المحرر موضوع: وفاة الأخت الراهبة لبيبة يسوع من رهبنة أخوات يسوع الصغيرات  (زيارة 4785 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل helda.nabate

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 3
    • مشاهدة الملف الشخصي
أقيم قداس  في كنيسة مار كوركيس في عينكاوة  عن راحة نفس المرحومة الأخت الصغيرة لبيبة يسوع من رهبنة أخوات يسوع الصغيرات  المتوفاة في بغداد  بتاريخ   15/ 7 / 2009



                              أخوات يسوع الصغيرات


غير متصل Hannani Maya

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 9178
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
  * بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين *

،، انــا هو القـيـامة ... والحق ... والحـيـاة ... من امن بي .. وان مـــات  ... فسيحيـــا ،،

الأعزاء في عائلة المرحومة الراهبة الأخت العزيزة لبيبة يسوع الكريمة المحترمون .

العزيزات راهبات اخوات يسوع الصغيرات المحترمات .

بغداد ــ العراق

سلام من الله ورحمة ...

 ،،  حكم المنية في البرية جـار ..... مـا هذه الدنيــا بدار قرار ،،

بالأسف والحزن  تلقينــا خبر رحيل الأخت العزيزة الراهبة لبيبة بعد مسيرة طويلة في الحياة قضتهـا بالبر والتقوى من خلال رسالتهـا الرهبانية اكسبتهـا سمعة طيبة في مجتمعهـا وهذا مـا يتمنـاه كل انسان في حيـاته بعد ممـاته ،

نشارككم ومحبيهـا الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيدة الغالية الأخت العزيزة لبيبة برحمته الواسعة ويسكنهـا فسيح جنـاته ويلهمكم جميعــا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء انه سميع مجيب .

كنـا نتمنى ان نكون وايـاكم في الوطن الحبيب لتوديع الراحلة العزيزة الى مثواهـا الأخير لتوارى الثرى في الدير الذي خدمت فيه ببغداد الحبيبة بلدة التراث والحضارة وارض الآبـاء والأجداد ، ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة المقيتة بعيدين عن الوطن المفدى الاف الأميـال , اه ... اه ... اه كم هي مريرة لحظات توديع الاحباء الوداع الاخير لاسيما حينما يكونون رموزا معروفة في العائلة والمجتمع , ولكنها ارادة الله جل جلاله ولا راد لارادته تعالى .

ادامكم الله بخير برعايته الألهية ذخرا وملاذا لشعبكم الكريم ، ويجعل هذا المصـاب الأليم خـاتمة احزانكم .


        شركاء احزانكم

       ابو فرات والعائلة

    ميونيـــخ ــ المـانيـــــــا

غير متصل زهير ساكو

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 682
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
   †   بسم  الآب  و الأبن  و الروح  القدس  . . . الأله  الواحد  آمين   †
  ذوي  المرحومة  الراهبة الأخت ( † لبيبة  يسـوع  †  )  المحترمين
  العزيزات راهبات اخوات يسوع الصغيرات المحترمات 
  نشارككم  الأحزان  بهذا  المصاب  الأليم  طالبيـن  من  الله  ان  يسكنها  فسيح  جناته  مع
  القديسـين  و الابرار   . . .  و لذويها  جميل الصبر  و السلوان   
  الراحة  الابدية  اعطها  يارب  ... و نورك  الدائم  فليشرق عليها 
 
                زهيـر  ســاكو  / / /    كــنــــــــدا

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 36421
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
برقية تعزية من عنكاوا كوم

تتقدم إدارة منتديات عنكاوا كوم بتعازيها الحارة الى عائلة المرحومة الأخت الراهبة لبيبة يسوع و تتمنى ان يكون مصابهم هذا آخر الاحزان.

الرحمة لهاوالصبر والسلوان لكم جميعا.

عنكاوا كوم
أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية

غير متصل هلال كبارا

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 43
    • مشاهدة الملف الشخصي
" فرحتُ بالقائلين لي الى بيت الرب ننطلق "
الفاضلات أخوات يسوع الصغيرات المحترمات
الافاضل عائلة الأخت العزيزة لبيبة يسوع المحترمون

بقلو بِ يملؤها الإيمان ويعتصرها الاسى ، تلقينا نبأ رحيل الأخت العزيزة لبيبة يسوع الى الأخدار السماوية. صحيح انه يصعب علينا كبشر تقبل رحيل الأعزاء عنا، إلا ان ايماننا برجاء القيامة، وبمن وعدنا بحياة أفضل يسند ضعفنا البشري.
لقد كانت الأخت العزيزة لبيبة كأخواتها في هذه الرهبنة العزيزة على قلوبنا، مثالا للأخت المحبة، المتواضعة الصبورة، التقية، نعم انها حياة الايمان والعطاء في الناصرة.
سوف لن ننسى ابداَ الساعات التي قضيناها بصحبتها ومعكم في كل قداس ولقاء صلاة.
عزاؤنا أنها اليوم في ملكوت السموات، وفي احضان حبيبها ومخلصها يسوع، الذي أقترن اسمها بإسمه،حيث تسبح الرب مع المختارين واالراقدين في الايمان،إذ تنفعنا بصلاتها وتتشفع من أجلنا.
الراحة الابدية أعطها يارب ... ونورك الدائم فليشرق عليها

مشاركي احزانكم: هلال كبارا و زوجته إيمان صائب واولادهم زينة وبشار


غير متصل قيس جبرائيل شكري

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 7151
    • مشاهدة الملف الشخصي
                          بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد..امين.
الى عائلة الراهبة لبيبة يسوع:
نشارككم الاحزان بمصابكم الاليم هذا متضرعين الى الرب القدير ان يسكنها فردوسه السماوي مع الابرار والقديسين .. الرب يلهمكم الصبر والسلوان ويمنحها الراحة الابدية .. امين.

            قيس جبرائيل شكري
                    هولندا

غير متصل FARID_YOUSIF

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 954
    • مشاهدة الملف الشخصي
باسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

انا هو القيامة والحياة. من امن بي ، وان مات فسيحيا ، ومن كان حيا وامن بي فلن يموت الى الابد

الراحة الابدية اعطها يارب ونورك الدائم فليشرق عليها ولاهلها وذويها ومعارفها ومحبيها جميل الصبر والسلوان ونطلب من رب المجد ان تكون هذه الفاجعة خاتمة الاحزان

غير متصل Ghazi Hanna

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2842
    • مشاهدة الملف الشخصي
     بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد ... امين
الى ذوي الراهبة لبيبة يسوع المحترمين
نشارككم الاحزان بمصابكم الاليم هذا متضرعين الى الرب القدير ان يسكنها فردوسه السماوي مع الابرار والقديسين .. الرب يلهمكم الصبر والسلوان ويمنحها الراحة الابدية ... امين


غازي حنا و العائلة

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4254
    • مشاهدة الملف الشخصي
تغمد الله المرحومة بواسع جناته والصبر والسلوان لعائلتها واهلها وذويها ومحبيها

غير متصل Hannani Maya

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 9178
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
  * بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين *

،، انــا هو القـيـامة ... والحق ... والحـيـاة ... من امن بي .. وان مـــات  ... فسيحيـــا ،،

الأعزاء في عائلة المرحومة الراهبة الأخت العزيزة لبيبة يسوع الكريمة المحترمون .

العزيزات راهبات اخوات يسوع الصغيرات المحترمات .

بغداد ــ العراق

سلام من الله ورحمة ...

 ،،  حكم المنية في البرية جـار ..... مـا هذه الدنيــا بدار قرار ،،

بالأسف والحزن  تلقينــا خبر رحيل الأخت العزيزة الراهبة لبيبة بعد مسيرة طويلة في الحياة قضتهـا بالبر والتقوى من خلال رسالتهـا الرهبانية اكسبتهـا سمعة طيبة في مجتمعهـا وهذا مـا يتمنـاه كل انسان في حيـاته بعد ممـاته ،

نشارككم ومحبيهـا الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيدة الغالية الأخت العزيزة لبيبة برحمته الواسعة ويسكنهـا فسيح جنـاته ويلهمكم جميعــا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء انه سميع مجيب .

كنـا نتمنى ان نكون وايـاكم في الوطن الحبيب لتوديع الراحلة العزيزة الى مثواهـا الأخير لتوارى الثرى في الدير الذي خدمت فيه ببغداد الحبيبة بلدة التراث والحضارة وارض الآبـاء والأجداد ، ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة المقيتة بعيدين عن الوطن المفدى الاف الأميـال , اه ... اه ... اه كم هي مريرة لحظات توديع الاحباء الوداع الاخير لاسيما حينما يكونون رموزا معروفة في العائلة والمجتمع , ولكنها ارادة الله جل جلاله ولا راد لارادته تعالى .

ادامكم الله بخير برعايته الألهية ذخرا وملاذا لشعبكم الكريم ، ويجعل هذا المصـاب الأليم خـاتمة احزانكم .


                   شركاء احزانكم

          سعد عزيز متي دانو والعائلة

                ميونيـــخ ــ المـانيـــــــا

غير متصل صباح الصفار

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3723
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
آتي ايضا واخذكم اليّ حتى حيث اكون انا تكونون انتم ايضا
 الراحة الابدية اعطها يارب ونورك الدائم فليشرق عليها ولاهلها وذويها ومعارفها ومحبيها خالص العزاء وجميل الصبر والسلوان
الشماس
صباح الصفار
ملبورن / استراليا

غير متصل bent iraq

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 465
    • مشاهدة الملف الشخصي
نشارككم  الأحزان  ونسال الرب لذويهـا   الصبر  و السلوان ,طالبيـن  من  الله  ان  يسكنهـا  فسيح  جناته 

غير متصل كيكو اسد

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 493
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
نـشـارككم احزانـكـم بـهـذا الـمـصـاب الالـيــم و نـطـلـب مـن الـرب ان يـسـكـن الـمـرحـومــه فـسـيـــح جـنـاتـــه ويـلـهـمـكـم الـصــبـر والـسلـــوان وان تــكـون خـاتـمــــة الاحــــزان.