المحرر موضوع: ويحدثوك عن الشفافية!  (زيارة 1778 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل تيري بطرس

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1312
  • الجنس: ذكر
  • الضربة التي لا تقتلك تقويك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ويحدثوك عن الشفافية!
« في: 16:52 20/04/2008 »
ويحدثوك عن الشفافية!

تيري بطرس

كنت اشاهد برنامجا حواريا في احدى الفضائيات العربية، والحوار كان يدور عن ما يتهم به الاسلام من التهم جراء قيام تنظيمات اسلامية باعمال ارهابية، وفي معرض دفاعه  عن الاسلام  اندفع الشيخ المعمم قائلا ان الاسلام دين الشفافية دين الديمقراطية، بالطبع من الواضح ان هذا الشيخ قد سمع بالمصطلحين الشفافية والديمقراطية، ولكنه لم يفهمها، بل قالهم ووصف الاسلام بهم لانه ادرك ان المصطلحين مرغوبان.
وفي تصريح الحركة الديمقراطية المتعلق باجتماع ممثلي الاقليات القومية والدينية والذي عقد بمبادرة من جمعية الدفاع عن الشعوب المهددة، والتي لها مكتب في اربيل وزار وفد منها الاقليم مرتان التقى فيهما كل القوى الفاعلة في المجتمع، ومنها الحركة الديمقراطية الاشورية، التي لم تلبي دعوات للقاء، نرى ان هذه الحركة تتهم المؤتمر والمؤتمرين والقائمين عليه بعدم الشفافية، وكاننا بهم يقولون ولو اننا لم نلتقي بكم كان من واجبكم اطلاعنا على مقرراتكم وما تودن الحديث فيه واخذ موافقتنا المسبقة عليها قبل ان تقوموا بنشرها. 
علما ان جمعية الدفاع عن الشعوب المهددة هي مؤسسة المانية قائمة لذاتها وليس لها اية علاقات عمل او التزامات تجاه اي طرف سياسي، ومن بينها الحركة، لتلتزم مكاشفته بخطط عملها.
فاما ان الحركة الديمقراطية الاشورية لا تزال تعيش في عالم اخر او تعيش في عالم الاوهام، وكلا الامرين مضر لشعبنا ولحقوقه ولتقدمه ولوحدته، فجمعية الدفاع عن الشعوب المهددة ليست ملزمة بالشفافية التي تطالب الحركة بها، ويكفي الجمعية شفافية انها في كل زياراتها الى العراق دعت كل الافرقاء للالتقاء بهم والتحاور معهم.
والحركة لم تلبي الدعوة بمعنى انها لا تهتم للامر وهذا افضل استنتاج يمكننا ان نستنجه، تتهم من حاول دفعها للاشتراك بانه غير شفاف، ان من يتهم الاخرين بعدم الشفافية يجب ان يكون سجله في هذا المضمار ناصع البياض، او بالاحرى شفاف كزجاج صاف وكماء عيون الوطن الصافية، وعليه فتعالوا معنا لنطلع على بعض الممارسات الشفافة التي مارستها الحركة مع ابناء شعبنا ومع فصائله السياسية ومع جيراننا، واليكم البعض منها



(( وثيقة لندن الاشورية ))

محضر اجتماع
في اليوم الثالث من ايام انعقاد مؤتمر المعارضة العراقية في لندن وبتاريخ 16/12/2002، اجتمع الوفد الاشوري المكون من ثمانية اعضاء لترشيح ممثليهم الى لحنة التنسيق والمتابعة المنبثقة من المؤتمر ووضع ضوابط عمل لهؤلاء المرشحين، وبعد مداولات ومناقشات اخوية تم الاتفاق على :
1ـ التاكيد على ان الترشيح جاء بالاجماع املين في بناء وتعزيز الثقة.
2ـ نطالب بتمثيل الاشوريين في لجنة المتابعة من شخصين على الاقل وحسب نسبة 3% من الخمسين شخصا، وفي حال فرض اسم شخص اخر من خارج القائمة وعلى حساب نسبة الاشوريين فان الوفد سينسحب من المؤتمر.
3ـ تم الاتفاق على اتباع اسلوب الاختيار الذي تم في مؤتمر نيويورك من حيث ان يكون المرشحين من الوطن واوروبا وامريكا وعليه تم الاتفاق على ترشيح كل من :
ا ـ السيد يونادم يوسف كنا ـ الوطن
ب ـ السيد البرت يلدا ـ اوروبا
ج ـ السيد عمانوئيل قمبر ـ امريكا
وفي حال اقتصار التمثيل على اثنين فانه سيتم الاختيار حسب التسلسل.
وتم الاتفاق على ان يمثلنا السيد يونادم يوسف في رئاسة اللجنة.
4ـ تم الاتفاق على مجموعة ضوابط ومفاهيم لعمل المرشحين بشكل خاص واللجنة الاستشارية (الوفد الاشوري) بشكل عام وفق ما يلي :
ا ـ الاتفاق على ان المرشحين الثلاثة تم ترشيحهم على اساس قومي وليس حزبي وعليهم العمل وفق هذا الاتجاه والابتعاد عن تسجيل الانتصارات الحزبية من خلال هذه الالية والعمل عل استغلال هذه الالية في تحقيق غايات واهداف قومية.
ب ـ في حال تعذر حضور احد المرشحين فانه لا يحق له ترشيح شخص اخر خارج الية العمل القومي هذه ليحل محله، بل يطلب تلقائيا من احد المرشخين الاخرين بالحضور.
ج ـ اتفق المجتمعون ان تقوم قيادات الاحزاب الثلاثة العاملة في الوطن (الحركة الديمقراطية الاشورية، حزب بيت نهرين الديمقراطي والحزب الوطني الاشوري) بالايعاز الى الشروع بعقد الاجتماعات على ارض الوطن بعد انفضاض المؤتمر لدراسة وتحليل نتائجه ووضع التصورات المستقبلية للعمل القومي من حيث ايجاد الية عمل قومية جامعة.
د ـ تشكيل لجان من الاطراف المتمثلة في اللجنة الاستشارية (الوفد الاشوري) في الوطن واوروبا وامريكا لاجل التنسيق.
هـ ـ في حال مخالفة احد المرشحين لما ورد في النقطة (4) من محضر الاجتماع هذا، فان من حق اللجنة الاستشارية (الوفد الاشوري) سحب الثقة من هذا المرشح وتبديله باخر من اللجنة بكتاب موجه الى رئاسة اللجنة.
5ـ تم اقتراح عقد اجتماع للجنة الاستشارية (الوفد الاشوري) على ارض الوطن في مدة اقصاها الربيع القادم.

التواقيع كما جاءت بالتسلسل في الوثيقة:
يونادم يوسف كنا، الحركة الديمقراطية الاشورية
روميو هكاري، حزب بيت نهرين الديمقراطي
نمرود بيتو يوخنا، الحزب الوطني الاشوري
فريدون درمو، الاتحاد الاشوري العالمي
سركون داديشو، المؤتمر القومي الاشوري
د. عمانوئيل قمبر
البرت يلدا
يونان هوزايا، الحركة الديمقراطية الاشورية))


اقروا ايها السادة الوثيقة ولاحظوا كم كانت الحركة شفافة في تعاملها مع تنظيمات شعبنا، كم كانت شفافة في احقاق الحق وكم كانت شفافة في سرقة الجهد القومي ونسبته لنفسها، الم تسرق جهد تنظيمات شعبنا واستغلته لمصلحتها الحزبية، ان كل من شارك الحركة في عملية النصب هذه يعتبر سارقا ولصا، فبمجرد وصول السيد كنا الى اقليم كوردستان لحس توقيعه وتعهداته، وبدلا من القاء كلمته باسم جميع الاطراف التي منحته هذا الموقع كما تقر الوثيقة اعلاه، نراه في مؤتمر صلاح الدين قبل حرب تحرير العراق ، القى كلمته باسم الحركة الديمقراطية الاشورية، هل في هذه السرقة شفافية ما، ام تعتبرون ما فعله السيد كنا شطارة وفهلوة، ولكن نتيجة هذه الشطارة والفهلوة نرى اليوم الانقسام والتشضي بين قوانا السياسية وبين ابناء شعبنا وعانينا من حرب التسميات، ولا يزال شعبنا يدفع الاثمان، مرة اخرى اقراوا النقطة الرابعة جيدا وفكروا بها وبممارسات الحركة وقيادتها كل هذه السنين!.
استغل السيد كنا الوثيقة لكي يتمكن من تولي  منصبه في مجلس الحكم، وكان يحق لكل عضو في مجلس الحكم ان يكون له بحدود خمسة عشر مستشارا، لو كان السيد كنا يعمل بشفافية ويرغب في تحقيق المصلحة القومية، لشكل مجلسا استشاريا من قيادات اجزابنا ليطلعها على مجريات الامور وليأخذ رايها في ما يطرح من الخطوات السياسية لكان قد دعى ابلحد افرام وروميو هكاري ونمرود بيتو والمرحو يشوع هدايا وكوركيس خوشابا والدكتور حكمت حكيم والاستاذ سعيد شامايا وغيرهم من قيادات احزابنا والمتخصصين السياسين او القانونيين وشكل معهم ورشة سياسية لتقدم الافضل لشعبنا، حينذاك ما كنا سنرى الحرب التسموية ولا حرب التهميش ولا حرب التحزب المقيت الذي ابلتنا به الحركة وممارساتها، ولكنه لم يفعل، لقد وضع من ياتي مكانه في حالة غيابه احد اعضاء الحركة اما عن المستشارين فاعتقد انه سجل اسماء ولم يطلع اصحابها عليها وتدرون الباقي، فهل في هذه الممارسة شفافية ما ايها الشفافيون.
من الواضح ان هناك مخاطر جسيمة ستلحق بشعبنا نتيجة اصرار الحركة على تخفيض سقف مطالبنا القومية، من خلال طرح مطالب هي اصلا متحققة وتمارس، فهي عندما ترفض الحكم الذاتي وتطالب بحقوق ادارية نكاية بالاخرين ومحاولة اعطاء رسالة للقوى السياسية الوطنية بان الحركة ترضى بحقوق اقل لشعبنا فتعاملوا معها فهي افضل. تدرك الحركة جيدا ان هناك استفتاء سيجري في ما اصطلحنا على تسميته سهل نينوى، والاستفتاء سيجري على الاغلب بحسب النواحي واقضية سهل نينوى هي تلكيف،/ التي تباع اراضيها للعرب، وقضاء الحمدانية وقضاء الشيخان، بالنسبة لقضاء الشيخان فهو محسوم وسيلتحق باقليم كوردستان بمجموعه، اما قضاء تلكيف فسيلحق بعضه وبخاصة ناحية القوش بالاقليم، وبقية القضاء بمحافظة الموصل، وكذلك سيحدث لقضاء الحمدانية التي ستلتحق ناحية بحزاني  وبعشيقة حتما بالاقليم وبعض المناطق الاخرى وسيقى مع الموصل بغديدا وكرملس وبرطلة هذا اذا نجحوا في حملة التخويف وارهاب الناس بان الارهابيين سيستهدفونهم في حالة خيارهم الحكم الذاتي، وهكذا ستكون اغلب قرانا ومراكزنا الاخرى في الاقليم والبقية ستلحق بمحافظة نينوى، اي اكثرية شعبنا سيكون تحت منظومة قانونية ليبرالية والبعض سيعيش تحت منظومة قانونية مستمدة من الشريعة الاسلامية ، اي تجزئة شعبنا الى منطقتين قانونيتين مختلفتينن، وبالتالي زرع المزيد من عوامل الانقسام بين ابناء شعبنا، وهكذا فالتحالف المصلحي المؤقت بين الحركة وبعض رجال الدين سيؤدي ان تحقق مرادهم في تكرار تجربة تقسيم شعبنا الى عدة دول وهنا الى عدة مناطق قانونية ادارية، فهل في هذه الممارسة شفافية ما ايها الشفافيون؟.
اود التساؤل عن الشفافية في تدريس السورث التي طبلتم لها وزمرتم وادعيتم بانكم تتحملون كل مصاريفها من الرواتب الى طباعة الكتب الى مساعدة التلاميذ، لقد ظهر المخفي فاين هي شفافيتكم، وهل قدمتم اعتذارا لشعبنا عن خداعه كل هذه السنين بكذبة كبرى، واين هي شفافية من يعتبر نفسه مفكرا وكاتبا وقوميا في ترويج لمثل هذه الاكاذيب، من يدفع الثمن، اليس شعبنا هو الذي سيدفع هذا الثمن؟ انه شعبنا وابناءه  هم الذين يدفعون الثمن عندما يتم تعيين اشخاص غير كفؤين في مناصب تتعلق بمستقبل اجيال شعبنا، ولكي تكون الامور شفافة فنحن نطالب وزارة التربية في اقليم كوردستان باجراء حملة لفرز كل من ليبس مهيئا ليقود العملية التربوية في التعليم السرياني وابعاد كل من تسنم منصبه لكونه متحزبا اليست هذه المطالب جزء من الشفافية فهي علنية وتتوائم مع العمل التربوي اليس كذلك؟.
او ان يتم التوضيح عن الشفافية في المعلومات التي قدمتموها للسيدة ماركريت فيكلوند والسيد مايكل يؤاش، اطلعونا عليها واطلعوا شعبنا عليها، الا تتحدثون باسم شعبنا، الم يكن من المفترض ان تكونوا شفافين مع ابناء شعبكم وفصائله السياسية وتستشيرونهم في ما تودن نقله لهم لتكون له مصداقية حقيقية وليس مجموعة اكاذيب مفبركة مثل وجود قوات اسرائيلة وغيرها في مثل هذه التقارير التي تضر شعبنا وتخلق عداوات مع جيراننا وتحطم تحالفاته وتدمر مصداقية شعب كامل، فهل في هذه الممارسة شفافية ما؟

كنت اتمنى عن من يحدثوننا عن الشفافية، ان يدلوننا على الشفافية في التهجمات على شخصياتنا القومية ومسؤولي احزابنا السياسية، ارغب في ان تعلموننا عن الشفافية في الحملة الحاقدة على قناة عشتار وعلى الانجازات التي يقوم بها السيد سركيس اغاجان.
وياليت علمتمونا عن الشفافية في تضخيم عدد المشاركين في مسيراتكم والتي تضرب في العشرة او في المئة. او الشفافية في حملة المسبات لرجال الدين والعمل وباصرار على الحاق الضرر بكنيسة المشرق من خلال دعم الانقسام الذي قاده نيافة مار باوي وايصاله الى المحكمة، فهل في هذا الامر شفافية وخدمة قومية.
اين الشفافية عندما تكالبتم على المناصب وحرمت الكل منها وعندما طالبوكم بالعدالة اتهمتموهم بانهم يلهثون وراء المناصب، هل في هذا الامر شفافية ام الحلال عليكم حرام على الاخرين؟ والقائمة طويلة لاظهار عدم شفافيتكم مع شعبكم وامتكم هذا اذا كنتم لا زلتم تؤمنون بان الكلدان السريان الاشوريون هم شعبكم وامتكم، اما اذا كنتم تعتقدون بان الزوعا هو الشعب وهو الامة فالمعذرة، اقول احترموا خصوصيتنا نحن الكلدان السريان الاشوريين ونحنم سنحترم خصوصية الشعب الزوعاوي!



bebedematy@web.de
ܬܝܪܝ ܟܢܘ ܦܛܪܘܤ