المحرر موضوع: العلم والتعلم هي الحل لفرض الدات  (زيارة 1096 مرات)

0 الأعضاء و 1 ضيف يشاهدون هذا الموضوع.

غير متصل tiali

  • عضو
  • *
  • مشاركة: 6
  • منتديات عنكاوا
    • مشاهدة الملف الشخصي
الدراسة وقراءة الكتب هي مفتاح العلم ومدخله، وبالعلم تزدهر الأمم وتتقدم، وترقى النفس البشرية، فمن يعلم بالشئ ويعرف خفاياه ليس كالذي يطلق الأحكام جزافاً عليه، فهذا الإنسان هو جاهل وهو عدو نفسه، نظراً لما انطوى عليه من تخلف ورجعية جعلاه في القاع عند الذيل وأبعداه عن المقدمة والرأس، كل هذا لأنه لم يستطع أن يجبر نفسه على أن يدرس ويلتهم العلم التهاماً، ويبحث في أعماق النفس الإنسانية ويغوص في خفايا الأشياء ومكنوناتها، ويدرس الأسباب الكامنة وراء الظواهر ليتقي شرها، ويتنقل بين معجرات العقل البشري عبر مسيرة الإنسانية الطويلة والتي تطورت تطوراً مذهلاً خلال الأيام والأسابيع والأشهر والسنين والعقود والقرون والألفيات المتعاقبة.
الدول التي لا يعشق أبناؤها العلم، علاماتها بادية عليها ظاهرة جلية واضحة وضوح الشمس في النهار، فالتخلف غطاؤها، والرجعية سمتها، والتبعية طريقها الذي انتهجته طوعاُ في بعض الأحيان وكرهاً في الأحيان الأكثر، فمثلاً دولنا العربية تحتوي على أقل نسبة للقراءة والمطالعة على مستوى العالم، لهذا فليس من الغريب أن تعاني الدول العربية من نسبة الأمية والمرتفعة ومن مشاكل الفقر والبطالة المتفشية في المجتمعات العربية المختلفة على حد سواء، وليس غريباً أيضاً أن تكون الدول العربية تابعة منقادة للدول االعظمى، وليس غريباً أيضاً أن تكون أوضاعنا الإقتصادية بهذا السوء وهذا التدني كما أنه ليس من الغريب أن تكون الأخلاق في انحطاط، وأيضاً فإنه ليس من الغريب نهائياً أن تعاني دولنا من الطائفية والعنصرية والدموية التي أصبحت سمة من السمات التي لا تفارقنا. كل هذا الأعراض هي لمرض مستفحل وهو الجهل علاجه الوحيد بالعلم والقراءة والدراسة.
لذلك أخي وأختي الحل بين أيدينا نحن الشباب في انقاد بلدنا وانقاد محيطنا وذلك عبر الدراسة حتى في دولة غير دولتك المهم تكتسب مهارة وعلم تفيد به وطنك ومحيطك في التقدم ودعونا نذكــركم بأهم الفوائد التى تعود على الطالب الدولي ، من وراء الدراسة بالخـارج ،  وإذا كانت ضمن اهتمامتك الدراسة في السويد فأنا أقترح عليك موضوع بإسم الدراسة في السويد  استطلع عليه وايضا هناك فرص للمنح ان كان الامر صعب عليك...
إنّ تقدم الدول يُقاس بمدى تعلّم أبنائها في مختلف العلوم ولهذا من المهمّ على كل فرد أن يدرس ويتعلّم لكي يرتقي ببلده لكلّ ما هو أفضل...
ومن فوائد الدراسة للإنسان أنّها تكسبه الخبرة في الحياة وطريقة التعامل مع الناس المحيطين به، لأنّ انتقاله من المدرسة إلى الجامعة يساعده على الدخول في جوّ جديد مجبر على التعامل مع من فيه، كما أنّ التعليم الجامعيّ ووجوده بين زملائه الذي يدرسون تخصّصات مختلفة عنه يعطيه فكرة عن هذه التخصّصات ممّا يزيد من معرفته وثقافته. والدراسة هي التي وصلت بالإنسان إلى الاختراعات التي سهّلت علينا الكثير من الأمور في حياتنا مثل: السيارات، والطائرات، وغيرها من وسائل النقل كما أنّ التلفاز والحواسيب وأخيراً الإنترنت الذي جعلك تقرأ رسالتي وجدت بسبب العلم والدراسة والبحث. وبالعلم والتفوق سوف تجعل الكثير من الدول تريد استقبالك والكثير من المؤسسات تريد خبراتك في جميع بقاع العالم



غير متصل GoldenEgle

  • عضو فعال جدا
  • ***
  • مشاركة: 256
    • مشاهدة الملف الشخصي
تحية طيبة ...

كلام جميل ورائع ينم عن مدى الثقافة والوعي الصحيح ..اتمنى من الجميع ان يتعلم والوقت ابدا ليس متاخر والانسان مهما كبر فهو يبقى يتعلم ويستفاد من التجارب والاخطاء التي مر بها والحياة اليومية والاحتكاك بالمجتمع يعلمنا كل ساعة ويوم ولابد ان يطور الانسان ثقافته ومهاراته ويستغل الفرص وان ينظر بأمل دائم للمستقبل فالحياة جميلة لكن يجب ان نعرف كيف نحل مشاكلنا ونساعد الاخرين لاننا نشترك جميعا في بناء المجتمع وكتابة التاريخ .

شكرا لك  tiali لهذا الموضوع المهم .

تحياتي
 النسر الذهبي