المحرر موضوع: خاطرة من عاشق في البصرة إليك أيتها الحبيبة موصل  (زيارة 1098 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل الخور اسقف عماد البناء

  • عضو جديد
  • *
  • مشاركة: 1
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
خاطرة من عاشق في البصرة إليك أيتها الحبيبة موصل
الخور اسقف عماد البناء
موصل ذات القلب النابض
حبيبتي موصل ..... يا اعز ما لدي في حياتي يا نينوى الحدباء يا عروس طعنوك بخنجر أثيم ومسموم وأنت في بدله الزفاف يحاولون قتلك وقتل الحب فيك يحاولون تدنيس ثوبك الطاهر يحاولون إسكات صوت الحياة فيك ولكن هيهات .... هيهات فما زال قلبك ينبض بالحياة والرجاء وسيبقى صوتك الحنون المملوء حبا وسلاما كناقوس يرن في عالم العنف والإرهاب . يا موصل الجريحة ... تنزفين دائما دما طاهرا وبريا يقتل أبنائك ... بتهجير أبنائك ... بتعذيب أبنائك بتذليل حرية أبنائك ... تهدم حضارتك من أديره وكنائس وجوامع وأثار . ووحوش ضارية تنهش حسدك الطاهر لأكنك حية بالأمل والرجاء .... تبقين حيه بتضامن إخوانك معك , باحتضان أبنائك من قبل أحبتك . ستبقي نام الربيعين . ربيع الحياة وربيع الأمل . يا موصل الحدباء , يا موصل ما سكنت .. يا موصل نبي يونس يا موصل أشور والثور المجنح .. نحن معك نحن مجروحون بجروحك , نحن متألمون بألمك . نصلي متذرعين لأجلك ونظم أصواتنا إلى صوتك وسنسعى لتكوني أمنة ويعود أبنائك إلى ديارهم وترتسم فرحة الحب والسلام على وجنتيك يا عروس العراق نحن معك .. نحن معك .. نحن معك