المحرر موضوع: اللجنة الأولمبية الدولية تعلن سقوط ستة رياضيين في اختبارات المنشطات  (زيارة 416 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ازل القوشي

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 286
  • الجنس: ذكر
  • لا تكن في الحب والحياة متشائما بل كن مسروراً
    • مشاهدة الملف الشخصي
أعلنت اللجنة الأولمبية الدولية مساء أمس الثلاثاء ، بعد الانتهاء من إعادة تحليل العينات التي أخذت من اللاعبين خلال دورة الألعاب الأولمبية الماضية بالعاصمة الصينية (بكين 2008) ، أن ستة رياضيين سقطوا في اختبارات الكشف عن المنشطات وظهر تعاطيهم عقار "سيرا" الجيل الأحدث من منشط الدم "إيبو".

وذكرت اللجنة الدولية في بيان أصدرته أمس أن نتائج تحاليل سبع عينات تنتمي لستة رياضيين جاءت إيجابية ، وظهر فيها عقار "سيرا" المنشط المحظور.

ولم تعلن اللجنة الأولمبية الدولية عن أسماء اللاعبين ولكن جرى إبلاغ اللجان الأولمبية الوطنية لبلادهم بالنتائج لاتخاذ الإجراءات المناسبة تجاههم.

وأعلنت اللجنة الأولمبية الإيطالية في موقعها على الإنترنت أن واحدا من رياضييها جاء من بين الستة المشتبه بهم ، لكنها لم تذكر اسمه. وذكرت تقارير إخبارية إيطالية مساء أمس أن الدراج الإيطالي دافيدي ريبيلين الفائز بفضية أولمبية في سباق الطريق ، هو من تقصده اللجنة الإيطالية.

وضيقت اللجنة الدولية دائرة الاشتباه عندما ذكرت أن "التركيز منصب على ألعاب التحمل مثل الدراجات والتجديف والسباحة وألعاب القوى".

وفي حالة ثبوت إدانة المشتبه فيهم سيجرى إقصاؤهم وتجريدهم من ميدالياتهم. وطبقا للقوانين الجديدة للجنة الأولمبية الدولية لن يتمكنوا من المشاركة في أولمبياد لندن 2012 .

وذكرت اللجنة الأولمبية الدولية أنها أعادت تحليل 948 عينة ، منها 847 عينة أجريت عليها اختبارات الكشف عن سيرا ، و101 خضعت لاختبارات الأنسولين ، وذلك بعد تطوير طرق موثوق بها في الاختبارات قدمت بعد أولمبياد بكين الذي أقيم في آب/أغسطس 2008 .

يذكر أن إجمالي 4770 اختبارا أجري خلال الأولمبياد.

وقال آرني ليونكفيست رئيس اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية الدولية إن "التحاليل الأخرى التي أجريناها للعينات التي جمعت خلال أولمبياد بكين يجب أن ترسل رسالة واضحة تفيد بأن الغش لا يمكن أن يفلت من اكتشافه.

وأضاف :"الغالبية العظمى من الرياضيين لا يسعون للحصول على أفضلية غير عادلة. نحن نعتزم أن نفعل كل ما بوسعنا لضمان بيئة عادلة يتنافس فيها الرياضيون".

وتقوم اللجنة الأولمبية الدولية بحفظ العينات لمدة ثمانية أعوام كي تعيد تحليلها عند ظهور طرق جديدة مطورة للاختبارات خلال تلك الفترة.

وتنص قوانين الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) على إمكانية فرض عقوبة على أي لاعب تسفر تحاليل العينة التي تنتمي له عن نتائج إيجابية خلال فترة الثماني سنوات.

وتجرى اختبارات الكشف عن سيرا والمواد المحظورة الأخرى في الرياضات والسباقات الأخرى ، وقد ثبت تعاطي عدة دراجين عقار سيرا من خلال إعادة تحليل العينات التي جمعت خلال سباق فرنسا الدولي للدراجات (تور دو فرانس) لعام 2008 .

ومن بين الذين ثبت تورطهم في تعاطي المنشطات ، جاء النمساوي بيرنارد كول الفائز بالمركز الثالث وزميله في فريق جيرولشتاينر ، الألماني شتيفان شوماخر.

ورحبت وادا ، في بيان أصدرته أمس ، بتطبيق نظام إعادة تحليل العينات من قبل اللجنة الأولمبية الدولية.

وقالت وادا :"نحن معجبون بالجهود التي تبذلها اللجنة الأولمبية الدولية. إعادة اختبار العينات بمجرد ظهور طرق جديدة يعد سلاحا قويا لمكافحة المنشطات في الرياضة ، وهو ما ظهر في عدة حالات من تور دو فرانس لعام 2008".

ليس من صعب ان تضحي من اجل صديق لكن من صعب ان تجد صديق يستحق التضحية



غير متصل نـور

  • مبدع قسم الهجرة
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 39383
  • الجنس: ذكر
  • عــــرااااقــــي غـــيـــــوووررررر
    • مشاهدة الملف الشخصي