الحوار والراي الحر > المنبر الحر

الضمير الانساني ومحنة مسيحي العراق

(1/1)

وديع زورا:
الضمير الانساني ومحنة مسيحي العراق

المكان(سوريا - اردن _ تركيا _ لبنان _ يونان ) حيث الاف من الرجال والنساء والاطفال
( مسيحي العراق)

المشاهد تنطلق من حالها وجوه بائسة تحكي نظرات شاردة لمأسي مختزنة خطوات متثاقلة
انهكها ظلم الاقربين فما بالك بالابعدين وما اقسى الانتظار العنوان الابرز مأسة انسانية صمت
صارخ وتجاهل من اهل الشأن مريب

يبحثون عن حياة كريمة بعد ان ضاق بهم وطنهم واستفردا زمانا بهم الجلاد وهم في بحثهم
هذا احتملوا ما احتملوا وهو كثير صنوفا من الاذى والعذاب وهم في بحثهم الدائب هذا يدركون
ان سعيهم قد يطول ولكن لا بديل

والغريب في الامر ان الذي ينظر في قضيتهم هو الحكم نفسه والادهى والأمر من ذلك انها
الدول المتقدمة التي شرعت قوانيين حقوق الانسان التي يفترض ان تكون المظلة الوقاية
لهؤلاء اللاجئين الذين يطرقون ابواب سفاراتهم كل يوم بعد ان اجبروا مكرهين على ترك وطنهم

كل هذا في جانب واعتراف منظمات حقوق الانسان باوضاع العراق الصعبة والوضع المتدهور
والاضطهاد بحقهم

ويبقى الاهم وسط هذا الجو المشحون ان تتظافر كل الجهود من الجميع المساندة ايمانا
بعدالة قضيتهم ومطالبة هذه الدول بالسبل المتاحة والمفوضية العليا لشؤون اللاجئيين
الاخذ بيدهم الذي يفترض ان تقوم به وما تدعوا اليه اتفاقياتها والتي يتسم قدر كبير منها
بروح العدالة واعلاء قيم الانسانية



زورا وديع

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة