المنتدى العام > قصص تأملية

† قصّــــة حياة القديســــة الجميلة " الأم تيريـــــزا " †

(1/1)

النوهدري:
قصة حياة القديسة الجميلة الأم تيريزا ..
 " زهرة يسوع الصغيـرة "
 ولدت بفرنسا . من أبوين صالحين تقيين ،  وقد اشتهرا بتقواهما. وقبل زواجهما كان كلا منهما يرغب فى الرهبنة لكن لم يحدث فأسلما أمر مستقبلهما للعناية الإلهية وكانت أمنيتهما أن تثمر زيجتهما ثـمارا كثيرة لتقديمها الى الله ، ,, فاستجاب الله لدعائهما ، ورزقهما تسعة من الأبناء ، انتقل ولدان وبنتان الى السماء بعد أشهر قليلة من ولادتهم .
 أما الأخوات الخمس الأخريات فأصبحن جميعهن راهبات .. وتريزا نالت سر العماد بعد يومين من ميلادها وتوفيت والدتها وهي في الرابعة والنصف بمرض السرطان ..
 وفى 8 مايو عام 1884 تحقق الحلم الذى ظل يراودها مدة سنوات ، بأن تقدمت الى الـمناولة الأولى ، بعد أن استعدت لها لمدة ثلاثة أشهر كاملة .  وعند حصولها على الـمناولة بكت كثيرا لإحساسها بحلول جميع النعم السمائية ...
 وفـى ليلة عيد الـميلاد عام 1886 ؛ وهـى فى سن الرابعة عشر رأت الطفل يسوع وهو يبتسم لهـا وكانت هذه نقطة تحول فـى حياتهـا حسب قولهـا ممـا دفعتهـا لحب يسوع الطفل ومحاولـة التشبه بـه ، ولهذا عُرفت بتريزا الطفل يسوع .
 وفى 9 أبريل عام 1888، انضمت الفتاة ذات الخمسة عشرة عاما الى رهبنة الكرمل ،  وبمجهود مضني كانت تبحث عن أي مناسبة لتسدي الخدمات الخفية للراهبات ولا تدافع عن نفسها ولا تستاء ؛واستمرت حياة الخدمة وتقديم الإماتات ولكن كان الشوق لرؤية الله فى السماء يزداد إندلاعا يوما بعد يوم فى قلب تريزا وأصيبت بالسعال والنزيف الدموي  وكتمت أمرها مستسلمة إلى أن لاحظت الرئيسة مرضها وتم إستدعاء الطبيب الذى قرر ان الـمرض قد استفحل وان النهاية قريبة . وتكررت نوبات النزيف والسعال وأخيرا نالت تريزا مسحة الـمرضى ثم تناولت للمرة الأخيرة
فى 19 أغسطس عام 1897 . وهكذا تحملت تلك الآلام الـمريرة
خاصة فى الشهور الأخيرة من حياتها وعلى وجهها إبتسامة دائمة حتى انتقلت الزهرة الصغيرة فى 30 سبتمبر عام 1897 وعمرها خمسة وعشرون عامـا.. وهى تردد "  اني أحبه .. آه .. ربي أنى أحبك  " ،  وفى 29 أبريل عام 1923 أُعلن تطويب تريزا الطفل يسوع بعد أن شهد الشهود بالمعجزات التى صنعت عند الإلتجاء اليها. وفى 19 مايو عام 1925 أعلن قداستها الپاپا بيوس الحادى عشر بعد أن تحققت الكنيسة من عِظم العطايا التى منحتها هذه القديسة الصغيرة لـمن يلجأ اليها وطالبا صلاتها تحقيقا لوعدها من " أنها ستمطر من السماء غيثا من الورود . سأقضي سمائي فى عمل الخير على الأرض " .
 وتحتفـل الكنيسة الكاثوليكيـة بعيد القديسة تريزا الطفل يسوع فى أول أكتوبـر من كل عـام . والعديد من الدول مثل فرنسا أوالهيئات والإرساليات الـمسيحية والإيبارشيات قد وضعت القديسة تريزا الطفل يسوع كشفيعـة لهـم.
 الناس يلتمسون شفاعتها في الحالات اليائسة المستعصية ، الشفاء من الأمراض الخطيرة التي استعصت على الطب ،  عودة الخطأة المدمنين إلى التوبة ، تهدئة أذهان أناس معرضين للشك واليأس ،
حماية المسيحيين المضطهدين الذين تحيط بهم الأخطار ،
 راحة لأنفس الذين رقدوا .
فالنعم التي ننالها بشفاعتها كثيرة لا عدَّ لها ومثبتة. فلنبادر إليها نحن أيضاً بطلباتنا وهي تعرف كيف تصلي لنا لدى الرب الذي أخلصت له في كلِّ شيء وفي كلَّ لحظة من حياتها .
 إشفعي لنا يا قديسة ..
 المصدر / منتديات ديريـــــك المحبّـة .

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة