المحرر موضوع: حسون: المطرانان المختطفان بقبضة جماعة شيشانية.. ومفاوضات السلام ستبدأ إذا توقف إرسال الأسلحة والإرها  (زيارة 6062 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل عنكاوا دوت كوم

  • مشرف
  • عضو مميز متقدم
  • *
  • مشاركة: 35373
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

حسون: المطرانان المختطفان بقبضة جماعة شيشانية.. ومفاوضات السلام ستبدأ إذا توقف إرسال الأسلحة والإرهابيين إلى سوريا
 
عنكاوا كوم / سيريانيوز

قال مفتي سوريا، أحمد بدر الدين حسون، إن "المطرانيين المختطفين في سوريا منذ أسابيع في قبضة جماعة مسلحة شيشانية"، مضيفا أن "الخاطفين يرفضون الإفراج عنهما قبل تلقي اتصال هاتفي من تركيا أو السعودية وقطر"، مشيراً إلى إن مفاوضات السلام ستبدأ خلال أيام "إذا توقف تدفق الأسلحة والارهابيين إلى سوريا".


     

وذكرت شبكة الأخبار الأميركية ( CNN) أن المفتي حسون أوضح، خلال مقابلة أجرتها معه تعرض كاملة في وقت لاحق، أن لدى السلطات السورية معلومات حول المجموعة التي نفذت عملية اختطاف المطرانين مار غريغوريوس يوحنا ابراهيم، وبولس اليازجي.

وقام مسلحون مجهولون، أواخر الشهر قبل الماضي، باختطاف المطران بولس اليازجي مطران رئيس طائفة الروم الأرثوذكس في حلب وتوابعها، والمطران يوحنا إبراهيم مطران رئيس طائفة السريان الأرثوذكس في حلب وتوابعها، قرب الحدود السورية التركية، واقتادتهما إلى جهة مجهولة.

وأضاف حسون أن "المجموعة التي أقدمت على اختطاف المطرانيين ليست عربية ولا سورية، بل هي مجموعة شيشانية قادمة من روسيا، ونحن كنا ننتظر الإفراج عنهما في عيد النور، ولكن المجموعة الخاطفة رفضت ذلك، ونحاول التفاوض معهم لمعرفة مطالبهم وتحديد ما إذا كانوا يريدون المال أو بعض السجناء ولكنهم يمتنعون عن الرد".

وكانت وزارة الخارجية أشارت، في رسالتين وجهتهما، بعد يومين من حادثة الخطف، إلى رئيس مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة إلى أن "مجموعة مسلحة يقودها إرهابيون شيشانيون من تنظيم جبهة النصرة قامت باعتراض السيارة التي كان المطرانان يستقلانها في منطقة غربي مدينة حلب أثناء عودتهما من مهمة إنسانية كانا يقومان بها واغتالوا الشماس الذي كان يقودها واختطفوا المطرانين إلى جهة مجهولة".
وردا على سؤال حول ما إذا كانت دمشق على معرفة بالخاطفين ومطالبهم, قال حسون، "نحن نعرف ذلك منذ الساعة الأولى، وقد أرسلنا بعض الأشخاص للتحاور معهم، جوابهم الوحيد كان أنهم لن يفرجوا عنهما إلا باتصال هاتفي من السعودية أو قطر أو تركيا".

واستنكرت العديد من الدول والشخصيات إضافة لبابا الفاتيكان فرانسيس الأول في وقت سابق حادثة الاختطاف, التي طالت المطرانين.

وحول ما يمكن عمله لإنهاء النزاع في سوريا، قال حسون "قبل كل شيء يجب إغلاق الحدود بحيث يتوقف إرسال السلاح إلى سوريا، وبعدها سيجلس السوريون معا من أجل مناقشة كل شيء، أوقفوا السلاح الذي يدخل عبر الحدود وامنعوا الأردن وتركيا ولبنان من إرسال الإرهابيين الأجانب إلى بلادنا، وبعد ذلك بأربعة أيام سنكون على طاولة مفاوضات نتحدث عن السلام".

وتتهم السلطات السورية عدة دول عربية وأجنبية, بينها تركيا وقطر والسعودية بنقل وتهريب السلاح والمقاتلين ذوي الفكر الجهادي والأصولي إلى سورية، مشيرة إلى أن أولئك المقاتلين هم من يقوم بأعمال العنف في البلاد، في حين تُحمل أطياف من المعارضة السلطات السورية المسؤولية عن هذا الأمر، وتتهمها باستقدام مقاتلين من إيران وحزب الله اللبناني للقتال بين صفوفها.

وتعثرت دعوات ومبادرات تقدمت بها دول عدة لحل الأزمة في سورية سلميا، في حين فشل مجلس الأمن باستصدار قرار حول سورية، وسط خلاف في المجتمع الدولي حول طريقة حل الأزمة، وتبادل للسلطات والمعارضة مسؤولية الأحداث الجارية.

واتفقت كلاً من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا خلال اجتماع, عقد الثلاثاء الماضي, على عقد مؤتمر دولي حول سورية قبل نهاية الشهر الجاري على قاعدة اتفاقية جنيف لمعالجة الوضع في سورية سلمياً بعيداً عن التدخل العسكري الخارجي و التي تم التوقيع عليها في نهاية حزيران العام الماضي.

ولقي الاتفاق الروسي الأمريكي ترحيبا من الحكومة السورية والأمم المتحدة والجامعة العربية ومختلف الأطراف الدولية، بالإضافة إلى الأخضر الإبراهيمي المبعوث الخاص للأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا.

وتشهد سوريا منذ منتصف آذار 2011 صراعاً مسلحاً واشتباكات بين الجيش السوري ومعارضين مسلحين أدت إلى سقوط أكثر من 70 ألف قتيل ونزوح أكثر من 1.4 مليون شخص إلى دول الجوار, وآلاف المختطفين والمعتقلين والمفقودين.


 
أي نشر، أو إعادة تحرير لهذه المادة، دون الإشارة الى " عنكاوا كوم " يترتب عليه أجراءات قانونية



غير متصل بالمسيح شركاء

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 99
    • مشاهدة الملف الشخصي
بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

    اليس هذا كافيا لنتعض ونتعلم يا اخوان الدول الكبرى تستخدم الشعوب المظلومة كوقود لتشغيل ترساناتهم وتمرير اجنداتهم لمصالح (الله وهم يعرفونها )هذا مثال روسيا الان وباستخدام شيشان تمرر ورقتها لتلاعب  من هم ضد الاسد امريكا وتركيا الخ... ونحن كشعوب نقول هذا خطف وهذا اسلامي وهكذا وكل توقعاتنا خاطئة المطلوب من الشعوب ان تكون واعية وتتحد ضد كل ظالم كائن من يكون والله سيكون الداعم وليس القوى الخداعة الله يكفينا شر الاشرار في العالم ويحفظ المطرانيين ويفك اسرهم مثل ما فك اسر الرسول بطرس وبقية الرسل امين ..

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
(السيد جورج صبرا رئيس المجلس الوطني السوري المعارض ورئيس مؤقت للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة) يتحمل المسؤولية الاخلاقية والتاريخية والقانونية في تأخير تحرير المطرانين لان ثورتهم مخترقة من قبل الارهاب !!
-------
منذ الايام الاولى لاختطاف المطرانين والذي تم بتاريخ 22 - 4 - 2013 اي قبل اكثر من عشرون يوما من الان قرب الحدود التركية السورية في منطقة نفوذ وسيطرة فصائل الثورة السورية المسلحة اشارت الكثير من المعلومات والمعطيات والتقارير ان مجموعة ما يسمى (كتيبة نور الدين زنكي) الشيشانية المرتبطة بجبهة النصرة الارهابية والتي انضمت الى تنظيم القاعدة هي المسؤولة عن اختطاف المطرانين وهذه المجموعة تضم مقاتلين أجانب بينهم شيشان دخلوا الاراضي السورية للقتال الى جانب الثورة السورية والتقرير اعلاه يؤكد ايضا ان الفصيل المذكور هي الجهة المسؤولة عن الاختطاف السؤال المطروح ما هو الحل ؟ وكيف السبيل لتحرير المطرانين ؟ وضمان سلامة حياتهما اني شخصيا متخوف واخشى من تكرار سيناريو المطران فرج رحو في العراق مع المطرانين لا سامح الله

في كل الاحوال حتى كتابة هذه السطور لا زال مصير المطرانين مجهول ولا نعرف اذا كانا على قيد الحياة ام لا ؟ حيث يلف الغموض والصمت حول قضيتهما بشكل غير مسبوق  محفوف بالمخاوف والمخاطر على حياتهما وشحة في المعلومات المؤكدة والصحيحة وتضارب في الانباء وعدم وجود اي بارقة امل او خطة او مسعى جدي لتحريرهما من الاغلال والخطف والظلم الذي وقع عليهما الى متى ننتظر ؟ ولماذا ننتظر ؟ هل ننتظر لحين استشهادهما على يد الارهاب ؟ وما هي الحلول في الافق ؟ ماذا فعلت الثورة السورية لتحرير المطرانين ؟

احمل قادة الثورة السورية المسؤولية الاخلاقية والتاريخية والقانونية في استمرار اختطاف المطرانين لانها يبدو قد فقدت البوصلة والسيطرة على فصائلها وتشكيلاتها العسكرية على الارض !! وهذا يؤكد وجود خلل عسكري وتنظيمي واداري وفكري في جسدها وهنا لا بد من التأكيد ان المشاركون من ابناء شعبنا كقادة سياسيون في القيادة السياسية في الخارج يتحملون القسط الاكبر من هذه المسؤولية وفي مقدمتهم (السيد جورج صبرا رئيس المجلس الوطني السوري المعارض ورئيس مؤقت للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة) واذا كانوا عاجزين من تحرير المطرانين عليهم مغادرة مواقعهم احتراما لذواتهم ولهيبة وكرامة المطرانين وكبرياء شعبنا ..

(اختطاف المطرانين : انحدار اخلاقي ووصمة عار في جبين الثورة السورية) للاطلاع الرابط ادناه

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,663073.0.html

الحرية لنيافة المطرانين الجليلين مار يوحنا ابراهيم ومار بولص يازجي

والخزي والعار والموت الزؤام للخاطفين المجرمين الاوغاد



                                                                                                                         انطوان الصنا
                                                                                             antwanprince@yahoo.com  





غير متصل albabely

  • عضو مميز متقدم
  • *******
  • مشاركة: 7917
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
ماذا يفعلون  ويعملون الارهابيين الشيشانيين في سوريا .هل ينصرون اخوانهم المسلمين السنة كما يقول كتابهم الارضي انصر اخاك المسلم اينما كان ام يقتلون كل ماهو بنظرهم نصارى كفار او شيعة ..ماذا عملوا المطرانين هل هم شبيحة اسد كما يقولون او مخابرات اجنبية عميلة
او يقدمون الاسلحة للاسد..ياايها الارهابيين الانذال المجرمين عديمي العقل والضمير سوف تنهار الارض تحتكم وستزلزلكم وتقضي عليكم يافايروسات العصر القديم والجديد  ولحاياكم القذرة والنتة ستحرق في الجهنم الحمراء وسيحررون المطرانين من ايديكم ياوحوش البرية . كما قال ابونا ابراهيم لهاجر سيزيد نسلكم ولاكنكم وحوش في البرية
مريم العذراء مخلصتي * ويسوع الملك نور الكون  الابدي * وبابل ارض اجدادي

غير متصل ensan 1

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 26
    • مشاهدة الملف الشخصي
من يعرف مصير المطرانيين وهو وحده من له القرار في اطلاق سراحهما او قرار قتلهما هو اسرائيل وفقط اسرائيل فهي صاحبة كل هذا المخطط الذي يجري في سوريا وبقية دول المنطقة وحيث لنا ادراك اكيد بما نقول من خلال حيثيات اختطاف ومقتل المطران العراقي في الموصل بولص فرج رحو فلا يهم من يقوم بالخطف فهم مرتزقة مأجورين لحساب صاحب المخطط الاصلي وحتى قطر والسعودية وتركيا فهي دول مأجورة لتنفيذ مخطط تغيير خارطة الشرق الأوسط ومن ضمن أهداف المخطط هو تهجير وأقتلاع المسيحيين من دول الشرق الأوسط المحيطة بأسرائيل كخطوة اولى ومن بقية العالم لاحقا ومايجري يدل بوضوح مطلق على ذلك وستكون عملية خطف المطرانيين في سوريا هو لترويع وترهيب المسيحيين في سوريا وأجبارهم على هجرتها شيئا فشيئا وهذا ماجرى في العراق ومصر والان الدور على مسيحيي سوريا .

غير متصل sajed

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1338
  • الجنس: ذكر
    • MSN مسنجر - Sajedkakki@yahoo.com
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المفسي السوري

وكيف يتحرك الشيشانيون في سوريا بدون ان يكون هناك من سياعدهم ويعمل معهم من السوريين. ام ان سوريا ارض وشعب شيشاني ولا احد يعف ذلك . ولهذا يتحرك بها الشيشانيون دون مساعدة احد
Sajed Ibraheem Kakki
USA   SanDiego