المنتدى الثقافي > أدب

وحدي

(1/1)

sarina patio:

ها أنا كما العادة وحدي
وحدي جدا
لا أريد أن أبكي
ولا أريد أن أضعف
ولا أريد أن أخاف
لكني أخاف

أخاف
أخاف
أخاف من شدة حبي
وولهي
أبحث عن أمان من حب يجرفني
أتشبث بمن قولي لي
أناديك
احميني من حبك
لا عاصم منه إلا يديك التي تشدني إلى صدرك
كي أخبئ فيه وجهي
أبكي
أو أخجل
أو أموت عشقا وولها

أخاف من حبك
أخاف من حبي
أخاف من إحساس يبعثرني وأنا بعيد عنك
أخاف من قرارات تخذلني الان ولا تتابعي معي الطريق
تتركيني وحيدا وتتراجعين أمام طوفان حبك
وأنا أتلفت خائفا
من دونها
هذه القرارات كيف أكمل
كيف أصمد
كيف لا أبكي شوقا أو ألما
كيف كل ما رسمته لنفسي من قوة
يتهاوى الآن
وأظل أعد الساعات محتار

وأعد نفسي
كل يوم
أنني سأستعيد صرامتي
وقرارتي
ولكني في لحظة أنهار
وأخاف
من قوة حبك

ماذا أفعل
قولي لي
هل أنت معي
في نفس المركب
أم
أنت هناك
تنظرين
وتبتسمين
وتنسين في الليل
وسط الناس والأصدقاء
أنني
وحيد
وأخاف


 

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة