المحرر موضوع: جونسون سياوش ممثل رئيس حكومة الإقليم يشارك في فعاليات ملتقى الأعمال الفلسطيني في العاصمة أربيل  (زيارة 891 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل المجلس الشعبي/مكتب اربيل

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 621
    • مشاهدة الملف الشخصي
برعاية نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان، وبحضور  جونسون سياوش وزير النقل والمواصلات وممثل رئيس حكومة الإقليم والسيدة صفاء نصرالدين وزيرة الإتصالات في الحكومة الفلسطينية  ونوزاد هادي محافظ أربيل ونظمي حزوري القنصل العام للسلطة الفلسطينية في الإقليم وعدد من المسؤولين الحكوميين وممثلي الدول الأجنبية في الإقليم ودارا جليل الخياط  رئيس غرفة تجارة وصناعة أربيل، بدأت يوم الثلاثاء 6 أيار 2014 أعمال الملتقى الإقتصادي الفلسطيني ـ الكوردستاني في فندق ديوان في العاصمة أربيل، على مدى يومين.
بداية قدم نظمي حزوري القنصل العام الفلسطيني لدى الإقليم كلمة مقتضبة إستعرض من خلالها نبذة عن مستوى العلاقات الثنائية بين إقليم كوردستان وفلسطين والخطوات في بدء مرحلة جديدة من العلاقات التجارية بين الجانبين. وأضاف ايضاً أن دعم رئيس حكومة إقليم كوردستان لهذه الخطوة دليل على رغبة إقليم كوردستان في إتاحة الفرصة أمام الشركات الفلسطينية المختصة في مجال المواصلات في المشاركة في النشاطات التجارية في إقليم كوردستان. معرباً عن شكره وتقديره في الوقت نفسه للسيد فلاح مصطفى مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة الإقليم لدوره في إنجاح هذا الملتقى.
بعدها قدم جونسون سياوش ممثل رئيس حكومة إقليم كوردستان ووزير النقل والمواصلات نبذة عن سياسة وستراتيجية وزارة النقل والمواصلات، كما تحدث عن دعم حكومة الإقليم وإهتماماتها بالقطاع الخاص  ومتابعة عمل الشركات الخاصة من قبل وزارة النقل والمواصلات بموجب المعايير الدولية. ثم إستعرض فرص العمل في إقليم كوردستان للحضور، داعياً الشركات الفلسطينية للإستفادة من هذه الفرص.
من جانبه رحب نوزاد هادي محافظ أربيل برجال الأعمال الفلسطينيين في العاصمة أربيل، معرباً عن أمله بنجاح هذا الملتقى، كما تحدث في الوقت نفسه عن مراحل التقدم والإزدهار في إقليم كوردستان، وأضاف أن شعب كوردستان تمكن من تحويل الظلم الذي   تعرض له من قبل النظام البائد إلى إرادة للبناء والتقدم . وأضاف ان أربيل تقود حركة عمرانية واسعة النطاق لإعادة البناء، وإختيار أربيل عاصمة للسياحة العربية لعام 2014 خير دليل على التطورات الحاصلة في الإقليم خلال السنوات القليلة الماضية.
بعدها إستعرض دارا جليل الخياط رئيس الغرف التجارية والصناعية في إقليم كوردستان في كلمة فرص العمل والتجارة في إقليم كوردستان وآليات عمل الشركات الأجنبية. داعيا رجال الأعمال الفلسطينيين الإستفادة من فرص العمل الواعدة في إقليم كوردستان.
وفي ختام مراسيم الإفتتاح ألقت السيدة صفاء نصر الدين وزيرة المواصلات الفلسطينية كلمة أعربت فيها عن سعادتها لزيارة مدينة أربيل العريقة وإفتخارها بشعب كوردستان المناضل والذي قدم التضحيات الجسام، كما أعربت عن أملها أن يكون هذا الملتقى بداية بناء العلاقات التجارية وتنمية العلاقات الثنائية بين الجانبين. وأضافت أننا جئنا اليوم  لنعلن رغبتنا في المشاركة في قطاع المواصلات والخدمات المصرفية والبنوك والشؤون الإستشارية بما فيه مصلحة الطرفين.
كما تحدثت عن مشاركة الشركات الفلسطينية في العديد من دول العالم وتلك الأعمال والمشاريع التي من الممكن العمل فيها.