الارشيف > تضامنا مع سيادة المطران بولس فرج رحو وتخليدا لمرافقيه

الرد على المقال ألا تخجلوا من انفسكم .

(1/1)

noel yousif:
الرد على  المقال ألا تخجلوا من انفسكم .

الاخ الكريم تحية ومحبة الرب يسوع المسيح معك.
لجنة الثقافة والاعلام في المجلس الرعوي تشكر السيد سوبر دودو وكل الاخوة والاخوات الذين كتبوا الردود على موضوع الحفلة مؤكدين على حرصهم وإيمانهم بكنيستهم. ولو كانت بعض الردود قاسية ، كان من المفروض التريث والاستفسار قبل كتابتها أو الاتصال مع الكنيسة لمعرفة الحقيقة .
للتوضيح ندرج ادناة .
1 ـ عندما سمعنا بنبأ خطف المطران هبت الكنيسة الكلدانية في السويد وأعلنت إشعال شمعة يوم خطفه يوم 29 /2/2008 وبدءنا بحملة الشمعة والصلاة وشاركنا في هذا الشعور جميع كنائس السويد بأساقفتها وكهنتها وشعبها وكانت قاعة الكنيسة تمتليء بالشعب المؤمن الذي كان ينتظررجوع الراعي الى رعيته و شاركنا ايضاً جميع الاحزاب السياسية من مختلف الطوائف والصحف السويدية وعدد من المواقع الالكترونية كانت تنشر خبرهذة الحملة وللعلم تم استدعاء بعض المحامين السويدين واجتمعوا مع عدد من المواطنين الذين لم يحصلوا على الاقامة ورفعت تقارير بها وللمزيد حضر الاجتماعات عدد من مسؤولي بعض الاحزاب السياسية السويدية وأعضاء من بلدية سودرتاليا واخيراً حضر هذه الحملة ممثلي البرلمان السويدي والغاية من ذلك رفع صوتنا الى الاتحاد الاوربي للضغط على الحكومة العراقية بغية الاسراع بانقاذ الشهيد فرج رحو.

2 ـ بعد سماع إستشهاد المطران بولس فرج رحو فقيد الكنيسة أقيم قداس وجناز يوم السبت المصادف 15 /3/2008  الساعة الخامسة مساءاً في كنيسة مار يوحنا في سودرتاليا عن راحة نفس الشهيد المطران ، حضر القداس سيادة المطران اوديشو اوراها و سيادة المطران ابلحد كلو وجمع من الكهنة لمختلف الطوائف وعدد كبير من أطياف شعبنا المسيحي وعدد كبير من الضيوف للمشاركة في هذا الجناز والقداس وقدم الاب ماهر ملكو كلمة  تأبينية للشهيد وبعد القداس تم قبول التعازي في قاعة الكنيسة حضرها الاباء ماهر ملكو و بول ربان و سمير ادور وفادي أيشو الراهب من الكنيسة الكلدانية  والاب عمارمن الكنيسة السريانية الكاثوليكة والاب نعمان والاب اقليمس من الكنيسة السريانية الارثودكسية وراعي الكنيسة القبطية في السويد والاب يوحنا من الكنيسة الشرقية الاثورية القديمة والاب نينوس وكذلك حضر رئيس الطائفة المندائية والضيوف المرافقين له واخ الشهيد وعائلته.
ويقدر عدد المشاركين باكثر من الف وخمسمائة شخص.

3 ـ بناء على طلب كنيستنا انطلقت في العاصمة السويدية ستوكهولم يوم الثلاثاء الموافق 2008-03-18 وفي الساعة السادسة مساءاً وأمام البرلمان السويدي تظاهرة جماهيرية سلمية واستنكارية تجمع أبناء الكنائس الكلدانية والسريانية والاشورية والمنظمات الشعبية الكلدانية الاشورية السريانية بمقدمتهم الاباء الكهنة ومنظمات المجمتع المدني والاحزاب السياسية للتعبيرعن غضبهم واستنكارهم من جريمة ًخطف واستشهاد المثلث الرحمة المطران بولص فرج رحو شهيد الأيمان والحق والإخاء واحد رموز رسل السلام والمحبة والمرافقين له ولكل الشهداء الذين سقطوا في عراقنا الجريح مع العلم شارك بهذه التظاهرة جمع من العراقيين من مختلف الطوائف والاديان والمنظمات والاحزاب و رفع شعارات ولافتات تحمل كلمات المحبة والاستنكار.
وألقيت بعض الكلمات ومنها كلمة للاب ماهرملكو.
4 ـ الغيت جميع مراسيم الابتهاج في الكنيسة وشملت كل المراسيم الاحتفالية وطلب الاب ماهر أن تقدم التهاني بين أبناء الجالية بكلمة قام المسيح بدلاً من التهاني وكذلك الغيت فقرة تقديم البيض المسلوق الملون والحلويات التي اعتادت الكنيسة على تقديمها كل عام .
5 ـ بعد مشاركة الاب ماهر التظاهرة أصيب بوعكة صحية  بسبب البرد القارص وسقوط الثلوج منعته حتى من المشاركة بقداس خميس الفصح وغسل الارجل وأناب عنه الاب فادي .
6 ـ اعلن عن الغاء الحفلة وتم سحب كل الاعلانات من المدينة  والكنيسة ليست مسؤولة عن اقامتها .

للمعلومات اللجنة الاجتماعية التابعة للمجلس الرعوي لكنيستي مار يوحنا ومارميخائيل هي المسؤولة عن اقامة الحفلات ويجب العلم بأن من العيب ان نضع الاب ماهرفي هذه الامور.
و لم يشارك اي عضو من مجلس الرعية ولا الكاهن بالحفلة التي اقامها متعهد والحفلة تعتبر حفلة شخصية ومن الخطأ ان نحشر الكاهن بأمور هو بعيد عنها .
نرجو أن وصلت الفكرة وشكرا للمهتمين
على الاخوة مراجعة الارشيف والاخبار في موقع الارسالية الكلدانية في ستوكهولم لزيادة المعلومات .
www.marnarsay.com

لجنة الثقافة والاعلام
في المجلس الرعوي لكنيستي
مار يوحنا ومار ميخائيل

Nadin Toma:
شكرا جزيلا للجنة الثقافية على الرد الجميل الراقي باسلوبه....طبعا بالعكس  من الموضوع الذي طرحه الاخ ...دودو
عندما قرات الموضوع استغربت الجراة والجسارة فيه على التكلم على احد كهنتنا الاعزاء وبهذا الاسلوب الرخيص وفي صفحة عامة مقروءة من جميع انحاء العالم....
في البداية ذكر الاخ انه حزن عندما علم بوجود الحفلة وقد احترمنا رايه ولكن لا نرى الا ان الكلام قد تغيرالى المساس بالكاهن كعادة ابناء شعبنا عندما يملكهم الشيطان ويستعبدهم فبدلا من تغير انفسهم وملاحظة عيوبهم نرى انهم يتكلمون على الكهنة بكل وقاحة وعدم احترام على الاقل لرتبتهم الكهنوتية والتي ضحو من اجلها بكافة مغريات الحياة التي يتمتع بها الجميع....
لقد حزن الصغير والكبير على فقدان الاب رحو فكيف بالحري كاهنا كان معه وفي نفس مدينته وابرشيته ...
كفى كلام عن الكهنة...كفى فقدان الاحترام للكاهن ..في زمن اصبحت القيم والاخلاق فيه عملات قديمة ورخيصة....الكاهن هو الاب وهو موجود لخدمتنا....
وانا متاكدة انه قد غفر لك...

نادين

admon anton:
بالتاكيد يكون الاسلوب نوعا ما حضاريا للاننا وللاسف انا اقول البعض يتضاهرون بانهم متحضرين ولاكن العكس  هم بعيدين كل البعد عن التحضر وانا متاكد من السيد دودو انه احدهم

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة