الاخبار و الاحداث > أخبار العراق

الداخلية تحيل 19 ضابطا من منتسبيها الى المحاكم

(1/1)

Sabah Yalda:


الداخلية تحيل 19 ضابطا من منتسبيها الى المحاكم[/color][/size][/b]


كتب: Rasheed44 في يوم الثلاثاء, 07 نوفمبر, 2006 - 07:07 AM BT
 

من واثق اسماعيل
بغداد-(اصوات العراق)
قال وزير الداخلية العراقي ان لجان تحقيقية شكلتها الوزراة للتحقيق في قضايا انتهاكات حقوق الانسان وفساد اداري قررت احالة 19 من ضباطها بينهم ضباط كبار برتبة لواء وعشرات اخرين من منتسبي الشرطة الى المحاكم العراقية.
وقال جواد البولاني وزير الداخلية العراقي في لقاء له مع مجموعة من الصحفيين في بغداد امس الاثنين ان اللجان التحقيقية الثلاث التي شكلتها الوزراة قبل فترة للتحقيق في قضايا اتهامات "تمثلت بانتهاكات لحقوق الانسان وقضايا فساد اداري موجهة الى عدد من الضباط ومن منتسبي الوزارة اكتملت من اعمالها قبل ايام باحالة عدد من الضابط ومن المنتسبين الى المحاكم."
وأضاف الوزير ان "19 ضابطا من بينهم ضباط كبار برتبة لواء و 77 اخرين من افراد الشرطة ومنتسبين يعملون في الوزارة تمت احالتهم الى المحاكم العراقية... والامر متروك الان للقضاء لقول كلمته النهائية بحق هؤلاء."
وكان الوزير العراقي اعترف نهاية حزيرن يونيو الماضي امام اعضاء البرلمان العراقي غداة تعينه وزيرا للداخلية بوجود "عناصر فاسدة" في اجهزة ومؤسسات وزارة الداخلية قال انها استطاعت التغلغل في ظروف الفراغ السياسي.
وتعهد الوزير انذاك بتطهير وزارته من هذه العناصر ومحاسبتهم على "افعالهم الاجرامية."
وأعلنت وزارة الداخلية منتصف الشهر الماضي عن تغييرات كبيرة طالت اثنين من كبار القادة الميدانيين في الوزارة هما قائد فرقة المغاوير وقائد الشرطة الوطنية.
وقال البولاني في اللقاء ان "احد الضابطين كان من ضمن المحالين الى المحكمة." لكنه رفض الافصاح عن اسمه.
وقال الوزير العراقي ان التهم الموجهة الى المحالين الى المحاكم تمثلت باتهامات "مثل الاهمال في عدم متابعة شؤون الموقوفين.. وانتهاكات لحقوق الانسان.. وقضايا فساد اداري ومالي."
وأضاف ان اغلب المحالين الى المحاكم "هم من المتورطين في احداث السجن المعروف بالموقع رقم اربعة (سي فور)."
وأشار الى وجود تحقيقات اخرى " قد تطال عددا اخر من منتسبي الوزارة متورطين في هذه القضية."
وكان السفير الامريكي في العراق زلماي خليلزاد في العراق هدد نهاية شهر ايلول سبتمبر الماضي بوقف الدعم المالي الامريكي للشرطة العراقية "لاخفاقها في معاقبة الاشخاص المسؤولين عن التعذيب."
وقال السفير الامريكي ان مسؤولين امريكيين يجرون مراجعة للبرامج بسبب قانون امريكي يحظر تمويل الجيوش أو أجهزة الشرطة التي تنتهك حقوق الانسان.
وجاءت تصريحات السفير الامريكي انذاك غداة العثور على مايقارب من 1400 نزيل في آيار مايو الماضي وكشف محققون امريكيون وعراقيون دلائل عن وقوع تعذيب منهجي في السجن المعروف باسم الموقع أربعة وتديره الشرطة الوطنية التابعة لوزراة الداخلية العراقية.
وطالبت الامم المتحدة انذاك بتوقيع عقوبات على افراد الشرطة المسؤولين عن وقوع مثل هذه الانتهاكات.
ش ع 

--------------------------------------------------------------------------------
 

http://www.aswataliraq.info/modules.php?op=modload&name=News&file=article&sid=30222&mode=thread&order=0&thold=0[/font]

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة