهنئ كنيسة العراق على سلامتيهما ولايسعني الا ان اقول ( متى عدتم ثبتوا اخوتكم ) اتمنى لكم السعادة والعطاء الدائم لمؤمنيكم.

عزمي البير ناصر

نزار ملاخا:
سيادة المطران باسيليوس جرجس القس موسى المحترم
لم تتوقف صلواتنا وتضرعاتنا من أجل إطلاق سراح الأبوين الجليلين ، الأب بيوس عفاص والأب مازن متوكا ، واليوم والحمد لله لقد عاد الأبوين لخدمة كنيسة الله والرب يسوع ، وخدمة المؤمنين هناك .
بإسمي شخصياً وبأسم السيد فؤاد بوداغ السكرتير العام للمجلس القومي الكلداني وبأسم الهيئة القيادية العليا وكافة كوادر المجلس وتنظيماته داخل العراق وخارجها  نزف لكم التهنئة بمناسبة هذه العودة راجين للأبوين الجليلين الصحة وأن يكون هذا الحادث دافعاً يقوي من عزيمتيهما لخدمة كنيسة الرب يسوع .

                                                            نزار ملاخا
                            الناطق الأعلامي للمجلس القومي الكلداني

عائلة البيلاتي:
الف الف الف الف الف الف الف الف الف الف الف الحمدلله على سلامة الابوين ونبارك  اخوتنا السريان الاحبة وان شاء الله دائما يعمنا السلام والفرح والله معنا وهذا الخبر هو استجابة الله لصلواتنا جميعا
بأسم عائلة البيلاتي

siryany:
 ماذا اصيح ماذا اقول  للسيدة العذرا البتول تاهت بها كل العقول والخلق فيها حائرا
هنيئا لنا جميعا هنيئا لك ياكنيستنا الام مارتوما للسريان الكاثوليك في الموصل  هنيئا لك ياسيدنا جرجس هنيئا لكل الكنائس والمسيحيين في الموصل و هنيئا لكل المسيحيين  انها لفرحة كبيرة جدا جدا لا توصف
 نعم وعندما  سمعنا بهذا الخبر السئ لاختطاف الابوين الجليلين صعقنا ولم يهداء لنا بال لا ليلنا ليل ولا نهارنا نهار  لقد ارسلنا الخبر لكل شخص و منظمة هنا نعرفها في الدنمارك و في اوربا ولكن سلاحنا كان الوحيد هو الصلاة وقد اشتركنا في ذكرهم في صلاة الوردية في الكنيسة الكاثوليكية هنا في الدنمارك  نعم ان امنا مريم لا ترد ابدا من يلتجي اليها لانها ام الله والرب سمع  صلواتنا واستجاب اليها شكرا لك يارب وشكرا لك يامريم 
 الف قبلة الى عزيزنا الاب بيوس عفاص وكذلك الاب مازن متوكة بهذه الولادة الجديدة اللتي منحها الرب لهم لكي يخدمو بيته المقدس
املنا و دعائنا الي الرب بان لا تتكرر هذه الماساة لاي عراقي كان و نسال الرب ان يحفظ العراف واهل العراق والرب يكون معكم دائما


الشماس/ المهندس
طلال عنائي
الدنمارك

shmoel:
سيادة المطران مار باسيليوس جرجيس القس موسى المحترم
تحية طيبة:
نهنئكم بمناسبة عودة ابناء الكنيسة الابوين الجليلين :الاب بيوس عفاص والاب مازن ايشوع من محنتهم العصيبة واسرهم الظالم واللانساني.
ابوينا العزيزين الف الف الحمدالله على سلامتكم ورجعوكم سالمين فقد افتقدتكم الكنيسة لمدة تسعة ايام ولكن صلوات المؤمنين حقيقة استجاب لها رب السماء وخالق الكون واعادكما مرة اخرى لتخدموه بامانة واخلاص كما هو معروف منكما.
فقد افتقدكم المذبح المقدس لتسعة ايام  جسديا ولكنه لم يفقدكم روحياً فالصلوات التي تليت من اجل تحرركم كانت تذكر في كل مكان وكان صداها عالياً الى ان تمت الاستجابة .
انها ولادة جيدة فمبروك لكما عليها ونتمنى ان لا تمروا بمثل هذه التجربة القاسية مرة اخرى، وان يحفظ ابناء العراق عموما والمسيحيين خصوصا من كل اذى وسوء من اجل رفعة اسم المسيح والكنيسة عالياً
سيدنا جرجيس تهانينا عودة ابناء الكنيسة الى احضانها.
ابوينا العزيزين مرحباً بكم في كنائسكم التي لم تكف عن الدعاء من اجلكم.


كهنة كنيسة المشرق الاشورية في تلكيف
الاب يوسف بنيامين خبو راعي كنيسة مارت شموني
الاب شموئيل الشماس اثنييل كنيسة مارت شموني
الاب متى بيتو شاهين راعي كنيسة مار كيوركيس ـ الموصل

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

[*] الصفحة السابقة

الذهاب الى النسخة الكاملة