المحرر موضوع: إنسانيتُنا ..................... وخبرة الحبّ المُقدّسة!!  (زيارة 2398 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الاب يوسف جزراوي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 311
  • الجنس: ذكر
  • انك انت صانع نفسك بنفسك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
طالما بقى على وجه الا رض اناس يحبون ويحبون ستبقى الحياة جديرة بأن تعاش وسيظل الوجود نعمة عظيمة !
وستبقى خبرة الحبّ الاولى ،بل الجوهرية في حياة الإنسان ولانستطيع ان نعدها مجرد تجربة هامشية سطحية بل خبرة مركزية ومحورية في حياة الانسان
فانك تبقى ناقصا دون الحبّ وبمعنى ثانٍ انك من دون الحب لا تكون انسانا
لاننا خلقنا ودعونا لنعيش بحبّ
واروي قصة احد الفلاسفة عندما سالته حبيبته عن الحب فقال:
إننا نميل في العادة إلى تعليل الحب أو ابحث عن اسبابه ولكن الانسان يحب لمجرد الحب دون ان يكون مبرر سوى الحب نفسه ................ ولو الحيتي عليّ بالسؤال لماذا تحبني؟ لما وجدتُ ردا على سؤالكِ سوى قولي أني احبكِ لأنني انا من انا ولانك انت هي هي .

وهذه كانت خبرة ذلك الفيلسوف
اما انا فازيد
وتبقى خبرة الحب تلك الخبرة المقدسة التي تجعلنا أنُاسا ونعي ان الحياة معنى وتستحق ان تعاش
وهي خبرة فيها نكتشف للغة الله التي كشف رموزها لنا يسوع المسيح على الصليب ( ان الانسان هو حبييب الله )

الله
خلقنا للحب .والإنسان هو ثمرة حب الله ونحن مدعوون لنشهد لحب الله بين البشر! كتب الاديب الفرنسي اسانت اوكزيري: ان لم بنبض قلبك بالحب فانك لم ولن تعرف من هو الله!
الحب هو الصليب . فعندما تحب يعني انك تستعد للالم لان فيه تقوم برحلة حب خارج ذاتك في سبيل من تحب.......... لذا الحب هو الالم !
الحب يجعل من الكاهل فتى .... وان كان الحبّ يجعل من حياتك ربيع دائم ، لكنه خبرة لاتخلو من الالم والصراع وهذه هي لوعة الحبّ!..

الحب صفاء نفس من كل حقد وبغض، بل انه نسيان وغض نظر دائم ....... ونقولها من يحب لا يكره.

الحب عهد والتزم بالاخر ....... يستمد ديمومته من الوفاء والاخلاص ........ انه ارتباط روحي بين اثنين .......... ليشعرا من خلال خبرة الحب انهما باتا واحد.!

الحب لا يعرف كبرياء وغرور وتكابر ، بل هو تسامح وغفرانًا دون حدود.....

الحب لايبحث عن اعتذار بل الغاية اسمى والهدف اكبر ........ ولكن وللاسف كم من علاقات حبّ انقرضت وانهارت بسبب كبرياء زائف ......... فالمحبيين غالبًا ما ينسون الايام الجميلة ويتمسكون باللحظات المؤلمة ....... لكن دعوة لهم أن يفكروا ويتاملوا ان الذي يجمعهم اقوى من كل المشاكل وان الذي يجمعهم اقدس من كل شي !
الحب: ان تترك بصمة في حياة من تحب ، فانك قد تفترق او تبتعد عن ما تحب ولاسباب ارادية او غير ارادية ........ فلا اجمل من تحمل من تحل في داخلك وان كان غائبصا لكنه حاضرًا معك ........... فهناك مواقف ترجعك للوراء للتذكر من تحب ..... فتتحسر على تلك الايام .......... لذا اقول عندما تحب انسان ما يعني انك تقول له انت لم تموت ما زلت انا حيًا!
الحب مسيرة اساسها الثقة والمصارحة والحوار والوفاء .......... ومتى ماتضمنت هذه المعاني سيكون حبكما اشبه بالبحر له بداية وليس له نهاية!
الحب: لايعرف عمر محدد او دين او لون ........ لكننا تقيدنا في الشرق على ان يكون الرجل اكبر من الفتاة لاننا مجتمع رجولي ........... لذا اعلن علنًا: الحب لايعرف عمر وحواجز وقيود ....... الحب خبرة وجودية لاتعرف التميزوالقيود والشروط !
الحبّ لا يعرف الشروط والقيود والغيرة وامتلك للاخر ....ولا
ليس الحب جريمة او عيبًا اجتماعيًا نخجل منه ، بل هو فعل مُقدس ويستحق ان نرحب به حينما يطرق ابوابنا ونستقبله بفرح
الحب ان تؤمن بمن تحب ات تثق به وتقبله كما هو وليس تريده كما انت تريد ...... فلا تحب نفسك في الاخر ...... الحب هو بنيان ان تعيش في سبيل من تحب ......
عندما تحبّ ستتعلم ان تنظر إلى النقطة البيضاء في حياة من تحب
اخيرًا
الحب خبرة وجودية نابعة من إنسانيتنا .......... فحق من حقوقنا كبشر ان نُحبّ وان نُحَبّ...... لاننا بدون الحبّ لانكتمل بانسانيتنا.........فمن لم يعيش خبرة الحبـ ّ ترى أن هناك نقص كبير في حياته! لاننا دعينا للحب ( احبوا بعظكم بعض ....)
ختاما اذهب لاقول: لا اقوى من الحُبّ فهو يجعل من الوحش انسانًا كما حدث مع انكيدو .

الأب يوسف جزراوي
نحن خلقنا لنحبّ ولنشهد لحبّ الله بين اخوتنا البشر
على الله أبي إتكالي لإشهد بحبهِ بين اخوتي
الإنسان المُسامح هو الذي سيربح في نهاية المطاف.



غير متصل الاب يوسف جزراوي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 311
  • الجنس: ذكر
  • انك انت صانع نفسك بنفسك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
url=http://iraq8.com/up][/ur
نحن خلقنا لنحبّ ولنشهد لحبّ الله بين اخوتنا البشر
على الله أبي إتكالي لإشهد بحبهِ بين اخوتي
الإنسان المُسامح هو الذي سيربح في نهاية المطاف.

غير متصل 77rana

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 7
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

غير متصل nada84

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 10
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل Salem Ateek

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 67
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأب الفاضل يوسف جزراوي حفظه الله ورعاه

الحب الذي تتكلم عنه يا عزيزي هو حب أفلاطوني.  هو حب لا متناهي، هو حب الله وأوليائه الصالحين للأنسان، وهو  الحب المفروض تداوله طبعا بين البشر.  ولكن كما تعلم بين المفروض والواقع هاوية لا قرار لها.  اللعنة كل اللعنة على الأنا الطاغية الباغية التي جعلت من الأخ يخون أخاه والحبيب حبيبته والصديق صديقه الى آخره.  فمتى وأينما تمكنت هذه الأنا بمادياتها ومصالحها الضيقة من فرض نفسها والتحكم بالمعنى والحقوق الأنسانية فأقرأ على ذلك الزمان والمكان السلام.  فالكوارث قادمة عليها لا محالة، انها مسألة وقت ليس الا.  شكرا.  تحياتنا.

                                                                       خادم/سالم عتيق/كاليفورنيا

غير متصل drsabah

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 20
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مرحبا ابونا
كل مواصفات الحب ذكرتها و لم يبقى لنا شيء نذكره هههههه لكن يبقى من هو يحب لاجل الحب دون معرفة الناس الذين يحبهم و يقدم لهم ما استطاع دون مقابل و لا حتى نظرة حب و امتنان من الشخص الاخر، و يسوع قدم لنا نفسه على الصليب محبةًً للكل حتى للذين صلبوه فقد غفر لهم ..الست معي يا ابونا
فما اروع ان تحب انسان او  انسانة و هو لا يعلم حتى انك تحبه و تبذل كل ما تستطيع لاسعاده دون ان يعلم

تحياتي
د. صباح

غير متصل سراب كامل

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 74
  • الجنس: أنثى
  • احبب وافعل ماتشاء
    • AOL مسنجر - saraby
    • مشاهدة الملف الشخصي
مرحبا ابونا
كل ماقلته عن الحب هو صحيح لكن مالم ندركه نحن هذا الحب الذي ليس له مقابل ومتى نعرف الحب عندما نحب من الذي لاحبنا وندوس على انفسنا لاجله وهو واقف صامت جامد لايتحرك هكذا انا عرفت كم ان اللله يحبني بعدما احببت من الذي لايستطيع ان يحبني ادركت ان الله واقف ينتظر حبي له وانا اتجاهل هذا الحب
لايستطيع الانسان ان يقول كلمة حب مالم يكن مختبرها في حياته ولا سوف تصبح كلمات حبر على ورق شكرا لك وادام الرب حبك للاخر وتمنياتي لك بالموفقية
اختك سراب /دمشق

غير متصل الاب يوسف جزراوي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 311
  • الجنس: ذكر
  • انك انت صانع نفسك بنفسك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
مراحب سراب

شكرا على مداخلتك الجميلة

سلامي للاهل ولكادر التعليم المسيحي في دمشق وللجميع

ربنا يبارك فيكِ

اخوكِ دومًا
الأب يوسف جزراوي
هولندا _ دنهاخ
نحن خلقنا لنحبّ ولنشهد لحبّ الله بين اخوتنا البشر
على الله أبي إتكالي لإشهد بحبهِ بين اخوتي
الإنسان المُسامح هو الذي سيربح في نهاية المطاف.

غير متصل ban_88

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 329
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
الله
خلقنا للحب .والإنسان هو ثمرة حب الله ونحن مدعوون لنشهد لحب الله بين البشر!

ابتي الغالي
شكرا على الموضوع الرائع
وربي يقويك ويحفظك ودوما بالتقدم والابداع

اختك المحبة
  بان

غير متصل Jihan Jazrawi

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3810
  • الجنس: أنثى
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا ابونا يوسف على هذا الموضوع الحلو ،ولكن ابونا بعد مااكو الحب الان كله مصالح صدقيني   ابونا
كل العلاقات حتى بين الزوجيين على مصالح انا مااعتقد اكو حب بعد ابونا فقط  ربنا يسوع المسيح
حبه لنا بفناء و كما تفضلت و هو على الصليب رمز المحبه  ابونا مااكو مثل هذا الحب ...
شكرا مره اخرى و الرب  يحفظك  دائما ...و انتظر المزيد من كتاباتك ..

جيهان الجزراوي
الطريق الوحيد للخلاص هو عن طريق الرب يسوع المسيح ملك هذا الكون كله

غير متصل الاب يوسف جزراوي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 311
  • الجنس: ذكر
  • انك انت صانع نفسك بنفسك
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
شكرا لك اخت جيهان على مداخلتك المفيدة

صلوات امنا مريم تبارككِ

اخوكِ دومًا الاب يوسف جزراوي
نحن خلقنا لنحبّ ولنشهد لحبّ الله بين اخوتنا البشر
على الله أبي إتكالي لإشهد بحبهِ بين اخوتي
الإنسان المُسامح هو الذي سيربح في نهاية المطاف.