المحرر موضوع: بناء كنيسة جديدة للسريان في اسطنبول وجدل حول ملكية الارض الممنوحة لهم  (زيارة 1152 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • ***
  • مشاركة: 37371
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بناء كنيسة جديدة للسريان في اسطنبول




عنكاوا كوم – وكالة أخبار ديلي حريت - فيرسيهان زيفليوكلو – ترجمة رشوان عصام الدقاق
 
مُنحت الكنيسة السريانية قطعة أرض في اسطنبول لبناء أول كنيسة لها بشكل رسمي في المدينة، لكن هذه الخطوة أصبحت موضوع جدلٍ بعد أن قال الكاثوليك على لسان الأب سيمونيلي، بأن هذه الأرض تعود لهم قانونياً، وبأنهم سيعرضون القضية على المحكمة.
وتقول طائفة اللاتين الكاثوليك ان ملكية الأرض التي مُنحت، مؤخراً، الى طائفة السريان التركية لبناء أول كنيسة لها في اسطنبول، تعود لها.
وأوفت بلدية مدينة اسطنبول وعدها لطلب السريان، الاسبوع الماضي، وصادقت على بناء كنيسة جديدة لأول مرة في تاريخ الجمهورية التركية وتاريخ تركيا.
وبالحديث مع وكالة أخبار ديلي حريت، نيابة عن كنيسة اللاتين الكاثوليك، قال الأب برونو كريكوريو سيمونيلي بأن طائفة اللاتين الكاثوليك ستتخذ موقفاً قانونياً ضد القرار، مُدعياً حق الطائفة بهذه الأرض، وتساءل كيف يمكنهم أخذ ممتلكاتنا وإعطائها الى طائفة أخرى؟
وقال عضو مؤسسة اللاتين الكاثوليك، المحامي نيل كاراكاس، بأن الأرض مسجلة في إعلان عام 1936، وقبل عام 1950 كانت الطائفة تدفن موتاها في هذه المقبرة لكن السلطات في تلك الفترة منعت الدفن هناك. وأضاف كاراكاس، بعد ذلك قامت بلدية اسطنبول بإستملاك الأرض، وقد ناشدنا في الصيف الماضي البلدية لإعادة فتح المقبرة، وكنا نتوقع  رداً على ذلك الطلب.
ومن المعروف أنه بعد معاهدة لوزان، أصدرت السلطات التركية قانون عام 1936 الذي أوصى بتسجيل جميع مؤسسات الأقليات بغض النظر عن الأملاك المُسجلة في الإعلان. وجاء في ذلك الإعلان أيضاً منع المؤسسات من الحصول على ممتلكات جديدة.
 
أرادت الحكومة إسكاتنا...
فوجيء رؤساء الكنيسة السريانية من هذه التطورات، ويقول البعض منهم بأن الأرض أعطيت لهم مُقابل دير مار كابرييل التاريخي الواقع في محافظة ماردين جنوب شرق تركيا والذي دار عليه الصراع حول مُلكية الأراضي التابعة له.
وقال المفكر السرياني شابو بوياس منتقداً الحكومة بشدة بسبب التطورات الأخيرة "أنا لا أعتقد بصدق الحكومة لأنها منحتنا هذه الأرض لإسكاتنا عن قضية دير مار جبرائيل، ومن الواضح أنها تريد خلق المنازعات بين الأقليات. وأضاف، ببساطة تهدف الحكومة الى إعطاء انطباع جيد عن سياساتها تجاه الأقليات الى الشعوب الأوربية والشعب التركي.
لقد كافح السريان مدة 3 سنوات للحصول على قطعة أرض في منطقة يسيلكوي في اسطنبول. وبحسب سجلات الكنيسة يصل تعداد المجتمع السرياني في اسطنبول حوالي 25000 نسمة، وقد اعتادوا إقامة صلواتهم وقداديسهم في الكنائس التي يستأجروها من طائفة اللاتين الكاثوليك.
قال نائب رئيس بلدية باكيركوي، يرفانت أوزوزون، لوكالة أخبار ديلي حريت بأن جزء من الأرض أعطيَ الى الكنيسة السريانية وأن الأرض كانت منطقة محمية بضمنها الكنيسة الصغيرة والمقبرة، وأنهم تلقوا الترخيص المطلوب من مجلس الآثار وبلدية اسطنبول.
وأضاف أوزوزون بأن جزء من المقبرة فقط خُصص للطائفة السريانية، وتم تحقيق شروط حماية الكنيسة وجمع المقابر في مكان واحدة محددة. وقال أيضاً بأن بلدية اسطنبول استملكت الأرض منذ عام 1951.
 
أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية