المحرر موضوع: يونادم كنا يدعو ابناء شعبنا الكلداني الاشوري السرياني الى حماية أنفسهم بأنفسهم  (زيارة 5502 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 36711
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
يونادم كنا يدعو ابناء شعبنا الكلداني الاشوري السرياني الى حماية أنفسهم بأنفسهم


عنكاوا كوم – اوس حسو / قرةقوش


دعا رئيس الحركة الديمقراطية الأشورية، وقائمة الرافدين (504)، والعضو في مجلس النواب العراقي الى تولي ابناء شعبنا الكلداني الاشوري السرياني في العراق حماية أنفسهم، وعدم الأعتماد على الغير.
وقال يونادم كنا خلال الندوة الجماهيرية التي عقدها في قرةقوش، وحضرتها "عنكاوا كوم"، أمس، الثلثاء، ان شعبنا، شعب اصيل في بلاد ما بين النهرين، وان عليهم الدفاع عن أنفسهم دون الأعتماد على الأخرين فـ "نحن لسنا شعباً قاصراً".
وأضاف ان ابناء شعبنا لا زالوا يعتبرون مواطنين من الدرجة الثانية، وان نضالهم من أجل تحصيل حقوقهم المشروعة لا يزال مستمراً.

ودعا الى ضرورة “تثبيت اللغة السريانية كلغة رسمية ثالثة في الدستور العراقي إلى جانب العربية والكردية، واعتبار رأس السنة البابلية الاشورية يوم الأول من نيسان عطلة رسمية في عموم البلاد”.

وأوضح ان المطالبة بأقامة منطقة حكم ذاتي لابناء شعبنا "ليس من مصلحتهم" في مرحلة "ألمفخخات" التي نمر حالياً بها لكنه قد يكون كذلك في مراحل أخرى قادمة.

وبينّ ان قائمة الرافدين تدعو الى العلاجات السلمية للقضايا العالقة، ومن بينها المناطق المتنازع عليها، وخاصة  كركوك، لأن القوة لا يمكن ان تعالج مثل هذه الأمور، واشار الى تشكيل لجنة سباعية تهدف الى أيجاد حل لأزمة كركوك، موضحاً انه احد اعضاء اللجنة ممثلاً عن المسيحيين.
في السياق ذاته، تحدث مرشح قائمة الرافدين (504) لأنتخابات مجالس المحافظات عن محافظة نينوى سامي حبيب عن لا جدوى الحديث عن الوعود الفارغة في حال فوزه بالأنتخابات، وبأنه سيعمل جاهداً لخدمة الجميع.
وأضاف حبيب انه يعتز بعراقيته، مفضلاً تسميته بذلك على أي مسمى اخر، وعرف نفسه بأنه شخصية مستقلة، غير منتمي لأي حزب سياسي، وان خدمة شعبه العراقي من صميم أهدافه.

وطرح الحضور الذي شارك بمداخلاته واستفساراته، العديد من القضايا الهامة التي تخص شعبنا في المنطقة، ابرزها المعوقات التي توضع أمام أفراد الشرطة الذين تم تعيينهم قبل أشهر برعاية من الحركة الديمقراطية الأشورية، مطالبين كنا بأيجاد الحلول السريعة لهم.
كما نوقش في الندوة، مسألة توزيع الاراضي في مناطق ابناء شعبنا لغير سكانها الأصليين، والتغيير الديموغرافي الحاصل نتيجة لذلك.
وحضر الندوة جمع من اهالي قرةقوش بالأضافة الى قائمقام الحمدانية نيسان كرومي، ومدبر خورنة قرةقوش الاب شربيل عيسو، ومدير شرطة الحمدانية، وممثلون عن المجلس البلدي ومنظمات المجتمع المدني، وعدد من مسؤولي الدولة العاملين في القضاء.


 

أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية