المنوعات > زاوية الحوار المفتوح لمناقشة مشاكل الشباب

*تجارب البشر اتمنى المشاركة من الجميع*

<< < (8/8)

faroq:
موضوع كلش حلو  راح اكول شغله اذا واحد جان يتمني يجرب من هو اصغير ومن كبر ياللة سوها  طبعن بعد الموعنت راح اكثر يفرح بس تجربتي هي من جنت اصغير امنيتي اصير معلم بل كنيسه لو ادخل الجوقه بس

ماحققت لامعلم ولادخلت الجوقه بس من كبرت وزوجت وسافرت اتحققت امنيتي لان دخلت  الجوقه وكانت احلي تجربه بحياتي

                 اخوكم من المانيا

JANEETYOUNAN:

--- مقتبس من: سرجون الحريري في 06:22 29/02/2008 ---الى جميع الاصدقاء في هذه الزاوية .
 ارجوا منكم ان تجدوا لي مخرجاً من التجربة التي مررة بها منذ 1991 و التي ترافقني الى يومنا هذا
فقصتي عندما كنتُ في الجيش العراقي وفي احدى وحدات القوات  الصاعقة التابعة للحرس الجمهوري حيث كنا ثلاثة مسيحيين فقط من بين 128 جندي ففي الضربة الامريكية الاولى لطرد القوات العراقية من الكويت فقدنا صديقاً عزيزا وكل ( الاصدقاء اعزاء ) فلقد كنا معا لمدة ثلاثون يوما في خندق واحد انا والمغفور له الشهيد البطل سمير الاشوري حيث سقطت احدا القنابل العمياء قرب الحفرة الصغيرة التي كنا نختبى فيها وكان ملاك الموت قد اقترب منا فطالت يداه الصديق المقرب لي البطل سمير فاغمض عينيه في احضاني ولم يكن باستطاعتي فعل اي شي وكان هذا المشهد الوحيد الذي لا يفارق مخيلتي الى يومنا هذا فماذا افعل غير الشموع التي اوقدها له و القرابين التي لازلة اقدمها للرب باسمه . قولوا لي ارجوكم ماذا افعل 

--- نهاية الإقتباس ---
***************
نفس البصمة كانت معي وهو سمير من الدورة ...ولكن الم تسال نفسك انه مات وهو في حضنك الم تسال نفسك اعظم من الحياة نفسها .الم تترجمها باغماض عينيه...يا اخي ان الايمان بالموت هو الذي يحررك لانه صديقا .اننا كنا ايضا اصدقاء وكنا في الكنيسة يدا تتعاون ولكن الموت هو الحياة وابتسم لان القدر كان معك.
حيث قتلوا اخي لانه لم يذهب العسكرية وكان في شمال العراق .ودائما اسال حالي كيف مات ومن غمض عينه وماذا كانت اخر كلمة لذا يجب ان تؤمن بان الموت لنا الحياة كما في المسيح وهم شهداء اي دمهم عزيزا سيبقى الى الابد ...تمنياتي لك وحبا لصديقك هذا هو عنوان المحبة




JANEETYOUNAN:
شكرا يالينا على هذا الموضوع...لكن هذه المرة قصة مثيرة للضحك ...وانا في الصف الثاني متوسطة نهضة...
دق الجرس وكانت اكل تفاحة حمراء وطبعا كان الدرس رياضيات فلم ابالي لان الرياضيا الحديثة المدرسة اصلا لم تفهمه...ودخلت اخر وحدة وقالت لي المدرية وينج يا بنتي؟وكلت مادتدشوفيني اكل تفاحة...وطبعا الصف جامد ولا ضحكة لويش اثاري في اخر الصف ولم اراه مفتش عيني عليه اكصر من كل البنات وهم جالس اخير؟
وجلست وكملت كلامه معي وكالت يلى يا جانيت تعالي واشرحي 2ص+2س=وطبعا ضحكت لان هي تعرف اني لا افهم من اين جاءت,فابتسمت لها وطبعا كنت اعمل لها مقالب اجننها وقلت اوكي وما ان كتبت على الصبورة فقلت 2ص انت وزوجك اما 2س لا اعرفهم ربما =اولادك فنهض المفتش وما ان رايته وقلت له كيف دخلت لمدرسة كلها بنات *بنات وقال لي انا المفتش يا بنت .فقلت اذا انت المفتش فقل اسمي لانك لا اعرفك وانت داخل داخل فلما جالس ورا؟لارى كلت ما ترى المعلمة ام ماذا ...فقال لما تكرهينة الدرس فقلت دمه ثقيل على كلبي وانتوا بدلت الحساب ثم قال للمعلمة حلي انت فضحكت وقلت يا اخي المعامة مثلي  حله انت الى ان اخلص اكل التفاحة.وبدا يكتب في دفتره وقلت والله اذا كتبت عن معلمتي شئ انا سوف افضحك في كل التربية واربيك من اول وجديد...وكال منو انت فكلت انا عقلك وتاريخك ومستقبلك؟؟فطبعا دار في الصف كله ضحك بضحك وكال انا لا اكتب بل احجي وكلت اني هم احجي وهو صار عصبي بنتي شيتحجين
كلت احجي الي انت ما تحجيه واني مكان قصدي شي بس كنت احب المعلمة...وكلت الخطا مو منا منكم ولويش تكتب عنها اكتب عنك انت حلها هسه اذا انت شاطر وهو صار جمرة والبنات يا عيني علهم كل وحدة تحجيله شي الى هذا الموقف لم انسه وخصوصا عندي بنات يدرسون وتصوري انا الي ادرسهم وهم بنتي الكبيرة تعلم المعلمة وتقول هذا خطا وكنت احسب ان لا يحبون الرياضيات ولكن العكس صحيح هم يحبونة ولكن انا لا حتى في حسب الفلوس وشكرا اتمنى ان لم اطول عليكم رغم قصر المعلم

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[*] الصفحة السابقة

الذهاب الى النسخة الكاملة