الاخبار و الاحداث > الاخبار العالمية

12 مرشحا لخوض الجولة الاولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية

(1/1)

samir latif kallow:




12 مرشحا لخوض الجولة الاولى لانتخابات الرئاسة الفرنسية 




GMT 20:45:00 2007 الإثنين 19 مارس
 وكالة الأنباء الكويتية - كونا
 
 

--------------------------------------------------------------------------------
 





باريس: اعلن المجلس الدستوري الفرنسي اليوم عن تأهل اثني عشر مرشحا بينهم اربع سيدات لخوض الدور الاول للانتخابات الرئاسية الفرنسية المزمع عقدها في ال 22 من ابريل المقبل. ومن بين المرشحين شخصيات ذات ثقل سياسي بارز مثل وزير الداخلية المثير للجدال نيكولاس ساركوزي والسياسية الاشتراكية سيغولين رويال وسياسي يمين الوسط فرانسوا بايرو الذي يوصف بانه "حصان اسود" في السباق الرئاسي.

ويمثل المرشحون التسعة الباقون الذين تأهلوا اليوم للانتخابات الرئاسية احزابا وجماعات وتيارات هامشية غير ان قائد اليمين المتطرف جان ماري لوبان كان قد فاجأ المرشحين بعرض قوي في الدور الاول للانتخابات الرئاسية السابقة ويعد منافسا جديا في ال 22 من ابريل. واطاح لوبان في الانتخابات السابقة قبل خمس سنوات بالمرشح الاشتراكي والسياسي المخضرم المتقاعد ليونيل جوسبان قبل ان يخسر في الجولة الثانية امام الرئيس جاك شيراك.

وينتمي اغلب المرشحين الباقين الى التيار اليساري مثل الشيوعية ماري جورج بوفيت وزعيم حزب (الرابطة الثورية) الشيوعي اوليفر بيساكينوت والسياسية مارليت لاغيلر من حزب (الكفاح العمالي) وزعيم حزب الخضر دومنيك فوينيت وزعيم (حزب العمال) جيرارد شيفاردي ومرشح حزب (ضد المؤسسات) جوزيه بوف.

ومن التيار اليميني لا يوجد سوى مرشحين اثنين هما فيليب دي فيلارز من حزب (الحركة الشعبية من اجل فرنسا) وفردريك نيهوس الذي يمثل جماعة ضغط هامشية تسمي نفسها (القنص وصيد السمك).

وقد يضر ارتفاع عدد مرشحي الجماعات الهامشية والاحزاب اليسارية بالاصوات الاشتراكية فعادة ما تميل شرائح كبيرة من الناخبين الى التصويت للاحزاب الصغيرة والراديكالية في الجولة الاولى من الانتخابات كاحد انماط الاحتجاج قبل ان يصوتوا لمرشحي التيارات الرئيسية في الجولة الثانية او انتخابات الحسم الاضافية التي يللجأ اليها اذا لم يحصل أحد المرشحين على اكثر من 50 في المائة من اصوات الناخبين.
 





http://www.elaph.com/ElaphWeb/Politics/2007/3/219920.htm

تصفح

[0] فهرس الرسائل

الذهاب الى النسخة الكاملة