المحرر موضوع: الى الدكتورة منى يوخنا ياقو وممثلي شعبنا الخمسة : مقترحات لتعديل مسودة دستور الاقليم  (زيارة 8785 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الى الدكتورة منى يوخنا ياقو وممثلي شعبنا الخمسة : مقترحات لتعديل مسودة دستور الاقليم
--------
بتاريخ 13 - 4 - 2015 (صادق برلمان اقليم كوردستان على مشروع قانون تحضير الدستور للاستفتاء الشعبي وشكل لجنة تتألف من 21 عضوا لاعداد مشروع دستور الاقليم لتحقيق التوافقات السياسية) واتفقت الكتل السياسية في برلمان اقليم كوردستان خلال اجتماع مشترك عقد بتاريخ 4 - 5 - 2015 على توزيع مقاعد لجنة اعادة صياغة مسودة دستور اقليم كوردستان مكونة من (21) عضوا ووزعت المقاعد بالشكل التالي : الحزب الديمقراطي الكوردستاني 7 مقاعد وحركة التغيير كوران 5 مقاعد وحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني 3 مقاعد والاتحاد الاسلامي الكوردستاني مقعديين والجماعة الاسلامية مقعد واحد والاحزاب الاربعة مقعد واحد والتركمان مقعد واحد والمسيحيين مقعد واحد الرابط الثالث

وتم تسمية الدكتورة منى يوخنا ياقو عضوا في لجنة 21  من قبل ممثلي شعبنا الخمسة في برلمان الاقليم لكفاءتها ولانها تحمل شهادة الدكتوراه في القانون الدولي لحقوق الانسان وشهادة الماجستير في القانون الخاص وحاليا استاذ مساعد  في كلية القانون والسياسة – جامعة صلاح الدين وادرج في ادناه بعض المقترحات والملاحظات والايضاحات الشخصية اضعها امام الدكتورة منى يوخنا وامام ممثلي شعبنا الخمسة في برلمان الاقليم من اجل حقوقنا وحرياتنا وهنا لا بد من التأكيد ان كل الاراء والافكار والمقترحات المؤيدة والمخالفة لموضوع بحث المقال محترمة تماشيا مع التقاليد الديمقراطية وحرية الرأي والرأي الاخر اذا كانت منسجمة مع شروط وقواعد النشر والذوق لمن يرغب الاطلاع على مسودة دستور الاقليم المعتمدة الرابط الاول ادناه :

1 - المقترح الاول : ديباجة مسودة الدستور :
-----
اولا  : ديباجة مسودة الدستور  لم تشير او تراعي تاريخ وتضحيات ورموز المكونات غير المسلمة ومنها شعبنا الكلداني السرياني الاشوري لتحقيق المساواة والعدالة والانصاف  لان الدستور نفسه ساوى بين المواطنين من دون تمييز على اساس عرقي او ديني المادتين (19) و (20)

ثانيا : ابتداء الدستور  بعبارة (بسم الله الرحمن الرحيم) ونكن لهذه العبارة  كل الاحترام لكن هذه العبارة اسلامية بحتة ويوجد في الاقليم مكونات غير مسلمة لذلك لا بد من مراعاة مشاعرها وإيمانها ومعتقداتها واصلا هذه العبارة تتناقض مع فقرات المادة 19 و20 من الدستور نفسه الذي ساوى بين مواطنين الاقليم من دون تميز على اساس العرق والجنس والدين واللغة و..  و..  و..  و ..

ثالثا : وان كان لا بد من ابتداء الدستور باسم الله فليكن (بأسم الله) ثم (بأسم الشعب) وليس (بسم الله الرحمن الرحيم)

2 - المقترح الثاني : المادتين (5) و(6) منه
-----
صياغتهما جاءت تحت تأثير دستور العراق الفيدرالي المتناقض اصلا والذي وقع تحت تأثير عدة ضغوط سياسية وقومية ودينية وطائفية ومذهبية اقترح دمج المادتين 5 و 6  في مادة واحدة و كالآتي :

أولا : يتكون شعب الإقليم من القوميات الآتية : الكورد - (الكلدان الآشوريين السريان) - التركمان - العرب - الأرمن  ممن هم من  مواطني الإقليم وعلى سلطات الإقليم الثلاث تنظيم الحقوق القومية للجميع وفق قانون لاحق

ثانيا : ديانات الإقليم : الإسلام - المسيحية - الأيزدية وأخرى  ولكافة  موطني الإقليم الحرية في الفكر والعقيدة وعلى سلطات الإقليم الثلاث تنظيم الأمور الدينية فيما يتعلق بحماية المجتمع و تلك الأديان وبموجب قانون لاحق

ويمكن أن نضيف على هذه الفقرة : المبادئ المشتركة لأديان الإقليم تعتمد عند صياغة القوانين على أن لا تتعارض مع مبادئ حرية وحقوق الإنسان والمرأة الواردة في هذا الدستور ومع نصوصه أيضا ولا تمس القانون الجديد للأحوال الشخصية مطلقا

ثالثا : المسلمون و المسيحيون في الإقليم ذوي طوائف ومذاهب عدة يعتبر الآراء المتفقة عليها فيما بينهم مبدأ دينيا لهما وعلى انفراد

3 - المقترح الثالث : المادة (6)
---
اولا : المادة (6) في بعض فقراتها تقول مبادىء الشريعة مصدر اساس للتشريع ولا يجوز سن قانون يتعارض مع ثوابت احكام الاسلام وبعض فقرات نفس المادة تقول لا يجوز سن قانون يتعارض مع مبادىء الديمقراطية وكذلك لا يجوز سن قانون يتعارض مع الحقوق والحريات الاساسية الواردة في هذا الدستور

ثانيا : حسب رأي التناقض واضح في هذه المادة وجاءت منسجمة مع دستور العراق الفيدرالي الملىء بالتناقضات والالغام وبعض فقرات هذه المادة مخالفة لمباديء الديمقراطية وحقوق المكونات غير المسلمة فالاسلام ليس هوية غالبية سكان اقليم كوردستان لوجود مسيحيين وايزديين وكاكائيين وغيرهم ولجعل دستور الاقليم مدنيا وشاملا ارى ان ترفع العبارات المقيدة وان بقائها سيؤدي بالنتيجة الى تعقيدات مذهبية وطائفية واحتقان اجتماعي ويمكن ان تكون تداعياتها خطيرة على مستقبل وسمعة الاقليم دوليا وهنا لا بد من التأكيد ان الاحزاب الاسلامية وحلفائها في لجنة 21 لتعديل الدستور سوف لن توافق على رفع هاتين العبارتين لانهما تنسجم مع عقيدتهم الفكرية وهذا سيكون اجحاف وغبن بحق المكونات غير المسلمة في الاقليم

4 - المقترح الرابع : المادة: (11) :
------
اولا : تم ذكر العيد القومي للاخوة الكورد (نوروز) في هذه المادة مع العلم والشعار والنشيد والعطل الرسمية والأوسمة والأنواط علما بأنه كان من المفروض أن يذكر عيد نوروز مع العطل الرسمية التي ستنظم بقانون لاحقا السؤال الذي يطرح نفسه ما علاقة العطل الرسمية بالأوسمة والأنواط لتضمهم بقانون واحد ؟ بل يجب أن لا تضمهم حتى فقرة واحدة أما كان بألاحرى ذكر الأعياد والعطل الرسمية في فقرة واحدة لتضمهم لاحقا قانونا واحدا ؟ ثم ما علاقة العلم والشعار والنشيد بعيد نوروز في قانون واحد ؟

ثانيا : تم تثبيت العيد القومي نوروز بالاسم الصريح في مسودة دستور الاقليم من دون ذكر العيد القومي لشعبنا (اكيتو) عملا بمبدأ المساواة بين كافة مواطني الإقليم الواردة في مسودة الدستور نفسه ونطالب كذلك بجعل الاعياد الدينية للمكونات القومية والدينية الصغيرة ومنها اعياد شعبنا الدينية والاخوة الايزيدية عطلة رسمية في الاقليم عند تنظيمها بقانون لاحقا لرفع بعض الحيف والتهميش عنا

ثالثا : النشيد الوطني : ورد في المادة (11) من مسودة دستور الاقليم ايضا كلمة (نشيد وطني) لكن لم يحددها لذلك ارى ان لا تكون كلمات النشيد لتمجيد القومية الكوردية ورموزها وتاريخها فقط  فليس من العدل والمعقول إجبار أطفال وابناء القوميات الغير كوردية بترديد أمجاد قومية واحدة  من دون الاشارة لامجاد ورموز وتاريخ القوميات الاخرى  فمن الضروري جدا تضمين النشيد الوطني لامجاد وتاريخ كافة المكونات القومية والدينية في الاقليم على أن تكون مقبولة لدى الجميع لان مراعاة الشعور القومي والانساني للاخرين من قبل القومية الكبيرة واجب وانصاف وامر ضروري  لجعل الحياة حلوة وجميلة ولترسيخ مبدء الشراكة الحقيقية والتعايش السلمي والامن الاجتماعي وممكن للنشيد الوطني الكوري ان يتم قراءته في المناسبات القومية الخاصة بالكرد

رابعا العلم : علم اقليم كوردستان الحالي : هو العلم الرمزي للشعب الكوردي الذي يعيش في العراق وايران وسوريا وتركيا وارمينيا ظهر العلم لأول مرة في بداية العشرينيات من القرن الماضي يحتوي العلم على ثلاث الوان (الأحمر الذي يرمز إلى الفداء والدم الذي اعطاه في سبيل الحرية والاستقلال وما زال مستمرا والأخضر يرمز إلى طبيعة كردستان الخضر الخلابة والأبيض يرمز إلى السلم والامان) مرتبة بصورة افقية وشعار في الوسط عبارة عن شمس اصفر اللون ترمز إلى الديانات القديمة للاكراد وللشمس 21 شعاعا يرمزالى 21 اذار أي يوم عيد نوروز الذي يعتبر العيد القومي للأكراد

مسودة دستور الاقليم يعترف بالعلم الحالي لكوردستان المستنسخ أصلا من علم جمهورية كوردستان في مهاباد - ايران (1946 - 1947) حيث ان علم الاقليم الحالي يصلح للاخوة الكورد في كل العالم لمناسباتهم القومية ونكن له كل الاحترام لكن لا يتضمن اي من رموز للمكونات القومية والدينية المتأخية والمتعايشة في الاقليم ومنها شعبنا لذا اقترح ان تتضمن مسودة الدستور اشارة لاعادة النظر في العلم الحالي بقانون او تصميم علم جديد يتضمن ابراز رموز الاعتزاز والفخار لدى كافة مكونات الاقليم دون تفرقة وممكن ابقاء العلم القومي الكوردي الحالي للمناسبات القومية الكوردية الخاصة ليكون العلم الجديد للاقليم رمزا للتأخي والعيش التاريخي المشترك والمحبة والسلام والديمقراطية والحرية لكل المكونات وبموافقة جميع مكونات الإقليم على أي تصميم مقترح ليدخل القلوب قبل البيوت

5 - المقترح الخامس :المادة (14) اللغات :

اولا : اقترح اعتبار اللغة الإنكليزية أيضا من اللغات الرسمية في اقليم كوردستان اسوة بالكوردية والعربية والتركمانية والسريانية والارمنية وارى من الضروري جدا أن تصبح اللغة الإنكليزية لغة التدريس الشامل وابتداء من المرحلة الإعدادية في كافة مدارس الإقليم وبدون استثناء لتكون عاملا رئيسيا من عوامل التقارب بين جميع المكونات وللانفتاح على الحضارة العالمية واكتساب ثقافات الأمم المتحضرة


6 - المقترح السادس  :المادة (35) :
------
لا تراجع عن  مشروعنا القومي والتاريخي الحكم الذاتي المثبت في هذه المادة وكذلك التسمية الموحدة التوافقية المرحلية لشعبنا (كلداني سرياني اشوري) والا التسمية الاشورية : رأينا مثبت تفصيليا على الرابط الثاني ادناه

http://www.presidency.krd/docs/KRConstitution-ar.pdf

http://www.ankawa.com/forum/index.php?topic=780977.msg7388106#msg7388106

http://www.perlemanikurdistan.com/Default.aspx?page=article&id=22250&l=2


                                      انطوان الصنا
                  antwanprince@yahoo.com



غير متصل د. منى ياقو

  • عضو فعال
  • **
  • مشاركة: 72
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني

شلاما رابي انطوان ... شكرا على ملاحظتك القيمة التي ستغني بالتأكيد و سنأخذها بنظر الاعتبار ، و نتمنى من كل من لديه ملاحظة او تعقيب او قراءة معينة ، ان يقوم بطرحها للنقاش او ايصالها بأية طريقة ، وهذا دليل على الشعور بالمسؤولية تجاه قضية مهمه كالدستور . اتمنى لكم الموفقية الدائمة .

غير متصل كنعان شماس

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1136
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحية رابي انطوان صنا ... معلومات وملاحظات قيمة وشــجاعة  . رابي انطوان الرجاء ان تطلب في اليوتيوب  الدكتور ســامي الذيب مستشرق سويسري من اصول فلسطينيةوخبير في الاسلاميات وحقوق الانسان  اطلبه في اليوتيوب وبرنامج البط الاسود وهو يعلق على عموم الدساتير التي تنص ان الديني الفلاني  هو دين الدولة والشريعة الفلانية المصدر الاساسي للقانون ويخلص الى القول ان هذه الدساتير لاتســـاوي قيمة الورق المكتوب عليها ولامستقبل له . وبالمناسبة اقترح راي المفكر السوري  نادر قريــط  في  احلال مادة في الدستور تقول  : ((  القانــــون دين الدولة  ))  بدل مصيبة  الدين الفلاني  دين الدولة  ... الخ  لتفادي التصادم مع مقصلة شريعة حقوق الانسان العالمية والمواثيق الدولية الاخرى الحتمي    تحية

غير متصل sam al barwary

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1450
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
ضمان تسويق محاصيل الزراعة وخاصة في برواري بالا حيث يعتبر التفاح الأعلى جودة في المنطقة بجانب المحاصيل الاخرى وتشجيع الفلاح وضمان تسويق محاصيله والى تبني التقنيات الحديثة في الزراعة لانها تعتبر من القطاعات الاقتصادية المهمة في البلاد.وتنظيم عملية التسويق بين الفلاح ووزارة الزراعة.
اصدار قانون بحماية المقابر وخاصة في القرى حيث هناك بعض التجاوزات من قبل اشخاص على القبور كما حدث في الفترة الاخيرة في احدى قرى برواري بالا من قبل احد الاكراد وقيامه بهدم القبور.
تاسيس اجهزة امنية مسيحية ضمن وزارة البيش مركة تدافع بها عن نفسها في كل الظروف ويكون منتسبيها من المسيحيين فقط وتدافع عن مناطقها وتجهيزها باحدث الاسلحة ويكون لها شعارها الخاص.
زيادة المقاعد الخاصة لشعبنا الكلداني السرياني الاشوري في حكومة وبرلمان الاقليم ليكون لنا اكثر مشاركة في الاقليم .
نطلب من الدكتورة منى ياقو وكافة احزاب شعبنا البقاء على تسمية كلداني سرياني اشوري والحفاظ عليها في دستور الاقليم لانها تسمية موحدة ولغرض اغلاق الابواب امام ممن يريد تجزئتنا .
اخيرا نتمنى للدكتورة منى ياقو الموفقية في لجنة تعديل مسودة دستور الاقليم وشكرا اخ انطوان .


غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3058
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
جيد ان تكون د. منى في هذه الصفحة
متمنياً ان تقرأ مداخلتي بسعة صدر
طالما شعر الأكراد بالأضطهاد والتهميش، وكثير من الكلدان وقف معهم خصوصاً في الغرب
اليوم اخذو استقلاقليتهم ومكانتهم، فهل سيهمّشون غيرهم؟
البطريرك طالب بفصل التسميات كونها لا تمت للحقيقة بصلة
هل ممكن ان يصل صوتنا من خلالك إلى حكومة الأقليم وتطلبي بأسم الكلدان ان تذكر التسميات بحسب مقترح غبطة ابينا البطريرك وليس كما هي الآن تسمية قطارية يمقتها غالبية شعبنا؟
كلمة دستور كبيرة ومهمة جداً، ونحن نريد ان نثني على دستور الأقليم ونحترمه ونحترم من ساهم بجعله دستور عادلاً ، ولا نتمنى ان نطعن به وبمن ساهم بوضعه
تقبلي التحية
مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاستاذة الفاضلة الدكتورة منى يوخنا ياقو المحترمة
شلاما وايقارا

1 - يشرفني اهتمامكم ومتابعتكم وتقيمكم  لمقترحاتنا وملاحظاتنا اعلاه بخصوص مسودة دستور اقليم كوردستان والذي ينم عن الشعور العالي بالمسوؤلية الوطنية والقومية والتاريخية تجاه قضايا وحقوق شعبنا وامتنا المشروعة في ارض الاباء والاجداد واني شخصيا فخور بكم لتميزكم وان هذا التميز بين بنات وابناء شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ليس جديدا او مفاجأ ولا يلفت الانتباه لأنه اصبح في حكم الثابت في الاذهان بأن ابناء وبنات  شعبنا متميزون ومبدعون ومتفوقون على طول تاريخهم لانهم سليل احفاد بناة اولى الحضارات في بلاد ما بين النهرين في سومر واكد وبابل واشور واجدادهم كان لهم دورا رائدا في نهضة العراق الحديثة بعد تأسيس الدولة العراقية 1921 في الكثير من المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعلمية والثقافية يعرفها القاصي والداني

2 - اثني على مقترحكم ودعوتكم ومناشدتكم الكريمة في مداخلتكم اعلاه لكافة ابناء شعبنا في الوطن والمهجر (قانونيين ومفكرين وكتاب ومثقفين وغيرهم) لرفدكم من خلال هذه النافذه او عن اي طريق اخر بأي مقترحات وملاحظات وايضاحات وافكار حول مسودة دستور الاقليم بهدف بلورة رأي جماعي وموحد وناضج عن المواد الدستورية التي تخص حقوقنا وحرياتنا بشكل خاص

3 - اقترح على اسرة موقع عنكاوا الموقر بفتح نافذة على الصفحة الرئيسية بخصوص موضوع بحث هذا المقال  لمدة شهرين من الان (لان مدة عمل لجنة 21 في برلمان الاقليم ثلاثة اشهر) لاستقبال المقترحات والملاحظات والايضاحات والافكار من ابناء شعبنا بشكل خاص ومن كل العراقيين بشكل عام ليتسنى للاستاذة الدكتورة منى يوخنا ياقو وكذلك ممثلي شعبنا الخمسة في برلمان الاقليم التواصل معها ومتابعتها من اجل المصلحة العليا لشعبنا وامتنا مع تقديري

                                         اخوكم
                                     انطوان الصنا

غير متصل عبد الاحد قلــو

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1638
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الاخ العزيز انطوان الصنا ..مع التحية والتقدير

لقد اسهبت جيدا في طرحك للفقرات او البنود المطلوب تغييرها في دستور اقليم كوردستان العراق ولو بالحد الادنى..لأن طموحنا هو اكثر من ذلك وبالاخص خانة الديانة ونقاط اخرى تحتاج الى مقال لطرحها.. ولكن مع ذلك لنرتضي بما اقترحته.. الا ان الموضوع الذي يهمنا، فهو ابراز مكوناتنا المسيحية واعطائها من الاهمية عندما تكون منفصلة عن بعضها وكما هي في الدستور العراقي، بمعنى يجب ان لا تكون تخالفه وكما اقر ذلك الدستور العراقي المركزي..

لذلك ان سمحت واطلعت الدكتورة الموقرة منى ياقو يوخنا، بأن تأخذ ذلك بنظر الاعتبار وبما يبرز شأننا الكلداني والاشوري والسرياني والارمني والاخرين من شعبنا المسيحي.. وذلك بعد ان اتضح بأن التسمية الثلاثية لشعبنا  الممتزجة وبدون فواصل بينها، كانت غير نافعة لا بل مستغلة من بعض الحزيبات أو التشكيلات المنتفعة..وعلينا كمتعلمين ومثقفين ان نعي ونوضح هذه الحقائق التي يجب ان تأخذها الدكتورة الموقرة ذلك بنظر الاعتبار كونها مسؤولية جسيمة ملقاة على عاتقها.. ولنا الامل بانها مقتدرة على ذلك.  ومنها نقول، كفى استغلال شعبنا بمكوناته الرائعة..تقبل تحيتي


غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخوة المعلقون الاعزاء
الاخوة القراء الكرام
يعد التحية

ورد الى ايميلي الشخصي استفسار  من احد ابناء شعبنا يقول من هي الاحزاب الاربعة في برلمان الاقليم التي تم تخصيص مقعد واحد لها في لجنة 21 الخاصة بأعادة صياغة مسودة دستور الاقليم ؟ والوارد ذكرها في خبر برلمان الاقليم ومن اجل تعميم الفائدة ادرج اسماء الاحزاب الاربعة في الاقليم والتي لكل واحد منها مقعد في برلمان الاقليم وهي :

1 - الحزب الشيوعي الكوردستاني - مقعد واحد في البرلمان

2 - الحركة الاسلامية الكوردستانية - مقعد واحد في البرلمان

3 - الحزب الاشتراكي الديمقراطي الكوردستاني - مقعد واحد في البرلمان

4 - حركة الاتجاه الثالث الكوردستانية - مقعد واحد في البرلمان

الملاحظة الاولى :
----
الأحزاب الكوردستانية الأربعة اعلاه قررت عدم تقديم اي اسم الى رئاسة برلمان كوردستان  لعضوية اللجنة 21 المكلفة لاعداد مسودة دستور الاقليم للاستفتاء العام احتجاجا على شكل تقسم مقاعد اللجنة على الكتل البرلمانية للاطلاع الرابط ادناه

http://www.ara.shafaaq.com/2611

الملاحظة الثانية :
---
علما ان  برلمان إقليم كوردستان في جلسته المنعقدة يوم الأربعاء 20 إيار 2015 اختار أعضاء اللجنة المختصة لصياغة المسودة الجديدة لدستور الإقليم والمؤلفة من 21 عضوا ويمثل شعبنا الكلداني السرياني الآشوري والأخوة الأرمن فيها الاستاذة الدكتورة منى يوخنا ياقو والتي كان قد رشحها كيان أبناء النهرين وحضيت بالقبول من بقية ممثلي شعبنا في البرلمان  لتخصصها الدقيق ومكانتها العلمية للاطلاع الرابط ادناه

الملاحظة الثالثة :
----
لربما يتساءل احد ابناء شعبنا لماذا تم تخصيص مقعد لشعبنا في لجنة 21 ولم يخصص مقعد لكل حزب من الاحزاب الاربعة اعلاه لان شعبنا لديه  ستة مقاعد كوتا  مع الاخوة الارمن والاحزاب المذكورة كل واحد لها مقعد برلماني واحد فتم جمعهم في مقعد واحد في اللجنة 21 رغم اختلافهم الفكري واعتقد ان ذلك احد اسباب عدم اتفاقهم على تسمية مرشح واحد يمثلهم في لجنة 21  مع تقديري

 http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,781417.0.html

                                                 انطوان الصنا

غير متصل Masehi Iraqi

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 622
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
تحية للاخوة المتحاورين و للدكتورة منى ياقو
أؤيد النقاط التي اشار لها السيد صنا ما عدا اللغم في الفقرة الاخيرة من مداخلته " وكذلك التسمية الموحدة التوافقية المرحلية لشعبنا (كلداني سرياني اشوري) والا التسمية الاشورية" لآن هذا سيسبب اشكالات كبيرة جدا بين ابناء شعبنا المسيحي لا تحمد عقباها ، خصوصا ان السيده منى هي من هذا المكون ، نرجو ان تتجنبو مثل هذا الطرح .
 
مداخلتي :
أعتقد يجب ان يعطى للدستور في اقليم كوردستان طابعا قريبا من دساتير دول الاتحاد الاوربي ، و لنظرنا للمستقبل و الى احتمال انضمام تركيا للاتحاد الاوربي فسيكون الاقليم مجاور و له حدود مع هذا الاتحاد المهم ، لذلك أرى ان ينظم الدستور بما يتناغم مع دساتير اوربا ، خصوصا أن الاخوة الاكراد و الغالبية منهم كانو و لا زالو يعيشون في الدول الاوربية مثل المانيا و السويد و بلجيكا و بريطانيا و عدد كبير منهم يحمل جنسية اوربية .

أعتقد لا داعي لموضوع تعداد ما هي مكونات الاقليم و تثبيتها بالدستور ، فلا يمكن عمليا معرفة ما هي المكونات بالضبط ، لآن اهمال اي اسم لاي قومية او ديانه يعتبر نقص بهذا الدستور لآنه افتقد مواطن واحد يحمل توجه مختلف عن الاخرين ، خذ مثلا الملحدين لماذا لا يذكرون بالدستور ؟ اليس هم مواطنون ؟ هذا مجرد مثال لا يعبر عن رأيي في هذه الشريحة ، فممكن يكتفى بعبارة كل من يحمل هوية الاحوال المدنية أو البطاقة الوطنية لمنطقة الاقليم هو من مكونات الاقليم و لا حاجة لذكر نوع القومية او الديانه . لا اعتقد في المانيا مثلا قد ذكر من مًن تتكون المانيا !

موضوع أن تكون اللغة الانكليزية - لغة رئيسية ثالثة بعد الكوردية و العربية يعتير موضوع مهم جدا و يتناغم مع مستقبل الاقليم و دخوله للعالم من خلال هذه اللغة المهمه ، وضرورة أدخالها لمناهج التعليم بشكل واسع.

موضوع الاحوال المدنية - يجب ان تقر حرية اختيار الاديان عند بلوغ الطفل سن الرشد 18 سنةو دون فرض دين عليه من قبل احد الابوين ، و لا تبعيه لدين الاهل و للطفل حق اختيار الدين الذي يريد اتباعه بعد هذا السن

و أؤيد الغاء خانه الديانه و القومية من البطاقات المدنية و من اي احصاءات تجرى في الاقليم . ما دام الجميع متساوون بالحقوق و الواجبات و بالمواطنه .

لا اعتقد من الضروري الالتزام الحرفي بما جاء في دستور العراق الاتحادي ، المعوق و الذي يحتاج الى تعديلات كثيرة .... ربما بوضعه الحالي من المستحيل تعديلها ...

النقطة الاخيره ، ارجو من الدكتورة منى أن تطرح علينا من خلال هذا العمود او عمود آخر ما يدور في داخل اللجنه و أن تطلب رأي المواطنين في اي نقطة تواجهها اثناء الحوار ، بهذه الطريقة ممكن ان تستشعر كيف يريد الشعب ان يكون دستوره .


سمير عبد الاحد - بغداد

غير متصل سيزار ميخا هرمز

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1058
  • الجنس: ذكر
    • مشاهدة الملف الشخصي
أتمنى التوفيق للاخت د. منى في مهمتها الشاقة والصعبة
كما أنها جاءت الاخت د. منى ضمن أتفاق سياسي معين فمن الطبيعي جدأ انها ستتبنى وجهات نظر تلك الاحزاب السياسية
الاخ زيد أود ان أضع أمام أنظار وأنظار الاخت د. منى
هذا المقطع من المقابلة المهمة التي أجراها الاخ د.جورج مرقس مشرف موقع مانكيش مع رئيس لجنة النزاهة في البرلمان العراقي الاستاذ النائب طلال الزوبعي

س5: هناك موضوع يخص المسيحيين بشكل عام والكلدان والسريان بشكل خاص فال
معروف ان المكون المسيحي في العراق يتكون حسب ما جاء في الدستور الاتحادي من الكلدان والسريان والاشوريون والارمن مع التاكيد بان الكلدان يمثلون النسبة الاكبر اذ تقارب 80% من المسيحيين وهناك فقرة من الدستور الاتحادي تقضي بعدم جواز سن قوانين او دساتير في اقاليم العراق تتقاطع مع مواد الدستور المركزي الا ان اقليم كردستان اعد مسودة لدستور سمى المسيحيين كمكون بتسمية مركبة (الكلدان السريان الاشوريون) والتي في حقيقتها تختزل المسيحيين باسم واحد هو الاشوريون حيث هذا يعني حسب المسودة هناك الكلدان الاشوريون والسريان الاشوريون وهذا اجحاف ومسح هوية قوميتين هما الكلدان والسريان. عارضت التنظيمات القومية لهتين القوميتين للتسمية القطارية ، ولم يوافق عليها غبطة البطريرك مار لويس ساكو وطرح في الاونة الاخيرة مقترحا يتضمن ثلاث تسميات للمناقشة ،فما هو رأيكم بالموضوع وكيف للحكومة المركزية والبرلمان الاتحادي التدخل في الحيلولة الى عدم سن تلك الفقرة من دستور الاقليم والاعتماد على التسميات الواردة في الدستور الاتحادي والذي كان المقترح الاول ضمن مقترحات غبطة البطريرك؟


السيد النائب: اذا اقرت الفقرة التي تشير اليها في دستور اقليم كردستان فسيتم الطعن بها في المحكمة الاتحادية بعدم قانونيتها لان هدف ذلك هو اقصاء مكون كبير وخرق للقانون خاصة بوجود الفقرة التي اشرت اليها والتي تقضي بعدم سن قوانين تتقاطع مع مواد الدستور المركزي.العراقيون جميعا يعرفون بان الكلدان هم المواطنون الاصليون للعراق فكلمة الكلدان مرتبطة بالعراق وسوف لن نسكت على هذا التجاوز الكبير والخطير على الكلدان على هذا المكون الذي نفتخر به جميعا.

اننا بهذه المناسبة نود ان نشيد بدور غبطة البطريرك لويس ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم على جهوده الحثيثة في زرع السلام ومقترحاته من اجل الوحدة الوطنية ونبذ العنف وتواصله مع ابنائنا المهجرين قسرا من قبل قوى الظلام .

الحقيقة ان دور ومواقف الكنيسة كانت مشرفة خلال الازمة الاخيرة التي واجهت المسيحيين في الموصل وسهل نينوى ومواقف غبطة البطريرك ساكو كانت مثار اعجاب لنا جميعا فهو قد جسد بحق مباديء التواضع والمباديء الانسانية التي اعطى قداسة البابا فرنسيس مثالا رائعا عنها عندما غسل ارجل معوقين وقبلها بعد الغسل وكان من بين من غسلت ارجلهم اثنان من المسلمين انها كانت رسالة عظيمة في هذا الوقت بالذات وبشكل خاص رسالة الى الارهابيين والتكفيريين ودرسا ثمينا لكل رجال الدين المسيحيين والمسلمين؟ ان هذا السلوك هو تواضع العظماء الذين عبروا عنه الانبياء والرسل جميعا ، فقد عبر عنه رسولنا العربي محمد (ص) ورسول الانسانية والمحبة والسلام السيد المسيح (عليه السلام).

المصدر http://www.mangish.com/forum.php?action=view&id=8433#ixzz3aldXqqr4


جيد ان تكون د. منى في هذه الصفحة
متمنياً ان تقرأ مداخلتي بسعة صدر
طالما شعر الأكراد بالأضطهاد والتهميش، وكثير من الكلدان وقف معهم خصوصاً في الغرب
اليوم اخذو استقلاقليتهم ومكانتهم، فهل سيهمّشون غيرهم؟
البطريرك طالب بفصل التسميات كونها لا تمت للحقيقة بصلة
هل ممكن ان يصل صوتنا من خلالك إلى حكومة الأقليم وتطلبي بأسم الكلدان ان تذكر التسميات بحسب مقترح غبطة ابينا البطريرك وليس كما هي الآن تسمية قطارية يمقتها غالبية شعبنا؟
كلمة دستور كبيرة ومهمة جداً، ونحن نريد ان نثني على دستور الأقليم ونحترمه ونحترم من ساهم بجعله دستور عادلاً ، ولا نتمنى ان نطعن به وبمن ساهم بوضعه
تقبلي التحية

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي كنعان شماس المحترم
بعد التحية

شكرا لمداخلتكم اعلاه وشكرا لكلمات الاطراء الجميلة نعم عزيزي رابي اغلب دول العالم الثالث اي المتخلفة اقتصاديا في القارات (اسيا وافريقيا وامريكا اللاتينية) دساتيرها لا قيمة لها ومحفوظ على الرفوف للتحنيط وللزينة  لان الدستور الذي لا يفضي بالنتيجة الى مؤسسات دستورية وقانونية وديمقراطية لخدمة الشعب وتنظيم الدولة لا قيمة له لان الدستور في النظام القانوني لاي دولة معاصرة يعتبر رأس الهرم القانوني فيها وهو بمثابة حجر الأساس في البناء القانوني والسياسي والاجتماعي لأي كيان أو دولة لانه وثيقة يتم بموجبه تنظيم ممارسة السلطة في الدولة وشكلها وأسلوب إدارتها والعلاقة بين هيئات وسلطات السلطة لأجل تحقيق التوازن والتعاون المطلوب فيما بينها بالإضافة إن للدستورأهمية كبيرة في كونه يؤسس وينظم لأهم الحقوق والحريات والواجبات للمواطنين وبذلك يشكل ضمانة للحريات الفردية والسياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية في البلد سواء كان بالنسبة للمواطنين أو للهيئات كل ذلك لما لأحكامه وقواعده من سمو على التشريعات القانونية الصادرة من السلطة التشريعية

وحيث ان ظروف اقليم كوردستان العراق الحالية داخليا واقليميا في غاية التعقيد والصعوبة والتحدي مما يقتضي في هذه المرحلة وجود دستور خاص دائم للاقليم وفقا لارادة كافة مكوناته القومية والدينية بدون تميز على اساس الدين والقومية والاوزان والحجوم لانه يعتبر الوعاء وصمام الامان لضمان حقوق وحريات المواطنين والمكونات القومية والدينية المتعايشة في إقليم كوردستان مع الاخذ بالاعتبارالتوافقات السياسية بين المعارضة الديمقراطية وكافة الاحزاب الكبيرة والصغيرة المشاركة في حكومة الاقليم ومثل هذا العمل بالغ الاهمية والحيوية والصعوبة لكن التوافق السياسي لا يعني حق الفيتو لاي طرف

لذلك لا بد ان يكون للاقليم كوردستان دستور خاص بها يجسد التوافق السياسي ويضمن حقوق وحريات الجميع لمعالجة الفراغ الدستوري في الاقليم واذا لم يتم التوافق السياسي خلال سقف زمني محدد لا يتجاوز مدة محدودة  لا تتجاوز شهر داخل قبة البرلمان يتم طرح وحسم المواد الدستورية محل الخلاف بالتصويت من قبل مكونات الاقليم  فمن الممكن وضع الرؤى المختلفة امام هذه الشعوب لتصبح كوردستان في النهاية صاحبة لدستورها الدائم والشامل الخاص بها لترسيخ وتعزيز مسيرة التجربة الديمقراطية الفتية وتعزيز لدور نظام المؤسسات مع تقديري

                                            اخوكم
                                           انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي sam al barwary المحترم
شلاما وايقارا

شكرا لمداخلتكم وملاحظاتكم اعلاه وموضوع وحدة شعبنا القومية ليست موضع شك او ريبة لان كل الحقائق والوقائع التاريخية والجغرافية والموضوعية تؤكد اننا شعب واحد وامة واحدة بكل تسمياتها الجميلة كلدانية سريانية اشورية وما هذه التسميات الا مدلولات حضارية لحقبة من تاريخ امتنا العريقة وشعبنا الكلداني السرياني الاشوري في الوطن والمهجر اختار بنفسه وبأرادته التسمية الموحدة لشعبنا المرحلية (كلداني سرياني اشوري) كيف ؟ عندما اعطى اغلب اصواته في كافة الممارسات الانتخابات في العراق بعد 2003 وفي الاقليم بعد 1992 وبدون استثناء للتنظيمات والمؤسسات التي تتبنى التسمية الموحدة لشعبنا وفازت بأصواته وحصل المجلس الشعبي والحركة الديمقراطية الاشورية زوعا وقائمة الوركاء الديمقراطية على كافة مقاعد البرلمان العشرة في بغداد منذ 2003 والاقليم منذ 1992 ماذا يسمى ذلك ؟ الا  يعتبر نوع من الاستفتاء الشعبي على  قبول التسمية الموحدة (كلداني سرياني اشوري) من اغلبية ابناء شعبنا في الوطن والمهجر وتأكيد على رفض  الانقسام والتشرذم والتشتت الذي يتبناه البعض  افراد او تنظيمات سياسية متطرفة كلدانية انقسامية فشلت في الحصول على مقعد واحد !! او حتى اصوات نصف المقعد !! في كافة انتخابات العراق والاقليم ماذا يسمى ذلك بحق السماء ؟ اليس استفتاءا برفض اغلب شعبنا التقسيم والتشتت ام ماذا ؟ واللبيب من الاشارة يفهم مع تقديري

                                             اخوكم
                                         انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ والصديق العزيز عبد الاحد قلــو المحترم
بعد التحية

اولا ارجو ان تكون بخير وصحة جيدة مع العائلة الكريمة وثانيا شكرا لمداخلتكم وملاحظاتكم وتقيمكم  لمقترحاتنا اعلاه واسمح لي ان اختلف معك جدا بخصوص مقترحكم لتقسيم شعبنا وامتنا الى ثلاثة شعوب وثلاثة قوميات خلافا للحقائق والوقائع التاريخية والجغرافية والموضوعية التي تؤكد بالدليل الملموس اننا شعب واحد وامة واحدة مهما اختلفت التسميات وان كافة المكتشفات الأثرية القديمة والحديثة وآلاف المصادر التاريخية اكدت واثبتت بشكل علمي حاسم ان ابناء امتنا بمعظم مذاهبهم الكنسية ينحدرون في أصولهم وجذورهم التاريخية من آشوريي ما قبل التاريخ الذين أسسوا الامبراطورية الاشورية في بلاد ما بين النهرين في القرن الواحد والعشرون (ق.م)

وارجو العلم ان موضوع الانتماء الإثني أو العرقي او القومي للشعوب تعتبر مسالة علمية موضوعية أنتربولوجية لا تستطيع البرامج او الاهواء او الرغبات أو الهواجس أن تغيرها أو تبدلها لذلك علينا جميعا ان نهزم المشكلة والانقسام والتفرقة والتشرذم وننتصر عليها بروح الاخوة والمحبة والتسامح والحكمة وقبول الاخر والشعب الواحد والامة الواحدة في هذه المرحلة العصيبة والحرجة والحساسة  من حياة ومستقبل شعبنا في الوطن لا هزيمة انفسنا ووحدتنا ووجودنا وحقوقنا لان ذلك لا يخدم غير اعداء شعبنا وامتنا وهذا الاسلوب الذي سيجعلنا في النهاية بدون حقوق او وجود قومي او وطني او ديني لا سامح الله مع تقديري

                                         اخوكم
                                     انطوان الصنا


متصل اخيقر يوخنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4502
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي انطوان الصنا
شلاما
نشد على ايديكم باقتراحتكم البناءة هذة والتي نامل ان تتم الموافقه عليها 
اذا استطاعت ان  تطرح افكارها بوجود احزاب دينية وغيرها لا يسعدها السماع باسماءنا
ومن ناحية اخرى اعتقد بان الافضل لاحزابنا ان يستثمروا هذة الفرصة لفرض الامر الواقع والذي هو مخالف لتطلعات البعض ايضا حيث ليست هناك فكرة معينه تنال رضا الجميع
ولذلك اعتقد انه ومن اجل الانتهاء من  المشكلة التسموية  يجب ان تطالب احزابنا بوجود ثلاثة اعضاء في اللجنة حيث يكون هناك ممثل للكلدان واخر للسريان عدا الدكتور ة منى للاشوريين  وتصبح ساحة شعبنا السياسية مفتوحة للمنافسة السياسية في تقديم الافضل
واعتقد ان ذلك قد يكون افضل لشعبنا ويثبت بان شعبنا له وزن سياسي في ارضه
وكما ان دستورالعراق قد اقر اسماء قومياتنا  الثلاثة
واعتقد انه حتى اذا كنا بثلاثة اسماء نفتخر بها جميعا فان شعبنا  سيبقى متحدا وواحدا
بكل تراثه الانساني الحضاري من جيل الى جيل
فما يصيب الكلدان من خير او شر سوف يصيب الاخرين
ومن غير الممكن ابدا ان يسء اي طرف للطرف الاخر
تقبل تحياتي والرب يبارك بكل جهودك الخيرة لصالح شعبنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ العزيز سمير عبد الاحد المحترم - بغداد
بعد التحية

شكرا لمداخلتكم وشكرا لتأيدكم كافة مقترحاتنا بأستثناء واحدا منهم وهذا امر طبيعي وديمقراطي حيث في دول العالم الثالث  اغلب الدساتير لم تعد الغاية منها اداة للاستقرار  والتقدم وتنظيم للحقوق والحريات والواجبات فقط وإنما هى أداة تنسيق بين الاحزاب السياسية المختلفة والمشكلة ليست فى الدستور المكتوب لكن  فى العقلية الدستورية واحترام الدستور نفسه حيث في بعض دول العالم الثالث يتم تبديل وتغير الدستور كله او جزء منه حسب مزاج ورغبة الحاكم والسلطة ليكون على مقاسهم  خاصة في الدول التى توجد فيها  تعددية قومية ودينية ومذهبية وايديولوجية لا تنجح دساتيرها فى الاستمرار طويلاً لأن الدستور نفسه يصبح ساحة للصراعات وتأجيجها والحصول على المكاسب  عكس دساتير الدول المتحضرة والمتقدمة والتي لديها دساتيرها مدنية وعلمانية مثل امريكا (دستورها كتب في 1787 اي قيل 228 سنة وجرى عليه 27 تعديل فقط بهدف المواكبة والتطوير وليس تغير ولغاية اليوم) والدول الاوربية وكندا واستراليا وارجو العلم ان الدساتير التى تكتب فى أوقات الصراعات وألازمات والحروب عادة لا تعيش طويلاً بغض النظر عن متانة البنية القانونية للدستور

بخصوص اختلافك معي احترم رأيك لكني انا شخصيا اؤمن بأننا شعب واحد وامة واحدة ومقتنع مرحليا بالتسمية الموحدة كلداني سرياني اشوري والا الاشورية استنادا للحقائق والوقائع التاريخية والجغرافية والموضوعية من الارض واللغة والتاريخ المشترك والتقاليد والعادات والمصير المشترك ناهيك عن الدين والتي تؤكد بالدليل الملموس اننا شعب واحد وامة واحدة مهما اختلفت التسميات وان كافة المكتشفات الأثرية القديمة والحديثة وآلاف المصادر التاريخية اكدت واثبتت بشكل علمي حاسم ان ابناء امتنا بمعظم مذاهبهم الكنسية ينحدرون في أصولهم وجذورهم التاريخية من آشوريي ما قبل التاريخ الذين أسسوا الامبراطورية الاشورية في بلاد ما بين النهرين في القرن الواحد والعشرون (ق.م) مع تقديري

                                         اخوكم
                                        انطوان الصنا

غير متصل Emad Yalda

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 118
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
بداية أودّ  ان اشكر الأخت د. منى يوخنا ياقو على  الموافقة على تولي هذه المسؤلية الكبيرة، علما انها الاجدر بهذا المنصب  لكونه من ضمن اختصاصها المهني. كما اشكر السيد أنطوان الصنا على طرحه هذا الموضوع والاقتراحات القيمة التي قدمها خدمة لمصلحتنا القومية فيما يخص دستور اقليم كردستان.
بصراحة ما شدني الى كتابة هذه الأسطر هو ما تفضل به السيد زيد( مع احترامي  الشخصي له)  من يقرء رده يفتهم منه بان جميع حقوقه مصانة والدستور يوفر له كل الحرية والاطمئنان ولكن ما يمنع دلك هو الواوات!!!! سامحك الله يا زيد بالله عليك أليست السخرية بعينها ان تنسى كل الظلم والاضطهاد الذي نعاني منه جميعنا( سمينا انت  على هواك) ان تنسى كل شيء وتركز على تمزيقنا الى فتات بحيث لا يستكثر الآخرون في التكلم عنا حتى. وسنكون عندئذ بمثابة المخلفات التي يمكن للبكتريا ان تحللنا الى رماد... انت في وحدتك لا احد يهتم لأمرك فما بالك لو مزقتنا الى عدة أقسام؟
اطلب من الأخت د منى  ان يكون اول اهتمامها اسمنا القوميي الموحد، وهذا هو اكبر إنجاز يمكن تحقيقه عند صياغة الدستور. ومن يحاول بل يجاهد من اجل الواوات... ليذهب  ويقرء التاريخ ويبحث عن اسمه الحقيقي بعيدا عن المجاملات والمبايعة، فأنا متاكد سيستيقظ من حلمه الانقسامي عندما يصطدم راْسه بالحقيقة التي لا يمكن له ولا لغيره ان يغيرها الا وهي اننا جميعنا أبناء قومية واحدة. ولكن بسبب البعض  أطلقت علينا تسميات مختلفة  عبر المراحل التاريخية المظلمة في مسيرتنا القومية.
معلومة للأخ زيد وهي ان الاسم شيء والتسمية شيء اخر، فمشكلتنا هي في التسمية وليست في الاسم. والتسميات التي تريد ان تفصلها بالواوات لا تدل على الاسم القومي الا اسم واحد فقط.. اعتقد تعرفه....
اعتذر من السيد أنطوان والأخت منى لأنني خرجت عن الموضوع ...
كما أرجو ان يتسع صدر الأخ زيد لمداخلاتي هذه، فهي والله من حرقة قلبي على وضعنا الماساوي في الوطن.
تحياتي

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3058
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد عماد يلدا
سلامة قلبك من الحرقة
مقال السيد انطوان ومهما طال هدفه التسمية ...وهو يختار القطارية
لا اعرف لماذا عبّرت عن استياءك
الغاء الوجود ايضاً نوع من انواع الأضطهاد ...قمع... الغاء
قلا ان اتكلم عن الأرهاب ....اليس من الضروري ان اكون موجود واتكلم بأسمي
الدستور الذي لا ينصفنا بعدالته ولا يذكر اسمنا الكلداني بشكل مستقل بفواصل عن الذي قبله وبعده، هو دستور عاق ومن وضع يمارس نوع من انواع الأرهاب القمعي
احتاج لأناضل اولاً كي احصل على اسمي وهويتي في الدستور، ومتى ما اكون موجود استطيع ان انشغل بأمور اخرى
وان لم تقتنع فهذا شأنك ولك مني كل احترام
مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ جورج نكارا المحترم
تحية طيبة

اولا شكرا لمداخلتكم رغم تحاملكم واحترم رأيك حتى في حالة الاختلاف وجوابا لسؤالك اوضح الاتي :

1 - السـريان  والسريانيـة هي  مرادفـة  ل  سورايـي  وسـورث  وبذلـك  فهـي  تسـمية  دينـية  (سـريان - سـورايي) أصـلا وثـم إمتـدت اللفظـة لتكـون تسـمية للغـة المنتـمين الـى هـذه التسـمية الدينـية سريانية - سـورث وبذلـك لا يمكـن أن تكـون تسـمية قوميـة والتسمية السريانية ما هي الا عبارة عن نحت لغوي من التسمية الآشورية حيث سميت كل منطقة الهلال الخصيب التي كانت تحت نفوذ الإمبراطورية الآشورية ب (سوريا) من خلال اللفظ اليوناني حيث لا وجود لحرف الشين باللغة اليونانية وذلك منذ أربعة قرون قبل الميلاد وعليه سميت كل بلاد الرافدين وحتى شاطئ المتوسط بسوريا حيث سماها اليونان ASSYRIA  وشعبها ب ASSYRIAN̤  ونحت هذا الاسم الجديد من خلال اللغة الآرامية التي كانت لغة عموم الإمبراطورية الآشورية ب سورويو أو سورايا ومنها جاء أسم  سريان للعربية

وبالتالي فإن الاسم السرياني مشتق عن الاسم الآشوري فهما يعنيان شعبا واحدا وبالتالي كل سكان سوريا والرافدين من الآشوريين والآراميين والكلدانيين سميوا منذ القرن الرابع قبل الميلاد بالسريان ولغتهم أيضا سميت بالسريانية وهي بعدة لهجات ولكن للأسف لا تزال هذه الحقيقة يجهلها كثيرون فإن النخبة القومية من السريان في سوريا هم من أسسوا أول منظمة سياسية قومية هي المنظمة الآثورية الديمقراطية وسموها بالاسم الآثوري الذي يعني تماما الآشوري حسب اللفظ السرياني علما ان مثلث الرحمة المطـران مار (أوجيـن منـّا) شرح في  قاموسه (السرياني - العربي) ص (487 ـ 488) معـنى  كلمة سـورايا وإشـتقاقاتها ( سـورايا - سـرياني - آرامـي -  نصـراني) إختصار أسـورايا أي أثـورايا  - ملـة - ديانـة -  لغـة  سـريانية  فـلفظـة  السـرياني  على  رأي  أغـلب  العـلماء  المحقـّين  متأتيـة  مـن  لفظـة  الآثـوري  محرفـة  بعـض  التحـريف  طبقـا  لطبـع  اللغـة  اليونانيـة

2 - اما الكلدانية هو اسم لقبيلة من الشعب الارامي حيث استطاعت هذه القبيلة ان تحكم جنوب العراق في بابل تحديدا بعض الوقت وتلاشى نفوذ هذه القبيلة بعد وقت قصير من موت الملك نبوخذ نصر وبقى اسم الكلدان غير معروف الا عند ذكر امبراطورية بابل او في بعض نصوص التوارة لكن بابا الفاتيكان اوجين الرابع عام 1445 اختار اسم الكلدان ليطلقوه على اتباع الكنيسة الشرقية في قبرص الذين تحولوا الى الكثلكة لتميزهم وتوسع ليشمل كل الذين يتحولون من الكنيسة الشرقية الى الكاثوليكية اينما كانوا وبشكل خاص في بلاد ما بين النهرين الذين تحولوا من كنيسة المشرق الى الكثلكة وفي كل الاحوال انه ليس اسما قوميا مع تقديري

                                                 اخوكم
                                                انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي Emad Yalda المحترم
شلاما وايقارا

شكرا لمداخلتكم وشكرا لتقيمكم الايجابي لمقترحاتنا اعلاه نعم اتفق معك حول التسمية الموحدة لشعبنا وامتنا بعيدا عن لغة التقسيم والتجزئة والتشرذم التي يروج لها البعض لان  عناصر وحدتنا القومية  متكاملة منذ الالآف السنين رغم تعرض تلك العناصر لمحاولات المحو والصهر الشوفيني من قبل الغزاة والاستبداد والعنصريين والدكتاتوريين الا انها اطلت على القرن الواحد والعشرين وهي ما زالت تحمل في طياتها كل معاني الرباط القومي الواحد ولشعبها فبقيت الأرض مشتركة ـ بيث نهرين ـ تجمع هذا الشعب حتى اليوم ورغم تشتته القسري في بداية القرن العشرين وبقيت لغته الواحدة ذخيرة حية للانسانية جمعاء وعاداته وتقاليده وفلكلوره سمة تميزه عن غيره من شعوب المنطقة وكما لاقى من الآلام ما اشترك بها كل ابناء شعبنا على اختلاف طوائفه وأصبح له اليوم تطلع واحد نحو انتماء واحد والى مصير واحد ومستقبل واحد مع تقديري

                                                  اخوكم
                                               انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي اخيقر يوخنا المحترم
شلاما وايقارا

شكرا لمداخلتكم وشكرا لاشادتكم وتأييدكم لمقترحاتنا اعلاه نعم الاستاذة الدكتورة منى يوخنا اكيد سوف تعاني الكثير الضغوطات والصعوبات  خلال عملها في  لجنة 21 لتعديل مسودة دستور الاقليم ممثلة لشعبنا في ظل وجود اعضاء في اللجنة  من الاحزاب الاسلامية الكوردستانية اما مقترحكم بتسمية ثلاثة اعضاء من ابناء شعبنا في لجنة 21 غير موفق لان اللجنة تم تشكيلها على اساس كل خمسة اعضاء برلمان له مقعد في لجنة 21 وبما ان لشعبنا خمسة مقاعد برلمانية اضافة الاخوة الارمن اصبحنا ستة مقاعد فتم بصعوبة تخصيص مقعد لنا وكانت هناك محاولات لتهميشنا من اللجنة اصلا لولا جهود ممثلي شعبنا الخمسة علما ان الاخوة الايزيدية ليس لهم عضوية في اللجنة 21

اما دستور العراق الاتحادي نعم تم تقسيمنا بوضع الواوات بين الكلداني والاشوري ولا يوجد سرياني وهذا ما نرفضه ويرفضه اغلب شعبنا في الوطن والمهجر وتتحمل بعض كنائسنا وممثلي شعبنا عام 2005 في الحكومة ومجلس الحكم مسؤولية هذا الخطأ والتقصير نعم اسمائنا الجميلة كلدانية سريانية اشورية نعتز ونفتخر بها لكن بدون واوات نعم لاننا شعب واحد وامة واحدة وان كره الكارهون مع تقديري

                                       اخوكم
                                      انطوان الصنا

غير متصل بولس يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 292
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد انطوان صنا!
السيدة منى يوخنا ياقو!

تحية طيبة

لكي لا نسرح في الخيالات وما يجب وما لا يجب, اسأل السيد صنا اولا : على ماذا؟ او اية قوة قانونية؟ او اي ضوء يمكن ان تكون قد لمحته في تصريحات القوى المتنفذة في لجنة وضع الدستور! قد قدمتَ اقتراحاتك التعديلية لكي تكون واثقا من انها يمكن ان تمرر او يؤخذ بها؟. فمثلا مقترحاتك في المواد التالية:
1-   المقترح الاول: ديباجة مسودة الدستور(اولا وثانيا وثالثا).
2-    المقترح الثاني : المادتين (5) و(6)
3-   المقترح الثالث : المادة (6)
لنكن واقعيين, انني اعتقد ان ما ذكر في مسودة الدستور حول هذه المواد لا يتجرأ اي من اعضاء لجنة مسودة الدستور ان يغيرها او يقترب منها بما يؤدي الى العمل بما ذكرتَ في اقتراحاتك. لان ذلك يعني القفز على مباديء اساسية في الاسلام! وان ما يعزز اعتقادي هو حالة الغليان الديني العاصف بالمنطقة ومدى قوة الفَتْوات الاسلامية وعملها ووجود من هو مستعد حتى الموت لتنفيذها وحالة التهديد الحقيقي لكيان الاقليم من قبل الدولة الاسلامية وقواتها المرابطة حاليا على بعد عدة عشرات من الكيلومترات من العاصمة اربيل!. ان كل الاحزاب والتنظيمات التي بيدها مقاليد الحكم في اقليم كوردستان تعمل على تحصين موقفها بما يتماشى مع الشريعة الاسلامية ومتطلبات الظرف الحالي ولا اعتقد انها مستعدة للتضحية بهذه التحصينات في صالح الاقليات الغير مسلمة.
سيدي ان المنطقة غارقة في الشريعة الاسلامية وانت تدعو المسلمين لتعديل الشريعة بما يتماشى مع اعلان حقوق الانسان الاممي او بما يفيد غير المسلم!.

اما سؤالي الى السيدة منى ياقو هو ان تشرح لنا باستفاضة الية عمل اللجنة مثلا العدد او النسبة الواجبة لتمرير اية مادة مطروحة في حالة الخلاف؟ وما هي حدود ثأثيراتها على بقية اعضاء اللجنة في المواد التي تتعارض مع طرح الاحزاب المسيحية او طرح السيد صنا اعلاه او طرح الاحزاب التي تمثلها فيما يخص مكوننا؟ وهل لديها حق النقض (الفيتو) في المواد التي تدخل في صياغتها كلمات مثل الشريعة والدين الاسلامي واحترام الفروضات الاسلامية او ما يورد فيها مما يعني بالضد من الاعتقادات الاخرى ومنها مكوننا المسيحي (الكلداني السرياني الاشوري والارمني).

اشكركما

غير متصل زيد ميشو

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 3058
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
عزيزتي د. منى ياقو
كنتَ اول من رد على مقالة سيد انطوان، وهذا يعني بأنك متابعة جيدة
توجهت لك برد ولم تعيدي الجواب..والآن الأستاذ بولس يونان
وهذا خطأ يسجّل كونك لم تنصفي، فاهملتي تعقيبي واثنيت على سيد انطوان
الأصول المتبّع والأتكيت يفرضان الأحترام المتبادل والأهتمام بالآراء ...أم هذه أيضاً يجب ان نعلمها للبرلمانيين
مشكلة المشاكل بـ ... مسؤول فاسد .. ومدافع عنه
والخلل...كل الخلل يظهر جلياً بطبعة قدم على الظهور المنحنية

غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1103
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الدكتورة منى يوخنا ياقو المحترمة
تحية طيبة
لا أحد يشك مطلقاََ بكفاءتكِ المهنية، إلا أن حالة التخبط وإنعدام الثقة بين الكلدان والسريان والآشوريين تجعلنا نشك حتى في أنفسنا.
فالأحزاب التي تقف خلف ترشيحك هي نفسها التي ابتكرت التسمية المركبة المرفوضة بصيغتها الحالية من غالبية الكلدان والسريان وحتى الكثير من الآشوريين الذين لاناقة لهم ولا جمل مع هذه الأحزاب التي ستستميت طبعاً للأبقاء عليها، والتي لا أساس أو معنى لها سوى إختزال الآخر بغية إلغاء دوره بحجة الشعب الواحد.
لهذه الأسباب لم يكن إختياركِ ياسيدتي بسبب الكفاءة فقط وإنما هناك أمور أخرى تلعب دوراً مهما كالولاء الفكري لهذه الأحزاب مثلاً، ولايشترط هنا أن يكون الفرد منتمياََ إليها.
من جهة أخرى أرى مقترحات الأخ أنطوان الصنا الأخرى  عدا موضوع التسمية - إيجابية، وأحترم رأيه حتى في مجال التسمية، ولكن يجب أن لايُعطى بعداََ أكبر من حجمه، لأنه رأي شخصي من مليون رأي تقريبا لشعبنا المسيحي من الكلدان والسريان والآشوريين، كقولي مثلاً:
أرى التسمية الكلدانية الأنسب بقدر تعلق الأمر بي، ولكن هذا رأي شخصي وكل رأي شخصي يجب أن لايتجاوز حدود أي شخص كائناً من يكون.
مما جاء أعلاه أرى أن إدراج أسمائنا المتداولة (كلدان، سريان، آشوريين) مع فواصل بينها للأشارة إلينا كشعب أنسب لأن لصقها ببعضها لاتجعل منا شعباً موحداََ أوتوماتيكياً، وفي حالة عدم الموافقة أن تُثَبّت كل تسمية بصيغة منفردة لأنه إن كان لدى الجميع الأستعداد للعمل المشترك فلا لصق الكلمات ببعضها أو وضع فواصل بينها أوطرحها بصورة مفردة يمكن أن يكون عاملاً إيجابيا أو سلبياً في هذا المجال.

غير متصل Abboud Dankha

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 87
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
رابي انطوان الموقر، أحييك على جهودك الجبارة وإخلاصك لقضية شعبك وشجاعتك في تسمية الأمور بأسمائها ، وهذا دليل قاطع على إيمانك الذي لا يتزعزع بقضية امتنا الآشورية وحرصك الدائم على وحدة أبنائها .
اخي العزيز ، كل القرارات المصيرية الصعبة تتخذها الأحزاب السياسية التي حملت على عاتقها حماية مصالح الشعوب التي تمثلها، ومن هذا المنطلق لا يحق للأفراد فرض آراؤهم الشخصية في قضايا تتعلق بمصير ومستقبل الامم، القيادة السياسية هي الطرف الوحيد التي يحق لها إدارة وحكم المجتمع، يمكن للفرد الإدلاء برأيه عن طريق الحزب الذي  ينتمي اليه عبر ((انتخابات ديمقراطية نزيهة)) وان صادف  ان ذلك الفرد لا ينتمي الى حزب معين ، عليه التصويت على ممثلي الأحزاب  الاخرى العاملة في الميدان السياسي ،
كلمة  اخيرة ارجو ان تنقلها  الى ممثلي شعبنا ، وأخص بالذكر الدكتورة منى ياقو،فاقول(( بين  ايديكم أمانة قومية مقدسة، ارجو ان تكونوا عند حسن ظن اللذين سلموا إليكم تلك الأمانة ،)). وشكرا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
السيد بولس يونان المحترم
بعد التحية

شكرا لمداخلتك اعلاه واوضح الاتي بصددها :

1 - وضعت علامة تعجب ! عند اسمي واسم الاستاذة الدكتورة منى يوخنا ياقو في بداية مداخلتك وهذا ليس محلها وفقا لقواعد اللغة العربية لان علامة التعجب  توضع في آخر الكلام الذي يدل على معنى التأثر والدهشة والاستغراب والإغراء والتحذير والتأسف والدعاء ولا توضع عند الاسماء

2 - ملاحظاتي واقتراحاتي عن مسودة دستور الاقليم تمثل وجهة نظري الشخصية وهي مطروحة للمناقشة والحوار وابداء الرأي ويمكن قبولها او رفضها وهذا موضح في مقدمة مقالتي ( ان كل الاراء والافكار والمقترحات المؤيدة والمخالفة لموضوع بحث المقال محترمة تماشيا مع التقاليد الديمقراطية وحرية الرأي والرأي الاخر اذا كانت منسجمة مع شروط وقواعد النشر والذوق) انتهى الاقتباس  ومقترحاتي ليست ملزمة لاحد اطلاقا وهي  مساهمة متواضعة مني يا سيد بولس هات ماعندك من مقترحات وملاحظات لنطلع ونستفاد لانه دائما طروحاتك سلبية وبدون بدائل وحلول

3 - نعم مهمة ومسؤولية الاستاذة الدكتورة منى صعبة ومعقدة في لجنة 21 لوجود اكثر من ثلاثة اعضاء من الاحزاب الاسلامية الكوردستانية في اللجنة لان اغلب الاحزاب والحركات الاسلامية غير مؤمنة بالديمقراطية والحرية وحقوق المختلف عنهم دينيا او قوميا وحقوق الانسان والمرأة ومبادئ التداول السلمي للسلطة رغم انهم يرفعون هذه الشعارات لاسباب تكتيكية واداة مرحليا لكن من دون قناعة فكرية ومبدئية راسخة او العمل لتنفيذها لتقاطعها اصلا مع عقيدتهم وفكرهم الاصولي لكن الهدف منها حتى يبعثون بأشارات وتلميحات ايجابية لطمأنة وكسب المواطنين  من جهة وغير المسلمون من جهة اخرى اضافة للحصول على تأييد المجتمع الدولي ومنظماته لحين استمكانهم وغرس وتقوية جذورهم في الارض سيكون لهم كلام اخر

4 - يا سيد بولس لا بد من العمل بروح المحبة والاخلاص والثقة والاخوة والتسامح بين المسلميين والمسيحيين واتباع الديانات الاخرى في وطننا العراق اجل تثبيت الحقوق والحريات والمساواة والعدالة والانصاف بين المواطنيين في الدستور ان العلاقة بين المسلمين والمسيحيين في ظل تنامي الارهاب والتطرف ليست سهلة لذلك يجب العمل على تنقية الاجواء والمناخات وتهدئة الاوضاء والنفوس والعقول واللجوء الى الحوار والتفاهم ولغة الحكمة والعقل بشكل ثابت وراسخ كطريق مجرب ووحيد لا بديل عنه لتعميق وتعزيز العلاقات الاخوية والعيش المشترك بين اتباع كل الديانات

لذلك لابد من النضال والكفاح السياسي السلمي والديمقراطي والقانوني مهما طال الزمن وغلت التضحيات وذلك بأتخاذ الخطوات والبرامج المطلوبة للحفاظ على وجودنا ومستقبلنا في الوطن كشركاء اساسيين من دون تهميش واقصاء وتهجير واضطهاد وظلم والحصول على الحقوق كاملة غير منقوصة وذلك بالتعاون والتنسيق مع القوى الديمقراطية والعلمانية والدينية من المعتدلين من المسلمين المؤمنون بحقوقنا وحرياتنا وشراكتنا لمواجهة خطر استئصالنا وقلعنا من جذورنا مع تقديري

                                           اخوكم
                                        انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
الاخ جاك يوسف الهوزي المحترم
بعد التحية

شكرا لمداخلتكم اعلاه وشكرا لتقيمكم كافة مقترحاتنا ايجابيا عدا التسمية حيث احترم رأيك بخصوص التسمية لكن اختلف معك وارجو العلم ام من اختار اختار التسمية الموحدة لشعبنا المرحلية (كلداني سرياني اشوري) هو شعبنا بكل مذاهبه الكنسية عندما اعطى اغلب اصواته في كافة الممارسات الديمقراطية في العراق بعد 2003 وفي الاقليم بعد 1992 وبدون استثناء للتنظيمات والمؤسسات التي تتبنى الوحدة القومية لشعبنا وتتبنى التسمية الموحدة وفازت بأصواته وحصل المجلس الشعبي والحركة الديمقراطية الاشورية زوعا وقائمة الوركاء الديمقراطية على كافة مقاعد البرلمان العشرة في بغداد منذ 2003 والاقليم منذ 1992 ماذا يسمى ذلك ؟ الا  يعتبر نوع من الاستفتاء الشعبي على  قبول التسمية الموحدة (كلداني سرياني اشوري) من اغلبية ابناء شعبنا في الوطن والمهجر وتأكيد على رفض  الانقسام والتشرذم والتشتت الذي يتبناه البعض  افراد او تنظيمات سياسية متطرفة كلدانية انقسامية فشلت في الحصول على مقعد واحد !! او حتى اصوات نصف المقعد !! في كافة انتخابات العراق والاقليم ماذا يسمى ذلك بحق السماء ؟ اليس استفتاءا برفض اغلب شعبنا التقسيم والتشتت ام ماذا ؟ مع تقديري

                                             اخوكم
                                         انطوان الصنا

غير متصل انطوان الصنا

  • عضو مميز جدا
  • *****
  • مشاركة: 4228
    • مشاهدة الملف الشخصي
العزيز رابي Abboud Dankha المحترم
شلاما وايقارا

شكرا لمداخلتكم القيمة اعلاه وشكرا لكلمات الاطراء الجميلة نعم احزابنا ومؤسساتنا القومية في الوطن تضطلع بدور الريادة في تماسك ووحدة شعبنا القومية بكل تسمياته الجميلة لان تأسيس وتشكيل هذه الاحزاب والمؤسسات وجدت لتعمل وتناضل وتضحي من اجل تثبيت وتحقيق حقوق وحريات واهداف ومصالح شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المشروعة دستوريا وفعليا على الارض في الوطن والدفاع عنها بشكل جدي وصادق لا من اجل الصراع على السلطة والمناصب والنفوذ والمال والكراسي ومقارعة بعضها البعض لان الخلافات والاختلافات والتقاطعات بين تنظيمات شعبنا القومية كانت حقا ضربة مؤلمة وموجعة وقاسية لشعبنا اولا ولمستقبل قضيته القومية المصيرية واهدافه وحقوقه ثانيا وهذا الصراع العبثي والثانوي يعتبر بمثابة جرس انذار يهدد بخسائر لا تعوض لمستقبلنا ومصيرنا وحقوقنا ويضعف من قدرة هذه التنظيمات نفسها على مواجهة التحديات والضغوطات والصعوبات والهموم والمشاكل مع تقديري

