المحرر موضوع: لماذا .. ومن يستهدف اتحاد الادباء السريان  (زيارة 590 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عصام شابا فلفل

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 113
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لماذا .. ومن يستهدف اتحاد الادباء السريان
                                                                                           عصام شابا فلفل

وهكذا تستمر محاولات تقسيم الامة الى شراذم واجزاء ذليلة كي لا تقوى على البقاء مستقبلا رغم محاولات الخيرين من ابنائنا لغرض ردء الصدع واعادة وحدة صفوفها وعلى جميع الاصعدة ، رغم كل هذا فقد ابتكر البعض طرقا جديدة لتفتيتها   ،وهم بهذا يعودون بنا الى نقطة الصفر مرة واخرى ، وهذه المرة هي استهداف اتحاد الادباء والكتاب السريان في العراق لغرض تفتيته او محاولة الغائه من الوجود ، ولقد لاحظنا في الاونة الاخير الكثير من التحركات تقوم على هذا الاساس من اشخاص وافراد كانوا ومع الاسف الشديد قبل حين ليس بالطويل اعضاء في هذا الاتحاد ، ولا ندري المغزى الحقيقي من نواياهم ، بل كل الذي نعرفه انهم لا يألون جهدا لمحو هذا الاتحاد العريق من الوجود ، والغريب في الامر انه كلما اقدم اتحادنا على اقامة مهرجان او مؤتمر ادبي تُحَد عليه السيوف وتبدأ الالسنة والاقلام بتسليط  نار الغضب عليه وعلى هيئته الادارية ، وقد لاحظنا وذلك وثبتناه في مقالاتنا السابقة ، فحين انعقاد المؤتمر الادبي السادس للإتحاد في مدينة اربيل في عام 2009 ، شرعت سيوف اشقائنا ، وبالاحرى حدت سكاكينهم على الاتحاد ، وكثر اللغط الغير المبرر وكثرت اللقاءات الجانبية لغرض منع الكثير من ادبائنا من المشاركة فيه ، ان كان ذلك بالاغراءات المادية او بغيرها،  وحتى وصل الامر الى مخاطبة الجهات الرسمية من قبل البعض لغرض اصدار اوامر بالمنع ، ولكن والحمد لله باءت جميع تلك المحاولات بالفشل الذريع ، ، وقد قاطعه المتحججون والذين يحاولون طمس معالمه مقاطعة لا تنم الا عن مواقف خبيثة تحاك خيوط حبائلها في دهاليز الظلام ، ورغم هذا فقد فاجأنا قسم منهم بحضوره للمؤتمر ( ليس لغرض نقاش بحث ما ) بل انهم ارادوا بذلك ذر الرماد في عيون بعض من الادباء من ابناء جلدتنا ،وغرض الحضور كان واضحا جدا ودون ملابسات ، اذ افصحوا وبكل صراحة عما يريدون وقالوها علنا بانهم يريدون الغاء اتحاد الادباء السريان وتشكيل اتحاد اخر .. نعم هكذا قالوا..  وها هي الحالة تتكرر مرة اخرىمع اقتراب مهرجان برديصان الرابع في دهوك في نهاية ايار الجاري  ، ففي هذه الايام هناك تحرك من بعض من يعتبرون انفسهم ادباء لغرض تقسيم هذا الاتحاد وتشكيل اتحادات اخرى ، ويحاولون ان يكسبوا بعض من توقيعات وامضاءات الادباء من ابناء جلدتنا لهذا الغرض  .. عيب علينا والله.. عيب والف عيب ..عيب ان كانت تلك تصرفاتنا ونحن ادباء ، فكيف بالجهلة اذن..  الا يكفينا التشرذم يا ايها الاخوة .. الا تكفي الانقسامات التي خلفها لنا سياسيونا الابطال .. .. الم تلاحظوا باننا اصبحنا مثار سخرية واستهزاء من قبل الاخرين بسبب تصرفاتنا اللامنطقية .. كيف تجرأتم على مثل تلك الافعال وانتم تعلمون بان الاتحاد مؤسس منذ عام 1973 ومعترف به في دستور العراق والمنظمات الادبية الاخرى وهو جزء لا يتجزأ من اتحاد الادباء والكتاب العراقيين .. نعم هناك تحرك خبيث لغرض منع اتحاد الادباء السريان من القيام باعماله ونشاطاته ..ونحن على يقين بان السبب المباشر والغير المباشر هو نشاط هذا الاتحاد الكفوء ،ذلك النشاط الذي اذهل الكثيرين من الذين لا يستطيعون الفعل الا القول فقط، حيث استطاع بعد احداث نيسان 2003 ان يعقد ست مؤتمرات ادبية وان يقيم اربعة مهرجانات شعرية ، من التي كانت من ارقى المؤتمرات والمهرجانات وبشهادة العديد من الخبراء والمهتمين بالشؤون الادبية سواء كان ذلك في العراق ام في كافة بلدان العالم  ، اضافة الى اصداره العديد من الكتب وباللغتين العربية والسريانية ، لقد حاول الاخوة جاهدين من قبل ان يكيدوا له ، ولكن باءت محاولاتهم بالفشل ، رغم انهم استطاعوا ان يجذبوا اليهم نفر ممن ينكرون فضل الاتحاد عليهم ، والذين يعملون في الاتحاد علنا وضده سرا  وهؤلاء قد تم فرزهم سلفا ، اذ رغم ادعائهم بانهم يدعمون الاتحاد ن الا انهم في نواياهم وافعالهم ما يدل على  غير ذلك.. ..اصحوا اذن يا سادتنا .. اصحوا.. فان اتحاد الادباء السريان ليس لعبة ترمونها متى ماشئتم وتسترجعونها متى ما شئتم ، اذ كنتم انتم اعضاء عاملين فيه ، ولم يجبركم احد على الخروج والاستقالة منه ، انما خرجتم برغبتكم .. وعلاوة على ذلك فقد قمتم بتاسيس عدة اتحادات اخرى ( لا نريد ذكر الاسماء) ..فماذا كانت النتيجة.. انتم تعلمون جيدا  ماذا الت اليه نتيجة تاسيس تلك الاتحادات .. ان كانت كذلك..  اصحوا وتيقنوا ، فما دام هناك اشخاص يبذلون قصارى جهدهم لنصرة هذا الاتحاد ويضحون لأجل ديمومته فهو سيبقى وسيظل على مدى الدهور .. يا سادتنا الافاضل .. لماذا لا تعودون الى صفوفه وتدخلون الانتخابات المقبلة وتستلمون ادارته ، ان كانت الكراسي هي السبب او هيئته الادارية هي مصدر ازعاجكم ومصدر قلقكم.. ؟ صدقوني نكون في اتم السعادة ان عدتم الى صفوف الاتحاد ودخلتم الانتخابات ,,وصدقوني نكون في قمة السعادة ان استلمتم كراسي هيئته الادارية ..وحينها تظهر كفائتكم ونحن نكون لكم العون والسند ،،ولكن ان تقدمون على تخريبه ، فذلك ما لا نسمح به ابدا ولسوف نقف بالمرصاد ضد كل تلك المحاولات الخائبة مهما كان مصدرها والقائمين عليها.. تحياتي