الاخبار و الاحداث > أخبار العراق

خبراء..صدام ضرب بديكتاتوريته اسوا الصور في تاريخ حكم الشعوب على مستوى العالم

(1/1)

Sabah Yalda:


خبراء..صدام ضرب بديكتاتوريته اسوا الصور في تاريخ حكم الشعوب على مستوى العالم  [/color][/size][/b]

سياسي/مصر/عراق/خبراء(مع.صور)
خبراء..صدام ضرب بديكتاتوريته اسوا الصور في تاريخ حكم الشعوب على مستوى العالم

القاهرة - 6 - 11 (كونا) - اكد خبراء سياسيون هنا أن صدام حسين صفحة وطويت بعد ارتكابه العديد من الجرائم ضد شعبه والشعوب المجاورة للعراق.

وقال الخبراء في تصريحات لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الاستبداد المطلق نهايته فساد مطلق موضحين ان صدام ضرب بديكتاتوريته اسوا الصور في تاريخ حكم الشعوب على مستوى العالم .

واوضح الخبير في الشؤون العراقية رجائي فايد ان صدام كانت له طموحات اكبر من امكانياته وقدرته وكانت في النهاية تنقلب عليه.

وأشار فايد الى الجرائم التي ارتكبها صدام موضحا انه كان يتخذ المواقف ويتراجع عنها بعد لحظات وكان يصدر احكاما باعدام الناس باعتبارهم " خونة " ثم بعد ذلك يصفهم بانهم "ابطال" ويعتبرهم شهداء.

وراى ان صفحة صدام في تاريخ العراق طويت تماما في التاسع من ابريل 2003 وعلى العراقيين الان التفرغ للانطلاق من الطائفية الى المواطنة محذرا من مخطط تقسيم العراق او نشوب حرب اهلية بها.

من جهته قال السياسي العراقي المقيم في القاهرة فيصل الفكري ان الحكم على صدام حسين جاء متاخرا بالنسبة للشعب العراقي فكان يجب ان يتم منذ اللحظات الاولى لالقاء القبض عليه في حفرته.

واضاف الفكري ان صدام لم يعط فرصة لاحد الا الفئات المنتفعة من نظامه والتي استفادت من حكمه طوال 35 عاما موضحا انه منذ وصوله الى السلطة حتى سقوطه احرق الاخضر واليابس ولم ينتفع منه سوى الاقلية فيما اكتوت الاغلبية بنار صدام وحزبه البعثي.

واكد ان صدام منذ استيلائه على السلطة ابعد الكثير من العراقيين المخلصين عن دورهم القومي في الساحة العراقية واستمر يلعب دورا تخريبيا في الداخل والخارج.

واعرب عن اعتقاده انه في هذه الظروف التي صدر بها الحكم فقد حقق الشعب العراقي ما تمناه مبينا انه ليس هناك تفاؤل او تشاؤم مطلق بدون عمل سياسي ونضوج الحركة السياسية الوطنية العراقية.

وحول تاثير حكم الاعدام على الاوضاع في العراق خلال الفترة المقبلة راى الفكري ان قوات النظام السابق في العراق مازالت تقاتل مطالبا الحركة الوطنية العراقية بالتفاف وطني جديد تبعد فيه عن المحاصرة الطائفية والعرقية اضافة الى محاولة وضع اسس جديدة لعراق جديد ونشر فكرة التسامح السياسي مع قوى عديدة وابعادها عن مجموعة صدام والقوى التكفيرية.

(النهاية)

ب ن ا / ن و ر / م ج ز

كونا060922 جمت نوف 06


http://www.kuna.net.kw/home/Story.aspx?Language=ar&DSNO=919012
 [/font]

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة