الارشيف > الاخبار المتعلقة بقوائم شعبنا الكلداني الاشوري السرياني في الانتخابات

مرشح حزب الأتحاد الديمقراطي الكلداني لمجلس محافظة بغداد لـ "عنكاوا كوم": لغة الحوار والتفاهم والطروحات البناءة، وسيلتنا لتخطي المشاكل

<< < (3/4) > >>

بهنام يونان موسى:
الأخ العزيز انور الجزراوي المحترم .....

تحية قلبية صادقة لحضرتكم ولجميع من ساهم او ان يسعى للمساهمة لاسعاد شعبنا العراقي الجريح، وبالاخص ابناء الشعب المسيحي والذي لا يزال جيل بعد جيل تنمحي منه ابسط حقوق الانسانية والعيش السليم . علما ان التاريخ يعترف بملكية هذا الشعب المغلوب على امره في ارضه وارض اجداده.
وبهذه المناسبة نتمنى لك من القلب بالموفقية والنجاح في الانتخابات المقبلة لنصرة الكلمة الصادقة واقتناص الحق المسلوب وانت جدير بذلك، وليحالفك الرب .

من بلاد الغربة
بهنام يونان موسى
      المانيا
11.01.2009

Kaiser Yaco:
عزيزي ابو سنر الورد
نتمنى لكم النجاح والتوفيق في الانتخابات القادمة وان حالفك  الحظب بالفوز
فتكون االشخص المناسب في المكان المناسب  لخدمة من انتخبك في  هذه
الانتخابات  وفقكم الله
 

اخوكم
قيصر مرقس ياقو   
النمسا

Ihsan nawara:

الاخ انور الجزراوي

تحية ظيبة

اتمنى لك النجاح والموفقية والفوز في ترشيحك  فأنت اهلا لها بمقدرتك وامكانيتك العلمية والعملية وحفظك الله من اجل حفظ حقوق شعبنا المسيحي... وفقك الله ودمت بحماية يسوع المسيح ومريم العذراء


احسان جوريف نوارة والعائلة من سوريا ووالدته حربية من السويد

نامق ناظم جرجيس ال خريفا:
الى من يدعي اسمه (ابو برافدا) وكان الاجدر بك ان تذكر اسمك الحقيقي وانتمائك السياسي ان كان لديك انتماء, او تملك ذرة من الشجاعة.
اشكرك على الدعاية الانتخابية المجانية ومن خلال ماكتبت يتبين انك كنت من اصحاب الاقلام الخفيفة التي طالما كتبت بعد الخط المائل كمخبرأمن وتود العودة الى ممارسة مهنتك القديمة مدفوعا من بعض الجهات السياسيةالتي اشهرت افلاسها السياسي والفكري ولم تجد في اولياتها القديمة الا تهمة الشيوعية التي تلصق بكل وطني حر شريف نزيه وياليتك كنت منهم
ان تهمة الشيوعية مارستها الانظمة الشمولية الدكتاتورية الفاشية الحاكمة في العراق سابقا ضدكل من يخالفها في الراي ولازالت بعض الجهات السياسية التي رضعت من ثدي الدكتاتورية تمارسها رغم ادعائها بالديمقراطية وحق الاختيار بين الاصلح
والسلام ختام

ملاحظة:
بعد نشر ردي المبين انفاحذف المدعو ابو برافدا  رده المنشور سابقا وانطبق عليه بيت الشعر العربي
كناطح صخرة يوما ليوهنها .... فما اضر بها واوهى قرنه الوعل

بغدادي وطني:
خبر هام جدا
علم جميع المسيحيون في بغداد ان المطران ربان وهو ( بارتي اصيل ) يقوم باجراء دعاية انتخابية قوية للسيدة هنا باعتبارها زوجة شقيقه بل ويجبر بعض الكهنة على انتخابها واجراء الدعاية لها
فليفرح الزوعا لانه عرف من يختار لهذه الانتخابات لتفوز بالمقعد الوحيد

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

[*] الصفحة السابقة

الذهاب الى النسخة الكاملة