المنتدى الثقافي > أدب

تحية إجلال لسيميل

(1/1)

babel2005:
تحية إجلال إلى أرواح الخالدين 000
 في  سيميل0
كل  ذرة  من ترابك  تحمل  عبق الرياحين  سيميل0000
كل  جهة  تحيط بك  تشهد  لما  حل  بك من الويل و  الويل0000
ساطعة  أنت  مثل  نجمة  الصبح  في  صفحات  التاريخ0000
ملحمة  أنت  00خالدة00 وبحة  صوت  آشوري 00لالابل  صريخ00!!
في  وجه  الظلمة 00في  وجه   القيود  المرصعة  بالمرجان000!
في  وجه  الذل  والهوان000 في  وجه  كل  من يتاجر  بذرات  ترابك  من  خوان  00
تحولت  إلى  منارة  لكل  الأنظار  التائهة في بحر  الكذب  التدجيل000
لكل  من  تاه  في  جداول  الأنانية  بعيدا  عن  قدسيتك  والتبجيل0000
سيميل000سيميل000سيميل000أنت  آخر  كلمة  نطقها  جدي  قبل  رحيله000
فأنت  أمانة الأجداد   00وأنت  أول  كلمة  عندي000000000!
   







‏09‏/08‏/2005 نضال  كابريال


Aboud Esho Isaac:
الاخ و الصديق العزيز نضال المحترم :

رغم كل ما قيل و يقال عن سيميل نشعر بالغصة و الحسرة
لان احلام اولئك الابطال الشهداء لم تتحقق بعد , رغم مرور عشرات السنين
اسعدني جدا قراءة هذه الكلمات الجميلة و الصادقة
كما سعدت جدا جدا عند رؤية اسمك ايها الصديق القديم الجديد
تحياتي لك و بالتوفيق و النجاح

اخوك
عبود ايشو اسحق  -  المانيا

babel2005:


  أخي العزيز  عبود:
شكرا  مرتين000الأولى  للرب  لأنه  جمعني  بك مرة  أخرى  بعد  طول  غياب00000

والثانية  : لك  على  كلامك الذي  يدل  على  تأصلك  وإيمانك  القويم  القوي  بأبناء  شعبك 

والعمل  على  إسعادهم  ومشاركتهم  في  أفراههم  ومآسيم000000

سررت  كثيرا  عندما  قرأت  ردك  000000 وعرفت  مكانك000  أتمنى  لك  الخير  والسعادة  دائما000000


*   نضال  كابريال0


abdal yousef abdal:
أخي العزيز عبود
تبقى سيميل وجع آشوري الملامح ...صرخة مبحوحة الكلمات في زمن الصمت البغيض...هاجس مكسر الاجنحة يقض مضاجعنا و جرحا في خاصرتنا لن تستطيع كل ظروفنا من إزالته و محو معالمه الصرخة بالبقاء و التحدي ...
تحية لك و لقلمك الصادق المخلص لشعبه و تحية لأرواح شهدائنا الأبرار الذين سفكت أرواحهم على مذبح الحرية لنحيا نحن
أخوك أبدل

babel2005:
الأخ العزيز  أبدل  :

كان  حلم جدي  ذلك  المسكين  بأ ن  يدفن  في  تلك  الأرض  الطاهرة  (  سيميل  )000
و  من  باب  المصادفة  بأنه  رحل  في  شهر  آب000
فظلت  تلك  الكلمة  معلقة  في  ذهني 000 و  ر اسخت  في  قلبي 00
و  ها  نحن  الآن  نعيش  على  مفترق  الطرق 00
وستبقى  سيميل  منارة  لتجتمع  حولها  كل  أنظار  المؤمنين  من  أبناء  هذه  الأمة  العريقة00


*  نضال  كابريال 

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة