الحوار والراي الحر > الحوار الهاديء

ناقش مع "عنكاوا كوم"... التغيرات الديموغرافية التي تشهدها مناطق شعبنا

(1/2) > >>

عنكاوا دوت كوم:
ناقش مع "عنكاوا كوم"... التغيرات الديموغرافية التي تشهدها مناطق شعبنا
تثير سلسلة التغيرات الديموغرافية، التي تطال المناطق التاريخية لتواجد شعبنا، والتي تصاعدت وتائرها في الاونة الاخيرة، تثير قلقا شعبيا عميقا بخصوص مصير تلك المناطق وتواجد واستقرار شعبنا، الذي يتعرض منذ سنوات الى القتل والارهاب والتهجير القسري والتهميش والتمييز، الامر الذي ادى الى نتائج مخيفة وكارثية، حيث تقلص عدد ابناء شعبنا المسيحي – الكلدان الاشوريين السريان في العراق الى اقل من نصف ما كان عليه قبل عام 2003.

 ورغم ان التغييرات الديمغرافية تأخذ اشكالا مختلفة، وتنجز بوتائر متباينة وبمبررات غير ديمقراطية ومتعارضة مع الدستور وقيم التعايش ـ الا انها جميعا تنصب في خانة الالغاء التدريجي لخصوصية شعبنا وقضم مناطق تواجده التاريخية، بدءا باطفاء اراضي واسعة في عنكاوا وأستغلال وتوزيع المئات من قطع الاراضي السكنية بشكل غير عادل ولغير ساكنيها وبعدها الاصرار على تنفيذ مشروع الابراج الاربعة، وانتقالا الى محاولات تخصيص اراضي سكنية اخرى في بغديدا وكرمليش لمنتسبي وزارة البلديات في محافظة نينوى، ومرورا بتخصيص 52 قطعة ارض سكنية في تلكيف والقوش، ثم مقايضة رئيس مجلس النواب ومحافظ نينوى لاهالي القوش، لضمان سريان مشروع سحب الثقة من رئيس الحكومة نوري المالكي، وفي الاونة الاخيرة اصرار الوقف الشيعي في نينوى بناء مسجد ومدرسة في مدينة برطله التي كانت قبل عشرين عاما خلت مسيحية خالصة.

موقع "عنكاوا كوم" يسلط الضوء على هذه الاجراءات والاعتداءات، ويطرح ما يجري بحق شعبنا ومناطق تواجده التاريخية للمناقشة الهادئة، وذلك بغية الوقوف على اسباب ودوافع الاعتداء على خصوصية تلك المناطق، في الوقت الذي كان شعبنا يأمل من السلطات والاطراف السياسية المهيمنة على العملية السياسية في العراق الالتزام بالدستور وبوعودها التي تطلقها في مناسبات مختلفة للاهتمام بحقوق شعبنا وحمايته وتوفير مستلزمات حياة كريمة لضحايا الارهاب والمهجرين قسرا من بغداد والموصل والبصرة وكركوك وغيرها من المناطق.  

موقعنا يدعوا قراءه وكتابه الاعزاء الى ابداء رأيهم في دور مؤسسات شعبنا الحزبية والكنسية والجماهيرية في مواجهة هذا التحدي؟
هل هي بمستوى المسؤولية وبأمكانها التحرك وايقاف تلك المحاولات؟
هل يمكن لمؤسسات شعبنا وضع مصلحة شعبنا ومصيره فوق كل الاعتبارات وعدم الانجرار الى الصراعات التي تجتاح البلد والتركيز دوما على حقوق شعبنا ومعالجة اوضاعه؟
ماذا عليها ان تفعل وبأي شكل واساليب يمكنها ان تشكل ضغطا على الحكومة والجهات المعنية؟
ما هو دور جماهير شعبنا؟ كيف يمكن استنهاض ابناء شعبنا في كل مكان وتنظيم حركة احتجاج واسعة في الوطن والخارج ضد تلك المخاطر؟

 ومن جديد، يهيب الموقع  بالمشاركين في النقاش، التزام الموضوعية والحوار الجاد والبناء والابتعاد عن الانشاءات وتفاصيل تؤدي الى حرّف النقاش عن مساره الطبيعي، والهاء الاخرين عن التركيز على جوهر الموضوع.

