المحرر موضوع: شمشون خوبيار لم يكن يعلم الحقيقة  (زيارة 756 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل mekhael

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
    • مشاهدة الملف الشخصي
شمشون خوبيار يقول الحقيقة ولكن كان يجهلها

             بين سركيس اغاجان ويونادم كنا حقيقة واحدة (مع الاسف)لم يقلها شمشون خوبيار في مقالته ولكنني بعد أن قرأت المقالة التي كتبها خوبيار وجدت هذه الحقيقة والتي أوردها شمشون خوبيار في مقالته .. وقد قمت باستخراج الكلمات التي كتبها شمشون عن يونادم كنا لأعرضها للقاري ..
والقول هنا لشمشون خوبيار :
1-   حمل يونادم كنا توجهات قومية في مطلع السبعينات ضمن النشاطات الطلابية.
2-   عمل في صفوف تكتلات قومية .
3-    مشاركته مع العديد من الشباب في لــملمة التكتلات السياسية فصيل واحد سمي بالحركة الديمقراطية الاشورية ..
4-   تمكن من بناء علاقات وثيقة مع العديد من القيادات السياسية من الفصائل السياسية العراقية والكردستانية .
5-   لعب دورا فعالا في قبول انضمام الحركة (زوعا) في عام 1990 في الجبهة الكردستانية .
6-   استطاع تعميق علاقات وطيدة مع القيادات السياسية الكردية وفي مقدمتهم الطالباني والبار زاني .
7-   بشطارته المعهودة احكم السيطرة على كل قرارات الحركة.
8-   استطاع تثبيت موقعه وفرض شخصيته بين جميع الأحزاب والمؤسسات في المهجر ودول الجوار .
9-   في عام 1992 تم عقد مؤتمر وبطريقة ديمقراطية مشهودة تم اختيار اللجنة المركزية ويحصل يونادم على المرتبة الثانية من خلال تسلسل الأصوات .
10-   كان أكثر اعضاء القيادة نشاطا وحركة .
11-   استطاع يونادم كنا من البروز وزيادة نفوذه وسطوع نجمه  على مختلف المستويات .
12-   مع تطور علاقات يونادم مع الأحزاب الكردستانية وقياداتها تطورت علاقات الحركة مع هذه الأحزاب الى درجة أصبحت الحركة هي المرجعية الوحيدة لشعبنا في الساحة السياسية .
13-   بعد تسمية كنا وزيرا في حكومة كردستان العراق تضاعفت نشاطات يونادم على مختلف المستويات .
هذه المزايا أوردها (شمشون خوبيار )في مقالته والتي نشكره فيها لأنه وضحها لنا .. وفي الحقيقة كنا نجهل إمكانيات السيد يونادم كنا ويبدو ان شمشون خوبيار نفسه كان يجهل هذه الحقيقة . وسوف نغض  النظر عن الألفاظ السيئة التي قالها خوبيار بحق السيد يونادم لأنها لاتتلائم مع شخص يملك كل هذه المزايا .
واطلب من السسيد شمشون خوبيار ان يوضح لنا (وعلى الاقل ) احدى من المزايا التي يتمتع بها او التي كان يتمتع بها سواء في العمل القومي في الحركة او خارج الحركة .