المحرر موضوع: أديب جرجيس (ابو الشهداء) ... خسر عائلته في مجزرة سيدة النجاة والحكومة اولته ظهرها  (زيارة 8620 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 37085
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أديب جرجيس (ابو الشهداء) ... خسر عائلته في مجزرة سيدة النجاة والحكومة اولته ظهرها




 
عنكاوا كوم- بغداد- نوري حمدان
 
 
البكاء على الشهداء والقتلى، أمر لا يكلف الكثير، بل أنه يدخل في باب الدعاية الأعلامية، وخاصة للأحزاب والسلطات الحاكمة، الأصعب والذي يندر تحققه، هو الولاء لعوائل الشهداء وذويهم، والأهتمام بهم، كما تقضي القوانين الدينية والدنيوية، فكم من ذلك تحقق لعوائل شهداء مجزرة كنيسة سيدة النجاة؟
 
أديب جرجيس الذي فقد اسرته في المجزرة، احد تلك النماذج الذي لم يجد من يهتم به ويرعاه لا من الناحية النفسية ولا من الناحية الاجتماعية، رغم ان الجميع يناديه بـ "ابو الشهداء".
 
يقول لموقع "عنكاوا كوم"، "لم أحصل على أي حقوق لزوجتي وأولادي الاثنين الذين استشهدوا في كنيسة سيدة النجاة بسبب الروتين الإداري الذي لا اعرفه، كذلك وضعي الصحي لا يسمح لي بان أقوم مراجعة الدوائر المعنية والتي تحتاج الى جهد كبير لمراجعتها".
 
وبعد الحادث، سكن جرجيس دار العناية الألهية للمسنين بعد فقدانه زوجته وأولاده في حادثة كنيسة سيدة النجاة، وهو يعاني المرض، ولم يحصل على حقوق زوجته وأولاده الذين ذهبوا شهداء اثر الجريمة الإرهابية التي تعرضت لها كنيسة سيدة النجاة حتى هذا اليوم لأسباب إدارية روتينية كان على المختصين من المؤسسات الأمنية والخدمية انجازها له، لكن بين هذه المؤسسة وتلك فقد كل شيء وهو يناشد ويطلب المساعدة من المعنية، كذلك يناشد أن يمنح اللجوء الإنساني في دول العالم حيث انه أصبح باب الشهداء وهذا ما يجعلوه في أزمة نفسية مستدامة.
 
وأضاف جرجيس أن "احد ولدي الشهيدين، كان موظف في وزارة الكهرباء"، مشيرا الى ان "الوزارة لم تمنح ولدي حقوقه التقاعدية، بل طالبوني بأن اجلب لهم ورقة الشرطة لإثبات استشهاده، وعند مراجعتي الى مركز الشرطة حولوني على مكافحة الإرهاب، ومكافحة الإرهاب حولوني لجنة تعويض ضحايا الإرهاب والأخرى لم احصل منها على أي نتيجة وبقية الحال على ما هو علية حتى هذا اليوم".
 
وذكر انه "سكنت دار العناية الألهية للمسنين بعد فقدان عائلتي حيث ليس لدي سواهم في الدنيا"، مضيفا "لدي راتب تقاعدي (290،000) وأسدد بعد سكن وخدمات في دار العناية (520،000) وهذا المبلغ لا ينسجم مع تقاعدي لكن لدي مبلغ أعوض فيه الفرق لكن ان نفذ المبلغ ماذا افعل وكيف يمكن لي أن أقوم بتسديد هذا المبلغ، ناهيك عن ثمن العلاج المكلف الذي ادفع ثمنه بالعملة الصعبة كل وجبة منه بـ(11000$) يكفيني لمدة شهرين فقط".
 
وقال جرجيس أن "المؤلم والذي يجعلني في أزمة نفسية مستدامة مناداتي بـ(ابو الشهداء) من قبل الناس (البقال والخباز والجار والمعارف) كلهم ينادوني بهذا الاسم الذي يجعلني لا ارغب العيش بعدهم، لذلك أناشد كافة دول العالم بمنحي اللجوء الإنساني".  
 .
أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية


غير متصل لطيف نعمان سياوش

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 650
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
أية حكومة هذه ؟  لوكان هذا المسكين أحد أقرباء المسؤولين المتنفذين هل كان الامر سيان ؟ عيب على هذه الحكومه المنهمكة بالسرقة وتزوير الشهادات  ، وتهريب السجناء العتاد المحكومين بالاعدام ، والسطو على البنوك وقتل حراسهم ، وزواج المتعة و.. و..الخ

غير متصل akraweya

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 38
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ياابا الشهداء حقا انك خسرت اولادك وزوجتك الذين ليس اعز منهم من بعد المسيح لكن ربحت الاخرة لكونهم يتشفعون لك في السماءمع الابرار والقديسين ياعمى العزيز بأي حكومة تنادى هل عندنا حكومة او حكومات تحمكنا الطائفية واصحاب العقول العفنة نسوا الاساقفة والكهنة وهل بامكانهم يتذكرون الاهالي راحوا شبابناسدى فى مهب الريح كما راحوا سابقافي الحرب  العراقية الايرانية المسيحي هو كبش الفداء بايدى الطغاة لكن مكانة اولياء الشهداء عظيمة عند ربهم لانهم نالوا الشهادة من اجل اسم المخلص فادينا يسوع الله يصبرك على هل الفاجعة ويشفيك من مرضك امين

غير متصل Shawqy solaqa Gorgees

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 69
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
للاسف لا نقراء التاريخ بصورته الصحيحة او اننا لا نريد ان نفهم الحياة جيدة ... الى متى سنبقى على هذا الحال  ...لو تفكرو جيدة كم كان عدد المسيحيين و كم هو الان ... طبعا اقل من السابق و هو في تناقص دائما و سيبقى كذلك .. لان الذي يحكم يريد هكذا ... و هل تتوقعون من امثال الحكومة العراقية ان تحكم بالعدل و الشفافية ... ام يعدلون بين المسلم وغير المسلم ... اعزائي و احبابي  هذا هو زمن الاضطهاد و من يضطهدنا يفراح كثيرا لانه يعتبر انه يقدم ذبيحة الى الله ،   يضطهدوننا بكل ما يملكون من قوة و عزيمة و في كل المراكز الحكومة بالقانون و غير الحكومة بالوسائل المتاحة و الممكنة من تعدي على الحرمات و الاملاك و بالسلاح و التهديد و الواسطات و القتل بحجة ارهاب و ...الخ   فالويل لهم لانهم لا يعرفون ما يفعلون و يعتقدون انهم ابرياء في هذا العالم لكن ليعلموا انهم يشترون جهنم بكل ما فيها و فرحهم هذا لن يطول و ملكوتهم باطلة  و الى الزوال الابدي فرحهم مؤقت جدا مهما فعلوا هذا هو الحق بذاته .
 (( يضطهدوننا لاننا مسيحيين .. وهذا ما قيل علينا من ربنا و الهنا يسوع المسيح ))   ليس علينا شي غريب او مخفي اذا عرفناه و مكتوب بالانجيل المقدس .
فلا تستغربوا يا احبائي من كل ما يحصل  لكن ثقوا انكم قد غلبتم العالم
16هَا أَنَا أُرْسِلُكُمْ مِثْلَ الْخِرَافِ بَيْنَ الذِّئَابِ، فَكُونُوا مُتَنَبِّهِينَ كَالْحَيَّاتِ وَمُسَالِمِينَ كالْحَمَامِ. 17احْذَرُوا مِنَ النَّاسِ! فَإِنَّهُمْ سَيُسَلِّمُونَكُمْ إِلَى الْمَحَاكِمِ، وَيَجْلِدُونَكُمْ فِي مَجَامِعِهِمْ؛ 18وَتُسَاقُونَ لِلْمُثُولِ أَمَامَ الْحُكَّامِ وَالْمُلُوكِ مِنْ أَجْلِي: فَيَكُونُ ذَلِكَ شَهَادَةً لِي لَدَى الْيَهُودِ وَالأُمَمِ عَلَى السَّوَاءِ. 19فَحِينَ يُسَلِّمُونَكُمْ، لاَ تَهْتَمُّوا كَيْفَ تَتَكَلَّمُونَ أَوْ مَاذَا تَقُولُونَ. فَإِنَّكُمْ فِي تِلْكَ السَّاعَةِ تُلْهَمُونَ مَا تَقُولُونَ. 20فَلَسْتُمْ أَنْتُمُ الْمُتَكَلِّمِينَ، بَلْ رُوحُ أَبِيكُمْ هُوَ الَّذِي يَتَكَلَّمُ فِيكُمْ. 21وَسَوْفَ يُسَلِّمُ الأَخُ أَخَاهُ إِلَى الْمَوْتِ، وَالأَبُ وَلَدَهُ. وَيَتَمَرَّدُ الأَوْلاَدُ عَلَى وَالِدِيهِمْ، وَيَقْتُلُونَهُمْ! 22وَتَكُونُونَ مَكْرُوهِينَ لَدَى الْجَمِيعِ مِنْ أَجْلِ اسْمِي. وَلَكِنَّ مَنْ يَثْبُتُ إِلَى النِّهَايَةِ، هُوَ الَّذِي يَخْلُصُ. 23فَإِذَا اضْطَهَدُوكُمْ فِي مَدِينَةٍ مَا، فَاهْرُبُوا إِلَى غَيْرِهَا. فَإِنِّي الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: لَنْ تَفْرَغُوا مِنْ مُدُنِ إِسْرَائِيلَ إِلَى أَنْ يَأْتِيَ ابْنُ الإِنْسَانِ.

لا تخافوا او تستحوا فلكم حقكم في الابدية و الحياة لمن يعرف اخاه الانسان


غير متصل وليد حنا بيداويد

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2594
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى اديب جرجس ابو الشهداء رحمهم الله ورحم الله جميع من قضى فى الجريمة الكبرى التى يتعرض لها مسيحوا العراق


لامر حزين ومؤسف ومخجل حقا ولكن (اللى اختشوا ماتوا)  فما نقراءه هنا  على لسان ابو الشهداء انه لوصمة عار فى جبين الحكومة اللقيطة وانه لمسؤؤلية ممثلينا المحترمين فى ما يسمى بالبرلمان اللاوطنى ان يتحركوا لطرح هذا الامر على المسؤؤلين فى البرلمان وعدم محاولة تهميشه عمدا لانه يشكل احراجا دوليا للحكومة العراقية المتسلطة على انفاس هذا الشعب المسكين ولذلك فى حالة عدم الحصول على حقوق الشهداء يجب طرح هذا الامر على منظمة الصليب الاحمر الدولى ومنظمة امنستى انترناسيونال ورفع رسائل للسفارة الاميركية فى بغداد والى الرئيس الجمهورية بغية مطالبتهم بالتدخل فى هذا الامر، ماهذا لو حصل هذا الامر فى حسينية للشيعة او جامع للسنة فهل كان يمر هذا الامر من دون التعويضات من دون المطالبة بحقوق الشهداء، فهل اصبح ممثلونا عاجزين الى هذا الحد للمطالبة بحقوق اخوتهم وابناء شعبهم؟

ماضاع حق ورائه مطالب

مع التقدير

وليد حنا السائق  بيداويد

غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
لا بد من أحياء الذكرى السنوية لهؤلاء الخالدين من بني جلدتنا ، لا بل تقليدهم أوسمة خاصة من لدن الحكومة المركزية والقيام بمنح اهالي الشهداء التعويضات والاهتمام بهم والقضاء على الروتين في دوائر الدولة ولو كان بدلا من الكنيسة جامع او مسجد على سبيل المثال هل كانوا اهالي الشهداء عاجزين عن القيام بامور حياتهم وهل كانت الحكومة غير مهتمة بهم . ثم ان لكل فرد عراقي حقوق ام اننا لازلنا نعيش في الظلمة مثل ايامنا في حكم الدكتاتوري البعثي .وانشاالله  تنهي الظلم والاستغلال والحرمان كي تخلق العدالة والرفاه والتقدم للشعب..
 

غير متصل عدنان عيسى

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 772
  • الجنس: ذكر
  • قلمي الحر مبدأي الحر وطني الجريح ..شعبي المهجر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الى ابو الشهداء اديب جرجيس وكل شهداء سيدة الشهداء (سيدة النجاة )اهدي هذه الكلمات من قلب جريح جرحك يا سيدتنا
                                          
                                                     ام الشهداء


في الذكرى الثانيه  31/10/2012   لمجزرة سيدة الشهداء (سيدة النجاة).
من كتاب صلاة الفرض اليومي(الاشحيم)لمساء يوم الجمعه
قتل الشهداء من اجل سيدهم.
وقتل سيدهم من اجل خلاص
ادم تبارك من فدى، بموته وبموت
شهدائه،بيعته
وهي الان تنشد له

وانا حاضرا في كنيسة سيدة النجاة في يوم الذكرى الثانيه
للمجزره الاوباشيه في 31-10-2012م
جئناك يا  سيدتي في31/10/2012
في ذكرى قتل شهداءك..ابناءك البرره
جئناك وعيوننا تترقب رهبة اقتحامك
وصلنا قرب محيطك وبدأنا نسمع
 انين جرحاك وشهداءك
اوقفتنا ايدي مدججه بالسلاح
ووجوه عابسه خائفة مرعوبة
من هول جريمة العصر(سيدة الشهداء)
ومنعوا دخول سياراتنا  قرب كنيستنا
وضعناها في الشارع العام
دخلناها كدخول العسكر الى ثكنته العسكريه
اسلحة اجهزه سونار تفتيش
بدأت ايديهم تلامس اجسادنا
تفتش عن حزام ناسف عن قنبله
كاننا ندخل معتقل نزور محكوم بالاعدام
منظر مرعب  ومخيف خوفا من الغدر
اجسام تغطيها ملابس مرقطه
محملة باسلحه قاتله ودروع ضد الاسلحه
وغدر الغادرين الاوباش القتله
 عيون تراقب حركة اجسادنا
وانفاس خائفه مرعوبه
وممر مرعب يذكرنا هول ما حدث
في نفس ساعات تواجدنا
في مكان تواجدنا ساحة المجزره
كنيسة سيدة الشهداء(سيدة النجاة)
فتشوا اجسادنا في ثلاث مواقع
منظر وحدث عسكري بوليسي
كل شيء يوحي لك بانك في خطر
اي حركه اي صوت اي مخالفه
اي عدم تطبيق تعليماتهم البوليسيه
تتوقع اطلاق مئات الاسلحه نيرانها
وانت تبقى الهدف السهل
لانك في ممر يحيطون بك
باسلحتهم واجسادهم الخائفه المرتبكه
اننا في معتقل ولسنا في كنيسه
يا ساده ويا ساسه ويا دعاة
تمسكوا بارضكم تمسكوا بوطنكم
اين انتم من هذا الرعب البوليسي
اين انتم من هذا الخوف من الذهاب
الى كنيستي  وسيدتي الشهيده و يسوعي
اين انتم يامن جئتم في ليلة31/10/2010
يوم دنس الاوباش ارض كنيستي
يوم ذبح اهلي وشعيي المسيحي
بعد ان ذبح الاوباش شعبي المسيحي
بعد ان امنتم على حياتكم وعرفتم
بخبر اقتحام الكنيسه من قبل االقوه
 الذهبيه وقتل الاوباش الوحوش
وهرولتم وضهرتم على شاشات
الفضائيات والارضيات بصورة الابطال
بالسيطره على الكنيسه وانقاذ اهلنا
اين انتم في ذكراها الثانيه
لماذا انا والجمهور الغفير
من اهلي وشعبي المسيح
 فقط نتعرض  لهذا
الضغط النفسي والجسدي
وانتم لم تحضروا ولم تكلفوا
نفسكم حتى ارسال برقيه
او ارسال ممثل عنكم
او ارسال كاميرات قنوات فضائياتكم
لتنقل كيف يدخل مسيحي بغداد
الى كنائسهم ودور عبادتهم
وكيف تم الاحتفال بذكرى مجزرة
سيدة الشهداء((سيدة النجاة))
لماذا تتكلمون بكلمات معسله
وراحه نفسيه وجسديه
وانتم بعيدين عن كل ما يتعرض
له شعبنا المسيحي في بغداد
وكان الاحتفال رائعا زاهيا
بعطر ذكرى شهداء الكنيسه
وصوت كهنتنا وشمامستنا
وبكاء ذووي اولاد وبنات
اخوه  وخوات واقارب
 شهدائنا الابرار 47 شهيدا
 47 ضميرا يحملكم
يا ساده ويا ساسه ويا دعاة
مسؤولية قتلهم من قبل الاوباش
انتم ...اسيادكم...سياستكم
انتم مسؤولين عن دمهم
امام الشعب العراقي والعالم
كيف تواسون اهلهم وتشاركون
احزانهم والامهم بذكرى شهدائهم
بعدم مشاركتهم ذكرى شهدائهم
انتم صغار
يا ساده ويا ساسه ويا دعاة
 امام اصرار من نجى
واصيب وذهب الى روما للعلاج
اصر على الرجوع الى كنيسته
الى شهداءه ليبقى شاهدا على
جريمة العصر جريمة 47 شهيدا
مسيحيا قتلوا على مذبح كنيستهم
ليقول لكم انتم نصبتم نفسكم
ابطال يوم قتل شهدائنا وصرحتم
هذه العمليه الاوباشيه
ليست استهدافا للمكون المسيحي
انما استهدافا للعمليه السياسيه
انكم صغار امام اصرارنا
بالبقاء في وطننا وكنيستنا
نحن شهود المجزره نعاتبكم
لانكم خفتم على ارواحكم
ولم تحضروا في ذكرى
شهداءنا الابرار  ال 47
ونحن البسطاء من عامة الشعب
بلا سلاح ....بلا حمايه.....
بلا اجهزة اتصالات...بلا حصانه
جئنا وباصرار وبلا خوف
الى شهداءنا الى كنيسة سيدتنا
العذراء مريم لاننا مؤمنين
انها تحمينا وترعانا
الرحمه والراحه الابديه
 لشهداءنا الابرار.......
والشفاء العاجل لمن بقي
 يعاني من اثر الهجوم
البربري الاوباشي......

من كتاب صلاة الفرض اليومي(الاشحيم) لمساء يوم الخميس......
رأى الشهداء المسيح معلقا على
خشبة، وقد فتح الرمح جنبه فسال
منه دم وماء. فتسارعو مشجعين بعضهم
بعضا قائلين: تعالوا نمت من اجل
ربنا كما مات هو من اجلنا.
بصلاة شهداءك ارحمنا ايها المسيح الاله
Abo   Rany

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4286
    • مشاهدة الملف الشخصي
1 - امر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز فورا وبدون تأخير بعد سيول مدينة جدة بمنح كل شهيد غرق فيها عام 2009 مبلغ مليون ريال سعودي لذوي الشهيد اي ما يعادل 230000 مائتان وثلاثون الف دولار امريكي علما ان عدد المتوفين كان مائة شخص وامر بتعويض متضرري المساكن والسيارات ضعف سعرها في السوق

http://islamtoday.net/albasheer/artshow-12-123551.htm

2 - الرئيس الامريكي اوباما بتاريخ 30 - 10 - 2012 وضع الاموال الفدرالية للخزينة الامريكية فورا في التصرف للاشخاص المتضررين في مناطق برونكس وكينغز وناسو ونيويورك وريتشموند وسافولك وكوينز"بسبب اعصار ساندي الاخير والاعصار كان قائما

http://www.bna.bh/portal/news/531126

3 - البرلمان العراقي عام 2009 اصدر قانون تعويضات متضرري الارهاب والاخطاء العسكرية للشهداء والاملاك المرقم 20 لسنة 2009 وبمبالغ رمزية ومعيبة لعوائل الشهداء مايعادل 2750 دولار الفان وسبعمائة وخمسون دولار !! ونحن دولة نفطية شعبنا عائم على النفط !! هذا عدا التقاعد البائس وربع مبالغ الاملاك ولغاية كتابة هذه السطور لم يستلم الا الحبايب والاقارب والاصدقاء واهل النفوذ اما الفقراء وابناء المكونات القومية والدينية الصغيرة ومنها شعبنا تضع معاملاتهم على الرفوف للتحنيط !! القانون في الرابط ادناه

http://www.parliament.iq/Iraqi_Council_of_Representatives.php?name=articles_ajsdyawqwqdjasdba46s7a98das6dasda7das4da6sd8asdsawewqeqw465e4qweq4wq6e4qw8eqwe4qw6eqwe4sadkj&file=showdetails&sid=3134

اليس عيبا وخرقا لمبادىء حقوق الانسان بعد سنتان من استشهاد عائلة كاملة لا يستلم ذويهم حقوقهم القانونية هذا يؤكد اننا يجب ان نقرأ السلام على الحكومة الحالية لماذا لا تتعلم حكومتنا الرشيدة من ملك السعودية والرئيس الامريكي في رعاية شعبهما ؟ شهداء السعودية ومتضرري امريكا بسبب الاحوال المناخية الطبيعة وشهداء شعبنا قتلو بدم بارد من قبل الارهاب الاسود في اعتداء سافر   وجبان


                                                                                   انطوان الصنا
                                                      antwanprince@yahoo.com
 

غير متصل siryany

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 269
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز وصديق العمر
اديب عبو اليونان المحترم
تحية اكبار واجلال لك ولشهدائنا الاعزاء ونحن لن ننسى هذه المأسات والكارثة الوحشية التي حلت بنا وسوف لن تجف دموعنا لفقدان اعزائنا واحباب قلوبنا في كارثة سيدة النجاة
نعم ان العراق لا توجد به حكومة
العراق يعيش بفوضى عارمة والكل مهتم لكي يجمع اكبر كمية من المال وارسالها الى المصارف العالمية بحسابات خاصة ليس باسمهم
لان جميع منتسبي الحكومة يعلمون علم اليقين انهم في زوال وسوف لن تدوم الكراسي تحتهم
انها ليست ماساتك فقط يا عزيزي اديب
انها ماساة جميع العراقيين وامريكا منهمكة لامتصاص موارد العراق ولا يهمها الجانب الانساني
اخي العزيز يجب  لن تعلم جيدا
ان الله يمهل ولا يهمل وان غدا لناظره قريب
وعلينا ان نتكل على الرب يسوع وامه مريم
ونحن واثقون بان شهدائنا الاعزاء بايادي الرب يسوع
هنيئا لكم يا فلذات قلوبنا عندما لبيتم نداء الرب بالالتقاء به في اقدس يوم من حياتهم وهو عيد جميع القديسين وفي اقدس ساعة واقدس  مكان وانتم تطلبون من الرب يسوع وامه مريم ان يحفظ العراق ويعم السلام لشعب العراق
والخزي والعار لحكومة ما اسموه العراق الجديد
الخزي والعار لحكومة ما اسموها دولة القانون!!
انها دولة القتل والاجرام وسرقة اموال العراق
دولة تهريب المجرمين من السجون بعد القاء القبض عليهم
هذه هي دولة القانون دولة الكذب والغش!
هذا هو العراق الجديد نعم فعلا انه جديد لاننا لم يسبق ان سمعنا في تاريخ العراق ان يقتل لنا مطران او يختطف نعم انه العراق الجديد لاننا لم نسمع سابقا ان يقتل لنا كاهن او يختطف او يبتر راسه ولم نسمع بان احدا هجم او فجر كنيسة لنا ولم نسمع ان احدا قال لنا انت مسيحي ! وفرق بيننا
اين هم القتلة والمجرمين الذين نفذو هذه العملية القذرة والجبانة في كنيسة سيدة  النجاة؟؟؟!!!
الخزي والعار لامريكا التي دخلت العراق باسم الديمقراطية ولازالت تنهب اموال العراق ودمرت العراق وشعب العراق الاصيل
في الختام
تعازينا القلبية لك يا اخي العزيز ونحن لن ننسى زمالتنا ابدا ونعزي انفسنا ايضا بفقدان شهدائنا حيث فقدنا نحن  ايضا اثنان من عائلتنا وعلينا ان نتذكر دائما ما قاله الرب يسوع لنا
( لا تخافو ممن يقتل الجسد ولا يستطيع ان يقتل النفس )
متى 28

اخيكم وزميل العمر
الشماس / المهندس
طلال عنائي
siryany@gmail.com

غير متصل lorajiqa

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 8
    • مشاهدة الملف الشخصي
اخي الحبيب سلام المسيح معك ارجوا ان تكتب عنوانك او رقم هاتفك لنراى اذا امكننا المساعدة مرفق معها الاوراق التي تثبت الحادثة وصلة القرابة ليكون بالامكان المحاولة لدى الجهات المعنية من المنظمات الانسانية ولتكن مشيئة الرب .

غير متصل hoznaya09

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 2831
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ألف نعله على روح كل الحكومات التي حكمت العراق من يوم أعلان الدوله العراقيه الى يومنا هذا ...
لكن لكثرة الأجرام من العصابه الحاكمه الحاليه فاق إجرامها عن كل الحكومات التي سبقتها لذلك
سأقول ألف رحمه على كل الحكومات التي حكمت العراق لأن أجرامهم كان أقل من العصابه الحاليه ...
...
الى الأخوه الكرام :
كثيرا منكم كتبوا في تعليقاتهم بأن الأمريكان أحتلوا العراق والأمريكان دخلوا ودمروا البلد والأمريكان تقع عليهم
مسؤولية حماية الأقليات و و و و ...لكن لا أقول الكثير مننا وأنما جميعنا نعلم بأن الأمريكان لا يهمهم لا الأقليات
ولا غير الأقليات ... الشئ المهم عند الأمريكان هو مصلحتهم فقط لا غيرها ...
فأذا جاءوا بما تبقى من المسيحيين في العراق لا سامح الله وقاموا بذبحهم من الوريد الى الوريد فلا يهمهم الأمر
الكل نعرف مذابح الحرب العالميه الأولى والثانيه ومذبحة سميل والأمريكان أيضا يعلمون بها لكنهم لن يحركوا ساكنا
وكلما قامت تركيا ضد المصالح الأمريكيه في المنطقه تقوم أميركا وتضع ورقة مذابح المسيحيين على طاولة مجلس الأمن الدولي
لكي تهددها بها لأن مذبحتنا أصبحت الفيتو الأمريكي الخاص ضد تركيا ... الأمريكان هم المستفادين من كل ما جرى ويجري على شعبنا في الشرق الأوسط ... ودول الشرق تدفع الثمن الباهض لدمائنا للأمريكان لكي يتم التكتم على ما يجري لنا من مأسي ومذابح ولا تفكرون يوما بأن أميركا تطالب بحقوق الأقليات في الشرق الأوسط ... دمائنا هو الفيتو الأمريكي في الشرق الأوسط ولا يطالبون بها إلا عند الحاجه ولمصلحتهم
وكلنا نعلم بأن أميركا تعلم وبدقه كل ما يجري على شعبنا في الشرق الأوسط عموما لكن لا مصلحة لهم بالدفاع عن شعبنا لأن الدفاع عن شعب تم أبادته وأنتهى أمره لا يهمهم ولكن يهددونهم بما قاموا به عند الحاجه ... لا حقوق الأنسان ... ولا حقوق الشعوب الأصليه ...ولا دفاع عن الأقليات ولا حقوق المرأة... ولا حقوق الطفل ... ولا اليونسكو ...ولا الأمم المتحده ... ولايوجد شئ أسمه حقوق يتم تمريره وتطبيقه من دون مصلحتهم ...
الله يكون بعون الأخ العزيز (( أديب جرجيس )) ونطلب من المخلص يسوع أن يلبي طلبه وأمنياته ويرحم شهدائنا الأبرار امين ...