steven.f:
[sizeلظالم .=26pt]العراق يمر بمرحلة تقسيم وبسط نفوذ ونهب الاموال والحق بايدي القوي وا

[/size]1- انه فشل وضعف احزاب وحركات ابناء شعبنا .
2- التعامل و اي اشتراك مع الحكومة المركزية والاقليم هو خطاء .
3- رسم حدود قرى ونواحي ومدن ابناء شعبنا.
4- عدم تجاوز الحكومة المركزية على ارظينا ولا حكومة اقليم  الا بموافقة قبل اتخاذ اي قرار .
5- بناء ميليشيات خاصة من ابناء شعبنا الكلداني الاشوري السرياني و اعطاه مهمة وحماية و دفاع للقرى وابناء شعبنا.
6- انها نهاية اللعبة اذا لا نصمد و ندافع عن حقوق ابناء شعبنا سوف نبقى بس بالاسم في العراق .
7- عمل على ننظيم مظاهرات في داخل الوطن وخارجه .
8- يجب تغير احزابنا وحركات ابناء شعبنا سياستهم .
9- المليارت من عائدات  النفط لا تكفيهم   و توزيع الاراضي العراق لا تكفيهم  والان جاء دور قرى المسيحية بلكت تكفيهم .
10- يجب فرض مطاليب شعبنا على حكومة المركزية والاقليم بالقوة ....امريكا واتحاد الاوروبي .
11- بناء مساجد شيعية في قرى المسيحية لها جواب واحد وهو طرد الشيعة من مدينة الموصل السنية .
12- كردستان لم تبني الا على الاراضي الاشورية . وسنستان لم تبني الا على الاراضي الاشورية.  ولماذ نرفض شيعستان.
13- لو تقرى مقابلة  رجال دين المسيحين مع اتحاد الاوروبي كانها سكينة في ظهر .
14- الهجرة القادمة من ابناء شعبنا تكون مع اعلان الكورد بدولتهم  واستقلالهم. هل محسوب لها حساب .
15- السيد مسعود البرزاني قالها بكل صراحة .  قال لماذا اخوننا الاشورين مستائين من الكورد.... الم يحكموا من قبل الاشورين الكرد
      والان نحن نحكم ونعمل ما نريد و هذا الخطاب كان مباشر على تلفزيون  قبل 5 او 6 سنوات.
16- اخواني لاتنامو و اعملوا في الليل كما في النهار ..... ولو اصبحوا ذهبا لاتدخلوهم في جيبكم .
17- هل اصبح لنا قظية ندافع عنها  امام عالم  وهل يوجد من يشارك لنصرتها .
18- انه تهميش وتهجير علني لابناء شعبنا.
19- في العراق لايوجد من يحكم الكل انه حكم فردي وحزبي .و لا يوجد من يرعى حقوق الكل . الحيتان الكبيرة لاتشبع الا باسماك صغيرة ؟
20- المسولين في بغداد و اقليم عندما يقابلون مسؤلين الاجانب يوعدون بحقوق الاقليات فقط بل كلام اما بعد يوزوعون اراضي ويبنون جوامع         الا في قرى    مسيحية .
21- حسب ما نسمع عندنا اكبر جالية مسيحية في اميركا ومنذ سبعينات وقريبين من بيت الابيض والامم المتحدة الا يتجرء فيهم بذاهاب الى تلك المكان واظهار هذه المصائب في شكل علني امام بيت اوباما وايضا اماما بناية امم المتحدة . والنقاش عليها هناك واتخاذ قرارات من هناك وعلى بغداد واقليم فقط التنفيذ .

اخواني يجب بناء قوة عسكرية ومليشات لحفاظ وجودنا في  العراق . و رسم حدودي من سميل لحد برطلة  لانه   في  هذا النوع من الديمقراطية يجب اظهار القوة  و الدفاع . لاننا اصبحنا نعيش في الغابة .


وشكرا

chaldian prince:
التغير واقع لا محاله ولن تستطيع اي قوة في العالم اجمع ايقافه حرامي واحد راح جو للحكم حرامية وانذال وعملاء كل المشتركين في الحكم وحتى معارضيهم الكل سفلة ولا استثني منهم احد  نحن الفئة الاضعف شئنا ام ابينا سيتم التغير ولا ااسف على ذلك ساقولها وهو رائ خاص اتمنى من ابناء شعبنا ان يتعظوا غادرو البلد اتركو العراق اليوم قبل الغد لانه سياتيكم يوم لن تستطيعو حتى الهرب انهار دم وعداء وثارات لن تقف الى ان تحرق الكل ونحن اول الحطب الانسان اولى من الارض .

abed-kullo:

أن النظام السابق أراد محو قومياتنا وأصالتنا بالرضوخ لتعريبه ناسيا عظمة اجدادنا الذين كانوا من الاوائل في العلوم والتاريخ والحضارة والذين كانوا يصولون في عرض المنطقة وطولها مقهقرين الأعداء وسابين (من السبي) الالاف منهم. بالاضافة الى كونهم من الاوائل في اكتشافهم للقوانين والنجوم والكواكب بعلومهم في مختلف المجالات.
  ولكن ماذا سنقول في الوقت الحاضر وفي زمن الديمقراطية المطاطية، لقادة احد الكتل الكبيرة الذي زار هذه البلدة بمقياس النيّة التي اِن كانت نفسها بنيّة أهلها الصادقة فعلا، والذين رحبوا به وكما يرحب بالزائرين الكرام. ام كانت بِنيّة ورائها مقصد يختلف عن ظاهرها (هكذا يأتونكم كالحملان الودعاء ولكن باطنهم ذئاب خاطفة). هذا ماكشفته الايام التي تلت تلك الزيارة والتي توضح ذلك المقصد من تلك الزيارة، وذلك لأحداث بناء لايتوافق وسكانها الاصلاء والمخالف لديمغرافية البلدة ايضا. والذي يتضح ايضا بأن ذلك المقصد هو لوضع موطأ قدم فيها ومن منتصفها لأحداث بداية للتغلغل من قبل الساكنين حواليها من الشبك الشيعة لأدخالهم من مركزها بحجة هذا البناء، المفروض ان يجتمع السادة النواب لمكوننا مع المعنيين من الجانبين بدلا من ان يرمون الكرة على غيرهم والنائب الاقدم لا زال في صمته ونحن بأنتظار المعجزة منه، وهو كدها.. ان اراد!!
                                                                                                                                                      عبدقلو

يوحنا بيداويد:
اخواني الاعزاء اعذروني  ساختصر الكلام في هذه المرة واكون اكثر صريحا و واقعيا :

صدقوني  ان هؤلاء السياسيين يضحكون  عليكم وعلينا عندما يطالب سياسيونا بحقوننا ، ويقولون لانفسهم
 بأي وجه يطالبون ويدعون هم سكان الاصليين ولهم المشاكل التالية :-
1 - رؤسائهم الروحانيين غير متفقين على من  له الاولية او من يمثلهم ولا رأي اي واحد منهم هو الاكثر مقبولا لدى الجميع.
2-  غموض ومعارك التسميات بينهم  لا نعرف ما هي المشكلة، و البعض منهم يريدون العودة الى تاريخ قبل العرب  في العراق بالف سنة وكانهم يعيشون في امجاد اشور بانيبال ونبوخذنصر!
3- الاحزاب المسيحية كثير مقارنة لعددهم لا سيما نصفهم الان في الخارج.
4- اعضاء تجمع احزابهم ، كل واحد يغرد في وادي، بل يفكر في الوظيفة والموقع والدفوعات الشهرية من الحكومة المركزية والاقليم قبل اي شيء اخر.
5-كلما خطت لجنة مطارنة الموصل خطوة نحو توحيد قرارهم ، يتم ايقافه من قبل رؤساهم البطاركة بصورة غريبة!!!
6- الهجرة هي واجهة كل من يرى دربه منذ زمن بعيد.
7- هم يميلون الى تبني تقاليد المجتمع المدني الغربي الذي لا نقبل بها!
8- هم يقومون ببيع وتصنيع الخمور المحرمة حسب ديانة المسلمين الاغلبية وهم يعلمون ذلك
9- البعض منهم يتحدث بأنهم اصحاب الارض او سكان الاصليين بلغة غير واقعية وغير مفهومة او حقوقهم لانعرف ماذا يريدون
10- بعض احزابهم يريد تقسيم العراق والحصول على حصته من الكعكعة!؟

فيسألون هل من المعقول ان نضع السماد على الخلايا السرطانية لمجتمعنا. والحليم تكفيه الاشارة

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

الذهاب الى النسخة الكاملة