المحرر موضوع: مرضى بابليون .... يتذمرون وتتبدد فرحتهم بقدوم الفريق الطبي الهندي ولم يشعروا بحقوق الانسان  (زيارة 1033 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل د.اثير الطائي

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 59
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بسم الله الرحمن الرحيم

مرضى بابليون .... يتذمرون وتتبدد فرحتهم بقدوم الفريق الطبي الهندي
ولم يشعروا بحقوق الانسان

(ماهكذا تورد الابل)
       
                                                                                                               كتابات اثير الطائي

تحت مسميات وعناوين حقوق الانسان وصحته وباشراف مجلس محافظة بابل( لجنة الصحة والبيئة )جاء الفريق الطبي الهندي من دولة الهند الى محافظة بابل بدعم وتمويل من رجل الاعمال العراقي الحاج (ابو سجاد الحلي) من اهالي بابل بهدف اجراء الكشف السريري للمواطنين وتشخيص امراضهم وارشادهم
وبناءاً على اعلانات مسبقة من قبل الجهات المشرفة والمعنية قبل اشهر من الان والتنويه للمواطنين المرضى لاكمال فحوصاتهم وملفاتهم واجراء تحاليل وسونارات حيث تبنت لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة بابل والدائرة تسلم ملفات المرضى واعداد قوائم كل حسب نوع مرضه
وكان توزيع المرضى كل حسب مكانه فمرضى الاورام السرطانية سيتم فحصهم في مستشفى مرجان التخصصي ومرضى الجملة العصبية في منتجع بابل السياحي ؟؟؟؟!!!!! وامراض العيون خصصت لها مديرية العيادات الاستشارية في منطقة الاسكان
لهذا وبتاريخ 21/3/2011 الموافق يوم الاثنين تم ذهاب العديد من المرضى وكبار السن الى مستشفى مرجان وبعضهم الى منتجع بابل السياحي ؟؟؟!!!! ومنهم الطفل علي محمد علي المصاب بمرض شلل الدماغ الذي اصطحبه والده لشعوره بمسؤليته تجاه ولده محاولا انقاذ حياته ولغرض اجراء الفحوصات الطبية

حيث كانت عدستي حاضرة هناك بهدف التصوير وااجراء تحقيق صحفي والاشادة بتلك الخطوة المفرحة
ولكن الذي حصل هو صدمة كبيرة لهؤلاء المرضى حيث لم يكن هناك تنظيم او تنسيق مسبق ولم نجد مترجمين للغات الهندية وتذمر الجميع وهم في الانتظار من الساعة 6 فجرا حتى الساعة الواحدة بعد الظهر ليتفاجئوا بأن الفريق الطبي الخاص بمرضى الاورام السرطانية تأجل الى اليوم التالي بسبب سؤ التنظيم
مما سبب خيبة امل كبيرة لجميع الحاضرين من مناطق بعيدة وقرى الهاشمية والحمزة والشوملي والمسيب ومناطق جبلة والهلالي .لاسيما وان اغلبهم من كبار السن والعجزة الذين يثقلهم التنقل والسفر لسوء حالتهم الصحية
اما بتاريخ 22/3/2011 الموافق يوم الثلاثاء ذهبت الى مديرية العيادات الاستشارية ووجدت طبيبا هندي الجنسية جالس على احد اجهزة فحص البصر وحوله العشرات من المرضى واقفون فوق رأسه والاصوات العالية للمرضى المتذمرين وانتظار الاطفال والنساء المريضات في الممرات والاروقة والحدائق حيث ان تسجيل الاسماء  كان بصورة فوضوية وعدم وجود أي تنسيق واعتماد مبدأ المحسوبية والعلاقات في الفحص من قبل بعض الموظفين وعندما بادرت بالذهاب الى غرفة مدير العيادات الاستشارية الدكتور رافد الحسيني واستقسرت منه عن الالية المعتمدة لفحص المرضى فأجابني بأن لجنة الصحة والبيئة في مجلس محافظة بابل هي جهة مشرفة ومنظمة ولفت نظري الى قوائم وملفات المرضى المعدة سابقا ولكن الذي حصل هو حضور ممثليهم والغاء تلك الالية معتمدين على انفرادهم بتسجيل اسماء والتحكم بالادارة الصحية (بالعنتكة) ووفق مبدأ المحسوبية والعلاقات والغاء الفايلات المسبقة والمعدة لهذا الغرض

وهنا سمعت مريضا يصرخ بصوت عالي (ما هكذا تورد الابل)وهو احد المعلمين المتقاعدين من الخدمة التربوية واخذ يردد بصوت عالي رافعا يداه الى الله بالدعاء الى المواطن الشهم ابو سجاد لمبادرته ولعن بعض الشخصيات والجهات

وهنا بدوري ونيابة عن اهالي مدينتي ومثقفيهم اوجه سوالي الى لجنة الصحة والبيئة في مجلس المحافظة ودائرة صحة بابل
هل تم استغلال المبادرة الوطنية للاخ ابو سجاد بالشكل الصحيح وهل تم فعلا تشحيص امراض اهلنا وذوينا من اهالي مدينتنا الحبيبة ومثقفيها والتي يعانون منها واغلبهم من الفقراء والمحتاجين
اما كان بالاجدر اتباع الية اكثر رصانه وحرص ولاسيما انها مبادرة انسانية نابعة من شعور الجميع باهمية تطبيق حقوق الانسان لان الانسان هو غاية التنمية والهدف المقصود من جميع المؤسسات والدساتير
فياترى هل تحقق الحلم والهدف الذي جاء من اجله الفريق الطبي الهندي الذي ابدى استغرابه لعدم النظام والفوضى التي يعامل بها الانسان العراقي في ابسط حقوقه على الدولة التي يسكنها بتامين حقه الصحي
هذه دعوة للجميع ان يشخصوا الخلل ويتعرفوا على الاسباب الحقيقية التي حالت وادت الى هذه النتائج الغير مرضيه لله وللانسانية
دعائي الى جميع العراقيين بالخير وتمنياتي لهم بالشفاء العاجل انه سميع الدعاء ومجيب الداعين ومن الله التوفيق والتسديد









                                                                                                       اثير الطائي
                                                                                                    صحفي واكاديمي
                                                                                       اتحاد الصحفيين والاعلاميين العراقيين