المنتدى الثقافي > أدب

" اي رب يعبدون "

(1/2) > >>

Aboud Esho Isaac:
و اذا بي اصادق في منامي رجلا حسن المظهر طيب المعشر
و اذا به بعد ان اصبحنا اصدقاء يكشف عن عمله فهو موظف بسيط
يعمل لدى احدى الدوائر لكنه لا يتردد في اخذ "الاكراميات" كما يسميها
من المراجعين و الزبونات. و اذا به بعد ان اصبحنا اصدقاء يكشف اكثر عما يعمل
فاذا به يتاجر و يهرب و يسرسر و لا يترك طريقا اعوجا الا ويسلكه من اجل جمع الاموال .
و اذا به بعد حين يدعوني الى بيته لفنجان قهوة . و اذ بي البي دعوته و ازوره لارى بيته .
و اذ بي ارى بناية فخمة فخمة يكسوها المرمر و الاحجار الكريمة و اذا به يقول لي بان
هذه البناية ملكه . واذا بي ارى فوق مدخل البناية لافتة تقول " هذا من فضل ربي "
و اذ بي اسال نفسي في نفسي " اي رب يقصد هذا ؟ هل هو الرب ذاته الذي نعبده ؟ "

عبود ـ المانيا

bid:

   صديقك هذا في الحلم .

                    من المفروض كان يكتب .. هذا من فضل الشيطان ..

                    لاكن .عليك ان تحمد ربك مرتين . مرة لانه كان حلم .

                    ومرة لان ليس لديك هاكذا صديق ..



                                                             اخوك .. حكمت البيداري

Aboud Esho Isaac:
الاخ حكمت البيداري الموقر :

شكرا جزيلا على ردك اللطيف
و لنسال الله ان يبعدنا عن هذا الصنف من البشر .
مع احترامي و تقديري .

اخوك عبود

babel2005:
الأخ   والصديق  العزيز  عبود:
إن ماشاهدته  في  حلمك  ذاك  لا يساوي  شيء 0 أمام  الذين  يتاجرون  بأعظم  وأنبل  ما  يملكه
الإنسان  ويعيش  من أجله  و هو  اسمه  و  عراقة  تاريخه  و  لغته  و  أوابده    لخ0000000
و يقولون  هذا  من  فضل  شعبي  أو  يرصعون كلامهم   بالجمل  الألماسية : (  هذا  لخدمة  أمتي  )0
فأي  أمة  يرغبون  00وأي  رب  يعبدون 000
كنت  أتمنى من الله  أن  أكون  أنا  أيضا  مثلك  أحلم00 ولكنه  واقع  يا صديقي000 بل واقع  مؤلم  ومرير    0000000
عبود يا أيها  القريب  دائما00 كانت  فرحتي  كبيرة  اليوم  لأنني  أحسست  بقربك  مني  بعد  طول  غياب000  أتمنى  لك  التوفيق  دائما000

اخوك  من دمشق:   نضال  كابريال   *

Aboud Esho Isaac:
الاخ العزيز نضال :

قصدت ان يكون هذا حلما لان الحلم مهما طال له نهاية
و ارجو  ان يكون لواقعنا هذا نهاية ايضا
علنا نفيق من هذا الكابوس و نعيش واقعا يحفظ كرامتنا
و غدا لناظره قريب .

شكرا لك يا نضال مع تمنياتي لك بالتوفيق يارب
الى اللقاء

اخوك عبود

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

الذهاب الى النسخة الكاملة