                                               اخوكم
                                           انطوان الصنا

غير متصل جاك يوسف الهوزي

  • عضو مميز
  • ****
  • مشاركة: 1103
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
الأخ أنطوان الصنا المحترم
تحية طيبة
لا أتفق معك بأن عامة الشعب قد إستقرّت على التسمية المركبة بمجرد فوز الأحزاب التي إخترعتها في الأنتخابات الأخيرة.
الأنتخابات تفرز من يمثل الشعب لفترة زمنية محددة، أما الدساتير فالغاية منها أن تستمر لعشرات السنين أو ربما أكثر كما ذكرت الدكتورة منى ياقو، إفرضْ  بأن أحزاباً أخرى فازت في الأنتخابات القادمة أو التي بعدها، فهل يُصارُ كل مرة الى تغيير الدستور لأن الشعب غيّرَ رأيه بالموضوع؟ إلاّ إذا كانت هذه الأحزاب قد حصلت على ضمانة (كَرَنتي) من جهة متنفذة بأنها ستستمر بقدر إستمرار الدستور، فهذا أمر آخر!
هذا لو إعتبرنا أن الأنتخابات كانت وستكون نزيهة، ولاننسى أن نأخذ بنظر الأعتبار نسبة الناخبين التي أدلت بأصواتها في الأنتخابات والتي لاتمثل سوى نصف الشعب في أحسن الأحوال، فلو إعتبرنا الأنتخاب مقياساً حسب مفهومك، بمعنى أن النصف الآخر لايعترف بالأنتخابات أولاً وبالأحزاب (دون إستثناء) ثانياََ.
ثم ماذا فعلت هذه الأحزاب لشعبنا المنكوب منذ أكثر من سنة مقارنة بالجهد الكبير الذي بذلته الكنيسة عموما والكلدانية خصوصاً وكسبت تقدير العالم أجمع وتثمينه لها.
فمن يحق له أن يتحدث بأسم شعبنا يا أخ أنطوان؟
أم أن الأحزاب جاهزة فقط عندما يتعلق الأمر بالمصالح؟
وهنا ينطبق عليها المثل الشعبي الساخر:
جْيبك جْيبي، وجْيبي جْيبي. وليس (جيبك جيبي،وجيبي جيبك) كما هو معروف.
مع التقدير..

غير متصل بولس يونان

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 292
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
السيد انطوان صنا
تحية طيبة

 1 –اعتذر عن وضع علامة التعجب بعد اسمك واسم السيدة منى لان هنا في بلدي توضع هذه العلامة وهي تعني الاحترام وليس شيئا آخر وبما انها ازعجتك فانني اعتذر عن ذلك. ان هذه العلامة ليس لها علاقة بقواعد اللغة العربية وهي لا تعني في مدلولها كل شيء سلبي كما خمنتها سيادك وبما انك ضليع في قواعد هذه اللغة ارجو منك ان تصحح قواعديا الجمل التالية وهي من كلامك:
- ديباجة مسودة الدستور لم تشير او تراعي تاريخ وتضحيات ورموز المكونات غير المسلمة...
- الدستور نفسه الذي ساوى بين مواطنين الاقليم من دون تميز على اساس العرق والجنس والدين واللغة و..  و..  و..  و ..
- لكن الهدف منها حتى يبعثون بأشارات وتلميحات ايجابية لطمأنة وكسب المواطنين من جهة وغير المسلمون من جهة اخرى...

سيدي. اعتقد انك تعيش في امريكا او كندا وهي بلدان الديمقراطية وحقوق الانسان واعتقد ان فيها كما في بلدي كل انسان فيها مساوٍ للآخر وهذه البلدان ترفعت واهملت ذكر الالقاب والشهادات ومفردات المديح والتبجيل التي نسمي بها في بلدنا الام حتى المجرمين عندما يكونوا في موقع المسؤولية او القوة لانها تدل على عدم المساواة!. ما حاجتنا نحن ان نذكر مثلا الاستاذ المهندس الدكتور البرفسور الخبير السيد فلان او دولت رئيس الوزراء الدكتور فلان ...الخ . سيدي في بلدي الملك يدعى باسمه الحاف ورئيس الوزراء يدعى باسمه الحاف والعالم البروفسور خبير الذرة والحائز على جائزة نوبل وعدة شهادات دكتوراه يدعى باسمه الحاف والطالب عندما يسأل استاذه يذكره باسمه الحاف وكل الباقين يذكرون باسمائهم الحافة هل هذا انتقاص من قيمة الشخص المذكور ام لاننا نحن شعوب ظاهرة في كل شيء وحتى في التمجيد والتبجيل؟.

2 – انني علقتُ على النصف الاول من اقتراحاتك وهي بنقاطها الثلاث تخص فقرات تتعلق بالدين الاسلامي ونصوص ثابتة فيه!. في وسط اسلامي مشحون بالدين الى اقصى درجاته وحضرتك تقترح رفع عبارة (بسم الله الرحمن الرحيم) من ابتداء الدستور وان كان لا بد فتذكر ان تكون فقط (بإسم الله)!. سيدي العزيز وانت الخبير الضليع هل طرحك يمكن ان يصدر عن ابسط انسان يعيش في العراق؟. رغم ان كل الاحزاب الحالية المتواجدة في العراق تكن حقدا بغيضا لصدام حسين فانها مجتمعة او منفردة لم تتجرأ عن رفع عبارة (الله اكبر) من علم العراق رغم ان واضعها صدام حسين وبخط يده!. هل هنالك من يتجرأ او حتى يفكر في رفع اسمين من اسماء الله الحسنى من البسملة الاسلامية كما اقترحتَ. اليس طرحكَ هذا دعوة للفتنة؟ هل طروحاتي سلبية ام طروحاتك هوائية صادرة من انسان لا يعيش الواقع؟. تأكد بانك لو ذهبتَ الى العراق وطرحتَ ما طرحته لكانت كثير من الفتاوى او التحريضات تطاردك!.

هذا من كلامك:" وان كافة المكتشفات الأثرية القديمة والحديثة وآلاف المصادر التاريخية اكدت واثبتت بشكل علمي حاسم ان ابناء امتنا بمعظم مذاهبهم الكنسية ينحدرون في أصولهم وجذورهم التاريخية من آشوريي ما قبل التاريخ الذين أسسوا الامبراطورية الاشورية في بلاد ما بين النهرين في القرن الواحد والعشرون (ق.م)". هل هذا كلام معقول؟ سيدي ان المكتشفات الاثرية القديمة تدل على اصحابها وليس على الاجيال اللاحقة, فكيف تستطيع ان تثبت بان اكتشاف الثور المجنح او تمثال آشور بانيبال يدلل ويثبت بان جذورنا واصولنا التاريخية هي آشورية؟.
 
3 – ان مهمة الاستاذة الدكتورة السيدة الخبيرة بالقانون ليست صعبة فقط لتواجد ثلاثة اعضاء هم من الاحزاب الاسلامية ولكن لتواجد عشرين عضو مسلم مؤمن بما جاء في كتابه ويؤدي فروضه اليومية!. فهل تعتقد ان السيدة منى وهي امرأة سوف تستطيع ان تقنع هؤلاء او اي منهم بان يتنازلوا عن ثوابتهم الاسلامية من اجل خاطر فلان او ...
 
4 – تقول :" يا سيد بولس لا بد من العمل بروح المحبة والاخلاص والثقة والاخوة والتسامح بين المسلميين والمسيحيين واتباع الديانات الاخرى في وطننا العراق اجل تثبيت الحقوق والحريات والمساواة والعدالة والانصاف بين المواطنيين في الدستور ان العلاقة بين المسلمين والمسيحيين في ظل تنامي الارهاب والتطرف ليست سهلة لذلك يجب العمل على تنقية الاجواء والمناخات وتهدئة الاوضاء والنفوس والعقول واللجوء الى الحوار والتفاهم ولغة الحكمة والعقل بشكل ثابت وراسخ كطريق مجرب ووحيد لا بديل عنه لتعميق وتعزيز العلاقات الاخوية والعيش المشترك بين اتباع كل الديانات "
كلام حلو ولكن تطبيقه وواقعه مر. عن اية حقوق وحريات ومساواة تتحدث ونظام الحكم غارق في التوزيع الطائفي والديني. واية اجواء تريد العمل على تنقيتها وكل فريق لا يطيق رؤية الاخر. هل هذه الاجواء صافية بين الفرق والطوائف المسلمة نفسها لكي تعمل عملها في اصحاب باقي الاديان. ان التهميش والاقصاء والتهجير والاضطهاد والظلم يمارسه علينا من يمثلهم كل الاعضاء الاخرين في لجنة صياغة الدستور فمن هم المسلمين المعتدلين المؤمنين بحقوقنا وحريتنا وشراكتنا, في فعلهم وتصرفهم الحقيقي وعلى ارض الواقع!.

اذا كنتَ تعتبر ان كل طروحاتي سلبية وكما ذكرتها بالتعميم فانني اقول ان كل طروحاتك وكتاباتك هي من اضغاث احلامك وتصدر من انسان يعيش في القمر وليس على الارض أَو تكتبها ترضية للبعض ممن تعمل لديهم.

ما هي نسبة المصوتين من ابناء شعبك من الاشوريين والكلدان والسريان لكل من الخمسة في كل من برلماني المركز والاقليم لكي تدعي احقية تمثيلهم والتكلم نيابة عن المكون وباسمه؟ بمنية الكوتا شغل هؤلاء هذه الكراسي. فمن منهم استطاع الحصول على العدد الواجب من الاصوات التي تؤهلهم للتمثيل الحقيقي؟. بعملية حسابية بسيطة اذا كان العدد الكلي لمكوننا المسيحي هو مليون نسمة ولا نقول مليون ونصف او مليونين حسب ادعاء البعض وكان عدد الذين يحق لهم التصويت نصف هذا العدد وذهب لمراكز التصويت نصف هؤلاء الذين يحق لهم التصويت لكان عدد الاصوات يكفي لصعود حوالي عشرة اشخاص وليس خمسة مقاعد يتيمة منية وصدقة ! من يمثل هؤلاء حقيقة؟.

اشكرك