المحرر موضوع: المكتبة الجوالة... في مهرجان (طريق الشعب) الرابع  (زيارة 788 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل تضامن عبدالمحسن

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 514
    • مشاهدة الملف الشخصي
    • البريد الالكتروني
المكتبة الجوالة... في مهرجان (طريق الشعب) الرابع
تضامن عبدالمحسن
تصوير/ هاشم الحكيم

   
   شاركت المكتبة الجوالة لدائرة العلاقات الثقافية في وزارة الثقافة، وللمرة الاولى في المهرجان السنوي الرابع لطريق الشعب الذي اقامته جريدة (طريق الشعب) على حدائق ابو نؤاس يوم 3/3/2016 والذي استمر ليوم كامل.
   اشاد الحضور الجماهيري المميز لهذا المهرجان بتواجد المكتبة الجوالة في اماكن اقامة المهرجانات، والذي يوفر للمواطن سهولة الوصول الى المطبوع.
   اذ اشار رئيس تحرير جريدة طريق الشعب مفيد الجزائري وزير الثقافة السابق  في كلمة الافتتاح الى هذا المشروع قائلا (جئنا صباح اليوم الى الجوار الجميل لشهرزاد وشهريار لندشن المهرجان الرابع فوجدنا فضائه يحتضن هذه المرة اجنحة ثلاث وعشرين جريدة ومجلة وست من دور النشر وسبع منظمات مجتمع مدني فاعلة وليطالعنا على ارضه ولأول مرة الجناح الكبير لوزارة الصناعة الذي يروج للأنتاج الوطني، وجناح المكتبة الجوالة التابع لمديرية العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة التي تحمل الكتاب وانوار المعرفة الى بنات وابناء المناطق النائية).
   وفي لقاءاتنا الحصرية مع الحاضرين فقد اوضح رئيس تحرير جريدة المدى فخري كريم الذي يحضر المهرجان للمرة الاولى (لايمكن ان نعتبر المؤسسات الثقافية قد نجحت في تحقيق اهدافها مالم تتنافس معها مؤسسات ثقافية اخرى) في اشارة الى التنافس الثقافي بين وزارة الثقافة والمؤسسات الثقافية غير الحكومية، كما اكد على استعداد مؤسسة المدى للثقافة والفنون على فتح ابواب التعاون المشترك بينها وبين وزارة الثقافة لتحسين نوعية المطبوع وتفعيل نشره ايجابيا، مشيدا بتجربة المكتبة الجوالة كمشروع حيوي.
   شميران مروكل سكرتيرة رابطة المرأة العراقية من جانبها اعتبرت مشروع المكتبة الجوالة سيتيح للكثير من النساء امكانية الوصول الى المطبوع، قائلة (هذه مبادرة جيدة من دائرة العلاقات الثقافية العامة في تطبيق فكرة المكتبة الجوالة التي ستضفي الكثير للمشهد الثقافي بسبب قلة الاماكن التي يتمكن الناس من الاجتماع فيها اضافة الى الوضع الامني، كما ان وجود الكتاب في مناطق محددة جعل من الصعب على المرأة الوصول اليها لكن حينما نذهب نحن الى المرأة لتقليل الجهد عليها فان ذلك بالتأكيد سيعود بنتائج ايجابية).
   اما الخبير الاقتصادي باسم انطوان فقد عدّ فكرة المكتبة الجوالة جيدة جدا، طالما انها تذهب الى المواطن الذي ابتعد عن الثقافة لعدة اسباب قائلا (لاخير في شعب لايقرأ ولا يكتب ولايتابع، هذه الجهود من دائرة العلاقات الثقافية ومن المكتبة الجوالة مشكورة لإعادة الروح الثقافية للمواطن العراقي الذي يمتاز بالقراءة، فبها نعيد روح المواطنة بين افراد المجتمع الى ان نصل الى القضاء على الطائفية والاثنية وكل اسباب التفرقة بين الشعب).
   هذا وقد حدثنا احد المسؤولين عن المكتبة الجوالة الاعلامي جمعة السوداني قائلا (اشتركنا بثلاث محافظات هي البصرة والعمارة وبابل وشهدت اقبالاً كبيراً على الكتاب)، لذا فان هذا المشروع يعد حيويا للباحثين عن المصادر وعن مطبوعات وزارة الثقافة. كما اشار الى ارتفاع نسبة البيع بين المحافظات وبشكل خاص في محافظة ميسان حينما فتحت المكتبة الجوالة ابوابها لطلبة جامعة ميسان حيث شهدت حضور الطالبات بشكل فاجأ القائمون على المكتبة. واضاف السوداني قائلا (وبالنسبة لبابل فقد طلبوا منا ان نكرر التجربة في مكان يشهد حضوراً جماهيرياً وهو كورنيش بابل، كما طلبوا منا اقامة حفل توقيع بعض الكتب الصادرة عن وزارة الثقافة والتي تضمها مكتبتنا الجوالة، وهذه التجربة تعتبر جيدة خاصة وقد اشادت بها شخصيات سياسية وادبية وجمهور الطلبة، الذين فوجئوا بالكتاب يصل اليهم بدل ان يتجشموا عناء البحث عنه).
   من الجدير بالذكر ان مهرجان طريق الشعب الذي افتتحه رئيس جريدة طريق الشعب مفيد الجزائري هو مهرجان سنوي يهدف الى اقامة صلة مباشرة لجريدة طريق الشعب مع قرائها واوساط الرأي العام عامة، وتعريفهم بجوانب جهدها الاعلامي ومجمل عملها وانتاجها، ولهذا فان المهرجان يتضمن فعاليات ثقافية واعلامية شتى، فقد شهد هذه السنة حضورا متنوعا مثل خيمة الطبيب الجوال د.مزاحم مبارك وخيمة كبيرة لمنتوجات وزارة الصناعة من الالبان والزيوت والجلود اضافة الى العديد من الصحف والمجلات ومنظمات المجتمع المدني.
   كما شهد حضورا جماهيريا كبيرا تجاوز المئات من المواطنين ضمته حدائق ابو نؤاس تنوع بين سياسيين وبرلمانيين واعلاميين وصحفيين حتى ضم الحضور العديد من العوائل العراقية الباحثة عن المتعة والثقافة.

القسم الاعلامي
دائرة العلاقات الثقافية العامة
3/3/2016