الاخبار و الاحداث > لقاءات ومقابلات

لقاء مع الفنانة القديرة جوليانا جندو

(1/4) > >>

عنكاوا دوت كوم:
الفنانة القديرة جوليانا جندو لـ " عنكاوا كوم " :[/b][/size]


أنا فخورة بأنني غنيت بكل لهجات شعبنا، فأنا جزء من كل مكوناته..!![/b][/size]


من اجل اتاحة الفرصة للتواصل  بين ابناء شعبنا  وفنانينا ، ترى عنكاو كوم من الضروري اجراء مقابلات  و لقاءات معهم و لتنفيذ ذلك  و كبداية اتصلنا مع  المطربة القديرة جوليانا جندو  في مدينة ديترويت، الولايات المتحدة الامريكية ومشكورة اجابت على اسئلتنا حول تجربتها الغنائية و ذلك  بانفتاح و صراحة و كشفت ان خلال مسريتها الفنية، تعرضت الى عراقيل من قبل " البعض " حاولوا منعها من الغناء بكل لهجات شعبنا، وذلك للنيل من أيمانها وشعورها العالي بوحدة شعبنا، ومن اجب فرض التجزئة والتزمت والعنصرية على اغنيتنا.
واكدت لنا جوليانا  انها فخورة باواصرها المصيرية الى كل مدن وقرى شعبنا في كل مكان من ارض الاجداد دون تمييز. وعبرت من خلال موقعنا عن حبها الكبير لجمهورها، وتعلقها به وشكرها له لمساندته لها. كما تحدثت عن بداياتها الفنية ومشاريعها المستقبلية.
اليكم نص اللقاء معها:


أين تقيم فنانتنا العزيزة جوليانا جندو؟

انا اعيش في كل مكان. رسميا اسكن شيكاغو مع الوالدين، لكن اقضي معظم الوقت في ديترويت. لأنني أحبها لوجود جاليتنا الكلدانية الكبيرة فيها، حيث تربطني علاقة متميزة بابنائها. فأنا ممتنة لهم، فهم ساعدوني كثيرا خاصة في بداية مشواري الفني.
 علما ان اول حفلة اقمتها كانت في ديترويت، نظمها لي نادي الاسرة الكلداني للالقوشيين. بعد ذلك توالت الحفلات واحدة تلو الاخرى، وهكذا انتبهت بعد ذلك بانني يجب ان اغني باللهجة الكلدانية ايضا.

جوليانا انت  تغنين بكل هذه اللهجات واللغات : هل تتقنين كلها؟  ام فقط تحفظين كلمات الاغاني، لبعضها؟

نعم  اتكلم بجميعها مثلا اللهجة السريانية الغربية  أتقنها وايضا  الكلدانية،  حتى اللغات الانكليزية و الفرنسية و العربية .


ما السر الذي يقف وراء غناءك الدويتو مع مطربين كثيرين، حتى مع مطربين في بداية مشوارهم الفني؟

اشعر أن من واجبي تقديم المساعدة والدعم لكل من لديه هذه الموهبة من أبناء وبنات شعبنا، لتطوير قابلياتهم والتواصل معهم وإبرازفننا الغنائي.


معروف ان الفنانة جوليانا صديقة للأطفال ومهتمة بهم كثيرا. ما السبب في ذلك؟

كي لا يضيعون، أنا أشجعهم على الأهتمام  باغانينا  وموسيقانا وتراثنا الغني بكل ماهو مبدع وفني اصيل، أجد نفسي مهتمة بهم ايضا كي  لا يلتجاون الى الاغاني الغربية فقط. و انا اول من غنى للاطفال بالسريانية.


هل انت نادمة لعدم اكمالك الدكتوراه و سلك هذا الطريق؟

كلا بالعكس.. أنا سعيدة جدا لأنني أخترت طريق الغناء. فلو كنت قد اكملت الدراسة لكنت  بقيت في اروقة  الجامعة، او كنت قد عملت في الامم المتحدة  ( لان ذلك كان حلمي منذ الصغر) لكن الان اصبحت مثل سفيرة للاغنية والفن في كل مكان وفي نفس الوقت اقرب لابناء شعبي بكل لهجاتهم واحاول  تقريبهم الى البعض. انا الان اغني باللهجة الكلدانية كي لاينظروا لي كاثورية فقط. اغني بالاثورية  كي لاينظروا لي ككلدانية فقط. ولو انني واجهت صعوبات كبيرة في البداية!


ماهي  تلك الصعوبات؟

واجهت صعوبات كثيرة في بداية مشواري الفني. واعتقد هذه العقبات  كانت بسبب قلة الوعي و الثقافة، وعدم وجود الرجل المناسب في المكان المناسب في مؤسساتنا. ومصادفتي ناس حاولوا ان يؤذونني !!
 مثلا كان هناك اعتراضات كبيرة  للغناء باللهجة السريانية الى درجة انهم منعوني من ادخال اغاني لي باللهجة الغربية في البوم "وردا ديشا"  كنت قد غنيتها مع ابلحد لحدو بأسم: " كرحمنلوخ حبيبي، اثريدي، وأخرى" وللأسف كانوا شباب جامعيين.  لكن والدي مثقف كبير، و كان يساعدني في تخطي مثل هذه الصعوبات، و كان يقول لي تسلحي بالارادة و الثقافة لمواجهة كل العراقيل التي تواجهك !!
 و بالتاكيد لم يتمكنوا من النجاح في اساليبهم، لانني الان اغني بجميع لهجات شعبنا، ولي احترام كبير الى جمهوري السرياني لانهم من شعبي. و حدث لي نفس الشي عندما بدأت الغناء باللهجة الكلدانية، وصلت بهم الى درجة انهم كانوا يمنعوني من الغناء في الكونفينشن، ويقولون "اصبحت كلدانية"!!
 على أية حال، حاولوا كثيرا لكنهم  لم يفلحوا، لان نيتي صافية، و والرب دائما معي، وان الهدف الذي انشده هو للصالح العام، وان الحقيقة دائما تنتصر، و البقاء دائما هو للافضل، وقد  انتصرت ارادتي، وحتى هؤلاء الذين كانوا ينتقدوني اصبحوا الان يؤيدونني. وأنا فخورة لكوني اول من غنت باللهجة السريانية الغربية، واول من غنت بالكلدانية اغنية "لازالوخ لازالوخ"  انا اشعر باني انتمي الى كل شعبي، وليس لجزء معين.
 


يشعر المرء عندما يسمع اغانيك التي تتغنى بمدننا و قرانا بانك عشت في جميعها!  ماهو هذا الشعور أو الأحساس الذي يربطك بها؟

لدي احساس داخلي بانني انتمي الى كل هذه القرى، وأنني جزء منها! صدقوني عندما اتعرف على احد من ابناء شعبي سواء كان من القوش او منكيش او بروار، او اية قرية أو مدينة من مدننا، يملكني احساس عجيب بان هذا الشخص هو جزء مني و من ابناء جلدتي. اما حين التقى بامريكي او اخرين، رغم احترامي  الشديد لكل الناس، لكني لا اشعر بانني انتمي اليهم!! لهذا السبب اشعر بانني ملزمة في خدمة ابناء شعبي عن طريق الموهبة التي منحني اياها الرب.


ماذا كانت اهم محطات زيارتك الى أستراليا؟

أقمت ست حفلات وغنيت في حفلة  زواج  في استراليا، وكانت التذاكر تنفذ من اول يوم . و شاركت هناك في احتفالات الاول من نيسان التي شارك فيها الالاف  بينهم عمدة المدينة و مار مليس حيث ادخلوني بالزورنا و الدهول .
 كذلك عملت فيديو كليب باللهجة السريانية الغربية  مع الفنان جان هومة سوف يبث من فضائية "سورويو تي في" (ليبي طعيونو)  وهناك فيديو كليب اخر بهذه اللهجة ايضا و فيديو كليب لاغنية تل تمر و كذلك (اوان د بشميا) مع الاطفال حولناها الى فيديو كليب واريد بهذه المناسبة ان اشكر سيادة مار مليس و مساعداته لنا بتسخير الكنيسة و كل الامكانيات لنا.


لماذا اخترت لحن مصري قديم لاغنيتك الاخيرة بالعربية للاطفال؟

اكيد نحن بالدرجة الرئيسية نغني من الحاننا الخاصة لكن هذا لايمنع ان ناخذ من الاخرين في بعض الأحيان، خصوصا اذا كان لحنا معروفا أو قريبا من اذاننا ... كذلك علينا ان لا ننسى ان اصل كل الالحان هو من المقامات التي كانت تغنى في كنيستنا الشرقية.


نلاحظ ازدياد عدد الفضائيات.... فبعد الفضائية الاشورية وسورويو انطلقت مؤخرا فضائية آشور وعشتار قريبا...  هل سيؤثر ذلك برأيك على اعمال الفيدوكليب ايجابا؟

بالتاكيد هذا التنوع سيعطي  فرص كبيرة لنا نحن الفنانيين و المغنيين. لانه هناك الكثير من المشاريع لم تظهر بسبب عدم وجود وسائل اعلام واسعة الأنتشار لشعبنا. الآن من المؤكد ستزيد هذه المشاريع وترى النور، وبالتاكيد سنقوم بتحويل بعض اغانينا الى فيديوكليب.


هل من كلمة أخيرة الى زوار وقراء " عنكاوا كوم "؟


أنا سعيدة جدا لان ابناء شعبنا من مختلف مكوناته اصبحوا قريبين من بعضهم البعض أكثر. اقدم حبي اللامتناهي و تقديري و احترامي لجمهوري اينما كان ومن جميع الاعمار لانهم عائلتي و اسرتي و كل شي لي. وشكرا جزيلا لـ " عنكاوا كوم " على اتاحتها الفرصة لي للتواصل مع شعبنا في كل مكان.

salam marbin:
تحياتنا للفنانة القديرة جوليانا .  القديسين معك
.
ليرعاك الرب ويحفظك من اي مكروه وصلوات امناالعذراء وجميع
غني للحب والطفل والوطن ولا تهتمي للمسيئين لانهم سيحسون بذنوبهم ويعدون لتشجيعك.

nasir yako:
جوليانا جندوعلى جميع فنانينا الأقتداء بها وغناء ما يحبه الكلدان والأشوريين والسريان لتجميع هذه الأمه....
تحياتي

[color=Red]ناصر ياقــو مروكي[/color]

Paul Joseph:
تحية كبيرة لفنانتنا القديرة التي لطالما عشقت اغانيها .
اتمنى لك التوفيق والنجاح الدائم .

alqoshnaya12:
بوركت فنانتنا المحبوبة جوليانا جندو ، باركك الرب ودمت في حفظه و حماية العذراء



واتمنى من كل شخص كلداني او اشوري او سرياني لا فقط المغنيين و انما كل شخص و خصوصا العاملين في المجال السياسي القومي ان يتحلوا بجزء قليل من روحية هذه الفنانة الرائعة
                                                           فاضل رمو

تصفح

[0] فهرس الرسائل

[#] الصفحة التالية

الذهاب الى النسخة الكاملة