المحرر موضوع: البطريرك مار لويس ساكو '' ضحية اخرى تقع في فخ كاهن كلداني في فانكوفر''  (زيارة 780 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل ابو ستيفن 72

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 20
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي


كنت اتصفح صفحة البطريركية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك  لفت انتباهي  وتالمت  بشدة لمناشدة ضحية جديدة تسقط في فخ القس سرمد باليوس في فانكوفر تضاف الى قائمة الضحايا التي لا تحصى ولا تعد من جشع وطمع وابتزاز  القس سرمد باليوس للمهاجرين الجدد للمدينة الذين هربوا  من داعش  والجماعات المتطرفة في العراق للبحث عن الامان والاستقرار في بلد يحفظ كرامة الانسان ويصونه ويحمي اطفاله ليقع بيد داعشي من نوع اخر  وبرتبة كاهن يحمل نير المسيح  والمسيح بري منهم ومن تصرفاتهم البغيضة ياسيادة البطريرك هل هذي هي  قصور في التنشئة الروحية واللاهوتية  التي تحدثت عنه انت في السابق ولماذا هذا السكوت  فالساكت عن الحق شيطان اخرس  وحتى لو كان الحق سيف علينا لماذا لا نقوم باستئصال هذا الورم المنتشر في جسم الكنيسة الكلدانية من قبل بعض الكهنة  لو هذا المشكلة  ترجع للمطران عمانوئيل وانت غير مسوؤل عنها لان خارج صلاحيتك  هو يجد حل لها  بينما انت تتدخل بكل صغيرة وكبيرة وحسب المزاج  بشوؤن الابرشيات في المهجر . بما هي سنة رحمة فنصلي للرب المجد يطهر القلوب والنفوس ويبعد عنا الحقد والكراهية  امين .

 علما القس سرمد باليوس الان متواجد بالاراضي المقدسة برحلة حج ليطهر نفسة ويغسل ذنوبه وهل يفعل مثلما فعل زكا العشار ويصعد الى جميزة ليرى يسوع ويعود بالتوبة مشتاقا للمسيح و يدخل المسيح إلى قلبه  ويقبله ويغفر خطاياه .


وجاء في رسالة  الضحية التي يواجه الى من يهمه الامر ولا نعرف من هو صاحب الامر في هذا الوقت هل هو مطران ام البطريرك ام السفير البابوي ام بان كي مون ؟؟؟؟


اقتباس
متى ينتهي طمع وجشع الكهنة الكلدان ؟؟؟؟
متى يتم السيطرة على الكهنة من قبل الجهات الدينية العليا ؟؟؟؟
في بادىء الامر احب التنويه انه لا اقصد بكلامي كل رجال الدين
الاستبزاز العلني من قبل القس سرمد باليوس في فانكوفر للاجئين القادمين من تركيا او لبنان او الاردن حيث حصل معي هذا الموقف عند وصولي الى كندا في وقتها وبقيت فترة قصيرة في فانكوفر ورأيت ان الوضع صعب لي ولعائلتي ان نبقى فيها وذلك لسبب عدم وجود اي اقارب لنا هناك وعدم حصولنا على عمل لان كما تعرفون القادمين الى كندا عن طريق الكفالة الكنسية لايحق لهم طلب المساعدة من الحكومة الكندية فذهبت للقس سرمد باليوس وقلت له انه سأخرج من فانكوفر الى مكان اخر لان معيشتي صعبة هنا
فأنهال علي بالغضب ورفض الموضوع تماماً علماً انه في قانون الحكومة الكندية يحق للاجئ ان يختار اي بقعة من كندا ويعيش فيها
قلت حسناً سأحاول ان اتأقلم حالياً مع الوضع الى ان يفرجها الرب
وبعد فترة قصيرة اتو الي ناس مقربين من الكنيسة وقالو لي تقدر ان تترك فانكوفر لكن بشرط ان تدفغ تبرع للكنيسة مبلغ 4500 دولار كندي لم اكن املك المال الكافي حاولت الاتصال باقاربي وساعدوني واعطيت المال واستلموه بدون اي وصل ولم ارى القس لكن قالو لي لجنة الكنيسة او سماسرة القس اني الان في السليم اقدر ان اغادر فانكوفر طلبت منهم وصل لاستلام المبلغ بأنه تبرع من الكنيسة لم يعطيني القس اي وصل
وانا الان في مكان اخر في كندا ووضعي جداً تعبان بسبب اني فقدت كل مالي في الاحداث الي حصلت للعراق مؤخراً بالاضافة الي المبلغ الذي اقترضته لادفعه للكنيسة او بالاحرى للقس ....
هذا هو واقع كنيستنا الكلدانيه ....
والكل يعرف المال والسيارة البيوت الغير معلنه رسمياً باسم القس من اين اتى كل هذا هل من راتب الكنيسة
او لجنته المحترمة الذي لايوجد فيها فقير الحل كل هم اصبحو من اصحاب البيوت والاملاك
اخص رسالتي هذه الى من يهمه الامر ولكي لا يقع احد في الذي وقعت به انا
وشكراً