الارشيف > اخبار انتخابات مجالس المحافظات 2013

إقبال ضئيل على صناديق الإقتراع في بغديدا وأنور هداية يفوز بفارق كبير عن المرشحين الآخرين والعديد من

(1/1)

عنكاوا دوت كوم:
إقبال ضئيل على صناديق الإقتراع في بغديدا وأنور هداية يفوز بفارق كبير عن المرشحين الآخرين والعديد من الأهالي يشكون من عدم وجود أسمائهم في سجلات الناخبين



عنكاوا كوم- خاص- بغديدا
شهدت بغديدا، أكبر المدن السريانية التي يقطنها أبناء شعبنا الكلداني السرياني الآشوري، إقبالاً ضئيلاً على المشاركة في الإنتخابات والتوجه إلى صناديق الإقتراع رغم الدعوات الكثيرة التي حثت أبناء شعبنا للمشاركة فيها سواءً كان ذلك من السياسيين أو من المرشحين أنفسهم أثناء حملاتهم الإنتخابية ورغم وجود "6" ستة مرشحين من أبناء المنطقة سواء ضمن قوائم الكوتا أو القوائم الأخرى، حيث توجّه إلى صناديق الإقتراع ما يقارب من 6500 ناخب وناخبة من مجموع ما يقارب من عشرين ألف ناخب وناخبة حسب المفوضية، وكانت نسبة التصويت ما يقارب من 32.5%.
وحسب الفرز الأولي الذي أغلق مساء يوم أمس في جميع المراكز الإنتخابية في بغديدا، والذي يعتبر غير رسمي، فقد حصدت قائمة ائتلاف التجمع الكلداني السرياني الآشوري أكثر من "4000" صوت لتفوز بالمرتبة الأولى، حيث حصل المرشح أنور متي هدايه على حصة الأسد من هذه الأصوات، ، إذ جمع ما يقارب من "3200" صوت من هذه الأصوات، فضلاً عن "150" صوت لقائمة إئتلاف التجمّع الكلداني السرياني الآشوري المرقمة "524"، بينما حصد منافسة في نفس القائمة ما يقارب من "700" صوت، في حين حصدت قائمة التجمع الوطني المسيحي الموحد على "670" صوتاً، وجاءت في المرتبة الثانية، أما الأصوات الأخرى فقد توزّعت على العديد من القوائم المتبقية وبالأخص مرشحي أبناء بغديدا، ونسبة من قوائم الشبك.
وقد شكا العشرات من أبناء بغديدا عدم وجود أسماءهم في سجلات الناخبين، ومنهم العديد من المهجرين وأبناء المنطقة الشباب الذين لم تتجاوز أعمارهم خلال إنتخابات مجلس النواب العراقي السابقة الثامنة عشر سنة، وقد عاد العديد منهم أدراجه بعد تجوالهم على العديد من المراكز الإنتخابية دون جدوى، تحت أشعة الشمس الحارقة التي تجاوزت "35" درجة، رغم قيام العديد من الكيانات السياسية بتوفير وسائط نقل للناخبين من الشوارع العامة إلى مراكز الإقتراع.

wesammomika:
الى ابناء شعبنا يجب ان تعلم جيدا بان هذه لم تكن انتخابات وانما مهزلة انتخابية كما جاء في المقالة وعلى المنبر الحر والتي نشرتها يوم امس لذلك فان استعمال الطرق المشروعة وغير المشروعة ادى بالمرشح الى الفوز ،وامتلك معلومات هامة جدا سأقوم بنشرها قريبا لفضح كافة الطرق الغير المشروعة التي استخدمت في هذه المهزلة الانتخابية والتي لم تحترم بنود الفرد والخاصة بحقوق الانسان وحريته واحترام ارادة شعبنا الحرة الكريمة والعيش بامان في  مناطقه التاريخية وايضا كي لاننسى في تذكير القراء بهذا الخبر والذي وصلنا قبل قليل من مصادرنا

حيث تم اللقاء بالحراسات في الساعة الواحدة ليلا وقبل بدء الانتخابات صباحا وتم التأكيد على التهديد الموجه اليهم بضرورة انتخاب السيد انور وفوزه بهذه الانتخابات وذلك لان مصير الحراسات وبقائها مرتبط بفوز المرشح انور بالاضافة الى امان المنطقة ومن جانب اخر وعند بدء التصويت صباحا لم ينفذوا حراسات بغديدا الغيارى الاوامر الموجهة اليهم مما حدى الى هيئة حراسات بغديدا الى النداء بجهاز لاسلكي الى جميع نقاط الحراسات ومنهم الضباط بالحضور الى مقر الحراسات في بغديدا وهذا في الساعة الواحدة والواحدة والنصف تقريبا والنداء موثوق على ورقة من قبل احد الحراس الغيارى في بغديدا والنداء كان صادر من ضابط الحراسات فؤاد عرب وبعد ان عقد الاجتماع اصدرت الهيئة في هذه الحراسات قرار تعسفي وعنجهي بمصادرة ارادة الشعب وانتهاك حقوق ابناء شعبنا السرياني المسيحي في بغديدا السريانية وذلك بضرورة تأكيد على الحارس بالتوجه الى مراكز الانتخاب للادلاء بصوته للسيد انور هداية وانذارهم بمايلي ،/عندما يذهب الحارس ليصوت فأن اصبعه الذي صوت بها تكون اثار الحبر الانتخابي عليها ويريها الى ضابط النقطة التي يحرس فيها ومن لايوجد على اصبعه اثار هذا الحبر فليأتي الى مقر الحراسات ويستلم كتاب فصله ،،،،الى ابناء شعبنا الشرفاء هذه هي اخر اساليبهم العنجهية الشوفينية القذرة تجاه شعبنا المسكين ،،انظروا من يظلم شعبنا فليس الغريب وانما رؤساء احزابنا القومية والسياسية وممثلينا في الحكومة والبرلمان واترك الصورة الى ابناء شعبنا الغيارى الشرفاء وكما عاهدنا شعبنا بأننا بدأنا الثورة ونعم اسميها ثورة ولابد منها لتغيير الواقع المزري الذي يعيشه ابناء بلدتي بغديدا السريانية واننا نلاقي دعما وتوجها نحو هذا الهدف من ابناء منطقتنا العزيزة وكفي تظلما وانتهاك كرامة شعبنا (والله والوطن والشعب من وراء القصد ) ويحيا الاحرار من ابناء امتنا السريانية الاصيلة .


وسام موميكا _ بغديدا السريانية

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة