المحرر موضوع: مراسيم جمعة الآلام في أستنبول 29/3/2013  (زيارة 530 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل jamilb54

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 431
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي




بسم الآب والأبن والروح القدس الإله الواحد .. آمين
كشاةٍ تُساقُ للذبحِ لم تفتح فاك .....
كنعجةٍ صامتة إقتادوك للصلبِ هناك
في الجلجلة ..... فوق الصليب
((( تحتفل الكنيسة المقدسة في جمعة الآلام العظيمة بذكرى مأساة الجلجلة متسربلة بالسواد متشحة بثوب الحداد، علامة الحزن والكآبة. وفي صلواتها المسهبة شعراً ونثراً وفي قراءاتها المختارة من الكتاب المقدس، تستعرض النبوات التي أشارت إلى آلام الفادي، فلم يكن ما حدث يوم صلب الرب يسوع على الخشبة ابن ساعته. بل إن السماء قد أعلنته بالنبوات والرموز والإشارات منذ بدء الخليقة وعبر الدهور والأجيال وهذا كله يُعلنه لنا الطقس المقدس. وتريدنا الكنيسة أن نتخيّل لنرى بعين الروح، يسوع فادي البشرية في بستان الجشيماني في جبل الزيتون ليلة الجمعة، يصلّي ويتألّم ))).
جمعة الآلام يوم مميز في حياتنا المسيحية ، لأن في هذا اليوم حصل حدث كبير في التاريخ . جريمة كبيرة وقعت . أنها أكبر الجرائم حجماُ في التاريخ . خالق الكون حُكمَ عليه بالموت . لا وبل في ذلك اليوم حصل أيضاً خلاص لجميع الأمم . هذا الحدث وأهميته يعرفه كل مؤمن ، لهذا يعبرون عن أيمانهم ومحبتهم للفادي بحضورهم في الكنائس ومشاركتهم الصلاة أكثرمن كل الأيام والأعياد .
ففي الساعة الرابعة من عصر يوم الجمعة 29 / 3 / 2013
أقيمت رتبة موت يسوع من أجل خطايا البشر ، ومراسيم الدفنة بعد تنزيل الرب يسوع المسيح من الصليب في كنيسة سانت أسبير / أستنبول من قبل الخوري فرانسوا يكان والأب سـامـر ومشاركة الشمامسة والشماسات وجوقة الكنيسة وحضور غفير من المؤمنين في أستنبول ليشاركوا المصلوب الفادي نفسه من أجل البشرية آلامــه .
نسأل الرب ان ينعم على الجميع بالصحة والسلام وان نستخلص العبر والدروس من مناسباتنا الروحية لنحيا الحياة المسيحية الحقيقية.

إليكم بعض الصور وبإمكانكم مشاهدة باقي الصور والفيديو بالضغط على الرابط التالي : .. مع التقدير

http://margaye.com/forum/showthread.php?p=53059#post53059













تابعونا لمشاهدة باقي الصور والفيديو بالضغط على الرابط التالي :
http://margaye.com/forum/showthread.php?p=53059#post53059
تحياتي وتقديري




ربـي لـتـكـن مـشـيـئـتـك فـي حـيـاتـي  ونـورك فـي طـريـقـي