المحرر موضوع: في سجال ( كروي ) أمارتي - عراقي حضرت به ( لعنة الدوحة ) لتكون الكلمة الأخيرة عراقية  (زيارة 6332 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1067
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
في سجال ( كروي )  أمارتي - عراقي حضرت به ( لعنة الدوحة ) لتكون الكلمة الأخيرة عراقية
سيزار ميخا هرمز
ضمن مباريات الجولة الثانية للمجموعة الرابعة خاض منتخبنا العراقي مباراة حساسة وهامة مع المنتخب الإماراتي , مباراة هامة لكلا الفريقين للتقدم خطوة أخرى لخطف إحدى بطاقتي التأهل عن المجموعة , هذا اللقاء بالنسبة للمنتخب العراقي كان بعنوان ( أكون أو لا أكون )أو ( تصحيح المسار والعودة إلى سكة المنافسة )وبالفعل فالمشاهد للمباراة كانه واقف امام ملحمة شعرية عنوانها السجال المتبادل , المنتخب الإماراتي في ال20 دقيقة الأولى من الشوط الأول يبدأ حذراً وسط أفضلية عراقية نسبية ليخرج من هذا الحذر ويوجه أول تهديد جدي للمرمى العراقي بضربة راس تضرب القائم الأيسر للمرمى العراقي , ليستمر بعدها السجال بين الفريقين فيرد نشاءت أكرم على الضربة الإماراتية الأولى بضربة صاروخية يتصدى لها ماجد ناصر ويحصل على ركنية ترسل إلى القائم البعيد لكي تصل إلى نشاءت براسية أخرى تضرب العارضة الإماراتية لتنزل إلى أرجل علي رحيمة (اسد المباراة ) الغير متوازن فتخرج بعيدة وفي مسلسل السجال المتبادل يأتي الدور هذه المرة إلى الكلمة العراقية من قبل الغزال الأسمر قصي منير فيرسل صاروخاً ( ضربة قوية ) يتصدى لها القائم الايسر للمرمى الاماراتي كأنه يد ثالثة للحارس ماجد ناصر ويشكر ربه للتصدي لصاروخ قصي وفي الشوط الثاني تستمر حالة الترقب والسيطرة المتبادلة من كلا الفريقين ليجيب الإماراتيين على الكلمة العراقية الأخيرة وذلك  في الدقيقة 62 من كرة مقطوعة من الدفاعات العراقية تتصدى لها العارضة العراقية ويتنفس كاصد ومعه 28 مليون عراقي الصعداء ويشكروا الرب ( الله )  فدعوات العراقيين والأمهات كانت حاضرة بالفعل !!.. فمع كل ضربة عراقية كان هناك وحدة إماراتية من قبل المتخصص سبيت خاطر, الحساسية لهذه المباراة لا تختلف عن المباريات النهائية من المشاحنات بين اللاعبين وبعض الأحيان ما هو بعيد عن الأخلاق الرياضية !!
لعنة الدوحة حاضرة في المباراة
لا اعرف ماذا اسميها هل هي مفارقة أم ظاهرة أم صدفة ؟؟ لا بل أنها لعنة الدوحة !! تهدي الفوز لفريق وتجلب الخسارة لفريق أخر !! وهي تتلخص بحضورها بشكل فعال في بطولة أمم أسيا المقامة في الدوحة تتلخص هذه اللعنة بالكرات التي تصطدم بأرجل أو أجسام الدفاع فتغير الكرة مسارها خادعة لحراس المرمى لتستقر داخل الشباك وسط ذهول الجميع أمام هذا المنظر العجيب  !! والذي يلعب كرة القدم يعرف جيداً ماذا تسبب هذه الكرات من حالة إحباط ونفسية سيئة بين أفراد المنتخب الذي تحل عليه هذه اللعنة !! فكيف الحال إذا تأتي في الوقت القاتل بعد مباراة ماراثونية ؟؟؟ المهم أن هذه اللعنة حضرت في مباراة العراق و الإمارات وبلغة كرة القدم نسميها ( نيران صديقة ) حضرت في الأنفاس الأخيرة للمباراة لتطلق رصاصة الرحمة في أداء المنتخب الإماراتي لتكون الكلمة الأخيرة عراقية في هذا السجال الذي حبس أنفاسنا معه و لتشتعل معها شرارة الأفراح واسترجاع نشوى الانتصار ..كرة القدم لا تعترف بالأداء بقدر ما تعترف بالنتائج حصلنا على ثلاثة نقاط غالية لكن ليست كل شيء فمازلت لعبة الحسابات الرياضية قائمة وكما قلنا ستحسم  بطاقتي التأهل إلى غاية المباراة الأخيرة ( الجولة الثالثة ) .المطلوب من المنتخب العراقي هذه المرة هو طي صفحة المنتخب الإماراتي كما طويت صفحة المنتخب الإيراني والتركيز على لعبة كوريا الشمالية القادمة فالقادم أهم وأصعب !!
 سيدكا يقدم درساً بليغا للجميع
انتقدت سيدكا في المباراة الأولى على اختياراته وتبديلاته وقرائنه وكنت مصيباً فيما ذهبت إليه بشهادة تطابقها مع الآراء الاخرى من شريحة واسعة للشارع الكروي العراقي التي ذهبت بنفس الاتجاه  , لكن ( سيدكا ) اثبت الفرق الشاسع بين العقلية الأوربية المحترفة في عالم كرة القدم والعقلية المحلية !! وأعطانا درساً بليغاً !! فبعد الخسارة مع إيران قال حسين سعيد علينا الصبر على سيدكا فلديه خطة يحتاج إلى الوقت لتطبيقها !! قلت في نفسي لنصبر !!  واليوم رأيت تغييرات وتبديلات تـٌرفع لها القبعة بحيث غير بها مجريات المباراة وأداء المنتخب العراقي رأساً على عقب وخلطت الأوراق على المنتخب الإماراتي  تغييرات جذرية تحدث في هكذا مباريات هامة في مراكز اللاعبين وتوظيفها ؟؟ لا يستطيع المرء ألا أن يقول أنها كرة قدم حديثة  تستحق الصبر والوقت !!
مبروك فوز المنتخب العراقي بالأداء وبالنتيجة حتى وان جاءت بنيران صديقة لكن مازال المنتخب العراقي يملك الأفضل والأحسن ليقدمه فالمطلب الأول هو التأهل ( القادم أهم وأصعب ) !! وأمنياتنا أن مباراة الإمارات أعادتنا إلى الطريق الصحية وتعد نقلة ايجابية في تصاعد الأداء والدخول بجدية في أجواء المنافسة !!
اتمنى لكم متعة المشاهدة للهدف العراقي الرابط ادناه

http://www.youtube.com/watch?v=YFA95v2W_PY

وضعية المجموعة الرابعة بعد انتهاء الجولة الثانية
المجموعة D     لعب   فوز    تعادل    خسارة   أهداف له   أهداف عليه         نقاط
 إيران                2     2       2           0            3           1                 6
 العراق              2     2       0           1            2           2                 3  
 كوريا الشمالية    2     0       1           1            0           1                 1      
 الإمارات            2     0       1           1            0           1                 1  


غير متصل الصوت الصارخ

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 749
    • مشاهدة الملف الشخصي

غير متصل habanya_612

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4806
    • مشاهدة الملف الشخصي

    نشوى الانتصار . . . !

      لمن هو الانتصار وانت هو الجريح الاول والمنبوذ عن العراق

         نشوى الانتصار والجرح نازف لسنين ,

      والمتخلفين يزدادون في بلد الديمقراطية الجديدة .

غير متصل PlatinuM

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1125
  • توكلتُ على الله
    • مشاهدة الملف الشخصي
شكرا لك على الموضوع
لكني رأيت اللاعبين ضائعين في الملعب اثناء المباراة
لايوجد اي تواصل وتفاهم بين اللاعبين ولم نشاهد هوار وعماد في المباراة الا حين تم استبدالهم
بالاضافة الى الاخطاء الدفاعية القاتلة
ولولا رحمة الله لما استطاع المنتخب من الفوز
تحياتي

غير متصل يوسف ابو يوسف

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 6121
  • الجنس: ذكر
  • ان كنت كاذبا فتلك مصيبه وان كنت صادقا المصيبه اعظم
    • مشاهدة الملف الشخصي
سلام لكم , بس تصيح بسيط العراق له فوز واحد , ونتمنى ان نرى لعبا وتحكيما نظيفا , ومبروك لكل الفائزين , سلام لكم

                                                      ظافر شانو
لن أُحابيَ أحدًا مِنَ النَّاسِ ولن أتَمَلَّقَ أيَ إنسانٍ! فأنا لا أعرِفُ التَمَلُّقَ. أيوب 32.

غير متصل يسوع نور العالم

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 144
    • مشاهدة الملف الشخصي
هل الفوز راح نكدر نكدر نطوي صفحة كنيسة سيدة النجاة والقتل والتهجير للمسيحين  ورغم ذلك فوز هزيل مثل الفريق الهزيل الى كم واحد مقتنع بهل لعب الدك شوت من الدفاع للهجوم وانتظروه الخسارة القوية مع كوريا لن هل لعب ماينفع معهم

غير متصل Ashoor63

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 11
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
Hi All
I think there is poor communication betwen players, Nashat Akram does not pass the ball a lot same for younis Mahmood.

Just an opinion

Thanks and all the best for Iraq

Ashoor -Sydney

غير متصل الصوت الصارخ

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 749
    • مشاهدة الملف الشخصي




  صف جميل  للمبارات

  وعلينا  ان  لا  نتوقع  الكثير  من  المنتخب  العراقي في  مباراته  مع  الفريق  الكوري  الشمالي

غير متصل اديسون

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 92
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
اه يا شعب يسوع ابنائك يقتلون ويتم الضحك على الذقون يا بلد جريحا مثخنا بالالام يمرحون وهم ارباب السلطة ويملاون الجيوب اما المعدمين يفرحون بفرحة لا تدوم الى متى يبقى الجهل مدقع بالناس ولا ترى الحقيقة من وراء ذلك الهاء الناس وتوسيع البطون